آخر 10 مشاركات
لعبة الأقدار (3) للكاتبة: Julia James .. كاملة .. (الكاتـب : * فوفو * - آخر مشاركة : sbolaries - مشاركات : 2411 - المشاهدات : 60714 - الوقت: 05:07 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          عيون الغزلان (60) ~Deers eyes ~ للكاتبة لامارا ~ *متميزة* ((كاملة)). (الكاتـب : لامارا - آخر مشاركة : hafiidaa - مشاركات : 5700 - المشاهدات : 311591 - الوقت: 05:06 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          لعنتي جنون عشقك *مميزة و مكتملة* (الكاتـب : tamima nabil - آخر مشاركة : دعاء احمد - مشاركات : 7332 - المشاهدات : 565505 - الوقت: 05:02 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          مجلة ميكي - العدد 553 (الكاتـب : RoseDew2011 - آخر مشاركة : asdfghqwe - مشاركات : 276 - المشاهدات : 12018 - الوقت: 05:01 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          8 - أسطورة أرض أخرى (الكاتـب : PEPOO - آخر مشاركة : onered9 - مشاركات : 85 - المشاهدات : 3819 - الوقت: 05:00 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          Une assistance irrésistible .&. Les lois du cœur (الكاتـب : rajaaazmy - آخر مشاركة : همسة ناعمة - مشاركات : 58 - المشاهدات : 1429 - الوقت: 05:00 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          ذكريات سجينة (69) للكاتبة: أبي غرين (الجزء الثاني من سلسلة الشقيقان) *كاملة* (الكاتـب : Gege86 - آخر مشاركة : شغف الجفون - مشاركات : 5201 - المشاهدات : 253118 - الوقت: 04:59 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          176 - ضاعت في عينيه - آن ميثر ( إعادة تنزيل ) (الكاتـب : * فوفو * - آخر مشاركة : جروح الغرام - مشاركات : 595 - المشاهدات : 21278 - الوقت: 04:56 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          سلام لعينيك *مميزة * "مكتملة" (الكاتـب : blue me - آخر مشاركة : سمر لولو - مشاركات : 6589 - المشاهدات : 235678 - الوقت: 04:56 PM - التاريخ: 26-07-14)           »          ندوب قلب (الكاتـب : Moor Atia - آخر مشاركة : monalesa - مشاركات : 11 - المشاهدات : 1233 - الوقت: 04:55 PM - التاريخ: 26-07-14)



العودة   شبكة روايتي الثقافية > الأقسام العامه > الملتقى الإسلامي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-10-10, 07:59 PM   #1

بيرنا الدايخ
 
الصورة الرمزية بيرنا الدايخ

العضوٌﯦﮬﮧ » 56952
 التسِجيلٌ » Oct 2008
مشَارَڪاتْي » 170
 نُقآطِيْ » بيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond reputeبيرنا الدايخ has a reputation beyond repute
:thanks: قصة السيدة هاجر وابنها اسماعيل عليه السلام

أمُّ الذبيح (هاجر)
هناك.. فى صحراء مكة القاحلة.. حيث لا زرع ولا ماء.. ولا أنيس ولا رفيق.. تركها زوجها هي ووليدها.. ثم مضى في طريق عودته، وترك لهم تمرًا وماءً.
فنادته زوجته وهى تقول: يا إبراهيم! أين تذهب وتتركنا في هذا الوادي، الذي ليس فيه أنيس ولا شيء؟! فلم يلتفت إليها الزوج، وكأنه على يقين من وعد الله الذي لا يتخلف ولا يخيب.
فقالت الزوجة -وكأنها أدركت أن أمرًا ما يمنع زوجها من الرد عليها-: الله أمرك بهذا؟
فيرد الزوج: نعم.
فتقول الزوجة التي آمنت بربها، وعرفت معنى اليقين بصِدْقِ وَعْدِ الله، وفهمت كيف تكون معينة لزوجها على طاعة ربها، تقول في غير تردد ولا قلق: إذن لا يضيعنا. وانصرف إبراهيم -عليه السلام- وهو يدعو ربه ويقول: (رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُمْ مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ (37) رَبَّنَا إِنَّكَ تَعْلَمُ مَا نُخْفِي وَمَا نُعْلِنُ وَمَا يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ (38) [إبراهيم/37-39]).
ونفد الماء والزاد، والأم لا تجد ما تروى به ظمأ طفلها، وقد جفّ لبنها فلا تجد ما ترضعه. فيتلوى الطفل جوعًا وعطشًا، ويصرخ، ويتردد في الصحراء والجبال صراخه الذي يدمي قلب الأم الحنون.
وتسرع الأم وتصعد على جبل الصفا، لتنظر أحدًا ينقذها هي وطفلها من الهلاك، أو تجد بعض الطعام أو الشراب. ولكنها لا تجد فتنزل مسرعة وتصعد جبل المروة، وتفعل ذلك سبع مرات حتى تمكن منها التعب، وأوشك اليأس أن يسيطر عليها، فيبعث الله جبريل -عليه السلام- فيضرب الأرض بجناحه؛ لِتَخْرُجَ عينُ ماءٍ بجانب الصغير، فتهرول الأم نحوها وقلبها ينطلق بحمد الله على نعمته، وجعلت تغرف من مائها، وتحاول جاهدة إنقاذ فلذة كبدها، وتقول لعين الماء: زُمّي زُمّي، فسميت هذه العين زمزم.
يقول النبي صلى الله عليه وسلم : « يَرْحَمُ اللَّهُ أُمَّ إِسْمَاعِيلَ ، لَوْ تَرَكَتْ زَمْزَمَ - أَوْ قَالَ لَوْ لَمْ تَغْرِفْ مِنَ الْمَاءِ - لَكَانَتْ عَيْنًا مَعِينًا » " [البخاري برقم (2368 )].
إنها هاجر، أم إسماعيل، وزوجة إبراهيم خليل الله - رضي الله عنها -. عُرِفَتْ في التاريخ بأمِّ العَرَب العدنانيين.
وَهَبَهَا ملكُ مِصرَ إلى السيدة سارة -زوج إبراهيم الأولى-، عندما هاجرا إلى مصر. ولما أدركت سارة أنها كبرت في السن، ولم تنجب، وهبت هاجر لزوجها ليتزوجها، عسى الله أن يرزقه منها الولد.
وتزوج إبراهيم -عليه السلام- السيدة هاجر، وبدت عليها علامات الحمل، ثم وضعت إسماعيل -عليه السلام- ووجدت الغيرة طريقها إلى قلب السيدة سارة، فكأنها أحست أنها فقدت المكانة التي كانت لها في قلب زوجها من قبل، فطلبت منه أن يأخذ السيدة هاجر بعيدًا عنها، فأخذها سيدنا إبراهيم -عليه السلام- إلى صحراء مكة، بأمرٍ من الله، ولحكمة يريدها عز وجل، وحدث ما حدث لها ولوليدها.
ومرت الأيام بطيئة ثقيلة، حتى نزل على هاجر وابنها إسماعيل بعض أناس من قبيلة "جُرْهُم" وأرادوا البقاء في هذا المكان؛ لما رأوا عندها الماء، فسمحت لهم بالسكن بجانبها، ومشاركتها في الشرب من ماء زمزم، واستأنست بهم، وشبَّ الطفل الرضيع بينهم، وتعلم اللغة العربية منهم، ولما كبر تزوج امرأة منهم.
هذه هي هاجر أم الذبيح وأم العرب العدنانيين، رحلت عنا بعدما تركت لنا مثالا رائعًا للزوجة المطيعة، والأم الحانية، والمؤمنة القوية ؛ فقد أخلصت النية للَّه تعالى، فرعاها في وحشتها، وأمَّنها في غيبة زوجها، ورزقها وطفلها من حيث لا تحتسب.
وقد جعل الله - سبحانه - ما فعلته السيدة هاجر - رضي الله عنها- من الصعود والسعي بين الصفا والمروة من أعمال الحج.
و توفيت ، ودفنها إسماعيل -عليه السلام- بجانب بيت الله الحرام.


_________________
بيرنا الدايخ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-10-10, 12:59 AM   #2

أَسْماء

مشرفة منتدى المكتبة العربية

alkap ~
 
الصورة الرمزية أَسْماء

العضوٌﯦﮬﮧ » 140513
 التسِجيلٌ » Sep 2010
مشَارَڪاتْي » 702
الًجنِس »
دولتي » دولتي United Arab Emirates
مزاجي » مزاجي
 نُقآطِيْ » أَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond reputeأَسْماء has a reputation beyond repute
افتراضي

جزاااك الله خير
أَسْماء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-10-10, 12:23 PM   #3

احلى من العقد

العضوٌﯦﮬﮧ » 142283
 التسِجيلٌ » Oct 2010
مشَارَڪاتْي » 78
 نُقآطِيْ » احلى من العقد is on a distinguished road
افتراضي

بآرك آلله فيكـ ونفع بكـ
اسأل الله العظيم

أن يرزقك الفردوس الأعلى من الجنان.
احلى من العقد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:10 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012