آخر 10 مشاركات
احدث بلوزات شيفون ربيعي (الكاتـب : crazygirl-1995 - آخر مشاركة : manngm - مشاركات : 42 - المشاهدات : 1471 - الوقت: 04:57 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          القرصان الذي أحببته (31) للكاتبة وفاء محمد ليفة (كاملة) (الكاتـب : monny - آخر مشاركة : الحان البحر - مشاركات : 6137 - المشاهدات : 422167 - الوقت: 04:57 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          آنا (54) للكاتبة: ساندرا مارتون (الجزء الخامس من سلسلة الأخوة أورسيني) .. كاملة .. (الكاتـب : Gege86 - آخر مشاركة : batoo1416 - مشاركات : 5061 - المشاهدات : 254107 - الوقت: 04:56 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          عيون الغزلان (60) ~Deers eyes ~ للكاتبة لامارا ~ *متميزة* ((كاملة)). (الكاتـب : لامارا - آخر مشاركة : الحان البحر - مشاركات : 5861 - المشاهدات : 327928 - الوقت: 04:55 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          111- لم يفت الآوان بعد _آن هامبسون_ ع.ج (كتابة /الفصل الثاني عشر) (الكاتـب : Just Faith - آخر مشاركة : رفيف الايام - مشاركات : 99 - المشاهدات : 3203 - الوقت: 04:55 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          قلبي فداك (14) للكاتبة: ماغي كوكس .. كاملة .. (الكاتـب : monaaa - آخر مشاركة : alinoor - مشاركات : 6378 - المشاهدات : 257731 - الوقت: 04:55 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          1064 - الخوف من الحقيقة - ساندرا مارتون - د.ن (الكاتـب : * فوفو * - آخر مشاركة : غدير1 - مشاركات : 887 - المشاهدات : 32315 - الوقت: 04:55 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          ذات الخمار - اجاثا كريستي (كتابة) (الكاتـب : Dalyia - آخر مشاركة : شحدة شحدة - مشاركات : 41 - المشاهدات : 1514 - الوقت: 04:54 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          ربما .. يوما ما * مميزة و مكتملة * (الكاتـب : كاردينيا73 - آخر مشاركة : روح تائهه - مشاركات : 5555 - المشاهدات : 249544 - الوقت: 04:54 PM - التاريخ: 01-11-14)           »          عروس راميريز (34) للكاتبة: ايما دارسي ( الجزء الاول من سلسلة عرائس راميريز ) كاملة (الكاتـب : Gege86 - آخر مشاركة : batoo1416 - مشاركات : 5991 - المشاهدات : 236446 - الوقت: 04:54 PM - التاريخ: 01-11-14)



العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء > القصص الطويلة المكتملة ( وحي الأعضاء )

Like Tree16Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
دموع أسقطت حصون القصور "مكتملة" ...




لتحميل الرواية كاملة >>> شكراً أضواء
محتوى مخفي
محتوى مخفي
روايتي الاولى،،دموع اسقطت حصون القصور..

\\\\\\\\\\\\\\\\\\\
لمياء بعجله:الهنوف ياله بتروحين تمشين معنا امشي..
الهنوف :لا لا بقيل مارقدت امس زين
لمياء:فهد بيمشينا عند امخيمات الامراء تعالي بروح بس انا وفهد
اقعدت الهنوف بتردد: اجل بروح اشوف امخيماتهم وين ابوي وامي
لمياء :راحو صوب الابل وراحت معهم منيره
راحو لها طبعن من بعيد حولها سيارت دوريه الظاهر ان في امير توه جاي
لمياء تقد م قدام وتمد يدها سيده: شوفي شوفي السياره هههههههههههههه
الهنوف تلف بسرعه اتدورها
لمياء :شوفيها بتطلع ذلحين من ورى الخيمه ايوه ايوه شوفيها
الهنوف: مشالله حلوه.. وش فيتس تضحكين عاد
لمياء:السياره زينه وتخيلت سيارتنا
الهنوف التفت عليها ورى :ههههههههه بس الله يشفيتس
سكتنا فهد يوم قربت من سيارت الدوريه نزلن اجلالاتهن على عيونهن وسكتن
الرجال راعي الدوريه :السلام عليكم
فهد :وعليكم السلام
راعي الدوريه :معليش اخوي ابعدو من ذا المنطقه
فهد بطواعيه : سم اخوي انشالله.. ولف راجع
فهد : حسبته بيشرهنا مالت عليه
لمياء والهنوف: ههههههههههههه
امسينا ذاك اليوم ولو انه حر اشوي طبعن الساعه تسع اخر شي عندنا
\\\\\\\\\\\\
في نفس الوقت في النعيريه
ساره:ياله يمه راشد عند الباب
ام راشد : جيبي شنطتي
راحت تركض بسرعه :نوره نوره
نوره بستغراب وقفت بنص الدرج :هلا وش فيتس
ساره:امانه طلبتس قولي تم
نوره بعدم مباله :تم
ساره: نوره تكفين وايقي عليه مع الدريشه نور شارعكم ابيض بتشوفينه زين
نوره :وشو الي بشوفه زين
ساره :راشد اخوي
نوره بنرفزه :ياله روحي لخوتس ياله
ساره:تكفين يانوره بس وايقي امانه امانه
نوره بملل: طيب بطل عليكم اشوي
ساره :لا امانه لين ادق عليتس
نوره بغضب وتخصرت:اسويره وش عندتس
ساره تتمثل البرائه :والله ماعندي شي بس كذا تكفين عاد مايسوى عليتس ترى
نورره:طيب طيب روحي الله يثبتس
طلعت برى انا ابيها تشوفه ابيه تحس به كزوج ونها تنتمي لذا الشخص
اطلعت لراشد الي دريشته على باب عمارتهم ادخلت من عند جهته من وراء وايقت عليه والتفت عليها :هلا السوري
قربت منه وحبيت خشمه :راشد تراني ترجيت النوري توايق مع الدريشه اجبرتها
راشد لف راسه لها وببتسامه :هي ذلحين اتشوفنا
ادخلت ام راشد وقرب منها راشد وحب خشمها
ساره تطل مع دريشة بابها وشافتها مطفيه لمبت الحجره بس نور الشارع اموضح ان فيه احد يناظر
التفت على اخوها وعلمته وهو يسولف مع امها ابتسم دق لامه الجوال وعطاها ايه وعقب
طلع راسه مع الدريشه ورفعه فوق شافهاابتسم لين بينت صفت اسنانه وارسلها بوسه في الهوا
ساره في نفسها ..ياويلي منها وش بتسوي بي ..اضحكت وهي تشوفه تصكر الستاره بسرعه وبقوه
اضحك ودخل راسه: ها رضيتي
ساره :ههههه حرام عليك تحسبني قاصدتها بالحركه
ام راشد التفت عليه عقب ماسكرت الجوال: وش قوم ماتمشي
راشد مبتسم :ياله ياله الغاليه
عند نوره صكت الستاره وجلست على السرير بسرعه وهي ترجف :مالت عليها تراجاني اثرها تبي كذا..ابستمت اشوى اني بروح الشرقيه وبسفهها كم يوم ههههه
رومانسي الظاهر يمه احس بحراره هذا وانا بلحالي اجل لوه عندي
ضحكت على نفسي وحطيت راسي على المخده مع اني اسمع صوت الجوال يدق بس عارفه انها هي اسويره
\\\\\\\\\\\\\\\
الساعه تسع ص جات منيره اتقومهن
منيره بضحكه وحماس:بنات بنات قومن شوفن من الي عند ابوي
ارفعت لمياء الحاف واجلست والهنوف مغمضه اعيونها بس تسمعها
لمياء :من الي عنده
منيره :راعي لكزس المعاوني عليه رززه والسايق موب بعيد منه
لمياءء:بروح اشوف
ادخل عليهن فهد:منيره لا هنتي ابي قهوه جديده
منيره :ابشر دقايق وتعال اخذها
ام فهد تنادي فهد وهي في الشق الثاني
ام فهد:فهد من الي عند ابوك
فهد راح لامي يحاكيها وهو واقف وبحماس :يمه امير من المخيم الي جنبنا
اسمعته الهنوف قعدت على حيلها وناظرت في لمياء الي اضحكت
ام فهد :وش يبي مسير بس
فهد : ايه ايه يقول انه يبي صبوح (حليب ابل )
ام فهد :جاه شي طيب
فهد :رحت لوحده من الخلفات وحلبتها واحلف عليه ابوي يتقهوى واجلس
اطلع فهد لخيمة المطبخ وام فهد ادخلت القسم وشافتهن جالسات
ام فهد :قومن غسلن وتعالن افطرن
قامت الهنوف لدبت المويه اتغسل لقت فيها اشوي خذتها توهها بفتحها
امي :خليها خليها توني جايبتها بتوضا وبتسنن
الهنوف :بغسل وجهي وبفرش اسناني بس
ام فهد :ماهوب امكفيتس ذاه روحي للوايت
طلعت ونادت الشغاله بصوت عالي :سينيتا
ام فهد بغضب :وجع اقطع الله لسانتس من بعد خيمت الرجاجيل
الهنوف:يمه روعتيني الوايت ابعيد وانا توني قايمه
ام فهد :روحي لا شغل ولا مشغله امنيره عندتس اهناك
خيمة المطبخ قريبه من الوايت لفت للمياء وقالت لها ااذ تبي تروح تغسل معها اهناك
قامت معها لمياء وراحن للمطبخ قد فهد طالع بالقهوه ورايح ومنيره طالعه
منيره :ويش تبن
الهنوف :نبي ماء ياختي ثاني مره لقمتي جهزي لنا ماء لين نقوم
لمياء بتايد :ايه صادقه
منيره بقرف :معاد ناقص عليكن الا ذاه
الهنوف ولمياء :هههههه
الهنوف تكلم لمياء وراءها رايحات للوايت :ياحليلها اختي منيره حبوبه وتصدقه الموت انتي
لمياء :هههه ماجزت لتس عارفه حركاتتس الحشريه
الهنوف :ايه هههههههه..
خيمت الرجاجيل قدام الوايت بعيده شوي بس مفتوحه من الشمال والوايت من الجنوب وخيمتنا للوايت اقرب من خيمت الرجاجيل يعني مايشفونا الرجاجيل
وقفن عند صنبور الماء حق الوايت افتحته لمياء فسخت برقعها وجلالها وقعدت اتغسل والهنوف راحت لجهت الكفره الي من ورى
صوب لمياء فسخت اجلالها وبرقعها وحطته على الكفر وفكت شعرها قعدت ادلكه بشويش وهي املقيه لمياء وجهها :راسي احسه ثقيل !!..
اطلع من ابو فهد ولف له :الله يكثر خيرك وجعله زادن لك في الدنيا والاخره
ابو فهد :الله يجزاك خير ان بغيت تجي للغبوق (حليب اليل )فهو على احسابك
الامير :سلمت نفد لحيتك مار وانا عجل والله بيارك لك في منايحها
اركب سيارته في جهت المعاوني وارفع يده يودع ابو فهد وعلا صوته.. في امان الله
ابو فهد:في امان الكريم
سلطان يلتفت على محمد :والله انه حار ذا الحليب مابغيت اخليه عقب ماجابه
محمد :هههههه ذبيته اسواه حار ولابارد
عدل سلطان جلسته متعنز على المسند طلع يده مع الدريشه ارفع راسه يسحب اشماغه لقدام
ارفع اظهره من المسند ومد يده على محمد مشر عليه يوقف: وقف وقف
محمد يلف له باستغراب: وش فيك
عطاه جنب وجهه وهو مخفي فتحته الدريشه بجسمه العريض ناظرها تدلك شعرها الكثيف وطويل تحركه يمين وشمال بعفويه
لمياء تناظر الهنوف وهي اتفرش اسنانها :زيتي اشعرتس محد ن بيشوفه
انحنت اشوي على جنب وطاح عليها امسكته :حرام شكله طالع حلو محد بيشوف ذا الزين
لمياء تناظر فيه : من درجتي طالع شكله احلى بقص نفسك
الهنوف بقهر :يعني في كل شي يتقلديني
لمياء تروفع حواجبها :والله شعري وانا حره
التفت وهي منقرفه منها لازم اسوي كل شي سري عشان ماتسوي نفسي انزلت تاخذ برقعها طايح في الارض خذته وارفعت نفسها بسرعه تبي شعرها يرجع كله ورى
اول مارفعت نفسها عينها في عينه على طول وشعرها يرجع يحاوط وجهها الجميل .. ماستوعبت وش تناظر مادري وش جاني كنه صار في عيوني غمامه غمضت عيونها بسرعه ولفت تاخذ اجلالها من الكفره حطته عليها اي كلام
وراحت من جهت لمياء
لمياء مستغربه :وش فيتس
الهنوف براعه : ماغض ولا لف يوم شفته
لمياء بشك :في احد وراتس
الهنوف تعض شفايفها بتوتر : ايه سياره
عقب ماتغطت بالجلال لف لمحمد واشرله يمشي حط يده اليسار على فخذه واليمين حاطها على لحيه وزم شفايفه
سلطان :محمد ارجع على الرجال الي حركن منه قبل اشوي
محمد التفت عليه :ليه ويش تبي به
سلطان هز راسه لجهت خيام ابو فهد :ارجع ارجع
لف محمد بستسلام وارجع
لمياء:الهنوف شافتس زين يعني تظنين ميز ملامحتس الى خلاتس مرتبكه كذا!!
الهنوف بخجل: اول مره يصيري لي كذا شكله واقف من زمان متكي.. وبنزعاج ووتوتر.. حسيت اني بلحالي مركز نظره من قلب
منيره واقفه عند باب الخيمه اتناديهن: بنات
البسن براقعهن بسرعه وراحن ادخلن في خيمتهن وابو فهد عندهم موجود عقب ماراح منه الامير
يسولفون ولمياء اتعلم منيره بالي صارلهن
اسمعو صوت سياره برى فز فهد يشوفها
فهد بستغراب:يبه ذا الامير ارجع
ابو فهد :وش يبي بنا
الهنوف:بيشرهك اخبر الامراء الي في البر يشرهون
قام ابو فهد وهو مبتسم لتفكيرها وراح لخيمت الرجاجيل
لمياء :يمكن نسى الله ياربه صدق
الهنوف :تكفين ياشرهتم كلها الفين ان كثر
لمياء تستهبل: عادي الف لتس والف لي
الهنوف :هههههههههه
منيره :تضحكين عاجبتس الوضع
ام فهد :قصرن ياليت من درى ويش يبي به!!؟
عند المفلح نوره تلبس عباتها وتاخذ شنطتها كلهم يحترونه في السياره ماشين لشرقيه في السياره نص الطريق
نوره :لا نجي الايوم الجمعه عشان نشتهي الدراسه
التفت عليها مفلح :اييييه اثرني مابعد علمتس
نوره :وشو
مفلح التفت على ابوه :يبه راشد
انغزها بطنها على طول اول ماطروه
كمل مفلح :يبي يملك الخميس ذاه
ابو مفلح :معليه كيفه الوقت الي يناسبه
نوره بقهر على جنب ابد حتى ماقالو وش رايتس صح اني موب امعارضه ولا اقدر بس عاد حتى ولو
ام مفلح :اليوم السبت والاحد والاثنين ونرجع الاربعا ماعليه وقت يكفي مايسمحهم
التفت على امي بترجي وصوت واطي :يمه مايصلح الملكه بدري والعرس متاخر
ناظرتني امي شوي ثم التفت على مفلح وابوي قدام :ترى الملكه بدري والعرس متاخر ماهيب زينه مابغى راشد ياخرها شوي
مفلح بعتراض:ليه ليه متاخر العرس في سبعه اخره اوله على كيفكم عاد
نوره بقهر وقرف ومقصره صوتها:اووووف
تقدم مساعد وقام يسال ابوي عن اعماره هو عماتي وعماني سواليف بزر
\\\\\\\\\\\\\
خييمت الرجاجيل
ياله حيه قالها ابو فهد وهم يجلسون
سلطان بصوت فخم:الله يحيك
مد عليه الفنجال ابو فهد
سلطان :بس بس سلمت .. ابي حاجة بقضيها وبروح
ابو فهد :أمر بالي تبي..
سلطان بثقه ورجوله:انا جالس في ارماح اليوم وبكره ماشي عقب مانفتتح المشروع انا والوالد واطلب بنت ذا اللحيه الغانمه ومهرها هي الي تحدده والوايت بيوقف عند ك من بكره واتمنى ان اموري تسمح ابملك بها ذلحين وباخذها..
ابو فهد بهدوء مع انه منصدم من داخل ومستانس :ابشر بها وانا ابو فهد ولا اب امورك معقده وتستاهل انت وابوانك الي يلبى لكم الحاجه عايشين في خيرن مافيه الااهل السعوديه اصبر علي يابوك ابروح اعطيهن خبر وبشوف وش بيقولن لا زمن علي ياولدي اخذ رايهن
امسك سلطان يده ابو فهد قبل ليقوم وعود اجلس ابو فهد
ابو فهد :عسى مخلاف
سلطان ببتسامه هاديه ناظر في محمد الي منصدم منه التفت على ابو فهد وحرك حبات مسباحه:ابوفهد لا تفهم رغبتي خطا ولا الكلام الي بقوله انا ابي
بنتك الي شفتها عند الوايت
سلطان شاف في عيون الرجال نظره ماعجبته ضايق على متفاجاء
سلطان :البنيه ماله دخل شفتها هي واخته من غير قصدن مني ومنهن
محمد في نفسه ساعه ياسلطان وانت تناظرهن ولا هوب قصدك
نهاية البارت الاول
\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\

أهلاً و سهلاً بك فيرونا فى أسرتنا الكبيرة روايتى و فى قسم قصص من وحى الأعضاء ... أتمنى أن تجدى كل ما تبحثى عنه من إهتمام و متابعة و نقد هنا ...



تم دمج الموضوعين الذين أنزلتهما فى هذا الموضوع و حذف الموضوع الفارغ و الآن بإمكانك الرد و إنزال التالى من الفصول على هذا المتصفح ...




فيرونا بداية جيدة ... و إن شاء الله تكتمل الرواية على خير و تكون مقدمة للعديد من الروايات ...



نورة و راشد ... ربى يتمم لكم على خير


الهنوف ... رؤية و خطوبة و موافقة من والدك خلال دقائق >>> لقد صدمت صراحة من هذه السرعة و مما سينتظرك بعد هذا الزواج ...




فيرونا متابعاكى و شكراً لك

الاخت هبه اشكر لك اهتامك ببداية روايتي لانه اول جهد احاول القيام به وانشالله تكون ممتعه وأسف ان يكون اخراجي للجزاء المتبقيه بطيء لانشغالي باكمال دراستي العلياء وسيكون انزال الاجزاء حسب الوقت المتبقي من عملي ..وشكرا لطلاعك المتميز

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فيرونا العاشقه مشاهدة المشاركة
الاخت هبه اشكر لك اهتامك ببداية روايتي لانه اول جهد احاول القيام به وإن شاء الله تكون ممتعه وأسف ان يكون اخراجي للجزاء المتبقيه بطيء لانشغالي باكمال دراستي العلياء وسيكون انزال الاجزاء حسب الوقت المتبقي من عملي ..وشكرا لطلاعك المتميز


أتمنى لك النجاح و التوفيق فى دراستك و نحن فى إنتظارك متى ما إستطعتى و لكن لى رجاء و هو ألا تطيلى علينا ...

لبارت الثاني
يابو فهد البنيه ماله دخل شفتها هي واختها من غير قصد مني ولا منهن
محمد في نفسه ساعه ياسلطان و انت تناظرهن ولا هوب قصدك
ابو فهد بتفهم :ماعليه يابوك خابر النظر ماهوب ملك احد قام عقبها وراح ..اسمحو لي
سلطان :مسموح
اطلع وسلطان يلتفت على محمد :واثقن من بنته النظر ماهوب ملك احد يعني اني ماقدرت املك نفسي ..!ابتسم بسخريه وحرك المسباح متراكي على المركى
محمد :اجل ذاه زين ياسلطان اتعلمه انك شفت بناته
سلطان بجديه :ماشفت الاوحده وباخذها.. وش عاد فيها لو شفتها مهيب الاولى
اسكت محمد عارف انه يمشي الامور على كيفه ولا همه لاعتب ولا نصيحه
عند خيمت البنات
ادخل ابو فهد وجلس على المركى بهدوء :من الي شافها راعي الفكسار ماعليها برقع
الهنوف حسيت احد معطيني كف يعني هذا الي شافني هو الامير كيف يعني جاي يعلمه ولا وش السالفه
ابو فهد بسوال سريع :منهي
ام فهد باستغراب :وحدتن منك شايفها احد
الهنوف بسحى وخوف بسيط :كنا عند الوايت انا ولمياء انغسل وهوالي جانا والله ماشفناه ولا درين عنه
ابو فهد :يعني انتي
الهنوف منزله راسها :ايه
ابو فهد :الرجال اهناه يبيتس
ارفعت راسها بسرعه: وش يبي بي
ناظرني ابوي وابتسم :لا تخافين.. مابه شي خاطبتس بس يبيتس
ام فهد بستغراب :صادق يابو فهد
ابو فهد :ايه وش رايتس يالهنوف؟؟.. الرجال يحتريني ويبي يملك ذلحين وياخذتس
الهنوف بخوف ماقدرت تسيطر عليه وصدمه :لا لا انا مخطوبه لعبد العزيز ولا نسيتو لمياء كل ماخطبه واحد عيت اكيد انها هذا نصيبها تحتريه خلها تاخذه
التفت عليها لمياء بسحى وبسرعه وعاقدها حواجبها :الرجال حددتس بنفسه
ابو فهد: هو ماشي بكره يأبوتس وبيردس لنا لا راح .. كمل ابوها برجى.. يقول ان لها مهر مفتوح هي الي تحدده وبيجيب لي الوايت نرفس النعمه بيدينا فكري فيها وانا ابوتس
كملت امها: عبد العزيز متكلم فيتس بس ماعاد عادها
الهنوف وفيها البكى :معاده بس هوقال ان بحجزها ذلحين ولا تباطوني لين تزين اموري
ام فهد:اخذي الرجال وافلحي شوفي مصلحتس من كل النواحي ياهنيف
قامت لبوها وحبت راسه جات بتكلمه الدموع معاد خلتها اتكمل تحملت وقالت له :يبه بتخرج ذا السنه انشالله وبتوظف
والله اول ماستلم راتبي لاحط عليه قرض واشترري لك وايت ...وصحت ماقدرت اصبر
قام ابوها امسح اشعرها : الله يكتب لتس الخيره يابوتس وبيرزقنا الله انشالله
اطلع ابوها لفت على خواتها كلهن ساكتات اطلعت وراء الخيمه وقعدت تبكي ابوي كان بيجيه وايت بلاش
وانا السبب فيه واكيد انا بنغتني بس ماقدر وشهقت بقوه
جاتها لمياء وجلست جنبها :خلاص يالهنوف مايسوى رفضتيه وش الي بيكيتس ذلحين
الهنوف : كان في يدي اجل لمياء توقعين لا شفت ابوي يشغل الوايت وهو خربان ولا تحسبين اني مافكرت انه بيزعل يوم رفضته وبينكبنا ..وشهقت ببكاء ..هذا الي يخوفني ويزيد قهري يالمياء ليته ماجاء.
حز في خاطري اختي الهنوف اشوفها تبكي ماعمري شفته بذا الشكل ابد شخصيتها قويه وماتحب احد يطاء لها على طرف تنرفز وتزعل والله يستر
لمياء:ليه ماوفقتي طيب اخبر انه ماهوب حبن في اعبد العزيز اصلن ما قد شفتيه
الهنوف تمسح ادموعها :مانيب ابي اعيش عيشتهم ابي جماعتنا اروح واجي لهلي حتى رجلي سهل اني اتعامل معه ..عارفه انه بيكون رسمي معي هاذي حياتهم
ومابي اتضايق من اهله ومجتمعه واكيد اني موب اخر حرمه ياخذها بيتزوج لين يشيب لا لا يالمياء
تكلمت لمياء وليتها ماتكلمت :الهنوف بس مانتب عايشه عندهم بس اليوم وبترجعين
معاد اقدرت تصبر وانزلت ادموعها بغزاره من السحى مادرت واش تسوي قالت لها :يعني بس ليله وحده ويبيه الاخو بحلال هاااا
لمياء نزلت راسها :مادري كيفتس ياهنوف
الهنوف:لمياء تكفين ادخلي جيبي برقعي وجلالي وتعالي معي
لمياءبرحمه :وين تبينا انروح
الهنوف في صوتها بحت البكا :ابي اروح خاف يجي ابوي يكلمني مره ثانيه وبعدين مابي ادخل عليهم مره ثانيه
هزت لمياء راسه بمعنى ايه ودخلت راحن قدامهم باطن (وادي )فيه شجر شوي
ادخل ابوفهد عليهم وعدل سلطان جلسته
ابو فهد مفتشل :والله ياولدي اني حاكيتها واجبرتها مير البنت خاطبها واحدن من جماعتنا ولا هوب اهناه وتقول انها بتحتريه
سلطان بهدوء ورزانه :انا قلت لها الي تبي
محمد التفت على صوت هكره خفيفه من فهد الي جا مع ابوه وجلس عند الدلال
ابو فهد :بتلقى يابوك البنات واجد وكلهن يشرفهن انهن ياخذن الامير سلطان بن نايف
سلطان قام :اجل الله يستر عليها ويوفقها انترخص ياعم
اطلع بعد ها وهويدنق من سقف الخيمه ولا حتى شاف محمد ولا التفت على ابو فهد الي يتبعه
اركب السياره وجاه محمد واركب ارفع محمد يده على ابو فهد ومشو
محمد يمشي بهدو ومتوتر من سلطان الساكت
سلطان ولاكنه صار شي التفت على محمد:لا تروح للمخيم خلن انتفرج اشوي بكره ماشين
ارض ارماح فيها اطعوس مرتفعه اشوي تمشى بينها محمد وقف على واحد من الطعوس
افتح سلطان بابه سكره بهدؤ ارفع ثوبه لين اركبه وجلس على صدام الموتر وعنز مرفق ايديه على اركبه وشبك ايديه قدامه
محمد " دريت انه تاثر موب يعني تعلق فيها شاف من الزين لين ملت اعيونه اذكر مره انا وياه في لندن كم بنت درينا انها اسعوديه وخليجيه تتبعه
تبي تجذبه حتى ان وحده منهن اليوم الثاني جات وعرضت نفسها عليه يعرس عليها ههههه اذكر يومها طالع فيها وارجع لا بتوبه وهي ماخلته جالسه على راسه تعرض اميزتها
شفت الغضب في عيونه عقب ماصبر كل ذالوقت قام بهدوءامسك طرف شعرها وحذفه على وجهها وبهدؤ :مادخلتي مزاجي ناظرها من فوق لتحت بحتقار ..ماتصلحين لي.. وهوفي قمت بروده راحت المسكينه والله ان فيها ادموع
بس اما ذي دريت انه تاثر لرفضها له قدامي والي مثله ماينعاف مظهر وماده ومتوفر فيه كل الي تبيه البنت والصدق مالومه شفت البنت تأخذ العقل جمال بارز ونعومه حتى لون فمها الوردي فارق في بياض بشرتها وطول ... ارخيت جسمي على امسند ونصه على الباب بحيث اني اشوفه :سلطان فيه غيرها مليون
التفت علي سلطان مبتسم ساخر ولا عادي ماعرفت وش افسرها ذا الابتسامه ارفع انظره لسماء :محمد
غدت مني المهره لو اني لها خيال
لكن مال الحظ والعين تنظرها
تكلت الرجاء يالله القادر المتعال
عليك انت يالرحمن راجي اتصخرها
انا مهرتي تهاوس بدون حبال
تقول الوطات طبول من دق حافرها
مع اقدومها برقن شعاني يزيد اشعاع
تقفا اشعاعه داجي اليل ساترها
عليها تقول القلب ينتل لها بتلتال
وعيني تخيل اسهيل ماغط ناظرها
ونا والله اني ياعرب مابقى لي حال
تحت خافقي نارن يصاليه ساعرها
محمد :صح السانك وقدها
سلطان :صحت ابدانك قاله لي وهو في قمت هدوه
بعد ذا القصيده حسيت انه ناوي عليها والله ان ذا الصفه شينه فيه مايهون من الي ييبيه قد عمره 34
سلطان :ياولد الخاله ماودك نمشي
محمد ينتبه له:الا انكنك سامح مرتن وحده مشينا
هد سلطان طرف ثوبه وفتح الباب : ياله تحرك
ارجعو مع طريقهم وسلطان يكلم في الجوال شكلها خالتي تزوجت ابوه وراحت معه وفهمتها وثقفتها حياتهم جابت سلطان ورجعت لهلها عقبن عودت لابوه لين جابت ااربعه و وداها لهلها ولعاد ارجعت له ساكنتن في بيت عند اهلها باسم سلطان بانيه لها بعد ماطلعها من بيت ابوه الي حاطها فيه قبل بالرياض ومربينه خواله ويحبهم ويعز مقدارهم
سلطان :مافيني شي نفدا صوتس.. اسكت عقبن اضحك
..لا لا متضايق ولا شي
الجو حار وابوي لزم علي اجي معه وانا والله ماودي اروح
هههههه لا والله منيب اضيع السالفه اسكت وهو مبتسم يسمع لها
يمه لقولتس ان بنت عمتس هبلت في ولدتس بترضين
خابر نفداتس انتي منتب ..."القبيله الي تنتمي له امه قبيله كبيره ولها اصل وفروع
ايه شفتها بمخيم ابوها وجازت لي
لا لا ماهيب اساسيه ذا اليله باخذها وبس
يمه مع السلامه لاجيت حاكيتس
التفت محمد لسلطان :وش فيك صرفتها
سلطان يناظر لقدام ببتسامه ساخره:تشوف الي عند الشجر
التفت محمد وبترجي :ايه تكفى يسلطان خلنا نكمل دربنا
سلطان ابتسم لمحمد :وقف وانزل انا الي بسوق
انزل محمد مسلم امره وتعاكسو الادوار
حرك سلطان ومشى صوبهن
حست بخوف ورجفه وهي تشوف السياره متجهه لهن
امسكت لمياء وهي تهدي نفسها موب عارفيني خلن اهدا...؟؟

شافوهم قربو وقفن وهم هدؤ لين اوصلو لنا ماعرفت الامير بس حسيت انه السواق شكله وجماله البدوي جلسته رزه وقعدته في الكززس مالي مكانه
سلطان مع جهتهن :السلام عليكم
رديت لان لمياء مستحيل ترد:وعليكم السلام
سلطان:مساكن الله بالخير
الهنوف :مساء النور
محمد عينه عليهن ومتفرج فقط
سلطان بهدؤ:وش اسمتس
لمياء اتكلم نفسها يوه يتكلم نفسنا اكيد امه قبيليه
الهنوف ترفع اعيونها صوبه واسكتت
سلطان بسرعه وبدون مبالاه :اسمعي يأم اسود..
ابلعت ريقها وحست بالخوف انه يمكن يسوي بهم شي لاعب فيها ومرتبكه انه اعرفها بسرعه حتى لون ملابسها
سلطان يكمل :انا كلها نص ساعه على مأصل ارماح واجي كمل بقهر منها ..انا لا خطبت ماب بنات العرب ينوخذ رايهن وانتي عارفه وش الي في يدي من السلطه اخرب حياة كل من تحبين وخليهم يقابلونتس بدال وظايفهم
الهنوف بدون صبر وبقهر :بنات القبايل حرات ماهوب انت الي بتعبدهن والي ماينوخذ شورهن اسال عن اصلهن
سلطان ببتسامه سخريه وتعجب ارفع حاجبه : انا يالمزيونه مانيب خاسر شي ابد ابد وباخذتس ذا اليله ماهوب انا الي يقاله لا مابيه ..اذا اعجبتتس السالفه حلو وان ماعجبتتس اخليها غصب تعجبتس
محمد في نفسه ابتسم طلع توقعي صح ماظنيت انك بتخليها في حالها
سلطان :سمعتي يابنت ناصر الساعه ذلحين 12 الساعه و1 بالكثير 2 وانتي في جنبي
لف بهدؤ واثق وحرك سيارته متجه للمخيم بدون حتى لايلقى لهن نظره
اتبعته بنظرها لين اتقى
لمياء لاتستغربون جرات الهنوف لا ضاقت معاد شافت :الهنوف وش بتسوين
الهنوف بالم التفت على لمياء وتمسكت فيها :خايفه ارفض واخاف يخرب على ابوي ذا الوظيفه ومن زينها عاد وكملت بقهر ودموع قلة الحيله.. شفتي نظراته ظنتس بيسهل الامور او بيخلينا بحالنا
لمياء تمسك يديها وبحنان ورجى:وافقي تحملي المشاكل موب سهله
الهنوف بقهر تمسح دموعها: والله لواجيكم بكره واحد تكلم علي ولا اسالني عن اي شي من ناحيته ان اسوي شي مايرضيكم
لمياء :وش قلنا ذلحين انا اهدي تراهي عوافي
مشت الهنوف وتبعتها لين دخلن الخيمه في شقنا راحت وجلست في زاويه ونسدحت
وانا جالسه جنبها وساكته
\\\\\\\\\\\\\\
ساره تمشي في بيتهم هو ازين بيت جماعتهم مات ابوهم وراه خير كثير فيه حديقه وصاله واسعه في دخل البيت
ادخلت عند اخوها راشد جالس في المجلس ويطق طق على الاب
ساره بزهق :راشد
ارفع راسه لها :لبيتس
ساره :تكفى مشنا والله اني زهقت كلهم راحو مافيه احد اروح له
راشد:ان فضيت اليوم لاجاء بعد العصر شفت الي بيصلحلتس ..وابتسم لها
ساره ابتسمت لاخوها :جعل ربي يخليك لي
الساعه 1ونص
الهنوف اتصلي بخشوع ولمياء راحت لمنيره وعلمتها بالي صار لهن يوم راحن
منيره بذهول :تقولينها صادقه
لمياء بخوف :والله اني صادقه خايفه عليها وش بتسوي لاراحت
منيره بتفكير:لا ماعليها انشا الله انها ماهيب شايفتن مايعكر لها جوها المهم انها تهدى تخليه على كيفه بيسمح وبخليها ماهوب اول امير يسويها يالمياء
وينها هي بروح لها
لمياء:اتصلي...اختي منيره مشاالله هي الثانيه في عايلتناعمرها 25 هاديه وفاهمه دايم كلامها يدخل القلب بعد غزيل 27 ثم نوف 24والهنوف 23 وانا 19 واخيرن جاء فهد 16
راحت منيره لها وادخلت عليها لقت امها اتصلي وتقرى اذكرها راحت واجلست جنب الهنوف الي منزله راسها وسرحانه
منيره بصوت هادي عشان ماتسمع امهم :هنوفه اسمعي الكلام الي بقوله لتس
التفت عليها الهنوف بحزن وهي ساكته
كملت منيره :علمتني لمياء فديتها كان بتروحين كذا فجاءه يالهنوف ماخليتيني افهمتس شي!!.. اسمعي ياقلبي..
ترى السالفه هواين وفكري بالزين ياحبيبتي بتروحين له اليوم وبترجعين بكره مافيها شي لاتفكرين بغير كذا لا جيت انشالله جاء معتس الخير وايت لابوي والباقي موب امقصر معتس فيه
وعبد العزيز بنكلم خالتي نمشه واختي غزيل وبنخليها تعمم زواجتس منه عشان لا رجعنا مايجي اخلاف في عرستس مره ثانيه وخلصت السالفه لا تضايقين ياالمزيونه من قدتس ماخذه امير
الهنوف ببسمت امل :الله يخليس يامنيره ويهون عليس ولدتتس
امهن :وش فيكن.. الهنوف خاطرتس ماش وش فيتس
الهنوف تحاول تبين طبيعيه: لا مافيني شي كاني مصدعه بس
اامها :يالمياء
لمياء :لبيه
ام فهد :روحي جيبي ماء وحبوب بندول شوفيها في شنطتي عطيها اياه
الهنوف ببتسامه تعبانه :فديتس يمه
التفت عليها امنيره: ياله الهنوف قومي البسي لبس زين
الهنوف بقوه ورفض: خليني على راحتي ترى منيب امغيره
اسكتت امنيره وهي اتقيم لبسها لابسه جلابيه سوداء اطرافها صفراءعلى شكل فراشات خفيفه مبينه زين جسمها هي ازين خواتي جسم خصرها دقيق وطويله والملابس عليها حتى لوهي عاديه قبله كثير من صديقاتي الي يخطبنها لاخوانهن لاراحت معي صوب عرس واحدتن منهن
بس هي ترفض لين جاء عبد العزيز ورضت به الهنوف سبحانه مايندرى نصيبها منهو معه بعد
جابت لمياء البندول توها بتحط البندول في ثمها لا فهد رافع باب الخيمه بسرعه :الهنوف الامير جانا في الخيمه اهناك معه الشيخ شكل السالفه غصب
منيره : وش قال لابوي
فهد باستغراب :يقول انا شاري طيبك ومصر على البنت انكنك تقدر تسالها مره ثانيه وتقنعها
الهنوف تنزل البنادول :فهد روح لابوي قلو له اني خلاص رضيت
التفت علي فهد :متاكده
الهنوف :ايه
فهد :طيب ليش ماهوب من اول توس بتكلمين ولا لازم اتحطين في السالفه ان
منيره بحزم :خلاص فهد روح وقله
راح فهد ادخل عليهم في الخيمه ولاقدر يشاور ابوه وسطهم استحى يكلمه وهم يناظرونه وجلس
ابوفهد يقوم ويروح لخيمتهن
سلطان :فهد نفسك في شي تبيه والاحصلته اطلب واعتبره هديه مني
فهد بسحى :ماتقصر والله كل شي موجود ولله الحمد اهم شي الصحه والعافيه
سلطان :ولو لازم اعطيك شين خاص مني
ناظر فيه فهد ومدرى وش يطلب ولو اني نفسي سياره معاد اقول لخوياي يمروني اروح معهم للمدرسه احرجت نفسي واحرجتهم
احذف عليه سلطان مفتاح سيارته الي كانو راكبينها هو ومحمد
ارفع فهد راسه :والله ياطويل العمر ماهوب لازم شي
سلطان :اخذه والله انه اول مشوارن لي عليها اليوم ..ابيك بس اتودي محمد والشيخ لرماح وعقبها ارجع بها لابوك اهناه
فهد :الله يطول بعمرك ماتقصر
ابو فهد :ها يالهنوف وش رايتس
الهنوف هزت راسه موافقه
ابوها : ماعليس يابوتس منتب مبطيه علينا
راح ابوها وهي التفت على خواتها وتهز اكتافها ماعدت تدري وش تقول
راحت لها منيره وضمتها :ماعليس وقومي البسي عباتس ذلحين ياله قبل يخلفونتس
ادخل ابو فهد على الرجاجيل :توكل ياطويل العمر
سلطان :ياله ابو عبيد البنت ووافقت اكتب اكتابك
وقع سلطان وودو الكتاب للهنوف ووقعت
سلطان برزانه وفيها لهجت امر :ياابو فهد الامور زينه ابمشي ذلحين
ابو فهد :ايه بخليهم يطلعون لك
اطلع ابو فهد وسلطان راح ياركب السياره الي راح يجيب امحمد الشيخ فيها من ارماح حرك السياره صوب الخيمه ووقف في النص بين الخيمتين اطلع له ابو فهد والهنوف تمشي بهدو وراه والي في القلب اعلم به الله
انحنى سلطان وافتح باب الي جنبه ودزه بشويش عشان اتشوفه وتركب ادخلت وسكرت الباب وازحفت صوب الباب وشبكت ايديها في حضنها
اشر لابو فهد ومشى بهدؤ ولاقال ولاكلمه الهنوف في نفسها يارب رحمتك ماقدر اصدق برجع متزوجه من البر ومطلقه بعد يارب اعني يارب
في خيمت النسوان منيره :يمه كلمي خالتي نمشه واختي غزيل خليها اتعلم العربان اهنك ان الهنوف اعرست لازم لمستقبلها يمه
امها ساكته والعبره خانقتها
امنيره تحط يدها على كتف امها :يمه اكلمها انا
امها هزت راسها وارفعت يدها فوق بمعنى الله يعين
كلمت امنيره خالتها قدهم في شقه في الخبر الي ماصدقت الاعقب ماخذت ام فهد منها التلفون وعلمتها وصوتها فيه نبرة بكى
هدتها نمشه وسكرت منها التفلون
مساعد كان عند امه :يمه ذا لامراء متى ماطقت في روسهم اعرسو
نمشه بصدمتها لذلحين :ايه بالله سهل عليهم ياخذها دامه بالديره الي هو فيها لاراح طلقها ومشى
نوره جايتهم من ورى :وش السالفه
امها :تعالي تعالي شوفي وش صار لهنوف اسم الله عليها
نوره بخوف :وش فيها ؟؟..
امها :توقعي
نوره بترجي :تكفين يمه وش فيه
امها :البنت خذت امير اهناك وافلحت جابت الخير لهلها
نوره بستبعاد شديد :يمه انتي تكلمين جاده
نمشه:لعنبو غيرس هذي ينمزح فيها ...خذت التلفون ودقت على ام راشد وعلمتها ونوره تسمع
نوره في نفسها مستحيل اصدق بدق على جوالها بعلمها بالاشاعه الي اطلعت عليها
نوره تدق وتدق والاالجوال محد يرد عليه في الاخير ارفعت الجوال منيره :الو
نوره :هلا منيره وش لونكم
منيره :طيبين وانتو وش لونكم كلكم
نوره :الحمد الله ماعلينا عطيني الهنوف فديتتس انكنها عندك
منيره :لا والله يانوره ماهيب اهناه ماعلمتس امتس
نوره :منيره هوصدق قالت امي بس عيت اصدق
منيره :الاصدق
نوره تهز راسها بصدمه :خلاص فديتس الله يوفقها
مساعد برواقه :يالله لاذن العصر خلونا نروح للبحر
ام مفلح :لاقام مفلح رحنا حتى قبل ياذن العصر
ابو مفلح طالع من الحمام :تبونا نروح ذلحين مايذن المغرب الا حنا في البيت
نوره ومساعد يعاينون بعض ويضحكون
ام مفلح :وش بلاكم
مساعد :يمه الناس تروح بعد المغرب ماهوب ترجع
ابو مفلح :ذولاه الدشير مهوب حنا
نوره :ماعليه انا حب التمشيه في النهار
ام مفلح :ها روحي قومي مفلح نبي نجلس على جال البحر قبل يكثرون العرب ويقذونا
راحت نوره وقومته
مفلح يجلس وبدهشه:انتو من جدكم بتروحون ذلحن في ذا الواهيب
نوره تهز اكتافها وتبي تقهره بس ولا هي ماتبي تروح ذلحين:لواهيب الا براد بسرعه بس قوم خلن نروح انتسبح
واطلعت شوي وجاهم مفلح يترجاهم يجلسون وعيا ابوه فتلبس وجاهم رايحين للبحر في الظهر
|||||||||
وقف عند باب بيت شكله صغير وقديم دق التلفون:ام فهاد اطلعي لي برا
اطلعت مره كبيره في الاربعين وجات مع جهته
سمعته يكلمها وهو يقول الله الله فيها التفت عليها وامرها تنزل انزلت بهدؤ
نزلت وهو يبتعد جاتها المره وسلمت عليها :وش اخبارك
الهنوف بصوت واطي :طيبه
ام فهاد بحنان :تعالي يمي معي منا
رحنا انا وياها وقطعنا اشارع لجهه فيها مشاغل دخلنا وحده منهن راحت اتكلم المديره وانا منقرفه من كل شي وناويتن اسفهه اوامرها الي بتجي ذلحين اتقولها
جات المديره وقالت لي ياله شيل شعر قلت لها وانا ارفع اعيوني فيها بقرف خلاص انا سويت قالت لي مافي مشكله مافي يبغى بس حمام بخار لازم صديت بوجهي عنها وهي مستغربه وكلمت ام فهاد الي جاتني وكلمتني وانا سافهتهم كلهم ترجتني ام فهاد اتروش مليت منهم وتروشت بسرعه وطلعت لهن بلبسي القديم
جلستني على الكرسي استشورت شعري وجات بتحط لي مكياج دزيت يدها وقمت بعصبيه :ااوووف خلاص يكفي معاد الاهي اتكشخ وروح له يعني تراني مستانسه لك
ام فهاد :لازم ترى بيزعل علي اذا ماشف الي يبي
الهنوف بقهر:وش اسوي بتس طيب، خليه يزعل لابوي ولا اخوي ..
ام فهاد مستغربه :كيفك انا عبدن مامور
الهنوف ساكته ومنقهره تكلم نفسها صدق عبده اقعدو اشوي وهي عليها عباتها لابستها
ام فهاد :ياله السياره برى
طلعت معها في سياره يسوقها رجلها لاانها اركبت معه قدام
عند البحر افرشو بساطهم تحت اظلال السياره ونوره ومساعد بيدخلون البحر
مفلح بغضب : وين وين يالاخت
نوره خافت لايرفض يخليها تسبح:تكفى بروح اسبح مافيه احد
مفلح قام لها وقرب منها :شوفي انا كان ناوي اخليس تدخلين بس من جيتي تقوميني ونا داري انتس بتقهريني ...ويحط اصبعه عند راسه ..حره مزاج منتب داخله
نوره :يبــــــــه شفه عياء مافيه احد
ابو مفلح :خلها يامفلح المكان فاضي
مفلح يناظره وهو يرفع حواجبه :لا لاتدخل فيه كيمرات على عمدان المبات بيصورونها والتفت عليها .. انطقي بس
ابو مفلح :تعالي اجلسي كنتس غيرتس
نوره تناظر مفلح بقهر :و ش استفدت جعلك ياربي يالله ياربي ومعاد درت وش تقول فغضت منه ووقفت عند الشاطي وهو مات ضحك
قعدت تستنشق هواء البحر وهي تنفس بصوت عالي وتزفر
مفلح :اووه ونا اقول الامواج تحركت اثرتس تشفيطينها هدي لاتسبيبن ازمه انتي ومناخيرتس
نوره تشم الهواء واطلع صوت بقوه تبي تسمعه
مفلح بتسهبال يحرك البساط والزمازم كنه مختلف بيقوم : قومو ...وينادي مساعد ..مساعد اخوي
ام مفلح تضحك وابوه يهز راسه وفيه الضحكه ناظرته بحقد وراحت لسياره تبيهم يرضون ويخلونها اتدخل البحرنسوها وقعدو يسولفون وايقت عليهم تبي تشوف نادمين شافتهم سافهينها ويسولفون انزلت لهم وجلست عندهم وسولفت على طول
|||||||||||
وصلو لفندق فخم برماح شكله عادي محافظه ابعيده ومنعزله
انزلو ودخلن الاصنصير خمس ادوار دخلتها شقه عاديه و مرتبه
ام فهاد :ياله نزلي عباتك هذي شقتك
هنوف تجلس على كنبه منفرده:لا ماب امنزلتها اذا بغيت انزلها نزلتها
ناظرتني ودقت على رقمه اكيد هو من الي بتقوله طويل العمر الاهو
الساعه كانت تقريب السبع اطلعت من الشقه دقايق الا هو داخل
الهنوف "امغصني بطني يوم شفته ونزلت راسي بحراج وهو يشوفني بدون غطاء جاء واجلس قدامها على كنبه طويله
بهدؤ حسيت به يناظرني ايه والله انه يناظرني بعد بقوه
سلطان ياشر جنبه :تعالي اهناه
الهنوف ساكته ولا قامت
سلطان بهدؤ اشد من الي قبل :قومي تعالي اهناه
قامت واجلست على نفس الكنبه بس ابعيد اشوي بينهم شبر الكنبه اصلن اصغيره وعليها عباتها شعرها طالع من فوق العبايه
حست بيده تمسك عضدها واتسحبها جنبه ارفعت اعيونها صوبه وهو يناظرها ونزلت راسها حط يده من ورى ظهرها ويده الثانيه على يدها اسحبت يدها بشويش بحراج من ملمس يده
سلطان :وش اسمتس انا للحين ماعرفته اب اشوف ذا الزين وش الاسم الي مسما به
هنوف بصوت قصير ماسمعه :الهنوف
نزل راسه صوبها اشوي وضوق اعيونه :وشو ماسمعتس
الهنوف بصوت الي شوي:الهنوف
سلطان ببتسامه :مشالله احب اسم الهنوف من زمان ..ويناسب طلتس الحلوه .. طيب يالهنوف انا ابيس تفسخين ذا العبايه... حست بدموعها بتخونها ابلعت عبرتها وهزت راسها بمعنى لا
اسكت وقام امقومها معه مشت مستسلمه تحس انها في حلم مارضت تصدق دخلت حجره : ياله يالهنوف دقايق انا طالع وذا الفستان الي على السرير ابيه عليتس
ارفعت نظرها صوبه اول مره وقريب منها شكله رهيب بكل شي وهو معه المسباح ويناظرها .... تخنقتنها العبره وهزت راسها بلا
سلطان بصبر :انتي يالهنوف منتب بزر الي فهمته من اخوتس ان عمرتس 23 العمر الي اكيد انتس فاهمه فيه كل شي مابي ازعلتس لاخاطر ابوتس لاجي الانتي لابسته ابي اشوف الزين لاكمل
اطلع ارفعت نظرها فيها وو يصك الباب تنفست بعمق وبتشتت خذت الفستان وراحت للحمام داخل الحجره قفلته واجلست على البانيو رافض تفكيرها الي يصير اجفلت من صوت المويه الي اقعد يقطر بسرعه وكانه ينبهها لتاخرها البسته وانفجعت وهي تشوفها عليها مستحيل وش ذاه تل علاقي لاسفل الركبه مع ملابسه الداخليه وعليه روب شيفون ابيض البستها وهي تصيح اجلست مره ثانيه على البانيو ودموعها مازالت تنزل ارفعت راسها بخوف و امسحت ادموعها بقوه وطلعت اجلست على السرير قبل يدخل ويشوف الخافي دق قلبها بقوه وهي تسمع صوت الباب ينفتح امسكت طرف الشرشف بقوه
اجلس جنبها و ببتسامه ومروق:ويلومني محمد يوم اصريت عليتس اتضيعين العقل يوم شفتس عند الوايت شفت اشعرتس واذهلني جماله التفتي وكملتي الجمال الله يخليتس لاهلتس
ارفعت اعيونها له ونزلتها بسرعه وهي تشوف شعر دقنه حاطه سكسوكه وريحت العطر ماليته
شافها نزلت راسها قرب منها خذا شعرها كله وحطه مع الجهه الثانيه وحط يده ورى اظهرها ويد امسك فيها راسها وعنزه على صدره وصار يمسح اشعرها وهي تسمع كلام منيره يرن باذنها مد يده على لحيها وارفعه صوبه وبنعومه:لحيتس دقيق مره ...نزل راسه وباسه
انزلت ادموعها بدون شعور وهو اضحك ضحكه حلوووه وهاديه :ليه تبكين ياالهنوف مابغيت افوت علي بوست ذا الملحا الرقيق.. دخل يده في وسط شعرها ومدها لين خلها على خدها ورفع وجهها وباس خدها
تنفس بتوتر :تحكي يالهنوف سولفي علي
الهنوف برتباك من حركاته واطراءه لها وكانها ماعافته قبل:وش اقول
سلطان ببتسامه هاديه ولاهامه شي:ابوتس رجالن طيب فشلتيه يومنتس رفضتي ماستحيتي اتردينه وهو طالبه امير؟؟..
الهنوف ترفرف برموشها بغرور اطلع غصب عنها :العرس راي شخصي مال ذا الامور دخلن فيها
سلطان ومروق على الاخير:صوتس اصغير وحلو اتغنين !!..
الهنوف منصدمه وبسرعه:لا لا ماقد غنيت
رجع راسها عليه مره ثانيه وهو يمسح شعرها من فوق لتحت :انتي يالهنوف حديتي الشاعر على قصاه
الهنوف بالم خافي :ماسويت شي الا حقي
سلطان بضحكه في كلامه ومعطيها على جوها :عارف نفدا شوفتس
لف وجهها لها برقه وباس جبهتها......
قامت الساعه 11 وعلى طول للحمام بدون ماتلف عليه ادخلت وقفلت الباب كم قفله وجلست في الارض انزلت ادموعها ابسرعه وغزاره امسحتها وارجعت تنزل حست بدوخه براسها انسدحت على بلاط الحمام وهي تشهق بخفيف طال الوقت وهي هناك افتحت عيونها بتعب وارفعت راسها من البلاط البارد تنفست بقوه وامسحت بقايا الدموع وقفت غيرت ملابسها والله لو يقولي البسيها مره ثانيه انها على جثتي تسبحت والبست جلابيتها كان مخليتها اهناه على المشبك
شغلت الهواي نشفت حتى نفسها وشعرها فيه وطلعت من الحمام التفت عليه نايم بهدؤ وبراحه ولا هامه الوضع وكانه متعاد عليه كذا حياة القساه مجرمين يسون فعلتهم ويقضون على ضحاياهم ببرود صدت عنه بقهر واطلعت برى اجلست على الكنبه وارفعت رجليها تحتها وعباتها في حظنها نزلت راسها على مسند الكنبه وغمضت عيونها
وقف عند راسها ودخل يده في شعره وبنعاس:ليه قمتي
افتحت عيونها براعه ووقفت بسرعه صارت اقريبه منه بالحيل الصاله متر في متر وزايد عليها الكنب ارفعت راسها له واصل لصدره وبرجى حزين:ودني لاهلي تكفى
اجلس قدامها ببرود :ليه انتي جايه اتنفذين مهمه وبتروحين ..حط يديه الثنتين وراى راسه وعنزه عليها وعينه تناظر ملامح وجهها
استحت من كلامه واجلست بتوتر لافه وجهها منه بقوه شوي وتنكسر ارقبتها... خذاتلفون الفندق ودق عليهم اطلب عشاء وقالهم يرقونه ابسرعه

سلطان يتامل ملامحها وبتساؤل :من قالو تشبهين ..
الهنوف وبحتقار في نفسها له ماقدرت ترفع عيونها له وتناظر له ناظرت للفراش وبصوت بارد:ماشبه لاحد ..
سلطان يبتسم ويتقدم بجسمه :فريده في جمالتس
الهنوف ترفع عيونها له وتنزلها وهي تشوفه يناظرها وبجمود: بعد اليوم انا فريده بكل شي ...
اضحك بخفيف ورجع نفسه لورى :انتي غريبه البنت تحب تكون متميزه بكل شي المهم ان هذا يسعدتس
اسكتت عارفه انه يتهزاء بها .. شوي الا هوجاي العشاء راح للباب يفتحه واشر عليها ترفع العبايه الي في حظنها تغطي نفسها
راح الهندي بعد مارتبها على الطاوله :تعالي تعشي تروحين لهلتس ووجهتس سفر
مشت بهدؤ وانا احلل كلامه تروحين لاهلتس وجهتس سفر ماخذني تعبار ااااه الله لايوفقك اجلست قدامه وتكتفت
سلطان : مدي يدتس
الهنوف :بس
سلطان بستفسار ملزم :ليه
الهنوف ارفعت وجهها له :اذ غصبتني وكليت رجعته ماقدر
سلطان كمل :على راحتس
قامت منه واجلست على الكنبه ماقدرت تخلي نظرها بجهه وحده ارفعت راسها صوبه تناظره مادق ذقنه وخشمه وفمه وحتى عيونه حاده ونظرتها قويه اسمر يميل للبياض وجذااااب بمعنى الكلمه حلومشالله صدق نفس الي نشوفهم بالتلفزيون طويل وكشخه
التفت عليها كان ياكل بهدؤ :وش رايتس مزيون
الهنوف بخجل لفت عنه واسكتت واصابعها تفرك طرف العبايه بتوتر
قام يغسل وانسدح على الكنبه الي قدامها وهي تحرك بعبايتها ارفعت اعيونها فيه عقب ماشافته يتحرك كثير مره يمين مره شمال حط يده على بطنه يضغط عليه و يفكه ويمد يده على راسه خافت من شكله بطنه يوجعه اكيد اكلهم متسمم بس ماكانها اتشوف الين قام واجلس على حيله ورجع الي في بطنه على الارض لاف على جنب وقفت وراحت له من بعيد :تعبان
بتعب اشر لها تبعد ويده على بطنه اتجهت لطاوله جابت ماي ومدته له :خذ المويه اشرب اشوي.. خذاه واشرب ورجعه لها و صار يضغط بقوه على بطنه ومعالم وجهه بين عليها الالام مادرت وش اتسوي به ناظرته اشوي والسحى ماخلاها اتكلمه ويسيطر عليها شعور بالفرحه انشالله انه عقاب من الله راحت لمكانها ارفع راسه لجواله محذوف على الكنب مد يده وخذاه
سلطان بتعب :محمد تعالني بالفندق تعبان وابيك اتوديني للمستشفى.. صكر عقبها ولف لها.. روحي جيبي ثوبي
وقفت واتجهت للغرفه جابته ومدته عليه البسه وراح للمغسله بسرعه وصوته يرجع بقوه شوي والباب يطق راحت للحجره
الهنوف بتردد :لو سمحت الباب!! يمكن الي يبي ياخذ ك*** اطلعت منه اااه وامسك الباب اطلع من الحمام خذا اشماغه واطلع لصاله سمعت بعدها الباب الخارجي يتصكر توها بتطلع الا سمعت صوت وايقت اشوي خويه الي كان معه و هندي قاله ينظف المكان انتظرته لين راح واطلعت ونامت على الكنبه بعد مالبست عباتها صحت على صوت الباب قامت ماتدري اي وقت وراحت للباب افتحته اشوي
ابو فهاد :ياطويلة العمر اجهزي وانزلي لنا تحت
تنهدت بعمق والم افتحت الدريشه تشوف اي وقت الشمس طالعه خذت عباتها واطلعت راكبه السياره
وفي نص الطريق
ابو فهاد :طويل العمر وصاني اوصلك لاهلك واعطيك هاذا.. مد عليها ظرف خذته وافتحته فيه شيك مهرها على قوله المهر بعد الزواج شقته كم قطعه واطلبت منه قلم ورجعت له الشيك في الظرف:سلمه للامير سلطان في يده
ابو فهاد :سمي طال عمرك ....وصلها لاهلها الي للحين نايمين ادخلت مع لمياء في فراشها وعيونها تناظر سقف الخيمه بشرود
في خيمة الي جالس فيها سلطان وابوه ...
ابو فهاد :ياطويل العمر.. التفت عليه سلطان براسه... جالس بالحفل مع ابوه وقدامهم العرض
ابو فهاد :هذا الظرف رجعته حرمكم لي وطلبت اسلمه لك
خذاه وافتحه شاف الشيك ومابين على وجهه اي رد فعل وقرى الي مكتوب
تاخذ معي عشره وفيني تفننت
هذا تبسمله.. وهذا شطبته..
انا ترى لاقفيت قفيت مابنت
والشخص لامني كرهته كرهته
ماذل نفسي وارخي الراس يافلان
نفسي عزيزه وافقه العلم لاهنت
الذل مايوم بعمري تبعته.
والي جرى غلطات حظي الردي
جبرني ظرفي عليها وتندمت
نهاية البارت الثاني
\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\

تسلمى فيرونا على البارت ...



الهنوف ... قوية رغم كل ما مر بك إلا إنه لم يكسرك و لم يكسر أنفتك و كبريائك ... لكنى أتوقع بعد الكلام الذى أرسلتيه أن يكون الصياد قد إستيقظ بسلطان و سيعود ...




زواج لليلة واحدة و بعقد شرعى ... أليس عقداً باطلاً لأن من شروط عقد الزواج النية بالإستمرار ؟؟؟





فيرونا متابعاكى و شكراً لك

البارت الثالث
طال عليها الطويل وهي منسدحه ولاحد قام :لموي لموي قومي
قامت بسرعه والتفت عليها
لمياء تضمها وتصيح :الهنوف جيتي
الهنوف بهدؤ :ايه من زمان!! مالقيت امي وابوي وينهم؟؟؟.
لمياء تمسح ادموعها :راحو لرماح انتي وش اخبارتس
الهنوف بالم :طيبه بس احس اني مجروحه ومذلوله يالمياء
لمياء بحنان:لا تفكرين بلي راح خلاص صفحه في حياتس وعدت..!!
الهنوف بقهر:تعدي بدون لاتجرح ..!!

لمياء:انسيه مره وحده ولايمر ببالتس ويطيب الجرح
الهنوف بتعب :انشالله اقدر..
لمياء توقف :امشي معي بروح نفطر.. راحن عند الشغاله وافطرن ولمياء تسولف عليها ادخلت عليهن امنيره
منيره:مرحبا وش اخبارتس
الهنوف: الحمد الله طيبه
جات منيره وياله اجلست
فهد داخل وبراعه :الهنوف وش قومتس اهناه
منيره :رجلها راح وجابها
اجلس فهد جنب الهنوف:الله يالهنوف لبى قلبس جاتني سياره باسبابتس
الهنوف تناظر لمياء وتحاول تبتسم
فهد :قومي شوفيها عطاني سييارته اخر موديل تهبل من داخل ياهي كايفه
قوم فهد الهنوف وراح يوريها السياره
يالله ماتوقعون وش فرحتي وانا اشوف وايت جديد واقف عند ابوي وسيارت فهد لكزس لؤلؤي
الهنوف:فهد متى جاكم الوايت
فهد :اليوم الساعه 4 قومنا صوته وابوي رايح هو وامي يبي يجيب استمارته
بعد تقريب الساعه اوصلو اهلها حبت اخشومهم امسك ابوها راسها حبه وهي ساكته وارفع يديه يدعي لها انه يوفقها من وين متلقي وجهها وامها رافعه يدها اتامن دعوته ابتسمت اول مره من جاتهم عقب الدعوه ياله ابوي وامي راضين علي هذا اهم شي اسكتو ولاعلقو على الموضوع ابد اليوم لنا تقريب خامس يوم جينا الاربعا واليوم الاحد امي قالت تبي ترجع بكره لنعيريه فرحت خلاص عفت البر الساعه
2 الظهر راحو كلهم يتمشون عند الابل مارجعو لاالساعه 4تقهوو العصر دقت غزيل تسالها وش اخبارها حاولت تبين طبيعيه بس ماقدرت قامت اتسولف عليها ارتاحت عقب ما كلمت منصور سكرته وعلى المغرب قرب فهد السياره شالو اغراض الي مايحتاجونها اليله تعشو وقعدو برى الساعه 10 كلن راح لفراشه ماصدقت جاء اليوم الثاني على طول اول من ادخل في السياره دقت علينا نوف وقالت انها بتجيب غدانا 1 وصلنا النعيريه نزلنا ونوف اتهلي وترحب
نوف :اخيرن جيتو الدار من عقبكم كان مابها سكان
لمياء :الله اثرتس شاعره
حست بقلبها يهوي ببطنها عقب كلام لمياء انا حديته الشاعر على قصاه اقشعر جلدها يوم تذكرته روحته من بالها وسلمت على نوف الي كان كل اشوي ملتفته عليها تغدو وكلن راح لحجرته اول مادخلت الحجره دقت عليها ساره من جماعتنا القراب امها بنت عم امي وام ساره عمة نوره المهم انا بعض الاحيان نلتقي عند خالتي نمشه
ساره:مرحبا بالي زارو النعيريه
الهنوف بضحكه:بتس اكثر.. عدليها مرحبا بالذي سكن النعيريه
ساره بطيبه:الي تبينه هو الي بقوله
هنوف حز في خاطرها مابيهم يتحسسون مني وكنهم مايبون يزعلوني :فديتس... تعالي عندنا اليوم توى الدوامات وانا لمياء بلحالنا
ساره بتاكيد :الله لايعوق بشر ماصدقت على الله اشوف احد منكم راحت انويران وخلتني
الهنوف :وش اخبارها
ساره :ملكتها الخميس
الهنوف:الله يوفقها..ننتظرتس
الساعه 9 اليل جات ساره ولقت البنات فارشات فرشه في الحوش سلمت عليهم وجلست
ساره :وين امتس وابوتس
لمياء:راحو يرقدون
الهنوف :اخذي رراحتس ترى فهيدان راح عند العيال
لمياء:منتك صدره في البر بلحاله يسولف مع الراعي ويساله عن اهله كم بنت هو مزيون سمسم تلفزيون هههههههه
الهنوف وساره :ههههههه
ساره :حلوو اجواء البر
لمياء:ايه روعه انشا الله تجون معنا في عيد الفطر
الهنوف:ياله توى شهر 12 باقي عشر شهور
ساره بقهر :عسى مايغيرون مكانهم راعين المخيمات
لمياء:هههههههه سنه مايمديتس
ساره بهدؤ تلف للهنوف:ماتوقعت الي بصير لتس
الهنوف ببتسامه :والاانا اذا للحين احس كان الي صارلي حلم
ساره بتردد:طيب او شايف نفسه
الهنوف حسيت ساره بتحس بالي احس به ماخذه ولد عمها يوم تخرجنا من الثانوي واطلع ماش سربوت وتطلقت منه تجرئت و اول مره تكلم عنه من جات اهلها ولمياء تناظرها بحنان:ماكذب عليكم اسلوبه روعه هادي وحديثه ممتع لو يقهرني حتى ضحكته هاديه اجذبني ماخفت منه اكثير صح استحيت بس احسه عادي
ساره بحالميه :يارب اخذ نفستس لكان يطقني رايح جاي ليل الله نهاره
الهنوف ولمياء:هههههههههه
الهنوف تضحك:لونه اصاير كان مب ذي اعلومتس تسبلين بذا العيون
لمياء :انا وياتس ياساره ناخذ واحد نشغله ونهيت على كيفنا ان طقني افزعي لي وان طقتس خليته ياخذ راحته
الهنوف :هههه بعدي اختي
ساره براعه :اشوى انتس افصحتي عن نوايتس من ذلحين
لمياء :هههههه
سرى اليل وجاء راشد خذاها على الساعه 2
يوم الاربعا الساعه 2م
ام فهد :الهنوف دقي على خالتس نمشه خليها تجي تقهوى عندنا العصر
الهنوف:توهم يمه جاين اليوم
ام فهد :دقت علي الصبح واصلين للبيت يمدي
الهنوف: ابشري
الساعه اربع جات ام مفلح وانزل مفلح يسلم على خالته نوره
مفلح عند الباب:احم حم ياولد
قامن البنات بسرعه ودخلن داخل
ادخل سلم على خالته الي ترحب به وهو مقبل
ام فهد بحنان :وش اخبار ظهرك
مفلح يعكف ظهره بنشاط :انشالله انه تشالى
ام مفلح عقب ماسلمت عليها واجلست :الله يصلحهم وش لهم بالتحداي
مفلح :افااا يمه زاهمني الرجال
ام فهد :الي ازهمك يمكنه اشلى منك ماهمه السالفه جدا
مفلح :هههههه تبين الصراحه نفدا عينتس انا انسان احب المشاكل
ام فهد :هههه افا يامك
مفلح بجديه :ترى علي تبلوه واظلموه ونا اناظر ماقدرت امسك نفسي ومديت يدي
ام مفلح :ابوك مادرى الى ذلحين وبيزعل عليك
مفلح يلتفت عليها وهو مازال واقف:ماظلمت احد ولا مديت يدي عبث وغير كذا ماعلي من احد
ادخلت نوره على البنات:يؤيؤ السلام على العبدات اوف كذا البر يسوي
الهنوف :هههههههه وعليكم السلام ...ابرونز ماعندتس ذوق
نوره :هههههه برونز غصب
لمياء :لاصدق نوره واضح علينا
نوره :انتي مره الهنوف اشوي بس
لمياء بضيق:حتى انتي مسوده
نوره:ههههههه مسوده عاد
الهنوف :زعلتيها والبنت ابد معندها الا وحده..وش بحر الشرقيه غير عن بحرنا
نوره بمبالغه :يهبل اخضر ومره يزرق مشكل
لمياء تناظرها وتمشي معها الموضوع: يعني على كيف الواحد
نوره :ايوه على كيفتس الي تبين
لمياء تلف عنها :اقول اخوتس متى بيروح اعجبته الوقفه
مفلح واقف عند الباب :مع السلامه ..ولا حد يحش فيني لارحت
ام فهد تضحك :لبى والله قلبك وانت فيك عذروبن احد يحش فيك
مفلح يبتسم لخالته الي متاكد من حبها له ويبادلها نفس الشعور :لبى قلبتس انتي انا شاك في امي
ام مفلح تناظر ببتسامة استهزاء :دون نفسك وانا امك موب ذاه يهمك
اضحك واطلع برى
ادخلن البنات عليهم وخالتها نمشه استلمتها بدعاوي جعل ربي يوفقس وييسر امرس ياحبيبتي وافقتي وعاونتي اهلس والبنت هذا ماقفها ومن ذا الكلام عاد خالتي نمشه اموت فيها وكلامها عسل اكبود ومتقبلته بصدر رحب بس اني ساكته حتى الابتسامه ماقدرت اطلعهاخاصه اذا قعدت افكر ان الرجاجيل درو اموت سبعين مره ومحد حاس بالي فيني بعدها اسكتت خالتها وغيرو مجرى السالفه خايفين لايضايقونها تعشو عندهم
ورقن البنات فوق في حجرة الهنوف يناظرن لهن فلم
لمياء: انا مشتهيه بيبسي بكلم البقاله احد يبي
البنات مندمجات :لا ....
كلمت لمياء ونزلت تحت تحتريه طق الباب افتحته وجات وراءه
لمياء :ها محمد حطي هنا وتاشر على الارض
راعي البقاله :جيب اول فلوس حق امس مافي اعطي
لميا بقرف :خلصني خلاص بكره جيب
راعي البقاله بصوت عالي:دايم يقول جيب ومافي جيب
حطت الجلال على شعرها وتلثمت شرعت الباب وطلعت له ببجامتها
لمياء بقهر:خلاص قبل يخلي فهد طقي
ادخلي ياقليلة الحياء التفت على الرجال الي حاكها مدت يدها وخذت البيبسي من يد الهندي طنشته ودخلت داخل ببرود
نزلت اجلالها على اكتوفها لوه يعرفني وش كان بيسوي استغفر الله
رقت على البنات ونوره توها نازله
لميا :وين رايحه
نوره :خلاص قلبي بنسري مفلح تحت
لمياء انصعقت :ليكون هو الي تكلم
ابعدت منها نوره قبل تسمعها وهي تحط يدها على راسها بخوف
اطلعو لمفلح الي يغلي من القهر طريقة كلامها ولثمتها وببجامه بعد مخلي لها الحبل على الغارب ومطنشه بعد
مفلح يلف لنوره الي اركبت وبضيقه:منهي الي انزلت لراعي البقاله يانوره
نوره :لموي
مفلح في نفسه معاد فيه حياء كلت راعي البقاله حسبالها انه بزر ماهوب رجال قدامها
لمياء بخوف يارب مايقول شي لخالتي ولا يفكر فيني تفكير شين خطاء بس راعي بقاله مايسوى ادخلت عند الهنوف وكملت معها الفلم بذهن شارد قامت قبل لينتهي الفلم وراحت لحجرتها
الساعه 4العصر اليوم الثاني
راشد جايب المملك وكاشخ على سنقت عشره الي بشوفه بيدخل عليها
وقع ووقعت نوره وتمت مراسيم الملكه (هذي الملكه في النعيريه لاشوفه ولامكالمه )
ادخل عليهم مفلح عقب ماراحو الرجاجيل ببتسامه:ها انويران وش رايتس اوريتس صورت راشد اليوم كنه بيدخل
نوره مستحيه :تفرج عليها انت
مفلح يضحك:قدها مندبله كبدي منه وش بعد ابي به
ام مفلح تضحك :اسم الله عليه .. كنها عندك عطني اياها
نوره عصبت :نذر ماشوفها
مفلح :هههههههههاي انتي الي بتناظرينه موب هو الي بيناظرتس
ام مفلح :ههههه
ادخل عليهم ابو مفلح :السلام عليكم
كلهم :وعليكم السلام
ابو مفلح مستانس :الله يوفقهم
ام مفلح :امين انشالله ان يبرد كبدي عند نوره
مفلح :هيه على بالتس مستحيه والله ان تلقونها ذلحين تقول في نفسها امين
نوره بسرعه :قسم انه يكذب
ام مفلح مبتسمه:خلها تقوله
ابو مفلح :هههه ليه يكذب قليها صدق ماتبين توفقين معه ... وكمل بحنان والا لذلحين مابغاه قلبتس
نوره في نفسها لا والله انه صار عادي :لا ماهوب قصدي بس.. وسكتت
ابو مفلح :ماعليه بتستانسين انشالله
في بيت الراشد
ام راشد بفرحه:مبروك جعلها من مقابيل البركه
راشد يحب راسها وخشمهاوببتسامه حلوه:امين
ساره تحب خشمه:مبروك لبى قلبك
راشد يمسك راسها ويحبه :الله يبارك فيتس وعقبالتس انشالله
ام راشد :امين يارب اقريب وحبيب
ساره مبتسمه بسحى
راشد :اناا مانيب اموافق على رجل ساره لين يكتب في العقد يجيبها لنا كل يوم
ساره اضحكت بخفيف
ام راشد :الله لايخليني منك انها لارحت معه وستانست هي الي بتقول ماهوب لازم انروح لهم دايم ازهل البنات
ساره بسرعه وصدمه :مستحيل
راشد :هههههههه امزح عليتس لاتوهقيني لاجا تحسبيني بكتبه
\\\\\\\
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:57 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012