عرض مشاركة واحدة
قديم 06-05-21, 03:57 PM   #6

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 84,520
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي




البارت الخامس
-

اشِجان بدت تتذكر صديقتها الاكترونيه اللي تعرفت عليها سنه ونص من رجعت للسعوديه وهي ناسيتها تذكرتها اخذت جوالها وهي تتصل عليها بعد ثواني ردت:هلا اشِجان وينك انتِ مختفيه ؟
اشِجان:معليش والله انشغلت شوي وتدرين ؟ رجعت للسعوديه
جمانه ضحكت:واخيراً رجعتي وينك بالضبط ؟
اشِجان:بالرياض مالنا يومين ساكنين بيتنا الجديد
جمانه رفعت نظرها للساعه وكانت تِشير ل7:30 العشاء:تجين بيتي ؟ ودي افضفض لك احسني متضايقه اشِجان مره مره متضايقه
اشِجان:طيب اشوف ابوي واقولك ارسلي اللوكيشن
جمانه ابتسمت:تمام يلا
اشِجان نزلت وكان ابوها جالس هو وجدتها فقط:ابوي بروح لبيت صديقتي عازمتني
علي باستغراب:من متى عندك صديقات بالرياض ؟
اشِجان:اعرفها من سنه ونص شدعوه يبه البنت ثقه
علي:اشِجان مافيه روحه لبيت صديقاتك ماتعرفين خيرهم من شرهم بس تعرفينها بالجوال
اشِجان:طيب شوف مكان البيت اذ بعيد مره خلاص مانروح
علي:لا يعني لا
اشِجان فتحت الواتس وهي تشوف اللوكيشن كان قدام بيتها ضحكت بصدمه:بيتها قدام بيتنا ابوي
علي:شلون يعني بيتها قدام بيتنا !
اشِجان:ايوه قدام بيتنا يبه بالله بروح
علي:يمه تعرفين اهِل البيت اللي قدامنا ؟
الجده:وانا شعرفني فيهم ؟ ماعرفهم
اشِجان باست راسه:ابوي بالله بروح لها
علي:طيب البسي يلا عشان اوديك لبست جينز اسود وتيشيرت ابيض نايك
لبست سليبر وعبايتها وتنقبت واخذت شنطتها وجوالها دقت على جمانه:افتحي انا عند الباب
جمانه باستغراب:بالسرعه ذي ؟ بنت مايمدي قايله لك من 5 دقايق
اشِجان وقفت عند باب بيتها:اقول افتحي رجلي اوجعتني وانا واقفه
لفت نظرها للسياره اللي وقفت نزل وهو مستغرب منها لفت نظرها له شهقت بصدمه وبهّمس:ذعار شجايبه هنا !

دخلت اشِجان:ساعه تفتحين ياربي
جمانه ناظرتها:شكلك موعلى صوتك وضحكت
اشِجان:انتِ اللي شكلك على صوتك بس طلعتي حلوه احلا من الصور
جمانه:شايفه يلا تعالي مسويه جلسة بالحوش
اشِجان:يلا بس فيه احد ؟
جمانه:ماعندي اخوان وابوي طالع مراح يجي الحين
جلسو فصخت النقاب وعبايتها وانتثر شعرها الطويل
جمانه:مشاءالله شعرك يجننن
اشِجان:تدرين يتعبني ودي اقصه بس ابوي رافض طبعاً
جمانه:لاتقصينه وربي حلو الا ماقلتي لي شلون جيتي بالسرعه ذي وربي جايه بهيلكوبتر انتِ ؟
اشِجان:البيت قدام البيت ياحلوه
جمانه:شلون يعني ؟
اشِجان:بيتنا قدامكم بالضبط
جمانه صرخت:تستهببلييين الله شلونن ؟
لايكون بيت عمي سهاد ؟
اشِجان هزت اكتافها:ماعرف بس اللي اعرفه بيتنا قدام بيتكم بس مشاءالله بيتك يشابه مع البيوت الثانيه وربي كنت واقفه عند اللي جنبكم نزل واخر شي طلع مديري الغثيث مدري وش ذي الصدفه
جمانه:دقيقه دقيقه مديرك ؟ انتِ وين تشتغلين ؟
اشِجان:بشركة الحَمد للتمور
جمانه:لاياشيخه ؟ بعد بعد هاذي شركة ابوي وعماني
اشِجان:يعني اللي شفته برا عمك ؟
جمانه:منهو ايش اسمه ؟
اشِجان:ذعار
جمانه:هذا خالي ذعار واشرت باصبعها على الشباك اللي قدامهم وهذا بيته فوق
اشِجان:ايه اشوا ماسبيته
جمانه:ترا خالي شوي عصبي وماتقربين منه يعني ماتدقين ميانه واجد
اشِجان:شفيك احسك متضايقه ؟
جمانه تنهدت وهي تقول لها السالفه
اشِجان:شلون وش بتسوين جمانه قدامك 3 شهور انتِ عطيتيه امل انك بتقدرين تطلعينه
جمانه:عطيته امل وخايفه ياشِجان اني اخسر بالقضية وماثبت برائته وربي سند موقادره اتخيل
اشِجان:جمانه هدي وخلينا نفكر وشوي شوي
اخذت جوالها وهي تفتح الباسورد وتفتح الاستديو وتوريه صورتها:لوتشوفين بس بيومين تغير شكله سند اختفت ابتسامته وبان الحزن عليه سند تغير 180 درجه بيومين لو يصير 3 شهور وش بيصير عليه خايفه
اشِجان ضمتها:خلي ثقتك بالله كبيره جمانه وهدي شوي وخلينا نفكر ليش ماتكلمين اصحابه ؟
جمانه:تدرين مايردون علي وشكيت فيهم والله
اشِجان:شلون يعني مايردون ؟
جمانه:سند اخوياه 3 رامي وعساف وظافر
رامي انقتل والمُتهم سند وانا متاكدة انه بريئ عساف وظافر ليش مايردون لان مستحيل مايعرفو باللي صار
اشِجان:لاتتسرعين وتظلمينهم ماتدرين
جمانه:مدري مدري اشِجان تكفين ساعديني موقادره افكر
اشِجان:طيب شوفي الحين موقال لك خالك انه بيساعدك ؟
جمانه:ايوه
اشِجان:انا برجع البيت وانتِ لاتضيعين دقيقه او ثانيه حاولي قد ماتقدرين تجمعين ادله
جمانه:اجلسي ليش تروحين تو الناس
اشِجان:مايصير انتو عندكم مشكلة وانا جايه ادور الوناسه لا مايصير اذ تبين شي كلميني وقفت وهي تلبس عبايتها وتربط شعرها وكان ثقيل لانه مِن النوع الكثيف ذعار واقف ومبتسم نِقطة ضعفه الشعر الطويل وشعرها سواده مِثل سواد اليل وهو مِن عشاق اليل وكثير طلعت وهو يراقبها بعِيونه لين دخلت لبيتها قاطع ابتسامه جرس شقته فتحه وكان جمانه:مين اللي كانت عندك ؟
جمانه:صديقتي خالي هذا مو موضوعنا سند ؟
ذعار:كلمت عساف قال انه مايعرف عنهم شي
جمانه عصبت:يكذبب ! انا متاكدة يكذب
ذعار:شلون يكذب فهميني ؟
جمانه:مو لقو جثة رامي طايحه بالبر لها يومين ؟
ذعار:ايوه ؟
جمانه:طيب هّم باليومين هاذي موطلعو من بيت عمي سهاد ؟ بعدها القو القَبض على سند ؟ يعني لهم يد وهّم خايفين ترا واكيد صارو يتهربون عشان ماينكشفون
شروق شهقت بخوف من مِسك معصمها:انتِ شلون تتجرئين للمره الثانيه تدخلين عندي ! لاتخليني اجرم فيك هنا اطلعي احسن لك ولاعاد ترجعين فاهمه !
شروق نزلت دموعها:رائد
رائد صرخ بوجها:لاتنطقين اسميي شروق لاتخليني افضحك واقول لعمي عنك !
شروق مسكت وجهه:رائد افهمني انا احببك ليش موراضي تفهمني !
رائد دفها بقوه لين ارتطم ظهرها بالجدار غمضت عيونها بألم
رائد قرب منها وكور يده وضربها بالجدار قريب من راسها صار وحرارة انفاسه تلفح على رقبتها لانها اقِصر منه بكثير:تطلعين الحين ولاتبيني اخليك تطلعين وانتِ تبكين دم
شروق هزت راسها بالايجاب اخذت جوالها اللي طاح عِند رجلها وهي ترجف طلعت وهي تركض جوزاء شافتها منهاره تبكي عرفت انه رائد
طلعت عِند رائد:يمه رائد شفيك ؟
رائد وهو يهز رجله بعصبيه:لاعاد تدخل عندي
ورجع بينام لف نظره لامه جاهزه اوراقي ابتعالج
جوزاء ابتسمت بفرحه اكيد ؟
رائد هز راسه وانسدح وهو يحاول يرجع ينام
رجعت شروق وهي تشوف جمانه بوجها وكانت معصبه:انا ودي افهم انتِ بنفس ذا الوقت وين تروحين ؟
شروق:كنت بالحوش !
جمانه ضحكت بسخريه:وتبيني اصدقك انك كنتي بالحوش شروق قولي لي وين طسيتي !
شروق:شفيك تصارخين لايصحون امي وابوي
جمانه:لاانتِ ودك اقوم ابوي واقوله الانسه شروق تطلع كل يوم الساعه 2 وماترجع الا 3 ساعه كامله وين تروحينن !
شروق:جمانه خليني افهمك
جمانه:يلا فهميني وين رحتي !
شروق:خلينا نطلع الغرفه واقولك تكفين لاتفضحينا
جمانه اشرت باصبعها بمعنى امشي قدامي
اشِجان صحت من نومها ولفت نظرها للجوال اخذت نفس عميق تاخرت بالنومه ساعه فقط وهي دايم تصحى 2 بسبب الحلم اللي يصحيها بنفس الساعه تعبت من الحلم صارت مرهقه من قِلة النوم تصحى بس ماتقدر ترجع تنام اخذت جوالها ونزلت تحت شافت البيت طافي النور ومافيه احد
شغلت انوار الصاله وجلست بملل فتحت جوالها وكانت رساله من جمانه:صاحيه ؟
ردت عليها:ايه صاحيه
جمانه:نطلع الساعه 7 بكوفي ؟
اشِجان:تمام بس أي كوفي ؟
جمانه:مدري تسوقين انتِ ؟
اشِجان:ايوه
جمانه:خلاص نروح مع بعض ونحدد اي كوفي نجلس فيه
اشِجان:طيب خلاص
"الساعه 7 ونص"
طلعت اشِجان وهي تشغل سيارتها وقفت عند بيت جمانه طلع سهاد وماسكه ضاري وزيد وكان تعبان بالحِيل ركبوه السياره حِزنت على حاله وكيف تعبان والهّموم باينه عليه وكيف تغير شكله 180 درجه عكس اول ماشافته بالشِركه ركبت السياره جمانه وهي تبكي اشِجان بخوف:شفيك تبكين ؟
جمانه وهي ترجف:باقي3 ايام 3 ايام اشِجان ماعاد فيه وقت اثبت برائة سند انا وعدته اني اثبت برائته
اشِجان مسحت على ظهرها:هدي هدي راح تقدرين جمانه معاك وقت قدامك 3 ايام راح تقدرين
جمانه:شلون معاي وقت شلون ؟ اشِجان انا ماقدر شوفي حال عمي انا ماقدر ماقدر
اشِجان ضغطت على يدها:لاتستسلمين سند معاه ربي تبين نروح كوفي ولانتمشى بحديقه افضل لك
جمانه:مدري كيفك
اشِجان حركت وهي متوجه للحديقه القريبه من البيت وقفت وهي تنزل هي وجمانه وصارو يمشون الجو كان بارد مره
جمانه كانت تبكي وللان ماسكتت
اشِجان مدت لها المويه:سمي بالله واشربي مويه
شربت ويدها ترجف
ذعار فصخ شماغه:سند شفته الحمدالله
ضاري:ماقدرت اروح شلونه ؟
ذعار ابتسم:الابتسامه مافارقته لوتشوفه ثقته بالله كبيره وعارف انه بيطلع برائة وقال لي انِي موكل امري لله
ضاري مسح على وجهه:ان شاءالله بس ابوي تعب 3 شهور ماينام زين
ذعار:انا مانمت والله بنام شوي راسي مصدع وقف وهو يسحب شماغه ويرقى لشقته
انسدح بثوبه مافيه حيل يفصخ ثوبه وعلطول غفى
"شروق ونجد"
نجد:وربي متضايقه على سند وكثير صاير البيت كئيب زيد لوتشوفينه وربي بس يجي ينام ويطلع
شروق:سمعت بيروحون لاهل رامي وبياخذون جدي
نجد:ايوه راحو اليوم بس رفضو
شروق:طيب انا بروح انام
نجد:تمام نوم العوافي
طلعت شروق تنام وجلست نجد قاطعها اتصال صقر تاففت وهي تقفل جوالها مالها خِلق له
دخلت جمانه للبيت شروق لفت:وين كنتي ؟
جمانه:كنت طالعه شتبين ؟
شروق:طالعه من 7 الصباح والحين 9 اليل وين كنتي !
جمانه:كنت مع اشِجان بعدين رحت للمكتب حقي اشتغل على قضية سند ويمكن اشوف دليل يثبت برائته تعبت وجيت
شروق:تمام نامي
جمانه:بنام
"اشِجان"
وهي تتذكر الكاميرا فتحت الدرج وشغلت الكاميرا وجلست على السرير عِقدت حواجبها باستغراب
وكانت تشوف الفيديو بصمت ارتجفت وهي تبعد الكاميرا لفت نظرها للمره الثانيه وقفت وهي تمشي بانحاء الغرفه قاطعها دخول ابوها علي صرخت بخوف
علي:بسم عليك شفيك ؟
اشِجان سكرت الكاميرا:هاه لامافيني شي بس خوفتني يوم دخلت بسرعه





لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس