الموضوع: تساؤلات حائرة
عرض مشاركة واحدة
قديم 08-08-21, 02:13 AM   #8

دولة الرئيس
 
الصورة الرمزية دولة الرئيس

? العضوٌ?ھہ » 446606
?  التسِجيلٌ » Jun 2019
? مشَارَ?اتْي » 158
?  نُقآطِيْ » دولة الرئيس is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kingi مشاهدة المشاركة
في قمة ألمي وعذابي
انقسمت أفكاري قسمين
بين مصدق ومكذب
أن الحب في يوماً ما
يصبح كذبً وهراء
يتحول حقداً وعِداء
وقلوب تخفي البغضاء
سكين تطعن في خفاء
يتجرد من كل وفاء
يمحو كل جميل كان
ويدمر روح الإنسان
هل يعقل أن الحب يكون
ندم وشعور بالذنب ... ؟!
خجلاً وعذابات ضمير ... ؟!
صوتً ما في رأسي يقول
أن الحب ليس بمسؤول
عن جرح شعور المخذولين
وقضايا تتعلق بالقلب
لكن القصة تكمن
في أن الحب له وجهان ...!!
مرٌ حلوٌ سيان
لا فرق فكل يؤلم
يترك آثار في القلب
الحب قضية أخلاق
وتسامى عن كل نفاق
لا يوجد معيار فيه
وقوانين قد تحميه ..!!
مطلق من كل قيود
مبهم منذ الوجود
صوت ما في رأسي يقول
أن الحب ليس بمسؤول
عن كل عذاب المخدوعين
عن كل دمار الموجوعين
لكن القصة تكمن
في أن الحب له وجهان
مرٌ حلوٌ سيان
لا فرق فكل يؤلم
يترك آثار في القلب
لكن هل يمكن أن يغدو الحب
تعبً وهموم وسراب ...؟
دمعً حائر في الاهداب .. ؟
مجرم يفلت دون عقاب... ؟
أحيان أشعر أن الناس أشبه
بورقة كوبون .. !!
قد نربح جائزة كبرى
أو نخسر ما نملك ثمنً للورقة.. !
وبأن الدنيا مسرح
والكل يمثل فيه
فهناك مؤدٍ جيد يعرف
كيف يؤدي الدور
وهناك بريء ساذج
يتلقى هذا التزوير
لكن صوت ما في رأسي يقول
هل يمكن أن يغدو الحب
محرقة للماضي المكلوم..؟
مقبرة للغد المظلوم..؟
آلة تدمير للحاضر ..؟
صوت ما في رأسي يقول
أن الحب ليس بمسؤول
عن أفعال المحتالين
تجار الكلمات الحلوة
مرضى النفس المزدوجين
لكن القصة تكمن
في أن الحب له وجهان
مرٌ حلوٌ سيان لا فرق فكل يؤلم
يترك آثار في القلب
***

طرح راقي مميز

كلام معبر وجميل
سعدت بالمرور هنا

اشكرك ورد


دولة الرئيس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس