عرض مشاركة واحدة
قديم 17-04-24, 02:23 AM   #3161

ألحان الربيع
 
الصورة الرمزية ألحان الربيع

? العضوٌ??? » 492532
?  التسِجيلٌ » Sep 2021
? مشَارَ?اتْي » 2,339
? الًجنِس »
?  نُقآطِيْ » ألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond reputeألحان الربيع has a reputation beyond repute
افتراضي


خاطرة من صديقة عزيزة غائبة ربي يسعدها أينما كانت ...كتبتها قبل توبة ألمى هههه على لسان هادي عندما يرى ألمى بالحجاب وحان وقت ضمها لتكون مقدمة الفصل ان شاء الله❤❤



افتتاحية الفصل الأربعون (( بركان الغضب ))


أتتني وهي ترتدي لون السماء فستاناً وهو لون عينيها
وصابغة على نحرها بخمار كأنه الورد على شفتيها
تتهادى في استحياء تتبختر تُقبّل الطريق بقدميها
تتمايل في مشيتها كنسمة تسحر الأعمى إن مَرّ عليها
رباه أيغير الظلام من امرأة فينير إن اسبلت مقلتيها؟
وتخسف الشمس بنورها احتراماً لجمال نور قمريها
وأغار من الريح والنسائم العابرة وهي تداعب خديها
يتمنى القلب العاشق أن تحمله كمحفظة بيديها
وياويلي وويل خدي المشتاق للغوص غافياً بين نهديها
كيف لا ونومي يستلذ حلو السبات من نهر شهديها
شهد ارتشفه من قربها وآخر يثملني من شفتيها
فما ذاك بثغر ولا مبسم بل خاتم ملوك اهدي إليها
ولا نحن دونها الأحلام تأتينا وما تأخذنا إلا لها و إليها
يافاتنة لبست ثوب الوقار فغارت الحشمة منها وعليها
واهتدت بحسن الخصال فصار جمالها والخلق سمتيها
يا من لفتك الدنيا بالأحضان وتلقفتك الفتن بيديها
وعشتي تائهة كالعميان و الغفلة تعصب عينيها
شتان بين اليوم والأمس شتان فنور التوبة يضوي بسماءيها
ظاهر بيّن للعيان والهداية هدية من الله الهادي إليها
تسير نحوي وانا الولهان أكاد أسقط صريعاً عند قدميها
فلك الحمد يارحمن رددت لي قلبي فقد كان وقلبها قلبيها
وكان صدري سقيم أجوف بردان فروحي وقلبي ملكيها
وعادت ألمى الروح لي والقلب سيظل أمانتي بين يديها
(( كلمات الغالية الطاووس الأبيض ))





ألحان الربيع متواجد حالياً  
التوقيع
((---لاجـــــــــ في سمائها ـــــــــئ---))

https://www.rewity.com/forum/t484164.html


اللهم كلّما ابتعدنا عنك ردنا إليك رداً جميلاً
رد مع اقتباس