عرض مشاركة واحدة
قديم 16-05-24, 11:45 AM   #41

ملك جاسم
alkap ~
 
الصورة الرمزية ملك جاسم

? العضوٌ??? » 337305
?  التسِجيلٌ » Feb 2015
? مشَارَ?اتْي » 2,683
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Iraq
?  نُقآطِيْ » ملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond reputeملك جاسم has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   water
¬» قناتك fox
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي


كانت مستلقية على سرير ادم بعالم آخر وتقرأ كتاب اعجبها منذ أن اكتشفته بين أنقاض الكتب التي لديه يتحدث عن الحضارات القديمة وهي من عشاق التاريخ بأنواعه قاطع تركيزها الدقات الثلاث لآدم التي تنبه عن دخوله نظرت للساعه واستغربت قدومه وقبل أن تتحرك من مكانها دخل للغرفه بسرعه مغلق الباب خلفه
-لماذا عدت الآن
سألت بقلق وهي تعتدل بجلستها ضحك بخفوت وهو يضع مفاتيحه وهاتفه على مكتبه
-لم أكن أعرف اني يجب أن أقدم طلب من أجل العودة مبكرا
-ليس هكذا ولكني استغربت لأنك تأتي متأخرا دائما
نهضت بسرعة من السرير مبتسمه بخجل من تهورها وهي تبرر كلامها
-لقد استأذنت من أجل أن أذهب لحفل استقبال ابن جيراننا صديق برتبة عدو
قال ضاحكا وهو يتذكر قصي وكم كان يتشاجر معه بسبب هويدا كلما منعها من أن تلعب معه كان يجن وياتي ليتشاجر معه تحرك باتجاه الملحق ولكنه توقف عندما قالت
-حارس الطفوله
قالت مبتسمة ولكن ابتسامتها اختفت عندما نظر لها وكأنها ارتكبت جريمة
-من أين عرفتي هذا الاسم
سال بتعجب هو متأكد أنه لم يقل لها هذا حتى أنه تقريبا نساه لولا أن ذكرته هي الآن
-لقد سمعته
ردت باستغراب من ردت فعله
-ممن سمعته أنا لم أخبرك به
-سمعته من جارتكم ورويدا عندما كانتا يتحدثا سويا
-نوار
قالها بابتسامة وهو يهز رأسه
-لقد اكتشفت اليوم عنك شيء جديد وهو أنك مجرم كيف تعذب طفل بريئ وترعبه هكذا
تلقت ضحكه عاليه وكأنه مدحته وجدت نفسها تضحك بخفوت على ضحكته ومع تحرك شيئ غريب لا تعرف ما هو بداخلها ولكنه جميل جدا وأحبته كثيرا
-هل قفز على السطح
سال وعيونه تلمع
-لا ، رفض خوفا منك ، هل حقا رفعته فلقه كما يقول وربطته كخروف العيد وهددته بالسجن
-يبدو أنه تعلم الدرس واجل فعلتها لو قفز لاعدت الأمر مجددا
قال وهو يدخل للملحق لتتبعه منزعجة من اسلوبه بالتعامل مع طفل هكذا
-كيف تفعل هذا أنه طفل بريئ ملاك
-والله لا يوجد ملاك ألا انتي اتعلمي لو كنا بوضع مختلف عن هذا لادرتك بالحاره لتري الملائكة ماذا يفعلون أو يتحدثون
قال ساخرا منها وهو يخرج ثيابه متجه للحمام
-هل ستدخل للحمام
تسالت بخجل و وجهها يكاد يحترق من خجلها
-أن سمحتي
قالها مبتسما على خجلها
-لما لا تستخدم الحمام الاخر لا يوجد أحد بالمنزل سوى هويدا ونائمه
-كيف عرفتي أنه لا يوجد أحد
-رويدا أخبرت جارتكم بهذا
-حتى وإن كان لا يوجد أحد الجو بالخارج بارد جدا ولا أريد أن امرض الآن لذا إن سمحتي لي ساستخدم الحمام
ابتسمت له بخجل وهي تعض على شفتها بقوه و تهز راسها بالموافقه له اعجبتها فكرة أنه يستأذنها ….
*******
في ساعة متأخرة جداً …

دخل للمنزل بهدوء يبدو أن الكل نام ألا أنه صدم بأخته وهي تظهر بوجهه من الظلام كادت أن تقطع خلفه ليلعنها بخفوت وهو يبتعد عنها
-ماذا تفعلين بالظلام كانك شبح
تحدث بانزعاج ليدخل غرفته وهي تتبعه متجاهله انزعاجه منها
-لماذا تاخرت هكذا والدتي انتظرتك حتى بعد أن أخبرها أبي أن لا تنتظرك ولكنها نامت بمكانها من تعبها
-لم أنتبه للوقت لقد أخذنا الحديث أنا والشباب عدت مع آدم وهم ذهبوا لمنازلهم
-من الجيد أنك بدأت تحسن علاقتك بخال ابنائك
قالت بسخريه جلبت البسمه له
-قبل أن يكون خال ابنائي فهو صديقي مشكلتنا الوحيدة كانت هويدا وهي ستكون بمنزلي وأم أبنائي إذا لماذا لا احسن علاقتي به
انهى كلامه غامزا لها وهو يضحك
-أدعي أن يحصل ما تريد لان خالتي خطبت رويدا لأحمد بعد أن خطبت امي هويدا لك وامي غاضبه منها خوفا من أن يرفض احمد فأنت تعرفه لا يفكر بالزواج بهكذا طريقة وعندها ستحدث مشكله تخرب عليك خطبتك
-دعيها لا تقلق لأن الأحمق راى رويدا وتيبس بمكانه ولم ينزل عيونه عنها ألا عندما نهرته لقد اعجبته جدا يبدو أن قدري مرتبط مع هذا الأحمق ليس بالعمل فقط وانما حتى بالزواج هيا اخرجي أريد أن أنام
قال هو يضحك على هكذا قدر يجمعه مع ابن خالته بكل الطرق
-ليس قبل أن تخبرني متى رآها
قالت ضاحكه بصدمه ف رويدا لم تخبرها عن هذا الأمر تلك الماكرة اخفت عنها هذا ولكن لن تتركها غدا حتى تعرف التفاصيل
-لماذا لم تأتي هويدا معهم
تجاهل الرد على سؤالها وهو يسأل عن معشوقة قلبه يكاد يجن ليلمحها فقط ليرى ذاك الوجه الجميل وهو يبتسم بسحر له
-وكيف عرفت أنها لم تأتي هل كنت تراقب منزلهم
قالت ساخره منه لأنه تجاهل الرد عليها
-أجل اراقبه هل لديك اعتراض
قال بعدم اهتمام ونظرة تخبرها ما دخلك بالأمر
-مطلقا ومن أنا لاعترض على لهفة عاشق يتمنى لمحه من محبوبته
قالت لتضحك ويبتسم هو على كلامها تمدد على سريره وهو يتذكر كيف كان جالس قبل ساعات وهو ينظر لبابهم وكأنه كان يجلس على الجمر لكنه تحطم عندما راى والدتها واختها يخرجون وهي لم تكن معهم أخرجه من شروده كلام اخته عنها ليعتدل بجلسته بسرعة وهو ينظر بقلق
-يقولون أنها مريضة ولم تأتي
-ما بها ولماذا تركوها لوحدها هكذا
قال بقلق عليها وغضب من عدم بقاء أحد معها
-نوار من أخبرتني وعندما سألت رويدا عنها قالت أنها منذ أيام متعبه وتنام قليل فلم تقام أكثر لتسقط اليوم وتنام وكأنها لم تذق النوم منذ سنين لا تقلق ليس بها شيء أنت تعلم مدى حب وتعلق رويدا باختها هل لو كان بها شيء لتركتها واتت هنا أو حتى آدم هل كان سيخرج معك واخته بالمنزل مريضه اطمئن وهيا نام وغدا ستخبرني كيف رأى أحمد رويدا والا ساخبر امي ولن تتركك مطلقا
قالتها وخرجت لتترك قلب ملتاع يفكر بمعشوقته التي لم يراها حتى الآن ....
********


ملك جاسم غير متواجد حالياً  
التوقيع
أينَ أُخفي ضعفَ صَبرِي حينَ يلتَفِتُ إلَيّ الحَنينْ ؟
رد مع اقتباس