عرض مشاركة واحدة
قديم 08-11-11, 05:46 PM   #1

malksaif

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء

alkap ~
 
الصورة الرمزية malksaif

? العضوٌ?ھہ » 120710
?  التسِجيلٌ » May 2010
? مشَارَ?اتْي » 2,545
? الًجنِس »
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » malksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond reputemalksaif has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
Icon26 عاشق ليل لا ينتهى *مميزة*,*مكتملة*









عدت إليكم من جديد لنخوض مغامرة جديدة وحلم يدعمة الأمل , ربما تجدون بين سطورى المتواضعة بعضاً من أحداث تم تناولها من قبل , لم أستطع الأبتعاد حقيقة لأنة واقعنا يجب أن نتناولة , الفرق بين تكرار الأفكار طريقة المعالجة التى تكون بنكهة الكاتب , ها أنا أضع بين أيديكم الأمينة تجربة أول مرة ينجرف بداخلها قلمى , وأقول بداخلها لأننى بالفعل شعرت بنفسى أتداخل مع دوامات الحروف والكلمات لذلك هى أقرب الروايات التى كتبتها إلى قلبى وعقلى, أتمنى أن تنال رضاكم وشكراً مقدماً لكل من أطل على صفحتى , شكر خاص للعزيزةDalia...لمساندتها الدائمة وتصميم الغلاف المميز ,شكراً جزيلاً......


أترككم مع الخاطرة والمقدمة والغلاف ... الفصل الأول بإذن الله يوم الخميس القادم ....



عاشق ليل لا ينتهى

أصبر على مر جفاى , فأنت قلبى ووجدانى
كم صبرت أنا على مر هواك ولوعة أشواقى تمزقنى
ياقلبى لاتكن جاحداً كن ليناً هيناً أترانى
تعبث حبيبتك بأوردتك فتسامح متكبراً لأقوالى
هيهات ياقلب أن تشتكى , يكفى أنها تسكن بأعماقى
وتتسربل لأيامى .. تتلحف بأحلامى وتدور بطرقاتى
المظلمة بفستان أزرق ليلى يذبح شرايينى ووجدانى
ليت الحياة كلها ليل كى لا أفيق من أوهامى
فأنا عاشق ليل لا ينتهى بذاكرتى وأحلامى
حاصرتنى دوماً بنظرة تذيب وجدانى
تتسلل خفية الى واقعى وأيامى
إلى متى ستظل الجراح بلا التئام لذكراكِ
حفرت بداخلى أخاديد من نار تصهرنى
تعذبنى الأحلام دوما وأصبح الواقع أكثر يؤلمنى لرؤياكِ
كل الطرق نهايتها أنتِ وبدايتها فقط عشقى وأحزانى
كل ركن بحياتى تركتى بة ذكرى توجعنى وتمزق كيانى
هدمت جدران حياتى مراراً وتكراراً على أتخلص من ركن أحلامى
إلا أنكى مازلتى تنظرين إلى بعبث عاتبة بين جدرانى الجديدة فى نفس الركن الذى مزق وجدانى
هل تستمتعين بنحرى حياً مولاتى
آة ياقلب قاس أوجع أيامى وأهاتى
لم يحفل يوماً بماض تركتة وحاضر تنهشة ذكرياتى
فليلى لا ينتهى وحزنى لا ينطفىء وجرحى لا يندمل , فيا مولاتى
سامحى قلبى وزلاتى , سامحى وجعى وبداياتى
سامحى عمراً أفنيتة بلا أعترافاتى ...


الأقدار.. تلك اللعبة التى تتقاذفنا بمهارة خادعة تارة تسعدنا وترفعنا الى عنان السماء وكأننا ملكنا الدنيا , وتارة تحملنا بهموم تنحنى لها الهامات وتتمزق لها القلوب...إنها بالفعل لعبة الأقدار, لايستطيع شخص الفوز عليها فقط نسايرها وندعى بأمل واه أنها تحمل فى جعبتها الأفضل ...متى وكيف ولماذا وأين ؟..أسئلة مبهمة ...لانعلم ما تخبئة ..الزمن وحدة كفيل بالرد عليها والسخرية منا كعادتة ونحن كبشر لانمل ولا نكل , نحلم ونتمنى من جديد مهما زادت الانتكاسات , يزيد طمعنا كلما تحققت الأمنيات دائما نريد المزيد ...سأقص عليكم قدراً من تلك الأقدار التى جمعتنا على نفحة عشق وفرح , وفرقتنا كشظايا مبعثرة لأحزان صادمة توخذ بقوة وعنف حافرة أخاديد مظلمة من ليل لاينتهى بخريطة عمرى ...
قدرنا أنا وحبيبتى أننا نلتقى دوماً فى نهايات الأشياء.. ونهايات الأحداث ..أبدا لانتوافق.. نسير كضفتى نهر متوازيين لايلتقيان إلا نادرا ًوإذا حدث اللقاء يكون مؤلماً , معقداً, ومظلماً كمصب مائى متعرج ممتلىء بالحصى والعثرات...
لاأعلم لماذا أرتبطت ذكرانا دائماً بأواخر الأوقات وبنهايات الأشياء فعندما يدق القلب فى عالم الرجال يكون الطبيعى أن تكون حبيبتة بداية العمر وبداية الحياة , إلا حبيبتى فهى مختلفة , ببساطة ...مختلفة ...
هذا أنا وهذة هى مهما حاولت أن أقرب المسافات وأمهد الطرق الوعرة يكون قدرنا أننا وصلنا لطريق مسدود, ولا مجال لآمال جديدة .....فأنا وحبيبتى موشومين بالفراق دائما وأبداً ...
تدعى ليل , وهى ليلى الذى لاينتهى ..غمرتنى بنور عاصف فى بداية عشقى بها ثم لفتنى بعاصفة مدارية مظلمة وليل أسود غيم على خمسة عشر عاماً من حياتى مهما أطلت الشمس بضيائها لم تستطع قوة أشعتها يوماً من تبديد ليلها , بعد أن تغلغلت بدواخلى وتربعت على عرش قلبى البكر وأصبحت تجرى بشرايينى مجرى الدم .... حتى بعد أن أصبحت من المحرمات على طيف تفكيرى , سجنتها بداخل ربوع كيانى وحاولت بكل قوتى قمع ذكراها إلا أننى مازلت غارقاً بظلامها وليلها يأبى الأنتهاء .. هربت من وطنى ,أهلى , وأصدقائى كى لاأتلظى بجحيم قربى لها وهى ملك لغيرى ,ولمن ؟ ....لأقرب الأرواح الى روحى ...











إهداء من العزيزة كاردينيا73








روابط فصول الرواية . . .











الفصل الحادي عشر https://www.rewity.com/vb/6341234-post677.html

الفصل الثانى عشر https://www.rewity.com/vb/6388320-post710.html

الفصل الثالث عشر https://www.rewity.com/vb/6423382-post764.html

الفصل الرابع عشر https://www.rewity.com/vb/t182228-87.html


الفصل السادس عشر https://www.rewity.com/vb/t182228-105.html


الفصل الثامن عشر https://www.rewity.com/vb/t182228-116.html

الفصل التاسع عشر https://www.rewity.com/vb/t182228-120.html

الفصلان العشرون و الحادى و العشرون https://www.rewity.com/vb/t182228-129.html

الفصل الثانى و العشرون https://www.rewity.com/vb/t182228-140.html

الفصلان الثالث والرابع والعشرون https://www.rewity.com/vb/t182228-150.html#post6755590

الفصل الخامس و العشرون https://www.rewity.com/vb/6812617-post1590.html

الفصل السادس والعشرون https://www.rewity.com/vb/t182228-160.html#post6813144


الرواية ككتاب الكتروني من تصميم كاردينيا73

محتوى مخفي






تواقيع من تصميم المبدعتين ~sẳrẳh و Dalyia اهداء للكاتبة ولجميع القارئات





التعديل الأخير تم بواسطة كاردينيا الغوازي ; 11-06-15 الساعة 05:45 AM
malksaif غير متواجد حالياً  
التوقيع









رد مع اقتباس