عرض مشاركة واحدة
قديم 30-07-14, 11:00 PM   #1114

LENDZY CULLEN

نجم روايتي والفائزة الاولى في مسابقة ستيفاني ماير وفراشة متالقة بعالم الازياء والاناقة

alkap ~
 
الصورة الرمزية LENDZY CULLEN

? العضوٌ?ھہ » 280670
?  التسِجيلٌ » Dec 2012
? مشَارَ?اتْي » 2,783
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
? مزاجي » مزاجي
My Facebook My Twitter My Flickr My Fromspring My Tumblr My Deviantart
?  نُقآطِيْ » LENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond reputeLENDZY CULLEN has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   cola
¬» قناتك mbc4
?? ??? ~
لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

الحلقه الواحده والثلاثون

مذكرتي.. خجله انا ..مما اكتبه الان ..اعلم انك.. رفيقي المخلص..والدائم الاحتواء لي ..في كل حالتي ..لكنني اليوم اوجهه تحدي ..تواجدي الان هنا...وبهذا الوقت تحديدا ..تحدي لي ..يثبت مدى جلادتي ..وقوتي ..وصبري على الحياه ..ومصاعبها ..يثبت انني ما اختزنه جبرا بداخلي تجاهه ..حبا ..صافيا ..خاليا من اي شوائب.. لاشفقه ولا تمنن ولا اي من مصالح الحياه .. تتخلله .. فقط حباً صادقاً .. كبراءه حب الوليد لوالدته .. لا يجنى منه اي مصلحه .. الا حبا طاهرا ً .. عفيفاً.. بت متأكده .. ومصره على نتيجه حيرتي .. التي اخذت من وقتي الكثير .. لا تسرع .. ولا استعجال .. ولا اي من تلك الدوافع .. يجبرني على ان اعترف بعمق هذا الاعتراف لذاتي....

اليك يا مذكرتي .. تعرفي البسيط .. عن الحب.. هو رؤية عيوب شريكي .. تكمله لنواقص شخصيتي.. وبساطة شخصي .. اكمال لصوره رسمت بفخامه بمخيلة هو.. وان اختلاف اذوقنا وارئنا .. يخلق نوعا جديدا من الترابط بيننا .. ذاك الترابط الذي يزيد من عمق وارساء العلاقه بيننا .. وانا وجودنا معاً .. رغم الاختلاف والعيوب .. والبساطه والفخامه .. يزيد من قوة ترابطنا .. فأصبح انا مرأته التي توضح له ملامح الامور .. وهو ضميري الذي يحدد ويقوم لي تصرفاتي وانفعالاتي .. فتتضح الصورة اكثر .. وتتشكل ملامح المستقبل امامنا اوضح .. ويبات الطريق الذي وجد لنا خصيصاً .. معبداً .. يسهل علينا تخطيه بهدوء ويسر.....

انا الان اجلس بمقاعد الانتظار .. خارج مركز العلاج الطبيعي.. حيث يخض الى جلسات العلاج .. ليتم شفاءه على خير .. ليس اليوم الاول له هنا .. مر قرابة الاسبوع .. منذ تخليه عن الجبيره المحيطه بذراعه .. وساقه... لا زال يستخدم العكاز .. ليوازن ثقل جسده.. الا انه افضل حالا الان.. الذي يخجلني .. ولم اخبرك به للان .. انني اهرب الي الانتظار خارجاً .. رغم تواجد مقاعد بالداخل للانتظار .. لانني لا اقوى على الاستماع الى اناته المكتومه التي تصدر منه اثناء العلاج .. اكاد اموت الماً عنه .. واتفادى معرفته بعلمي انه بتألم .. انتظره لاكمال الجلسه .. ليخرج بعدها .. وكأنه لم يتألم بالداخل .. يجاهد ان يبقى امامي قوي .. انا احاول ان اخفي تعاطفي معه.. اتعامل معه بعمليه .. تتخللها قليل من الحنان ..

قرار تركه العمل .. اقام زوبعة من الجدال لمدة ايام طويله .. مابين مؤيد والذي تمثل بي وبحسن ووالدته.. ومعارض.. تمثل في والدانا ووالدتي.. انا اتخذت جانب الالتزام بالصمت .. تاركة له عنان القرار.. وحين وجه لي السؤال امامهم .. دعمته بما يحتاج اليه.. فتوصل الى قراره بسهوله ... دون الحاجه لمزيد من الاقناع.. اتفقنا على ادارة مكتبنا الخاص.. بعد زفافنا مباشرة.. استقيل من عملي لدى الاستاذ منير.. لنفتتح لنا مكتبنا الخاص بنا .. بدعم من الاستاذ منير ذاته.. الم اخبركم بحلم امتلاك مكتبي الخاص بيوماً ما.. الان اقدر على تحقيق الحلم .. والفرق.. انه مع من احب ...
" بتكتبي ايه.."..
"خلصت امتى.." ..
" اه النهارده التمارين اقل ..مقولتيش بتكتبي ايه؟.."..
" بخطط لسرقه البنك الاهلي ..همم تيجي.."..
" مرة واحده كده ..ههههه."..
"امال انت مفكر متجوز بنت فروره ..".
" لا ما انا عرف انك بمليون راجل ..يا بتاعت النقل العام ..هههه.."..
" بتتريق يا سي اسامه ..ليه انت كنت عاوزني اركب معاك العربيه بأي صفه .."..
" عارف انك جد ..وان تربيتك صح ..بس كنت بغلس عليكي ..اصلك بتبقى انتيكه وانت عصبيه ..ههههههه.."..
"طيب اسكت بدل ما ازحلقك هنا واسيبك وامشي ..اتلم اكرملك.."..
"مش ههون عليكي .."..
" مش هتهون ..بس ممكن اوريكي الانتيكه بجد .."..
" لا ..ابوس ايدك ..انت شبعت حدف طوب..كده انت زي الفل ..استمري.."..
"اه ..ما انت بقول كده بردو ..ههههه.."..
" تيجي نروح مشوار بسرعه كده.."..
"فين؟.."..
" مشوار في طريقنا .."..
" متقول عليه طيب.. سر حربي مثلا ."..
" لا دي حاجه بخصوص الشقه .."..
" ماشي يلا.."..
" ماشي يلا بينا .."..

اوقفنا سيارة اجرة ..وصف اسامه له الطريق ..ليعاود الجلوس بأريحيه اكثر بجواري ..على المقعد الخلفي .. ممسكا بكفي بين اصابع كفه .. صمت احاط بنا ..لكنه مختلف عن كل صمت اخر ..صمت تخلله عبق من الرومانسيه ..ومزيج من الراحة ..والاطمئنان ..حتى اننا بلغة اللمس تحدثنا .. هذا وان كانت هي الاولى من نوعها ..لغة خلقناها سويا ..لنتبادل الحديث دون حاجه للتعبير عنه بالكلام ..فقط بلمس اصابعه لكفي ..اعرف ما يدور بخلده.. بت اعلم تقلبات تفكيرة ..متى يغير ..او يتحدث جديا ..او حتى يتغزل بي .. توقفت السياره ..نقد السائق اجرته ..ليفتح لي الباب المجاور لي ..نزلت وسرت الي جواره ..وحين هممت بسؤاله اين نحن ..اشار بسبباته الي فمه ..بان اصمت قليلا ...

ارض منبسطه ..يحيطها ظلام دامس ..ومزروع بها عدد كبير من النخيل ..توقفت بأول الارض ..متخوفه ..ليضغط على كفي .. مطمئنن لي ..انني بأمن معه ..عاود السير ساحبني خلفه ..محاولة اللحاق به ..قدر الامكان ..تغللنا الارض ..وبدات اصوات الضجيج الصادر من المركبات خلفنا يختفي تدريجيا ..والاظاءة بالخفوت تقريبا للعدم ..سواد محيط بنا ..فجأه ..التفت الي ..والقى عكازة الي الارض ..تقدم ..ليقف امامي مباشرة .. ثبت نظراته علي ..ملامحه عجزت عن فهمها ..فقط توقف عن التحديق بي.. اغمض عينيه ..ثم توقفت نبضاتي عن النبض .. وعاملي عن الدوران حول نفسه ..وتوقفت ثواني الساعه عن تقدمها ..فقط ..توقف الزمن .....



التعديل الأخير تم بواسطة كاردينيا73 ; 31-07-14 الساعة 12:25 AM
LENDZY CULLEN غير متواجد حالياً  
التوقيع








ميوش ابدعتي

يوميات شقية


ياماما الحقيني العفاارييييييييييت
هنااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا


تسلمي ميرو
رد مع اقتباس