آخر 10 مشاركات
صراع الحب (32) للكاتبة الرائعة: زاهرة *كاملهـ[مميزة]ــ* (الكاتـب : واثقة الخطى - )           »          شبح في الميدان * مميزة ومكتملة * (الكاتـب : مروة سالم - )           »          نيران الجوى (2) .. * متميزه ومكتملة * سلسلة قلوب شائكه (الكاتـب : hadeer mansour - )           »          إحساس جديد *متميزة و مكتملة* (الكاتـب : سحابه نقيه 1 - )           »          روايه بين مد وجزر بقلم ... إيمان مارش (الكاتـب : الاسود المغرمه - )           »          سجل هنا حضورك اليومي (الكاتـب : فراس الاصيل - )           »          هل حقا نحن متناقضون....؟ (الكاتـب : المســــافررر - )           »          الــــسَــــلام (الكاتـب : دانتِلا - )           »          10 - أمرأة من دخان - راشيل ليندساى (الكاتـب : سماالياقوت - )           »          أترقّب هديلك (1) *مميزة ومكتملة* .. سلسلة قوارير العطّار (الكاتـب : كاردينيا الغوازي - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء > الروايات الطويلة المكتملة المنفردة ( وحي الأعضاء )

Like Tree1Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-02-24, 12:13 PM   #4261

ملكة حمادة

? العضوٌ??? » 288758
?  التسِجيلٌ » Feb 2013
? مشَارَ?اتْي » 1,505
?  نُقآطِيْ » ملكة حمادة is on a distinguished road
Rewity Smile 5


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وجع الكلمات مشاهدة المشاركة










ها أنا أعود ... لكن لا أعلم كيف سوف تكون ملامح عودتي .. هل سوف تكون سوداوية .. أم بها بعض ألوان الفرح ... خرجت بدون استئذان .. احتلت الكيان والوجدان .. وداعبت حسي .. وصدقا أغرتني بالأفكار التي أحس بأنها جديدة على دمائي ..
أرجو بها إلا أتجاوز الخطوط الحمراء .. وبأن تكون تستحق ذوقكم الراقي والرفيع والذي دوما ما يكون الحجر الأول لكل ما يخطه قلمي ..
لن أخص بالإهداء شخص معين .. فكلكم ساهمتم ببناء قلم صغير يسمى بوجع الكلمات ... فشكرا من صميم الفؤاد لكل من رافقني في رحلتي التي أتعبتكم قبل أن تتعبني .. بس بالآخر كان لها طعم خاص يتلذذ بها الفؤاد ..
لكم أهديكم (( مهما كان الثمن ))سوف يكون نظام القصة كالآتي :
فصول لا تتجاوز المشهد الواحد .. لكن مشهد سوف يكون متخم بالأحداث والمشاعر والأحاسيس كتعويض طبعا ^_*
قراءة ممتعة لكل زهرة سوف تتفتح في صفحاتي الباهتة ^_*

(( ولقد أنقذني روميو )) فيه مفاجأة لكي في الطريق .. فقوي قلبكِ


أخليكم مع الغلاف من تحت يدين صاحبة الأنامل الرشيقة ( small baby ) إلي ما نقدر نخطو خطوة إلا وقد نشرت سحرها في أرجاء المكان ^_*























(( الملخص ))


الدنيا قاتمة .. والعالم ليس هو العالم الإنساني .. بات متوحشا ... بات كالغابة المكتظة بالحيوانات المفترسة التي تستبيح أكل لحم الأبرياء كتسلية لها ...وأنا واحدة من هؤلاء الأبرياء الذين نهشت الذئاب جسدها .. ومِن مّن مِن الذي هوته وقدمت له قلبها على طبق من ذهب ...
والسبب تافه ...
تعطي وهل للعطاء من نهاية ..
وتقدمي الحب بلا مقابل..
تبخسي قيمتك فتنالي الظلم والجبروت على يد من لا يقدر ..
قصة تكررت في صفحات الزمن ...
لكن للأسف لم أتعظ منها ..
لهذا وقعت في شركها كالبلهاء ..
وحصدت ثمن سذاجتي ..
وبتُ من الذين يسبق اسمهم كان ..





(( المقدمة ))


أن تكون نكرة ... أتعرف هذا الإحساس ... أنت موجود لكن بنفس الوقت غير موجود .. وكأنك غير مرئي... فكيف تكون مرئي وأنتِ بالكاد تتكلم ...؟
أنا المخطأة لأنني اتخذت من الصمت مسكننا لي ؟!! أمعقول ؟!!
لكن أريد الأمان .. والسلام !!!
أهذا كثير عليّ؟!!
السؤال تلوى الآخر يكوي نفسي المتلظية على جمر العتاب ...
أراه من وراء الشباك وهو يقودهم إلى حيث تقبع شريكتي .. أو من كانت شريكتي .. فلم أعد لها منافسة .. فهي حازت على كل تفكيره .. وكما هو جلي حتى قلبه ...
وأنا .. أنا صرت ولا شيء في صفحات حياته ...
أذنبي بأنني أردت بأن أوفر له الراحة .. وأجعله لا يفكر بهم يتصل بوريد المنزل ... كنت أرغب بأن أجعل عقله صافيا من هم الأولاد والمنزل ومصاريفه لهذا كنت متقشفة في الصرف ... بالكاد أحادثه .. فهو مهندس ذو مستقبل باهر .. لهذا لا بد من أن يحاط بالسكينة حين يعود لمنزله حتى يزود عقلة بمخزن الراحة فيستقض في الصباح متدفقا بأفكار طازجة لا يزاحمها أي قلل أو هم ...
سحبت من شبابي وزودته به ...
محيت شخصي ودفنته في أعمال المنزل وتفانيت بدور الأم وقبل ذلك الزوجة ...
وها هو جزائي سلة المهملات ...
والدمع يحرق الأجفان ..
وأنا أرى رحلته معي قد انتهت بكلمة طالق ...
وقطعي قلبي تقتلع بكل قصوه من جسدي وتصير بين يديه ... فهو الذي يملك المال .. وهو الذي يملك الأمان .. أما أنا .. أنا .. عاجزة ..
وها أنا أكتفي رغما عنيّ بدور الضحية التي ترفض الصراخ .. وتتابع طفليها الغاليان الذين كرست حياتها لهما وهما يتبخران من أمام عينيها ..
رغبه عارمة اعترتني بالإمساك بهما .. إلا أن الزجاج البارد لسع كفيّ فجعلهما تعودان ذليلتين إلى جنبي ّ..
لتسكب السماء ما في قربتها وكأنها تواسيني في خطبي الجلل الذي زلزل أركان الكوخ المسمى بنفسي والذي ينذر بالانهيار ...
فهو منذ أكثر من 31 عاما كان بالكاد يصلب طوله بشق الأنفس وجاء الزلزال المدمر الذي نسفه نسفا ...
لقد انتهت امرأة تدعى زهرة ..
كانت في يوم من الأيام كائن حي يعيش على وجه الأرض ...






(( الورقة الأولى ))



" خذي "
رأيت صورته التي تتراقص من وراء الكرسي البلوري المكسو بلون الأصفر الغامق .. فابتسم بوهن .. وأنا أتناول الكأس من يده .. فأضع ساقا على ساق ... كاشفة ما كان مستور منهما ... تحت ثوب يعد جلد ثاني لجسدي .. والذي يقلد لون حمرة شفتي .. بلون الدم الذي بات بنسبة لي قد جف منذ وقت طويل .. لأقول وأنا أرفرف برمش عينيّ بصوت مغنج :
" شكرا .. كنت بحاجته .. دوما يا فؤاد ما تقرأ أفكاري "
فأغمزه بعين اليسرى ..
فتنكشف ابتسامة واسعة من على ثغره ..
ليجلس بجواري على الكنبة كلاسيكية الطلة ..ويضع يده على ساقي العارية .. ويقول والرغبة تتفجر من عينيه اللتين تنهشان بقدي الذي حرصت على أن يصرخ بمفاتنه من طريقة ثوبي الذي يكشف أكثر منه يستر ..
وككلب مسعور قال:
" وكيف لا أشعر بمن تملك فكري وقلبي "
مررت شفتي على شفتي الذين تضخمتا بفعل أحمر الشفاه .. وقلت بكل دلع.. فهذا الوقود الذي يجعله يتقد قلبه بحبي كما يزعم .. والذي أنا أعلم بأنه الرغبة المسعورة لكل من يحمل جنس ذكر:
" اعلم بأني أشغل فكرك .. لكن عقلك .. هناك علامة استفهام حوله "
لأبتلع كلتا شفتيّ كاظمتا رغبتي الكبيرة لنفضه عني كالبرغوث .. وأنا أشعر بأنفاسه المقززة تحرق عنقي الذي أخذ ينجسه بقبلاته المدنسة بالشهوة المحرمة ..
فيقول بصوت بالكاد يندس بين أنفاسه الثائرة:
" أطلبي أي أثبات حتى تتأكدي بأنك تملكين قلبي وأنا مستعد لتقديمه "
تكسرت نظره الزائفة التي وضعتها على عيني ّ حين دلف إلى غرفتي .. لتحل محلها نظرة تشتعل نارا .. تخللهما بعض خيوط الدمع الخائنة وأنا أقول بصوت ارتعشت نبرته:
" أُريد أبنائي "




وللحكاية بقية ..









توقيع للرواية من تصميم المبدعة *انفاس المطر*










مبدعة بالأدب ومرهفة الحس بنسج أجمل اللوحات أنها الفنانة ( حنان..s ) شكرا لك يا أحلى صديقة








تصميم يخطف الأنفاس من المتألقة بريشتها (أنفاس المطر) فشكرا من صميم فؤادي

















روابط فصول الرواية ...

























































الفصل الحادي عشر https://www.rewity.com/vb/7391825-post940.html










الفصل الثالث عشر https://www.rewity.com/vb/t204885-114.html















الفصل السادس عشرhttps://www.rewity.com/vb/t204885-192.html





الفصل السابع عشر https://www.rewity.com/vb/t204885-204.html














الرواية كاملة ككتاب الكتروني
المحتوى المخفي لايقتبس



Kh jg jg jg jg jf jg gj jg jg jgviiviizrzrEe&:;¥&*₩;£:"_£ v


ملكة حمادة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-02-24, 05:04 PM   #4262

لميس1

? العضوٌ??? » 2429
?  التسِجيلٌ » Feb 2008
? مشَارَ?اتْي » 220
?  نُقآطِيْ » لميس1 is on a distinguished road
افتراضي

مشكوووووووووره♥️♥️♥️

لميس1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-02-24, 07:47 PM   #4263

hanaa85

? العضوٌ??? » 55639
?  التسِجيلٌ » Oct 2008
? مشَارَ?اتْي » 1,646
?  نُقآطِيْ » hanaa85 is on a distinguished road
افتراضي

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

hanaa85 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-02-24, 04:03 AM   #4264

منتبوها

? العضوٌ??? » 354170
?  التسِجيلٌ » Sep 2015
? مشَارَ?اتْي » 969
?  نُقآطِيْ » منتبوها is on a distinguished road
افتراضي

شكراااااااااااااا لك

منتبوها غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-03-24, 02:17 PM   #4265

هبه النيل

? العضوٌ??? » 498540
?  التسِجيلٌ » Jan 2022
? مشَارَ?اتْي » 208
?  نُقآطِيْ » هبه النيل is on a distinguished road
افتراضي

الحمد للله

هبه النيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:17 AM



Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.