آخر 10 مشاركات
زوجة اليوناني المشتراه (7) للكاتبة: Helen Bianchin..*كاملة+روابط* (الكاتـب : raan - )           »          ومضة شك في غمرة يقين (الكاتـب : الريم ناصر - )           »          رواية قصاصٌ وخلاص (الكاتـب : اسما زايد - )           »          في غُمرة الوَجد و الجوى «ج١ سلسلة صولة في أتون الجوى»بقلم فاتن نبيه (الكاتـب : فاتن نبيه - )           »          في أروقة القلب، إلى أين تسيرين؟ (الكاتـب : أغاني الشتاء.. - )           »          وَ بِكَ أَتَهَجَأْ .. أَبْجَدِيَتيِ * مميزة * (الكاتـب : حلمْ يُعآنقْ السمَآء - )           »          ثمن الخطيئة (149) للكاتبة: Dani Collins *كاملة+روابط* (الكاتـب : Gege86 - )           »          عنـــاق السحــاب (الكاتـب : تيّـرا* - )           »          قدرها ان يحبها شيطان (1) .. سلسلة زهرة الدم. (الكاتـب : Eveline - )           »          أثر تغزله النچمات (الكاتـب : Lamees othman - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء > الروايات الطويلة المكتملة المنفردة ( وحي الأعضاء )

Like Tree20Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-07-13, 11:31 PM   #551

ملك الشبح
 
الصورة الرمزية ملك الشبح

? العضوٌ??? » 141085
?  التسِجيلٌ » Sep 2010
? مشَارَ?اتْي » 863
?  نُقآطِيْ » ملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond reputeملك الشبح has a reputation beyond repute
افتراضي


شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ...على الرواية الرائعة متى تنزل الفصل الرابع عشر

ملك الشبح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 12:47 AM   #552

wa3d yasser

? العضوٌ??? » 257800
?  التسِجيلٌ » Aug 2012
? مشَارَ?اتْي » 208
?  نُقآطِيْ » wa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond reputewa3d yasser has a reputation beyond repute
افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

wa3d yasser غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 01:09 AM   #553

aiv

? العضوٌ??? » 158591
?  التسِجيلٌ » Feb 2011
? مشَارَ?اتْي » 785
?  نُقآطِيْ » aiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond reputeaiv has a reputation beyond repute
افتراضي

روووووووووووووووووووووووو ووووووعة

aiv غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 01:22 AM   #554

زهرة نيسان 84

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء و شاعرة متألقة في المنتدى الأدبي

alkap ~
 
الصورة الرمزية زهرة نيسان 84

? العضوٌ??? » 297166
?  التسِجيلٌ » May 2013
? مشَارَ?اتْي » 4,229
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond repute
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

الفصل الرابع عشر
-هل فقدت عقلك ، ما هذا الذى فعلته ؟؟؟
-كان يجب إيقافه عند حده سلمى ، كل ما حدث لكِ حدث بسببه
-يمكنك أن تكذب على العالم كله و تردد أنك قتلته و لكن أنا لن أصدقك، أنت لم تقتله ، تريد إنقاذي من التهمة التي التفت حوله رقبتي، تسلمهم رقبتك بدلاً مني
-لا .. لقد قتلته بيدي ، طعنتهُ حتى انفضت روحه أمامي بيدي هاتين
-توقف عن كذبك للحظة .
-سلمى ،أرجوكِ ، أتوسل إليكِ ، لا تحضري الى هنا ثانية ، و استعيدي حياتك و عيشي سعيدة لِأجلي .
-سعيدة ؟؟ و من دونك!!! ألم تدرك الى الآن أن سعادتي مرتبطة بك أنت؟!! كيف يمكن أن أعيش بدونك ؟؟
-أتـوسل إليك حبيبتي، إنسيه و انسيني و عيشي حياتك دون قيود الماضي.

*********
-إرفعي يدكِ عنها يا مجنونة
-أتركني ، لا تدخل بالأمر إبتعد ،يجب أن أشوه وجهها حتي لا ينظر ناحيتها ثانية.
-أين رجال الأمن ، يجب أن يخرجوا هذه المجنونة .
-سلمى ، هل أنتِ بخير ، لا تخافي إنه جرح سطحي فقط .
لم أفقد وعي ، ولكنني اخترت البقاء بالظلام بعيداً عن هذا الجنون ، حتى أمتدت يدٌ صلبه ترفعني عن الأرض و برفقٍ وضعني على السرير و هو يقول بصوتٍ يبث الأمان :
-لقد ذهبَت...لا تخافي ، أنتِ بخير.. إفتحي عينيكِ .
فتحتُ عيني ببطء لأجده قريباً مني ، همستُ باسمه بارتياح:
-عصام
-أنا هنا أميرتي ، ارتاحي الآن و لن أترككِ ، لن أفعل من بعد هذا اليوم..لن أسمح لأحد بإيذائك .
حاولت أن أرفع نفسي و لكن الدوار أجبرني على العودة لوضع النوم و عصام يقول:
-نامي يا أميرة ... نامي و ارتاحي
سمحتُ لذاتي بالغرق في عالمٍ بعيد عن هذه الدنيا الموحشة ، أبحرتُ بعالم النسيان ، مع إحساسٍ لطيف بالأمان.
*********
أصوات شجارٍ خافتة جعلتني أفرج عن عيني قليلاً و بحذر ، كان بسام يقف هناك يمرر يده بين خصل شعره يوشك على اقتلاع خصله و هو يقول بعصبية شديدة :
- أهدأ ؟؟ لا تطلب مني الهدوء ،ذلك الوغد أوشك على قتلها و قد أذاها أكثر من مرة ، لو كان بإمكاني سحبه من غيبوبته لفعلت لأعيده إليها بكل سرور .
أغمضت عيني و أنا أحمد الله ، وليد غارق بغيبوبه..هو لم يمت
سمِعتُ صوت عمي الذي يحاول أن يقول بشدة :
-لن يفيدنا غضبك الآن ، فأنت لن تحل أي مشكلة بعصبيتك ، علينا أن نحسب خطوتنا القادمة بحذر..لا يجب أن يعرف أحمد بما فعله و ليد و لا أن يعلم بمعرفة سلمى للحقيقة ، أخشى أن يقوم بإيذاء أحدهما.
-لا أصدق أمر هذا الرجل ، كنت أعلم بأنه جشع و أناني و مادي ، يتاجر بكل شيء حتى ابنته و لكن قاتل !!!! لا أصدق هذا ، علينا إخراج سلمى و خالتي من ذلك الوكر بأسرع ما يمكن ، إنه خطر و مجنون.
-معك حق لا يجب أن يكونا بالقرب منه و خاصة مع معرفة سلمى بالحقيقة.
صوت صاحب الجملة الأخير لمس الروح و القلب، أسرعت أجلس بمكاني و أنا أقول بلهفة :
-مازن ، أنت هنا ، مازن
أسرع يقترب مني ، يضمني لصدره بقوة ، تركت دموعي تبلل قميصه و هو يقول :
-لما لم تخبريني سلمى ، لما أخفيت الأمر عني ؟؟
رفعت عيني أقول له منقطعة الأنفاس :
-مازن ... وليد .... وليد.
-لقد أخبرني عمي عماد بكل شيء و سيكون حسابه معي عسيراً للغاية ، قد أتجاوز عما فعله بي و لكن لن أغفر له ما ارتكبه بحقك .
تمسكت بيده و أنا أقول بإنفعالٍ متوسلة :
-لا مازن..لا ،أرجوك لا تنزلق معه بطريق الثأر و الانتقام ، من أجلِ خاطري لا تؤذه ، لن أتحمل أن يصاب بمكروه و لا تنسى أن والدنا السبب بكل هذا ، عِدني الآن..الآن …مازن ، أنت لن تتعرض له بأي شكل من أجلي و من أجل أخته التي فقدت والدها اليوم.
أسرع مازن يضمني لصدره ، يمسح رأسي و هو يقول بقلق :
-أعدك ،أعدك و لكن استرخي الآن ، لا تنفعلي أرجوكِ ، أنتِ مصابة

رفعت عيني لأجد بسام واقفاً بأبعد ركن يحدق بي منكسراً و غاضباً ، يلمس خاتم الخطوبة الذي يرتديه منذ ثلاث سنوات، لا بدّ أنه يشعر بالندم لتورطه مع فتاة مثلي أو ربما يكون غاضباً بسبب خيانتي له ، فقد خرجت مع رجل علم بمشاعري تجاهه بيوم زفافنا .
بعد طرقات خجولة دخلت ريهام الغرفة و هي تحني رأسها بإنكسار و الدموع لا زالت توسم عينيها ، همست لمازن بأن هذه ريهام أختُ وليد، وقفت صامتة و بمنتصف الغرفة ، تفرك كفيها بتوترعاجزة عن الكلام ، حتى اقترب عمي منها يربت على كتفها ، إبتسمت له مرتجفة و هي تستجمع قوتها تقترب مني ، إبتعد مازن قليلاً يفسح لها المجال ، جلسَت بجانبي و هي تزفر بإرهاق:
- أنا آسفة..آسفة لما فعله وليد بكِ ، لا أصدق بأن أخي قد يقدم على هذا التصرف.
أمسكتُ كفها أحاول جاهدة بث الهدوء لنفسها:
-لا تعتذري ، لا ذنب لكِ بكل هذا
-وليد يحبك سلمى ، أنا متأكدة من الأمر ، هو يحتاجك الآن ، لا تتخلي عنه .
صوت اصطدام المقعد بالأرض جعلنا جميعاً نحدق ببسام الذي ركله غاضباً قبل أن يخرج من الغرفة و وجهه لا يفسر .
قالت ريهام و هي تحدق بالباب الذي صفق أمامها :
-أنا آسفة ، هل أخطأت بكلامي حتي يغضب ذاك الشاب ؟؟
إقترب مازن منها و هو يقول بسخرية :
-ذاك الشاب هو خطيب سلمى ، تعلمين اليوم يفترض أن يكون زفافهما.
شهقت و هي تغطي فمها بصدمة تحدق بمازن ، إبتسم وهو يبعد يدها عن فمها :
-لا تقلقي ، سيكون بخير .
قالت و هي تضرب كفاً بكف:
-أنا كارثة متحركة بحق لا بدّ أنكم تفكرون بأنني و أخي لعنة ضربتكم ، في البداية جعل أخاكِ منحرف و مدمن للمخدرات و قد كاد أن يقتلك اليوم ، و أنا الآن أخبرك عن حبه لكِ أمام خطيبك!
أمسكت ضحكة أوشكت على الإنفلات من طريقتها العفوية بالكلام و أنا أشير لمازن :
-أقدم لكِ أخي المنحرف..أخي المنحرف هذه ريهام إبنة عمتنا .
وقفت و هي تضرب خدها و قد تلون وجهها للأحمر القاني و هي تحدق بالأرض تتمتم باعتذاراتها و مازن يحاول أن يهدأها و قد كان يبدو مستمتعاً بذلك .
رغم الوجع و الألم كانت هذه لحظات طبيعية بين عائلة واحدة ...لا حقد و لا كره ، كانت دقائق قليلة و لكنها كانت بلسماً يلمس القلب .
قال مازن و هو بالطريق للخروج من الغرفة :
-سأبحث عن بسام ، سررت بلقائكِ ريهام ، سلمى يجب أن نتصل بأمي و أبي لنخبرهم بالحادث ، لا بدّ أنهم يبحثون عن العروس الهاربة .
وقفت ريهام تستأذن بالمغادرة حتى تعود لطبيب وليد تبحث عن أخبار جديدة ، دقائق قصيرة انقضت و قد عاد مازن برفقة بسام متشنج الوجه ، كئيب الملامح ، ليعود النقاش القميء من جديد .
قال مازن و هو يجلس على السرير بجانبي:
-سلمى الشرطة بالخارج يأخذون الإذن من طبيبك حتى يحقق معك ، من الأفضل للجميع على أن يظهر الأمر على أنه حادثة غير مقصودة .
هززت رأسي موافقة و عمي يقول :
-أبلغيهم بأن وليد قد جاء ليرافقك لقاعة الأفراح بعد أن حدث أمر عطل بسام و أنه انحرف على الطريق بسبب سيارة حاولت تجاوزكم بسرعة عالية ، لا تعقدي الأمر أتركيه بسيطاً.
-سأفعل و لكن أبي؟؟
قال مازن و هو يلمس الجبيرة على يدي :
-سأتصل به بعد مغادرة الشرطة و عند حضوره سنقول بأنك كنت برفقة صديقة صعدت معها بعد أن تأخر بسام عليكِ و قد وقع حادث بسيط تسبب بكسر يدك .
-قد يعلم بأمر التحقيق
-لا ، سوف توقعين وكالة لعمي عماد حتى ينهي القضية و يحرص على إبقائها طي الكتمان
قال عمي و هو يستعد للخروج من الغرفة :
-لدي طرقي و معارفي لا تخافي ، كما قلت أُتركي الأمور بسيطة و لا تعقيدها، يجب أن أذهب لتفقد ريهام و على الأرجح لن أعود أخشى أن يراني أحمد ، سأتصل بك مازن .
وقف مازن و هو يشير لبسام المتكيء على الحائط خلفه :
-هااااي ..أنت ، سيد غضبان ، بربك فك هذه التكشيرة لا ينقصنا مسببات للنكد ، ما شاء الله نحن غارقون به .
زفر بحنق و هو يقول بعصبية :
-لا يعجبني كل هذا ، ذلك الرجل يجب أن يدخل السجن ، لا أن نغطي عليه، ماذا لو عاد لمحاولة قتلها .
-صدقني تدخل الشرطة سيزيد من تعقيد الأمور ، من الأفضل أن نعمل بهدوء و ببطء ، و أنت فقط فكر بسفرك لألمانيا مع سلمى ، فابتعادها معك أفضل طريقة لحمايتها، سأتصل بأبي الآن و أخبره عن وجودنا هنا ، لقد تأخرنا كثيراً عليهم .
خرج من الغرفة و بسام يقف بعيداً ينظر للجبيرة البيضاء التي تغطي يدي ،شعرت بالخجل منه ، أي أفكار سيئة تدور بذهنه عني بعد فعلتي هذه ، أردت الإعتذار منه و شرح الموقف له ، و لكن ما الذي يجب أن أقوله بأنه يملك علي سلطة غير مفسرة ، يقودني خلفه دون مقاومة !!!!
بدلاً من ذلك تمددت على السرير أُغمض عيني و أنا أفكر بحال وليد الآن ،هل سيصبح بخير و ما مقدار الأذى الذي طاله ؟؟!!!
تسلل النوم لوعي رويداً رويداً و قد هدّ التعب جسمي ، شعرت به يقترب و يجلس بجانبي يشدّ الغطاء على جسدي و هو يقول بهمسٍ حارق :
-لقد كاد قلبي أن يتوقف عن خفقانه خوفاً عليكِ ، لقد توقعت هروبك معه بعد اختفائك ، وأتصل زينة تخبرني بأنكِ غادرتي مع عريسك!!!هل تصدقين ؟؟ لقد فكرتُ بالأمر و لكن صدمتُ عندما وجدتُ أنكِ فعلتها حقاً، لو كان ذاك الرجل سوياً لكنتُ أنسحبتُ من حياتك بهدوء و ساعدتك علي الإرتباط به مواجهاً والدك، لقد أحببتك بصمتٍ لسنوات و باستطاعتي أن أموت بهذا الصمت و لكن لن أتركك لذاك المعتوه ، سأبتعد بكِ عنه و لن أسمح لكِ أن تفكري به حتى، هل تفهمين ؟؟
نمتُ على صوته مطمئنة ، هو أصبح الملجأ و الأمان ، أعلم بأنني ظالمة ، و لكن سأتمسك بأنانيتي ، آسفة بسام
*******
كنتُ قد أستيقظتُ للتو ، ، وجدت أمي تجلس بجانبي و الدموع تملأ عينيها ، أسرعَت تضمني لصدرها بكل الحنان و الحب ، رفعت عيني لأجد أبي واقفاً بالقرب و قد امتقع وجهه دون أن يتكلم ، لا بدّ أن تعطيل الزفاف قد أثار غضبه.
سألت أمي عن زفاف علا بقلق:
-لا تخافي ، لقد تم زفافها ،علا بدت كالقمر ، رغم أن زوجها كان جامداً بطريقة مغيظة ، عدم و جودك جعل الناس يتهامسون لكن لا تقلقي فعند زواجكما أنتِ و بسام سوف تخرس كل الألسن.
أطرقتُ رأسي بحزن، و أمي تقول مبتهجة :
-هل رأيت مازن ؟؟ لقد عاد لنا بحمد الله ، يبدو بحالٍ رائعة ، عندما رأيته بقاعة الأفراح كان قلبي يرقص فرحاً لكنه أوشك على الدخول بشجارٍ مع والدك لولا رحمة الله و تدخل بسام لوقعت كارثة .
-الحمد لله ..الحمد لله .
كنتُ أنتظر خروج الجميع و توسلت أمي المغادرة ، و باللحظة التي أصبحت بها وحيدة تسللت لغرف العناية المشددة ، أجساد متألمة مستكينة ، أرواحٌ معلقة بين عالمين ، بحثت بخوف عنه ، لا يُعقل أن يكون بضعف هؤلاء .
و أخيراً وجدتهُ، عرفته رغم الضمادات التي تحيط بوجهه، كم يبدو هشاً و ضعيفاً ، تحيط قدميهِ جبائر بيضاء ، صدره ملفوف بالشاش الطبي ، تحيط به أجهزة كثيرة.
تمنيتُ تحطيم الحاجز الزجاجي بيدي حتى أصلَ إليه ،أن أقترب منه و أهمس له بأحبك ، أنا لك و لن أكون لغيرك ، أن أمسح بيدي على وجهه المعذب ، أمحي عنه الحزن و الألم.
صوت الممرضة سها قطع أفكاري و هي تقول :
-أنتِ هنا ؟؟ جئتِ لرؤية خطيبك ؟؟
هززت رأسي بنعم
-أتريدين الدخول عنده؟؟
قلتُ بلهفة :
-أرجوكِ
-حسناً تعالي معي ، و اعتبريه اعتذاراً عما حدث سابقاً
-شكرا لكِ ، ألف شكر .
ساعدتني على تجاوز منطقة الممرضين و التي تبدو كحصن منيع ، و من ثم ساعدتني على ارتداء الملابس المعقمة
وقفتُ أمامهُ أخيراً، ضج القلب بصخبٍ على حال صاحبه ، و العين تذرف دموع الحزن و القهر ، و الندم يقرض روحي ، لما لم أذهب معه و تركنا الدنيا خلفنا !!!
وضعتُ يدي حيث قلبه كما يحب ، كان نبضه هادئاً و بطيئاً على غير ما تعودت منه ، أمسكتُ يده المرتاحة بجانبي أضعها على قلبي و أنا أهمس بحروف مرتجفة :
-وليد ، أتشعر بهذا القلب؟ ؟أقسم لك بأنه ملك لك ، إن تركته سيموت ، أرجوك لا تقتله، لا تدع ريهام وحيدة ، إنها تحتاجك و عمي عماد ينتظرك ، فأنت فخره وليد.. أرجوك حبيبي عُد إلينا ، الا تشعر بنبض قلبي المضطرب ، إن لم تعد سيفقد إيقاعه للأبد.
صوت الممرضة المضطرب أجبرني على تركه و الإسراع بالخروج :
-أرجوكِ يجب أن تخرجي الآن، ستبدأ مناوبة الأطباء.
********
في اليوم التالي سمح لي الطبيب بمغادرة المشفى ، تمنيتُ البقاء حتى أظل بقربه، كان مازن معي ،ساعدني على الإستقرار بغرفتي ، و بعد بضع دقائق كان أبي خلفنا ، و بدأ بالصراخ:
-أنتْ ، أخرج الآن من منزلي .
قلتُ بفزع :
-أبي أرجوك
-سلمى، لادخل لكِ بهذا الموضوع و أنتَ قلت لك اخرج حالا و لا تحاول الاتصال بسلمى أو بأمك ، أخرج .
كان مازن يقفُ لا مبالياً ، يدس يديه بجيبه لا ينظر ناحية والدي ، أردت الوقوف أقول متوسلة :
-أبي ، لا تفعل لقد…..
قاطعني مازن و هو يقول دون أن يلتفت إليهِ :
-سأخرج، لا تقلق
إنحني يقبل جبيني و هو يبتسم يرفق :
-لا تحزني ، سنجتمع قريباً
خرج و تركني أبكي بصوتٍ عال ، لا أطيق النظر ناحية أبي الذي صرخ في :
-توقفي عن البكاء ايتها الغبية، يكفي ما حدث لنا بسببك ، أريد أن أفهم سبب مغادرتك مع صديقتك لصالون التجميل ، ليقع لكِ هذا الحادث السخيف !!! هل تعلمين مقدار المال الي أنفقته من أجل الزفاف!!!
خرج يصفق الباب بكل قسوة ، لعنتُ المال الذي جعل من قلب أبي حجراً ، قضيت الساعات التالية و أنا أفكر بوليد ،كيف أصبح حاله ؟؟هل خرج من غيبوبته ؟؟ كيف سأتعامل مع حياتي بعيداً عنه.
طرقات ناعمة على باب غرفتي جعلتني أمسح الدموع عن وجهي سريعاً، دخلت علا و كانت تبدو بغاية الجمال..فهي عروس ، أسرعت تقترب مني و هي تقول متأثرة :
-حمدا لله على سلامتك ،كدت أموت خوفا عليك
-أنا آسفة.. لم أتصور للحظة أن أفوت زفافك.
-لقد فوتِ زفافك سلمى .
ضحكتُ بألم و أنا أريح رأسي أسئلها :
-كيف حال وسيم ؟؟
ما ان ذكرت اسم وسيم حتى انهارت علا ببكاء جنائزي و هي تقول متلعثمة:
-إنه يعلم...إنه يعلم ، في ذلك اليوم بالمطعم عندما أخبرتك عن وسيم أول مرة بعد اتصالي الأول معه يبدو أنني لم أغلق الخط ، لقد سمع حديثنا عن حبي لبسام و سبب زواجي منه مما تسبب باصطدام سيارته .
كنتُ أستمع لها و أنا مسلوبة النطق و هي منهارة ببكائها تواصل بوحها :
-من يومها بدأ بتحضير انتقامه ..هو لم يتمم هذا الزواج إلا ليسدد ضربته
قلت بقلق و أنا أمسك بكفها :
-ما الذي فعله ؟؟
كدتُ أفقد عقلي من شدة ذهولي عندما بدأت بسرد ما حدث
-بعد دخولنا لمنزلنا، أمسك بيدي كأي عروس و نحن نسير باتجاه غرفة النوم، ساعدني على الجلوس على طرف السرير و قد التزمنا الصمت لفترة طويلة ، كانت كل دقيقة تمر بمثابة طعنة تغرس بقلبي ، شعرتُ لحظتها بوقع مصيبة تقترب ، قررت الوقوف لتغير ملابسي لكنه أمسك بذراعي يعيدني للجلوس ، قلتُ له بأنني أريد تغير ثيابي ، قاطعني بقبلة طويلة .. مشتعلة ، جعلني أغرق معه و قد شدني إليهِ ، همس لي بكلامٍ و حب لم أتخيل للحظة بأنه يحمله لي ، شعرت للحظة بأنني كنت متشائمة بلا سبب ، كان قد خلصني من ثوب الزفاف دون أن أشعر و هو ينحني فوقي ينظر لعيني مباشرة ، قست نظراته بشكلٍ مخيف و هو يقول بصوتٍ أسود مرعب :
-لن أتمكن من فعل هذا مع فتاة تحمل قلباً خائن .
نهض يبتعد و هو يشتم بكلماتٍ فظيعة ، نهضت ببطء و أنا أشد الغطاء على جسدي لا أصدق ما يحدق ، إتجه لباب غرفة النوم و هو يقول بقسوة :
-ستكون هذهِ غرفتك و سأنام بالغرفة الثانية ، وجودك هنا سيكون كوجود خادمة بل أقل ، إن رغبتي بالمغادرة و التسبب لنفسك بفضيحة فتفضلي .
-وقد خرج يا سلمى...تركني وحيدة أعاني الذل و المهان ، لا أعلم ما الحل بهذه المصيبة ، لا أعلم
إحتضنتها بيدي السليمة و أنا أهمس لها بأسفي و بعد أن هدأت سألتها :
-هل أحببته حقاً ؟
-أظن ذلك
-إذاً حاربي من أجله علا ، لا تخسريه ، أعلم أن ما فعله فظيع و لكنه يحاول الثأر لكرامته
- و ما الذي يمكن أن أفعله ؟؟
-لا أعلم ، أنا أسوء شخص قد يقدم لكِ أي نصيحة و لكن أنتِ أنثي هو أحبها ، ذكريه بتلك الأنثى ، قدمي له السحر
-هل أثر الحادث على عقلك و أصبحتي تهذين ؟؟
-لا ، مارسي ما يقال له ألاعيب النساء .
-حقاً أنتِ أسوء شخص قد يقدم نصيحة ، يجب أن أرحل الآن ، سنتناول طعام الغداء عند أهل وسيم ، إهتمي بنفسك .
غادرت علا و أنا أتخبط بكل هذه الأحداث ، لا يبدو أن هناك فرجاً قريباً و كلما اعتقدت أن الأمور قد هدأت أتفاجأ بكوارث لم تكن بالحسبان.. و قد تحقق حدسي سريعاً .
لقد سمعتُ صوت طلق ناري من الطابق السفلي بمنزلنا...أسرعتُ بالنزول ...كانت أمي تحمل مسدسا بيدها.



التعديل الأخير تم بواسطة rontii ; 01-03-17 الساعة 10:27 PM
زهرة نيسان 84 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 01:46 AM   #555

زهرة نيسان 84

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء و شاعرة متألقة في المنتدى الأدبي

alkap ~
 
الصورة الرمزية زهرة نيسان 84

? العضوٌ??? » 297166
?  التسِجيلٌ » May 2013
? مشَارَ?اتْي » 4,229
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond repute
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ندى الفجر مشاهدة المشاركة
يخربيتها هلا ده مجنونة على الاخر

شكرا زهرة على الفصل الصغنون بس دسم

فى انتظار الفصل القادم

اروح بقى اتابع الاخبار فى مصر

ادعو لينا ربنا يسترها
حبيبتي ندوش
الله يستر مصر كلها
و يكتبلها ربي الخير
دمتي بخير و سلام


زهرة نيسان 84 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 01:52 AM   #556

زهرة نيسان 84

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء و شاعرة متألقة في المنتدى الأدبي

alkap ~
 
الصورة الرمزية زهرة نيسان 84

? العضوٌ??? » 297166
?  التسِجيلٌ » May 2013
? مشَارَ?اتْي » 4,229
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond repute
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة just faith مشاهدة المشاركة
الف مبروك على التثبيت والتميز يا قلبى
متأخرة لكن انتى ادرى الناس بظروفى

حبيبتى الفصل الثالث عشر
فصل وضح كثير من التوقعات التى جابت روايتك
فالاب هو من قتل
هلا بنت المجنونة ارادت تشوية سلمى وكأنها تشوة النقاء
العم عماد ضهر كملاك يستطيع جمع ابناء اخوته بقلبه الطاهر
بسام سيذهب للمشفى لمقابلة سلمى فسوف ينقذها من هلا
ووليد الذى استسلم للموت لفقده سلمى
منتظرين فصولك على احر من الجمر
الله يكون في عونكم
و يخفف عنكم و يكتب لكم الخير يا رب

بشكر متابعتك رغم ظروف الصعبه
لكم مصر الله حاميها
دمتي بخير و سلام



زهرة نيسان 84 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 01:54 AM   #557

زهرة نيسان 84

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء و شاعرة متألقة في المنتدى الأدبي

alkap ~
 
الصورة الرمزية زهرة نيسان 84

? العضوٌ??? » 297166
?  التسِجيلٌ » May 2013
? مشَارَ?اتْي » 4,229
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond repute
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نداء الحق مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الف مبروك التثبيت والتميز
وان شاء الله راح يلمع نجمك في سماء روايتي
دمتي بكل الخير والود والمحبة
الله يبارك فيك
هذا بفضل متابعتكم و تشجيعكم
دمتي بخير و حب


زهرة نيسان 84 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 01:57 AM   #558

زهرة نيسان 84

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء و شاعرة متألقة في المنتدى الأدبي

alkap ~
 
الصورة الرمزية زهرة نيسان 84

? العضوٌ??? » 297166
?  التسِجيلٌ » May 2013
? مشَارَ?اتْي » 4,229
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond repute
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رُقيّة مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

قرأت الفصل وقلبي لم يشبع بعد في انتظار المزيد
فالاحداث كانت ملتهبة،ما قام به وليد قمة الجنون..
أحببت تصرفه ،حبه ،بحق انه الجنون بعينه.
بسام ايضا لمسة حبة لسلمي بقلقه ولكن يبدو انه لن يكون من نصيبها
وايضا اظن بان وليد لن يكون من نصيبها
لماذا اشعر بانها لن تكون من نصيب أحد ربما تترك هي الحياة وتفارق الجميع.
ربما سيستفق اباها من غيبوبته وجشع الاموال بفقدانه لاحد ابناءه[توقعي مؤلم اعلم]
وتلك المجنونة ستحاول تشويه سلمى،لن استطيع التحمل رسمتي المشهمد باحكام حتى انني اغلقت عيناي وكانني اراها تفعلها..
اظن بأن بسام يسوقفها بدخوله..أظن..ولكنني سلمى ستجرح!

وسلمتي على ما قدمته ..دائم التقدم والتوفيق..
كل الود مني رقية..
كوني بخير عزيزتي..
في انتظارك..في امان الله


ومازلت في انتظار الجزء

المبدعه الجميله رقية ...
يسعدني وجودك العطر بين طيات روايتي ...
اشكر لك المتابعه المميزة
دمتي بحب و خير


زهرة نيسان 84 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 02:05 AM   #559

زهرة نيسان 84

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء و شاعرة متألقة في المنتدى الأدبي

alkap ~
 
الصورة الرمزية زهرة نيسان 84

? العضوٌ??? » 297166
?  التسِجيلٌ » May 2013
? مشَارَ?اتْي » 4,229
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond repute
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مـ هـ ـــــا مشاهدة المشاركة
ننتظر الفصل بشوق
لمعرفة ماذا حدث مع سلمى
وماذا سيحدث لوليد
ودي لكِ زهرة،،
اهلا عزيزتي مها
اتمنى ان ينال الفصل إعجابك
دمتي بخير


زهرة نيسان 84 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-07-13, 02:07 AM   #560

زهرة نيسان 84

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء و شاعرة متألقة في المنتدى الأدبي

alkap ~
 
الصورة الرمزية زهرة نيسان 84

? العضوٌ??? » 297166
?  التسِجيلٌ » May 2013
? مشَارَ?اتْي » 4,229
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond repute
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة asi sadek مشاهدة المشاركة
بانتظار الفصل 14 على نار رجاء لا تتاخرى علينا
اسفه على التاخير
مشاكل بالنت
كل الحب


زهرة نيسان 84 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الانتقام, الحب, جنون

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:21 AM



Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.