آخر 10 مشاركات
أتكون لى يوماً _ كيرى آلين (الكاتـب : MooNy87 - )           »          فجر مارسيليا - قلوب أحلام غربية (97) - [حصرياً ]بقلمي::noor1984 *المقدمة* (الكاتـب : noor1984 - )           »          قدرنا معاً (40) للكاتبة: جاكلين بيرد .. كاملة .. (الكاتـب : * فوفو * - )           »          صراع الحب (32) للكاتبة الرائعة: زاهرة *كاملهـ[مميزة]ــ* (الكاتـب : واثقة الخطى - )           »          516 - الشفاء بالحب - ليندسي ارمسترونغ - ق.ع.دن - حصريا (الكاتـب : ورده قايين - )           »          قلوبٌ عصية ... سلسلة حكاياتُ الحبِ والقدر (3) (الكاتـب : may lu - )           »          عازب فى المزاد (143) للكاتبة : Jules Bennett .. كاملة مع الرابط (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - )           »          دقات الساعة -شرقية قصيرة-للكاتبة المبدعة:منى الليلي( ام حمدة )[زائرة]*كاملة &الروابط* (الكاتـب : أم حمدة - )           »          520 - لعبة الانتظار - ديانا هاملتون - ق.ع.د.ن (الكاتـب : * فوفو * - )           »          لعنتي جنون عشقك *مميزة و مكتملة* (الكاتـب : tamima nabil - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء > الروايات الطويلة المكتملة المنفردة ( وحي الأعضاء )

Like Tree10332Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-09-13, 06:58 PM   #241

فاطمة راضي

مشرفة المنتدى العام

alkap ~
 
الصورة الرمزية فاطمة راضي

? العضوٌ?ھہ » 248669
?  التسِجيلٌ » Jun 2012
? مشَارَ?اتْي » 2,526
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Iraq
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   ice-lemon
¬» قناتك mbc4
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بإنتظارك اخت فاطمة لنعرف الذي لا اسمي او بالأحرى لااعرف اسمه
ساب البت|(التي لااعرف اسمها كمان) ليلة دخلتها وطار من العش ليه
ان لم يكن بسبب جميلة هو كمان فله الويل والثبور وعظائم الامور
سعيدة لأني اقرأ اول رواية بالللهجة المصرية ومنك كمان
بإنتظارك
عشان انا خايفة ان الحب الازرق يكون ازرق نيلة

tamima nabil and Fatma nour like this.

فاطمة راضي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 06:59 PM   #242

فاطمة راضي

مشرفة المنتدى العام

alkap ~
 
الصورة الرمزية فاطمة راضي

? العضوٌ?ھہ » 248669
?  التسِجيلٌ » Jun 2012
? مشَارَ?اتْي » 2,526
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Iraq
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   ice-lemon
¬» قناتك mbc4
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 3 ( الأعضاء 3 والزوار 0)
‏h.radi, ‏الاميرة الحائرة, ‏أريد الحريه+


فاطمة راضي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 07:04 PM   #243

فاطمة راضي

مشرفة المنتدى العام

alkap ~
 
الصورة الرمزية فاطمة راضي

? العضوٌ?ھہ » 248669
?  التسِجيلٌ » Jun 2012
? مشَارَ?اتْي » 2,526
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Iraq
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond reputeفاطمة راضي has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   ice-lemon
¬» قناتك mbc4
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اه نسيت البت اسمها نور
بكرة انسى اسمي


فاطمة راضي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 07:06 PM   #244

Fatma nour

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء وفراشة متالقة في عالم الازياء والاناقةوسفيرة النوايا الحسنة

alkap ~
 
الصورة الرمزية Fatma nour

? العضوٌ?ھہ » 260406
?  التسِجيلٌ » Aug 2012
? مشَارَ?اتْي » 4,394
?  مُ?إني » بيتنا ..يعني هعيش فين ؟!
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
? مزاجي » مزاجي
My Facebook My Twitter My Flickr My Fromspring My Tumblr My Deviantart
?  نُقآطِيْ » Fatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   7up
¬» قناتك carton
?? ??? ~
ثُورىِ! . أحبكِ أن تثُورى ثُورىِ على شرق السبايا . و التكايا ..و البخُورثُورى على التاريخ ،و انتصري على الوهم الكبير لا ترهبي أحداً .فإن الشمس مقبرةُ النسورثُورىِ على شرقٍ يراكِ وليمةٌ فوق السرير
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة h.radi مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بإنتظارك اخت فاطمة لنعرف الذي لا اسمي او بالأحرى لااعرف اسمه

ههههههههههههههههههههه هتعرفى متقلقيش
ساب البت|(التي لااعرف اسمها كمان) ليلة دخلتها وطار من العش ليه

أخص عليكى أسمها نور الممرضه قالتلها سماح المرة دى علشان انا مقدرة الدوخة اللى انتى فيها
ان لم يكن بسبب جميلة هو كمان فله الويل والثبور وعظائم الامور
سعيدة لأني اقرأ اول رواية بالللهجة المصرية ومنك كمان
بإنتظارك
عشان انا خايفة ان الحب الازرق يكون ازرق نيلة


منورة
متخافيش خالص يا قمر مش منيا خالص أبسلوتلى


Fatma nour غير متواجد حالياً  
التوقيع
رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 07:16 PM   #245

زهرة نيسان 84

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء و شاعرة متألقة في المنتدى الأدبي

alkap ~
 
الصورة الرمزية زهرة نيسان 84

? العضوٌ?ھہ » 297166
?  التسِجيلٌ » May 2013
? مشَارَ?اتْي » 4,229
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond reputeزهرة نيسان 84 has a reputation beyond repute
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

بالانتظار يا فطوم
Fatma nour and faizahalameer3 like this.

زهرة نيسان 84 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 09:00 PM   #246

الاميرة الحائرة

نجم روايتي وفراشة متالقة في عالم الازياء والاناقة وعضو فريق الكتابة للروايات الرومانسية

alkap ~
 
الصورة الرمزية الاميرة الحائرة

? العضوٌ?ھہ » 295856
?  التسِجيلٌ » Apr 2013
? مشَارَ?اتْي » 2,194
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » الاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   cola
¬» قناتك action
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

يابناااااااااااااااااااااات عاوزة طابور عيش هنا
البت فطوم هتنزل دلوقتى
يللا انا حجزت اول كرسى هههههههههههههههههههه


الاميرة الحائرة غير متواجد حالياً  
التوقيع

[

اغلى رواية على قلبى لمبدعتى الدائمة بطتتتتتى (fatma nour )
الحــــــــــــــــــب الازرق

ثانك يو ميوى :* يام يوميات شقية
رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 09:08 PM   #247

Fatma nour

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء وفراشة متالقة في عالم الازياء والاناقةوسفيرة النوايا الحسنة

alkap ~
 
الصورة الرمزية Fatma nour

? العضوٌ?ھہ » 260406
?  التسِجيلٌ » Aug 2012
? مشَارَ?اتْي » 4,394
?  مُ?إني » بيتنا ..يعني هعيش فين ؟!
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
? مزاجي » مزاجي
My Facebook My Twitter My Flickr My Fromspring My Tumblr My Deviantart
?  نُقآطِيْ » Fatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   7up
¬» قناتك carton
?? ??? ~
ثُورىِ! . أحبكِ أن تثُورى ثُورىِ على شرق السبايا . و التكايا ..و البخُورثُورى على التاريخ ،و انتصري على الوهم الكبير لا ترهبي أحداً .فإن الشمس مقبرةُ النسورثُورىِ على شرقٍ يراكِ وليمةٌ فوق السرير
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

الفصل الثانى


عادت لحجرتِها بالفندق وجلست على السرير منهكة القوى .... تشعر بالضعف الشديد كم مضى عليها وهى برفقة "جميلة " بالمشفى لا تدري حقاً...
فمنذ أن فتحت لها تلك الممرضة , التى حدثتها بالهاتف ، باب حجرتها وهى فى حالة ذهولٍ تام !! فهى لم تشاهدها منذ الحادث ودخولها المشفى ....بأمر من الطبيب المعالج ...!!
فكانت تكتفي بسؤال الطبيب عن أخبارها مضطرة..!
ليرد عليها بضيق شديد لم تفهم معناه ساعتها ..!
لكنها الآن تفهم سبب ضيقه من الحديث معها ..فلم يكن يعرف ماذا يخبرها ..؟؟
فمَن رأتها بتلك الحجرة بالتأكيد لم تكن " جميلة " التى تعرفها.....

فلقد كانت جميلة أسماً و وصفاً , دائمة المرح , كتلة من النشاط عندما تضحك تشعر بأن الشمس أشرقت..
عندما تختال بمشيها يتمايل شعرها الأسود الذى يصل طوله لخصرها ويشبه أشعة الشمس باللمعان والبريق فتملأ الدنيا بالبهجة والسرور ..
أما ساكنة تلك الحجرة قد تكون أىّ شيء عدا رفيقة دربها " جميلة " !!
فملامحها غائرة و وجهها شديد الشحوب وجسدها الرشيق نحل بشدة حتى شعرها بهت وفقد رونقه وبريقه .
تبدو كصورة باهتة عنها ..كجسد غادرته الروح ..؟؟!!!!!
مرت هذة الكلمة بعقلها فنحتها عن ذهنها بقوة....فهى لن تسمح لمثل هذة الأفكار بالدخول لعقلها ..!

أبتسمت بضعف لتطمئن قلبها وتهدئ من روعها فهى لاتريد " لجميلة " أن تلاحظ إمارات الفزع على ملامحها .....!
ثم بدأت تتقدم بخطوات متثاقلة نحو السرير ، أقتربت منها لتنبهها بوجودها لكنها ما إن لمستها حتى غابت مظاهر الألم عن وجهها وحل مكانها الفزع الشديد وبدأت بالصراخ....؟! بشكل هستيرى أفزع " نور " بشدة فتجمدت مكانها بفعل الصدمة لا تعرف ماذا تفعل ..؟؟
إلى أن توقفت " جميلة "عن الصراخ وحدها ما أن لاحظت هوية من أقترب منها ...؟!
وبلمح البصر عاد الألم ليزين مُحياها لكن هذة المرة مصحوباً بالبكاء الشديد .......
صُعقت " نور " مرة أخرى لا تعرف ماذا تفعل ؟؟ أو ما سبب ما يحدث معها حالياً..؟؟!
فهى لم تعتد " جميلة " ضعيفة هكذا..؟!!
لطالما كانت الصخرة الثابتة التى تستند إليها فى حياتها البائسة.....؟؟
بان ضعفها وقلة حيلتها فلو كانت " جميلة " مكانها ..لعرفت تماماً كيف تتصرف !!
فكرت بالخروج لأستدعاء أحد أعضاء الفريق الطبي لتهدئتها...لكنها ما أن هَمَّت بالمغادرة حتى تشبثت بها " جميلة " بقوة تمنعها من الخروج .........؟!!
ثم همست بصوت يقطر ألماً ومرارةً لم تسمعه " نور" منها يوماً :
- نوور............لالازم..........تسسمعي ..اللى هقوللك ......علييييه كويس.....
ثم أخذت نفساً... بدى لها كشهيق ..! وهى مغمضة عينيها فبان على ملامحها الأنهاك الشديد.. كأن تلك الجملة البسيطة قد استنفذت قواها ...؟!
لتكملت بنفس النبرة الغريبة المتقطعة ...........
- لازم ...تعرفى... مين... اللى ...ع
وعادت للبكاء بخفوت هذة المرة..بدت كأنها لاتستطيع أكمال حديثها ..؟!
فأخذتها " نور " بين أحضانها لمعرفتها الجيدة أنها ترتاح بهذا المكان.. فقد أخبرتها "جميلة " من قبل أن أجمل الأماكن و أكثرهم راحة بالنسبة لها , هو حضنها الدافئ فهو المكان الوحيد التى تشعر فيه بالراحة والطمئنينة .
حاولت " نور " التخفيف عنها ببعض الكلمات الحانية بنبرة صوتها التى تتسم بالرقة والعذوبة :-
- حبيبتى أهدي شوية... متعمليش فى نفسك كده أرتاحى أنتِ دلوقتى ولما تبقى أحسن أبقى قوليلي كل اللى نفســــ
قاطعتها" جميلة " بإشارة من يدها لتكمل بضعف........
- لأ....لازم تعرفى كل حاجة دلوقتى أنا عارفه أن نهايتي فى الدنيا دى قربت أوى ...
بدأت دموع " نور " بالتدفق هي الأخرى فلم تتخيل يوماً ، أن تسمع تلك الكلمات تخرج من فم " جميلة " لكن دموعها لم توقف " جميلة " لتكمل ودموعها كالأنهر على خديها الشاحبين ...
فبدى المنظر يدمي القلب ...لأصحاب القلوب.. سواء كانت ضعيفة أو لا...!

- بس لازم توعدينى الأول أنك تاخدي حقي ....هه....حقي يا نور أنا ضعت ........ ضعت
توقفت عن البكاء للحظة وهي تطالع " نور" بنظرات متوسلة أدمت قلبها فـ " جميلة " برغم بؤس حياتهما لم تتوسل يوماً ..! لا منها ولا من غيرها..
كانت دوماً فخورة ، ذات روح عالية رغم كل الصعاب ...! لم تحني رأسها يوماً..!
فماذا حدث لكي يا شمعتى المضيئة ..؟؟!!
- أوعديني..!
ردت عليها " نور " بضعف من بين دموعها وعقلها يدور بدوامات الحيرة غير مدركة بحجم المسئولية الواقعة عليها بنطقها لتلك الكلمات ........
- أوعدك يا حبيبتى بس أنتِ لازم تهدى دلوقتى ......أهم حاجة صحتك ! هتبقى كويسة يا جميلة لازم تبقى كويسة ..!
تابعت " جميلة " بأنين خافت وبدأت بسرد حقيقة ماحدث لها ، عندها أدركت " نور " أن حياتها لن تعود كما كانت أبداً بعد هذا اليوم .....................

**********************************
- يوم الخميس بعد سبتك تروحي لوحدك علشان أكمل شغل لأن المدير وراه شغل كتير وفيه طلبيات متأخرة وطلب منى أنى أكمل شغل معاه .
تذكر " نور " ذلك اليوم جيداً كما تذكر لحظة مفارقتها " لجميلة " جيداً..
فتلك كانت أخر مرة تشاهد " جميلة " قبل وقوع الحادثة... أثناء عودتها متأخرة بنفس الليلة
تابعت " جميلة ".....
- بعد ما مشيتى ......روحت أكمل الشغل اللى فوق راسى علشان متأخرش عليكى وفعلاً كملت شغل لغاية الساعة تسعة ونص
" صمتت لتأخذ نفسها وقد أعيتها الذكريات "
- فى الوقت ده مكنش فى حد خاص فى الشركة ساعتها بالظبط اتفتح الباب اللى بيفصل بين مكتبى ومكتب الــــــــــ
هنا توقفت " جميلة " , لاتعرف بماذا تصف الرجل المسئول عن دمارها فبانت عليها إمارات التعب والأنهاك وما أرعب " نور " وأثار فزعها الشديد هو ظهور الأنهيار التام أيضاً...!
فحاولت ثنيها عن الحديث لترتاح قليلاً لكنها أبت أن تطيعها ......
لتكمل بضعف ناظرتاً للبعيد كأنها تعيش تلك اللحظات المرعبة مرةً اخرى ........
لحظة دخوله مكتبها وعلى وجه نظره غير مريحة أرسلت شعور بالرعشة لجميع أطرافها ..
فكان يجول بنظراته على كل انحاء جسدها ...كأنه يلتهمها بعيناه
عندها شعرت بالفزع يدب بأوصالها فحاولت تمالك نفسها وتجاهل هذا الشعور لأستئناف عملها مرة اخرى لتغادر هذا المكان سريعاً وتعود للمنزل التى تتشاركه مع " نور ".......
وبالفعل أستمرت بأكمال عملها المعتاد متجاهلة تحديقه بها ومراقبته لها ..!!
إلى أن شعرت بخطواته تقترب منها حتى أصبح خلفها تماماً......تملكها الرعب لكنها لم تتحرك من مكانها..!
حتى أخفض رأسه ناحيتها ليكون فمه بمحاذاة أذنها تماماً وهمس بصوت كالفحيح .........
- آه جميلة أنتِ جميلة فعلاً صدق من سماكى .. أسم على مسمى ..
كانت " جميلة " فى حالة من الذهول التام وعدم التصديق ,الذى أعتبره موافقة ضمنية على مايريده منها........فأكمل مسعاه بوضع شفتيه على رقبتها !!
عندها تحررت من حالة الجمود التى تملكتها لتدفعه بعيداً عنها صارخة ..!
مُستغِلة أنشغاله وعدم تركيزه لتجرى بسرعة ..ناحية الباب وتحاول فتحه للخروج من هذا المكان بأسرع ما يمكن..... لكن بلا جدوى !......فلقد أغلق الباب جيداً أثناء أنشغالها بالعمل !
عندها أحست بشعور الفريسة التى سقطت بسهولة فى شباك الصياد .....لكنها لم تيأس و واصلت محاولاتها لفتح الباب حتى شعرت بخطوات متمهلة خلفها فأزداد ذعرها وعلا صراخها...و أستمرت فى المحاولة بقوة أكبر حتى أنها حاولت كسره .....لكن دون أى نتيجه تذكر ...؟؟!
فبدأ صراخها يمتزج بالبكاء..!
- ساعدوني ............ساعدوني حد يساعدني أنا محبوسة هنا ..!
لكن لم يرد ندائها أحد فسمعته يقول من خلفها بمنتها البرود
- صرخي زى ما أنتِ عايزة " يا قطة " محدش هيسمعك مفيش حد هنا غير أنا.... وانتِ .....وبس
ولزيادة رعبها بدأ فى الغناء " أنا وأنت أنا وأنت وبس يا حلاوتنا أنا وأنت وبس "
- فريحي نفسك وريحيني وتعالى بالساكت كده وبرضاكي........ لأنك جايه جايه إذا مكنش بمزاجك يبقى غصب عنك..... فتعالي بشويش ومتتعبينيش علشان أنا كمان متعبكيش وأوعدك هكون لطيف معاكي.....
ونظر لها بطريقه آثارت غثيانها ليكمل ..
- وأوعدك لو عجبتينى ...هعيشك فى نعيم وألبسك اللى عمرك ما لبستيه وهسكنك فى مكان عمرك ما كنتي تحلمى تعدي حتى من قدامه..!
وترتاحى من الشقى اللى أنتِ شايفاه .
عندها وصل الفزع لديها إلى أقصى حد وأخذ منها ما أخذ ؟!......فحاولت الهروب بالجرى فى أنحاء المكتب مُستغِلة سرعتها ومرونتها حتى أنها وصلت للشباك فى محاولة لفتحه والخروج منه وهى تصرخ !.... لكن بلا جدوى.... فامسك بها وهو يزجرها .....
- يعنى أنتِ مش ناويه تجيبيها لبر!.. أسمعى ؟... أنا حاولت معاكى بالعقل كتير لكن أنتِ عملالي فيها خضرة الشريفة يبقى خلاص متلوميش غير نفسك بقى .
فقام بقطع قميصها وهم بمحاولة تقبيلها مستغلاً تفوقه الجسدى عليها لكنها لم تهدء ولو للحظة واحدة فظلت تحارب وتحارب
وعندما مل من كثرة مقاومتها وبلغ غضبه منها مداه أمسك بمؤخرة رأسها ليضربها عدة مرات بسطح المكتب بقوة حتى فقدت وعيها تماماً.......... عندها اصبحت له ليفعل بها ما يشاء .......
*******************
أيعرف ؟! ....أيدرك ؟! ....أيشعر ؟!
أيعرف أن بفعلته هذة هو لايغتصب جسدها فقط بل روحها.... يستنزفها !! يستهلك إنسانه فى لحظات قليلة ؟!
أيدرك أن فتاة ببرائة جميلة لن تستطيع تحمل ما حدث لها وأنه قضى على أىّ فرصة لها فى الحياة الكريمة التى لطالما حلمت بها ؟!
أيشعر بأى نوع من الشفقة أو تأنيب الضمير لما يفعله بها ؟!
قد تكون الأجابة لدى البعض لا والبعض الأخر نعم .....!!
لكن الحقيقه أنه لم يفكر بها قط ......ولم يهتم سوى بأخذ متعته اللحظية منها فقط ..!
فهو و أمثاله لايعرفون سوى ما يريدون ......لا يدركون سوى احتياجاتهم لا يشعرون بأحد غيرهم !!
قال تعالى : "بل اتبع الذين ظلموا أهوائهم بغير علم فمن يهدى من أضل الله ومالهم من ناصرين"
*******************


Fatma nour غير متواجد حالياً  
التوقيع
رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 09:10 PM   #248

Fatma nour

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء وفراشة متالقة في عالم الازياء والاناقةوسفيرة النوايا الحسنة

alkap ~
 
الصورة الرمزية Fatma nour

? العضوٌ?ھہ » 260406
?  التسِجيلٌ » Aug 2012
? مشَارَ?اتْي » 4,394
?  مُ?إني » بيتنا ..يعني هعيش فين ؟!
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
? مزاجي » مزاجي
My Facebook My Twitter My Flickr My Fromspring My Tumblr My Deviantart
?  نُقآطِيْ » Fatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond reputeFatma nour has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   7up
¬» قناتك carton
?? ??? ~
ثُورىِ! . أحبكِ أن تثُورى ثُورىِ على شرق السبايا . و التكايا ..و البخُورثُورى على التاريخ ،و انتصري على الوهم الكبير لا ترهبي أحداً .فإن الشمس مقبرةُ النسورثُورىِ على شرقٍ يراكِ وليمةٌ فوق السرير
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

بعد فترة ليس ببعيدة أفاقت " جميلة " من غيبوبتها وقد أدركت ما حدث لها لكنها لم تكن أستوعبته بعد .....!!
فحاولت تغطيه نفسها ببقايا قميصها وتنورتها الممزقين وعندها سمعت صوت ضحكته الخافتة وهو ممد على الكنبة وبيده سيجارة يدخنها ...........
- أنتِ بجد تجننى بتغطى أيه !! أنا شوفت كل اللى كنت عاوز اشوفه وزيادة حبتين هههههه وبجد من قلبى معلش على الكام خربوش دول مع أنك كنتى السبب بغبائك !! لكن معلش وأوعدك المرة الجايه هتبقى احسن بكتيييير.
قال ذلك وهو ينظر لمفاتنها الظاهرة من قميصها الممزق بنظرات ذات مغزى .
عندها بُعثت بداخلها روح المقاومة من جديد فهى لن تصبح عشيقة لذلك الحقير طالما هناك نفس يتردد بصدرها فردت عليه بكل الحقد الذى يغلي بداخلها ...
- مش هسيبك وهبلغ عنك البوليس ومش هسكت عن حقي وهجيبه لو أخر يوم فى عمرى ..
ومع كل كلمة كان صوتها يرتفع تدريجياً
لم يهتز ولم يرمش حتى..؟!
لينظر لها بمنتها الوقاحة وعلى وجهه أبتسامة خفيفة نصف مستخفة نصف مستمتعة ....! ليردف ببرود شديد وهو يرفع أحد حاجبيه
- وأيه دليلك ؟؟ عندك شهود ؟ هتبقى كلمتك قصاد كلمتى ومين اللى هيصدق واحدة زيك ......حشرة !!.. ويكدبنى أنا ؟ هه مين ؟؟ قولى اللى أنتِ عاوزاه صرخى وبعلو صوتك كمان وشوفى مين اللى هيسمعك اللى زيك بيعيشوا منداس عليهم ويموتوا منداس عليهم...
ساعتها صرخت فيه وقد جن جنونها.......... وقامت بأكبر غلطات حياتها فقالت له........
- هطلع من هنا على المدام ولو مصدقتنيش يبقى هطلع على الباشا الكبير أبوها ؟؟ وهبلغه بكل حاجه وأشوف رد فعله وأنا عارفه كويس طبيعة العلاقة بينكم عامله أزاى.....
و فقط عند ذكر والد زوجته المصون سقط قناع الثقة من على وجهه وكساه الجمود ونظر لها بطريقه جمدت الدم بعروقها .....
لكن جموده لم يستمر سوى للحظات... بعدها أتجه ناحيتها وبان على وجهه أنه قد أتخذ قرارا بخصوصها فأمسك بمؤخرة شعرها بقوة ليسحبها خارج الغرفة ويجرها على درجات سلم الشركة ..!
وهى تصيح لكن جسدها المنتهك لم يستطع المقاومة طويلاً....
عند وصلوهما لجراج الشركة دخله من مدخله الخاص و أتجه لسيارته الفارهة ، و وسط صراخها وصمته التام و ألقاها بصندوقها بكل عنف ثم دار حول السيارة لينطلق مسرعاً ..
حتى وصلولهما لاطراف المدينه فقام بإخراجها من السيارة..
وفى ذلك الوقت كانت فقدت وعيها تأثرا لنزف رأسها وأنهاكها الشديد.....فرماها بلا مبالاة على الطريق وعاد مسرعاً دون القاء نظرة واحدة للخلف........!!
وهو متأكد انها لن تنجو وأن سر فعلته الشنيعه سيموت معها ..!
فمَن مثلها بنظره لا يستحقون نظرة أخرى ..!
تمتعه بهن حق من حقوقه الطبيعة فى هذة الحياة ..؟!
هن فقط شيء يستخدم لمتعته اللحظية ليلقى به بعيداً بعد ذلك ..؟!
دون حتى النظر للخلف ..؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!
**********************************************
لم تعرف ما حدث بعد ذلك كل ما تدركه انها أفاقت فى تلك المشفى فتوسلت لممرضة عجوز أن تتصل " بنور " لتأتى مسرعة دون علم أحد ...فكانت تخشى عليها إن علم أحد بمجيئها أن يؤذيها ...
غريبة هى " جميلة " بأحلك لحظات حياتها تفكر " بنور " أولاً...
لكم تستحقين الحياة يا " جميلة " لكن مَن بالحياة لا يستحقك ..
**********************
فى تلك اللحظه كانت " نور " فى عالم آخر فهى لم تتخيل أن كل هذا يمكن أن يكون واقعاً !!
وفي أشد كوابيسها رعباً لم تتخيل أن شيئاً بمثل هذة البشاعة قد يحدث ..؟؟ ولمن ؟؟ لـ " جميلة ".؟؟ رفيقتها وأختها ..؟؟
فكانت فى كل لحظة تتوقع أن تنظر لها " جميلة " بأبتسامتها المشعة لتخبرها بأنها تمزح معها وكل ما قالته كان محض هُراء ....
لكن هذا لم يحدث فالطالما كان الواقع أشد قسوة من الخيال ..!
تنبهت على صوت الأجهزة بجوارها مما اثار فزعها فخرجت من عذابها لتنادى على الطبيب لكن يد " جميلة " منعتها وقالت لها ...
- حــــــــــقــــــــــــى
- نور ..خلى بالك على نفســـ
لم تكمل كلامها ....بل أغمضت عينيها بأستسلام ....

تسمرت مكانها للحظة..... ثم غادرت بعدها الغرفة مسرعة لتنادى على أحد الاطباء لنجدة صديقتها .....
لحظة خروجها للممر أصتدمت بأحدهم ...!! فأصابها الفزع الشديد ..؟؟
- مش تفتحى وتبصىى قدامك و أنتِ ماشية...
لكنه توقف عن تأنيبها عندما شاهد حالتها ودرجة الفزع التى تعانيها فحاول أن يسألها بهدوء عما بها..؟؟
لكنها كانت بعالم أخر من الخوف والذهول فأبتعدت عنه بشدة حتى كادت تصطدم بالباب خلفها ..!
فأمسك بها يثبتها بنظراته التى حاول أن يبث فيها بعض الطمأنينة ليردف بخفه..؟؟
- لو تلاحظي ده بالطو..! أنا دكتور هنا ..! ممكن تقوليلي لو فيه مشكلة ..؟؟
فأجابت بتلعثم وقد أشعرها كلامه ببعض الراحة..
- انا ....كنت ...جميلة .........هناك ...........جميلة......هتموت ........دكتور .......عايزه
أوقفها عن سيل الهذيان التى أخذت تتمتم به
- ايه ايه فوقى كده... واحدة واحدة ....وفهمينى فيه ايه ...؟
للحظه توقفت عن الهذيان ونظرت له بعيونها الحزينة التى استطاعت التغلغل لقلبه وأكملت بالقليل من الهدوء الذى بثه داخلها نظرات عينيه المطمئنة .
- جميلة صاحبتى فى الغرفة دى وهى تعبانه قوى ومش عارفه أعملها ايه
أما هو فما أن سمع ما قالته حتى أستيقظ به حس الطبيب وبعد أن أمرها بالجلوس فى مكانها ذهب مسرعا ليقوم بما يلزم ومساعدة الحالة .
ظلت فى مكانها لمدة ليست بالطويلة........ إلى أن خرج من الغرفة وأخبرها أن جميلة عادت لغيبوبتها...... فلا داعى لبقائها بالمشفى ....فلم تعارضه فهى لاتعرف ماذا تفعل..؟ ومخها قد توقف عن العمل تماماً !!
********************************
وها هى فى حجرتها بالفندق لاتعلم ما الذى ينبغى عليها فعله ؟!
كل ما ترغب به هو الجلوس فى أحدى زوايا الحجرة والبكاء... إلى ما لا نهاية ....لكنها حتى لا تعرف كيف تفعل ذلك ؟!!
فجأه سمعت دقات على باب الحجرة فظنت أن حبيبها عاد فدخل القليل من الأمل قلبها بأنها ستجد من تشكى له وتبكى على صدره ليخبرها ما الذى ينبغى عليها فعله
فهبت مسرعة لفتح الباب ........وياليتها لم تتحرك من مكانها لفتح هذا الباب يوماً!!
******************************
عند فتحها للباب لم يواجهها الرجل الذى يشغل قلبها !!
بل واجهها من شغل تفكيرها وحَرَم عليها راحة بالها ...!مَنْ سرق أمانها وأمان رفيقتها ؟!.
أجل إنه هو " ماهر عصام " صاحب شركات الماهر لللأستيراد والتصدير مديرها ومدير صديقتها.....
سمرتها الصدمة مكانها لم تعرف ماذا تفعل أو كيف تتصرف ؟!
فأستغل صدمتها وأزاحها مِن مكانها بجوار باب الحجرة ليدخل ، لكن ليس وحده..؟!
فبرفقته أثنان من العمالقه لم تلاحظهما لفرط صدمتها ! دخلوا..... و وسط ذهولها أقفل أحدهما الباب وتأكد من غلقه جيداً !!
برغم سذاجة تفكيرها وبرائته.... كانت تدرك جيداً أن أىّ محاولة للصراخ ستكون مصيرها الفشل الذريع .. حتى قبل أن تبدأ بها...!
وجهت نظراتها لذلك الرجل.. الذى لم يكتفى بهتك عرض صديقتها فقط...؟!
بل حاول قتلها ايضا !!
وطالعته بنظرات تفيض بكره شديد...! لم تستطع أخفاءه فهى لم تتعلم الكذب ولا الخداع فكانت نظراتها كسهام قاتلة..! تطعن أى انسان بقلبه .. لتودى به صريعاً ..!
ولكن هل مَنْ أمامها إنسان ؟ هل يشعر كما البشر ؟ ألديه قلب ليتألم بتلك النظرات القاتلة؟
بالتأكيد لديه قلب يضخ الدم لجميع أنحاء جسده...! لكن وظيفته تتوقف عند هذا الحد ولا تشمل الاحساس !!
أجل الاحساس ! فالرجل الماثل أمامها قد تجرد من كل معاني الأحساس وقد أستطاعت رؤية ذلك فى عينيه فمَنْ قال أن العينين مرآه الروح ..!
بالتأكيد لم يكذب فعيني هذا الرجل فارغة تماماً...لا روح فيهما!!
لتدل على فراغه الداخلي ..! شخص أجوف..؟!
فى أىّ موقف أخر كانت لتشفق على مثل هذا الرجل الذى لم يعرف سوى متع الدنيا ولم يجرب متع الروح......لم يذق حلاوة الرضى ولا طعم الايمان .
لكن ما فعله مع صديقتها لم يترك بداخلها أىّ مجال للتعاطف..!
قال الله سبحانه وتعالى :

" فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضاً وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ " (البقرة:10)
قال الحق تبارك وتعالى:
" زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللّهُ عِندَهُ حُسْنُ الْمَآبِ " (آل عمران: 14)
**********************
بوقوفه أمامها تحققت من صفاته جيداً ...!
كان رجلٌ طويل القامة قوىّ البنية ، له عينان بزرقة سماء الصحارى صيفاً لكن كبرود ليالى القطب الجنوبى شتاءً تتوسط ملامح قد يراها البعض شديدة الوسامة لكنه بدى لــــ " نور " أبشع من شيطانٍ رجيم !
أخذ يحدجها بنظرات تشملها كأنه يقييمها ليرى إن كانت تستحق..؟؟
لكن من الوضح أنها لم تستحق ما كان يقييمها من أجله ؟! لأن نظراته أنحصرت عنها سريعاً لتشمل باقى أنحاء الغرفة..!!
لكن لأىّ شيء نظر.. لشعرها الأسود الطويل جداً الذى تربطه على هيئة ذيل فرس لأول مرة بحياتها ..فهى دائمة لفه بهيئة الكعكة..!!
أم نظر لملامحها الهادئة البريئة ..أم لجسدها الغض الملتف بملابس تغطيها من رقبتها حتى أطراف أصابعها وتتسع لأثنين بجانبها ..!!
أنظر لروحها البيضاء.. ؟؟أأبصر نفسها العفيفة..؟؟ أشاهد سمو أخلاقها ..؟؟
لذلك بالتأكيد لم تجتاز تقييمه فمن مثل "ماهر " لا يمكنهم تقييم من مثل " نور "
التى جمالها ينبع من داخلها... جمال يزداد مع الزمن ولا يقل..! جمال لا تزده السنوات إلا بهاءً..!
عاد بنظراته إليها مرةً اخرى ويقول بغموض ...
- مرتاحه هنا !!
نظرت له " نور " بشك وخوف شديد بدأ بنخر عظامها كالسوس.....فهى أكثر من يدرك مدى أنحطاط أخلاق هذا الرجل .. وأنعدام ضميره وتدرك جيداً انه لم يأتى هنا لإلقاء التحية أو السؤال عن أحوالها ..؟!
فطالعته بنظرات كره ممزوجة بالأشمئزاز الشديد و حدثته برباطة جأش وشجاعة وليدة اللحظات العصيبة التى عاشتها أنستها خوفها منه :
- أقدر أفهم سياتك بتعمل هنا ايه وعرفت مكانى أزاى..؟
واجهتها نظرات مليئة بالسخرية
- ايه ده...... ايه ده ..؟! ما أحنا لينا صوت أهو...؟! وبنعرف نتكلم...؟! أمال المعلومات اللي عندي بتقول أنك شبه خارسة ليه ! ولا ايه يا رجالة ؟!
قصد بسؤاله الساخر هذا .. أن يذكرها بوجود الرجلين معه وبكونها وحيدة معهم ...!
لإثارة الفزع فى نفسها و نجح بمسعاه تماماً فشعرت بشجاعتها الوليدة تزحف بعيداً عنها ليظهر الرعب بكل وضوح على ملامحها المعبرة ......!
أما هو فبمجرد ظهور رعبها أزدادت أبتسامته الساخرة أتساعاً ..!
يا إلهىِ !! أىّ نوعٍ من البشر الذى ينتشي بالفزع ؟؟!!
- بصي أنا هبقى أحسن منك وأرد عليكى بالنسبة لمكانك فدي حاجة سهلة أوى من يوم الحادثة وأنا حاطت عين عليكى "صمت برهة ليكمل بسخرية " علشان حمايتك طبعاً..!!أنتِ بقيتي لوحدك فى الدنيا..!

- أما بعمل ايه هنا فأنتِ عارفة كويس أنا هنا ليه انتِ مش كنتى عند جوجو برضه ؟؟ والله كلنا زعلنا عليها دى كانت عزيزة علينا كلنا أوى ..خصوصاً أنا..! .

عند نطقه لتلك الكلمات تلونت الدنيا أمامها باللون الأحمر لأول مرة بحياتها .....
فالطالما كانت مسالمة هادئة الطباع!! لم تستطع السكوت أكثر من هذا...!
فالوغد يقف أمامها ويتجرأ بكل وقاحة ليذكر أسم " جميلة " على لسانه القذر !!
جميلة التى انطفأت شعلتها !! جميلة التى تسكن المشفى بين الحياة والموت !!
شعرت بمجرد نطقه لأسم صديقتها أنها إهانة لاتغتفر !!
قد يرى البعض أن " نور " خجول ، مسالمة لدرجة الضعف أحياناً , لكنها ما إن يعتدى أحدهم على أحبائها فإنها تتحول لوحش كاسر لا يستطيع أحد إقافه أو السيطرة عليه .
فقامت بشيئ لم تفعله يوماً !!
*************************************
تنزل على خد الجميل دمعة والناس ولا شايفة ولا سامعة
سايبينه ليه وحده هيعمل ايه لوحده هيعمل ايه
مغلوب على امره مفرحش طول عمره وذنبه ايه
الظلم ليه ليه الظلم ليه ليه لييييييييه
معرفش ليه
مع اني بعيد لكن قريب منه والجرح جرحه بس ألمنى
لا بيهدى يوم بالى ولا نوم بيحلالى مشغول عليه
وازاى تنام عينى وهو يا عينى دمعه فعينيه
الظلم ليه ليه ليه...معرفش ليه

خد الجميل لخالد سليم



Fatma nour غير متواجد حالياً  
التوقيع
رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 09:20 PM   #249

الاميرة الحائرة

نجم روايتي وفراشة متالقة في عالم الازياء والاناقة وعضو فريق الكتابة للروايات الرومانسية

alkap ~
 
الصورة الرمزية الاميرة الحائرة

? العضوٌ?ھہ » 295856
?  التسِجيلٌ » Apr 2013
? مشَارَ?اتْي » 2,194
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » الاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   cola
¬» قناتك action
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

فطوم مبروك الفصل بجد روعة وطويل ههههه

جميلة ياعينى اللى عمله الحيوان دا فيها مش سهل ابدا دا عاوز يتعدم فى ميدان عام عشان يبقى عبرة لغيره بس حتى دا مش هيشفى غليلها
وصفك لحالتها كان روووووعة

نور ربنا يعينها على اللى هى فيه لانها قصاد ناس متعرفش للرحمة معنى
بجد عصبنى الراجل دا وبعدين هو محتاج بادى جاردز اصلا
والاغنية بجد اتأثرت بيها

هييييييييييييييييييييه انا اول تعليق ههههههههههههههههه


الاميرة الحائرة غير متواجد حالياً  
التوقيع

[

اغلى رواية على قلبى لمبدعتى الدائمة بطتتتتتى (fatma nour )
الحــــــــــــــــــب الازرق

ثانك يو ميوى :* يام يوميات شقية
رد مع اقتباس
قديم 03-09-13, 09:22 PM   #250

الاميرة الحائرة

نجم روايتي وفراشة متالقة في عالم الازياء والاناقة وعضو فريق الكتابة للروايات الرومانسية

alkap ~
 
الصورة الرمزية الاميرة الحائرة

? العضوٌ?ھہ » 295856
?  التسِجيلٌ » Apr 2013
? مشَارَ?اتْي » 2,194
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » الاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond reputeالاميرة الحائرة has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   cola
¬» قناتك action
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 5 ( الأعضاء 5 والزوار 0)
‏الاميرة الحائرة, ‏maizidan, ‏this my+, ‏أريد الحريه, ‏tamima nabil+

فطوم فين الساقع ؟؟؟؟ ايه البخل دا ههههههههههههه


الاميرة الحائرة غير متواجد حالياً  
التوقيع

[

اغلى رواية على قلبى لمبدعتى الدائمة بطتتتتتى (fatma nour )
الحــــــــــــــــــب الازرق

ثانك يو ميوى :* يام يوميات شقية
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الأزرق, الحب

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:47 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.