آخر 10 مشاركات
أحلام بعيــــــدة (11) للكاتبة الرائعة: بيان *كامله & مميزة* (الكاتـب : بيدا - )           »          هلوسات .... * مميزة & مكتملة* (الكاتـب : دنيازادة - )           »          نواة القلب (65) -قلوب شرقية- للكاتبة المبدعة: Moor Atia [مميزة] *كاملة & الروابط* (الكاتـب : Moor Atia - )           »          توكيل ليبهر - صيانة ليبهر 26712611 – 01112225525 اصلاح وصيانة غسالات ليبهر Liebherr (الكاتـب : نمعتغعغ - )           »          الوصــــــيِّــــــة * مميزة ومكتملة * (الكاتـب : البارونة - )           »          انتقام النمر الأسود (13) للكاتبة: Jacqueline Baird *كاملة+روابط* (الكاتـب : * فوفو * - )           »          دورة ادارة الكوارث:دورات فى مجال إدارة الإمن مركز itr (الكاتـب : منتجع التدريب - )           »          صيانة غسالات فريجيدير الوكيل الرسمى 01112225250 توكيل صيانة فريجيدير Frigidaire (الكاتـب : نمعتغعغ - )           »          الدخيلة ... "مميزة & مكتملة" (الكاتـب : lossil - )           »          للحب سجناء (الكاتـب : طيف الاحباب - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء > الروايات الطويلة المكتملة المنفردة ( وحي الأعضاء )

Like Tree45Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-07-14, 04:06 PM   #1

سحابه نقيه 1

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء وأميرة حزب روايتى للفكر الحر

alkap ~
 
الصورة الرمزية سحابه نقيه 1

? العضوٌ??? » 144414
?  التسِجيلٌ » Nov 2010
? مشَارَ?اتْي » 4,198
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » سحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond repute
Icon26 وغنى الهوى .. ليلى *مميزة و مكتملة*










الحقيقة مالي وجه ارجع واتكلم .. بس كل ما اقول سأدخل للمنتدى واقرأ او انزل الروايه سبحان الله يأتي ما يشغلني

الحمد لله على كل حال دائما وابداً

اعرف انكن اخواتي واعرف ان مهما قصرت وبعدت .. سأجد مكاناً لي بينكن لهذا قررت ان انزل الروايه وطبعا لكن الفضل في اختيار الأسم لهذه الروايه

هذه الروايه حصريه لمنتدى روايتي .. لا اسمح بنقلها ولا تداولها الا بإذن مني وبعد انتهاء الروايه تماما .. ارجوا احترام هذا الأمر


لن اطيل اكثر .. نبدأ

بسم الله الرحمن الرحيم

وغنى الهوى .. ليلى




تصاميم اهداء شخصي من كاردينيا73














الفصل الاول.. في المشاركة التالية
الفصل الثاني
الفصل الثالث
الفصل الرابع
الفصل الخامس
الفصل السادس
الفصل السابع
الفصل الثامن
الفصل التاسع
الفصل العاشر
الفصل الحادي عشر
الفصل الثاني عشر والثالث عشر (متتابعان)
الفصل الرابع عشر
الفصل الخامس عشر
الفصل السادس عشر
الفصل السابع عشر
الفصل الثامن عشر و(الاخير)





الكاتبة :
سحابة نقية 1


تصميم الغلاف الرسمي والغلاف الاهداء وتواقيع الابطال : كاردينيا73

تصميم قالب الصفحات الداخلية : حلا
تصميم الفواصل ووسام التفاعل المميز : كاردينيا73
تصميم البنر الاعلاني : gege86





رابط تحميل الرواية كاملة ككتاب الكتروني مصمم

محتوى مخفي يجب عليك الرد لرؤية النص المخفي







التعديل الأخير تم بواسطة كاردينيا الغوازي ; 17-12-14 الساعة 06:05 PM
سحابه نقيه 1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 04:12 PM   #2

سحابه نقيه 1

نجم روايتي وكاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء وأميرة حزب روايتى للفكر الحر

alkap ~
 
الصورة الرمزية سحابه نقيه 1

? العضوٌ??? » 144414
?  التسِجيلٌ » Nov 2010
? مشَارَ?اتْي » 4,198
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » سحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond reputeسحابه نقيه 1 has a reputation beyond repute
افتراضي

الفصل الاول

تنهد بأسى وهو بيطلع على امل المستقبل .. اسند راسه على زجاج الحاضنه .. تنفس بألم واغمض عيونه عائدا بذاكرته للحظة المشؤومة .. ( التفتت له الدكتورة الإجنبية وهي تقول بعصبية .. سيد نبيل يجب علينا إدخال زوجتك للعمليات فورا .. حالتها تتدهور بسرعة .. لا نستطيع الإنتظار اكثر من هذا .. ) لسى صوت انينها بيتردد بإذنيه .. صوتها المبحوح من كثر الصراخ ( بالعربي خاطبته زوجته) .. نبيل مابدي .. بدي طبيعي .. لا تقلق علي ولا على الأولاد بنتحمل ....... التفتت ليلى للدكتورة وخاطبتها باللغة الإنجليزية .. استطيع ان اتحمل ارجوك اعطني فرصه ................ اجابتهاالدكتورة بغضب .. يامدام نبضات قلبك تنخفض مع مرور الثواني .. ونبض الاجنه ايضا ........ التفتت الدكتورة الى نبيل .. سيد نبيل ارجوك وقع الأوراق .. انقذ زوجتك واولادك ......................... التفت نبيل الى زوجته .. لا توقع نبيل .. مارح اسامحك اذا وقعت ... مارح ..... منعها الألم من إكمال جملتها .. هو بيعرفها منيح .. عنيده وصبوره ... وجهها المصفر .. انفاسها المضطربه .. انينها .. دفعوه تايوقع على الأوراق بسرعة .. وكانت المرة الأولى الى بخالفها فيها .. بشفايف مرتجفه همس .. ياريتني ماوقعت .... اخذ يردد وهو بيبكي .. ياريتني ماوقعت ....

*****
بعد 5 سنوات

ليلى .. ليلى .. وين راحت هالبنت ................. التفتت ام نبيل لمكان صوت الضحك وابتسمت بحب وهي بتشوف ليلى و ريان جاين من بعيد وصوت ضحكمهم سابقهم .. لكن هالإبتسامه ماطولت ,, حل محلها نظرت تعب وقلة حيله اول ما قربت ليلى ببلوزه مليانه طين وبنطلون جنز ممزوع وشعر منكوش علقان فيه كم شغلة من "مغامرتها" .. بعصبيه زفرت ام نبيل وهي بتقول .. شو هالمنظر!! يعني معقوله كل نص ساعة حمام .. والله ماعاد فيني صحه يابنتي .... التفتت ام نبيل لريان وقالت .. وانت كمان شو هالمنظر !؟............. بصعوبه نزلت الجده لمستوى ليلى وتناولت من جيبها منديل وبدأت تمسح اثار الطين من على وجه حفيدتها وهي بتقول بعتاب .. انت بنوته يا ليلى مابصير تلعبي مع الصبيان .. البنوته الحلوة متلك بتلعب جوا البيت بالعرايس .. بتلعب ضيوف .. بتلعب ......... قاطعتها ليلى بحماس وعيونها بتبرق بالشقاوة .. ماما ماما اكتشفت مكان جديد .. التفتت على ريان ولعبت حواجبه له منشان تقهره وهي بتقول بثقة .. انا اكتشفته لحالي ماما .. ريان ماساعدني ابدا .... رجعت التفتت للجدة وهي بتقول بفرح .. بدي صندوق صغير منشان ابني لصديقي بيت صغير منشان ماماته وباباته يجو يعيشو معه فيه ....... نزلت عيون الجده الى جيب ليلى الى بتربت عليه بإيدها .. بقلق سألتها .. شو في بجيبك ؟ ........... ابتسامتها لليلى كبرت وهي بتقول .. صديقي الجديد .. بدك تشوفيه ؟ ................ بتردد هزت الجده رأسها وعيونها بتراقب بقلق ايد ليلى بتدخل جوا جيبها وبتطالع الى مخبيته ..... كتمت ام نبيل صرختها وهي بتقول بقرف .. ليلى ارميه .. ارميه بعيد بسرعة ............... قربت ليلى الضفدع من وجه جدتها وهي بتقول بتوسل .. ماما الله يخليكي بس للعصر بدي اخليه معي ................. بنرفزه قالت ام نبيل .. شو تخليه معك ! يابنتي الله يرضى عليكي البيت صار حديقة حيوانات من وراكي ..شي ارانب وشي قطط وعصافير وفيران وسمك .. ماباقي غير الحيايه والضفاضدع ..................... بدأت الدموع تتجمع بعيون ليلى وهي بتتوسل .. الله يخليكي .. حرام مماته وباباته مو معه .. اذا تركته لحاله بضيع .. بس للعصر ماما الله يخليكي ...................... حاولت تقنعها . ياحبيتي مابيصير ......................... بسرعة قاطعتها ليلى بتوسل .. الله يخليكي الله يخليكي ماما ............................ تنهدت ام نبيل بقلة حيله وهي بتقول .. طيب بس للعصر ............................ نطت ليلى من الفرح وهي بتقول .. ياي .. صديقي رح يبقى معي ..... رفع الضفدع لمستوى عيونها وهي بتقول .. لازم افكر لك بإسم ............. بسرعة قالت ام نبيل .. بس للعصر ليلى واذا شفته برا غرفتك رح اخلي الخادمه ترميه برا البيت .............. هزت ليلى راسها وهي بتقول حاضر ............................. كملت ام نبيل .. روحي حطيه بشي صندوق بغرفتك وركض على الحمام .. ساعة وبيجي ابوكي ومابدي اياه يشوفك بهالمنظر ............................... ركضت ليلى وهي بتضحك وبتقول بحماس .. حاضر ............... تنهدت ام نبيل وهي بتمسك بأيد ريان وبتقول .. مالي عرفانه مين البنت ومين الولد فيكم !! يالله حبيبي خلينا نروح نتحمم قبل الغدا ..............

على الغدا

ياليلى ياليلى مابيصير هيك .. ايديكي على طرف الطاوله حبيبتي .. هلأ بتنتزع تيابك ................ ابتسم نبيل وهو بيشوف الفوضوه الى عاملتها بنته حوليها .. اتركيها على راحتها امي .. خليها تتهنى بلقمتها .................... هزت ام نبيل راسها وهي بتقول .. والله مافسد البنت الا دلالك .. خليني اعرف اربيها .. هاي بنوته يانبيل لازم تتعلم تتصرف مثل البنات .. كل النهار بتلعب بالحديقة وبتلحق لي الحشرات والسحالى .. شوف ريان ما احلاه .. يخليلي عينه هالصبي شقد هادي .... عقدت ام نبيل حواجبها وهي بتطلع بليلى بلوم وهي بتضيف .. بس ليلى الى بتخليه يتشاقى احيانا ................... رفعت ليلى اكتافها بعدم مبالاه وهي بتقول .. انا مالي دخل .. هو بيلحقني ............. وقف نبيل وهو بيضحك ومشي لعند اولاده .. وقف وراهم وصار يمسح على روسهم بحب وهو بيقول .. انتو التنين مافي احلى منكم .. انتو حبايب قلبي وزهرات عمري ........ لفوه اولاده بحب فضمهم زيادة وصار يشم ريحتهم بعمق وهو بيهمس .. انتو من ريحه الغالية ..................... مسحت ام نبيل دمعه كانت على وشك تنزل من عينها وهي بتقول .. الله يرحمها .. ويهنيك بولادك يا ابني .. ان شاء الله مابيشوفو الا ايام طيبه ............... ام نبيل مقهوره على ابنها كتير .. من وقت ماكان صغير شايل هم العيله .. تأخر لتزوج لحتى درّس وزوج كل خواته .. على الأربعين شاف ليلى زوجته .. محامية بأخر العشرينات سلبت عقله وقلبه من اول نظره .. ماكان فيها شيء مميز بيلفت الإنتباه الا شعرها المجعد الى ورّثته لبنتها ليلى .. اما باقي ملامحها كانت عادية كتير .. مع هيك اسرت اشهر محامي في القضايا الجنائية .. اسرته بإبتسامتها .. بعنادها .. بقوة شخصيتها .. برجاحة عقلها وذكائها الغير عادي .. لكن للأسف ما انكتب له يعيش معها الا 3 سنوات .. 3 سنوات عاش فيها نبيل بالجنه خاصة ان ليلى عذبته كتير لحتى اخذت عرضه بالزواج بجدية .. سنتين وهو بيلاحقها على امل تقتنع فيه وتتزوجه .. بس ليلى عقلها كان في شغلها وبس .. طموحاتها كبيرة .. اكبر من بيت وزوج واولاد .... ولما وافقت قلبت حياة نبيل قلب .. نبيل المحامي الجاد والرجل العصبي .. تحول الى عاشق ولهان همه فقط يقضي ساعات مع حبيبته .. هالشي فرح ام نبيل كتير خاصة ان نبيل شقيان من عمر صغير .. من وقت ما توفى ابوه وهو بال15 شال هم العيله .. درس واشتغل بنفس الوقت لحتى تخرج وقدر يقوم بمصاريفهم .. حياته كلها جد وشغل وتعب .. ولا عمره عاش مثل باقي الشباب ولا تصرف مثلهم .. لهيك لما اجت ليلى فرحت له بالسعادة الى تمنتها له من زمان .. صحيح في بعض الأحيان كانت تتدايق من تصرفات ليلى .. بس سعادة نبيل كانت عندها بالدنيا كلها ............... اطلعت فيه كيف ضامم اولاده بحب وهي بتقول بنفسها .. الله يعوضك خير ياابني ويهنيك
في غرفة الجلوس بعد الغدا

وقف لياخذ صينية الشاي من امه .. يعطيك العافية يا حجة ............... ابتسمت له بحب وهي بتقول .. الله يعافيك يا قلب الحجة .................... صبت ام نبيل الشاي وهي بتقول .. ابو ريان .. شو رايك ننتقل لبيت ثاني اقرب لشغلك .. حرام كل يوم ساعة ونص روحه وساعه ونص رجعه ............... من غير ما يرفع راسه عن الأوراق الى بيقرأها رد .. لا امي انا مرتاح بهالبيت كتير .. وبعدين الأولاد مبسوطه هون كتير .. بيتنفسو هوا نقي وبياكلو اكل صحي وبيتعرفوا على الطبيعة ............... بنزق قالت .. دخيل الله انت وهالطبيعة .. انت عاجبك تصرفات ليلى متل صبيان الشوارع .. يأبني هاي بنت ومألها تتزوج ولازم تتعلم من هلأ تمشي وتاكل وتحكي مثل البنات .. والله بكرا اذا كبرت مارح تقدر عليها ولا رح تقدر تغيرها .. ورح تقعد بوجهك مارح تتزوج ابدا ................. ضحك نبيل وهو بينزل الأوراق ليطلع بأمه ويقول .. امي .. مو ملاحظة ان بكير كتير على هالحكي .. ليلى عمرها 5 سنين .. خليهاتخلص ابتدائي بالأول !! ......................... بجديه ردت .. مهو يا امي البنت اذا ما تعلمت هالأمور من الصغر ما بتقدر تتعلمها بالكبر .. بنتك حتى فستان مابتلبس!! .................. هز نبيل راسه وهو بيقول .. تركيها على راحتها .. ليلى ذكية وحركه واذا حطيتي لها قوانين كتير رح تتلخبط البنت وتنزعج ووقتها فعلا رح تسبب لك مشاكل .. خليها تطالع كل فضولها ونشاطها باللعب والإكتشاب .. شوفيها اذا تسلقت شجرة او لعبت بالطيب شوي !! .. بالعكس البنت افكارها وخيالها بيكبر مع كل مغامره بتخوضها .. حتى صحتها ومناعتها بتقوى .. حتى مفرداتها اللغوية اكبر من عمرها بسبب "المغامرات" .................. بس يانبيل ................... ياامي البنت صغيرة وماعندها شي تعمله بهالبيت غير اللعب بالمساحة الخضرا الى قدامها .. لا في حولينا جيران ولا عندنا اقارب عندهم اولاد ممكن تلعب معهم .. وانا مشغول كتير ومو فاضي لإي نشاط اجتماعي.. منشان هيك خليها تعمل الى بنفسها بما انها مابتأذى حالها ولا بتأذى حدا تاني .................... انت مو شايف كيف اثرت على اخلاق ريان ! عاجبك هالشي يعني !؟ ...................... ضحك نبيل وهو بيقول .. احسن خليه يتحرك شوي .. هالولد كتير هادي .. خليه يتعلم شوي من ليلى ................... رفعت حواجبها بإستغراب وهي بتقول .. بدك التنين يجننوني يعني .. مابكفي ليلى بدك ريان يصير مثلها كمان .. والله ياابني ما عاد عندي صحه لألحقهم من مكان لمكان ............. وقف نبيل وباس راس امه وهو بيقول .. الله يمدك بالصحة والعافية يا امي .. بعرف اني حملتك حمل كبير .. بس سدقيني بدونك مابعرف شو كان ممكن اعمل ................... ربتت ام نبيل على خد ابنها بحب وهي بتقول .. لا يا ابني لا تظن اني متذمره منهم .. والله عندي اياهم بالدنيا كلها .. بس عنجد الصحه ما عاد تساعد يا حبيبي .. منشان هيك لازم تفكر تتز................ قاطعها بسرعة .. امي الله يخليكي اتفقنا ما تجيبي سيرة هالموضوع ابدا ................. بس يا ابني ....................رجع لمكانه وتناول الأوراق بعصبية وهو بيقول.. امي الله يخليكي .. سكري على الموضوع تماما ......

مر سنتين .. عمر ليلى 7 سنوات

ابتسم اول ماشاف بنته جاي لعنده حاملة المشط بإيدها .. هذا روتين يوم الجمعة .. فطور الصبح .. حمام قبل صلاة الجمعة .. ونص ساعة بعد الحمام يمشط شعرها ... تناوله منها وهو بيشاور لها براسه منشان تجلس امامه ... بدأ يمشط شعرها بهدوء .. شعرها بذكره بحبيبته .. ابتسم وهو بيتذكر كيف كانت تهدده بقصه كل مازعلت منه .... تنفس بعمق وهو بيدعي لها بالرحمة .......... رجع يمشط شعر بنته بهدوء .. ليلى .................... نعم بابا ............... استمر بالتمشيط لفتره قبل ما يقول .. حبيبتي .. اليوم جينا ضيوف ........... التفتت بسرعة لأبوها وهي بتقول بحماس .. عندهم اولاد ؟ ............... ضحك نبيل وهو بيقول .. اي عندهم ولد بعمركم .......... رجعت جلست على الأرض ظهرها لأبوها لحتى يكمل لها تمشيط شعرها بعد الحمام وقالت بحماس .. خلص ولا يهمك رح اعمل جدول حافل بالمغامرات .......... رجعت لفت لأبوها وهي بتسأل .. شو اسم الولد؟ .................... مازن .. مسك وجهها بلطف وهو بيقول .. تتذكري عمو اياد؟ .............. هزت راسها بأي وهي بتقول .. رفيقك بالشغل ؟ .................. مازن بيكون ابن اخته ................... عمو اياد ومازن جاين اليوم !؟ .................... تنفس على مهل وهو بيقول .. وامه لمازن كمان جاي معهم .......... من عيونها فهم انها فهمت عليه .. ليلى ذكية كتير وعلى صغر سنها مستحيل شيء يفوتها .. بهدوء سألت .. وابو مازن جاي معهم ؟ ............. بهدوء لف نبيل بنته لتجلس ورجع يمشط شعرها وهو بيقول بصوت هادي .. لا يابابا .. ابوه لمازن مو موجود .. عمو اياد وخاله نهى و مازن جاين لحالهم اليوم .. خاله نهى بدها تتعرف عليكم .................... ماردت ولا علقت .. عقلها كان شغال بشي تاني .. بدأت تربط بين الكلام الى بتسمعه وتصرفات ابوها الأخيرة وتلميحات ستها .......... انتبهت من افكارها على صوت ابوها وهو بيقول .. رح تتصرفي بطريقة اكون فيها فخور فيك قدام الناس يا ليلى .. مزبوط حبيبة البابا ؟ .................... هزت راسها بهدوء وهي بتقول من غير ما تطلع بأبوها .. عن اذنك بابا عندي دراسه .............. وبسرعة طلعت من الغرفة ركض لعند ريان .. دخلت لغرفته من غير ما تدق الباب وهي بتقول بسرعة .. ريان بابا رح يجيب لنا مرررت اب .... ..............

******

مابدي صوت عالي .. ولا بدي شد شعر ولا اذى .. مازن الله يرضى عليك خلي الزيارة تمر على خير .. هاي اول مره رح نشوفهم ومو ضروري نطلع بزعل .. ولا بدي تبهدل ملابسك .. انتبه ............ قاطعها اياد .. نهى خلص .. ماتقلقي ................. تنهدت بقلق وهي بتقول .. خايفة كتير يا اياد .. على حسب كلام نبيل عنها انها ذكيه كتير ومزاجيه كمان .. لازم تحب الشخص من اول مره والا مستحيل تعطيه فرصه تانيه ....... بقلق كملت .. انا متفهمه كتير موقف نبيل .. لهيك مابدي اي شي يزعجه او يزعج اولاده يحصل الليله ................ مسحت على راس ابنها بحب وهي بتقول .. نبيل انسان رائع .. بتمنى من كل قلبي نتفق مع اولاده ...... اطلعت باخوها وهي بتكمل .. اولادي محتاجين اب .. ونبيل احسن رجل ممكن يقوم بهالمهمه ........

الترقب والحذر كانو واضحين بعيون ليلى لما سلمت على الضيوف .. نظرتها الفاحصه اربكت نهى كتير .. لكن ابتسامة نبيل شجعتها لحتى تفتح حديث مع ليلى ...... اقترح نبيل على اولاده .. شو رايكم تطلعوا مع مازن للحديقة الخلفية ؟ ................. نظرات ليلى لأبوها كانت غريبه مع هيك وقفت وهي بتمد ايدها لمازن .. في عنا مراجيح بالحديقة الخلفية .. شو رايك نلعب ؟ ..............

عند المراجيح سألت مازن الجالس على المرجيحه .. وين ابوك؟ ............... ببراءه جاوبها مازن .. مات من سنتين .. وانت وين امك ؟ ............... ماتت لما ولدتنا ............... سألها مازن سؤال تاني كان شاغله كتير .. انتو كيف توم ومابتشبهو بعض !؟ ............... رفعت اكتافها وهي بترد بزهق .. لأن انا بنت وهو ولد .. كيف ننشبه بعض !؟ .................. اه صح ..... كمل مازن مرجحه وهو بيضيف .. ياحظك .. عندك اخ تلعبي معه .. انا اخي مابيلعب معي ابدا ................... عقدت حواحبها وهي بتسأله .. انت عندك اخ ...................... من ماما بس .................. كيف يعني من ماما بس!؟ .............. ماما كانت متزوجه باباته لخالد قبل ماتتزوج بابا .. هالكلام من زمااان كتير .. ولما مات باباته لخالد ماما تزوجت باباتي ............. نزل مازن من المرجوحه وهو بيضيف .. خالد كبير كتير ودائما مشغول .................... مشيت تجاه مازن ووقفت امامه وهي حاطه ايداها على خصرها وبتقول بجدية .. انت بتعرف ان امك وابي بدهم يتزوجو ؟ ............... نزل مازن راسه وصار يلعب برجله بالرمل وهو بيقول .. بعرف ....... اطلع فيها وهو بيكمل .. ماما بتقول انا محتاج اب وانتو محتاجين ام .......... بغضب صرخت فيه وهي لازقه جبينها بجبينه .. انا مو محتاجه حدا .. انتو المحتاجين لبابا .. فاهم ............. ركضت للبيت وهي بتقاوم دموعها ..... لمحها نبيل بتدخل بسرعة من الباب وبتركض للدرج .. ليلى .. ليلى ................... ماردت عليه واستمرت بالركض لحتى وصلت لغرفتها .......

بعد ما مشيو الضيوف طلع نبيل لغرفة بنته .. دق الباب ودخل وهو بيهمس .. ليلى ............. ابتسم لما شافها رافعه فستانها وجالسه على حافة الشباك المفتوح وسانده راسها على اطار الشباك وعيونها معلقة بالسما .................. بخطوات هادئه مشي تجاهها .. طبع بوسه على راسها قبل مايجلس جنبها .. اطلع مكان ما بتطلع وسألها .. شو لازم اشوف !؟ .................. مرت دقيقه قبل ماتجاوبه وهي لسى بتطلع في السما .. ولا شي .. سما فاضيه .................. بإستغراب استفسر .. غريبه !! كل مره بتكتشفي شي جديد .. شو صاير هالليله !؟ ................... نزلت من مكانها وهي بتقول .. مالي مزاج اشوف شي ....... مشيت لركن الالعاب في غرفتها وعملت حالها مشغوله باللعب .... بهدوء لحقها نبيل ونزل على ركبه لحتى يصير قريب منها وسألها .. شو رايك بنهى ؟ ........................ من غير ماتلتفت له .. حلوه ............ وطيبه كمان صح ؟ ................... رفعت اكتافها بعدم مبالاه وهي بتجاوب .. يمكن .. الخير والطيبه اصل في تكوين الأنسان ..................... مسح على شعرها وهو بيقول .. مزبوط .. الخير وعمل الخير فطره بالأنسان لهيك اكثر الناس بتعمل الصح وقله قليله منهم بينحرفوا للخطأ .. وهالقله القليله دائما المجتمع بينبذهم لأن تصرفاتهم مخالفه للفطره ..... طيب .. عطيني شي تاني بنعمله هو اساس في فطرتنا ................... التفتت له وهي بتسأل .. سؤالك عام .. لازم تحدد السؤال اكثر .. المثال بدك اياه بجانب اجتماعي .. ديني .. اخلاقي !؟ ....................... ابتسم وهو بيمسح على خد بنته .. ذكيه وعقلها اكبر من عمرها بكثير .. جاوبها .. اجتماعي .. بس كمان هو مطلب ديني ................ بقيت فتره تتطلع بعيونه بعيون بتلمع قبل ماتجاوب بصوت واطي وبشكل بطيئ .. ال. زوا . ج ..................... ابتسم نبيل لما شاف كيف عمرها طغى على ذكاءها لما بدأت عيونها تلمع بالدموع وشفايفها ترجف اعلان لبدايه موجه بكاء بدأت برمي حالها بحضن ابوها الى استقبلها بحب وهو بيهدهد فيها وبيهمس .. مافي حدا بالعالم بيقدر يبعدني او يشغلني عنكم .. لازم تتأكدي من هالشي .. انت ياليلى حياتي كلها .. انت واخوكي قطعه من اغلى انسان بحياتي .. نهى مارح تحل مكان ليلى حبيبتي .. ولا مازن رح ياخذ شيء من محبتي لكم .. زواجي مو يعني اني ابحث عن بديل .. زواجي صار ضروري بهالايام ياليلى .. انا محتاج ست ترعاني وترعاكم .. ستك ماعادت تقدر تقوم بأحتياجاتنا .. وصار لازم ترتاح ................ بعدها شوي لما هديت ومسح دموعها وهو بيكمل .. نهى ست ملتزمه ومربايه وطيبه .. رح تدير بالها عليكم وعلى البيت ......... شاور على قلبها وهو بيقول .. لا تخلي المشاعر الى هون ............... رفع ايده وشاور على رأسها وهو بيضيف .. تتحكم بالعقل والمنطق الى هون .. انت اذكى واكبر من هيك ياليلى ..................... بلعت بكوتها وهي بتهز راسها بطيب ................... ابتسم نبيل وهو بيسأل .. حبيتي مازن ؟ ................. ولد مسكين بيحتاج اب .............. طيب بتسمحيلي اكون باباته لمازن كمان ؟ ....................... اطلعت فيه بجديه وهي بتسأل .. اذا صرت باباته لمازن .. الوقت الى بتقضيه معنا ومعي انا بالذات كيف رح يصير ؟ ............. ابعد شعرها عن وجهها .. رح يبقى متل ماهو .................... رجعت بلعت ريقها مره تانيه قبل ماتقول .. على شرط .. انا اكون سيدة البيت ....................... ضحك نبيل وهو بيلف بنته وبيقول .. انت سيدة قلبي ياليلى .. الى هو اهم من البيت .................

بعد خمس سنوات .. عمر ليلى 12 سنه

صرخت بفرح وهي بتدخل من باب البيت .. انا الفايزه .............. التفتت وراها وهي بتأشر على مازن وريان وبتقول بضحك .. Losers Losers Losers ما كفاها الغيظ الواضح بعيونهم كملت عليهم بتهكم .. مو عيب عليكم ياشباب ... رقصت حواجبها لهم وهي بتكمل .. بنت حلوه متلي تسبقكم !! .. مسكت جدولتها الطويلة وكملت .. شو رايكم اقص شعري وانتو طولو شعركم بيكون انسب ......... كملت ضحك وهي بترقص رقصت الإنتصار الشهيره فيها ........... ضرب مازن ريان على كتفه وهو بيقول بعصبيه .. عجبك هيك .. انت السبب .. هذا الناقص ام اربع عيون تفوز علينا ......................... مازن شو هالكلام ......... احمر وجه مازن لما دخلت نهى وقالت له بعصبية .. عيب عليك هيك تحكي مع اختك .. اعتذر منها فورا .................. كتمت ليلى ضحكتها وهي بتقول .. معليش خاله هو زعلان لأنه خسران .... التفتت على مازن وكملت .. معليش مازن لا تزعل .. اذا بدك بعطيك نظاراتي بكرا .. بلكي بتصير ابو اربع عيون وتفوز مره للتغير ...... مدت له لسانها وهي بتضحك علي شكله المقهور .............. بعتاب قالت لها نهى .. ليلى مابيصير تحكي معه بهالطريقة ................... بعصبيه ردت .. هو الى بدأ ............... حاولت نهى تهدي ليلى لأن بتعرف اذا عصبت مافي شي بسكتها .. طيب طيب .. هلأ لو سمحتي ادخلي اعملي دوش والبسي شي حلو .. ضيوفنا على وصول ................... بملل قالت .. خاااله .. عنجد ضروري اطلع !؟ .............. بحزم ردت نهى .. طبعا ضروري .. ابوكي مأكد على هالشي ................ بملل مشيت للدرج وهي بتقول .. ااااوف .. لسى كل شوي استقبل وودع شو فاتحين مضافة وزراء !! .................... بسرعة قالت نهى قبل ما تطلع ليلى .. ليلى لا تنسى ......................... قاطعتها ليلى بعصبيه وهي بتقول .. بعرف .. والله حافظتها ....كملت حكي وهي بتطلع على الدرج .. اعملي حمام يا ليلى .. البسي فستان ياليلى .. لا تضحكي بصوت عالي ياليلى .. ضبي رجولك وانت جالسه ياليلى .. اوووف ياربي اوووف ............ فتحت باب غرفتها بعصبيه وطبقته وراها وبسرعة توجهت للحمام ....... دقائق قليله وطلعت من الحمام بعد ما اخذت اسرع دوش ممكن ياخذه اي انسان في العالم ..... فتحت خزانتها بزهق ووقفت تتفرج على الفساتين المعلقة فيه .. ضحكت وهي بتقول .. يوما ما رح تيأسي خاله نهى وتبطلي شرا فساتين ................. غطت عينيها بأيد وسحبت واحد من الفساتين بأيد .. بلا اهتمام لبسته .. توجهت لتسريحتها ومسكت فرشاة الشعر .. اطلعت بشكلها بالمرياه وشعرها الطويل المنكوش وهي بتقول .. نفسي اعرف مين اخترع فرشاة الشعر !! ... بعصبيه وقسوة بدأت تمشط شعرها لكن هالعصبية قلبت لحماس وهي بتطلع على شباكها من المراية ............... التفتت بسرعة وهي بتقول .. مو معقول .. ببغاء !! ................. على مهل قربت من شباك غرفتها المفتوح .. وعلى مهل مدت ايدها لتمسكه .. بس الببغاء صرخ وهو بيهرب منها ... انتبهت ليلى ان الببغاء مو قادر يطير ............... فكرت .. اكيد صاحبه قاصص له اجنحته .. بسرعة توجهت لخزانتها تناولت بنطلون جنز لبسته تحت فستانها وبعدين توجهت لسريرها ونزلت لتحته وطلعت بأيدها حبل طويل فيه عقد ... علقت راس الحبل بالخطاف الى جنب شباكها ورمت الحبل لبرا وبدأت تنزل ... ما انتظرت لتوصل لأرض .. لما شافت الإرتفاع مناسب نطت .. وبسرعة بدأت تركض ورا الببغاء لتمسكه ..........

اطلعت بالسما .. شمس العصاري قربت تغيب .. وهدا يعني ان الضيوف اكيد مشيو ..... اطلعت بفستانها المبهدل وحاولت تهندم شعرها المنكوش .. قبل ماتطلعت بالببغاء وتقول .. الحق كله عليك .. انا مالي دخل ... كملت مشي بإتجاه البيت ..... عقدت حواجبها وهي بتشوف الناس الطالعه من بيتهم .. رجال كتير من العيله حاضرين .. رجال بتعرفهم وبتشوفهم بالمناسبات بس .. اولاد عم ابوها واقارب من بعيد .. وكمان شيخ المنطقه !! ... انتظرت لحتى مشيت السيارات بالضيوف وبعدها دخلت البيت وبأيدها الببغاء .......... حطت نهى ايدها على تمها لتمنع شهقتها وهي بتقول .. شو هالمنظر ليلى!! .. والله ابوكي لو شافك هيك رح يزعل كتير ............. بجديه سألتها متجاهله تعليقها .. ليش كل هالرجال كانو عنا خاله !؟ ............ قبل ماتجاوبها نهى طلع نبيل من غرفة الضيوف وقال بحده .. وين كنتي ليلى !! على اساس اتفقنا من امس ان تنسي تهوراتك لساعة وتكوني متواجده وقت حضور الضيوف !؟ ................... بعتذر بابا .. رفعت ايدها وهي بتكمل بحماس .. بس شوف شو مسكت .. الظاهر هربان من صاحبه ............ قاطعها نبيل .. 10 دقائق بتجهزي حالك وبتنزلي لعندي هون .. خالد بغرفة الضيوف وبيستناكي ................. عقدت حواجبها بإستغراب وهي بتسأل .. مين خالد؟.......

******

بعد 8 سنوات .. ليلى 20 سنه

لبس نظارته وهو طالع من المطار .. كم بيكره هالريحه .. بخطوات بطيئه اتجه لتكسي كان واقف امام البوابه .. فاضي !؟ .............. شاور له سائق التكسي بأيده يدخل .. فتح الباب ودخل وعطاه العنوان ...... مرت الدقائق وهو بيتأمل الطريق .. نفس البنايات ونفس الناس ونفس الزبايل .. ما تغير شي .... سنين طويله مرت عليه برا البلد وماتغير شي .... بالغرب بتغيب يومين مابتعود تعرف المكان .. اما هون !! غياب اكثر من 10 سنوات وماتغير شي ....... الطريق للمكان الى قاصده طويل .. مابيعرف ليش عمه بيحب هالمنطقه !! .. حمد ربه الف مره انه ماعاش معهم .. زارهم مره وحده وحس روحه بتختنق من الكأبه والملل البيحيطوا بالمنطقه .. ماسدق متى يخلص هاليوم لحتى يرجع للحضاره والتقدم والرقي .... تناول محفظته وطالع منها صوره .. دقائق طويله بقي يتأمل بهالصوره .. مو عرفان شو لازم يحس !! ..... رجع دخلها وهو بيهمس .. الله يرحمك ....
وقف التاكسي عن بوابه الفيلا .. نزل بعد ماحاسب التاكسي وتناول شنتته الصغيره الى جايبها معه .. مو مفكر يجلس اكثر من يومين او ثلاثه .. اصلا الموضوع الى جاي منشانه مابيستاهل يضيع فيه ايام .. رح يحله بساعات قليله ..... مشي من بوابة الفيلا الى باب الفيلا وهو بيتأمل المنطقه والتغيرات البسيطه الى فيها .. وصل للباب ودق الجرس .. بسرعة فتحت له الخادمه .. بملل قال .. انا خالد ............... ردت عليه الخادمه .. اهلا د.خالد الحمد لله على السلامه .............. شاور بإيده ان اسكتي قبل مايقول .. دليني على غرفتي بدي ارتاح ................. بتردد قالت الخادمه .. بس الخانم ............ قاطعها خالد بغضب .. جاي من رحله طويله .. الخانم بتنتظر لحتى ارتاح شوي .. دليني على غرفتي فورا ............ هزت راسها وهي بتاخذ الشنته منه ومشيت معه لتدله على مكان غرفته ...... بعد ما طلعت الخادمه رمى حاله بتعب على السرير وبسرعه غط بنوم عميق .................

فتح عيونه على مهل .. رفع ايده ليشوف كم الساعة .. بكسل جلس حاله ومطمط جسمه قبل مايتوجه لشنتته ويتناول منها اغراض الحمام الخاصه فيه ويتوجه للحمام ...

اطلع على حاله بالمرايه وهو بيصفر .. بعد حمام سخن راق مزاجه شوي .. تناول جواله وطلع من غرفته وتوجهه للدرج .. الساعة كانت حوالي 7 المسا واكيد هلأ وقت العشا لأنه حاسس حاله رح يطب من جوعه .... لما وصل للطابق الأرضي تلفت حوليه بالممر مو عارف اي إتجاه يسلك .. قرر يجرب حظه ويفتح اي باب .. اول باب فتحه كان لغرفة من شكلها والأثاث الى فيها عرفه انه غرفة استقبال الضيوف .. سكر الباب ومشي شوي .. لاحظ ضو من تحت احدد الأبواب فقرر يفتح هذا الباب ... وقف لثواني يتفرج على المنظر الى امامه .. ست وطفل جنبها مددين على الشزلونه والست حامله بإيدها كتاب وبتقرأ للطفل وهي بتلعب بشعره والطفل كل ماله بيقرب نفسه اكثر واكثر من الست لحتى نام على صدرها ..... دخل الغرفة بخطوات ثابته ليعلن عن وجوده .. لكن الست ماتحركت ولا التفتت وكملت قراءة بالقصة للطفل .. تحرك خالد بملل وجلس على الكرسي وهو بيراقب هالست وبينتقد تصرفاتها الغير لائقه .. انتقاداته مامنعته يتفقدها ويتفحص جسمها الممشوق الممدد على الشزلونه .. بعد دقائق قليله سكرت الست الكتاب وباست راس الطفل وهي بتبتسم له وتسأله .. عجبتك حبيبي !؟ .... قبلة الطفل على خدها كانت الإجابه المثلى الى عبر بها عن امتنانه لها .. راقبها وهي بتنزل رجولها بتجلس حالها وبتجلس الطفل جنبها .. ابتسم ابتسامه مايله وهو بيفكر .. اكيد هالست طرشا لأن الى الأن ماحست بوجوده .. لكن ظنونه تبددت لما قالت من غير ماتلتفت له وهي بتضبط ملابس الطفل .. بتمنى تكون ارتحت بالنومه د.خالد .............. مابينكر انبهاره بجمالها الأصيل اول ماالتفتت له .. ملامحها بتدل على جينات عربيه اصيله .. وشعرها المجعد الطويل المربوط خلفها بيكمل صورة الفارسه خاصه لما وقفت وبان طولها والى زاد بتنورتها السوداء الطويله ..... بقي يتأملها من غير مايقول ولا كمله .. يتأمل نظرتها الواثقه القويه بعيونها الحزينه .. مع انه شاهد الكثير من الجميلات .. لكنه على يقين انها اجمل مارأى الى الأن مع انه مو قادر يحط ايده على مركز الجمال فيها !! .......... تبدلت النظره بعيونها الى نظره مستخفه وهي بتقول .. اكيد حضرتك جوعان .. دقائق وبيكون العشا جاهز ............ وشالت الطفل معها ومشيت بإتجاه الباب ............. وقفها بسؤاله السريع .. لحظة ............... التفتت له ونظرة الإستخفاف لسى بعيونها ...... استفزته هالنظره كتير لدرجة ان سؤاله الى وجهه لها كان بنبره غاضبه واضحه فيه .. مين انت !؟ ................... رفعت حاجبها بإستغراب قبل ماتبتسم ابتسامه صغيره وهي بتجاوب .. انا ليلى .............


بقي لثواني مصدوم من الى قالته .. ببطئ عاد .. لـ يـ لـ ى !! قالها وهو بياخذ نظره فاحصه ليقييم الى شيافها امامه ...... لكن ليلى ماعطته فرصه طويله ليتفحصها .. قبل مايوصل بنظره لرجولها مشيت ...... رجع جلس على الكنبه وهو بيفكر .. ليلى بنت العم نبيل !! ..... ابتسم بتهكم وهو بيقول .. البطه السودا تحولت لبجعه .................... العشا جاهز .. تفضل ........... التفت للباب واطلع فيها للحظات قبل مايوقف ويتبعها لغرفة السفره .. الحقيقة كان جوعان كتير واسكات عصافير بطنه كان كل همه الأن ...... بطرف عينه اطلع فيها كيف بتأكّل الطفل وبتحكي معه بكل حب .. عقد حواجبه وهو بيشاور على الطفل وبسأل .. سمير؟ .................. بنفس النظرات جاوبته .. سامر .. عمره 3 سنوات ............ رجع لأكله وهو بيهز راسه وبيعلق .. مابعرف وين كان عقل امي وقت جابته بهالعمر !؟ ............... عقد حواجبه بإستغراب قبل مايرفع نظره لها ..كيف حس بنظراتها له !؟ .. نظرتها البارده والمستخفه فيه رجعت استفزته فسأل بحده.. وين مازن ؟ ليش ما اجى يسلم على اخوه الكبير !؟ ................. رجف جفنه بغضب لما شاف ابتسامه ساخره انرسمت على شفايفها وهي بتجاوبه .. مازن وريان بجامعتهم بالمدينه .. مابيجو الا اخر الأسبوع .. يعني بكرا ................... كان على وشك ان يفرجيها قيمتها ويحطها بمكانها المناسب .. بس قرر ان الموضوع مو مستاهل مايعكر مزاجه اكثر من هيك .. لآن كما بيذكر ليلى بالمره الوحيده الى قابلها فيها انها عصبيه وصبيانيه واكيد هيك بنت بتفتقر للباقه في الحديث .......... انتبه من افكاره عليها لما وقفت وهي بتشيل سامر وبتقول .. عن اذنك د.خالد .. سامر لازم ينام ............... هز راسه بطيب وهو بيضيف .. انزلي بعد ماتخلصي بدي احكي معك ................ اخذت نفس قبل ماتقول .. شو رايك نأجل الكلام لحتى يحضر مازن !؟ ................. لا ماعندي وقت لأستنى .. عندي مشاغل كتيره لازم ارجع لها ........... هزت راسها من غير ماتقول شي وطلعت من الغرفة ..........

اطلع بساعته بملل .. مر ساعة ولهلأ مااجت !! ........... وقف ومشي للشباك وصار يطلع بالسواد الى امامه .. مافي ولا اثر لأي ضوء بيدل ان في بيوت قريبه منهم ... التفت للباب لما انفتح ودخلت منه ليلى وهي شايله بإيدها صينيه الشاي .... بيكون كذاب اذا ما اعترف ان طولها وجسمها الممشوق ما بيجذبو انتباهه كل مره بتقع عينه عليها وبيضطر بصعوبه يمنع نفسه من البحلقه فيها وتأمل معالم وانحناءات جسمها المخفي تحت تنورتها الطويله وقميصها الفضفات .. لهلأ متعجب كيف هديك البنت تحولت لهالصبيه !! ............ تفضل ............ تقدم للمكان الى جالسه فيه وتناول فنجان الشاي وجلس .. اطلع فيها وهو بيسأل .. كيف الأوضاع هون !؟ .............. من غير ماتطلع فيه جاوبت بصوت هادي .. الحمد لله .................... سكت شوي على امل انها تكمل حكي او تعطيه بعض المعلومات .. ولكن بدون فائده .. كانت تشرب من فنجانها على مهل من غير ماترفع عينها فيه او توجهه له نظره .. سألها .. كيف دراسة مازن !؟ شو بيدرس بالجامعه !؟ ................ بللت شفايفها بنزق قبل ماترد بنفس النبره الهاديه .. بيدرس هندسه معماريه .. والحمد لله دراسته ماشيه تمام ................... كان عندك اخ صح !؟ لسى عايش هون !؟ .................. اخذت نفس قبل ماتقول .. ريان .. بيدرس مع مازن بنفس الفرع وبنفس الجامعه .. لسى عايش هون لأن عمره لسى 20 سنه ................... آه .. طيب ............... بقي يطلع فيها نص ساعه كامله وهو بيشرب الشاي على مهل .. مع انه طلب يحكي معها الا انه بيفضل هلأ يتفحصها بصمت بدل ما يفتح معها اي موضوع .. وجه مايل للإستداره بعيون بنيه كبيره واهداب طويله .. انف شامخ مستقيم وشفايف ناعمه لفم صغير .. اكتاف عريضه بتدل على لياقه جسديه وخصر ناعم صغير .. ارجلها الطويله باينه بوضوح تحت تنورتها الطويله والصوره بتكتمل بشعر بني مجعد طويل متلائم مع بشرتها النضره الملوحه بلطف بلون الشمس .. خطف نظره سريعه لشعرها المستريح على الكنبه وراها .. هاي اول مره بيشوف شعر بهالطول وبهالكثافه ...... انتبه من تأملاته على صوتها .. د.خالد .. تصبح على خير .............. قبل ماتمشي نده لها .. لحظه ....... وقفت مكانها وما التفتت له ............... كمل .. لازم احكي معك ...................... على مهل التفتت وهي بتقول .. د.خالد بفضل نأجل الحديث لبكرا ....... ماعجبته نبرتها وهي بتضيف .. 4 اشهر ويوم مارح يفرقو معك ابدا ....... والتفتت تطلع من الغرفة ........... بغضب وقفها .. لحظة .. انتوا مين مفكرين حالكم حتى اترك اشغالي واجي ركض لعندكم .. انا منيح جيت وعطيت اهميه الكم !! ............... التفتت واطلعت فيه بإستخفاف وهي بتقول .. معك حق .. مين نحن !! .. بس لو تذكر يادكتور خالد ان الرساله ماكانت عنا .. كانت عن خبر وفاة امك الى ماشافتك ولا شفتها من اكثر من 8 سنين !! .. توقعنا خبر وفاة امك يكون موضوع مهم يخليك تترك المشاغل المهمه الى بإيدك وتجي لحتى تتلقى العزاء فيها ..بس معك حق .. مين نحن امام الدكتور خالد !! ............. شاور لها وهو بيقول بغضب واضح بصوته .. كيف بتجرئي وبتحكي معي هيك !! .............. تغيرت النظره الى بعيونها واصبحت نظره قويه كنظرة الصقر المستعد للإنقضاض على فريسته .. نظرتها كانت بتختلف تماما عن صوتها الهادئ الى جاوبته فيه .. د.خالد لا تنسى انك في بيت المستشار نبيل يعني بيتي .. مثل ما الضيف له حق الإكرام والإحترام كمان عليه واجب التزام الحدود وشكر الضيافه .. انا رح اخذ لك عذر انك واصل من سفر طويل .. مع هيك ارجوك لا تمتحن صبري .. بتركك ترتاح د.خالد وبنتكلم ان شاء الله بكرا لما بيوصل ريان ومازن .. تصبح على خير .............. وبهدوء يتماشى مع صوتها تركت الغرفة واغلقت الباب وراها ............ بقي دقائق واقف بيطلع بالباب بعيون واسعه وهو مومسدق انه تركها تروح هيك بعد الكلام الى قالته !! بس الشيى المستغربله اكثر اهتمامه بالغمازه الى ظهرت على خدها فجأه لما زمت شفايفها بعد مانطقت اسمه !! ......

انتهى الجزء الأول ..

وكان likes this.


التعديل الأخير تم بواسطة كاردينيا الغوازي ; 05-08-14 الساعة 07:33 PM
سحابه نقيه 1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 04:31 PM   #3

socomisso
alkap ~
 
الصورة الرمزية socomisso

? العضوٌ??? » 128389
?  التسِجيلٌ » Jun 2010
? مشَارَ?اتْي » 678
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » socomisso is on a distinguished road
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
.أولا كل سنة وانتي طيبة وان شاء الله تكوني دايما بخير
متوقعة ان تكون روايتك الجديدة أجمل وأحلى متل ما اتعودت منك.احب في رواياتك انها غنية بالمشاعر والمواقف المتفردة
أتمنالك التوفيق بالرواية الجديدة وإن شاء الله أكون من المتابعين


socomisso غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 05:02 PM   #4

وَسَن..!
alkap ~
 
الصورة الرمزية وَسَن..!

? العضوٌ??? » 295868
?  التسِجيلٌ » Apr 2013
? مشَارَ?اتْي » 376
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » وَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond reputeوَسَن..! has a reputation beyond repute
افتراضي

عزيزتي سحابة
قبل اقرا اي شي
انا في الحقيقة قارئة صامتة في رواياتك
وهذه اول مرة اعاصر تنزيل احدى رواياتك
الف مبرووك عزيزتي نزول الرواية
سعيدة جداً بها وان شاء الله من المتابعين
الشهر هذا شهر حظي الظاهر !!

وكان likes this.

وَسَن..! غير متواجد حالياً  
التوقيع
روايتي الحالية مابين هجرك وقيود عشقك !
تشرفي متابعتكم ... تنزيل الفصول كل أربعاء و أحد ان شاء الله
[/SIZE]
هنا

تم تنزيل الفصل الثامن ... الفصل التاسع قريباً ان شاء الله كونوا بالقرب
رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 05:24 PM   #5

سودوكو

نجم روايتي


? العضوٌ??? » 306197
?  التسِجيلٌ » Oct 2013
? مشَارَ?اتْي » 386
?  نُقآطِيْ » سودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond reputeسودوكو has a reputation beyond repute
افتراضي

مبرووووك حبيبتي روايتك الجديدة
وكل عام وانتي بخير


سودوكو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 05:41 PM   #6

سلام12

نجم روايتي

 
الصورة الرمزية سلام12

? العضوٌ??? » 319863
?  التسِجيلٌ » Jun 2014
? مشَارَ?اتْي » 1,422
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » سلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond reputeسلام12 has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   pepsi
¬» قناتك max
افتراضي

مساء الخير سحوبه

كل عام وانتي بالف خير ...

رواية من رواياتك الجميله حدث جميل ورائع بالنسبه لي ..

ليلى الصغيرة المسماه بوالدتها والشبيه بها .. وحبيبة والدها .. وتؤمة اخيها ريان ... ليلى المشاكسه والذكيه وحركاتها الصبيانيه .. حتى كبرت قليلا في السابعة لتنصدم بان والدها يريد الزواج فالغيرة على فقدان والدها اثرت بها .. ولكن بعد مرور السنين واصبحت في الثانيه عشره كنت مصدومه ايعقل ان يكون والدها زوجها بخالد .. لكني ابعدت هذا التشكك فوالدها لن يرميها بتلك الطريقه ..
شخصيتها في العشرين كامراه ناضجه .. تولت امساك البيت فهي اصبحت سيدة البيت بعد ام خالد التي توفيت ... وخالد ذلك الشخص لم يعجبني تصرفاته لم يحضر عزاء والدته ولم يتاثر بذلك .. وعندما جاء هل سيرحل مجددا الى المدينه ? ام سيكون دورة في الحكاية يختلف بعد نظرات الاعجاب التي القاها على ليلى شخصيتها الشرسه متواجده بداخلها ولكنها تحبسها حتى تظهر بتلك الطريقه المحترمه لسيدة البيت ...

بانتظارك سحوبه ... و متى الفصل الاول ? ومتى راح يكون تنزيل الفصول ?

وكان likes this.

سلام12 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 06:07 PM   #7

زينب12
alkap ~
 
الصورة الرمزية زينب12

? العضوٌ??? » 226721
?  التسِجيلٌ » Feb 2012
? مشَارَ?اتْي » 923
?  مُ?إني » Morocco
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Morocco
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » زينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond reputeزينب12 has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   water
¬» قناتك max
افتراضي

ألف مبروك .. موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

زينب12 متواجد حالياً  
التوقيع
رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 06:30 PM   #8

ام وزوجه

نجم روايتي

alkap ~
? العضوٌ??? » 117937
?  التسِجيلٌ » May 2010
? مشَارَ?اتْي » 1,614
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » ام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond reputeام وزوجه has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اولا مبروك على الرواية الجديدة
البداية جميلة تحول ليلى من طفلة جميلة الى
سيدة راقية هل هذا التحول حدث بعد وفاة نهى ام قبله
وما سبب تجمع كل الاهل وشيخ القبيلة عندهم قبل سنيين
وما سبب جفاء خالد مع امه بهذا الشكل حتى انه لم يحضر
عزاءها
واين ابوها اشعر انه غير موجود
متابعاكى ان شاء الله
ونرجوا توضيح مواعيد الفصول ان وجدت

وكان likes this.

ام وزوجه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 06:34 PM   #9

markunda
alkap ~
 
الصورة الرمزية markunda

? العضوٌ??? » 5427
?  التسِجيلٌ » Mar 2008
? مشَارَ?اتْي » 622
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Morocco
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » markunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond reputemarkunda has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   sprite
¬» قناتك max
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
وكان likes this.

markunda غير متواجد حالياً  
التوقيع
رد مع اقتباس
قديم 31-07-14, 06:38 PM   #10

luz del sol
alkap ~
 
الصورة الرمزية luz del sol

? العضوٌ??? » 245067
?  التسِجيلٌ » May 2012
? مشَارَ?اتْي » 593
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » luz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond reputeluz del sol has a reputation beyond repute
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مبروك سحابة على الرواية الجديدة.....
رواية كما يبدو من الجزء الاول مشوقة وممتعة ...
وان شاء الله أكون من المتابعين
وفقك الله...... وبإنتظار كل جديدك

وكان likes this.

luz del sol غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:58 PM



Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.