آخر 10 مشاركات
حقد امرأة عاشقة *مميزه ومكتملة* (الكاتـب : قيثارة عشتار - )           »          طلب مساعدة لاشراف وحي الاعضاء (نرجو وضع تنبيه بنزول الفصول الجديدة للروايات) (الكاتـب : قصص من وحي الاعضاء - )           »          نوفيلا (ضد التيار )-قلوب أحلام زائرة-للكاتبة mervat ameen {مكتملة&الروابط} (الكاتـب : mema ameen - )           »          جدران دافئة (2) .. سلسلة مشاعر صادقة (الكاتـب : كلبهار - )           »          مُلوك تحت رحمة العشق *مميزة و مكتملة* (الكاتـب : maroska - )           »          نيكو (175) للكاتبة: Sarah Castille (الجزء الأول من سلسلة دمار وانتقام) كاملة+روابط (الكاتـب : Gege86 - )           »          مصابيح في حنايا الروح (2) سلسلة طعم البيوت *مميزة و مكتملة * (الكاتـب : rontii - )           »          الزهرة السوداء - لنورا روبرتس " الجزء الثانى من ثلاثية حديقة الزهور" ...حصرياً (الكاتـب : Dalyia - )           »          وَ بِكَ أَتَهَجَأْ .. أَبْجَدِيَتيِ * مميزة * (الكاتـب : حلمْ يُعآنقْ السمَآء - )           »          غمد السحاب *مكتملة* (الكاتـب : Aurora - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى الروايات والقصص المنقولة > منتدى الروايات الطويلة المنقولة الخليجية المكتملة

Like Tree1Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-10-15, 08:13 PM   #51

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ??? » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 42,429
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي


الجـزء الثلاثون ..
"والأخير "


مها والانهيار واصل أشد حدوده : منصووووووووووور ....
كل هالمشهد هي كانت حاضرة فيه ..
منصور يرتفع عن الأرض ويطيح جدامها ..
كان المشهد اكبر من اي شي ..
وفوق كل ها تنتبه للسيارة اللي دعمته ..
!! أمل !! ..
أمل كانت تلوح لها بكل انتقام ونشوة بالانتصار ..
نزلت الدريشة وهي تضحك : هالمرة عرفت انتقم .. ههههههههههههههههه ..
مها كانت تطالعها والذهول مالنها .. معقولة في انسانة فهالدنيا يوصل فيها هالقدر من الإجرام !! .. حسبي الله عليج يا امل ..
وسط الفوضى اللي كانت تعيشها ..
ووسط شردة امل من مسرح الجريمة ...
وسط جموع الناس اللي التفت على منصور اللي بالكاد يقدر يلتقط نفسه ..
انتبهت مها لشي ونطقت فيه : ولدي ....
كانت ملاحظة صوت الصياح اللي مالي المكان ..
هالصياح مب غريب عليها ..
هذا صوت جاسم .. جاسم ولد مها ..
المسكين كان راقد ولان منصور دزه بقوة عشان السيارة ما تدعمه .. ارتطم بسيارة ثانية موقفة ع الباركنج اللي مجابلنهم .. ونقز من رقاده وتم يصيح ..
فزت مها على طول له وشلته تبا تهديه ..
كانت مب رايمة تستوعب اللي يستوي ..
او بالأحرى مب عارفة شو تسوي ..
ما مرت دقايق الا وسيارة الشرطة والاسعاف موجودين ..
على طول شلوا منصور اللي لازال يتنفس بصعوبة ..
والشرطة تحاول تسأل مها اللي ما كانت تتكلم ..
يحاولون معاها .. بس هي مب رايمة ..
يمر عليها اللي يستوي فتنسكب دمعة قوية على عينها ..
تجاهلت الشرطة وركبت ف سيارة الاسعاف ..
ما راموا يجادلونها انها تنزل ..
منظرها كان يبعث بالألم .. مهما كان .. هذا ريلها مب أي حد ثاني !! ..
.
.
ف المستشفى ..
ام منصور كانت منهارة ع الآخر .. وام مها تحاول تهديها ..
منصور ف قسم العمليات من 3 ساعات ومحد طايع يظهر لهم ويطمنهم ..
ام منصور : مها دخيلج انطقي .. اشقايل اندعم منصور ؟؟
مها .. بلا اجابة ..
ام منصور تصارخ بقوة : ولدي بين الحيا والموت وانتي ساكتة .. ؟؟؟ انطقي يا مها انطقي .. والله لو اعرف اللي دعم ولدي .. والله ..
ام مها تقاطعها : خلاص يا ام منصور استهدي بالله ... انتي سيري ريحي ..
ام منصور طالعت مها برجا انها ترمس ..
بس مها كانت في عالم ثاني .. عالم الحادث .. عالم الدموع ..
امها كانت ترمسها وتحاول تخليها ترمس .. بس ماشي فايدة ...
.
.
مرت ساعة ثانية .. والكل يتريى ..
الرهبة زادت بهم .. اكيد منصور فيه شي .. ولا جان ما خلوهم جيه ..
مها كانت بعيدة عنهم ..
وام مها وام منصور ف الزاوية ..
أخيراً نطقت مها : ســـــارة ..
ام مها سارت لها بسرعة : خير امي شو بغيتي ؟؟
مها وهي تصيح بقوة : ابغي سارة ... ييبوا لي سارة أباها ..
ام مها تطالعها بصدمة : بعد كل اللي سواه اخوها فيج وتبينها ؟؟؟
مها صدت عنها وبكل اصرار : ييبوا لي سارة ..
وعطت امها موبايلها ..
.
.
ام مها التفتت لام منصور : شسوي بها .. تبا ترمس اخت طليجها !! ..
ام منصور بحسرة : اتصليبها .. عل وعسى تخليها ترمس ..
ام منصور هزت راسها بمعنى انها موافقة : ان شا الله ..
.
.
وفعلاً .. اتصلت ام مها لسارة ..
وما مرت عشرين دقيقة الا وسارة ياية ومحمد بعد ..
.
.
مها انصدمت بوجود محمد : خلوه يظهر برع .. هو اللي يبا يجتل منصور .. هو ..
ام مها : استهدي بالله يا بنتي ..
محمد بصدمة : انا يا مها ؟؟
مها : سارة قوليله يروح .. والله اني مب طايجة اجوف ويهه .. خله يروووح ..
سارة بحزن : محمد دخيلك روح .. دخيلك ..
محمد بألم طالع مها .. وطالع ولده اللي تغير شكله وايد عن قبل ..
وسار ....
يمكن ابتعد عنهم .. لكن قلبه لازال .. وسطهم ..
.
.
بعد ما تمت سارة ويا مها روحهم ..
سارة : حبيبتي مها قوليلي شو استوى ؟؟
مها ودموعها تغلبها : ليش محمد جيه يسوي فيني ليييييش ؟؟
سارة بصدمة : شو سوى محمد ؟؟
مها ودموعها تخالط الكحل اللي ف عينها : مستكثر عليه اني اعيش سعيدة مع ولد عمي ؟؟
سارة : مها دخيلج رمسي شو سوى محمد ؟؟
مها : أمل هي اللي دعمت منصور ..
سارة بصدمة : شووووووه !!! أمل الخايسة ؟؟؟
مها وهي ميته من الصياح : والله ان استوى شي بمنصور ما بسامح لا محمد ولا امل ..
سارة تقاطعها : لالالا يا مها .. محمد ماله ذنب .... لا تظلمين محمد يا مها ..
مها وهي تصيح بقوة : عيل شو اللي خلاها تدبر هالحادث لمنصور ؟؟؟
سارة بدت تتعاطف وياها : والله يا مها ان امل بغت تنتقم منا كلنا .. امل همها تشتتنا .. من ونحن ف الثانوية وهي حريصة انها تزعزع صداقتنا .. امل ما تنسى يا مها مول .. حقودة ..
مها بضيج : انا ادري انها بغت تجتل ولدي .. مب منصور ..
سارة بصدمة : اشووووووه !! ..
مها وهي تصيح : منصور كان يدز العربانة .. وانصدم بالسيارة المسرعة صوب الباركات .. فدز العربانة بقوة عشان ما يصيبها شي ..
سارة وهي بدت تصيح : الله ياخذج يا امل ونفتك منج ..
مها تصيح بقوة : دخيلج سارة شلي جاسم انا مب رايمة اشل عمري حتى ..
سارة شلت ولد اخوها وتذكرت : شخبار منصور الحين ؟؟
مها بألم : من اكثر من 4 ساعات ونحن هني ... ماندري شي عنه ..
.
.
الدكتور : عظم الله أجركم ...
مها بصدمة : شـــــــــــــــــو ؟؟؟؟؟؟ منصور ماااااااااااااات ؟؟
ام منصور بدت تصارخ : لاااااا ولدي .. ولدي الوحيد .. لااااااا ..
مها وهي مب مستوعبة : ليش كل هالنحاسة تسيطر فيه ؟؟؟
سارة وهي متأثرة : خلي ايمانج بالله قوي يا مها ..
مها وهي تصيح بقوة : ليش كل ما أحمل يصيبني شي ؟؟؟ الأول حملت فيه وتطلقت .. الثاني حملت فيه وترملت ؟؟؟؟؟
--------------------
اليوم الثاني ...
جاسم : هلا والله .. وينج ؟؟
البنت بضيج : انته بعدك ما عيزت ؟؟ ودرني ف حالي ..
جاسم بإصرار : انا ما قلت شي .. انتي وعدتيني يا قمر ..
البنت : اوووه تراك لوعت بجبدي ..
جاسم : لا تخليني انشر رقمج وصورتج .. بتين وبالزين ولا شو ؟؟
البنت بصدمة : اشووه ؟؟ تهددني يالنذل ياللي ما فيك ذرة أخلاق ؟؟؟
جاسم : هههههههههههه شو ياية ولا أسير اوزع صورتج ع الخلق ؟؟
البنت بخوف : انزين ياية .. حسبي الله عليك ..


بعد نص ساعة كانت البنت ف نفس الكوفي يالسة روحها ومتوترة ..
ياها جاسم وعلى طول سار يزخ ايدها ..
البنت وهي تلتفت حولها وتصارخ : هدنييييي ..
جاسم وهو يزخها بطريقة اقوى : عدال يا الطاهرة .. نشي نشي خلنا نظهر ..
البنت وهي تصارخ : اقولك هدني يالجلب هدنييييي ..
جاسم وهو يحاول يحضنها : ما بهدج ..
ما وحى له الا وإيد تقبضه بالقوو ..
الريال : ما تستحي يالجلب .. ؟؟ تركض ورا بنات الناس ؟؟
جاسم وقلبه طاح ف بطنه : ها .. انا ما سويت شي .. هي اللي تباني ..
الريال : تباك وتصارخ وتقول هدني ؟؟
جاسم اونه عاد استريل : وانته شو لك راز الويه ها ؟؟
الريال يظهر بطاقته : وياك التحريات .. واخيراً ضبطناك يا جاسم ..
جاسم بزيغة : اميييه انا ما سويت شي ..
الريال يزخه ووياه ريال ثاني : مشكورة اختي ع المساعدة ..
البنت : العفو ..
.
.
وبجيه تم القاء القبض على جاسم .. اللي كان متهم بعدة تهم .. لكن مافي أي دليل لإدانته ..
من سوء حظه ان البنية طلعت بنت كبارية .. وما بغوا يعدونها على خير وياه ..
فتم الحكم بالسجن عليه مع تلفيق تهمة السرقة عليه ..
وبجيه تم الحكم بالسجن 5 سنين له ..
صحيح ان التهمة ملفقة .. لكن الله فوق وراواه ع اللي سواه ف سارة .. وف بنات الناس ..
وخله يتذكر ..
أن الله يمهل .. ولا يـــهمـــل ..
---------------
في بيـــــت ام ســلطان ..
كل اخوان بو سلطان كانوا موجودين ..
ومنهم ابو مريم ..
طبعاً مريم كانت موجوده هناك .. ويا ريلها عبيد اللي اغتنم الفرصة عشان ايي ويجوف سلطان ..
ع الغدا كانت العايلة كلها يالسة ع طاولة وحدة ..
عبيد كان يراقب نظرات سلطان لمريم . .لكنه لاحظ ان سلطان ولا مفتكر فيها .. بالعكس كانت كل سوالفه لسلامة حرمته .. فهاللي حسسه بجزء من الراحة ..
بعد الغدا نش سلطان ونش وراه عبيد ..
اللي على طول بغى يرمسه .. ف اختار الحوش عشان يرمسون فيه ..
عبيد : مبروك الزواج ..
سلطان : الله يبارج ف حياتك .. ها عساها بنت العم مريحتنك ..
عبيد عقد حواجبه : الحمدلله .. بس انا سمعت شي هب زين عنك ..
سلطان : خير ان شا الله ؟؟
عبيد : يقولون انك كنت خاطب مريم وودرتها ..
سلطان : حشى والله لا ودرتها ولا شي ..
عبيد : عيل ؟؟
سلطان : والله يا خوي اللي استوى اني خطبت مريم على اساس انها بنت عمي وجيه .. بس ف النهاية اثنيناتنا حسينا ان لا انا أصلح لها ولا هي تصلح لي ..
عبيد : وظهراتكم ويا بعض ؟؟
سلطان : ما كانت تتعدى العشا ولا الغدا .. بس ..
عبيد : ما اقنعتني ..
سلطان : والله مادري شو اقولك .. بس مريم هي روحها يوم ييت انته خطبتها خبرتني وفرحت لها ..
عبيد بفضول : شو قالتلك ؟؟
سلطان تبهدل : كانت فرحانة وايد عشانك ييت وخطبتها ..
عبيد بفرحة : والله ؟؟
سلطان : يا عبيد دامك تحبها لا تخلي الشكوك تنزرع فيك ..
عبيد : هي اللي خلتني اشك من خبرتني عن هالسالفة ..
سلطان : الحين بذمتك .. لو كان فيه شي امبينا مب زين لا سمح الله تتوقع تخبرك ؟؟
عبيد : لا ..
سلطان : خلاص عيل .. خلك واثق منها ..
عبيد بفرحة : مشكور يا بو السلاطين كلهم والله .. حليلها ما كلت عدل .. بسير اغديها ف مطعم .. يلا اسمح لي ..
سلطان : ههههههههه .. الله يهنيكم .. ..
رد سلطان للصالة .. وهو يبتسم ف ويه سلامة ..
سلامة تهمس له : خير ان شا الله ؟؟
سلطان : الحين تطمنت ان بنت عمي نزوة وراحت عن طريجي ..
سلامة باستغراب : ما فهمت ..
سلطان بحب : ما عليج من هالسالفة .. نشي بنظهر وبنغير جو .. ما مليتي من مجابل العيايز ..
سلامة تهز راسها بإيجاب وتضحك ..
سلطان : نشي عيل شو تتريين ..
سلامة : بسير اييب شنطتي وبيي ..
ابتسم لها سلطان .. وعلى طول اتجه لبرع الصالة عسب يركب سيارته ..
انتبه ان سيارة عبيد موقفة وراه .. معناته ما يروم يتحرك ..
ما وحى له يوصل صوب السيارة الا ويدق له عبيد هرن ويسلم عليه بامتنان ..
أشر له سلطان ورد ركب السيارة ..
ويلس يتريى سلامة ..
بعد ما يت سلامة ..
سلطان بكل حب : جاهزة ؟؟
سلامة باستغراب : هيه .. حبيبي فييك شي ؟؟
سلطان .. : نظراتج تزيد بي عله ..سلامة : ههههههههههه لا والله ؟؟
سلطان بفرحة :
يقولـــــــون الحب بأوله هوى ميال
نظره على نظره تصيــــــــب خله
يدور في العيــــــــــون أشيا تنقال
ويقول يا قلبـــــــي .. ياب لك عله
عله .. لكن فيها لذه باشكــــــال
تحرق القلب وتهـــــــــــون لأجله
أول الغيث قطـــــــــــره تنهــــال
وأول الحب نظــــــــــــره تحلا له
تاليه عشــــق .. والهـــوى لازال
عشق وشغف وقصــــايد وشله
شليـــــت لك وفي اليوف مـوال
قله اسمه في قلبــــــي .. قله
اسمك غـدا للسطر حرف مثقال
ينحنــــــــي لك .. لا تزيده مذله
أشوفك في واقعي وفي الخيال
إن كنت بترحـــــــال .. ولا بحله
أرجــــــــوك لا تزيد القلب خبال
قلبـــــــي أمــــــانه عندك خَله
يقولون الحب بأوله هوى ميــال
نظره ونظراتـــــك تزيد بي عله
وسلامتج ..
سلامة : صح لسانك يالشاعر ..
سلطان : صح بدنج .. بس والله مب انا اللي كتبتها ..
سلامة : ههههههههههه عيل منو ؟؟
سلطان : الشاعرة نبض دبي .. ربيعة كاتبتنا قلب دبي ..
سلامة : فديتهن والله ...
* الله يهنيكم يا الغاليـــــن *
----------------
مرت شهور على هالسالفة .. وتمت ولادة مها ..
مها يابت ولد ثاني .. سمته سيف ع رغبة المرحوم منصور ..
يا كثر ما حست بالضيج لفراقه ..
ويا كثر ما حست بالألم وهي تتذكر كل اللي استوى ..
هي خبرتهم اثناء التحقيق عن امل .. وعن الشخص اللي كان وياها ووصفت لهم السيارة .. بس الى الآن وهم مش موجودين .. مالهم أي حس .. اللي يقول انهم ابر في كومة قش !! ..
.
.
انصدمت مها بعد ردتها لبيتها بحضور سارة لها ..
سارة : الله يحييج ويبجيج الغلا ..
مها تبتسم لها : والله ونستيني بزيارتج .. آخر وحدة توقعتها اتييني ..
سارة ابتسمت لها : ما كنت بيي الصراحة .. بس محمد ألح عليه اني ايي ..
مها بضيج : يبا يجوف جاسم ؟؟
سارة تهز راسها بإيجاب : هيه .. من زمان وهو ف خاطره يجوفه .. بس يا مها انتي ما خليتيه ..
مها بشموخ : انا كنت ف العدة وهو غريب عني ما ايوز يجوفني ..
سارة : والحين ظهرتي من العدة .. اظني عادي ايي ويجوف جاسم ..
مها : سارة اذا تبين تجوفينه حياج الله بس اخوج .. لا .. آسفة ..
سارة : مها محمد يبا يتقدم لج ..
مها بصدمة : اشوو ؟؟ له عين بعد كل اللي استوى يتقدم لي ؟؟
سارة : كل انسان له غلطة وله زلة.. يا مها ما يستوي تحكمين ع الناس جيه !
مها بألم : آسفة يا سارة .. مب مستعدة اعيد تجربة دفعت ثمنها غالي ..
سارة : مها دخيلج فكري .. نحن ف امس الحاجة لج ..
مها ودموعها تنزل : وينكم يوم انا كنت بحايتكم ؟؟ يوم كنت على ذمة اخوج المحترم ؟؟ اخوج ضربني وخلاني اطيح الياهل ف بطني .. شوهني واتهمني بأبشع التهم .. تبيني ارضى ؟؟ والله لولا حادث اختطافج جان كنا متطلقين قبل ..
سارة بحزن : يا مها انا ادري بكل شي استوى ..
مها بذهول : تدرين وتبيني ارد له ؟؟
سارة : لاني اعرف ان اخويه غلط .. بس الحين عرف غلطته ويقر بها .. يا مها .. شعور بايخ جداً انج تعيشين حياة بليا ابو حتى لو امج كانت موجودة ..
مها بضيج : دخيلج يا سارة سكتي ..
سارة : دخيلج انتي يا مها.. وافقي على محمد .. محمد يحتاجج .. دخيلج ..
مها تصد بويهها عنها : آسفة يا سارة .. والله يوفق اخوج ويا وحدة ثانية ..


فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
قديم 12-10-15, 08:16 PM   #52

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ??? » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 42,429
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

محمد بخيبة أمل : ما وافقت ؟؟
سارة : لا تلومها يا محمد .. مها عانت وايد .. وايد يا محمد ..
محمد : كله بسبتي انا ..
سارة : خلاص يا محمد ماله داعي تلوم نفسك .. الله رايد انكم تفترقون .. يمكن هالشي يكون أخير لك ولها ..
محمد بحزن :وولدي ؟؟
سارة بألم : ما طاعت .. من بعد ذاك الحادث وهي خايفة ..
محمد بصدمة : انا ابوه يا سارة مب اي حد !! ..
سارة : ولو .. مها أم .. واللي صار بها مب شويه ..
محمد : وشو الحل برايج ؟؟
سارة حركت ايديها بمعنى انها ما تعرف : علمي علمك .. بس خلك واثق .. ان ما بين غمضة عين والتفاتتها .. يبدل الله من حال إلى حال ..
.
.
من حـــال إلـــى حـــال .. .
.
محمد : وانا بانتظار هاليوم اللي بيتبدل فيه الحال .. انا تعبت .. تعبت من الانتظار ....
.
.
ظهر محمد من البيت .. لكن هالمرة .. بعقله .. الغضب والسخط كله زال .. من عرف الصح من الغلط ..
تجربته مع مها خلته يميز .. خلته يكبر 10 سنوات اكثر .. وينج يا مها .. سماي اظلمت من بعدج .. ارجوج ارجعيلي .. !! ..
.
.
ف نفس الكوفي اللي اعتاد انه يسيره .. عل وعسى يلقى ربيعه خليفة يفضفض له شوي ..
الصدمة انه ما لقى خليفة ..
تدرون لقى منوو !! ..
هي نعم ..
"سالم "
سالم .... اللي تآمر مع أمل وتزوجها وحطم محمد ..
سالم .... صديق عمر محمد .. اللي تغير فجأة ..
سالم .... اللي طغت عليه عاطفة الانانية وبغى شما له ...
سالم .... أي كلام ممكن أنعتك فيه .. بالله عليك .. خبرني !! ..
.
.
لا إرادياً ... ركض سالم لمحمد ..
وراح يحضنه .....
كان العناق حار امبينهم ..
كل واحد يصيح ع الزلة اللي سواها ..
كل واحد منهم نادم على غلطة عمره اللي جناها ..
ومنو سببها غيرج يا امل ... امنو !!
.
.
سالم : حتى انته يا محمد ما سلمت منها ... !! ..
محمد بأسف : حتى انا .. تتخيل يا سالم مرارة الحياة وانته عايش بعيد عن اللي تحبها ..
سالم بصدمة : طلقت حرمتك ؟؟
محمد يهز راسه بكل أسف : هيه .. وما جفت ولدي الا مرات معدودة ..
سالم بغيظ : كله منها هالحيوانه .. ابغي اعرف هي شو مصلحتها من كل هاللي تسويه ؟؟
محمد : حقد وطمع مالي قلبها .. وما لقت تفجره الا فيني وفيك .. يا سالم انا ما توقعت القاك او نرجع ربع لو شو يستوي ..
سالم : ألمي وألمك واحد .. أمل فرقتني عن وحدة حبيتها من كل قلبي ..
محمد : حتى انته !!
سالم : القهر انها سارت رمستها وخبرتها كل شي ... وانا حزتها ما عاد لي ويه اتقدم لها فيه ..
محمد : ما ضاع الوقت يا سالم .. روح اخطبها الحينه ..
سالم بندم : للأسف .. ضاع الوقت .. تزوجت البنية ..
محمد بحزن : وانا حرمتي تزوجت بعد !!! ..
سالم بقهر : والله لو اجوفها هالأمل .. لأقطعها 100 قطعة .. ولا بتعب حتى ..
محمد تنهد : خلها تولي .. الله ينتقم منها ..
سالم بحزن : تدري يا محمد .. انا ظاهر من البيت من فترة طويييلة .. وساكن ف شقة ؟؟
محمد : من بعد زواجك بأمل ؟؟
سالم : رديت .. بس اتضاربت ويا امي واختي .. وظهرت ..
محمد : لا يا سالم .. انته سند امك الوحيد .. روح لها واعتذر ... حرام عليك ..
سالم بتردد : حاولت .. بس ما رمت ..
محمد : ردوك ؟؟
سالم : انا ما طبيت هناك .. بس كل ما احاول اجرب من البيت .. احس بشي ينفرني منه ..
محمد : وساوس الشيطان يا خوي .. ولا تخليه يوسوس لك اكثر عن جيه .. روح يا سالم واستسمح منهم ..
سالم : تهقى يرضون ؟؟
محمد : وحيدهم وحبيبهم .. مستحيل ما يسامحونك ..
سالم : خلني عايش ع الاوهام احسن ..
محمد : لا يا سالم .. الحين تنش وتسير ..
سالم : .....
محمد : بلا حركات ونش ..
سالم : دخيلك محمد لا تجبرني ..
محمد : بتنش ولا لاء ؟؟
سالم يضحك : هههههه خلاص بنش ..
محمد : هيه جيه ريال ..
سالم : يلا يا محمد اجوفك على خير وادعيلي ..
محمد رفع ايديه : الله يوفقك ان شا الله ..
سالم : تسلم يا الغالي ..
.
.
دخل سالم البيت وقلبه يدق بقوة ...
لأول مرة يبتعد عن هله هالكثر .. ولا بعد ابتعد وهم فيهم سخط عليه ...
مرت عليا وكوب النسكافيه ف ايدها والمجلة ف ايدها الثانية ..
انصدمت بالريال اللي واقف عند باب الصالة يطالعها ..
فجت عينها برهبة وطاح الكوب لا ارادياُ منها بعد ما نطقت : سالم !! ..
سالم : سلمتي الغالية .. طاح الشر ..
عليا ترد ورا : شو تبا ؟؟
سالم بضيج : عليا بعدج زعلانة مني ؟؟
عليا بخوف : سالم لا تيلس تمثل عليه بليز .. مالي خلق مفاجآت ...
سالم بحزن يقترب منها : انا آسف ع كل اللي سويته .. والله آسف ..
عليا تطالعه بشك : وينك كل هالمدة ؟؟
سالم ابتسم بحزن : تدورون عليه ؟؟
عليا تبلع ريجها : هـــيه ..
سالم : موجود .... وينها امي يا عليا ؟؟
عليا : شو تبا بها ؟؟
سالم باستغراب : امي .. اشتقت لها ..
عليا : ياية ف الدرب ...
.
.
تموا يتريونها .. والجو متوتر بين عليا وسالم ..
يمكن لان عليا نفسها هي اللي خلقت مشاحنة بينها وبينه ..
بعد ربع ساعة من الصمت ..
انسمع صوت الباب وهو ينفتح بصوت خفيف ... واصوات الاجياس تملي المكان ..
مشت ام سالم شويه وهي موخية تطالع ريولها اللي ورمت من كثر المشي ..
ام سالم : آخ يا رويلاتي .. تقطعن عليه ..
ما وحى لها تصد الا وتجوف سالم وعليا يطالعونها ...
ام سالم تمت تطالع وهي تبا تستوعب اللي تجوفه ...
تمت تطالع سالم بصمت ..
الين ما نش سالم وابتسم بانشراح لامه ...
لا ارادياً .. صرخت ام سالم بقوة : ســـــــالم .. ولدي ...
فجت ايدينها استعداداً انها تحضن سالم ..
وما خيب ظنها .. ركض بكل قوته لها وطاح ف حضنها ويلس يصيح ..
وام سالم تمسح ايديها ع شعره ...
كان اللقاء حميمي وايد ..
لدرجة ان عليا تمت تصيح ...
سالم ودموعه غالبتنه: سامحيني يا الغالية .. سامحيني .. يعلني الموت لو طولت لساني عليج مرة ثانية ..
ام سالم وصوتها متقطع من زود الصياح : بعيد الشر عنك يا الغالي .. المهم ردتك لنا سالم .. يا سالم ..
سالم : اشتقت لج يا امايا واشتقت لضرابتي ويا علايا ..
عليا بمرح ودموعها ف عينها : هيه قول انك ما تروم تفارجني ..
سالم : ابد .. ما روم ..
ام سالم : والله لزوجك شيخة البنات ..
سالم رفع راسه وطالع امه بغباء : بعدج امي ما مليتي ؟؟
ام سالم : لاء ..
سالم حب راسها : هههههههههههه فديتج والله يا امايا ..


حياة ســــامــية & حــــمــــد ..
و
حيــــــاة مـــــيرة & خلـــــيفــــة ..

لا يمكن وصفها الا بهالقصيدة ..

~ (( أنا أحبك ... )) ~

لاتحسب اني جيتك بـــدلال وبحسن وبطيــــب
أنـــــا جيتك أهديك كـــــلام ٍ ..عساه مـــوزون
جيتك قبل ماتغرب الشمس ويحين وقت المغيب
تــــوقع ليه أنــا جايك .. تــوقع ليه يالمفتون
أنــــــا حر ٍ مـــالي مثيل .. بعيد كان أو قريب
لايصيدني صيـــــــاد ولو كـــــــــان من يكون
باختصار لاتحاول تاخذ فــــؤادي مالك نصيب
ولا تحسب اني في حبـــــــــك صرت مسجون
صارحتـــــك بما يكمن القلــب وبما يستجيب
لو تفز لي حـــــروف الحب وتحلى بألف لون
ولو تصيغ النجـــــــــوم وتجمعها لي .. تخيب
(( أنا أحبك )) .. خلها في أحلامك ولقلبك عون

-------------------

ام بطي وهي طايرة من الفرحة : والله لاخبر شيمو وارفع ضغطها الخقاقة ..
شما ابتسمت لها : على راحتج عموه .. بسير اطالع الغدا جانه جهز ولا لا ..
ام بطي : لالالالا روحي حجرتج وارتاحي .. الحينه انتي حامل .. ما يحتاي تعبلين بعمرج ..
شما "بغتها من الله " : مب مشكلة فالج طيب ..
.
.
ام بطي : الووو شيمووو باركيلي باركيلي ..
شيما باستغراب : هلا خالو .. ابارك لج ع شو ؟؟
ام بطي : مرت ولدي حامل .. بستوي يدة اخيراً ..
شيما بقهر : لا ؟؟ مبروك ..
ام بطي : وحليله بطي مستانس وايد ..
شيما : عشان بيستوي ابو يعني ؟؟
ام بطي الا تقهرها : لا وين .. عشـــان بييه ولد من شما ...
شيما : اها ..
ام بطي : يلا الغالية اخليج الحينه .. مع السلامة ..
شيما : مع السلامة ..
.
.
* يمكن ما تكون هاي نهاية المشاكل ف حياة شما ...
بس كونوا على ثقة .. ان بسببها .. ما بترضخ شما لها *
.
.
اتصلت شما بعاشة ..
عائشة : الف الف مبروك الغالية تستاهلين والله ..
شما : الله يبارك فيييج والله .. عاد اسمحيلي رقدنا بسبة سالفة راشد ..
عائشة بضيج : شما ..
شما : هلا ..
عائشة : اسمحيلي بس انا بكمل دراستي ..
شما بأسف : قرارج النهائي ؟؟
عائشة : هي .. وباقتناع بعد ..
شما بحزن : كان ودي تكونين لاخويه .. بس دام هذا رايج .. خلج على يقين ان صداقتنا بتم شرات ما هي عليه ..
عائشة : اكيد ؟؟
شما : اكيد يا الغلا .. ولو يا عويييش ؟؟
عائشة : فديتج والله ..
----------------

~(( لا يمكنُ لشمس ِ الحقيقةِ أن تندثر .. فلكل ظالم يوم .. ولو كان هذا اليوم .. هو نفسه يوم المحشر ))~

وأخيراً .. تم القبض على أمل .. وخالد ..
.
.
يا ترى شو جزاءهم ؟؟
السجن بس ؟؟
الأشغال الشاقة ؟؟؟
.
.
تقرر أن يكون العقاب هو الإعدام شنقاً للإثنين ..
عقوبة
لجرائم الاختلاس والسرقة ..
والقتل المتعمد لمنصور ..
الله يرحمك يا منصور ..... ويجعل مثواك الجنة ..

تذكروا يا اخواني ..
أن الله يمهل ولا ... يهمل ...
---------------
وبعد مرور أكثر من 5 أعوام ..

ملاحظة : بعد سنة ونص عطتكم ام مها عمرها .. واستوى البيت لمها ..

تحديداً .. في مول الإمارات ..
وجريب من لعوب اليهال ...
مها : سيفوووو .. جسووووم .. تعالوا بسرعة ..
سيف ياي يصيح عند أمه : اميييييي لحقي عليه جسوم ضربنييييي ..
مها : لا حول ولا قوة الا بالله .. والله انكم هب ويه لعوب .. اييبكم هني عشان تتضاربون ؟؟ وينه المستخف جسوم .. شيطان هالولد من يومه ..

حست مها بنغزة ف قلبها وهي تجوف ولدها من بعيد ويا واحد عاطنهم ظهره ..
مها : سيف ازقر اخوك ..
سيف اونه مستريل : لابويه مافيه انتي روحي ..
مها تطالعه بحدة : نش احسن لك وسير ازقره ولا تخليني أحلف اني ما اييبكم هنيه مرة ثانية !! ..
سيف طالع أمه بإجرام ونش صوب جاسم ..
سيف سار حط ايده ع جتف الريال : ايه انته جسوم تعال ...
الريال التفت له وبكل حب : انته سيف صح ؟؟
سيف بنظرة استغراب : انا ماعرفك .. اميي قالت لي ما أخبر حد عن اسمي ..
الريال بشوق : وينها أمك ؟؟
سيف بغيرة مع انه ياهل : مالك خص شو تبا بها ؟؟
الريال : ههههههههههه ما بصرقها والله
جاسم : بابااا هذيييي ماماااااا ...
صد محمد على مهــــــــا ...

التقت العيون .. التقت نظرات متلهفة .. نظرة محمد لمها .. ونظرة مها لمحمد ..

محمد بكل حب وشوق : مــــــــهــــا ؟؟؟؟؟؟

مها بعد ما مرت عليها لحظات حياتها اللي تعذبت فيها .....



فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
قديم 12-10-15, 08:18 PM   #53

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ??? » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 42,429
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

ليتك تحس بجروح الليـــــــالي و بسيـــــــل دمعها
ليتك تحس بظما الأيــــام وظما السنيـــــــن الطوال
وليتك تحس بأوجـــــاع القلــــــوب و بسر خوافيها
ليتك تحس .. بس انت عديم الاحســـــــاس بالحال
ما بقولك ارجع .. وترجع للقلـــــــوب يــــا قاسيها
كيف ترجع وانت اللي جعلت أيـــامي سواد وظلال
مهما دربـــــــك مشى بك لا تظن انـــــك بخطاويها
ترى خطاوي الحب مـــــاهي لعبة تميل لك وتنمال
الحب أصــــدق من حروفك وأصــــدق من معانيها
الحب أسمى من صـــــــدى كلامك وسنينك البخال
ماعاد يهمني وصـــــالك .. حياة الذل مــاعاد ابيها
حبك تبخر من قلبي وصار كان ياما كان يا أطفال
عديتك أعز أحبــــابي وأعز من الحروف وقوافيها
وتالي العز تجي وفي ايدك طعــــــون للقلب بثقال
اقولك اجلب ويهك واقبض البـــــــاب ولا تجاريها
وقـــولهم ترى راغتني فلانه بــــلا طيب ولا بهال

***

مها بحدة : سيفو جسوم نشوا بسرعة يلا ..
جاسم : امييييي بتم ويا باباااااا ..
مها طالعت محمد بصدمة : ومن متى لك علاقة فيه ؟؟
محمد رفع نفسه عن مستوى جاسم وطالعها : تراه ولدي شرات ما هو ولدج .. ولي حق اجوفه ..
مها بضيج : ماقلت شي .. بس المفروض اعرف ..
محمد يلعب بطربوشه ببطء : خلاص عيل .. من اليوم وساير بيي وبجوفه ف بيتج ...
مها ما ردت عليه .. مب لشي .. لانها صج ما عرفت شو ترد عليه .....
محمد بهدوء غريب : مهـــا ...
مها باندفاع : سيفو جسوم نشوا بسرعة يلا بنظهر ...
الدرب كان طويل من مكان اللعوب لين الباركات اللي هم فيها ...
لكن مها ما كانت حاسة بالوقت لانشغالها بوجود محمد وراها ...
" ليش يا محمد ظهرت لي من بعد ما ظنيت انك تبخرت من حياتي .. ليييش ؟؟؟!!! "
كانت تسوق السيارة بسرعة جنونية ..
والحمدلله ان الله ستر ووصلت البيت ...
جاسم وهو مغيظ على امه : ليش ما تميت ويا بابااااا ؟؟؟
مها تطالعه وهي مب عارفة شو ترد عليه : جسوم خلاص بابا مشغول وهب فاضي لك ..
جاسم وشوي شوي يصيح : ابا باباااااااااااااااااااااا اااا ....
سيف وهو يطالع جاسم وتم يقلده : انا ابا باباااااااااااااااااااااا ..
احتارت مها شو تسوي باليهال ... اثنيناتهم يصيحون ..
لكنها ما فكرت وايد .. لانها انتبهت لجاسم وهو يركض صوب التلفون عشان يتصل ..
صدت له وتمت تطالعه وهو يرمس ..
جاسم وصوته كله صياح : باباااا تعاااااااال بابااا ..
سيف يسحب عنه السماعة : بابااااااا ابا العب ابغي حلاوة أبغي سياااااارة ..
مها كانت تطالعهم بصدمة .. هذيل مب عيالها اللي تعرفهم ولا اللي تعودت عليهم ..
لا إرادياً زخت السماعة عنهم وسكرت الخط ف ويه محمد ..
على طول اتجهت صوب الدريشة .. وانصدمت بوجود محمد صوب باب البيت ..
دق الجرس والخدامة فجت الباب ..
بعد ما تحجبت مها دش محمد ..
محمد بكل لطف : ممكن أدش ؟؟
مها متنرفزة منه : بعد ما دشيت عادة ؟؟
محمد يمثل انه بيظهر : خلاص عيل بظهر ..
جاسم يصارخ : بابااااااااااااااااااااا
وسيفو وراه مستوي ببغاء يقلده ف كل شي خخخ ..
فج محمد ايديه عشان يحظنهم اثنيناتهم ..
مها يلست تتأمل المنظر .. ولا إرادياً دمعت عينها ..
محمد يالس يحظن جاسم وسيف ... صح ان سيف هب ولده بس مهتم به أكثر ..
شلهم اثنيناتهم ... وتم واقف ..
محمد بابتسامة تخبل : ممكن أيلس ؟؟
مها تنفست بصوت واضح : تفضل ..
نشت مها صوب المطبخ .. وجهزت قلاصات العصير ..
لا إرادياً طلت من ستارة المطبخ ع الصالة تطالع الوضع اللي يستوي ..
جاسم وهو مبوز : انته قلت لي بتلعبني ..
محمد : ههههههههه بلاااااك يا رياااال .. الرياييل ما يلعبون ..
سيف : وايد دلوووع جسوم صح بابا ..
محمد يبتسم لسيف بحب : انته شاطر صح ؟؟
سيف : هييييه .. انا سيف ولد منصووووووووور لازم ..
محمد نزل راسه .. بس بسرعة رد رفعها والتفت لجاسم : وانته ولد منوو ؟؟
جاسم بغباء : انا ولد امي ..
محمد : ههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههه منو ابوك ..
جاسم : انته بابا ...
محمد يلمه لحضنه : فديتك والله ...
سيف بوز : بابا ليش ما تحضني ؟؟
محمد يمسكه ويحضنه بقوة : تعال يا بعد روح وقلب بابا ... تعال ..
تماسكت مها .. وشلت صينية العصير وسارت له ...
يلست بعيد عنهم .. لكن فكرها كله وياهم ...
بعد ما ساروا جاسم وسيف يلعبون بأمر محمد ..
محمد بعذوبة : مها ..
مها وهي منزلة راسها : نعم ؟
محمد : رفعي راسج يا مها أنا محمد ..
مها : لا تنسى انك هب محرم لي ..
محمد : وانا ياي بسبة هالشي. ..
مها : بليييييز ..
محمد يقاطعها : مها انتي اسمعيني ..
مها : مالي خلق أضيج بعمري ..
محمد : يوم طلبتي الطلاق ما سمعتيني أبد .. هالمرة اسمعيني .. مها اسمعيني ولو مرة ..
مها : قول اللي تبا تقوله ..
محمد : أمل خدعتني للمرة الثانية ..
مها تقاطعه : وانته ياهل عشان تقص عليك مرتين ؟؟
محمد : ارجوج اسمعيني يا مها بدون ما تقاطعيني ..
مها تنهدت : اسمعك ..
محمد : طيحت اللوم كله على سالم ... بينت نفسها انها بريئة ..خبرتني انها بتنتحر .. حسيت حزتها ان دمها ف رقبتي .. لين ما خذتها آخر شي ... انا كنت متمسك فيج لآخر لحظة .. أدريبج لاحظتي اني تغيرت عليج وايد بس والله ان نفسي كانت عايفة أمل .. مع انها كانت تدعي الحب لي .. لكن سبحان الله .. اللي يعيش في جنتج .. يظن حياة الناس الباقية نار . .
مها طالعته بدون أي رد فعل ... لانها تعرف كل هذا ..
محمد : وانتي ييتي و طلبتي الطلاق مع اني تمسكت فيج لآخر لحظة بس تهديد امل وادعائها بالحمل اذا فكرت اردج انها بتهدني وبتحرمني من الياهل خلاني أطلقج من اول مرة ياني فيها منصور ..
مها طالعت فوق وبدت تهز ريولها من شدة التوتر ..
محمد : من طلقتج وأمل انجلبت 180 درجة .. تسبني وتحتقرني وانا صابر لاني ما أبغي أخسر ولدي .. وف عزا ابويه جان تذكرين .. والموقف اللي استوى جدامج .. من ظهرتي ييت وصفعتها بقوة .. وصدمتني اكبر صدمة ف حياتي .. قالت انها لا حامل ولا شي وانها ما تيب عيال ... ( مها فجت عيونها من الصدمة ) والله انصدمت .. وف ذاك الوقت حسيت ان كل ها جزاي في اللي سويته فيج .. في اللي سويته ف المرحوم أبويه .. في سارة اللي لا ليلها ليل ولا نهارها نهار .. مع جسوم الجلب .. الحمدلله ان الله فكها منه ..
مها بهدوء : الحمدلله ..
محمد : تيننت أكثر يوم عرفت انج خذتي منصور الله يرحمه .. لكن الحمدلله .. من رديت لربي اكتشفت ان منصور يصلح لج اكثر مني .. ع الأقل شارنج ويباج .. وعارف ربه عدل ..
مها وهي باين عليها التأثر : الله يرحمه ..
محمد : طلقت أمل اللي هددتني بانها بتنتقم مني ومنج .. لكن الله فوق .. وهي اللي ماتت موتة شنيعة .. اظني تعرفين انها انعدمت ..
مها بضيج : الله يرحمها ..
محمد بهدوء : بعد ما عرفت ان عندي ولد .. حاولت اني اجوفه بس انتي رفضتي .. .. وبعد فترة عرفت بوفاة منصور الله يرحمه .. وبعد حاولت ورفضتي .... الين ما كبر جاسم .. .. اللي خذت وقت لين ما تعود علي ....
مها تمت ساكتة وتفكر ف رمسته كلها ..
محمد بصوت مبحوح : مها انا أحتاجج الحين أكثر من أي وقت .. أرجوج ارجعيلي .. ارجووج ..
مها : وتهقى أنا بقدر أنسى اللي سويته فيني بهالسهولة ؟؟
محمد : مافي إنسان معصوم من الغلط يا مها .. وانا غلطت .. ارجووووج سامحيني ..
مها : دام الله يسامح انا شحقه ما أسامح ؟؟
محمد بفرح : يعني بترديلي يا مها ..
مها بانكسار : لا يا محمد .. انته جرحتني جرح عمره ما بيبرى .. معقولة تباني أرد لك بهالسهولة ؟؟
محمد : مها انا وايد تغيرت .. صدقيني ..
مها : بس التغيير هذا بيدوم ولا من برد بترد لطبعك الجديم ؟؟
محمد : آه يا مها .. صدقيني اني تغيرت .. صدقيني ..
مها : آسفة يا محمد آسفة ... انا مضطرة ارفضك ..
محمد بانكسار : مب مشكلة يا مها .. انتي فكري عدل .. وتأكدي اني اتريا ردج بأقرب وقت ..
مها هزت راسها بإيجاب من غير ما ترد عليه موليه ..
نش محمد من مكانه .. وظهر من البيت ..
طاحت مها ع القنفة ويلست تكلم عمرها . .
مها : ماشا الله عليك يا محمد ... شخصيتك وايد تغيرت ... استويت انسان ثاني .. حتى شكلك .. ماشا الله استويت أحلى ولك هيبة ( شهقت ) أصلاً انته ما تهمني .. أنا أرملة منصور .. ولا يمكن آخذ محمد .. مستحيل..
-----------------
سارة : انخطبت ؟؟؟؟
محمد بخبث : يا الله يا سوير قمتي تخبلين اليالس اوه اقصد الواقف ..
سارة بحيا : يلا عاد يلا عاد عن الحركات ..
محمد : ههههههههههههه ...
سارة : انزين منو هو ؟؟
محمد : ربيعي ف الدوام ..
سارة بخيبة امل : وهو شدراه فيني ؟؟
محمد : جافج .. وأعجب فيج ..
سارة بضيج : معرس ؟؟
محمد :ههههههههههه لا .. مطلق .. حرمته كانت متسلطة شويه .. فطلقها ..
سارة : وما عنده عيال ؟؟
محمد : لاء ..
سارة بغيظ : وانته عادي عندك واحد يقولك انا جفت اختك وبخطبها ؟؟
محمد : يا ختي تراه اعترف لي انه قصده شريف .. ويا خطبج على طول ..
سارة : وشحقه الحينه خبرتني ؟؟
محمد بخبث : كنت متضايج والحين ارتحت ..
سارة باستغراب : هااا .. ما فهمت ؟؟
محمد : ههههههههههه .. لا ماشي . .
سارة : اعترف .. شو خاش عني ؟؟
محمد : شلق خخ ..
سارة : محــــمممممد .. انطق ..
محمد بابتسامة زادت من وسامته : كل شي بوقته حلو .. يا حلو ..
سارة : ادري اني حلوة ..
محمد : يالله ع الثقة .. انزين خبريني شو ارد ع الريال ؟؟
سارة : مب لازم افكر ؟؟
محمد : غصب عنج بتفكرين .. صلي استخارة والله ما بييسر لج الا كل خير ..
سارة : ان شا الله ..
.
.
مع مرور الوقت .. صلت سارة استخارة ..
والحمدلله الله يسرها كل شي ..
وتمت الموافقة ..
بسكم عاد ما بنسوي ملجة خخ ولا عرس ..
الله يهنيكم ان شا الله ..
-------------
بس يا ترى منو تم غير مها ومحمد ؟؟؟؟
.
.
هل يأس محمد ولا شو ؟؟؟
.
.
بالعكس .. كانت محاولات محمد الأجدر ان نقول عنها .. محاولات ما حصلتش خخ .. كان دايماً يسير عندها بحجة انه بيجوف سيف وجسوم ..
.
.
ف يوم العــــيد ..
بعد صلاة العيد على طول .. كان محمد معسكر عند الباب .. اونه عاده واقف عشان يعيد على جسوم وسيفو ..
محمد : ليش عندج شك انتي بعد ؟؟
* علينا علينا ؟؟ يا الخراااط .. اسميك خراط عود *
محمد : هع هع .. تعجبيني والله .. فاهمتني . خخ ..


سيف يركض لمحمد : باباااااااااااااااااااااا ..
محمد يشله ويحضنه : هلا هلا والله بولدي حبييييبي ..
جاسم وهو واقف صوب الباب : وانا مالي رب ؟؟
محمد يطالعه وهو فاج حلجه : حشى مب لسان عليك . طالع على قلب دبي ..
* ايه ايه مصختها .. جيه انا ام جسوم وانا مادري.. ؟*
جاسم : ههههههه .. بابا دش داخل ..
محمد : وينها ماما ؟؟
جاسم : يالسة تتعدل مادري حق منو ..
محمد صدق عمره : حقي ..
سيف : دش دش ..
ودش محمد .. ويلس ويا اليهال ف الصالة ..
جسوم وسيفو تراهم ما ينعطون ويه ..
تموا يخرطون عليه وكل واحد خر اللي عنده وفضحوا مها ..
جاسم : هذاك اليوم تمت تمشي وهي راقدة ..
سيف : جان اجب عليها قلاص ماي عسب تنش ..
جاسم يطالع سيف بغباء : انا اللي جبيت مب انته .
سيف : لا انا ..
جاسم : سيفووو لا تجذب ..
سيف بغباء : اصلاً ماما ما تنش الفليل ..
جاسم : انته جذاب ..
محمد : هههههههههههههههه .. انطموا احسن لكم .. مالت ..
جاسم + سيف بكل غباء : عليك ..
محمد فج عيونه عليهم : لا والله ؟؟
ركضوا اليهال من الزيغة وساروا يزقرون مها ..
نزلت مها اللي كانت مفتشلة من وجود محمد ...
مها : السلام عليكم ...
محمد نش لها : وعليكم السلام والرحمة .. عيدج مبارك ..
مها : الله يبارك فيك .. (افتشلت) اتفضل ايلس اشحقه واقف ..
يلس محمد وعينه على مها مب طايع يشلها ..
محمد يغمز حق سيف ( شكلهم متفقين ع شي )
سيف : بابا انته ليش ما اتي بيتنا ؟؟
محمد بخبث : تراني انا هني وياك الحينه ..
جاسم يضحك (ما ينفع حق التمثيليات) : هههههه يعني ليش ما تتزوج ماما ..
محمد فج عينه عليه ( يعني اسكت) ..
مها طالعت جاسم باستغراب .. : جسوم عيب عليك ..
محمد طالعها بحزن : ليش يا مها .. انا كم مرة ييت وطلبتج .. وانتي رديتيني ..
مها : شو يضمني ما ارد اعيش ذيج العيشة ..
محمد : ذيج العيشة .. وسيف وجاسم ويانا ؟؟
مها تنهدت : القرار صعب ..
سيف يصيح : ابا بابااا ..
جاسم وهو يمثل انه يصيح بس يضحك : ههههه انا بعد ابا بابااااا ..
محمد : دخيلج يا مها وافقي .. خلنا نرد لبعض .. ونكون عايلة ..
مها نزلت راسها ..
سيف سار لها : ماما تزوجي بابا ...
محمد فيه ضحكة ..
مها تطالع سيف بحنان : حبيبي انته منو مطرشنك عليه ؟؟
جاسم : ابويه بعد منووو ؟؟
محمد يطالعه بإجرام : انا ؟؟؟؟؟
مها وهي تضحك ع شكله : جاسم عيب ..
محمد بتوسل : دخيلج مها وافقي ..
سيف : دخيلج ..
جاسم : ههههههههه دخيلج ..
مها طالعتهم بحيا وابتسمت .... عقبها نشت بتظهر ..
جاسم ومحمد وسيف يصرخون : يـــــــــــــــس !! ..
صدت عليهم مها وهي تتطالعهم بغباء : لا والله ؟؟
ثلاثتهم تموا يضحكون ..
وبجذي وافقت مها .. وتحددت ملجتهم ..
.


فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
قديم 12-10-15, 08:23 PM   #54

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ??? » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 42,429
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

وقفوا بكل شموخ .. وعيونهم تعانق الدبلتين .. وسط تهاليل الكل ومباركتهم .. الكل كان حاضر هالمرة ..
شما / ميرة / سامية / سارة /عائشة/ حليمة .. كل أبطال قصتنا موجودين .. ناقصنهم المرحوم بو محمد ... دعوله ف ظهر الغيب بالجنه .. وردوا يحتفلون احتفالهم الخاص ....
مها تطالع محمد المرتبك وكأنه أول مرة يتزوج ..



”وقف .. ونظــــــــرة عينه تعاني
تقول كــــــــــلام ٍ وودهــــا تبوح
شفته ضـــــايع و به شي ثـاني
يقـول كلمه ويــــرجع ويــــــروح“

ابتسمت له بحب ..

محمد يهمس لها والكل يطالعهم : هاي الدبلتين لي انا وانتي وبس ... مها .. ومحمد ..

مها ضحكت ..

” انت الغــــــرام ومصدر حنـــاني
وانت أنفــــــاس حبي المفضوح“

محمد : عهد علي .. طول العمر .. تبقين لي .. تبقين قلب محمد .. وعيون محمد .. وروح محمد ..
سارة شهقت : حشى حشى .. وانا شو بظهر ؟؟
محمد يزخ ايد مها : انتي .. ممممم ( بكوميدية ) انتي الرزة ف حياة محمد ..
تم الكل يضحك عليهم ..
محمد باستغراب كبير : ليش لابسة هالخاتم ؟؟ ماحيد اني عطيتج اياه ؟؟!!!

” التفت علي ّواتجــــــدم بمكاني
وفي عينه غضب وجــــــــروح
شــــــــاف الدبله بايدي وجاني
يقـــــول ليه يامن سكنت الروح
ليه طـــعنت حبــــــــك بكيـاني
نزف قلبـــــــي ودمه صاير نزوح
ليه بعت خلك وحبـــك الأولاني
هدمت حب ٍ بنيـــــــــته وصروح“

مها تبتسم بخبث : اسمح لي الشيخ كنت حاطتنه شكل قبل ما سيادتك تشرف وتييب خاتم يديد ..

”راح .. غـــــــاب سنيــن لا ثواني
نــــــاديته وقلت لــــــه الوضوح
لاهي دبلتـــــي ولا احد ٍخذاني
كنت أجربها وصــارت بايدي تلوح“

محمد : قولي جيه من الصبح .. يلا ظهريه من ايدج مابا الا خاتمي ف ايدج .... وبس !!!

شل الخاتم من صبعها ..
وبكل رومانسية .. دخل الدبلة ف يد مها

”وقف .. ونظــــــــــرة عينه تعاني
ابتســـم .. والعين بالكـــلام تبوح“

بكل فرحة في هالكـــــــــــــــون ..
عــــــــادت إشراقة الشمس البراقة ..
عادت لربوع الأزهار أنفاسها ..
عــــادت مها لمـــحمد ..
عشان يكملون القصة ..
قصة ياقلبي انساها ولو كنت تتنفس هواها ...
القصة الخالدة ..
قصة كل زوجين حرصوا على المودة والتآلف..
قصة كل اثنين عاشوا بمشاعر غريبة ما عرفوا كيف تفسيرها ..
الحين لكم تفسيرها ..
والحين بتتأكدون ان المشاعر الصادقة لا يمكن تتغير .. تتغير النفوس .. ولا تتغير المشاعر ..
يتغير الكل ..
الا حب بطلينا
~(( مها & محمد ))~
راح يتم حب أزلي شريف ... طول الزمــــــــــــان ..

النـــــهـــــايــــــة ....




فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
قديم 02-12-15, 06:59 PM   #55

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ??? » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 42,429
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي



فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
قديم 03-12-15, 11:33 PM   #56

hidaya 2

نجم روايتي

 
الصورة الرمزية hidaya 2

? العضوٌ??? » 107776
?  التسِجيلٌ » Jan 2010
? مشَارَ?اتْي » 1,552
?  نُقآطِيْ » hidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond reputehidaya 2 has a reputation beyond repute
افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

hidaya 2 غير متواجد حالياً  
التوقيع

( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
رد مع اقتباس
قديم 12-10-19, 05:29 AM   #57

hadeel11

? العضوٌ??? » 429987
?  التسِجيلٌ » Aug 2018
? مشَارَ?اتْي » 88
?  نُقآطِيْ » hadeel11 is on a distinguished road
افتراضي

الرواية جدا جميله

hadeel11 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-04-21, 02:10 PM   #58

in love

? العضوٌ??? » 459466
?  التسِجيلٌ » Dec 2019
? مشَارَ?اتْي » 298
?  نُقآطِيْ » in love is on a distinguished road
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

in love غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:38 PM



Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.