آخر 10 مشاركات
شهم الطبايع يا بشر هذا هو الفهد *مميزة و مكتملة* (الكاتـب : Aurora - آخر مشاركة : ممتازة - مشاركات : 1600 - المشاهدات : 154929 - الوقت: 09:42 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          واااو قسم (مساحة نقاش متجددة) (الكاتـب : بحر الندى - آخر مشاركة : rontii - مشاركات : 1350 - المشاهدات : 5857 - الوقت: 09:42 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          61 - الشبيــه _(نان اسكويث) مكتوبة (الكاتـب : SHELL - آخر مشاركة : دنيا محمود - مشاركات : 30 - المشاهدات : 438 - الوقت: 09:42 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          يلا شوت برشلونة الان (الكاتـب : elnagm2017 - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 - الوقت: 09:41 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          آنابيلا...ستيفانو (116) للكاتبة: Jennie Lucas (ج7 من سلسلة دماء سيئة) *كاملة* (الكاتـب : Gege86 - آخر مشاركة : ناقه - مشاركات : 4897 - المشاهدات : 245490 - الوقت: 09:41 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          ابتسمي لأجلي *مميزة ومكتملة* (الكاتـب : كاردينيا73 - آخر مشاركة : بايولوجية - مشاركات : 2578 - المشاهدات : 74012 - الوقت: 09:40 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          128 _لحن الفؤاد_منتديات روايتي الثقافية**روايات ألحــــــان** (الكاتـب : اسفة - آخر مشاركة : bewithme74 - مشاركات : 99 - المشاهدات : 819 - الوقت: 09:39 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          رافاييل...ليلى (115) للكاتبة: Janette Kenny (ج6 من سلسلة دماء سيئة) *كاملة* (الكاتـب : Gege86 - آخر مشاركة : ناقه - مشاركات : 4402 - المشاهدات : 181701 - الوقت: 09:39 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          عشق السلاطين(1) *متميزة ومكتملة *.. سلسلة سلاطين الهوى (الكاتـب : serendipity green - آخر مشاركة : evil-devil - مشاركات : 9179 - المشاهدات : 862469 - الوقت: 09:39 PM - التاريخ: 18-10-17)           »          عندما يُخطئ حبيبان!! (21) -رواية شرقية- بقلم: yaraa_charm *مميزة & كاملة* (الكاتـب : yaraa_charm - آخر مشاركة : cell - مشاركات : 5832 - المشاهدات : 350237 - الوقت: 09:38 PM - التاريخ: 18-10-17)


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء

مشاهدة نتائج الإستطلاع: اي ثنائي اعجبكم حتى الآن
تمارا وسهيل 43 64.18%
جيك وفيبي 7 10.45%
مروان وميرا 3 4.48%
عمار وغريس 2 2.99%
عمار وتمارا 20 29.85%
روز وسايمن 3 4.48%
غريس ودايفد 1 1.49%
إستطلاع متعدد الإختيارات. المصوتون: 67. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع

Like Tree4382Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم اليوم, 08:19 PM   #1141

pretty dede

كاتبة في قسم قصص من وحي الأعضاء

 
الصورة الرمزية pretty dede

العضوٌﯦﮬﮧ » 371679
 التسِجيلٌ » May 2016
مشَارَڪاتْي » 1,544
 نُقآطِيْ » pretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond reputepretty dede has a reputation beyond repute
افتراضي

يامساء النعناع🙈🙈
ومعايا اقتباس من فصل الغد وتتوالى المفاجأت😂😂

اقتباس من الفصل الخامس والعشرين من دموع رسمها القدر
ميرا انحرفت ومروان اضرب ياجدعان😱😱
اترككم مع الاقتباس😇😇

دلفت وجدتهما يقبلان بعضهما للحظة تسمرت مكانها بفاه مفغر صدمة،
لم تعي مايحدث، عقلها لم يستوعب, لا يزال عقلها ينكر الأمر؛
لكنها رأت بعينها الأمر.. ميرا الصغيرة البريئة تقبل أحدهم..

ذلك الشعور بالتقزز والغثيان اعتراها, لكنها تحاملت على نفسها،
اشتعل الغضب بداخلها أغلقت الباب, وتحركت إتجاههما تمسك بمروان تبعده عنها..
كانت لا تزال ممسكة بملابس مروان تجذبه حتى وقف أمامها،

فهدرت بهمس مزدرئ:" ماذا تفعلان؟.."

أطرق مروان برأسه، ولم يستطع أن يتحدث فقد أجفل على صفعة تمارا القوية,
التي دوى صوتها, كأنها قذيفة بأرجاء المكتب،

جعلت ميرا تشهق بقوة, ترفع يديها تضعهما على شفتيها بذهول،
ناظرة لتمارا بعينين متسعتين بعدم تصديق..

أما تمارا فقد كانت تقف بقوة ترمق مروان بنظرات قاتلة,
قائلة بإشمئزاز:" كنت أظنك مختلفًا عن سامر ولو قليلاً؛
ولكن ما تبين لي أنك أسوء منه بكثير..

كيف استطعت أن تفعل ذلك!.. كيف استطعت أن تخون صديقك,
وتلوث حرمة بيته، مهما كان سامر عابثًا وضيعًا؛
لكنه لا يستحق ما فعلته, لقد خنته بدناءة.."

عقد مروان حاجبيه, يشعر أن كلمات تمارا تخترقه مسببة له ألمًا جسيمًا تشعره بالحقارة،

وهي تضيف:" بل كيف استطعت أن تلعب بفتاه كميرا بريئة..
أنت حقًا الأسوء, ربما سامر قذرًا؛ لكنه لم يصل لقذارتك مروان.."

عقدت ميرا حاجبيها بأسى, تقول بخفوت ضعيف:" تمارا مروان ليس......"

_اخرسي..

صوت تمارا الحاد أخافها, وجعلها تنكمش على نفسها..
وأضافت تمارا بسخط:" كنت تضع قناع الرقة أمامنا وأنت حقير..
أنا لا أصدق أنني خدعت بك.. كان عليّ أن أتوقع منك ذلك؛
فصديق سامر لن يكون بهذا النبل.."

#تمارا_مروان_ميرا

pretty dede متواجد حالياً  
التوقيع
[IMG][/IMG]
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:43 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.