آخر 10 مشاركات
رواية نداء البرارى - جاك لندن . عربى- انكليزى - صفحات فردية (الكاتـب : ahmad2006771 - )           »          House of strangers _ Violet Winspear (الكاتـب : MooNy87 - )           »          بين الماضي والحب *مميزة و مكتملة* (الكاتـب : lossil - )           »          رواية عاشق الذهب او سيلاس ماينر - جورج اليوت . عربي - انجليزي (الكاتـب : ahmad2006771 - )           »          رواية مرتفعات وذرينغ - إيميلي برونتي . عربى-انكليزى - صفحات فردية (الكاتـب : ahmad2006771 - )           »          في احضان الجنوب لانثى الحلم اكثر من رائعة (الكاتـب : monaliza1971 - )           »          81 - المنبوذة - سارة كريفن - ع.ق (الكاتـب : Emy Abo-Elghait - )           »          الزوج الثالث *مميزة ومكتملة* (الكاتـب : shymaa abou bakr - )           »          روايات رومانسية فى مصر (الكاتـب : MooNy87 - )           »          ثلاثين يوماً (9)للكاتبة : Lilian Darcy ×كـــاملهـ× (الكاتـب : فراشه وردى - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء > الروايات الطويلة المكتملة ضمن سلاسل (وحي الاعضاء)

Like Tree14349Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-01-19, 05:58 PM   #1601

نغم

كاتبة في منتدى قصص من وحي الاعضاء

 
الصورة الرمزية نغم

? العضوٌ?ھہ » 394926
?  التسِجيلٌ » Mar 2017
? مشَارَ?اتْي » 2,046
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
?  نُقآطِيْ » نغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   water
افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mona eed مشاهدة المشاركة
شادى يستحق هو فضل نسب المال على فرح
فهو يستحق كل ذلك واكثر
هو الذى احب حياة العبث والحرام فاذاقة الله
من نفس الكأس الذى يذيقة لغيرة

ايوه اكيد شادي استاهل كل حاجه حصلتله
لكن يحسبله زي ما قلت ان هو لسه محتفظ بقدر من الرجوله و الكرامه جواه
و يحسبله كمان ان هو اعتبر من الي حصل معاه
شكرا على مرورك اللطيف


نغم غير متواجد حالياً  
التوقيع
كنت روحي لما كان جوايا روح
مع السلامة يا حبيبي وفي أمان
مع السلامة يا أحلى حاجة فيا
الله يرحمك يا قلب كان مليان حنان
رد مع اقتباس
قديم 07-01-19, 05:07 PM   #1602

emy Hassan89

? العضوٌ?ھہ » 437798
?  التسِجيلٌ » Jan 2019
? مشَارَ?اتْي » 9
?  نُقآطِيْ » emy Hassan89 is on a distinguished road
افتراضي

مساء الخير
انا بشكرك علي الرواية الرائعة دي و احداثها الجميلة
بس انا عايزة اعرف ليه اتاخرتي علينا في نزول الخاتمة
و هل الجزء الثالث هيبدأ علي طول و لا هنستني كتير علي ما ينزل
ليه الرواية مش بتنزل في اوقات متقاربة
صراحةانا التاخير عندي بيفقد اثارة و تشويق الرواية
و انا صراحة بحب الرواية و عايزة اعرف احداثها الجديدة
و بشكرك لثاني مرة علي مجهودك و طريقتك الجميلة و ذوقك العالي


emy Hassan89 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-01-19, 07:51 PM   #1603

نغم

كاتبة في منتدى قصص من وحي الاعضاء

 
الصورة الرمزية نغم

? العضوٌ?ھہ » 394926
?  التسِجيلٌ » Mar 2017
? مشَارَ?اتْي » 2,046
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
?  نُقآطِيْ » نغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   water
افتراضي

مساء النور
اولا بشكرك عزيزتي على كلماتك الجميله و على حماسك للروايه
ثانيا بعتذر منك و من كل القراء عن التقصير في تنزيل الخاتمه
السبب هو اني للأسف كنت كتبت الفصل الأخير و الخاتمه و كنت ناويه اودع الروايه معاكو في السنه الميلاديه الماضيه لكن للأسف الهارد باظ و ضاعت منه كل حاجه
فأنا للأسف بعيد الكتابه حاليا و دي حاجه صعبه فوق الوصف خصوصا مع ظروفي الشخصيه في بداية السنه دي ، دافعي الوحيد هو التزامي مع القراء
اعذروني مره تانيه و شكرا على صبركو و طولة بالكو


نغم غير متواجد حالياً  
التوقيع
كنت روحي لما كان جوايا روح
مع السلامة يا حبيبي وفي أمان
مع السلامة يا أحلى حاجة فيا
الله يرحمك يا قلب كان مليان حنان
رد مع اقتباس
قديم 08-01-19, 07:15 AM   #1604

انجوانا

مشرفة منتدى الصور وتسالي مصوره وعضو مميز في القسم الطبي والنفسي ونبض متألق في القسم الأدبي وفراشة الروايات المنقولةوبطلة اتقابلنا فين ؟ومشاركة بمسابقة الرد الأول ومشارك في puzzle star ومحررة بالجر

 
الصورة الرمزية انجوانا

? العضوٌ?ھہ » 359808
?  التسِجيلٌ » Dec 2015
? مشَارَ?اتْي » 11,533
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Syria
?  نُقآطِيْ » انجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond reputeانجوانا has a reputation beyond repute
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يسلمو نغومتي الجميله على الجزء اللطيف والجميل ...اخييييرا بعد عناء دام طويلا اجتمعو بالحلال وكتبو الكتاب وان شاء الله يخلفو صبيان وبنات ..بس شاهي ناويه تعاقب عصام على اللي عملو فيها ..

اما شادو معقوله بروده اعصابه وهو بشوف الفيديو ووالا هو بيضحك عليها ومافي فيديو اصلا معقوله مؤيد بعته له الفيديو طيب
وهي كمان ما بتستحي أبدا الست دوللي وبتهدد كمان بفرح
منتظرينك ان شا ءالله بالقادم بشوق
سلمتي ودمتي بحفظ الله ورعايته


انجوانا غير متواجد حالياً  
التوقيع





مع الله تضيقُ فجوات الوجع، ويخفت صوت الألم ويعلو الأمل، مع الله تُنار لك الدروب، وينجلي الظٌّلم والظلام الحياة مع الله سعاده وأمان .
رد مع اقتباس
قديم 08-01-19, 08:28 PM   #1605

نغم

كاتبة في منتدى قصص من وحي الاعضاء

 
الصورة الرمزية نغم

? العضوٌ?ھہ » 394926
?  التسِجيلٌ » Mar 2017
? مشَارَ?اتْي » 2,046
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
?  نُقآطِيْ » نغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   water
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حاسه و الله أعلم إن كان إحساسي صح أو لأ إن المسار الأخير للأحداث صدم القراء
في الجانب الآخر في جمهور غير غفير طالبني بإعطاء قصة شادي وفرح مساحه اكبر لأني كنت بصراحه هأجلها للجزء التالت
فأنا شكلي دلوقتي عامل كده 😒😒😒
عموما الفصل هينزل الليله او بكره بالليل .


نغم غير متواجد حالياً  
التوقيع
كنت روحي لما كان جوايا روح
مع السلامة يا حبيبي وفي أمان
مع السلامة يا أحلى حاجة فيا
الله يرحمك يا قلب كان مليان حنان
رد مع اقتباس
قديم 09-01-19, 07:43 PM   #1606

نغم

كاتبة في منتدى قصص من وحي الاعضاء

 
الصورة الرمزية نغم

? العضوٌ?ھہ » 394926
?  التسِجيلٌ » Mar 2017
? مشَارَ?اتْي » 2,046
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
?  نُقآطِيْ » نغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   water
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انجوانا مشاهدة المشاركة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يسلمو نغومتي الجميله على الجزء اللطيف والجميل ...اخييييرا بعد عناء دام طويلا اجتمعو بالحلال وكتبو الكتاب وان شاء الله يخلفو صبيان وبنات ..بس شاهي ناويه تعاقب عصام على اللي عملو فيها ..

اما شادو معقوله بروده اعصابه وهو بشوف الفيديو ووالا هو بيضحك عليها ومافي فيديو اصلا معقوله مؤيد بعته له الفيديو طيب
وهي كمان ما بتستحي أبدا الست دوللي وبتهدد كمان بفرح
منتظرينك ان شا ءالله بالقادم بشوق
سلمتي ودمتي بحفظ الله ورعايته

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكرا انجو الجميله على التعليق اللطيف كالعاده
و شاهي فعلا لسه ناويه تعاقب عصام شويه بس يعني
بالنسبه لشادي فالفيديو طبعا مالوش وجود ، هيا بس كذبه من بنات أفكاره
بالنسبه لدوللي فهيا و الحياء لا يجتمعان
شكرا حبيبتي على دعمك الدائم
تسلميلي يا حب 😘😘😘


نغم غير متواجد حالياً  
التوقيع
كنت روحي لما كان جوايا روح
مع السلامة يا حبيبي وفي أمان
مع السلامة يا أحلى حاجة فيا
الله يرحمك يا قلب كان مليان حنان
رد مع اقتباس
قديم 09-01-19, 07:44 PM   #1607

نغم

كاتبة في منتدى قصص من وحي الاعضاء

 
الصورة الرمزية نغم

? العضوٌ?ھہ » 394926
?  التسِجيلٌ » Mar 2017
? مشَارَ?اتْي » 2,046
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
?  نُقآطِيْ » نغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   water
افتراضي

مساء النور
جاري تنزيل الجزء الأول من الفصل السابع و العشرين
الجزء التاني قريب جدا إن شاء الله


نغم غير متواجد حالياً  
التوقيع
كنت روحي لما كان جوايا روح
مع السلامة يا حبيبي وفي أمان
مع السلامة يا أحلى حاجة فيا
الله يرحمك يا قلب كان مليان حنان
رد مع اقتباس
قديم 09-01-19, 08:12 PM   #1608

نغم

كاتبة في منتدى قصص من وحي الاعضاء

 
الصورة الرمزية نغم

? العضوٌ?ھہ » 394926
?  التسِجيلٌ » Mar 2017
? مشَارَ?اتْي » 2,046
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
?  نُقآطِيْ » نغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond reputeنغم has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   water
افتراضي

الفصل السابع و العشرون ( الجزء الأول )




- عاهرتي التي في الشركة ؟ شكر حباله الصوتية التي لم تخنه فخرج صوته باردا جليديا كما أراد له أن يكون . أية واحدة فيهن يا روحي ؟ تعرفين أني نحلة و زهوري كثيرة .
- من رؤيتي لها و لشكلها واضح أنك لست أكثر من ذبابة تتنقل بين أكوام القمامة .

سيضربها ، فكر و هو يحتفظ بصعوبة بأنفاسه المهتاجة داخل صدره ، كلا يخنقها أفضل بعد أن يرفسها بقدميه طبعا .
وجه نداءًا عاجلا لقوى هدوئه الخارقة ثم سمع نفسه يقول بدون تعبير :
- أكيد العصفورة أو فلنقل الغراب الذي نقل إليك أخباري هو ذلك المخنث .
تعالي بقربي يا روحي ، واصل دون رفع عينيه إليها ، لو لديك فيديو لي معها لنشاهده معا بعد أن نشاهدك أولا طبعا . أنت الطبق الرئيسي و أنا التحلية .
- هل تنكر أن تلك ال…. هي عاهرتك السابقة ؟
- من قال أني أنكر ؟ لكنك قلتها بنفسك السابقة ، كرر بجمود . و أنا ، حياتي ، على عكس البعض ، لست رخيصا
أنا لا أعود أبدا لقديمي .

حدسه الذي اكتسبه من سنوات مغامراته الماضية ساعده على التنحي جانبا في اللحظة المناسبة ليتفادى الساعة الرملية الثقيلة التي ألقتها باتجاهه .
لثوان ظل ينظر نحوها بذهول نضج على نار كلماتها التالية ليتحول إلى غضب لم يغل به قلبه أبدا من قبل :
- ماذا كنت تتوقع يا سافل ؟ أن تكون ابن ... مثل أبيك و أن أخرس أنا باستسلام و رخص مثل أمك .

نهض ببطء و كل ذرة فيه ترتجف بعنف ، ما هذا التناقض ابن ال... الذي يحمله هذا الموقف ؟
امرأة مثلها هي تصف فتاة مثل فرح بالعاهرة و لا تكتفي بذلك بل تتجرأ أيضا على أمه !!
أمه التي تعلمها هي و الكلبة التي أنجبتها و جميع سلالتها معنى الشرف .
اقترب منها ببطء خطير قتل تماسكها الظاهر و بدأت ترتجف رغما عنها و هي تتطلع إلى الحمم الملتهبة داخل أدغال عينيه ،
اتسعت عيناها و هي تشعر بيديه تحطان بغلظة على كتفيها بينما يخاطبها بصوت نبراته متوحشة : - اتصلي بأبيك حالا دوللي و أعدك أني سأحاول أن أنسى سماع اسم أمي من شفتيك ال... البريئتين .
................

بعدها بأيام كان يجلس أمام والد فرح في غرفة مكتبه البسيطة داخل مقر مخزنه يطلب يدها منه . تململ داخليا رغم احتفاظه بواجهته الهادئة ، يكره جلوسه في موضع تحقيق أمام هذا النوع من الرجال . طوال حياته كان يتجنب تلك اللقاءات العائلية مع خاله أو زوج خالته و يتجنب التواجد مع أي رجل يشاكلهما ، ليهرب من ذلك الإحساس العميق بالنقص الذي يغرسه فيه مقارنته بينهم و بين أبيه و خاصة مقارنته بين ما يحمله أبناؤهم لهم و بين ما يحمله هو لأبيه . يهرب حتى لا يفتقد ما فاته . ذلك الشعور الذي لم يجربه أبدا : أن يكون ابنا يحترم أباه .
- حسنا بني ، نطق الرجل الأكبر سنا بتردد واضح ، مبدئيا لا أستطيع أن أوافق أو أرفض لكني سأسمح لك بالجلوس مع ابنتي قليلا في الإطار الشرعي طبعا ثم سأفكر و أرسل لك جوابي .
- شكرا يا حاج ، تمتم شادي و هو يتنهد بارتياح يشوبه قلق من أن ترفض هي هذا اللقاء .
لكنها لحَظِّهِ الذي يبدو أنه ما يزال في مرحلة ازدهاره لم ترفض .
و هكذا في الغد ، كان يجلس بجانبها على أريكة غرفة الجلوس بينهما مسافة معقولة جدا ، معقولة أكثر من اللازم بينما يجلس شقيقها سامح مقابلا له في غرفة الاستقبال الصغيرة يراقبه من خلال الباب النصف مفتوح ، يلعب على حسابه دور ضابط مخابرات نشط بملامحه العابسة و جلسته المتحفزة . تنهد بعمق و هو يعيد عينيه إلى فرح .
- آسف حبيبتي ، همسها صادقا كما لم يكن أبدا من قبل .

تململ في جلسته ، عواطفه تسبح بين أمواج من توتر ، لهفة و شوق .
تململت هي في جلستها يدفعها للمغادرة غضب ، خذلان و ألم و يلجمها ارتجاف قلب ضاع منها منذ تشابك قدره و قدرها .
أخيرا فاز قلبها كالعادة و واصلت الجلوس تريح يديها فوق حجرها ، خافضة رأسها تراقب طرف حذائه اللامع بصمت خال من التوقعات .
ها قد تحققت أمنياتها القديمة أخيرا و ها هو يفعل ما تخيلته مرارا يقوم به في أحلامها و يدخل بيتهم ليطلب يدها .
لكن للأسف تاهت حالمية الحدث و شحب بريق علاقتهما الماضية بين زحام كل ما حصل خلال السنتين الأخيرتين .
في ظل الإهانات ، الخيبات ، في ظل شعور الرخص و الخسارة الذين لونا معظم أيامها معه .
و الآن تقف الحقيقة بدون ألوان المراهقة الوردية ، حقيقة بين رجل ناضج مجرب و بين أنثى استوعبت درسها جيدا .
- لماذا عدت يا شادي ؟ قفز السؤال أخيرا مغادرا قلبها عن طريق شفتيها .
- لأني أحبك ، لأني أحتاجك .
- لكنك ابتعدت ، كأني لم أوجد أبدا بالنسبة إليك .
- نعم ابتعدت يا فرح لا أنكر ، لكن ليس لعدم اهتمامي بك بل لاهتمامي بك أكثر من اللازم .

تاه فكره لتشرد نظراته و هو يتذكر كل ما مر به مؤخرا ،
أغمض عينيه قليلا ثم فتحهما يغزو عمق بحور العسل في عينيها و يقول بإخلاص :
- ابتعدت عنك حتى لا ألوثك بحياتي يا فرح ، في البداية أردتك بشدة و لم أهتم لأية اعتبارات أخرى ، لا أنكر . لكن فيما بعد أردتك أن تبقي كما أنت .
و حين حدث و ظهرت في حياتي من جديد عادت رغبتي فيك لتستيقظ بشكل أشد و أقوى و مرة أخرى جعلتني أكتشف أنك كنت و مازلت نظيفة جدا علي .
فكرت كثيرا هذه الأيام يا فرح ، أضاف متنهدا ، فكرت في كل شيء تقريبا ، في الحياة في الموت ، في القدر و أكثر ما فكرت فيه هو الاختيارات التي تمنح لنا و تعرفين ما الذي اكتشفته ؟

رفعت إليه عينين حائرتين فواصل بهدوء :
- اكتشفت أني لم أكن أنا من يختار ، أبدا .
تركت ظروف حياتي ، نظرة الناس ، يختارون لي
تركت كل شيء من حولي يختار من أجلي ،
عشت كما يتوقع الناس لمن هو مثلي أن يعيش و لم أحاول يوما أن أخالف ما اعتقدوه في ، سبحت مع التيار .
عشت الدنيا طولا و عرضا ، متعت نفسي ، جسدي كما أشاء و لم يمنعني أي شيء بالعكس كل ما حولي و من حولي كان يشجعني و كان يمكن أن أمضي في حياتي دون أن أفيق من غيبوبة نشوتي .
- لماذا استيقظت إذن ؟
- لأني أصبحت أشعر بالخواء
خواء كبير يا فرح
و استيقظت لأن هناك من ساعدني لأستيقظ
من أرادني أن أستيقظ
- من يا شادي ؟
- أمي ، أنت و أختي ، أجاب ببطء و شرود .
أمي رأيت و عشت الكثير من لحظات تعاستها و خذلانها ، محاولاتها لتعيش بوجهين لتحفظ كرامتها أمام الناس .
و شاهيندا عندما لجأت للزواج من مؤيد !
شعرت أنها تريد أن تنتحر ،
أختي كانت مسؤولة مني و رغم ذلك أبدا لم أقم بواجبي نحوها ،
لا أذكر أني سألتها يوما من أين جاءت أو إلى أين ستذهب مع أني كنت أكثر من يعرف ما يمكن أن تتعرض له فتاة في مثل ظروفها في زمننا هذا و رغم ذلك …

أطرق برأسه مطولا قبل أن يضيف بخواء :
- لم أكن يوما رجلا بما يكفي لأحميها من الدنيا و من نفسها ،
اخترت الابتعاد ،
اخترت الأنانية و تركت لها حرية التصرف
و الحمد لله أنها استطاعت أن تختار الأنسب و لكن تصوري لو حدث العكس .
عندما رأيت حماية أخيك لك و خوفه عليك حينها فقط شعرت كم كنت مقصرا في حقها ، شعرت بصغر رجولتي
أخوك كان يحميك ليس لأنه رجعي و متخلف كما حاولت أن أقنع نفسي بل لأنه كان يريد لك الأفضل ،
كان يريدك أن لا تكوني لعبة في يد رجل لا يستحقك ، أن لا تكوني مرحلة عابرة ، أخوك يريد لك أن تكوني المحطة النهائية في حياة الرجل الذي سيختارك و ستختارينه .
و حينها سألت نفسي ما الذي أردته أنا لأختي ؟
و هل فكرت فيها أصلا يوما ما ؟
و حينها لم أر الفرق بيني و بينه فقط بل رأيت كذلك الفرق بيني و بين شاهيندا و اكتشفت أن حتى أختي المدللة التي لا تصلح لشيء هي في واقع الأمر أقوى مني .
و رأيت نفسي على حقيقتها .
و علمت أني ربما لن أكون أبدا في سفالة مؤيد و لكن ابني الذي اخترت له حياته قبل أن يولد سيكون أكيد مثله أو أسوأ . أنا أعيش مثلما عاش والد مؤيد بالضبط ،
أعيش بلا موقف ،
مستسلما تماما للحياة .

توقف عن الكلام ليطول الصمت بينهما و يتعملق بينما عقل كل منهما ينسج أفكاره على وقع دقات قلب يصر و باستماتة على التدخل و أن تكون له الكلمة العليا .
أخيرا اعتدل في جلسته ، يميل بكل جسده نحوها و يقول بثبات :
- أنا أريدك ، أريدك كما لم أرد امرأة من قبل ، أريدك و أحتاجك معي لكني سأقولها لك بصراحة : ستتعبين معي يا فرح .
- سأتعب أيضا بدونك ، تكلمت بسرعة و بتصميم . و عموما الحياة كلها تعب ، الحياة لم تجعل لنستريح فيها .
و مثلما صارحتني بكل ما في قلبك أريد أن أصارحك شادي .
- تفضلي .
- أنا لست كما تعتقدني تماما ، في الواقع أنا إنسانة ضعيفة شادي ،
أحيانا أفكر أنه لو أتيحت لي الفرصة مثل غيري ربما كنت ل....

شبكت أصابعها ببعضها البعض بقوة و واصلت بخفوت :
- لذلك أنا لا أحكم عليك يا شادي ، أنا أفهم ضعفك ، أفهم حيرتك و تخبطك ،
أنا أفهمك يا شادي
- و أنا أيضا أفهمك فرح . صحيح أنك ضعيفة و لكنك كنت قوية في مقاومتك لي و لمؤيد ، و من معرفتي بالبنات و خبايا البنات أقول لك بثقة تامة أن من تريد فعلا أن تخطئ ستخطئ حتما مهما كانت العقبات أمامها .
و هذا هو الفرق بين المحترمة و غير المحترمة .
المحترمة هي التي في أعماقها لا تريد أن تخطئ ، هي التي تظل تقاوم حتى آخر لحظة ،
لذلك أنا أحترمك يا فرح .

ابتسامة صغيرة غير واثقة ارتسمت للحظة على شفتيها قبل أن تنطفئ و هي تتذكر سابقاتها إليه .
- لماذا أنا بالذات ؟ أنا أكيد لست أجمل من عرفت ، لست الأذكى ، ما الذي يميزني عن الأخريات ؟
- لأنك مختلفة أولا ثانيا و الأهم لأني أحبك فرح أنت دون سواك ، منذ وقت طويل حياتي .
- لماذا تزوجتها إذن شادي ؟ سألته بعد صمت طويل آخر ، تخفض عينيها تخفي ألمها عنه .
- أسباب كثيرة في الواقع ، تمتم و هو يمط شفتيه ،
كان أكثر ما يهمني هو أن أبحث عن زواج يساعدني في بناء حياتي العملية و عندما وضعها القدر وقتها في طريقي اعتقدت أنها الأنسب لوضعي من كل النواحي .
في أعماقي كنت دائما أبحث عن امرأة قوية تساعدني على التقاعد عن اللعب في سن مبكر قبل أن أصبح أضحوكة .
و الحياة معها أوضحت لي أنها قوية بالفعل لكن قوة من نوع لم تخطر على بالي .
و اكتشفت أنه حتى أبي الذي أخشى ما أخشاه هو أن أتحول إليه كان أفضل مني لأنه على الأقل عرف كيف يختار زوجته و انتهى به الأمر مع أمي . و أنا ....

ضحكة خافتة انطلقت رغما عنه لتصدح في جو الغرفة الساكن و تحكي قصة غبائه .
.
..


بعد دقائق كان ينزل السلم شفتاه تصفران أحد الألحان الشائعة ، ذهنه يفكر فيها و في مستقبله معها ، في الطريقة التي سيقنع بها ماهر بالتدخل لصالحه بما أن هذه هي أهم خطوة ينتظرها والدها قبل أن يوافق .
خرج من العمارة بخطى سريعة ليتجهم وجهه تلقائيا و هو يشاهد عصام متكئا على سيارته ، في عينيه رسالة تهديد واضحة .
- تحتاج إلى توصيلة ؟ سأله ببرود و هو يضغط زر مفتاح سيارته ليفتحها عن بعد .
- اسمعني يا سافل هل تعتقد حقا أني سأوافق على ارتباطك بأختي ؟ هل أنت مختل إلى تلك الدرجة ؟
- لا أذكر أنك أخذت رأيي حين تقدمت إلى شاهيندا .
- و هل هناك أي وجه للمقارنة بيني و بينك يا ...
- اشش أعصابك .
لا داعي إلى مزيد من الغلط .
بالنسبة لأختك فلا أحد طلب رأيك ، أبوها موجود و هي موجودة و تقرير مستقبلها يعود لها هي و ليس لحضرتك .

امتطى سيارته و فتح النافذة على آخرها ليسند ذراعه على حافتها و يواصل باسترخاء :
- و أنصحك أن لا تتدخل بالحسنى بيني و بين والدك و تقول له أي شيء غير ظريف عني لأني وقتها سأضطر أن أرد لك الجميل و أخبر الحاج أنور بالسبب الحقيقي وراء انفصالك عن شاهيندا . تعرف كم أنا أصيل يا أبو نسب ، قالها بغمزة خفيفة و انطلق تاركا زمجرة محركه و دخان عادمه يلهبان غضب عصام أكثر فأكثر .





التعديل الأخير تم بواسطة um soso ; 10-01-19 الساعة 10:43 AM
نغم غير متواجد حالياً  
التوقيع
كنت روحي لما كان جوايا روح
مع السلامة يا حبيبي وفي أمان
مع السلامة يا أحلى حاجة فيا
الله يرحمك يا قلب كان مليان حنان
رد مع اقتباس
قديم 09-01-19, 08:15 PM   #1609

ward77

? العضوٌ?ھہ » 408977
?  التسِجيلٌ » Sep 2017
? مشَارَ?اتْي » 182
?  نُقآطِيْ » ward77 is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
Moon roro and Sohyla246 like this.

ward77 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-01-19, 08:32 PM   #1610

Electron

? العضوٌ?ھہ » 779
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 706
?  نُقآطِيْ » Electron is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
Moon roro and Sohyla246 like this.

Electron متواجد حالياً  
التوقيع
[SIGPIC][/SIGPIC]
سبحان الله والحمد الله ولا إله إلا الله
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:51 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.