آخر 10 مشاركات
عواقب إنتقامه (144) للكاتبة Jennie Lucas .. كاملة (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - )           »          لك بكل الحب (5) "رواية شرقية" بقلم: athenadelta *مميزة* ((كاملة)) (الكاتـب : athenadelta - )           »          نوى القلب (الكاتـب : سحر الطموح - )           »          خطايا الماضي (41) للكاتبة: بينى جوردان .. كاملة .. (الكاتـب : monaaa - )           »          نوى القلب (الكاتـب : سحر الطموح - )           »          اصدارات الشركة العربية الحديثة فى معرض الكتاب 2019 (الكاتـب : MooNy87 - )           »          وانفرطت حبات العُقد ( 1 ) سلسلة حبات العقد * مميزة و مكتملة* (الكاتـب : Nareman fawzy - )           »          في عينيكِ عنواني-نوفيلا شرقي-للمبدعة:احكي ياشهرزاد(منى لطفي)*كاملة& الروابط* (الكاتـب : منى لطفي - )           »          51- صــدمــة أجدد عدد فى السلسلة (الكاتـب : MooNy87 - )           »          [تحميل] في جحر الشيطان ، للكاتبة/ هند شريف ،مصرية (جميع الصيغ) (الكاتـب : Topaz. - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء

مشاهدة نتائج الإستطلاع: شرايكمم بالمقدمةة وتوقعاتكم
يجننن 1 100.00%
أمم يعني 0 0%
المصوتون: 1. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع

Like Tree7Likes
  • 2 Post By عشقتك ومت
  • 2 Post By رغيدا
  • 2 Post By عشقتك ومت
  • 1 Post By modyblue

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-06-18, 02:43 PM   #1

عشقتك ومت

? العضوٌ?ھہ » 407843
?  التسِجيلٌ » Sep 2017
? مشَارَ?اتْي » 34
?  نُقآطِيْ » عشقتك ومت is on a distinguished road
Flower2 ‏سهيت بنظِرة عيونك،واثّاري هالعيون عذااب ' بقلمي


مقدمة /
...
بعد غياب طويل أعود لكم بروايتي ک إقتباس من الخيال بعيد عن الواقع المرير عندما أصف لكم بعض الأحداث قد تكون واقعية
نسجت الكثير والكثير في مخيلتي فلم أجد سوى أن انثر احرفي التي جمعتها بعد شتات عظيم بيني واحرفي
بكل شموخ أضع لكم بعض من حروفي الراسخة أحببت أن أخوض المعركة وانسج لكم من خيالي الواسع
لاتلهيكم الروايهة عن الصلاة
/اللهم إني أخذت ذنب ماقرأت




#المقدمة
.
.

#احببتك ک حب آدم لحواء

.
.

#احببتك ک حب إبليس للاغواء



#احببتك ک حب الأم لضناها



#احببتك ک حب محمد للامته



#احببتك ک حب البشر للاخطايا



#احببتك ک حب نايف للميس

وما ذنبي ؟
.
.

ذنبك انك جميلة كيوسف وخانك العالم كأخوته



روابط الفصول

المقدمة .... اعلاه
الفصل الأول .... المشاركة التالية
الفصل الثاني .... بالأسفل
الفصل الثالث .... بالأسفل



modyblue and bobosty2005 like this.


التعديل الأخير تم بواسطة ebti ; 24-08-18 الساعة 12:37 PM
عشقتك ومت غير متواجد حالياً  
قديم 30-06-18, 06:34 PM   #2

رغيدا

مشرفة وكاتبة في منتدى قصص من وحي الاعضاء

 
الصورة الرمزية رغيدا

? العضوٌ?ھہ » 78476
?  التسِجيلٌ » Feb 2009
? مشَارَ?اتْي » 3,207
?  نُقآطِيْ » رغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond reputeرغيدا has a reputation beyond repute
افتراضي

عزيزتي يصعب جدا الحكم على رواية من المقدمة كان من الافضل تأخير الاستطلاع حتى يتم تنزيل عدة فصول لتسألي المتابعات عن رأيهم ...كما ارجو منك القيام بالمراجعة قبل التنزيل لوجود اخطاء مطبعية بالمقدمة...بالتوفيق
modyblue and bobosty2005 like this.

رغيدا غير متواجد حالياً  
قديم 19-07-18, 04:56 AM   #3

عشقتك ومت

? العضوٌ?ھہ » 407843
?  التسِجيلٌ » Sep 2017
? مشَارَ?اتْي » 34
?  نُقآطِيْ » عشقتك ومت is on a distinguished road
افتراضي

مقدمة /
...
بعد غياب أعود لكم بروايتي ک إقتباس من الخيال بعيد عن الواقع المرير عندما أصف لكم بعض الأحداث قد تكون واقعية بكل شموخ أضع لكم بعض من حروفي الراسخة أحببت أن أخوض المعركة وانسج لكم من خيالي الواسع
نبدء !!!

#البارت 1


#احببتك ک حب آدم لحواء

#احببتك ک حب إبليس للاغواء

#احببتك ک حب الأم لضناها

#احببتك ک حب محمد للامته

#احببتك ک حب البشر للاخطايا

#احببتك ک حب نايف للميس

وما ذنبي ؟

ذنبك انك جميلة كيوسف وخانك العالم كأخوته
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!

الساعة 3:15 ليلا

القت بجسدها المنهك على الاريكة الذهبية تمتمت بقهر : حقيرر مجلسني بالقرف وهو عايش براحةة
خلخلت شعرها الحرير الذي يصل إلى نهاية فخذها اطرقتت أصوات الرعد معلنة هطول الامطارر أطلقت ضحكاتها المتعالييةة
وهمستت : الحياةة جمميلةة بتمرد على القوانينن
خرجتت من الفلةةة تسابق ظلهاا الذي يتبعهااا في ظلامم الليلل ونور القمر وقفتت ببداية السيب تتبعت بنظراتهاا ابتسمتتت ب ووسع
السيب فاضيي بمعنى الحراس مو موجودينن
خطتت خطوات هاديةة لكي لاتلفت النظر لها
انتبهتت للظل الذي يتبعهاا بدقة خطوة بخطوة
أغلقت عيناها بشددةة تسااارعت انفاسهاا وعدم انتظام دقات قلبها حستت بانفاسسهه الحارةة تلفحح رقبتهاا
نايف بعصبيةة : وين طالعة آخر الليل
تنهدتت بخوف نطقت بصوت اشببهه بالهمسس : ءء بطلءع اتمشى بالمطر
نايف بهدوء قبل العاصفة : اهاا قلتتي بتتمشين
لميسس بتأكيد : ايوهه
سحببها نايف من خصرها وغرز اظافرهه بخصرهاا
تلألات الدموع بعيونهاا تمعن فيها حس بتجمع المجرات بعيونها
كتمت شهقاتها ونزلت راسهها بأسى
نايف بحده : أحد كاذب عليكك وقالكك اني غبي حتى تمشينن كذبتكك علي ياست لميسس شدهاا بعنف وهمسس بعصبية مسافرر بعدد ساعة والحراس محيطين الفلهةة ولاتحاوليي ولاتفككريي بالمراا انكك تهربييي ساعتتتهاا أقسم بالله مارحح ارحمكك يالميسس
خافتت من تهدديده وحاولت تبين العككسس لاكنن نايف مبدع في قراءة تعابيرر الوجهه
لميس بصوت واثقق مايل للرجفة : عسى الروحه بلا رده
نايف ببتسامة واسعةة : نشووف يالميسس نشووف
باس رقبتهاا ودفن وجهه بشعرهاا
نايف ببحة رجولية : لاتحسبين بذي التصرفاتت اني احبكك ولا ميت علليكك لايحبيبتي اعتبركك مجردد نزوةة
غمضت عيونهاا تركهاا وخرجج
نزلت دموعها وتشاركت معاها قطرات المطر تمنت أنها نزلتت قبل لاينكد علييهاا حتى فرحتها بالمططر مااكتملتت
مسحتت دموعهاا بحزن ودخلتت للفلهة

بعد مرور يومين
وقفت لميس وهي تحس أنها خلاص ماعادت تتحمل نايف وتصرفاتهه
لازم ترتاح من ذا الجحيمم
وترجع لحضن أمها وتعيش بسعادة
كفاية عذاب الي تشوفه من نايف
مايحتمل ضرب وإهانة وذل كأنها حمار
خطفت بمكر شنطتها وضعت فيه أغراضها
وقفت وهي تتمنى أن خطتها تنجح خطت خطواتها لخارج الملحق توجهت للسرداب الي بزاوية الفلة تقريبا محد يعرف مكانه غير نايف
خرجت بخوف وحمدت ربها انه ماف أحد
ماحست بنفسها إلا وهي تركض
وقفت بتعب وهي تشوف انها ابتعدت حيل عن الفللة حست بخوف خصوصا أنه ليل
انتبهت للكوخ الي بين الاشجار ترددت تدخل لاكن الائمن لها من البرد وذئاب الليل
دخلت فيه وابتسمت على بساطة المكان قفلت الباب بأحكام انسدحت وهي تتأمل السقف الي كان عبارة عن مثلث محاط بالاخشاب
والشباك المربع الصغير ابتسمت براحهة وهي تشوف المناظر الجميلة تحس لها دهر ماخرجت من الفلة حمدت ربها قدرت تخرج بسلامم
حست بشخص واقف يتأملها التفتت وانصدمت بوجوده لميس برعب : مين انت
عبد العزيز بصدمة : مين انتي
لميس : انت مين
عبد العزيز : انتي الي مين
وكيف دخلتي هنا
لميس : أمم آسفة بس ضعت هنا ولقيت الكوخ ودخلت وقفت وكانت ناوية تطلع
مسكها عبدالعزيز لا ماعليك وين تروحين بالهليول خليك نبي نتسلى فيكك حست بانتفاض غريب بجسدها ناظرته بلمعة عيون غريبة وقفت وفتحت الباب وركضت بأسرع ماعندها لحقها عبدالعزيز كون بنيته الرياضية قدر يمسكها ارتطم رأسها بصدره ابتسم بخبث مالك مفر ولاتحاولي تستنجدي بأحد لأن هنا مافي أحد ضربته لميس بركبتها ورجعت تركض لين ما طاحت على الأرض ناظرت خلفها وم كان موجود ورجعت تكمل ركض لين ماوصلت للخط العام ابتسمت وهي تشوف البوديقارد متجهين لها
رئيس البوديقارد : انسة لميس الأفضل انك تركبي بدون ماتناقشينا
ركبت لميس بأسستلام وتدريجيا غفت من دون ماتحس

بعد مرور يومين
...
بعد ربع ساعة من وصوله
الفله //
صفط سيارته في أركان الفلة تقدم واحد مسؤولين الحماية
الحارس : طولت الغيبة طال عمرك
نايف بتعب : تدري بالشغل وكذا
كيف لميس ؟
الحارس : تمام بس قبل جيتك حاولت تهرب لاكن عدت على خير
أحمر وجهه من الغضب : كييفف تهرب والفلة كلها حراسسس وينكمم غافلين
الحارس بخوف : ءء
حاول يتحكم باعصابه : أي غلط ثاني أبشروا بالفصل من العمل
الحارس بتوتر : أبشر طال عمرك
دخل ببرود
استغرب الهدوء والصمت
توقع أنها نايمه
قطع طريقه للملحق قبض يده بقوة : لازم إكسر راسها عشان تشيل فكرة الهروب دخل الملحق باشمئزاز حس بقرف من ناظرها استقر نظره جهة السرير
نايف بصراخ : يازفتتتتت
لميس : لارد
انقهر من عدم ردها
وسحب القارورة ورش المويا عليها
شهقت وصحت مفجوعه انتبهت له ورمقته بنظرة حادة سحبها من خصرها بعنف
نايف بعصبية : نزلي عيونك ذي لا اهفك بكف يعلمك مين انتي وتفل على وجهها
حاولت تبعد عنه لاكن هو أقوى منها قربها منه أكثر ومسك همس باذنها : سمعت انك كنتي بتهربين
حكت رأسها ببراءة وعيناها لاتثبت أن هذه الافعال تخرج منها : مين قال
ابتسم بقهر : طبعا تدرين انه كل خبر عنك يوصلني والحين ليش هربتي
لميس بخوف وترقيع : شف يانايف هو صح كلامككك لاكن انا كنت بشتري ايسكريم وأرجع علطول
كتم ضحكته وبغضب مصطنع : منجد
لميس برجى : أي بس الله يخليك لاتسويلي شئ
نايف بحدة : س سؤال ج جواب ليش هربتي كلمة زيادة بذبحك وادفنك هنا محد داري عنك
سكتت لميس لأنها تدري لو تكلمت بيذبحها أصلا هو مايطيق يسمع صوتها
نايف بحدة الجمتها : اسمعيني يالميس تماديتي كثير وسكت واثاري سكوتي خلاك تتمردين أما تتخطين على الخطوط الحمرا ذي انسيها
سحب حزامه العسكري الذي يحيط خصره
تم يضرب فيهه بدون رحمه
مسكت فمها لايطلع لها صوت عشان مايزيد عليها الجلد
رمى الحزام بعيد وسحبها من شعرها البندقي وناظرها بكرهه جربي تعيدين حركتكك ذي والله مايردني عن ذبحكك شئ رماها على الأرض بعنف وخرج بعصبية
وقفت بتعب ابتسمت بحزن وهي تشوف آثار ضربه على جسمهاا فتحت الدرج بصعوبة طلعت المسكن وخذت منه حبتين تناولتها
وانسدحت على السرير
غفت وهي تؤن من الوجع والالم
صعد نايف لجناحه أخذ شور عشان يسترخي لميس استنزفت كل طاقته
وبدل لبس شورت وشيرت علاق يبرز عضلات
ابتسم بخبث سحب جواله ونزل للملحق وانصدم بمنظرها توقع انه يضربها بس مو باالهطريقة المتوحشة ناظر لاثار الضرب
حس بتأانيب الضمير ولاؤل مرة يندم انه ضربهاا
سحب الشنطة الطبية وبدء يعقم جروحها
عقدت حواجبها بأنزعاج رمشت بخوف وهي تناظره قريب منها
لميس بتتعبب : ابعدد خلاص
نايف : لازم أعقم جروحك
لميس : لا مابي منك شئ
نايف ببرود : ومين قال إني بعقم جروحك حبا فيك لا ي حبيبتي أفكر مين بسويلي الفطور بكرا
ناظرته بكره وشتتت نظرها عنه
غمضت عيونهاا بتعب ترتجى النوم لاكن بلا فائدة
انتهى من تعقيم جروحها وناظر للساعة
المحيطة بمعصمه كانت تشير إلى 10:30
ابتسم بخفه ودفن وجهه بشعرها حاوط خصرها المرسوم وشدها له يدري لو صحت بتزعل وبتعصب
بس لميس كانت حاسة بكل حركة يسويها
نزلت دموعهاا وكتمت شهقتها
توقعت أن مفعول المسكن انتهى لذلك الألم رجع غمضت عيونها حست بيدينه على كدمات جسمها وهالشئ زاد المها حاولت تبعد قبضة يدينه عن خصرها لاكن شد عليها طلعت شهقاتها المكتومه عقد حواجبه باستغراب انتبه على يدينه بعد عنها وخرج من الغرفةة وهو يحس مابرد قلبه لسى غليله ماشفى منها



#انتهى 🖤

#سهيت_بنظرة_عيونك_واثاري_هالعيون_عذاب

modyblue and bobosty2005 like this.

عشقتك ومت غير متواجد حالياً  
قديم 19-07-18, 02:51 PM   #4

modyblue

نجم روايتي

alkap ~
 
الصورة الرمزية modyblue

? العضوٌ?ھہ » 321414
?  التسِجيلٌ » Jun 2014
? مشَارَ?اتْي » 16,487
?  نُقآطِيْ » modyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond repute
افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
bobosty2005 likes this.

modyblue متواجد حالياً  
التوقيع


قديم 03-08-18, 01:11 AM   #5

عشقتك ومت

? العضوٌ?ھہ » 407843
?  التسِجيلٌ » Sep 2017
? مشَارَ?اتْي » 34
?  نُقآطِيْ » عشقتك ومت is on a distinguished road
افتراضي

جميلاتي اعتذرر جداا عن التأأأخير كتبت البارت بس جوالي طفى وماعاد اشتغل والحين تركته في الصيانة الاحد البارت بيكون عندكم اتمنى تتفاعلوا والاهم رأيكم

عشقتك ومت غير متواجد حالياً  
قديم 13-08-18, 08:00 PM   #6

عشقتك ومت

? العضوٌ?ھہ » 407843
?  التسِجيلٌ » Sep 2017
? مشَارَ?اتْي » 34
?  نُقآطِيْ » عشقتك ومت is on a distinguished road
افتراضي

آفًا يًاجًرحٌ لاتبكي ترى كل الجروح تطيب
ترى كل البشر يخطون ونتحمل خطاياهم

بكينا واندفن فينا,,حزن اصدق مٍن التكذيب
بٍكٍينًا بٍكٌل مًافٍينًا وفينا والعذر منهم !!!

لقينا ناس فيهم قلب وًنًاسٌ فُنُوًنهًا االتعذيب
وًلكٍنٍ مًانُقُولً :الآهـ ولانتعب مسامعهم

وسافرنا فراق الهم لقينا الهم فينا عيب
وواصلنا مسيرتنا وٍكٍل قُلُوبًناً معهم

نخبي آجًملً اًلآهٌآتً ولانرتب لها ترتيب
وتاخذنا .. سنين العمر ونتحمل خطاياهم

كٍذًاً يًاجٍرٌحً هالدنيا سهولتها من التصعيب
حلاوتها في قساوتها ولكن عيب نعلمهم

تًانبٌنٍا ضٍمًايٍرٌناً ولا نلقى سوى التأنيب..
مصيري او مصير،، الًلٌي بيخطي لو يجاملهم

صحيح قلوبنا تعبت ولكن اجمل التعذيب
عذاب آغًلًى آلٍبشًرٌ لاصرت تتعذب لراحتهم ,,,

//////

البارت : [[ ٢]]

نزلت دموعهاا وكتمت شهقتها
توقعت أن مفعول المسكن انتهى لذلك الألم رجع غمضت عيونها حست بيدينه على كدمات جسمها وهالشئ زاد المها حاولت تبعد قبضة يدينه عن خصرها لاكن شد عليها طلعت شهقاتها المكتومه عقد حواجبه باستغراب انتبه على يدينه بعد عنها وخرج من الغرفةة وهو يحس مابرد قلبه لسى غليله ماشفى منها

خرج وتارك وراهه انسانهة مالها ذنب ذنب معادلة المجتمع العقيمةة
بنت العم ستر لولد العم
ماراعو مشاعرها ولا مشاعره
ذنبها أنها بنت عمه وانغصبت تتزوجهه
وذنبه أنه حب وابوه ما رضا يتزوجها
كانت محاولات نايف هي تعذيب لميس بقسوة لجل تكرهه وتطلب الطلاق
كون لميس يتيمة ومالها أحد يوقف بوجه نايف عمها الي كان يبي الفكه ورماها على نايف
ومالها أحد غيرره بس النفس تطيب من أبسط شئ مخليها مثل الشغاله تحس أن الشغاله حياتها أفضل منها بكثير أقلها ماتنضرب مسحت دمعتها الي تمردت على خدهاا ووقفت
بتعب مسكت خصرها النحيل وانتبهت لآثار أصابع نايف عليه تنهدت بوجع جعل يدكك للكسر تمايلت بمشيتهاا دليل على عدم قدرتها
ترفئت على حالها لايبي يتقبلها ولا يبي يريحيها منهه ماتدري بأي ثار يبي ياخذهه منها
خرجت من الملحق خطت خطواتها بجمود ماناظرت باتجاهه ولا لها القدرة على ذلك

\
عندما تنطفئ شموع الأمل
ويدرك الإنسان بإن لامفر
من اليأس فيستسلم شيئا فشيئا
حتى يصل إليه اليأس وينتمي إليه /&


ناداها بس مشت بتطنيش له ماهتمت ولا التفت دخلت المطبخ تسوي لها مشروب تروق فيه صرخت بخوف يوم حست ايدينه على كتفها من دون ماتلتفت عرفته ريحة عطره
حست فيه يدفن راسه بشعرها ماصارت تفهم له تصرفااتهه جددا متناقضة يكرهها يحبها مو فاهمة بالضبط وش يبي منها
ظلت واقفة لحتى تنتظره يجرحها ويروح
حست بانفاسهه تلفح اذنهاا همس : اسسف
انصدممتتت نايف يتأسف منهااا ياما بكت وتعنت وتألمت ولا عطاها اهتمام
ابتعدت عننه ببرود ورفعت كم بلوزتها
أشرت على آثار ضربه : وذا متى بيخف وجعهه
سحبت الكوب تبعها وخرجت من المطبخ
دخلت الملحق وقفت تدور المسكنات تبعهاا
دارت ودارت ومالقتت انجنتتت هي ماتنكرر أنها صارت مدمننه مسكنات وما يمر يوم الأ وهي آكلهه 10 مسكناتت
لميس بجنون : لا مستحيلل خلصتت لا ياربب
خرجت من الملحق وتحس الاللمم بيزيد كأن جلدها يتقطعع انتبهت لهه
لميس : ابي اروح الصيدليةة
نايف : وليش أن شاء الله قبل اسبوعين موديك
حكت رأسها بتوتر : الحين بتوديني ولا
تنهد نايف : اكتبي الأغراض وعطيني إياها
لميس بخوف : لا لازم انا ارووح
سكت نايف وناظرهاا بتحديقق
نزلت عيونهاا تخاف لايكشفهاا
نايف بتفحص : اوكك الحقيني
ابتسمت لميس وتركتتهه
لبست عبايتها وضبطت طرحتها
ثبتت اللثمة وخرجت معاهه
استغربب نايف كل فترة قصيره تطلبه الصيدلية لكن يوم تروح ترجع بشامبوهات .. الخ قرر يستكشف الموضوع بنفسسه
ركب وركبت جنبه قفلت الباب بهدوء وصلو الصيدليه تركها تنزل ولحقها بعدها لجل يحاسب لها وصلها السيارة ورجعع سأل الصيدلاني وش خذت
بدأ يشرح له الصيدلاني عن أدوية لميس ومضرتها وذي مو اول مرة تأخذهاا
انصدممم ماتوووقعع أنها مدمنهه مسكناتت مثل ماتسكن الألم اكيد لها مضرات ثانية ركب السيارة وكانن بدوامةة تفكير الحل قداممهه وواحد وقف السيارة ونزل منها طلب من الحراس يركبوا كاميرات مراقبة لملحق لميس
الحارس : خلال ساعة الكاميرات تكون راكبة
نايف : اوكك استعجلوا
ركب السيارة ووقف قدام باسكن روبنز
التفت لها تبين شئ محدد ولا أجيب لك
ابتسمت بانكسسار : لا مشكورر
لاحظ ابتسامتها واستغربها
نزل من السيارة ورجعت رأسها لورا وهي ترجع بذاكرتها قبل 10 سنوات
فلاش باك
لميس : بابا باسكن روبنز
لمى : لا لينو
عبد العزيز : والله مايسواكم غير ايسكريم البقالة
لميس ولمى : لاااااااااا
ضحكك أبو لميس عليهم
خلاص باسكن
صرخت لمييس بفررحح
نزلت دمعتها بحزنن ورحمة عليهم
لميس بوجع : ربي يجمعني فيكمم
قطع تفكيررها ركوب نايف مد لها اسكريمها
وماحبت ترده
خذتهه منه قرر يلفلف فيها لين مايخلصون وضع الكاميرات
كانت تأكل بصمتت وتحس الحريق الي بظهرهاا يززيد تنهدت بوجع تبي تأكل مسكن بس وجود نايف موترها بعدت ظهرها عن المقعد
كان ملاحظ تحركاتها وتنهيداتها وساكت
لميس بتعب : متى نرجع
نايف : مسرع ترا ماصار لنا 15 دقيقة برا
لميس : ايه ادري بس تعبانهة شوي
غمضتت عيونهاااا تحس بظهرها يتقطعع الف مرة في الثانية
انتبهه للثمتها النازلة
نايف بحددةة : عدلي لثمتكك
شدت لميس على لثمتها وثبتتها من جديد
غفت من دون ماتحس

///
السعودية /^ الرياض
الساعة 12:50

خرجت من المدرسة ووقفتت تنتظر السواق يأخذها
ليان :: هف وش ذا الحر
لارين : ليان شفتي ذيك السيارة البيضا
ليان : اييه وش فيها
لارين : تجي عشانك
ضحكت ليان بسخرية : قمر ترا حرام تظلمين الناس بظنونك
لارين : طيب ركزي بكلامي
سكتت ليان وهي تشوف الحديث مع لارين عقيم خطت خطواتها باتجاه السيارة فتحت الباب وركبت


////
لميس

صحيت بثقل شهقت وهي تشوف الساعة
إثنين يعني راحت عليها صلاة الظهر استغربت نايف ما صحاها خطت خطواتها لدورة المياه وانتو بكرامه غسلت وجهها وتوضت وقفت تصلي بخشووع وطمأنينة
طوت سجادتها لبست بجامة سودا عليها كلمات بالأبيض رفعت شعرها الاسود الطويل ذيل حصان ناظرت لنفسها بإعجاب خرجت من الملحق وصدمت بجسمم عريض ارتطم رأسها وكانت بتطيح لاكن مسكها غمضت عيونها بخوف رمشت ببطء وهي تشوفه قريب منها حست ب أنفاسه تلفح وجهها بعدت عنه بسرعة وكانت بتكمل دربها قطع طريقها
نايف بهدوء : اجهزي بكرا بننزل السعوديةة
تخصرت لميس وببرود : مابي ارجع معك
نايف : للان اقول لك انا أمرك مااشاوركك
لميس : وللان انا اقولك انا حرة نفسيي مااحتاج أمر أحد
نايف : بمشيها لك ذي على مزاجي ولايكثر خلك جاهزة بنجلس هناك تقريبا شهر
لوت شفتها وضربت رجلها بألارض ورجعت للملحقهاا
لميس بقهر : سد نفسي الله يسد نفسهه
وقفت وهي تدور بالغرفة بعصببةة : غبي حمار متناقض يحسب الدنيا ماشية على كيفه
جلست على سريرها ومااهتمت لجوعها كل تفكيرها أنها ماترجع السعودية
لها ذكريات موجعةة هناكك
أهلها توفوا كلهم ومابقى لها غير نايف الي أبوها وصاه عليها لاكن نايف ماصان الامانةة
دفنت وجهها بكفوفها وبكت بقهر فراق وجع
نستت تمام العيون الي تراقبها

/////

لميس : جميلةة ملاك على هيئة بشر بشرتها بيضااا حييللل شعععررهاا طووويل يوصل لين ركبها سواد شعرها يشبه سواد الليل اطرافهه كحليي
عييونهاا كببار وعسلية مايلةة للبني ورموشها كثثيفةة حييللل
شفايفهاا صغييرة ممتلئ باللون الأحمر القانيي
قصيرة طولها 158 عمرها 20

نايف : عسكريي برتبة عميد ملامحهه الحاددهه تزيده وساامة وجممالل ابتسامته الساحرة لها قصةة ثانية معضلل طوله 180 عمره 30
كان يحب وتركته حبيبته جاتهه عقدةة من جنس حواء وابوه اجبره يتزوج لمميس
بنت عمهه


///////$$

النهايةة

اعتذر جددا عن التأخير واوعدكم اني بعوضكمم تحياتي
عشقتك ومت


عشقتك ومت غير متواجد حالياً  
قديم 24-08-18, 04:45 AM   #7

عشقتك ومت

? العضوٌ?ھہ » 407843
?  التسِجيلٌ » Sep 2017
? مشَارَ?اتْي » 34
?  نُقآطِيْ » عشقتك ومت is on a distinguished road
افتراضي

""
تصدق عاد خذاني الشوق لأبعد مكان
تركني بوسط ذكرياتي وياك
حاولت وحاولت أنسى
ألقى نفسي بذكراك
وتبقى ذاكرتي على ميعاد فراقنا ""

/////

دبي
الساعة 8:40
لميس
صحيت وانا أحس بخموول شدديدد
من أمس وانا هذا حالي
وقفت وانا أحس حالي بدوخ بأي لحظة تمسكت بالسرير وغمضت عيوني بقووة
للحظة حسيت بفقد توزاني خطيت خطواتي
للحمام الله يكرمكمم توضيت لجل أصلي
الضحى فرشت سجادتي وكبرت
خلصت صلاتي وبديت بقراءة اذكاري
طويت سجادتي فتحت المصحف وقرءت بخشوع وترتيل
وقفت وانا أحس بالراحهه توسدت قلبي
تقدمت لدولاب وطلعت لي تيشيرت أسود
وبنطال رمادي لبست اكسسوراتي
ورفعت شعري وثبته ب توكه
لبست صندلي وقررت اتفاهم مع نايف بهدوء
لأن أعرفه يحب يعاند سويت الفطور
وجهزت قهوته
رتبت الفطور على الطاولة وأخذت القهوة والجريدة وكنت متوجهه لمكتب نايف
دقيت الباب وصلي صوته << أثقل صوت على قلبي دخلت بهدوء وحسيت بنظراتهه تخترقني نززلت القهوة على المكتب
ابغى اكلمك بموضوع يخص السفرة
انتبهت لنظراته تحثني على الكلام

لميس بصوت مرتجف : تكففى يانايف وذي اول مرا اطلبكك ما ودي ارجع السعودية
نايف بسخرية : ليه ناويه تهربين بعد
لميس بسخرية مماثلة : يعني هنا اقدر اهرب والسعودية مااقدر
إبتسم نايف بوسع حتى بانت غمازته : ااكيد لا
لميس بهدوء : اوعدك ماارح اهرب بس ماابغى ارجع
نايف بحدة : سبب واحد يقنعني انك ماتبين تررجعين
صدت عنهه لميس وهي تحارب دموعها لاتنزل
لميس بهمس : عمرك مارح تفهمني
وقفت تبي تخرج
نايف بصوت عال : طيارتنا بعد ساعتين اجهزي
خرجت لميس من المكتتب وهي معصبة
دخلت ملحقها وقفلت الباب بقووة
حست بإختناق شدديد كأن أحد شاد عليها رجعت ذاكراتها لورا

قبل 4 سنين
فلاش باك
كانت لميس توها راجعة من المدرسة
كان فلتهم مشتعلةة ناررررر يوحي أن الي بداخلها مالهه نجاااة
لميس بأنهيار تدف الدفاع وتحاول تدخللل ابعددووااا يماااااهه يبهههه لمىىىىى
عبد العزيز كانت تبببكككييي وكل الي يشوفهاااا يحززننن عللليهاا
اتركوني اروح لهم ماابيكممممممممم
انتبهت لهم شايلين جثث فحممههه
صرختتتتتتت بخووفف : لا مسسستتتحححيلللل
ماحست إلا أن اغمى عليها

الواقع كانت ترجف بشكل فضيع وكأن الموقف انعاد عليها حست فيه يحضنهااا عرفتههه من عطرره الرجولي ماعارضت لأنها كانت محتاجهه هل حضن دفنت وجهها بصدرهه بكتت بصوت مخنوق لفراقهم لحد ماانتظم نفسها عرف أنها نامت سدحها على السرير ومسح بقايا آثار دموعهاا انسدح جنبهاا ودفن وجهه بشعرها
تأمل بملامحهاا شعرهاا
ناظر لمعصمه الساعة 9:40 باقي على الرحلة ساعة 20 دقيقة حاول يقوم لاكن لميس كانت شادة عليه ابتسم بخفة وفك قبضة يدينها وقف سحب شنطة لميس حط فيها ملابسها اكسسوراتها عطورها جذبهه كيس باللون البني المحروق سحبه وجاء بيفتحه بس لميس كانت أسرع منه وأخذته من يدينه
نايف بحدة : عطيني اياه
لميس ببرود ؛ لا والف لا
نايف : لاتخليني اجبركك
لميس : شبتسوي
قرب منها لدرجة مايفصل بينهم أي شئ حاول يلوي ذراعها بس هي دفته باقوى ماعندها وركضت لبرا الملحق
ماحست إلا لما صدمت بجسم عريض غمضت عيونها بخوف رمشت ببطئ وهي تناظرهه
ماكان نايف وهالشى خوفها بعدت عنهه بسرعةة ودخلت الفلهة

لميس
دخلت وانا خايفة من الشخص الي صدمت فيهه خفت أن نايف يعرف بعدها مارح يرحمني وقفت بخوفف سحبت الكيس وخبيته
التفتت ولقيت نايف قريب مني
نايف بهمس : لاتطلعين خويي بالمجلس
وحسابك بعدين
ناظرته بسخرية؛ بدري : طيب
حسيت باستغرابهه من نظراتي بس كملت خطواتي للملحق
دخلت وانا ارتجف سحبت الشنطة وكملت الأغراض الناقصة قفلت الشنطة ولبست عبايتي وضبطت طرحتي وثبتت اللثمة مسكت الكحل الأسود ودعجت عيوني

دخل نايف مستعجل لأن باقي نص ساعة على الطيارة
نايف : خلصتي
لميس بهدوء : اييه
نايف بحدة : غطي عيونك خويي بيوصلنا
ناظرته بصدمه
وغطت عيونها للآن مصدومةة
أخذ منها الشنطة وحطها بالخلف
ركب جنب عبد العزيز
ولميس ركبت ورا خذتها ذاكراتها
يوم هربت
لميس بداخلهاا : ايي ذا هو الي كان بالكوخ


لميس كانت للآن مصدومهة أو بألاصح خايفةة

///
نايف
كنت ملاحظ صدمتها ورجفتهاا ومسستغرب شسبب احترت فسرتهه ممكن خوف من رجوعهاا للسعوديةة
همست بداخلي : مو بس انتي لك ذكريات هناك انا حبيبة القلب هناك

//
تنهد بصوت مسموع غير مدرك بالي حوالييه
راح فككرهه بكيسس لميسس استغرب وش ممكن فييهه هالبنت بحالها الغاز
من يومم ماتزوجها صحيح انها تجذبهه
بس بنظرهه كل الحريم خاينات
بعد مرور ساعة ونصف
أعلنت الطيارة بالهبوط ولميس يصير لها نزول بالضغط مسكت راسها بيد واليد الثانية مسكت نايف ناظرها نايف بصدمة حس فيها شئ
شدها لهه وارتخت مسكتها
اغمى عليها

///
الرياض / السعودية

كانت أم نايف تبخر البيت ومجهزة الغداء ومبسوطين بجية نايف الي قضى بدبي 4 سنين وكان ينزلهم زيارات وكل ماسألوه عن السحلية لميس يتحجج لدراستها
أم نايف : ميريي رتبتي الجناح
ميري : ايوا ماما انا في كلو ترتيب
نوف : اخيررا جايهة لميس اشوفك يمه بديتي تحبينها
أم نايف بعصبية : ترا ذا كله لجل وليدي ولا ذي السحلية مااستقبلها ف بيتي
نوف بضحكه : هد اعصابك وبجدية : وبعدين يايمه البنت ماشفنا منها الا كل خير
ام نايف : اي خير بس خليني ساكته
ميري ميري وش صار على الغدا
دخل ابو نايف : اسمعيني يامرا ان سمعت ان مضايقة بنت اخوي بكلمة بيتي يتعذر لك
ام نايف بصدمة : عشان ذي الحية تطردني
ابو نايف : ايه عشان ذي الحيه




///
نايف & لميس
مسك المويا وبدء يرش عليها قطرات لحد مافاقت بعدت عنهه لانها كانت بحضنه
سندت رأسها على مقعدها ودخلت بذكرياتها
مع أهلها
فلاش باك
قبل سنتين
كانت الطيارة راح تهبط
ولميس يصير لها نزول بالضغط ف دايم
مقعدها مع أمها تذكرت بكاء لمى عليها
وخوف عبد العزيز وبوها
ويوم صحت سمعت عتاب لمى عليها وماكلمتها يوم كامل
ابتسمت لطاريهمم وهمست : الله يرحمهم
نزلوا من الطيارة
وكانت سيارة السواق بأنتظارهم
ركبوا بهدوء
و كان نايف مراقب كل تصرفاتها
شدها له وهو يهمس لها
قدام أهلي علاقتنا كأي زوجين
اذا سألوك ليه مارجعتي خلال 4 سنين
كنت ادرس
وحياتنا سعيدة
كانت سرحانهه وبعيد كل البعد عنهه
وعن توصياتههه بالها بالشخص الي خذا قلبها وعقلها تدري أنها تركتهه بس كانت مجبورةة
انتبهه نايف لسرحانها
نايف : لميس ، لميس
هزها بقوة لجل تنتبه له
لميس : نعم
نايف : نعامة ترفسك فهمتي
ناظرته بدون فهم : وش افهم ان النعامة ترفسني
نايف نقطة ويموت من برودها وغباءها
مسك نفسسه بالقوة
وعاد لها توصياتهه وبوعيد : والله لو سمعت غير هالكلام لتشوفين شئ ماشفتيه
ابتسمت لميس بسخرية
لاتخاف يوم يشوفون رسوماتك على جسمي بيعرفوا قد ايش انا سعيدة
نايف ببتسامة ممثالة :: وليه حضرت جنابك ناوية تستعرضي فيهم
لميس : وليهه لا
طلع نايف من جيبه كيس
انصدمت لميس : اساس
نايف : اييه تراني ضارب حساب لكل شئ
لميس بحقد : حقير
نايف ابتسم : شكرا
صدت عنه لميس بقهر
وراح فكرها مع عبد العزيز
همست بدون وعي : عبد العزيز
ناظرها نايف ومسك معصمها
نايف بغيرة : من وين تعرفينه
لميس بغيض وتوتر : مالك دخل
ترك معصمها بهدوء ونطق بخفوت : يصير خير
خافت لميس لان نايف مستحيل يمشي السالفة على خير وخايفة اكثر لا عبد العزيز يقول له



////
عبد العزيز
كان مصدومم مستحيل هي نفسسها
همس بتعب : يارب مو نفسها
لازم اتأكد حجز اقرب طيارة للسعودية
موعدها بعد ساعتين دق على نايف
لجل يخبرهه ان العملية تبع التهريب أجلوها
للاسبوع الجاي
عبد العزيز :السلام عليكم
وصله صوتها الانثوي : وعليكم السلام من بغيت
دارت الدنيا فيييه صرخ بعدم استيعاب
لاااااااااا مو انتي
عرفته لميس وقفلت الخط ورمت جوال نايف بخوفف لاا ياربب مايكشفني الافضل انا اعترف اكيد داق يعلمه بالسالفة
ركب نايف السيارة بعد مانزل ياخذ له مويا
استغرب خوفها وتوترها
نايف : خير وش فيك
لميس نقطة وتبكي : ءء ابغى اقول ء لك شءي مههم
نايف : اهرجي
لميس بتراجع : لا خلاص ولا شئ
نايف بقوةة : اهرجي لا اخليك تتكلمين صح
لميس : اول مانوصل
نايف بعناد : لا الحين
اشر للسواق يتجه لاقرب فندق
خافت لميس بزيادة ولعنت نفسها الف مراا الحين وش يفكها منه لمعت ببالها فكرة
ايههه المنومات هي كانت مغيرة العلب يعني نايف مارح يعتبره الا اغماء
بلعت لها حبه من دون مويا المهم تهرب من الموقف الي حطت نفسها فيه
هدت اعصابها واسترخت
رجعت ظهرها على المقعد وسندت راسها
بعد دقايق
وصلو الفندق ونزل نايف يسوي الاجراءت
حجز له شقة مفروشة
رجع للسيارة وناول العامل الاغراض لجل يصعدها ومسك يد لميس وصعدوا للشقة


#النهاية
#سهيت_بنظرة_عيونك_واثاري_هالعيون_عذاب


عشقتك ومت غير متواجد حالياً  
قديم 05-09-18, 10:49 AM   #8

قصص من وحي الاعضاء

اشراف القسم

 
الصورة الرمزية قصص من وحي الاعضاء

? العضوٌ?ھہ » 168130
?  التسِجيلٌ » Apr 2011
? مشَارَ?اتْي » 1,615
?  نُقآطِيْ » قصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond reputeقصص من وحي الاعضاء has a reputation beyond repute
افتراضي


تغلق الرواية لحين عودة الكاتبة لانزال الفصول حسب قوانين قسم وحي الاعضاء للغلق

عند رغبة الكاتبة باعادة فتح الرواية يرجى مراسلة احدى مشرفات قسم وحي الاعضاء (rontii ، um soso ، كاردينيا73, rola2065, ebti ، رغيدا)
تحياتنا

اشراف وحي الاعضاء


قصص من وحي الاعضاء غير متواجد حالياً  
التوقيع
جروب القسم على الفيسبوك

https://www.facebook.com/groups/491842117836072/

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:43 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.