آخر 10 مشاركات
الزهرة والأمير - كاترينا بريت ... ( كتابة / كاملة)** (الكاتـب : بنوته عراقيه - )           »          مشاعر على حد السيف (121) للكاتبة: Sara Craven *كاملة* (الكاتـب : salmanlina - )           »          327-حب وخط أحمر ## جاكلين بيرد ( مكتوبة/كاملة ) (الكاتـب : SHELL - )           »          لاجئات بيت الحكايا (3) * مميزة ومكتملة * .. سلسلة بيت الحكايا (الكاتـب : shymaa abou bakr - )           »          أعدني خلف قضبان قلبكـ(86)ـ بقلم: amany-97 & e7sas 93b { الفصل الثامن عشر } *مميزة* (الكاتـب : Andalus - )           »          463ـ حادثة حب ـ ميلاني ميلبورن روايات أحلام (كتابة /كاملة)) (الكاتـب : Just Faith - )           »          304 - صفقة زواج - ستيفاني هوارد - م.د ( كتابة فريق الروايات المكتوبة / كاملة** ) (الكاتـب : بنوته عراقيه - )           »          تملك الذئب (2) للكاتبة: Michele Hauf كاملة & رابط التحميل (الكاتـب : Gege86 - )           »          عانق اشواك ازهاري (2)*مميزة و مكتملة* .. سلسلة بيت الحكايا (الكاتـب : shymaa abou bakr - )           »          110 قل..متى ستحبني - اليكس ستيفال ع.ج (كتابة /كاملة )** (الكاتـب : Just Faith - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى الروايات والقصص المنقولة > منتدى الروايات الطويلة المنقولة الخليجية المكتملة

Like Tree1956Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-05-20, 12:07 AM   #551

درھ جعلان

? العضوٌ?ھہ » 471212
?  التسِجيلٌ » May 2020
? مشَارَ?اتْي » 2
?  نُقآطِيْ » درھ جعلان is on a distinguished road
افتراضي سلمت أناملك عيوني ويعطيك العافيه ع ابداعك فهالبارت وانتظر بارتات الجايه بفارق الصبر


مبدعه حبيبتي ربي يسعدك ع الإبداع قلبي وانتظر ابداعك ف بارتات جايه

درھ جعلان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-20, 05:55 AM   #552

Sun Fairs

? العضوٌ?ھہ » 415562
?  التسِجيلٌ » Jan 2018
? مشَارَ?اتْي » 153
?  نُقآطِيْ » Sun Fairs is on a distinguished road
افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

Sun Fairs غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-05-20, 12:16 AM   #553

modyblue

نجم روايتي

alkap ~
 
الصورة الرمزية modyblue

? العضوٌ?ھہ » 321414
?  التسِجيلٌ » Jun 2014
? مشَارَ?اتْي » 18,599
?  نُقآطِيْ » modyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond reputemodyblue has a reputation beyond repute
افتراضي

رواية رائعة واسلوبك مميز جدا ابكيتنا كتير ببراعة وجمال
مبدعة جدا
بارك الله فيكم وفي جهودكم
كل عام وانتم بخير

Qhoa likes this.

modyblue غير متواجد حالياً  
التوقيع


رد مع اقتباس
قديم 15-05-20, 08:10 AM   #554

اوتا

? العضوٌ?ھہ » 356133
?  التسِجيلٌ » Oct 2015
? مشَارَ?اتْي » 180
?  نُقآطِيْ » اوتا is on a distinguished road
افتراضي

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

اوتا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 16-05-20, 11:05 AM   #555

حياةلاتتكرر

? العضوٌ?ھہ » 471806
?  التسِجيلٌ » May 2020
? مشَارَ?اتْي » 1
?  نُقآطِيْ » حياةلاتتكرر is on a distinguished road
افتراضي بسم الله

بسم الله نبدأ على بركة الله

حياةلاتتكرر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 16-05-20, 09:12 PM   #556

rwag

? العضوٌ?ھہ » 375837
?  التسِجيلٌ » Jun 2016
? مشَارَ?اتْي » 348
?  نُقآطِيْ » rwag is on a distinguished road
افتراضي

الكاتبة تشخص البطلة بصورة كائن غبي غياظ لا فائدة ترجى منه م كملت الرواية ولا ح اقدر اكملها اكره م اكره المرأة الضعيفة الخاضعة للامر الواقع

rwag غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-05-20, 08:19 PM   #557

نفسي أموت

? العضوٌ?ھہ » 471921
?  التسِجيلٌ » May 2020
? مشَارَ?اتْي » 1
?  نُقآطِيْ » نفسي أموت is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة the silver face مشاهدة المشاركة
الگاتبّه ضاقَت أنفاسي ( أبرار ) گاتبّه أردنيّه , مع ذلّك قلمّها يميل بالهجه للخليج العربِي ، لدرجه أنك تشُك أنها مِن أبناء إحدى الدول الخليجيّه وهذا إذا دل دلّ على براعتّها في إتقان الحوارات بلسان خليجِي بدون ما يغلب عليها لهجه بلّدها الأم , وهذّا مو شيء يُتقنه أي شخصصصص
بس تعرف العادات الخليجية مثل اللثمة والغطاء ونعرف اللهجة بإتقان بعد ⁦❤️⁩⁦❤️⁩


نفسي أموت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-05-20, 01:12 AM   #558

عاشقة القرأة..

? العضوٌ?ھہ » 471733
?  التسِجيلٌ » May 2020
? مشَارَ?اتْي » 1
?  نُقآطِيْ » عاشقة القرأة.. is on a distinguished road
افتراضي

ممكن تخبريني وين لقيتي التكمله , او ترسليه . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

عاشقة القرأة.. غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-05-20, 02:01 AM   #559

لمسات انثى

? العضوٌ?ھہ » 472036
?  التسِجيلٌ » May 2020
? مشَارَ?اتْي » 5
?  نُقآطِيْ » لمسات انثى is on a distinguished road
افتراضي

الله يعطيك العافيه وحابة اسالك وين القى الجزء الثاني من الروايه ضروري وهل الجزء الثاني مكتمل ام لا

لمسات انثى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-05-20, 02:16 AM   #560

لمسات انثى

? العضوٌ?ھہ » 472036
?  التسِجيلٌ » May 2020
? مشَارَ?اتْي » 5
?  نُقآطِيْ » لمسات انثى is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لامارا مشاهدة المشاركة




بارت 4













جالسه بين البنات بضيق اليوم اعطاهم الدكتور امتحان مفاجئ وبما انها كانت نهاية الاسبوع عند اهلها ما درست وانشغلت بجدتها ام ناصر !
فجر بابتسامة : ايه قلت لكم ..هذا الفستان غير موجود الا بهذا المول !
عندهم اشياء تهبل !
ليلى مطت شفتها بغيره : علشان كذا دوم ملابسها اخر موضه !
كل ما بغت شيء تنزل للمول وتختار إلي تبغاه !
يا كرهي لها ام خرطوم !
الجازي رفعت حاجب بكشره : وانتم من وين لكم هذي الأخبار؟!
فجر بحماس : على موقعه ينزل كل صوره ومشروعاته !
الحين افتح لك صوره وتشوفينه !
يا بخت إلي رح تكون من نصيبه !
بوقت قصير مدت فجر الجوال للجازي وبفخر وكأنه حلالها : شوفي اخو ام خرطوم !
تناولت الجوال بملل من حركات البنات ...خلال ثواني انقلب وجهها وانرسمت على ملامحها اثار الصدمه ...اخر شيء توقعته نفس الرجال إلي يزور جيران عمتها !،
تحس قلبها انقلب طماطم وقلبها يدق بسرعه ...ما تدري وش يصيبها لما تشوفه ! ليه قلبها يدق كذا ؟!
سلوى ناظرتها باستغراب : ندري انه حلو بس ما هو لدرجة تنخرسين كذا ويصيبك تيبس!
سحبت الجوال فجر : اعوذ بالله قلنا لك ناظريه بس !
علامك كذا وكأنك اول مره تشوفين احد جميل !
الظاهر انك وقعت وما احد سمى عليك !
انقهرت من كلامهم وبكذب حتى تنفي كلامهم : اصلا لو بغيته كان وافقت عليه !
فجر بضحكه : وافقتي على مين والناس نايمين !
الجازي تتكلم بثقه : ما شفتيني انصدمت لما ناظرت الصوره !
لانه نفس الشخص إلي خطبني ورفضته !
ليلى بعدم تصديق ...لكن نبرة الجازي الواثقه خلتها تحتار : من وين يعرفك وانت اخته ما تعرفينها !
الجازي بنفس الثقه : كان يشوفني وانا طالع من البيت وهو يكون في زيارة جدته وطار فيني وعلى طول خطبني !
سلوى بإسلوب لامست الجازي فيه سخريه واستصغار لشكلها : اهله شافوك ؟!
ردت الجازي بحده : لا لاني رفضت على طول ..
وقفت فجر والغيره واضحه بعيونها : وليه رفضتيه..تنتظرين يخطبك بزر مثلك !
بصراحه هذي السالفة ما دخلت رأسي !
على كل حال راحت عليك يقولون انه خاطب !
حست الجازي بانتكاسه لما عرفت انه خاطب !
ما تدري ليه تضايقت ؟!
لامت نفسها من متى هي عندها حركات المراهقات !
وفوق هذا على ذمة رجال ثاني ..ليه تهتم بذي السخافات !
استغفرت ربها بداخلها وهي تحس انها خانت خطيبها!
بررت لنفسها فعلها انها متأكده من انفصالها عن ابن خالها مثل ما قالت دانا ...بس مجرد مسألة وقت !
هزتها سلوى بخفه : وين سرحتي!
الجازي هزت كتوفها بالنفي : معك
ليلى والسالفه تدور برأسها : الحين تتكلمين صدق
قاطعتها الجازي بضيق : تصدقون والا عمركم ما صدقتم ! وتركتهم وهي تمشي والضيق زاد عليها ...من الكذبة إلي كذبتها !
كيف تقول انه خطبها ورفضته لو وحده من البنات خبرت ام خرطوم وواجهتها !
كيف رح يكون موقفها !
اكيد رح تكذبها قدام البنات !
ضربت جبهتها بلوم وهي تردد بداخلها «غبيه غبيه »
ما لقت الا هذا الشخص حتى تكذب عليه !
هي وين وهو وين؟!!
الفرق بينها وبينه مثل الثرى والثريا !
**
**
**
**
رجعت من الجامعة بنفسيه محطمه ما تدري وش سبب هالتحطيم !
الامتحان المفاجئ
والا كذبتها
والا نظرات البنات ونظراتهم إلي تحكي انها اقل من انه يخطبها اخو ام خرطوم !
والا خبر خطوبته !
والا ارتباطها بابن خالها إلي لو شافته بالصدفة ما رح تعرفه !
قبل ما تدخل لفت انتباه الجازي نفس الرجال يطلع من بيت جدته !
ما تدري وش هالصدف ؟!
استغفرت ودخلت بهدوء لبيت عمتها.....ناظرت عمتها لوحدها بالصالة كالعاده ابتسمت ابتسامة باهته : سلاااام
نجوى ابتسمت لها : هلا ....الظاهر انك تعبانة
جلست جنب عمتها بهدوء : ما كنت ادري انه الدراسه متعبه كذا!
رح اوصي احفاد احفادي ما يدخلون الجامعه..
ضحكت نجوى على تعابير الجازي المنهكه : الاكل جاهز ...صلي وارتاحي اليوم طالعين للسوق
قاطعتهاالجازي بحماس : الله يسعدك يا احلى عمه في العالم !
تموت على الأسواق لو يطلع بيدها 24 ساعه تلف بالاسواق بدون ما تشتري أي قطعه ...مجرد تناظر فقط !
**
**
**
**
**
طول الطريق للسوق وهي منشغله بالجوال تراسل دانا وسمية ....ناظرت عمتها نزلت من السياره ...نزلت خلفها ودخلت خلفها للمول بدون ما تنتبه لاسم هذا المكان !
الاهم عندها سوق وتلف فيه !
نجوى ناظرت سالم : اتركنا نلف على راحتنا
سالم وعيونه بالجوال : ان شاء الله ...اذا كملتم اتصلوا علي!
الجازي وهي تناظر المكان بتأمل : عمتي تبغين تشترين لسعد وسعود ؟!
نجوى وهي تتحرك وعيونها تتجول بالمكان : نتجول ونشوف يمكن نلاقي شيء !
تتجول وتحس عيونها رح تطلع من الاسعار ....عباره عن نار !
ناظرت عمتها إلي تختار بيجاما : اسعارهم غاليه !
والله حرام تدفعين فيها هالفلوس !
وش رأيك اخذك لمكان ثاني فيه تنزيلات ...شايفه هذي البيجاما الخايسه تلاقينها بالتنزيلات ثمنها ربع ثمن هذي !
ناظري هالاضاءات والديكورات والموظفين واجرة المحلات من وين رح يطلعون ثمنها ؟!
من الزباين يبيعون القطعه الخايسه بسعر فوق الريح ويضحكون على الناس
اما ابو زيد محله ما فيه الا لمبه تتأرجح والبضاعه فوق بعضها يبيع بسعر الجملة تلاقي الحين اصحاب هذا المول يشترون من ابو زيد
نجوى ما اهتمت لكلامها بنظرها كل شيء بسعره : ما تبغين تشترين براحتك واشتري من ابو زيد !
رفعت حاجب وهي تشوف المسخرة من كلامها !
تكتفت وما تحركت وهي تشوف عمتها تتجول وما انتبهت للشخص القريب منها ويسمع كلامها!
***
•••
••••

••
بما انهم استفتحوا المول من فتره قريبه ...يحب بين وقت لوقت يتجول بنفسه ويشوف الحركةوامور المول !
وللصدفه دخل هذا المحل ...وسمعها تتكلم ... ما يدري ليه استفزه كلامها ..الحين دفع دم قلبه علشان يجيب بضاعه من ابو زيد !
كل القطع بالمول من اجود القماش والصناعات ..تيجي هالبزر وتقول نفس الملابس إلي يبيعها أبو زيد إلي ما يدري بأي حارة والا بسطه يبيع !
صدق انها وجه فقر
صوتها يعرفه ...ما يدري ليه يتنرفز من صوتها!
يحس انه شافها من قبل بس ذاكراته ما اسعفته !
يتمنى شيء واحد يكون له سلطه عليها ...ويعيد تربيتها من جديد !
الظاهر انها ما هي لاقيه احد يربيها !
قرر يطلع من المكان قبل ما يذبحها وصوتها يصله وهي تعيب على الملابس ما يدري كم دافع لها أبو زيد دعاية واعلان !
**
**
••
بعد وقت طويل من الفرفره بالمول اتصلت نجوى بسالم حتى يرجعون للبيت ....بالسيارة سالم يكلم الجازي : عسى البخيله اشترت شيء !
نجوى ابتسمت : هذا انت قلت بخيله بعظمةلسانك!
طالعت عمتها ما احد فاهمها : يا عمتي تراه ما هو بخل ..بس ليه ادفع فلوس على قطعة ما تستاهل هالسعر ...بثمنها اشتري اكثر من قطعه !
سالم بابتسامه : يا سلام على مريم الصناع ...يا حظ خطيبك فيك ...زوجة المستقبل اقتصاديه !
خزته : تتمسخر !
ضحك على ملامحها : لا والله عسى ربي يرزقني زوجه إقتصادية وما تخرب بيتي بكثر الطلبات !
نجوى مخططه تخطب سميه وتعرفها عكس الجازي ما تعرف شيء اسمه توفير: لاااا ابشرك ترى زوجة المستقبل ما تنعطى وجه ....
سالم بمزحه : كان خطبتي لي مريم الصناع !
الجازي بهدوء : لا مريم الصناع ولا بطيخ ...جعلك تتزوج وحده تأكل كل الراتب
قاطعها : حرام عليك يا شريره !
سعد بتحقيق للجازي : وين تروحين بالفلوس إلي توفرينها ؟!
الجازي بتخطيط للمستقبل : اوفرهم علشان لما اتخرج افتح مشروع خاص فيني !
نجوى : اي مشروع وانت يمكن تتزوجين قبل ما تكملين دراسه!
وبنغزه :يمكن زوجك يرفض انك تشتغلين!
هزت كتوفها بلا مبالاة : الحين ما افكر بالموضوع بجدية ..لوقت التخرج يفرجها ربي ما تدري وش رح يصير ...ليه استعجل باتخاذ القرارات !
نجوى بهدوء : صادقة لبعد كم سنة يفرجها ربك !
**
**
*****
دخل البيت متوجه للصاله وابتسم لأمه جالسه لوحدها بالصاله والضيق باين عليها... جلس جنبها :علامها ست الحبايب زعلانه ؟!
مطت شفتها بضيق : هو في غيرهم !
تنهد وهو يعرف زوجات اخوانه ومشاكلهم إلي ما تخلص : ذول ما يرتاحون الا بالمشاكل ؟!
وين عيالك عنهم ؟!
ام جواد بقهر: عيالي اخخخ منهم كل واحد واقف مع زوجته !
جواد رفع حاجب بانتقاد : والله حاله !
هذا وهم بنات عم هذا لو كانوا غريبات وش رح يعملون!
ام جواد هزت رأسها : صادق ...بس لا يغرك يمكن يتفقوا على زوجتك !
عقد حواجبه : وليه يتفقون على زوجتي !
ام جواد بنغزه : نسيت إنها الكنه الوحيده بالعائلة هي الغريبه !
هز راسه : صحيح الجازي هي الوحيده رح تكون الغريبه والباقي من العائله !.
سكت للحظات وناظر امه : وش رأيك تنزلي وتزوريها
قاطعته بقرف : ما بقى الا ازور حنين ...ترى انا ما اطيق اسمها...كيف تبغاني اشوف وجهها ؟!
رد بمحاولة اقناع : يا يمه افهمي علي ..تراني احس نفسي متزوج مجهوله !
ما اعرف شيء عن زوجتي !
كيف شكلها واطباعها !
مطت شفتها : مستعجل على شوفتها ؟!
انا اقولك اكيد تسد النفس مثل امها !
وشايفه حالها ومتكبره مثل امها !
وهمجيه وما تعرف تتصرف !
اخخ لو طعتني وتزوجت الجازي ابنة عمك ما شاء الله ما ينقصها شيء !
زفر بضيق من كثر ما يكررون السالفة يحس الندم والمفروض وقف هالخطوبه ..وبنبره ظهر فيها الضيق : لعله خير !
سكتت وما علقت وهي تحس بداخلها تغلي من القهر على ولدها ...كيف ينجبر على هذا الزواج ...من حقه يختار العروس بنفسه ..ويجلس معها ..
جواد تكلم لما شاف امه سرحت : خلاص انسي السالفة ...ترى انا قرفت شوفتها واحس نفسي عافت الموضوع كله !
بكره يذوب الثلج ويبان إلي تحته !
هزت رأسه بالموافقه ولتغيير الموضوع : ما قلت لي كيف المول والشغل
عفس ملامحه لما تذكر كلام البزر إلي كانت تتكلم على البضاعة إنها خايسه : الحمد لله كل شيء تمام !
همست بالحمد والدعاء لها ربنا يبارك له ويرزقه رزق حلال !
**
**
**
**
بالجامعه حصل كل إلي توقعته ..غمضت عيونها لثواني تشتم نفسها على الموقف إلي حطت نفسها فيه ...والمشكله البنات تجمعوا وكأنه حفلة !
فتحت عيونها وناظرت شذى وهي تردح باستعلاء : ليه انقطعوا البنات حتى يخطبك اخوي !
ما بقى يخطب الا قزم !
تبغين تكذبين مرة ثانيه خلي كذبتك على حجمك ..ولا تناظرين فوق بلاه تنكسر رقبتك !
ما بقى نخطب الا بزران ..ناظري نفسك بالمرايه اكيد مضيعة الرضاعه !
والله عالم ..صدق بنت فقر !
تأملت الجازي عيون شذى من خلف النقاب ..عيونها صغيره باللون العسلي ..وبياض بشرتها واضحه من حول النقاب وبهدوء متجاهله كل كلمة نطقتها وبثقه استفزت شذى : كل هالضيق والعصبيه لانه اخوك خطبني واهلي ما استقبلوكم!
لا تنسي هالقزمه إلي ما هي عاجبيتك ترى اخوك حفي حتى اوافق عليه والحمد لله ثبتت على راي ورفضته لاني بصراحه ما هو ناقصني اعيش مع نفسيات ...وبعدين لو ادري انه رفضي لاخوك يزعلك كان ما تكلمت قدام احد !
واذا ما هو عاجبك لاقرب طوفه طقي راسك !
وعلى فكرة ترى يقولون عاصمة السودان الخرطووووووم !
حركت الجازي حواجبها تغيضها ...وتحركت متجاهله شذى واصوات ضحك البنات على اخر جمله نطقتها !
عمرها ما جرحت احد بالكلام باستثناء اخواتها متعودات على المزح !
ما جرحت احد ليه يجرحونها !
كرهت ام خرطوم واخوها ...ما تحب المتكبرين ....تحب التواضع والبساطه ...على وش رافعين خشومهم !
اخرتهم جثة بالتراب !
وبنفس الوقت تشتم نفسها على هالكذبة إلي كذبتها ....
كم مره تعزم على ترك الكذب وحباله ...وخلال فترة قصيره ترجع حليمه لعادتها القديمه !
لازم تتخلص من هالخصلة السيئة ...
رددت بداخلها الاستغفار ..وهي تفكر بطريقة تترك فيها الكذب !!!!
وش حملها تظهر قدام هالبنات بهذا المنظر ...الحين مع تكذيب شذى لها ..رح ينظرون لها البنات انها ميته على اخو شذى !
وهي اخر همها هذي السوالف!
متى تترك حركات البزران وتتصرف كفتاه جامعيه ناضجه ؟!
بداخلها شيء يدفعها تتصرف بذي الطريقه لوقت زواجها ..تبغى تعيش جزء من شبابها على كيفها ...وتستمتع بكل الاوقات !
والحين بعد هالتصرف وش استفادت ؟!
ما غير هالضيقه ونظرات التكذيب من بعض البنات !
جلست بالقاعة وهي تهمس «يقطع الكذب وسنينه» تعلمت من هالسالفه مستحيل تكذب ابدا !
•••
*•
**
** جالسه بالصاله مع اهلها وتتحدث بانفعال عن سالفة الجامعه !
ام جواد باندماج : كفو!
اخخخ لو شفتها الا امسح بها الارض حتى تعرف مين تناظر مره ثانيه !
صدق بنات قليلات ادب !
ميس زوجة بدر: بس المفروض ما فضحتيها كذا !
اكيد احرجتيها !
نغم زوجة سعد ناظرتها بسخرية : يا لطيف شو حنونه !
ميس حركت حواجبها تغيضها : غصب عنك حنوووووونه !
ام جواد زفرت بضيق : لا حول ولا قوه الا بالله ..الحين نبدأ بالمسلسل !!
رنيم بابتسامة : ترى شذى ما كملت الاحداث !
ميس باندماج : ايه كملي !
وش صار ؟!
شذى انقلب وجهها احمر وهي تتذكر ضحك البنات عليها : الزفته يا قوة عينها تخيلوا وش ردت«سردت الاحداث كامله»
وطلعتني قدام البنات اني مقهورة لانها رفضت اخوي !
نغم وهي تناظر شذى وهي كاتمه الضحكه على هاللقب إلي التصق فيها من بنات الجامعه ...مع انه انفها ما هو طويل كثير عادي !!
ام جواد اشتاطت غيض : اخخخخ لو مسكتها الا امسح فيها الارض!
يا قو عينها !
جالس مستمع لكلام شذى ...بدون اي كلمه ...ناظر اخواته : ما تعرفونها ؟!
رنيم هوت راسها بابتسامة: ايه تأخذ معي ماده والله ما ادري وش اسمها ما سألتها !
تراها نفسها البنت اليتيمه إلي قلت لكم عنها بالجامعة !
نغم بلقافه: حلوة!
رنيم وشذى ناظروا بعض وبعدها انفجروا من الضحك !
جواد بصوت حاد : وجع ان شاء الله !
رنيم بلعت ضحكتها : اسفه !
بس ضحكني سؤالها ...ترى قلت لك من قبل اذا شفتيها تفكري انها بزر مضيع رضاعته !
فوق قصرها .. بيبي فيس
ملامح طفله ما تحسين انها كبيره بعمرنا !
تكلم جواد بحزم : قلت لك من قبل هالبنت ابعدي عنها وما تكلمين الا تعرفينهم !
باين انها هالبنت داهيه لا يغركم وجهها البريء،!
ام جواد بتأييد : صادق يا ما تحت السواهي دواهي !
لو كانت بنت عالم وناس كان مانشرت مثل هالسوالف...تلقينها لا سائل ولا مسؤول ...وما هي ملاقيه احد يربيها !
همس بصوت خافت : يا كثر البنات إلي يبغى لهم تأديب وتربية من جديد وابرزهم جارة جدته وهذي البنت إلي بالجامعه مع رنيم !

••
••
*•
*•
**
من بعد اخر موقف مع شذى ما تكلمت مع شلتها اكيد ما نقل الكلام لشذى غيرهم ...صدق غيورات وحسودات ..افضل شيء ما خبرت احد انها مخطوبه اكيد رح يحسدنها هالحقودات ..تنهدت والانزعاج واضح عليها من همس البنات المتكرر عن الموقف !
جلست بالكفتيريا بعد ما طردت الموقف تبغى تفكر بمستقبلها بجديه..سرحت بالتفكير وش افضل وظيفة لها!!
من اول ما دخلت الجامعة يلفت انتباه الجازي اسم شركة «...» قريب موقعها من الجامعه شكل الشركة انيق متكون من عدة طوابق ...تمنت انها تدخلها ..بس كيف تدخلها !
حتى لو دخلتها وش رح تعمل فيها ؟!
يمكن سكرتيره !
هزت راسها بالرفض ما تبغى هالوظيفه وبعدها يحط المدير عينه عليها ويعمل لها مشاكل مع خطيبها !
غمضت عيونها بتفكير وش رح تشتغل عندهم !
يمكن محاسبة !
تحمست لفكرة دراسة تخصص محاسبه !
بس المدة طويله بعد اربع سنوات !
ويمكن تكون هالوظيفه ما هي حلوه او متعبه او ما تناسبها !
قبل ما تحول لازم تعرف اكثر عن هالوظيفه !
بس كيف تعرف !
لمعت في عقلها فكره !
ما في غيرها من خلالها تحدد انها تدرس محاسبه او لا !،

*•
**
*•
*•
**
بعد اسبوع
اخذت نفس قبل ما تطرق الباب ...بعد لحظات وصلها الامر بالدخول ...دخلت بخطوات هاديه وبصوت متقن : السلام عليكم !
رفع مازن نظره للحرمه إلي دخلت وبيدها ملف : هلا ..تفضلي حياك الله !
تقدمت بأدب وعيونها بالأرض ومدت له الملف : تفضل يا ولدي !
تناول الملف وتصفحه بسرعه ...وبعدها ناظرها : متخرجه زمان ...ما معك شهادة خبره !
ردت بنفس الصوت : لا ولدي ما معي شهاده خبره!
رد بتردد بعد ما قفل الملف : بس ما ينفع كذا ...اصلا حنا ما عندنا شواغر ..وثانيا الخبره مطلوبه عندنا بالشركه
قاطعته : لولا الحاجه ما جيت بعد هالسنوات حتى اتوظف ..بس وش نعمل بالزمن !
وقبل ما يرفض تكلمت : اعتبرها حالة انسانيه !
أسبوع واحد تجربه ما عجبكم شغلي انسحب !
بطبعه قلبه رهيف هز راسه : خلاص ماشي اسبوع واحد تحت التجربة .. اذا اثبت جدارتك انا اضبط وضعك ووظفك هنا !
والله يا خالتي حالة انسانيه وافقت يا ليت ما تخيبي ظني ..وما تعرضيني لمشاكل !
هزت راسها وهي تدعي وكأنها عجوز تعدت التسعين: ربي يرزقك من أبواب رزقه مثل ما رح تفرح عيالي !
والحين كيف الشغل ؟!
وقف بحزن على حالها وحال كثير من الحريم كسرهم الزمن ...واضطروا يبحثوا عن رزق عيالهم بنفسهم !
*•
*•
**
**
تحس بالسعاده تغمرها وهي تتعلم الشغل ...عجبتها وظيفة المحاسبة بس يبغى له دقه واشياء كثيره ما فهمتها ..بس مازن طلب من احد الموظفين يعلمها الشغل بدقه !
زفر خالد بضجر : اشك يا خاله انك دارسه محاسبه بحياتك !
مطت شفتها : حنا درسناها بالنظام القديم ما هو بالجديد !
خالد بملل : وش جابركم يالحريم على هالتعب والمرمطه
ردت الجازي باندفاع : لما تكون الحرمه متزوجه واحد وجوده وعدمه واحد ما يهتم بعياله او سكير او خريج سجون وش ترتجي منه !
وش ذنب العيال يموتون من الجوع ؟!
حسبي الله على كل رجال ما يخاف ربه !
ضحك على انفعالها : بسم الله علامك اكلتيني !
انا وش دخلني !
سكت بعد ما فهم من الكلام انه زوجها راميها واكيد وظفوها حاله انسانية !
بعكس الجازي إلي كانت تتكلم عن واقع الحريم بشكل عام !
ناظرتهم ميساء : صادقه يا خالتي ..اعرف وحده قريبه لي اضطرت تبيع على بسطه في الشارع حتى تصرف على عيالها بعد ما طلقها زوجها وانشغل بحياته وتزوج
الجازي انفعلت : جعله ما يتوفق بحياته ..يظن بنات الناس لعبه بيده !
وهي ليه تسكت له ؟!
ليه ما اشتكت عليه بالمحكمه وخليه يدفع
قاطتها ميساء : مسكينه ما تركت طريقه ومع ذلك ما حصلت شيء زوجها ملح وذاب !
سكتت الجازي وهي تتفكر معقول يطلع ابن خالها سيء ويرميها وتصير تراكض حتى تصرف على عيالها؟!
اكيد انه سيء وإلا كان ما خطط ابوها لطلاقها حسب كلام دانا !
همست بداخلها يا رب وفقني !

مرت ايام على وجودها بالشركه بعد ما سحبت على دوام الجامعة ...ناويه تجلس بالشركه أسبوع وبعدها ترجع للجامعه ..بعد ما حسمت امرها تدرس محاسبه !
**•
*•
*•
••
رنيم باستغراب وهي مرخيه راسها على الكنبه : غريبه ذيك البنت ما أشوفها بالمحاضرة !
شذى بلامبالاه : يمكن ما لها وجه تداوم بعد كذباتها !
ابو جواد وهو يتصفح كتاب بيده : البنت إلي كلمتوني عنها ؟!
رنيم : ايه نفسها يبه !
ابو جواد بلامبالاه : بقلعتها !
وناظر زوجته : خلال الايام الجايه جهزوا نفسكم لزياره خطيبة جواد !
ام جواد بضجر : يا كرهي لها قبل ما اشوفها !
انا اقول ما له داعي
ابو جواد قاطعها : تبغين وليد ينقد علينا !
ترى من الخطوبة ما زرناها!
ترى ما همتني ...بس تعرفين ما ابغى إلي ما يسوى يجلس ينقد علي !
ام جواد بقهر : خله ينقد من هنا لباكر ..ويعرف انه ابنته ما نبغاها !
زفر بضجر : نبغاها او ما نبغاها هذا شيء ثاني !
طالع بناته : احد يبغى يروح ؟!
رنيم ما لها خلق طلعات : عندي دراسه
شذى بتفكير: نروح
قاطعها بملل :بكيفكم فكروا من هنا لوقت الزيارة !
دخل بدر بهدوء: السلام عليكم !
ابو جواد رفع حاجب بانتقاد بعد ما رد السلام : علامكم اليوم صوتكم طالع ؟!
بدر بتبرير : يا يبه كم مره قلنا لنغم انها
قاطعه ابو جواد بغضب: بلا نغم بلا بطيخ ...باكر تيجي الغريبة بيننا وصوتكم وفضايحكم قدامها كذا !
ام جواد بتأييد : هذا الناقص حنين تشمت فيني
بدر بصبر : وش دخل عمتي حنين الحين !
ام جواد : اكيد ابنتها رح تنقل لها كل شيء يصير في بيتنا ووقتها تتشمت فيني حنين لما تعرف انه عندي كناين عقولهم بحجم حبة البزر !
أبو جواد بندم: انا غلطان يوم زوجتهم قبل اخوهم الكبير !،
بدر : انا اسف يبه وان شاء الله بعد اليوم ما تسمع لهم صوت !
مال شفته ابو جواد بسخرية : كم سمعت هالجملة !
تراني للحين ساكت ...صدقني لو تدخلت تصرفي ما رح يعجبك ولا رح يعجب سعد ..اختصروا افضل لكم !
رد بدر على مضض : ان شاء الله يبه!
**
**
**
**
ضرب الاواق على المكتب بغضب : انت متصور الأخطاء إلي صارت !
مبلغ ما هو بسيط !
لولا سعد دقق وانتبه والا كان كنا في خبر كان !
مين المحاسب إلي دقق المعلومات؟!
بدر يهدي جده : ارتاح يا جدي كل شيء ينحل!
بعد وقت قصير حس الدم نشف بعروقه وهو يقرأ الاسم ...يحس نفسه بحلم ...رجع يقرا الاسم مرة مرتين ثلاث !
حنين وش جابها لهنا ؟!
كيف وحنين وعدته بعد ما تتخرج ما تتوظف بهذا التخصص ..مجرد رغبه وحب درسته !
معقول خانت الوعد ؟!!
حنين ساكنه بعيد عن مقر الشركه ..يفصلها قريب الساعتين عن هنا !
كيف جاءت هنا !
وبنبره ضعيفه ناظر الموظف : حنين موجوده الحين ؟!
هز راسه بإيجاب : موجوده
لحظات والتقط هاتفه واتصل عليها ..وقلبه يرفض فكرة شغل حنين ...بعد كم رنه وصله صوتها ...تكلم بصوت حاد : حنين وينك ؟!
ردت بخوف من لهجة ابوها : بالبيت ! ليه
قاطعها : متأكده ؟!
ردت بحيره والخوف مسيطر عليها : ايه بالبيت ..يبه صاير لكم شيء ؟!
رد والحيره تلبسته ..معقول تشابه اسماء ...بس كل البيانات تخص حنين ابنته ما غيرها : اعطيني رقمك الوطني !
اتسعت نظراته وهو يسمع نفس رقمها ...يعني الملف ملفها !
تكلمت بخوف : يبه وش صاير
قاطعها : ما في شيء ..بس الظاهر احد سارق شهادتك ومتوظف فيها عندنا ..وليد وينه ؟
ما هي مصدقه الكلام مين يسرق ملفها ..وبتشتت ردت : الوليد عندكم اليوم طلع لزياره اخته
قاطعها : الحين اكلمه

**
اليوم اخر يوم لها بالشركة رح تنسحب وترجع لدوام الجامعه ...اكثر من كذا رح تنفصل من المواد !
المهم اخذت تصور عن التخصص إلي رح تدرسه ..الحين رح تشد نفسها بالدراسة وتعوض الدراسة إلي فاتتها !
ناظرت خالد وبنبرة امتنان تحملها وغلبته: مشكور غلبتك معي
رد بابتسامة : حياك الله بأي وقت.... .تحت الخدمه
ردت بسعاده بعد ما همت بالخروج : ربي يسعدك
بترت كلامها لما شافت جدها ابو ناصر داخل المكتب ...ما انتبهت للاشخاص إلي رافقوه ...عقلها توقف جدها وش يعمل هنا ؟!!!


يتبع يوم الجمعة بإذن الله ...دمتم بخير



مساء الخير اتمنى ان تخبريني اين اجد الجزء الثاني من الروايه بحثت ولم اجدها


لمسات انثى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:19 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.