شبكة روايتي الثقافية

شبكة روايتي الثقافية (https://www.rewity.com/forum/index.php)
-   الروايات الطويلة المكتملة المنفردة ( وحي الأعضاء ) (https://www.rewity.com/forum/f118/)
-   -   لو..فقط! *مميزة**مكتملة** (https://www.rewity.com/forum/t437872.html)

مروة العزاوي 08-02-19 08:09 PM

لو..فقط! *مميزة**مكتملة**
 


https://upload.rewity.com/uploads/153510673142682.gif

https://upload.rewity.com/uploads/15351067313711.gif


https://upload.rewity.com/uploads/15532470711942.gif

لو......فقط!

الغلاف إهداء من وحي الأعضاء


https://upload.rewity.com/uploads/155212250547635.jpg


كيفكم حبايب اشتقت للمنتدى ورجعت بروايتي المنفردة هذه المرة
"لو خذوا نفسكم..فقط" ههههههههههههه هو العنوان مقطع هالمرة :kakaka::kakaka:
هذه الرواية مشروع تأجل مرات كثيرة وقلت لازم هالمرة انزله وان شاء الله اكملها على خير

موعد تنزيل الفصول كل جمعة 8 مساء بتوقيت السعودية


التصميم هدية من رودي :29-1-rewity:
https://upload.rewity.com/uploads/15...NrC48FSNzbAAlA

الغلاف اهداء نيللي

https://c.up-00.com/2019/02/155025130829061.jpg

الغلاف اهداء ام زياد

https://c.up-00.com/2019/02/155025130866062.jpg

ملخص
"ماذا حدث لهم ولما وجوههم واجمة!"
"هؤلاء "الستة" ضاعوا بين حسرة وندم ...غضب ومقت... حزن وفُقد ...لقد رددوا "لو فقط" أكثر مما تنفسوا والأن يحصدون نتيجة سوء تصرفهم ورداءة تفكيرهم!"
"هل نساعدهم ونخفف همومهم!"
"لا حاجة لذلك... لقد عرفوا أخيراً طريقهم واختاروا بأنفسهم نهايتهم فدعونا نتفرج فقط عليهم!".

المقدمة
ها قد حانت اللحظة التي اهتابتها كثيراً ... لقد زُفت لرجل لم تره سوى يوم عقد القرآن ومن بعيد ...كانت "زبرجد" مستميتة لتلقاه بمفردهما...أرادت جعله يبغضها بشتى الطرق لكن أمرها ليس بيدها فشقيقها الأكبر "أيمن" رفض كل محاولاتها للقاء عريسها "باشق" قبل الزفاف ...لقد خطبها قبله رجلان واعتقدت أن النهاية حلت على دماغها ولأن عيوبهم كانت فظيعة فأحدهم خريج سجون والأخر لم يكن يستطيع توفير حتى منزل لها لذا شقيقها رفضهم فتطمأنت على نفسها وتمنت أن لا يخطبها أحد لكن جاء من لا يملك عيوباً كعريس لها... "باشق" هذا حلم كل فتاة لتكون زوجة له وكل عائلة كي يناسبوه ...مهندساً ولديه شركته الصغيرة ومنزل بإحدى الأحياء الراقية يعيش مع والدته وأبنة خالته فقط ...والده كان قاضياً مشهور بالبلد رحمه الله... عائلة محترمة جداً وراقية ومثقفة عائلة لاتشبه عائلتها من أي ناحية فكيف يرفض أيمن هكذا "قسمة" على حد قوله!! حاولت كثيراً إيجاد حججاً واهية كي لا تتزوج دون فائدة ترجى... كان موت والدها منذ اكثر من سنة ونصف قد جعلها بمنطقة الأمان وتوقف الخطاب عن المجيء احتراماً لحدادهم وما أن خرجت السنوية حتى تخلص منها أيمن بتحريض من زوجته التي تكرهها وتريد احتلال المنزل كما تخلصت من شقيقتها "زمرد" وزوجتها لأول من طرق بابهم من شهور ..."زمرد" بالعشرين من عمرها وهي بالتاسعة عشر لكن بقانون عائلتهن الغريب يعتبرن كبيرات جداً ويجب أن يتم "سترهن" الأن... لا يعلمون أن زواجها فضيحة وستكون مدوية للعائلة بأكملها!! هي تريد الخلاص لكن ليس وهي موصومة بالعار... "سرها" البغيض سينكشف الليلة ولو تركها باشق تنجو وهذا من سابع المستحيلات فأيمن سيقتلها أو يتركها للعائلة يتدبروا أمرها... "خطيئتها" التي ارتكبتها من ثلاث سنوات مع "جارها" ها قد حان وقت ظهروها للعلن ...لكن لا الندم ولا الحسرة أو العويل على لحظة شيطانية سينفعها اليوم...منذ خطبتها لهذا الشخص توقف عقلها ولم تستطع أن تجد حلاً للهرب من مأزقها... لا تكذب أنها حاولت الموت لكن ما ذنب "زمرد" بالفضيحة وحتى أيمن ولو كان قاسياً عليها لكن ما ذنبه ليعيش مطأطأ الرأس لأخر يوم من حياته!! كيف سيعيشون بالحي بعد اليوم !! هي فعلاً لم تكن من النوع الرذيل والتي تبحث عن علاقات مع الشباب بل كانت تخاف حتى من وقوفهم أمام بوابة المدرسة ومن يلاحقها ويتحرش بها تصاب بفزع وتهرب للمنزل وأحد أسباب ضياع نفسها منذ ثلاث سنوات هو تحرش أحد الشباب بها عند عودتها من المدرسة ووالدها عاقبها أشد عقاب بسببه واعتقد أنها تعرفه وحصل بعدها ما حصل... ذلك اليوم البائس غير حياتها... فظلم والدها لها لجريمة لم ترتكبها وحبسها مدة طويلة دفعها لأحضان جارها على السطح ...لقد وجدت فيه العطف والاحتواء الذي افتقدته ستة عشر عاماً... كانت تعاني وأختها وأمها وحتى أخيها من قسوته لكن مع ذلك كان عليها أن لا تفرط بجسدها مقابل أي كلمة أو نظرة أو لمسة حنونة ... أبوها مات وهي من خسرت فقط ...ماذا تفعل الأن؟ سؤال ملح ولا إجابة عليه ... وأخيراً سمعت صوت باب جناح غرفة الفندق يفتح أنه هو !! لقد ودع الضيوف لسياراتهم ...تقبض بأصابعها على فستان زفافها بقوة ...تترقب خطواته بالجناح الفاخر ..فتح باب غرفة النوم لتظهر حبات عرق باردة على صدغها ...قلبها يدق بعنف فاقت دقات طبول الزفاف قبل قليل ... تقدم باشق نحوها ببطيء ينظر بسعادة بالغة صوبها ...هو لا يعلم من تزوج ولا هي تعلم ما سيفعل بها فبالنهاية هو رجل قد خُدع بطهارتها فأي فعل سيصدر منه لن يكون غريباً لتهمس بألم ويأس
"لو ..فقط ..يعود بي الزمان يوماً!!"
.............................

https://upload.rewity.com/uploads/155324707123333.gif



المقدمة ... اعلاه
الفصل الأول
الفصل الثاني
الفصل الثالث
الفصل الرابع
الفصل الخامس
الفصل السادس
الفصل السابع
الفصل التامن
الفصل التاسع
الفصل العاشر
الخاتمة
https://upload.rewity.com/uploads/155324707125734.gif

متابعة قراءة وترشيح للتميز : مشرفات وحي الاعضاء
التصاميم لنخبة من فريق مصممات وحي الاعضاء


تصميم الغلاف الرسمي : كاردينيا73


تصميم لوجو الحصرية ولوجو التميز ولوجو ترقيم الرواية على الغلاف : كاردينيا73

تصميم قالب الصفحات الداخلية الموحد للكتاب الالكتروني (عند انتهاء الرواية) : كاردينيا73

تصميم قالب الفواصل ووسام القارئ المميز (الموحدة للحصريات) : DelicaTe BuTTerfLy

تنسيق ألوان وسام القارئ المميز والفواصل وتثبيتها مع غلاف الرواية : كاردينيا73

تصميم وسام التهنئة : كاردينيا73
تصميم البنر الاعلاني :

DelicaTe BuTTerfLy






https://upload.rewity.com/uploads/155324707127335.gif

يجب ان ترد لمشاهدة المحتوى المخفي

https://upload.rewity.com/uploads/155324707131476.gif



affx 08-02-19 08:23 PM

مبارك تنزيل الرواية
من هلأ بحكيلك ايمن وزوجته الكلاب هدول احرقيهم تمام✌💪
زبرجد الغبية كيف ضيعت شرفها وعملت الزنا ووين راح جارها اللي عملت معه هيك ؟!ليكون هو شافق 😂😂
شو حتكون ردة فعله لشافق ع هل الموضوع بتمنى بس ما يتزوج بنت خالته 😎😎مو هو عايش معها ومع امه بليز ما يكون الها دور معه 🙄🙄

Emma Moon 08-02-19 08:38 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة affx (المشاركة 13996815)
مبارك تنزيل الرواية
من هلأ بحكيلك ايمن وزوجته الكلاب هدول احرقيهم تمام✌💪
زبرجد الغبية كيف ضيعت شرفها وعملت الزنا ووين راح جارها اللي عملت معه هيك ؟!ليكون هو شافق 😂😂
شو حتكون ردة فعله لشافق ع هل الموضوع بتمنى بس ما يتزوج بنت خالته 😎😎مو هو عايش معها ومع امه بليز ما يكون الها دور معه 🙄🙄

ألف مبرووووووك مراوى😘😘 وعقبال افتتاحك للرواية الألف ياقلبى ..متابعة معاكى بإذن الله💜

Fatima Zahrae Azouz 08-02-19 08:55 PM

مبروووك يا ميروو تنزيل الرواية
إن شاء الله هكون من المتابعات حتى إنها أول رواية أقرأها لك...
لو فقط عنوان مثير،سؤال نطرحه كثيرا عند قيامنا بتصرفات هوجاء في حياتنا،عندما نفشل لأننا لم نستعد جيدا لتحقيق النجاح الذي كنا نريد تحقيقه...نجلس متحسرين و نبكي حظنا و نحن نهمس "لو فقط"
و كأن تلك ال"لو" ستعيد الزمن إلى الوراء حتى نصحح أخطاءنا...و هذا ما حدث لزبرجد بعد ما أجرمت به في حق نفسها قبل ثلاث سنوات و لم تجد طريقة مناسبة للتخلص من عريسها "باشق" الذي سيكتشف الحقيقة بالتأكيد و لا نعرف كيف ستكون ردة فعله لكن المتوقع أن تحصل فضيحة بسبب ذلك...
و تسقط زبرجد في فخ وهم "لو فقط كان والدها رجلا رحيما متفهما ،لو فقط كانت قوية بما يكفي حتى لا تستسلم لإغواء جارها"
تتمنى العودة بالوراء لتصحح الأخطاء،لكن ذلك لن يحدث
إذن عليها أن تكون قوية لتتحمل أخطاءها
في انتظار القادم
دمت مبدعة💕💕

سما صافية 08-02-19 09:08 PM

الف مبرووووك ميرو بالتوفيق ياجميلة ❤️

Topaz. 08-02-19 09:12 PM

مساءَكُمْ سُحب مُثْقَلة بحوائج مَقْضيَّة

مبروك نزول الرواية مروة

زبرجد ما توقعت انها غلطت مع واحد ، فكرت السبب حادث او غلط بسبب جهلها

الأنسان بطبعه عجول وغالبًا احنة نستعجل بعض الأشياء والنتيجة إنّا نخسرها ونخسر اشياء ثانية ... نفس زبرجد الّي غلطت واستعجلت بعلاقتها مع جارها حتى تحصل على حنان مؤقت والنتيجة انها خسرت راحتها ، أمانها وانحرمت من انها تعيش حياة طبيعية وتتزوج وتفرح مثل بقيّة البنات

زبرجد وباشق زواجهم احسه تسعين بالمية فاشل ، شبه مستحيل إن باشق يتقبلها لأنه رجّال من جماعتنة الّي ابتسامة البنت للشاب يعبروها شي مو زين فَما بالك بعلاقة كاملة .. وحتى لو طلع هو نفسه جارها الّي غلطت وياه هَم راح يشوف انها هي الغلطانة والرخيصة

حرامات ابوها مات لأن يمكن الحسنة الوحيدة من غلطتها إن ابوها كان حَيتعذ بعد الفضيحة بس للاسف مات وما لحق ع القهر

الرواية اجت بوقتها لأن صارلي فترة افكر هالبنات الّي نفس زبرجد شنو مصيرهن وهل ممكن يحصلن على حياة سعيدة ومستقبل زين ؟

كل التوفيق حُـب وإن شاء الله اگدر اتابع الرواية

أميرة الوفاء 08-02-19 09:13 PM


مبــااارك ميــرووو روايتـک الجديــدة
بالتوفيـــق غاليتـي
..

modyblue 08-02-19 09:37 PM

جمع : بَواشِقُ . ( حيوان ).: طَيْرٌ مِنْ فَصِيلَةِ الصَّقْريَّاتِ مِنَ الجَوَارِحِ ، وَهُوَ أنْوَاعٌ . ن . بَاز .
المعجم: الغني

باشق
هل سيكون جارح لها
وهي الغبيه الصغيرة المضللة
اخوها يبحث مع زوجته عن خلاص من مسؤليه كفايه انه لم يزوجه العريسين السابقين
الف مبروك عودتك مرمر ومتابعه معك ان شاء الله
الله يوفقك
لو فقط
لاتعيد ال كان

modyblue 08-02-19 09:38 PM

"لو خذوا نفسين ..فقط

هههههعع حنحتاجهم شكلنا جدا

أميرة الوفاء 08-02-19 09:57 PM


الأمر ليس بسيط على زبرجد
فهو يتعلق بالشرف الذي تقطع بسببه الرقاب
وهذا ما لن يتوانى على فعله شقيقها
لو عرف بسرها ،
وقد قطع عليها أي فرصة للقاء عريسها
على الاقل كانت ممكن ستطلعه
على سرها ذاك وسيكون له بعد ذلك
مطلق الحق أنه يكمل معها
أو يرفض ويبعد عنها ،
وأكيد ما كان سيعذرها لأنها
لم تتعرض للاغتصاب ربما كان سيشفق
عليها ويرحمها بل ما حدث كان برضاها

باشق وتلك السعادة المرسومة على محياه
(واضح أنه معجب بعروسته)
تلك السعادة ستندثر ويحل محلها غضب عارم
كيف لا وهو سيكتشف سر زوجته المصون
وأنها ليست عذراء
أي صدمة تلك التي تنتظره
وأي مصير ستعيشه زبرجد
بعد الخطأ الذي ارتكبته بحق نفسها وعائلتها
فما أقدمت عليه لا سبب مقنع له
رغم ما عاشته فذلك ليس مبرر إطلاقا
لفعلتها وستدفع الثمن غال
بسبب تهورها واستغلال ذلك الذئب البشري
لوضعها حتى فعل فعلته الشنيعة
ثم تركها تواجه مصير ......
وإن لم يفضح الباشق أمرها
فإنه لن يمرر الأمر على خير
وستعيش الذل والهوان معه
سيتفنن في قسوته عليها
ويذيقها أنواع العذاب النفسي وحتى الجسدي ممكن
أني رسمت مصيرها وانتهى ههههه

ننتظر لنرى كيف سيتصرف الباشق
وما المصير الذي ينتظر زبرجد
..


الساعة الآن 06:52 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.