شبكة روايتي الثقافية

شبكة روايتي الثقافية (https://www.rewity.com/forum/index.php)
-   الروايات الطويلة المكتملة ضمن سلاسل (وحي الاعضاء) (https://www.rewity.com/forum/f394/)
-   -   والروح اذا جرحت (2) * مميزة ومكتملة * .. سلسلة في الميزان (https://www.rewity.com/forum/t450008.html)

عشق الياسمين 10-07-19 05:34 PM

لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
ومساااء السعادة والرضا..
بانتظار انفجارات السيد رعد في المسكينة نوال..🌹🌹🌹🌹🌹

نورالخاقاني 10-07-19 06:55 PM

مساء الانوار
في الانتظار 🌷🌷🌷🌷🌷🌷

um soso 10-07-19 07:22 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 5 ( الأعضاء 3 والزوار 2) ‏um soso, ‏عشق الياسمين+, ‏haa lo+
مساء الخير والعافيه

عاش من شافك هلوله


الأسيرة بأفكارها 10-07-19 07:36 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 5 ( الأعضاء 3 والزوار 2)
‏الأسيرة بأفكارها, ‏عشق الياسمين+, ‏haa lo

هديرخلف علي 10-07-19 07:39 PM

مرحبااااااااااا

um soso 10-07-19 07:43 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 7 ( الأعضاء 4 والزوار 3) ‏um soso, ‏الأسيرة بأفكارها+, ‏عشق الياسمين+, ‏haa lo+

https://scontent.fbgt1-2.fna.fbcdn.n...33&oe=5DB2BC3C

um soso 10-07-19 07:45 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 8 ( الأعضاء 5 والزوار 3) ‏um soso, ‏rabea77, ‏الأسيرة بأفكارها+, ‏عشق الياسمين+, ‏haa lo+


https://scontent.fbgt1-2.fna.fbcdn.n...e5&oe=5DC3A8EA

um soso 10-07-19 07:51 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 10 ( الأعضاء 6 والزوار 4) ‏um soso, ‏الأسيرة بأفكارها+, ‏monefade, ‏rabea77, ‏عشق الياسمين+, ‏haa lo+


https://i.servimg.com/u/f63/12/53/45/44/1027-w10.gif

um soso 10-07-19 08:02 PM

اخبار الحبايب

مستعدين للفصل الثالث
سينزل حالا


um soso 10-07-19 08:03 PM

الفصل الثالث

يجلس داخل سيارته دون ان يشغلها .. براكين الغضب تشتعل داخله ...

فعلتها وخرجت !....

رغم علمها جيدا برفضي لخروجها من البيت دون علمي وموافقتي مهما كانت الاسباب ...

ضرب المقود بقضبة يده بقوه .. وهو ينفخ غضبا ويكلم نفسه

كم مره حصلت مشكله بيننا بسبب هذا الموضوع! ....

خروج من باب البيت دون علمي محرم عليها ... موضوع مفروغ منه وغير قابل للنقاش بتاتا ...

هل نست ما كان يحدث في الماضي ؟ ... والى اين تصل الامور بينهما اذا كسرت كلمته وخرجت ؟ ...

كانت الافكار تموج في عقله وغضبهيُلهبها ويزيد من استعارها ويجعلها تنتشر كالنار في الهشيم لتأكل كل ماجمعهما من ذكريات جميله ولا تبقي منها شيء يذكر ...

عاد ليضرب المقود ضربتين متتاليتين بكفه المفتوح وبقوة المته وتركت اثرا في راحة يمينه مع ذلك لم يشعر بشيء وعقله مستمر بالتفكير وحديث النفس

" يبدوا انها قد استهانت بي واعتقدت اني قد كبرت ولم اعد بقوتي كي تهابني وتخشاني ...

او ترى نفسها قد كبرت واصبحت جده ومن حقها ان تغدو وتعود دون اي اعتبار لرأيي ...

وربما تضن ان ابنائها سيحولون دون عقابها على خطيئتها ..

عادت به الذاكرة الى اخر خلاف حصل بينهما بسبب هذا الموضوع ..

كان سببه خروجها بعد ورود اتصال لها من امه رحمها الله تطلب مساعدتها،

كانت قد سقطت في الحمام على يدها وهي لوحدها في البيت والكل خرج حتى زوجة اخيه التي تعيش معها ..

كانت تشعر بألم شديد وبدأت تلاحظ ان يدها تتورم ..

وكرد فعل سريع منها ذهبت اليها وأخذتها للمستشفى ليجبروا لها يدها التي بدت أنها كُسِرت جراء سقوطها.

عادت به الذاكرة عندما اتصلت به تبلغه ما حصل لامه وانها عندها الان ولا يمكنها تركها لوحدها وستعود للبيت عندما تأتي زوجة اخيه لتبقى معها ....

وكان رده حينها .... ابقي عند امي وانا سآتي اليك ...

ذهب الى بيت ابيه واطمأن على امه وقبل ان يخرج وقف امام الجميع ...

التفت الى زوجته وقال :

" حلقه ضعيها في اذنك خروج من البيت دون علمي وموافقتي ممنوع ... ها انا اقولها امام الجميع .... سأمرر لك ما فعلته اليوم من خروج دون علمي ... رغم عدم اقتناعي،

لكن مستقبلا لو جاءك اتصال يخبرونك فيه ان حياتي في خطر واذا لم تحضري سأموت ...

دعيني اموت وانا راض عنك أفضل عندي من ان اعيش وأنت تخرجين دون علمي وتكسرين كلمتي .. "

وعندما بدأت الهمهمات والاعتراضات من الموجودين خصوصا من امه ...

بينما هي تجمدت مصدومة من كلامه بهذه النبرة .. امام اخوته وزوجاتهم واخواته وباقي افراد عوائلهم الذين حضروا جميعا بعد ان سمعوا ماحصل لامهم،..

رفع يده معترضا مخرسا محاولات الجميع بالوقوف في صفها ولومه سواء على اسلوبه بالكلام او على قناعاته ورغم انتباهه لاحمرار وجهها غضبا وخجلا من كلامه ..

أكمل بحزم وهو ينظر لاخيه الكبير الذي وقف واعترض بقوله له :

" ماهذا الذي تهذي به يارعد .. يااخي الضرورات تبيح المحضورات .. والامر لايحتاج منك كل هذا الغضب ..

هذا بدل ان تشكر ام فارس على صنيعها مع امك وانقاذها لحياتها "

" رجاء .. لا أريد من اي احد التدخل في حياتي مع زوجتي ...

انا لم اطلب شيئا مخالفا للشرع ... وعليكم احترام رغبتي وطريقتي في رسم حياتي الخاصة مع زوجتي ...

ولن اسمح لاحد التدخل بها مهما كانت درجة قرابته مني. "

انحنى وقبل رأس امه، سلم على الجميع ثم خرج دون ان يلتفت ورائه ولم يكلف نفسه عناء توجيه كلمة لزوجته.

مع ذلك هو لم يمرر الامر بسلام تام بل بقي غاضبا عليها لا يتكلم معها لفترة قابلته فيها بالمثل مما ضايقه جدا بوقتها لأنه يرى انها مخطئة وليس من حقها ان تغضب منه .

يتذكر غضب والدته أيضا منه حينها ولشهر كاملرفضت أن تكلمه

رغم زياراته اليومية لها، فكانت تدعي التعب والنوم وقت تواجده.

مع ذلك ظل مصرا على انه لم يخطئ بحق احد وليس على اي كان ان يلومه او يغضب منه.

وكان يردد لامه اكثر من مره فهو يعلم انها تدعي النوم حين زياراته.

من حقي ان اتحكم بزوجتي كما اريد ما دمت غير مخالف لشريعة الله وسنة رسوله ...

عاد من ذكرياته وغضبه يكاد يفتك به ... ضرب المقود من جديد بقبضته المكوره .... وهو يقول بصوت عال نسبيا

غبيه ..غبيه!!

ولولا ان زجاج السيارة مغلق بالتأكيد كان صوته سيصل الى الكثير من المتواجدين خارجا.

تذكر محاولاتها الفاشلة في الفترة الأخيرة لتفتح معه موضوع خروجها والسماح لها أن تتحرك بحريه صباحا اثناء وجوده في عمله،

بالذات اذا ارادت الخروج لقضاء واجب ما او زيارة جارهولم تقدر على الوصول اليه لأي سبب مثل ما حدث اليوم.

مرة عندما ارادت ان تزور جارة لها عادت من اداء العمرة ..

واخرى عندما ارادت عيادة اخته التي اجرت عملية ازالة المرارة وغيرها من مواقف كثيره مشابهة ... لم تستطع ان تتواصل معه في وقتها .

كانت تحاول ان تقنعه انه لا داعي ان يشغل نفسه بمثل هذه الامور التافهة ..

لاسيما وانه لا يعود قبل الساعة الثالثة ظهرا واولادها كبروا ومنهم من تزوج واصبح لهم بيوتهم الخاصه .. ومن بقي منهم لايعودون للبيت قبل الثالثة ظهرا ..

لكنه لم يمنحها الموافقة على طلبها هذا ابدا ...

لم يمنعها يوما من الخروج ... هو فقط اشترط عليها ان تتصل به وتأخذ موافقته قبل ان تخرج من باب بيتها

هل يلومه احد ان استخدم حقه الشرعي كزوج ؟.. منحه اياه الله سبحانه وتعالى .. وهو حر بان يطبقه حرفيا ويرفض ان يقدم اي تنازل ..

عاد يكلم نفسه بصوت عال

يبدوا ان السيدة نوال قد كبرت وشمخت بأنفها وقررت ان تضعني امام الامر الواقع وحجتها انها اتصلت ولم تحصل على رد

لا والله يا نوال ان كنتِ كبرتِ وخرفتِ ونسيتِ الماضي وتعتقدين ان العمر سيقف بوجهي ولن اؤدبك على تجاوزك هذا فانت مخطئة.

اخرج نفسا تهكميا من انفه وهو يكمل .

سترين عقاب الكبير كيف يكون ! .....

وسيصلك ردي سريعا على عدم احترامكِ واستهتاركِ بهذا الشيب .

شغل محرك سيارته وتهيأ ليتحرك،

الشرر يتطاير من عيونه وكله اصرار على تنفيذ ما يفكر به الان وهو يكلم نفسه.

ان لم اجعلك تعضين اصابعك ندما على فعلتك الحمقاء .. لن اكون ابن ابي

لست انا بالرجل الطرطور والذي تفعل به زوجته ما تشاء وهو يقف يستمع للتبريرات الواهية بينمايبتسم بغباء .

لن يأتي اليوم الذي يشار لي بالخروف ...

لقد اقسمت ان لا اعطي مجال لاحد ان يقولها عني من خلف ظهري يوما ..

ولن احنث بقسمي الان وانا بهذا العمر

تحرك واتجه لتنفيذ ما قرره بكل اصرار واقتناع والشيطان يوسوس له ويزيد من تأجيج نيران غضبه.


.................................



https://upload.3dlat.net/uploads/13894467104.gif

في الصفحة التاليه



https://www.rewity.com/forum/t450008...l#post14337201


الساعة الآن 11:15 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.