آخر 10 مشاركات
مابين الحب والعقاب (6) -ج1 من سلسلة الحب والعقاب للرائعة: مورا أسامة *مكتملة & مميزة* (الكاتـب : قلوب أحلام - )           »          أسيرة الكونت (136) للكاتبة: Penny Jordan (كاملة)+(الروابط) (الكاتـب : Gege86 - )           »          سر حياتي ...*متميزة & مكتملة* (الكاتـب : سحابه نقيه 1 - )           »          39- حديث المشاعر - أن ماثر - د.ك.ع ...حصــرياً (الكاتـب : Dalyia - )           »          شهم الطبايع يا بشر هذا هو الفهد *مميزة و مكتملة* (الكاتـب : Aurora - )           »          403 - حبيبي المجهول - ماغي كوكس (الكاتـب : أميرة الورد - )           »          ليته انت (الكاتـب : Nagwa ibraheem - )           »          ♣♣ انثر زهورك هنا ♣♣ (الكاتـب : فراس الاصيل - )           »          قلوب أدماها العشق-ج2صراع القلوب- قلوب أحلام زائرة-للكاتبة*بسمة محمود*مكتملة&الروابط (الكاتـب : basma mahmoud - )           »          فجر مارسيليا - قلوب أحلام غربية (97) - [حصرياً ]بقلمي::noor1984 *الفصل الثاني* (الكاتـب : noor1984 - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء > عمود الاعضاء

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-07-19, 02:06 PM   #1

رانيا توباز

? العضوٌ?ھہ » 437644
?  التسِجيلٌ » Jan 2019
? مشَارَ?اتْي » 49
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Algeria
?  نُقآطِيْ » رانيا توباز is on a distinguished road
افتراضي الكآبة


الاكتئاب مرض يا قلمي, و إن جهل به مجتمعنا فلا يقيم له وزنا. مرض كالسرطان تماما له أعراضه و قوانينه العلمية وله دواءه أيضا, ولكن الشفاء التام منه بعيد المنال. يقال في العلم أن الموبوء بالكآبة يظل مهددا بها في كل موقف يعترضه في الحياة. إنها كجزء عميق في شخصه, يميل إليها بعض الناس عن جبن أو عن ضعف, و يهرب إليها من اعتادها حلا لمشاكله. و إن كانت حفرة خانقة يدخلها المرء هربا لتزيده كدرا ثم يخرج منها ليجد المصائب على حالها أو زادها الزمان جبروتا, ويواجه المشاكل كما تركها إن لم تزدها الأيام تعقيدا.
الجميل في العلم يا قلمي أنك كمريض تقتنع دائما ألا حول لك ولا قوة فيما يصيبك, يقولون لك أنه مرض و أن المرض ليس عيبا, و أن التعايش معه يتطلب منك بعض الشفقة و بعض الحب و بعض العذر لنفسك المسكينة وحسب. إلا أن الواقع لا يبدو بذات السهولة, ولا تبدو كل العراقيل النفسية قابلة للانصياع لقانون الأمراض وأحكامها, عبثا ستقنع نفسك أن الهروب ليس جبنا و أن الحزن ليس حمقا و أن الألم ليس ضعفا. ربما لأن بداخل كل نفس بئرا عميقا من الشجاعة يذكرك كل حين أنك لو حفرته لما أعجزته المواجهة. لأن بنواة كل روح منا مخزونا هائلا من القوة يدفعك للعجز عن الإيمان بأن الضعف صفة بشرية فيك, وألا طاقة لك على المقاومة. و لأن بعض النكسات في حياتك لم تتطلب منك أكثر من قرار واحد لتصحو, تظل موقنا رغم كل شيء أن الأمور أسهل مما تبدو عليه بكثير...


رانيا توباز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:04 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.