آخر 10 مشاركات
لماذا أنت !! " متميزة " , مكتملة (الكاتـب : كاردينيا الغوازي - )           »          كاسكارا - هالوين 2019[حصرياً]- للكاتبة:Casha.Adam كاملة&الروابط (الكاتـب : noor1984 - )           »          عروس أكوستا (133) للكاتبة:Maisey Yates (الجزء الأول من سلسلة ورثة قبل العهود) *كاملة* (الكاتـب : Gege86 - )           »          72 - الرداء الأبيض - سارة سيل - دار الكتاب العربي (الكاتـب : أناناسة - )           »          الوردة العجيبة - هالوين 2019 [حصرياً] - للكاتبة الرائعة:Asma ahmed*مميزة* (الكاتـب : noor1984 - )           »          رواية نبضات متمردة * مميزة ومكتملة * (الكاتـب : هند صابر - )           »          رهان على قلبه(131) للكاتبة:Dani Collins (الجزء الأول من سلسلة الوريث الخاطئ)*كاملة* (الكاتـب : Gege86 - )           »          آسف مولاتي (2) *مميزة ومكتملة * .. سلسلة إلياذة العاشقين (الكاتـب : كاردينيا الغوازي - )           »          [تحميل] ملامح الحزن العتيق ، لـ أقدار (جميع الصيغ) (الكاتـب : Topaz. - )           »          لعنتي جنون عشقك *مميزة و مكتملة* (الكاتـب : tamima nabil - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى الروايات والقصص المنقولة > منتدى الروايات الطويلة المنقولة الخليجية المكتملة

Like Tree162Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-12-19, 06:32 AM   #1

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
Rewitysmile25 حلم ألم أمل / للكاتبة احلام النجوم ( مكتملة)






بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نقدم لكم رواية
حلم ألم أمل
للكاتبة احلام النجوم





قراءة ممتعة للجميع....



التعديل الأخير تم بواسطة فيتامين سي ; 03-04-20 الساعة 03:07 AM
لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-12-19, 06:34 AM   #2

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي

رابط لتحميل الروايه هنــــــــــــــــــا



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام وعليكم ورحمة الله

اليوم حبيت أشارككم بروايتي الاولي وأتمني تنال أعجابكم وتستمتعون فيها
فيها شويه رومنسية مع هبل مع عربجة
وهي من خيالي المحض فيه أشخاص بالرواية حقيقون وانا أستلهمت من حياتهم وكتبت هالقصة اللي أتمني تعجبكم وان شاء الله تخمنوا منهو الحقيقون ومنهو الخياليون وانا بأذن الله بأخر الرواية اعرفكم عنهم لو تبون طبعا

اول شي أحب أقول لا إله إلا الله - محمد رسول الله
وثاني شي باسم الله الرحمان الرحيم
مع بداية اول فصل من روايتي حلم ألم أمل





****




التعديل الأخير تم بواسطة فيتامين سي ; 03-04-20 الساعة 03:07 AM
لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-12-19, 06:35 AM   #3

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي


الفصل الاول


عنوان الرواية حلم ...وهو حلم بطلنا الاول ببطلتنا الاولي

الم ...وهو الم وجع وانين كل أبطالي

أمل ...امل شروق شمس الحب لوطني علي ابطالي وأمل بطلي الثاني بإبتسامة وبسمة دميته وامله يحقق وعوده لها ولو بعد عشرين سنة

*****
قامت من سريرها وتوها شايفة حلم مرعب وركضت لحنانها لأمانها ومصدر إبتسامتها

بصوت طفولي خايف وتهز فيه : قم قم
تحرك بسريره وحس فيها ولف لها وبصوته الطفولي النعسان وده ينام : شفيك !!؟؟

ترتجف إيدينها الصغيرة وتأشر بخوف علي الباب : فيه شبح بيذبحني

سحب نفسه وقعد بمكانه وإبتسم بحنية ولد صغير لها : مافيه اي شبح

صارت تبكي وتأشر له : شوفه شوفه يبي يذبحني

قام لها ويحاول يهديها : بسومة مافيه اي شبح تطمني زين

ضمته بإيدينها الصغيرة وتبكي بصوتها الخايف والناعم والطفولي : صدقني فيه شبح

ضمها بقوة طفل له ويمسح علي شعراتها الناعمة ويكلمها بحنية وبحب وبعطف الكون : مصدقك ياقلبي وتطمني إنت معي ألحين

إبتسمت ودموعها تنزل متعلقه مرررة بهالولد الصغير وببراءة : ابي انام معك ويومها مافيه شبح بيذبحني

بعد وإبتسم بطفولية لها : انا قوي وإنت تدرين زين هالشي

ضحكت ببراءة وخوفها تلاشي بزر هي : ههههه مصدق نفسك

ضحك معها بمرح ورجع تسدح وتسدحت جنبه

دخلت فحضنه وغمضت عيونها

بطفولية وببراءة يضمها له يعشقها عشق طفولي مايعرف خبث : للحين خايفة ؟

إبتسمت وتضمه : لا يوم اكون معك مأخاف

وإبتسم وتطمن وبحب وحنية : وعد يابسمتي أكون جنبك طول حياتي

فرحت لوعده وماعرفت معناه : مارح تتركني ابد مو

ضمها وعدها وعد ثاني مايعرف معناه : ايوه وعد وبوعدك بعد إبتسامتك هدفي

تطمن قلبها وبصوت طفولي : تتكلم مثل الكبار

وإبتسم ويضمها : عشاني كاتب يالرسامة

غمضت عيونها وبصوت هادي وحست بألم بقلبها : وعازفة بعد

بصوته المطمئن والمرح وحب يفرحها : عندي هدية مررة حلوة بكرة اعطيها لك

بعدت بفرح بزر عنه : وش هي ؟

: سر

زعلت وحست بقلبها ينعصر : اي اي اي

مات خوف عليها ورجع ضمها : اخذت الدوا

تجمعت الدموع بعيونها وبصوت متألم وحاطة إيدها علي قلبها بقوة :إ..ي...ه ...أي

تجمعت الدموع بعيونه يتالم لألمها وضمها بقوة اكثر واكثر : لو اقدر كان عطيتك قلبي

بدي يروح عنها الالم بشويش : انا زينه

نزلت دموعه ويضمها : بسمة

بسمة للحين فيها الم : همممم

غمض عيونه بألم وبحنية عظيمه : إبتسمتي للموت زين وماتخفين من شي عشانك بسمة القوية

إبتسمت وبصوت هادي وضمته : إيه

فرح وبصوت هادي : بكرة نقوم بكير تشوفين معي شروق الشمس اوكيه

إستغربت وبعدت : ليش

إبتسم لها وحط إيده الصغيرة علي خدها الناعم الصغيرة : عشان تحين الامل داخلك واعطيك هديتك اللي جبتها لك

هزت راسها بمرح وفرح وطفولية ورجعت دخلت فحضنه

ضمها بقوة بزر وبصوت حبوب وبرئ : هرمونيكا

فرحت أكثر : وش لونها

وإبتسم : لوني المفضل واللي هو مثل قلبك الابيض

ضحكت بطفولية وهو بعد وقالت وببراءة :مررة مرررة أحبك

ضحك وببراءة طفل : هههههه وانا بعد احبك

بعد عشر سنين
****



لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-12-19, 06:36 AM   #4

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي



***
الفصل الثاني

يوم الخميس الساعة تسع الصبح كان اهلها يفطرون لين دخلت عليهم وعمها قعد عند الباب

إبتسام بفرح ومرح وصوت عالي وأخيرا رجعت لديرتها لوطنها الحبيب لرياض الغالي : السلاااااام وعليكم

الكل لف عليها وبفرح : وعليكم السلام

إبتسام ركضت لأمها وتكابر دموعها

ريتاج إختها الوحيدة قامت وصرخت بوناسة : بسوووووووم إنتتتتتتت !!!!!؟؟؟؟

إبتسام تبوس إيد أمها : يممممه حبيبتي

إم أسامة قامت وبفرح ضناها رجعت لحضنها سلامة غانمة : هلا قلبي هلا يممه شلونك

إبتسام تكابر دموع فرحها : زينه بشوفت الغوالي

ريتاج عيونها غرقت دموع : بسوووم حبيبتي رجعتي

إخوانها قاموا وابوها

أم أسامة ( حرمة بعمر 44 طيبة حنونة تحب عيالها وزوجها وبنتها إبتسام وتدعي تشفي وتتحسن صحتها ) ضمتها وتبكي : الف الحمد لله علي السلامة توه نور البيت

إبتسام ( بنت بعمر 19 تدرس سنة اولي بالجامعة تخصص علم الاحياء طيوبة حنونة عاقلة رزينه جمال سعودي شعر فحم طويل كثيف وناعم عيون كبيرة لونهم غريب لون رمادي وبشرتها بيضاء وشامة اعلي شفتها جهة اليمين طويله نحيفه تحب اهلها وتعزهم وأكثرهم إختها الوحيدة ريتاج واخوها احمد وهي عازفة كمان ورسامة بيكاسو علي قولت أسامة بس مريضة قلب من عشر سنين وكانت مسافرة علي المانيا هي وعمها وسوت عملية علي قلبها عساها تتعالج بس الدكاترة قالوا لها لازم عملية زرع قلب باسرع وقت وهي عندها إيمان قوي ومارح تحزن لو تموت المهم تعيش بإبتسامة مثل إسمها والكل يسميها إبتسام إلا ثلاث ابوها وعمها الغالي و....اوه شخص رابع بعد وهو .....( بعدين وتعرفون منهو ) وعندها فوبيا من الدرج عشانها طاحت عليه وصارت مريضة قلب وعندها فقر دم بسب ضعف قلبها وتتعالج عليهم كلهم ) : منور باهله يمه

ريتاج فرحانة : يممه خلني اسلم عليها

إبتسام ضحكت وبعدت عن امها اللي تمسح دمعتها : وش فيك رجة طول حياتك

ريتاج تضمها ( توأمها صورة طبق الاصل علي إبتسام إلا عيونها لونهم عسلي وشعرها بني طويل وجسمها ملاين شوي علي إبتسام وهي العربجية نمبر وان ومن وجوه البلاوي علي قولت أسامة وتدرس سنه اولي بالجامعة قسم إنجليزي ) تكابر دموع وناستها : وأخيرا رجعت اهبل فيك مليت بروحي

الكل ضحك

إبتسام فرحانة بين اهلها وناسها : مالت عليك وش لونك وش اخبارك

ريتاج بعدت عنها وبوناسة : لوني احسن من لونك واخباري توها صارت زينه

إبتسام : ههههه يالسودانية

ريتاج عصبت : بعينك

أسامة مل : ريتو وخري

ريتاج بغضب : ريتو بعينك ...كم مرة اقول لاتنادوني ريتو هاذي الدلع

إبتسام تسلم عليه : ماعليك منها بزر

أسامة سفه ريتاج يدري ماتسكت ابد : شلونك شخبارك الف الحمد لله علي السلام

إبتسام : االله يسلمك اخباري زينه وإنت شخبارك يالشيخ

أسامة ( الولد الكبير بعمر 25 كمل دراسة والحين يشتغل بشركة ابوه وعمه وماسك كلش فيها تقريبا وهو مزيون جمال سعودي وجسمه عضلاتي بسب روحة النادي كل يوم وريتاج تسميه جون سينا وكل البنات يخقون عنده بس هو عاشق بنت وحدة ويتمني نظرة من عيونها العسلية يحب بنت خالته هديل ) : الحمد لله

ابو أسامة ( رجال بعمر 46 سنة عنده شركة مع اخوه الوحيد وإختهم إم مصعب يدرون نصيبها ويعطونها حقها كل شهر ويحب عياله وزوجته ويعز بسمة واجد ويدعي الله تشفي ويدفع الغالي والثمين ويبعثها علي اخر الدنيا المهم تشفي وتتعالج ) وبحنية الابو : حياه الله غناتي

إبتسام تبوس إيده وتكابر دموعها :حياك الله يبه وشلونك وشخبارك ؟

ابو أسامة ضمها وباس راسها : زين يالغالية وإنت شخبارك عساك بخير

إبتسام بوناسة : بشوفتك بالف خير يانور عيني

ابو أسامة : الحمد لله فيك الم

إبتسام : لا يبه الحمد لله

سامر ( الولد الثاني بعمر 24 يدرس بالسنة الخامسة طب حلمه يتخصص جراحة قلب ويصير دكتور مشهور ويعالج إخته عشانه يحمل نفسه سبب مرضها وهو يدرس بجد عشان يحقق حلمه ووجوه البلاوي ( بعدين تعرفونهم ) يسمونه الدافور ..وعن جماله مملوح وبشرته سمرة وشعره كثيف وكل همه طبه وخرابطيه والحب بأخر خانة بالترتيب عنده ...ويحب إخته إبتسام ويعزها اكثر شي بالدنيا ) : نورت الرياض

إبتسام تسلم عليه : منورة بالدكتور سامر

سامر ضحك وفرحان إخته رجعت بعد ثلاث شهور علاج بألمانيا : هههه شلون كان علاج إنشالله زين

إبتسام : تمام الحمد لله ...ولفت علي اخوها الغامض : وشلون شارلوك هولمز

أحمد ضحك يضحك بس معها يسولف بس معها يحبها يعزها وقليلة تفهمه تحس فيه تتالم لألمه وتفرح لفرحه مايتكلم ومايقول شي قدام احد بس صفحة بيضا قدامها

أحمد ( الولد الثالت يدرس باخر سنه بالثانوية بقسم العلوم جماله جمال امراتي عيون نعسانة سودة وخشم طويل حاد وملامح خليجية وسكسوكة حلوة تذبح كل البنات يخقون عنده يوم يلبس ثوب وهو مغرور وغامض للكل إلا احب الناس علي قلبه إخته إبتسام ويبي يدرس طب عشانها بس هي رافضة وتقول له إدرس فيزياء عشانه شغفك ....مايعتذر مهام من كان ومايستسلم ويرضخ لكل شي إلا قلبه ويفكر فكل شي إلا إنه يحب )

احمد إبتسم بحنية لها وضمها : زين يالزين وشلونك

ريتاج بفرح : زينة زينة

إبتسام ضحكت

أحمد لف عليها : احد سألك

ريتاج تطنز : توأمي وعادي اجاوب بدالها

سامر : بسك فلسفة

ريتاج تذكرت شي وسفتهم وركضت لتلفون : اروح انشر الخبر ...مب فاضية لكم

أحمد : بدت العربية تشتغل

ريتاج سمعته وتستهبل ورايحة حق التلفون : مشكور والله علي المديح اخوي

احمد سفها وإبتسام لفت علي أمين اخر العنقود : وشلون الجندي
أمين ( الولد الصغير يدرس ثانية إعدادي وهو يهبل وحلمه يصير جندي بطل ويدافع علي حدود وأمن وطنه الغالي ويعشق الكرة والبلاستيشن ): زين الحمد لله وشلونك ؟

إبتسام تبوسه : مشتاقة لك يانور عين بسمة

أمين يبوسها : وانا بعد ومشاق مررة حق الكيك حقك

الكل ضحك

إبتسام : هههه ليش ماسوت لك ريتاج

أمين كشر : هذيك سوادنية ماتشتغل شي ولو تسويه بالمقابل

ريتاج تصارخ من عند التلفون اللي يرن برقم بيت خالتها : سمعتتتتتتتك هين افضي لك ....أمين طلع لسانه لها

الكل : هههههههه

إبتسام تبوس خده ودها تأكلها : ههه ابشر أطيب كيك لأطيب أمينوووه

أمين فرح وضمها : تسلمييين يأحلي بسووومة بالمملكة

إم أسامة : هههه مو لله

أبو أسامة مشي حق اخوه يسلم ويأخذ علومه وعياله بعد سلموا عليه وام أسامة اخذت علومه يوم تستررت منه

( بعادتهم البنات يتحجبون بس قدام عيال العم والخال ومايحطون لثمة قدامهم )

أبو أسامة عزم اخوه يفطر معهم بس هو رفض وقال المساء يجون يزرونهم ويتحمدون لإبتسام برجوعها بخير ورجع لبيته يتطمن علي اهله فارقهم ثلاث شهور وهو اللي يسافر مع الغالية مثل مايسميها عشان علاجها وهو اللي يتكفل بكل شي عن علاجها وبعدين تعرفون السبب

إبتسام قعدت تفطر مع اهلها وتقول شصاير معها بألمانيا وتسولف معهم مشتاقة حيل لهم وأولهم إختها ريتاج مشاقة لسوالفهم وهبلهم ( اقصد هبل ريتاج إبتسام عاقلة مب حال ريتاج ملقوفة مهبل مرجوجة عربجية وجه بلاوي ....الخ

ابوها قام للشركة مع ولده يوم إجازة بس عندهم شغل عالق وأحمد طلع لنادي وسامر للسمتشفي دراسته ماتسمح له يرتاح وأمين دق علي راشد ولد عمته ام مصعب يجي يلعب معه

ريتاج كملت جولتها الاخبارية وإيجت تتليقف أكثر عن إبتسام

أبو بدر وصل حق بيته وحصل عياله يفطرون : السلام وعليكم

العيال لفوا عليه

أماني قامت بوناسة وركضت له : يبببه رجعت

ابو بدر ( رجال بعمر 47 رجال حنون وطيب يحب عياله ويعزوهم ويحقق لهم طلاباتهم ويحب إبتسام اكثر منهم كلهم وكانها بنته ويحب زوجته ام بدر حب جم ويرخص الغالي عشانها وللحين يتغزل فيها ويحرجها قدام عيالهم يموت علي خجلها بعد ثلاثين سنة زواج وهو كل كلامه مزحه وفارس يقول عنه فيه روح الشباب ) : للحين مارجعت يبه

اماني ضحكت وحبت إيده ( بنت بعمر 18 تدرس باخر سنه بالثانوية بقسم الادب تكره الدراسة وتتمني تنمحي عن وجه الارض ووهي العربجية نمبر تو وجه البلاوي نمبر فور ملقوفة مرجوجة بحال ريتاج بنت عمها وعن جمالها حلو هادي شعرها بني قصير اسفل أذنها قصته مرتفع من جهة ونازل من جهة وجسمها ملاين شوي وهي تحب طلال ولد خالة ريتاج وإبتسام واخوهم من الرضاعة بعد وهو وفارس ) : هههه نورت الرياض الف الحمد لله علي السلامة

أبو بدر باس راسها : الله يسلمك وشلونكم وخباركم

أماني : تمام يبه الحمد لله

فارس ( الولد الثاني بعمر 23 يدرس بمعهد وهو وطلال نمبر تو وجه البلاوي وهو مهبل وملقوف ويحب يعرف كل شي اول واحد وحياته ضحك في هبل في لعب والبنات عنده مشوينات مزيونات المهم يتغزل ويتغزل وهو اخو إبتسام وريتاج من الرضاعة مثل ماقلت وجماله طبيعي بس هو يهتم بنفسه وجماله ويخلي الكل ينهبلون عنده ويذبون قدامه ) يحب إيد ابوه : حياه الله الوالد نورت الديرة

ابو بدر : حياك ياوليدي وشلونك وشخبارك عسي كنت سند لأمك بغيابي

فارس رز حاله : ايوه يبه تطمن الحمد لله كل شي بخير

ابو بدر إبتسم يعرف بلاوي ولده وبنته ولف علي مني : وش لونك يبه

مني تبوسه وتسلم عليه : زينه والحمد لله يبه وإنت شخبارك شلون سفرك

ابو بدر : بخير يبه الحمد لله

مني ( البنت الثانية بعمر 17 تدرس سنة ثانية بالثانوية بقسم الادب مغرورة وعزيزة نفس تشبه إبتسام مرة والكل يقول هي اللي توأم إبتسام مو ريتاج وعندها شامة اسفل شفتها وشعرها بحال شعر إبتسام كلش يتشابهون وهي ماتتعتذر وماترضخ لشي والبلاوي البنات ( ريتاج واماني ) يسمونها الطاوس ) : الحمد لله

سهي (اخر العنقود الدكتورة الصغيرة تحب وتعشق النت وطول الوقت وهي علي الانترنت والبلاوي سمونها غوغل وحلمها تصير دكتورة مشهورة وتعالج كل المرضي وتدرس بالسنة اول إعدادي بنوتة ملاك وتهبل وشعرتها شقر وعيونها خضرا تشبه عيون امها ) حبت إيد ابوها : شلون ابوي الغالي

ابو بدر إنحني لها وصار بطولها وقرص خدها : يوم شفت سهي الغالية صرت بخير

سهي فرحت وضحكت : ههه طولت خليتنا نشتاق لك

ابو بدر يبوس راسها : السموحة ماعدا ارجع اسافر وانا ابوك

الكل ضحك

سهي : ههههه زين

ابو بدر ضحك : هههه وين امكم

فارس نادى : يمممه يمممه

طلعت حرمة من االمطبخ يوم سمعت صوت مألوف وبفرح يوم شافته : ابو بدر هلا حياك الله ليش ماقلت إنك راجع

ابو بدر مشي لها وباس جبينها : مفاجأة حق ام عيالي ...هاه علمني زينه المفاجأة

ام بدر إستحت والعيال ماسكين ضحكتهم

ام بدر بحيا : الف الحمد لله علي السلامة

ابو بدر إبتسم : الله يسلمك وشلونكم في غيابي

أم بدر : بخير تطمن الحمد لله

ابو بدر إرتاح : وين الاكل ميت جوع

الكل ضحك وقعدوا يفطرون ويسولفون

اماني بوناسة : يبه شلونها إبتسام رجعت مب

أبو بدر : ايوه يبه رجعت وهي بخير وبالبيت

ام بدر : وشلونها وشلون صحتها والعملية

ابو بدر : بخير الحمد لله والمساء تزورنها وتتطمنون عليها

اماني كشرت : ليش نزورها ألحين

مني : لا هي تعبانه توها وصلت من السفر نتركها ترتاح الحين والمساء نزورها

ام بدر : ايوه صادقة

اماني إنقهرت : زين

فارس واللقافة : اماني ننشر الخبر

اماني بسخرية : وريتاج وش شغلتها

الكل ضحك

فارس : هههه صح بس اتصل علي طلال اعلمه يمكن ماسمع

اماني : هههه زين

ام بدر بوناسة : ابو بدر ولدك بدر دق علينا يوم السبت بإذن الله يرجع للمملكة

ابو بدر بفرح : ايوه كلمت وعلمني وقال إنه راجع

فارس بوناسة : وأخيرا بغت هالدكتوراة تطلع

اماني : عشانه دلخ وشوله دكتوراة شهادة علي الجدار

الكل تسدح ضحك

ابو بدر : ههههه ليته فاهم مثلك كان ريحنا من سفره

اماني تفشلت والكل مفقع ضحك اكثر

ابو بدر : هههه اتوقع مافيه شهادة بتحصلينها السنة

اماني مفتشلة وبسرعة : لا لا امزح بس

فارس : هههه زين كم النسبة اللي معولة عليها

اماني ناظرته بغضب : 100 كاملة

سهي : هههههه في الحلم

وضحكوا كلهم

اماني بتحدي : هين بتشوفون

وكفوا سوالفهم

نرجع لإبتسام وريتاج
***
نهاية الفصل الثاني




لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-01-20, 09:19 AM   #5

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي


*****
الفصل الثالث

كانوا قاعدين يسولفون مع امهم

ام أسامة : شلون ام محمد وبنتها أسماء

إبتسام : زينه يمه وترا تبلغك سلامها

إم أسامة : الله يسلمها والله مادري شلون أجازيها وانا امك

إبتسام : ايوه يمه كانت لي ام بالغربة وأسماء إخت جزاهم الله كل خير

أم أسامة : كثر الله خيرهم يوم يجون علي السعودية اعزمهم علي بيتي واخدمهم براسي

ريتاج تضحك : هههه وش عندك يممه

أم أسامة : ناس وحطوا إختك بعيونهم وكانوا لها اهل وناس واخدمهم وقليلة عليهم

إبتسام : ايوه يمه ترا عزمتهم اول مايجون يقعدون ببيتنا

ريتاج بخبث : والله ليكون مشتاقة لهم

إبتسام عصبت وخربتها : ايوه حيل مشتاقة لهم

ام أسامة : متي يجون يمه

إبتسام تناظر ريتاج بغضب : أسماء تقول شهر شهر ونصف يجون

أم أسامة : ودكتورك بعد

إبتسام إستحت لطاريه : مادري يمه يمكن

ريتاج تغمز : إلا شلونه الدكتور

إبتسام عصبت " وش عليك إنت وش لونه " : زين

ريتاج تهبل فيها ترفع وتنزل حاجب لها

أم أسامة : والله ذاك الدكتور دخل قلبي يوم يجي أتشكره بنفسي

ريتاج ضحكت وإبتسام تناظر أمها : ليش يمه

ام أسامة : تقولين كان لك اخو وسند

إبتسام تذكرت ذيك الايام الحلوة وإبتسمت بحبور لها : الصراحة لله ايوه يمه عاملني مثل وحدة من اهله واكثر
ريتاج بخبث : والله ناس خير وكرم

إبتسام خاقة علي ذكرياتها الحلوة : إيه

ام أسامة : جزاهم الله كل خير

ريتاج : بسووم شلون اسومة

إبتسام تبعد هذولا الذكريات " مستحيل يحبني " : زينة وتسلم عليك وبعثت لك شي معي

ريتاج إشتغلت اللقافة وبفرح : إحلفي واصدق وش هي قولي قولي

إبتسام حبت تحرق اعصابها : سربرايز ..بعدين وتعرفين وش هي

ريتاج عصبت : ترا تتكلمين وتقولين وش هي او إتوطي بمسارينك

إبتسام بدلع : يممه شوفيها

ام أسامة عصبت : ريتاج بشويش عليها ترا هي مريضة وبعدين إصبري ورح تعرفين وش هي

ريتاج تهدد وبين اسنانها : هين يابسووم النذلة

إبتسام إبتسمت بنصر : يمه عن إذنك اروح انام مرة تعبانة

أم أسامة باستها : ايوه ياقلبي روحي نامي وإرتاحي ..المساء يجون اهلك ويتطمنون عليك

إبتسام حبت راسها وقامت : إنشالله
ريتاج قامت معها : اروح معك

ام أسامة : وين معها إتركيها ترتاح

إبتسام : ههه ماعليه يممه انا تعبانة وهي تبربر علي راحتها
ريتاج تتمسكن * مسوية فيها القط ياكل عشاها * : افا عليك وانا اقول إختي حبيبتي الوحيدة أتطمن عليها واخذ علومها

إبتسام : إيه هين صدقتك يام قلب رهيف

ريتاج تسحبها : مالت عليك

أم أسامة ضحكت : هههه ريتاجووه إتركيها تنام زين

ريتاج تستهبل : لا تشغلين بالك يمه بالحفظ والصون

إبتسام تمشي معها : ليه امانة ضايعة

ريتاج سفهتها : هاه بسوووم شخبار ناس المانيا

إبتسام تدري عنها : قلت لك بخير

ريتاج إنقهرت بس مابينت " إبتسام نذلة " : زين شخبار دكتورك محمد

إبتسام إستحت غصب لطاريه : زين

ريتاج عصبت : هذا اللي طلع معك ( تقلدها ) زين

إبتسام عصبت : وش تبين اقول وبعدين وش عليك إنت من اخباره

ريتاج تطنز : ابد يالغيورة حبيبي إختي أسال عنه وبس

إبتسام ماسكة صرختها : رتوج

ريتاج من الاخير : بسك نذالة وعلمني شصاير معك إنت وهو

إبتسام عصبت اكثر : وش هاذي انا وهو الرجال دكتوري ومايحبني إفهمي

ريتاج بثقة : والله ليش كل ماقلت لك تقولين توه كان بالغرفة وطلع

إبتسام بغضب : وبعدين الرجال دكتور وانا مريضته ويجي عندي يسوي شغله وبس

ريتاج بشك : كل ساعة وهو يتطمن ويسوي شغله

إبتسام معصبة : عمي ابو بدر وصاه علي وهو دامه بالمستشفي ودكتوري يجي يدخل ويطلع

ريتاج مو مقتنعه : بس كذا

إبتسام تنهدت : اووف ايوه علابالك اكذب

ريتاج تهبل فيها : لا ماتكذبين بس اكيد لمح لك بحبه لك

إبتسام بتبكي : ريتاج واللي يعافيك والله صدع راسي ليش ماتبين تصدقني

ريتاج ماسكة ضحكتها : عشانه حاسة إنه يحبك

إبتسام سفهتها ومشت مو عشانها عشان نفسها اول شي ماتبي تعيش بحلم إسمه محمد ويطلع وهم وسراب ويتعذب قلبها المريض الضعيف

ريتاج لحقتها : يله سمعني شصاير بألمانيا

إبتسام بطولة بال : وش كنت اقول لك بالموبايل

ريتاج فرحت : ماعليه مو ورانا شي خلنا نسولف

إبتسام بدلعها الرباني : ريتاج وقسم بالله تعبانة ودي انام

ريتاج فقعت ضحك : ههههه فطرتي قلبي نصفين نامي وإرتاحي ويوم تصحين ونسولف

إبتسام تستهبل : يعني مافيه مفر

ريتاج : هههه نفر

إبتسام تنهدت : اه زين زين انام والمساء نسولف وبعدين ادري عن الملقولة الثانية الله يجرينا من لسانها الطويل ابو مترين

ريتاج فقعت ضحك ودخلت معها حق غرفتها اللي كلها احمر ستاير وحرامات ورد وشموع إبتسام قالت قبل إنها بعد اسبوع وترجع وريتاج جهزت كل شي لها مفأجاة حلوة لها وإبتسام فرحت فيها وتشكرتها وعطت لها هديتها من أسماء وكانت تذاكر عبارة عن قلعة فينيسيا داخل كرة ثلج موف عشان ريتاج تعشق البنفسجي ومرة فرحت فيها ودقت علي أسماء تتشركها

إبتسام علي طول غفت ونامت يوم غيرت ملابسها

ريتاج كملت سوالف مع أسماء ولفت وشافتها ملاك نايم راحت لها وغطتها وباست خدها الناعم وبحب : الحمد لله وأخيرا رجعت للبيت بدعي لربي تمين طول حياتك زينه ومافيك الام ....طلعت عنها بعد ماشغلت المكيف وطفت الضوا وسكرت الباب

***
نهاية الفصل



لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-01-20, 09:26 AM   #6

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي



*****
الفصل الرابع

فارس دق علي طلال

طلال كان منسدح بغرفته والملل مأخذ مفعوله معه

طلال ( ولد خالة ريتاج وإبتسام واخوهم من الرضاعة رضعوا من ام أسامة وهو خوي فارس الروح بالروح واخوه بعد من الرضاعة ملقوف ونمبر وان وجه بلاوي ويحب يطيح قلوب الناس بمقالبه ...يدرس بالمعهد معه ومأخذ الزين كله شعره مطوله شوي اسود ناعم مرة وعيونه كبيرة ولها رموش كثيفة بحال البنات وبشرته مرة بيضا وخشم طويل حاد وهو طويل وعريض جسمه خيالي معضل والبنات خاقين عنده وهو بحال فارس يعشق يتغزل فيهم بس عقله سرقته أمونة حياته إخت أعز اصحابه ) رن موبايله ورد

طلال بضجر : الوووو

فارس برجة : صباح الخير وينك

طلال يطنز : الحمد لله وإنت شخبارك شعلومك

فارس يستهبل وبصوت رومنسي: زين حبيبتي وإنت شخبارك حياتي

طلال قعد وعصب : فرووووس

فارس ضحك : هههه بسك هبل علي وينك فيه

طلال إبتسم " هين اقلبها لك " : بالمريخ ...وين بكون يعني بالبيت

فارس : ههه قم نطلع للنادي

طلال قام : والله فكرة احسن من قعدة البيت مثل الحريم

فارس تذكر : زين قل حق يزيد يطلع معنا بعد ...إلا سمعت

طلال بسرعة وبثقة : إبتسام رجعت قالته الاخبارية الاولي بالسعودية

فارس فقع ضحك : ههههه اوكيه إنت دق علي مصعب وفهد وانا إخوانك

طلال يستهبل : زين تامر بشي بعد ..ياقلبي

فارس : هههه سلامتك ياحبي

طلاا عصب : مالت عليك يالمخنث ....وسكر منه

فارس عصب وصرخ : طلاااااااال

طلال يضحك : بغي يهبل فني هبلت فيه ..علي هامان ياون

ونزل حق اهله وحصلهم قاعدين يسولفون ويشوفون الاخبار

طلال : السلام وعليكم

الكل : وعليكم السلام

ابو طلال رجال بعمر 45 عنده شراكة مع ابو مصعب يحب عياله وزوجته ويحقق طلاباتهم وهو حنون وطيب بس صارم

ام طلال إخت إم أسامة الوحيدة سند وعون لزوجها وتحب عيالها وتدلع بناتها وتحب إبتسام وريتاج وتعزهم مثل بناتها

يزيد الولد الثاني بعمر 21 يدرس إدراة اعمال وحلمه يصير اول سيد اعمال بالمملكة والكل يسمع بإسمه ويحسب له حساب وعن جماله مزيون واحلي شي فيه غمزاته اللي تظهر يوم يضحك وهو عاقل مب بحال طلال المهبل
هديل بنت حنونة طيوبة دلوعة ورقيقة بعمر إبتسام وتدرس تاريخ بالجامعة تحب أسامة وتتمني يفكر فيها وعن جمالها زينه

فرح اقرب وحدة لمني تدرس معها بالثانوية رقيقة وهادية ودلوعة وريتاج تسميها ارق من فراشة وعن جمالها طبيعي بس شعرها الميال لأحمر زادها فتنة وشفايفها المنتفخة شوي زادتها روووعة

طلال : يزيد قم نطلع للنادي مع العيال

يزيد كان منسدح ورافع رجوله وحاطهم علي طاولة الصالة ولاهي بالموبايل ( سامسنغ ) لف له : صادق مليت ...وقعد

فرح كشرت : قلنا نروح حق إبتسام نتطمن

طلال : المساء ونروح اكيدة تعبانة كانت مسافرة البنت

هديل إنقهرت هي بعد

ام طلال قامت : صادق ارجع علي إختي أتطمن

ابو طلال بمزح : عيال هالمرة تطلع مليار ريال امكم كل شوي تتصل علي إختها تتطمن

العيال: هههههههههههه صح

ام طلال ضحكت : ههههه إدفع وإنت ساكت

ابو طلال : هههه فداك يالغالية

إم طلال إستحت والعيال ماسكين ضحكتهم

طلال ضحك : ههههه احلي يالرومنسي
العيال فقعوا ضحك

ابو طلال مسوي فيها حازم : مو كنت تقول تبي نادي اطلع يله

العيال يضحكون

طلال : هههه ابشر طالع

ام طلال مشت حق التلفون وهي مستحية

وطلال طلع هو ويزيد

طلال دق علي مصعب

مصعب كان بسيارته يسوق ورد : هلا بالشيخ

طلال : هلا والله وغلا حياك

مصعب ضحك : هههه شعندك رايق
طلال يستهبل : شفت لي بنت مزيونة توها فايته

مصعب ضحك : ههههه الله ياخذ بليسك قل امين

طلال : ههه امين وينك فيه

مصعب : مافيه وش خبارك

طلال : مب فاضين وبعدين تكسر جبل وش لي باخبارك

مصعب يدري إنه يمزح : مالت عليك الله يحفظ لي صحتي وعافيتي ...بسيارة طالع ل

طلال : شعندك إنت شغل في شغل

مصعب بضجر : الوالد الله يهداه
طلال : الله يعينك كنت اقول طالعين لنادي مع الشباب تخاوينا

مصعب : إنشالله ساعة زمان اكون فيها

طلال : ازين ناطرينك

مصعب : إنشالله تبي شي بعد

طلال : سلامتك فامان الله

مصعب : فامان الكريم ...وسكر

ولد بعمر 24 رجال بمعني الكلمة عاقل كمل دراسة ويشتغل مع ابوه بالشركه شايل اهله بعيونه وعن جماله مزيون ويطيح الطير من السما واحلي شي فيه جسمه والكل يقول له بطل سنيما والبنات ينذبحون عنده بس هو كل همه شغله

ابو مصعب رجال عنده من الحلال الكثير يحب عياله ويبغي يعيشهم ملوك ويحب زوجته

ام مصعب سند وعون لزوجها وتحب عيالها وتهتم لطلباتهم وتحقق امانيهم

مدي وندي التوأم الزين والمزيون بنات بعمر 16 يدرسون بالاولي بالثانوية الاهلية مع مني وفرح بس كل وحدة بجمالها ورقتها ودلعها واحلي شي فيهم يوم يتكلمون مع بعض ويصدعون راس مصعب

راشد اخر العنقود بعمر امين يعشق الكرة ويبي يصير ياسر القحطاني ويموت علي البلاستيشن ويحمل كل الالعاب الجديدة

يزيد دق علي فهد وهو ولد خاله واقرب الناس له

فهد كان مع اهله قاعدين يسولفون عند المسبح

فهد لابس بس البنطلون ومنسدح علي ظهره علي الكرسي الطويل

نوف لابسة بيجامة أصفر حرير ومدخلة رجولها بالمويه وتلعب

ابو فهد ماسك الجريدة ومدخل رجوله بالمويه ويشرب قهوته العربية

ام فهد تشرب قهوتها التركية وماسكة مجلة ازياء تناظرها وتختار فساتين تناسب عمرها وتناسب بنتها

فهد ولد بعمر 21 يدرس إدراة اعمال مع يزيد ولد عمته وهو الولد الوحيد حق رجل الاعمال منصور بن علي وعن جماله مملوح وهو ولد عاقل ويعز إخته الوحيدة نوف مرة ولو يشوفها تبكي يبكي معها يحبها ويحقق كل طلباتها

ابو فهد رجال عنده من الخير الكثير واسهم وxxxxات وكل حلاله لعياله الاثنين نوف دلوعته واميرته وفهد اميره وزوجته ملكته وهو حنون وطيب بس بالشغل صارم

إم فهد الحرمة العاقلة الرزينة اقرب وحدة لأم طلال تحب زوجها وعيالها الاثنين تدلع نوف ومعروف عليها تهتم ببشرتها وجمالها وهي بعمر 40 بس اللي يشوفها يقول بعمر العشرين ونوف تستشيرها بكل شي يخص عالم الجمال والموضة

نوف البنت الدلوعة والاميرة تطلب يتحقق تتمني تحصل وهي اقرب الناس لإبتسام تدرس بالجامعة معها وهي حنونة طيبة وتكره شعور الغيرة والحقد وعن جمالها هادي وعيونها عيون سود عربية كبيرة ولما تحط لهم كحل تضيع اللي حولها

فهد يرد علي يزيد : الوووو

يزيد : الوووين صباح الخير شخبارك

فهد : صباح الخير الحمد لله وإنت شخبارك

يزيد : زين ..شعندك.. فاضي

فهد بملل : ايوه لاشغلة ولا مشغلة وإنت

يزيد : طالع للنادي مع العيال تخاوينا

فهد قعد : اي والله مليت ..منهو طالع

يزيد : انا وطلال ومصعب وفارس وعيال عمتك

فهد فرح شوي علي الاقل يطلع يغير جو : زين هذا طريقي لكم
يزيد : إنشالله... نسيت اقول ترا إبتسام رجعت ..سمعت ؟!

فهد إبتسم : ايوه دقت ريتاج تقول لنوف

يزيد ضحك : هههه نسيت وكالة الاخبار السعودية

فهد ضحك : هههه صادق يله اشوفك بالنادي ...تامر بشي

يزيد : سلامتك فحفظ الكريم

فهد : فحفظ الرحمان ...وسكر منه

نوف كانت تسمع له وكشرت : لا تقول بتطلع

فهد قام بيلبس ثوبه اللي كان فاسخه : ايوه العيال بيطلعون لنادي

نوف بقهر وبدلع : فهوود بسووم رجعت وانا حيل مشتاقة لها

فهد كشر وفهم عليها : نوف البنت توها وصلت واكيد طول الليل بالطيارة وتعبانه إتركيها ترتاح والمساء تزورينها

نوف بقهر : بليزززز

إم فهد رفعت عيونها عن المجلة : صادق يممه المساء وتزورينها وتتطمنين

نوف إستغلت الفرصة : وانام عندها بعد

إم فهد : هههه إنشالله

فهد تنفس : زين انا طالع تبون شي

نوف تدلع : شكلاطة غلاكسي

فهد ضحك : هههه نفسي اطلع بيوم وتقولين ماتبين شي

نوف : هههه بالحلم
فهد : هههه يمه حبيبة قلبي وإنت شتبين ؟!

ام فهد : سلامة قلبك يممه إنتبه لنفسك

فهد : إنشالله

ابو فهد : ياوليدي رح حق ال وشف منهو فيه

فهد إستغرب : يوم عطلة يبه

ابو فهد : ايوه ادري ياوليدي بس موصي علي ه سلع من الامارات واليوم توصل رح شفها

فهد كشر : إنشالله هذا طريقي لها

ابو فهد : الله يرضي عليك

فهد تبسم ومشي له حب راسه وحب راس امه وطلع عنهم راح لل ولحق لعيال لنادي وفلوها لما لعصر ورجعوا لبيوتهم تغدوا ومشوا حق بيت ابو اسامة

إبتسام صحت من نومها تغسلت وصلت فرضها ولبست ملابسها ورحبت بالكل مع امها وإختها وقعدت سولفت مع البنات وراحت حق الشياب والعيال شافوها وتطمنوا... كلهم يحبونها ويهتمون لها مصعب وفهد ويزيد كلهم يعتبرونها إخت لهم وهي سلمت عليهم وكانت متحجبة وقعدت شوي ورجعت دخلت للحريم

الكل رجع لبيته ينام ويرتاح يوم تطمنوا عليها إلا أماني ونوف اللقافة ماكلتهم اكل نوف مب ملقوفة بس هاذي إبتسام مو غيرها ولزوم تسمع كل شي وخاصة إبتسام قالت لها بالموبايل فيه سالفة ابي اقول لك عنها يوم أشوفك وهي ميته لقافة لين تسمعها

إجتمعوا بغرفتها محاصرينها

إبتسام تدري عنهم : خير وش جمعكم ليش تناظروني كذا

أماني تغمز لها : نبي نسمع كل شي صار معك بألمانيا

إبتسام كشرت : وش كنت ابربر بالموبايل وقبل ساعة مع الحريم ومعكم

ريتاج : بس نحن نبي نسمع شي ثاني ماقلتيه قدام الحريم

إبتسام مسوية فيها غبية : شي ...مثل شنو !!؟؟

نوف ماسكة ضحكتها والله لتشويها إبتسام : شي مثل الدكتور محمد بن سلمان

( ادري بتقولون يشبه إسم ولي العهد ترا ماقصد شي إسم وبس )

إبتسام عصبت وناظرتها بغضب " النذلة هين يالدوبة "

أماني : ترا نسمع لك تفضلي

إبتسام معصبة من نوف : وش اتفضل الظاهر ماتفهمون الرجال دكتوري وبس

ريتاج بثقة : علينا يالولهانة

إبتسام بغضب : وبعدين

اماني ناوية عليها : ولا قبلين إنت كل ماندق عليك تقولين جاب لي اكل ..جاب لي كتاب... توه طلع ...يجي كل ساعة يتطمن علي

إبتسام " هذولا نذلات انا ابي انسي وهم ناوين علي " : اماني عادي الرجال يسوي شغله

نوف : وبس إنت المريضة او شنو ؟ كل ساعة والثانية راز كشته بغرفتك

إبتسام عصبت " شدخلك إنت " : لا حول ولا قوة إلا بالله

ريتاج ضحكت : هههه نوف ترا إختي ماترضي علي حبيب القلب

إبتسام لفت لها بغضب

نوف تستهبل وبدلع يلوع القلب : اوبس سورري ياقلبي ماقصدت

أماني عصبت منها : سمعينا حامت كبدي من دلعك

إبتسام ضحكت غصب

نوف عصبت : مالت عليك ياشيخ الشباب

اماني بغضب : ترا مب فاضية لك سمعينا ازين لك

نوف :روحي عني ...عاد انا الفاضية لك

اماني تناظرها بغضب
ريتاج بغت تغير السالفة وقامت : اروح اجيب بوب كورن وشبس منهو تبي ؟؟

إبتسام بسخرية : والله ليش بتحضرين فلم

ريتاج تغمز لها : ايوه عنوانه حب بسمة ومحمد خارج حدود الديرة

إبتسام صرخت فيها : ريتااااااااج

الثلاثي تسدحوا ضحك

اماني تزيد عليها : جبي بعد جوز وبندق عشان نركز عدل مع الاحداث الرومنسية

ريتاج : إنت تامرين امر

إبتسام معصبة : نذلات

نوف : يله عاد لاتسوين فيها سالفة علمينا وريحينا

إبتسام والشرر يطلع من عيونها : ترا إنت شغلك بعدين يالنذلة شدخلك بين المهبل

نوف ضحكت : هههههه إنشالله

أماني : ههههه احسن حتي تقولين شص معك

إبتسام بطولة بال : ماصار شي إفهموا

نوف : نحن نقرر

إبتسام عصبت : ترا من الحين اقول لا تصدعون راسي وتقولون بس هذا اللي ص معك

أماني : خلك صادقة وقولي كل شي ونحن يومها نحكم

إبتسام تنهدت من قلب : يارب عونك

الثنتين ضحكوا ورجعت لهم ريتاج ومعها العدة اللازمة حق فلم مشوق
نوف تناظرها : والله اللي يشوفك يقول من جد بتحضرين فلم

ريتاج ماسكة ضحكتها : وش رايك ترا هاذي قصة حب براد بيت وأنجلينا

إبتسام تدعي عليها : حبك حب

ريتاج عصبت : وجع تدعين علي

إبتسام بوثوق : ايوه عشان لابحياتي شفت إخت مثلك

ريتاج : ترا بسكت بس دامك مريضة او كان تصرفت معك تصرف ثاني

إبتسام تطنز : مشكورة حق التفهم والتسامح

اماني ملت : إتركينا من البربرة وعلمينا عن اللي ص معك يله تفضلي كلنا اذان صاغية

إبتسام للحين تدعي : عساها تفقع إنشالله

اماني عصبت : وجع يوجعك يالدوبة تدعين علينا

إبتسام : ايوه واعلي مابخيلك إركبيه
نوف خشت قبل ماتبدي الحرب : بسوومة بسك نذالة وقولي شص معك

إبتسام تنهدت وبرجا : تكفون إفهموا الرجال مايحبني

ريتاج : ماعليه حياتي خلينا نسولف مو وارنا شي

نوف واماني إستغربوا شقلب المتوحشة حق الحنونة

إبتسام ضحكت غصب : ههههه كل شي تسوينه عشان ترضين فضولك

وضحكوا كلهم

ريتاج : هههمه احلي يالذكية يله تفضلي
إبتسام إبتسمت : ههههه زين ...قبل ثلاث شهور
****
نهاية الفصل



لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-01-20, 09:34 AM   #7

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي



***
الفصل الخامس

قبل ثلاث شهور
نزلت إبتسام وعمها بمطار برلين عاصمة ألمانيا وإتصل ابو بدر علي شخص يعرفه عدله وبحال ولده

عند ذاك الشخص كان نايم بمكتبه من التعب ويحلم "كمل عملية مع دكتوره المشرف وطلع لمكتبه في المستشفي اللي يملك فيه أسهم وهو عضو إدارة بعد وراح علي مكتبه وأول مافتح الباب لفت له بنت وتم يطالعها ومستغرب وش جابها علي مكتبه ويطالعها من فوق لتحت وهي مبتسمه وتتكلم بس مافهم شي وأرتبك من جمالها وحلاوتها لابسة عباية أسود مع أبيض وحجاب أسود مطلعها لولو بصدفتها سمع شي واحد بس ...انا بسمة " وقطع عليه صوت الموبايل ورد وفيه النوم
ابو بدر : الوووو محمد ياوليدي

محمد فز : هلا عمي شخبارك

ابو بدر : زين الحمد لله إنت شخبارك

محمد يفرك عيونه : بخير ياعم

ابو بدر : ترا وصلت بعد شوي أجيك

محمد طالع ساعته : حياك إرتاح وساعتين زمان تعال للمستشفي عشان مشغول الحين
ابو بدر : زين إبعث عنوان المستشفي

محمد : ابشر ..سكر منه وقعد يفكر فحلمه وفنفسه " كأني كنت احلم ببنت بمكتبي وإسمها بسمة " طالع حوله وإبتسم علي غباءه وقام يسوي شغله
وبعد ساعتين وصل ابو بدر للمستشفي معه إبتسام

ابو بدر رن موبايله برقم اخوه : بسمه ياعم إدخلي وانا ارد علي ابوك وألحقك

إبتسام دخلت مكتب الدكتور : زين ياعم
ابو بدر رد علي اخوه وهي دخلت داخل المكتب وتمت تطالع فيه وتكلم نفسها : مشالله مكتب كبير مرة ونظيف ههه معقم نسيت إنه مكتب دكتور ...
سمعت صوت الباب إنفتح ولفت علابالها عمها ابو بدر وفهت

محمد ( ولد بعمر 27 كمل دراسة الطب ودخل قسم جراحة القلب وهو مرة فطن وشاطر وصار له سنة ونصف تدريب وبالنسبة لجماله يذببببح يجننن عيونه أخضر خشم طويل وعيون نعسانة وسكسوكته خفيفة بس تطيح الطير جماله سعودي أصيل وجسم رياضي وعضلات مفتولة وكان لابس بنطلون وبالطو وهو هادي ومايحب المشاكل بس اللي يبيه يحصله ولازم كل شي يتمانه يحققه )

كان محمد ومن فتح الباب إنصدم كأنه شافها من قبل

إبتسام تطالعه وهي مبتسمة " دكتور مزيون " : دكتور محمد

محمد يطالعها وفنفسه " وين شفتك قبل ...اه نفس البنت اللي بالحلم نفس اللبس والجمال والعيون " يفتح ويغمض وهز راسه بإيه

إبتسام إستحت منه وبربكة : انا ...انا بسمة
محمد إنصدم اكثر " والله هي نفس الاسم " بهفاوة ونسي نفسه : إنت حقت الحل....
قطع عليه ابو بدر : محمد ياوليدي

محمد فز ولف له وإبتسم : عمي هلا حياك
حب راسه واخذ علومه وللحين منصدم من اللي قاعد يصير شاف إبتسام بالحلم

إبتسام مستغربة يعرف ابو بدر وحب راسه وإيده وكانهم يعرفون بعض عدل

محمد طالعها وفنفسه " سبحان الله شفتك بالحلم " : عمي تفضل حياك

قعد ابو بدر وإبتسام وهو قعد ورا مكتبه
محمد بهدوء : السموحة ياعم كان عندي شغل

ابو بدر :ماعليه ياوليدي حتي نحن أرتاحنا شوي من السفر
محمد : وصلت من ساعتين ؟

ابو بدر : ايوه وحجزنا باوتيل قريب للمستشفي

محمد إبتسم وطالع إبتسام " لما حطتي رجلك بهالمكان كنت أحلم فيك وش هالصدفة " : زين حياكم ...إنت هي المريضة

إبتسام بحيا وبصوت هادي : أيوه

محمد طالع عمه : زين اطلب ضيافة ونروح نسوي فحوصات

ابو بدر : اللي تشوفه

طلب محمد ضيافة لهم : عمي شخبار بدر

ابو بدر إبتسم : اتوقع إنت ادري بأخباره

محمد إبتسم : ادق عليه ومايرد

ابو بدر : زين ابشر اشد إذنه

محمد ضحك غصب : هههه يستاهل

إبتسام " يعرف بدر ولد عمي "

أبو بدر : بالف خير ويقول أخر شهور دراسة

محمد : ايوه هبلنا بالدكتوراه حقه

ابو بدر إبتسم : خليه يدرس عشان مكانه الوحيد الشركة

محمد إبتسم : له الشرف يشتغل معك

ابو بدر : تسلم ياوليدي

محمد لف بعيونه يطالعها " ياربي موب قادر أصدق نفس البنت " : إخت بسمة

إبتسام بهدوء : نعم

محمد : من متي وإنت مريضة

إبتسام منزلة عيونها ومشكبة إيدينها : من عشر سنين

محمد عقد حواجبه : زين وش قال دكتورك المعالج قبل

إبتسام : قال لازم عملية زرع قلب

ابو بدر يسمع لهم

محمد إبتسم : نسوي فحوصات اول ونقرر ...علمني شلون صرتي مريضة قلب قصدي بسب حادث او شنو

إبتسام بركبة وبصوت هادي مرة : طحت
محمد ماسمع : إيش !!؟؟

ابو بدر تدخل : طاحت من علي الدرج وهي بعمر تسع سنين

محمد ناظر عمه : هاه ...زين

ابو بدر : تعاني من خوف من الحادثة

محمد تفهم وإبتسم : زين ماعلينا انا قدمت ملفها حق دكتوري المشرف وهو قال إمكانية عملية ...مثل ماقلت لك بالتلفون
وصلت ضيافتهم وطلعوا وسوا لها محمد اللازم وكل الفحوصات وطلعوا من المستشفي

محمد : ننتظر بكرة تطلع النتيجة ونشوف
أبو بدر : زين وش تتوقع

محمد : عملية شي اكيد ورح تتحسن حالتها

ابو بدر فرح : مكثور الخير

محمد طالع إبتسام " موب قادر افارقك شفني ": واجب ياعم ....وين الاوتيل حقكم

ابو بدر : قريب مرة

محمد لف له : زين شرايكم تروحون لبيتنا
إبتسام ساكته وتسمع له ولعمها

ابو بدر : مكثور الخير الاوتيل قريب ومانبي نثقل عليكم

محمد عارض : لا ياعم وش هالكلام وبعدين الوالد وصاني اول ماتوصل أخذك علي البيت

ابو بدر : تسلم والله زين رح نجيكم المساء بإذن الله

محمد فرح ولف علي إبتسام : فعندي إخت بعمرك قلت لها أمس عنك وتبي تتعرف عليك

إبتسام إبتسمت : اتشرف والله

محمد حس بفرحة غريبة : زين اوصلكم علي الاوتيل والمساء أيجكم وماله داعي تاكسي

ابو بدر : لا ياوليدي مانبي نثقل عليك ونتعبك

محمد إبتسم " المشكلة مابي أفارقكم ليش مادري " : وش دعوة تعبكم راح ..تفضلوا علي السيارة

ركبوا بالسيارة ومحمد فرحان بس واوقات يرفع عيونه ويشوفها بالمراية
إبتسام قاعده ورا عمها وتطالع الشوراع والناس فيها والمحلات
محمد يسولف مع أبو بدر لين وصلهم لأوتيل وتركهم ورجع علي بيته ويفكر فيها " أيوه البنت اللي بالحلم نفس الاسم نفس اللبس نفس الوجه نفس العيون الرمادية ...شفني وش سالفتي احس نفسي مشتاق لها وابي أشوفها " طول الوقت وهو يفكر فيها وينتظر ساعة ثمنية بالليل ماقال لأخته عنها وصلت ثمنية بالليل ورجع لهم لأوتيل وركبوا بسيارته واول ماشاف إبتسام إبتسم لها غصب وحس بفرحة غامرة غريبة يعيشها هاليوم

إبتسام كانت مستحية مرة منه وطول الوقت ماقدرت تحط عيونها بعيونه وخجل وربكه تجيها يوم تشوفه

وصلوا للبيت علي قولته بس قصر مو بيت كبير بالمرة وإبداع فنان ومهندس بناء القعدة باي زاوية فيه ترد الروح وخاصة النافورة اللي بالوسط وتقسم البيت نصفين لفوا عليها بالسيارة ونزلوا منها وإبتسام تطالع شكلها اوزة كبيرة تطلع من فمها الموية وفيه اوزات صغيرة محيطة فيها وانوار وصوت المويه أمسية موسيقي تبي تعزف مع الحان الطبيعة وترسم صورة الحياة فيها

محمد وقف ويطالعها ومبتسم وبصوت هادي : عجبتك

إبتسام فزت : هاه ...ايه تهبل

محمد " إنت ياللي تهبلين " إبتسم بس ويناظرها

إبتسام إستحت منه
ابو بدر : عمي تبين ترسميها ؟!

محمد لف له

إبتسام هزت راسها بإيه

ابو بدر إبتسم : زين خلينا ندخل ومتي ماتبين إرسميها

محمد إنتبه : ايوه تفضلوا تفضلوا

دخلوا داخل وشافوا رجال سعودي اصيل لابس ثوب أبيض وشماغ أحمر وعقال وقاعد ينتظرهم وجنبه حرمة لابسة عباية وحجاب

ابو محمد ( سلمان رجال بعمر 55 عنده شركات بألمانيا وعنده من الخير الكثير وكله بأسم ولده وبنته وعنده أسهم بالمستشفي اللي يشتغل فيه محمد وهو عايش بألمانيا عشان محمد مايبي يعيش بالسعودية )

ام محمد ( زهرة حرمة كبيرة بعقلها تحب ولدها وتعزه وماتبي تفارقه ورضت تعيش بالغربة عشانه هو وهي حنونة مرة "

إبتسام سلمت علي ام محمد وهي رحبت فيها وابو محمد رحب وسلم علي ابو بدر ودخلوا داخل البيت للصالة وقعدوا

إبتسام مع ام محمد بعيد عنهم ...ومحمد مع ابوه وابو بدر بعيد عنهم
محمد إنتبه لشي وقام وراح حق امه : يمه وين أسماء ؟؟

أسماء من وراه : وراك

محمد لف لها وإبتسم : زين تعالي سلمي جبتها لك

إبتسام تطالعه وتطالع البنت

أسماء ( بنت بعمر 19 تدرس بالجامعة وهي عربجية ومزيوية عيونها لون كأنه أخضر وكانه عسلي وبشرتها بيضا مرة وعندها شامة علي خدها اليسار زادتها حلاوة وجمال مليانه شوي وطويلة وشعرها اصفر بس حاطة حجاب عشان ابو بدر ولابسة جلابية ساترة ) : هلا هلا حياك إنت بسمة ؟

إبتسام قامت لها وفرحت دام فيه بنت بعمرها يمكن تسولف وتتعرف عليها : ايوه وسمني إبتسام إذ تبين

محمد واقف ويطالعهم
أسماء فرحتها اكبر من إبتسام تبي تتعرف عليها وتسولف معها وتخليها صديقة لها : مشالله تهبلين

محمد" صح "

إبتسام إبتسمت :أدري بس مو احلي منك

أسماء فقعت ضحك وضمتها لها : عيونك الحلوة يالحلوة

إبتسام تضمها : تسلمين ياقلبي

ام محمد فرحانه : محمد ياوليدي

محمد فز : هلا يايمه
ام محمد : هذي بسمة اللي قلت عليها امس ؟

محمد إبتسم : ايوه يمه هي

ام محمد قامت : الله يشفيك

محمد وأسماء : امين

ام محمد : زين ترا نحن اهلك الحين

محمد حس إن وجوده غلط : زين السموحة ارجع لأبوي

ام محمد : مسموح

راح عنهم محمد وهم قعدوا ويسولفون عن الوطن والاهل فيها وأسماء تضحك وتسولف مع إبتسام كأنها تعرفها من سنين

محمد يسولف مع ابوه وابو بدر ويسمع لصوتها وصوت ضحكتها هي وإخته وفرحان بس نسي كل شي غيرها ويفكر فيها وبس
مر الوقت وتعشوا الرجال بروحهم والحريم بروحهم ورجعوا يسولفون

ابو بدر إنتبه لشي : عندكم بيانو؟

ابو محمد : ايوه لزينه ....بنتي أسماء وطلباتها
ابو بدر إبتسم : تعزفون عليه ؟

محمد : لا ياعم مانعرف له

ابو بدر : زين بسمه تعرف تعزف عليه
محمد حس بالفرح : صدق !!
ابو بدر : ايوه عازفة ....تبون تسمعون عزفها عليه !؟

ابو محمد : يله قول لها نسمع

محمد ماصدق خبر وقام : زين اقول لها تجي
ابو بدر : زين

محمد راح لهم : أسماء ترا ضيفتنا عازفة بيانو

إبتسام بقبقت
أسماء فرحت : صدق منهو قاله !؟

محمد يطالع إبتسام : عمي ابو بدر ...ويقول خلوها تسمعكم عزف عليه
أسماء ماصدقت خبر : بسمة تعرفين تعزفين عليه !!؟؟

إبتسام ماتدري وش تقول : مو مرة بس شوي .

أسماء فرحت اكثر وقامت : قومي قومي سمعينا

ام محمد ضحكت : هههه أسماء بشويش يالمرجوجة

إبتسام خجلانه : صدقني ماعرف زين له

أسماء : إنت قومي إعزفي ونحن نقرر

إبتسام إرتبكت : بس ...

محمد خش : طلبانك

إبتسام ماقدرت ترده وقامت : زين وش تبون تسمعون !!؟؟
***
نهاية الفصل ان شاء الله يعجبكم




لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-01-20, 09:35 AM   #8

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي



الفصل السادس


الاثنين فرحوا

أسماء بوناسة : اللي تبيه يله

إبتسام ضحكت وبمزح : هههه ترا عزفي مهوب حلو وماله داعي تضربوني عشان بصدعكم
محمد ضحك وأسماء بعد
أم محمد ضحكت : هههه ابشري يابنتي

راحت للبيانو وقعدت علي الكرسي والكل وقف ويطالعها

إبتسام : اسماء إقعدي جنبي

أسماء فرحت : ابشري ...وقعدت علي الكرسي وهو طويل شوي ويكفيهم

إبتسام : عمي ابو بدر وش اعزف

ابو بدر : اللي تبينه

بهدوء : زين رح اعزف نوتة بسمة أمل

محمد يطالعها ومبتسم بس " احلي أسم يابسمة أمل "

إبتسام حطت أصابعها علي المفاتيح وبدت تعزف بكل إحساس هي نوتة ساعدتها أستاذتها اللي تعلمت العزف عندها وألفتها لها وهي هادية مرة وفيها إحساس بالسكينه وفيها شوية حزن مع فرح وإحساس عالي ويلامس مشاعر القلب وسكون العقل وصفاوة الروح

محمد يطالعها " عازفة بارعة وصاحبة إحساس خلتي اغرق فيك أكثر يابسمة أملي "

تعزف ومرتبكة لأول مرة وتطالع المفاتيح " يمه وش سالفتي مع هذا الدكتور يخجلني غصب عني وانا مرتبكة وادري بسبه هو دامه موجود "

كملت عزف وهي تفكر فيه وماقدرت تطالعه

أسماء عاشت معها جو لين كملت وصفقت لها مع الكل

أسماء : وتقولين عزفك مو حلو

إبتسام بحيا وبعفوية : اعرف للكمان زين

محمد فرح " عازفة كمان بعد "

ابو بدر تدخل : ايوه تعرف تعزف علي الكمان .

ابو محمد : بس حتي عزفك علي البيانو حلو ....تدرسين موسيقي

إبتسام قامت وافقة : لاياعم تعلمت بس في قسم للموسيقي

أسماء : زين جبتي معك الكمان

إبتسام إبتسمت : لا نسيته بالسعودية

محمد نسي نفسه: بجيب لك واحد وإعزفي لنا عليه

الكل ناظره

ومحمد توهق وبلع ريقه " اليوم يذبحني ابوي وعمي "

ابو بدر : زين حتي انا كنت بجيب لها واحد يسليها بالمستشفي إنت إشتريه من وين يبعوه وانا ادفع لك حقه
محمد تنفس وفرح : ابشر ياعم بكرة أشتريه

إبتسام تطالعه

ابو بدر : تسلم والله

إبتسام بهدوء : مشكور

محمد إبتسم لها " سولفي ابي أسمع بس صوتك إنت " : وش دعوة

ام محمد : اخوي يابو بدر

ابو بدر : امر

ام محمد : مايمر عليك عدو ...اتمني تترك بسمة تنام ببيتنا

محمد فرح.... إبتسام خجلت

ابو بدر ماقدر يرفض : زين ياختي هي بحال بنتك

ام محمد فرحت وأسماء بعد ولأبتسام : شرايك يمه تقعدين ببيتنا باقي ايام علاجك وماله داعي اوتيل

إبتسام ناظرت عمها وماعرفت وش تقول : تسلمين ياخالتي بس مابي اثقل عليكم

أسماء ناطة : اي ثقل الله يهداك والله والله بعيونا وبقلبنا

ابو محمد تدخل : أسماء يبه اشوفك فرحانة

أسماء لفت له : يبه تكفي قول لها تقعد ببيتنا

ابو محمد : ابو بدر ترا البنت خلاص ماعاد ترجع لاوتيل

ابو بدر إبتسم : هي بنتكم بعد ...عمي وش قلتي

إبتسام توهقت : انا ...انا ..
أسماء قاطعتها : إنت ولا شي ...تقعدين يعني تقعدين ببيتنا

الكل ضحك عليها

أسماء توهقت بسب ابو بدر : عمي وش قلت

ابو بدر ضحك : هههه موافق يابنتي

أسماء فرحت : زين بسمة رح تقعدين لين تكملين علاجك

إبتسام شلون بتنام ببيت اول مرة تدخله وتتعرف علي ناسه واهله : زين انام هالليلة بالاوتيل عشان أغراضي فيه وبكرة أجيكم

أسماء : بنروح الليلة نجيبهم

محمد حس بأكبر فرح وبس ومايدري مصدره

ابو بدر فهم عليها وبعدين هو يعرفهم عدل وخاصة محمد بحال ولده وعنده ثقة عمياء فيه وقعدتها معهم اظمن واريح لها من الاوتيل : بسمة إنت بين اهلك وناسك

إبتسام إستسلمت : زين اتشرف والله
ا
م محمد : لنا الشرف

أسماء : اجل اروح معك وأساعدك تجبين اغراضك

الكل وافق ورجعوا بسيارة محمد الاوتيل ومعهم أسماء

وابو محمد عطي سيارة لأبو بدر يسوقها دامه موجود بألمانيا وفتح معه شغل جديد عشان ابو بدر إيجا عشان علاج إبتسام ويفتح فرع شركة جديد

اخذت إبتسام اغراضها وتسولف مع عمها وأسماء تنتظرها : عمي انا ماعرفهم عدل

ابو بدر إبتسم : ناس اجاويد وبحطوك بعيونهم وهم مشالله عليهم اعرفهم من سنين

إبتسام إبتسمت : رضاك يالغالي

ابو بدر : راضي يالغالية

طلعوا من الاوتيل ومحمد اخذ عنها الشنطة جابة وحده كبيرة شوي بس فيها لبس لها بس وطلعت مع اسماء وعمها وركبوا بسيارة محمد هو يسوق وأسماء ورا مع إبتسام تسولف معها

محمد ميت فرح غصب عنه : اسماء اشوفك فاتحة محضر تحقيق

أسماء بعربجية : مهوب شغلك إنت

إبتسام فقعت ضحك غصب عنها ومحمد طالعها بالمراية " كلش فيك يهبل صوتك عيونك همسك تهبلييين "

إبتسام : هههه لما شفتك حسيتك عربجية وصدق إحساسي

أسماء فرحت : هههه شرايك لابقة علي العربجة

إبتسام : تمام التمام عندي إخت بحالك وبنت عم تلقون مع بعض

أسماء فرحت أكثر : زين عرفيني عليهم

إبتسام : ماطلبتي

محمد خش : بس صدعتنا وفشلتنا بأسلوبها

إبتسام إستحت منه وبعفوية : توها صغيرة

أسماء بغضب : صغيرة بعينك يالدوبة

إبتسام إبتسمت : دوبة بعينك يالبطة

محمد فرحان : اشوفكم خشيتوا جو مع بعض

أسماء بفرح : عشان بسمة تنحب غصب

محمد يسوق " وإنت الصادقة ملاك مو بسمة "

إبتسام بحيا : تسملين ياقلبي حتي إنت ...كنت حزينة دام انا بهذا البلد بس اتوقع غيرت راي دامك فيه

أسماء : ابشري بهبل فيك لين يطلع لك الشيب ...محمد يسمع بس

إبتسام : هههه استاهل

أسماء تستهبل : شرايك تصيرين عربجية ونفلها أكثر

محمد طير عيونه " كافني إنت "

إبتسام إبتسمت وبدلع ماسخ عشان تهبل أسماء : اوووه لا ياحبي السموحة مأقدر

محمد خق عندها " يمه ذبحتني "

أسماء بقرف :ووووع كبدي حامت منك إسكت الله يرحم والديك
إبتسام فقعت ضحك : ههههه انا ياللي هبلت فيك

محمد ويسمع لها ويطالع الطريق " بسك جننتيني صوتك ضحكتك همستك كل شي فيك يهبل كلك تهبلييين ....يمه ذوبتني يابسمة"

أسماء ضحكت : ههههه يالخبيثة

كملوا سوالف ورجعوا للبيت وإبتسام نايمة مع أسماء وصارت تسولف معها عن ريتاج واماني والكل بعد وقالت بتعرفهم عليها وقالت لها تسميها إبتسام أحسن

ومحمد متسدح علي سريره ويفكر فيها " تذبح وتهبل وتجننن ...حلمت فيها إيه هي أتذكر وجهها عدل وبعدين ذيك العيون الرمادية أكثر شي جذبني لها ومستحيل أنساها ...وش فني من شفتها مافارقت خيالي ...بسمة أيوه بسمة إسمك نغم ولحن ...حتي إبتسام حلو بس أنا بسميك بسمة عشان فالحلم قلت إسمك بسمة " كمل يفكر فيها وطول الليل موب قادر ينام كل ماغمض عيونه يشوفها تبتسم

اليوم اللي بعده محمد راح للمستشفي مع ابو بدر وإبتسام وطلعت النتيجة

ابو بدر كان بمكتبه ينتظره مع إبتسام لين دخل عليهم

محمد وحط الورقة قدام إبتسام

ابو بدر : محمد ياوليدي وش نتيجته

محمد قعد جنب أبو بدر وقابل إبتسام وبحزن غصب عنه : الدكتور يقول نسوي لها عملية ورح تكون بحال مسكن لألامها لين نلاقي متبرع بس كمان هالعملية نسبة النجاح فيها ضعيفة ولزوم يوافق المريض

إبتسام تسمع له وتطالع الورقة

أبو بدر حزن : يعني لازم عملية زرع

محمد : ايوه ..بس كمان هالعملية إذا نجحت تخليها زينه وتروح عنها ألمالها لوقت وتقدر تسوي أشياء ممنوع عليها الحين

ابو بدر عقد حواجبه : وش وقته

محمد طالع إبتسام ونزل عيونه : الدكتور يقول كأنها أبرة مسكنة لألم ورح تدوم بس وقت ولزوم نزرع لها قلب بهالوقت

أبو بدر طالع إبتسام وبحزن بقلبه : عمي وش قلت

إبتسام طالعت أبو بدر ولفت علي محمد اللي يطالعها وإبتسمت : الدنيا لحظة ومحطة لو عشنا الف سنة المهم شلون بنسافر منها ....وقعت الورقة علي طول

ابو بدر إبتسم

محمد لمعة عيونه ويناظرها وهي توقع وتبتسم " كلامك عظيم يابنت ...الله يشفيك واكون انا السبب "
ابو بدر لمحمد : والحين ياوليدي

محمد لف له ويكابر حزنه : بنسوي العملية اليوم وبإذن الله تنجح وتعيش أمية سنه فيها وبقلبها هي

إبتسام رفعت عيونها له وتأثرت لكلامه

ابو بدر إبتسم : زين يادكتور مأوصيك تراها اغلي من روحي

محمد " بقلبي " : لاتفكر بشي ياعبد العزيز

ابو بدر ضحك وإبتسام بعد ومتأثرة مرة بكلامه

سوا لها عملية وكانت دقيقة وناجحة ودخلها هو بنفسه غرفة الانعاش وتركها وطلع طمن ابو بدر وراح عشان يشتغل ويلهي نفسه حتي مايفكر فيها بس مر وقت وماقدر ورجع دخل عندها بحجة يتطمن عليها بس ماقدر يرجع يطلع ومايدري ليش وتم واقف ويطالعها لين دخل عليه الدكتور جيمس وهو اللي سوا لها العملية والمشرف علي محمد وشافه فيه

جيمس بالانجليزي أكيد : دكتور محمد ماذا تفعل هنا

محمد توهق: دخلت أتطمن علي حالتها

جميس : حسنا ...سأري بعد فحصها

فحصها وكمل وقال إن حالتها مستقرة وقرر يطلع وبغي محمد يطلع معه

جيمس إبتسم له : إبقي أنت وراقبها واضح أنك تحبها

محمد توهق وعقد حواجبه : لا إطلاقا

جيمس : لا مشكله ..راقب المريضة ستستيقظ في أي لحظة وانقها لغرفتها

تركه وطلع

محمد لف وتم واقف فمكانه ويسمع صوت أنفاسها من جهاز التنفس ويسمع صوت جهاز القلب ويكلم نفسه : احبها ...زين وش معناه قاعد معها موب قادر اطلع من عندها
قرب لها ويطالع وجهها وعيونها المغمضة ويكلمها: انا احبك ...معقول لا وش هالكلام شفتك من ثلاث ايام حبيتك ماتوقع بس ماتفارقني أبد طول الوقت افكر فيك ...زين وش معناه حب مأتوقع يمكن إعجاب ...اوف اطلع أحسن
لف يطلع وسمع صوت اخذ نفس قوي رجع لف وحس بخوف فجأة عليها وهمس : بسمة

إبتسام بدت تفتح عيونها بشويش

ومحمد حس بالفرح بقلبه وروحه وتم يطالعها

إبتسام فتحت عيونها وشافت كل شي ابيض حولها وبارد وجامد لفت وشافت محمد واقف يطالعها حست بالفرح وإبتسمت له غصب حسسها بالامان بهالمكان الفقير البارد

محمد فرح أكثر وإبتسم لها وبصوت هادي : الحمد لله علي السلامة

إبتسام رمشت بعيونها له

محمد إنتبه : زين افحصك

هزت راسها بإيه وهو فحصها وبعد شوي طلعها من الانعاش واخذها لغرفتها عشان تنام وترتاح

مرت أيام وتحسنت حالتها

أسماء وام محمد كل مساء يزورنها

وابو بدر وصي محمد عليها وهو حط لها ممرضة خاصة لها وجاب لها الكمان وعطاه لها

إبتسام كانت طول هالايام خجلانة منه وماتدري وش بصير معها بسبه
كانت بغرفتها مثل العادة لين دخل وجاب لها الكمان وعطاه لها

محمد : تفضلي إشتريته من أيام وقلت تتحسنين شوي وأجيبه لك

إبتسام كانت شبه قاعده ومنزلة عيونها ماتقدر ابد تطالعه : مشكور تعبتك معي

محمد إبتسم " وربي أحلي تعب " : وش دعوة بس إعزفي عليه

إبتسام هزت راسها بإيه : إيه ...كم حقه

محمد بزعل : افا وش حقه ...ترا زعلت منك

إبتسام إنصدمت من كلامه وطالعت فيه وإبتسمت " كل شي ولازعلك ترا ماقدر عليه ": والله شلون بترضي

محمد فرح " احبك احبك أحبك وخاصة يوم أشوف عيونك وإبتسامتك" : إعزفي عليه كلما تذكرتني واجيت بالك

إبتسام إستحت ونزلت عيونها بسرعة وبصوت هادي " ليش من قاله إنك تفارق خيالي " : ابشر ....تبي تسمع عزف

محمد بوناسة : تفضلي سمعني

إبتسام اخذت الكمان وكان لونه أحمر وعليه خط ابيض واوتاره سودا وعصاه بعد حطته علي كتفها وحطت العصا علي الاوتار وبصوت هادي : اعزف النوتة حقي بسمة أمل

محمد بس يطالعها وهز راسه بإيه

إبتسام غمضت عيونها وحست برجفة بإيدها وبدت تعزف وفنفسها " وش قصده كلما تذكرتني ...تكفي يادكتور ترا اللي فني كافني ...ولاترجع تقول إنك زعلان حسيت بنفسي أموت أخاف بس ليكون أحبك ....وبعدين مابي اعيش بوهم إنت بعيد عني بحال بعد الشمس " تعزف وتفكر فيه غصب تكابر مشاعرها ودموعها

محمد يسمع لها ويطالعها " أحبك ايوه أحبك ...ملكتني اول ماشفتك جمالك عيونك *** لي وصوتك الهادي يخلي قلبي ينبض غصب لك "
مرت دقايق وكملت عزف

ومحمد صفق لها : ممتازة

بحيا : تسلم ...والف شكر لك

محمد : وش دعوة ..فنانة ...عزفك علي الكمان أحلي

إبتسام فرحت وبعفوية : عجبتك

محمد إبتسم وهز راسه بإيه : إيه أخذتني بعزفك لدنيا ثانيه عنوانها بسمة أمل

إبتسام نبض قلبها من كلامه وتوردت خدودها وبصوت هادي : تسلم

محمد واقف ويطالعها وحس بقلبه ينبض بقوة " أحبك ...قلبي ينبض يوم أسمع صوتك " لحظات صمت بينهم وإنتبه علي نفسه : احم احم ....انا عندي شغل وإنت إرتاحي زين

إبتسام هزت راسها بإيه وحرارتها مرتفعة منه وتطالع الكمان بين إيدينها ماتقدر تطالعه أبد

وهو طلع وفرحان ويفكر بس فيها ومرت أيامهم علي الحال

إبتسام صارت صديقة مرة لأسماء وام محمد بحال امها وحتي ابو محمد يزورها معهم وابو بدر كل يوم يزورها المساء ويتعشي معها ويسولف معها ويجيب لها نوع من الشكلاطة تحبه ويوم شافه محمد حتي هو صار يجيبها لها وهي كل ساعة يتصل فيها واحد من أهلها وتعرفت علي دكتورة لبانية تشتغل بالمستشفي وصارت معها حادثة بس ماقالتها لريتاج وأماني ونوف عشان يومها إنقهرت وعرفت إن اللي تفكر فيه مو صح ولين كملت علاجها ورجعت لوطنها وحتي إن محمد وأسماء ودعوها بالمطار

إبتسام : ريتاج اماني نوف خلص الفلم

كشرت : بس هذا اللي صاير معك

إبتسام فهمت عليها: هههه إيه قلت لكم هو دكتور ويسوي شغله بس

أماني بشك : بس يهتم لك وكل ساعة يدخل يتطمن عليك

إبتسام بخيبة امل وبثقة : عشان عمي من وصاه علي ....نوف ساكته بس

أماني : تقولين يعرف ابوي

إبتسام حبت تهبل فيهم شوي : ايوه ويعرف شخص ثاني بس مارح اقول مين

ريتاج واللقافة : مين قولي يله

إبتسام : نو ..وي

أماني : ريتاج سفيها بدت النذالة

إبتسام إنقهرت : نذلة بعينك وهين وجهي لو سمعتي مين

نوف ماحبت تقول شي ألحين إبتسام قالت لها فيه سالفة صارت معها واكيد ماتبي تقولها دام أماني وريتاج فيه : ماعلينا وينه الكمان نشوفه

إبتسام إبتسمت : بالشنطة الموف ...ريتو قومي جبيه ومعه علبة جبيها بعد

ريتاج ماصدقت خبر وقامت بسرعة حق دولاب إبتسام

أماني تطالع إبتسام : بسوم بس هذا اللي صاير معك.

إبتسام " لأ يأماني بنت عمك راحت بخبر كان " بحزن : ايوه علابالك أكذب

نوف إبتسمت " البنت عشقانه "

أماني تغمز لها : بس أحسه يحبك الدكتور

إبتسام رفعت حاجب : إحلفي ياشيخة .... دكتور بكبر الدنيا عنده من الزين والحلا اللي يسر خاطره يحبني انا مريضته وبعدين فيه دكتورة معه تحبه واتوقع حتي هو يحبها
أماني بثقة : ودام دكتور بحال الدنيا عنده ريشة علي راسه ...صدقني عندي إحساس إنه يحبك

إبتسام تبي اي شي يفرحها : وش اللي مخليك تقولين هالكلام

أماني : إهتامه فيك وحرصه عليك وتقولين جاب لك كمان بعد وقال لك كلما تذكرتني إعزفي عليه وش معناه

إبتسام تسمع لها وبحزن : امونة قلت شغله بس وبعدين مو دامه قال اللي قاله معناه يحبني ...لو تشوفين الدكتورة جانيت تصدقني لبنانية تذبح وتهبل ويليقون حق بعض
نوف : احلي منك !!؟؟

إبتسام لفت لها وضحكت غصب : هههه ايوه مليون مرة

ريتاج قاطة : مالت عليها ...إنت احلي أكيد

إبتسام عقدت حواجبها : شفيك إنت وبنت عمك إنهبلتوا

أماني سفهتها : ريتو شرايك نتشارط

ريتاج : موافقة

نوف فهت : وش شرطه

البنتين : يحبها

إبتسام فقعت ضحك هي ونوف

ريتاج سفهتها : امونة شوفي الكمان شرايك

اماني إنبهرت: واااي يهبل ...احمر وابيض

ريتاج تغمز لها : شاطر الدكتور مو ...عرف يختار الالوان

أماني بثقة : وتقول مايحبها ...هين اقص إيدي الرجال عاشقها من ساسه لراسه

إبتسام أكيده : بنشوف وانا بشارط معكم ورح تدفعون مليون ريال

أماني بتحدي : زين موافقة ...تشوفين يجيك ويقول إنه يحبك وتقولين قالت أماني

ريتاج : اماني خلينا نسكت الحين لين يجي ويخطبها ويومها نوريها اكيد صاير شي وماتبي تقوله

أماني : وإنت الصادقة
إبتسام تطالعهم : بسكم بسكم ...شوفي وش داخل العلبة

نوف تحمست وريتاج فتحتها
ريتاج بفرح : شكلاطة

إبتسام إبتسمت : أيوه ذوقها يهبل جبتها لك ولأماني ولنوف

نوف عاشقة الشكلاطة بحماس : عطني عطني

عطت ريتاج ولأماني وصاروا يكلونها

ريتاج : يمممم ...ذوقها يهبل

إبتسام تبي تشوف ردت فعلهم : جابها الدكتور محمد
الثلاثي فزوا : إحلفي

إبتسام فقعت ضحك : ههههه والله

أماني تأكدت : وتقولين مايحبك ...إلا مايذوب الثلج يابسوم

إبتسام بحزن : خبلة وش يحبني إنت بعد

ريتاج : هين نشوف اجل شكلاطة وكمان ..علمينا وش فيه بعد

إبتسام تبي تنسي شوي : هذا كل شي والحين غيروا السالفة

ريتاج حبت تغير السالفة وتذكرت شي وتهبل فيها لين تكمل أكل الشكلاطة : بسوم سمعتي او لأ

إبتسام إستغربت : عن شنو

ريتاج : ولد عمك بدر راجع بعد بكرة

إبتسام : اه حياه

أماني : يمكن يقعد ومايرجع يسافر

نوف : صدق بيستقر ؟

أماني : ايوه هذا اللي قاله
إبتسام : يوصل بالسلامة

ريتاج شافت الساعة وأخذت العلبة وقامت : بنات تاخر الوقت ...أماني قومي حق غرفتي ننام

أماني قامت وطلعت مع ريتاج حق غرفتها

نوف بهدوء : علمني شصاير معك

إبتسام إبتسمت : خلينا ننام وباقرب فرصة اقول لك

نوف كشرت : تستهبلين

إبتسام هزت راسها بلا : تعبانة بس

نوف إبتسمت ورحمتها وتدري بتقول اليوم او بكرة : اوكيه ياقلبي انتظرك تقولين وش بقلبك وبعدين تاخر الوقت إرتاحي

إبتسام إبتسمت لها اختها بمعزة ريتاج هي تبي تقول لريتاج بس ريتاج تهبل فيها

انتظروا شوي لين أذن الصبح صلوه ونوف نامت وإبتسام قامت تشوف شروق الشمس فتحت البالكونة ووقفت وتطالع الشمس وفنفسها " صباح الخير ياوطن مشتاقه لشمسك وريحك وترابك ورملك ..ومشتاقه له ...اول مرة ياوطن أتمني اكون ببلد غيرك وافتح عيوني وأشوفه واقف ويطالعني " ورجعت دخلت وراحت تنام
****
نهاية الفصل




لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-01-20, 09:37 AM   #9

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي



الفصل السابع

بألمانيا بالمستشفي الساعة سبع الصبح

محمد واقف باخر طابق بالمستشفي ويطالع شروق الشمس ويفكر في إبتسام وفي بقلبه حزن شوق رغبه كبيرة إنه يشوفها " بسمة مشتاق لك احس ماشفتك من قرن ....تكفين علمني وش تسوين الحين ...انا أطالع الشمس بحالك كنت ابي أسالك ليش تشوفين الشروق بس ماقدرت...كل هالمكان ماله معني بدونك كل شي حولي حزين وفاضي اخذت كل شي حلو ..ليش ماقعدت ...ليش سافرتي ...اخ متي أرجع أشوفك ياقلبي إنت بوطن انا مأحبه والحين أتمني لو كنت فيه وعلي ترابه وأتنفس هواه معك يابسمة " غمض عيونه ويتذكر شلون شافها بالصدفة واقفة بنفس مكانه الحين وتطالع الشمس وتعزف وتدندن بلحن مرة حلو

محمد فرح يوم شافها وإبتسام حست فيه وراها وإرتبكت وقفت عزف ونزلت كمانها
محمد رجع إيدينه لورا ويطالع الشمس اللي بدت تبعث خيوطها : ساعة والممرضة تدورك وش تسوين هنا ؟؟!!

إبتسام بحيا وبصوت هادي : اشوف شروق الشمس

محمد عقد حواجبه ولف لها وبغي يسأل ليش بس ماقدر

إبتسام تطالع الشمس وبهدوء : السموحة نسيت اقول لها

محمد إبتسم : ماعليه خلينا ننزل وإرجعي لغرفتك ترتاحين

إبتسام إبتسمت وهزت راسها بإيه وبهدوء : شفت بيوم شروق شمس السعودية

محمد إستغرب سؤالها : لأ
إبتسام لفت له : زين ...إذا إجت بيوم حق السعودية شوف شروق الشمس فيها ....ومشت

محمد بهدوء : ليش

إبتسام وقفت وبهدوء : يوم تشوفها يومها تلاقي الجواب

محمد إبتسم " أحبك وأحب تفكيرك ...حاظر بجي ونشوفها مع بعض مثل اليوم ويومها عطني الجواب " : زين يله نرجع لغرفتك

إبتسام مشت معه بحيا وهو سبقها شوي ورجعت لغرفتها

فتح عيونه وتنهد بقوة وطالع حوله وكلم نفسه : وينك فيه ياقلبي تعالي خلني إبتسم ...أحس بروحي معك إنت فارقتني وروحي سافرت معك ...أحبك متي اقولها لك ..ليش رحتي وحرمتني من صوتك وهمسك ودلعك وضحكتك وإبتسامتك ليش يابسمة سافرتي ليش .....................وفي بقلبه كلامه وده يقوله لها بس ماقدر طول هالشهور الثلاث والحين مقرر اول شي يسويه برجوعه للوطن يتزوجها ماشفها يوم حس بروحه فارقته
لف ورجع نزل وراح يشتغل ويحاول ينسي ولهه عليها وشوقه إنه يشوفها او يسمع بس صوتها

بالسعودية أذن الظهر وصلوا صلاة الجمعة والرباعي للحين نايم وقومتهم ام أسامة غصب ونزلوا علي الغداء

إبتسام : صباح الخير

ابو أسامة : مساء النور
الكل ضحك
إبتسام حبت راسه هي واماني وريتاج وقعدوا يتغدون ..نوف صبحت بس عليهم وقعدت

أسامة كشر : وش جاب ولد ...اقصد بنت عمي علي بيتنا
أماني تأكل : وجهك المشيون ...اقصد المزيون

ريتاج فقعت ضحك : هههه أسامة تستاهل

أسامة : أماني ترا انا ولد عمك وبحال اخوك الكبير إحترمي نفسك

أماني تطنز : إحلف ياولد عمي الكبير

سامر : اماني أسامة سمعنوا

أسامة بغضب : شوف الغثة بنت عمك

أماني عصبت : غثة بعينك يالنشبة

ابو أسامة : وإنت وهو هذا حالكم اعداء مو عيال عم

أسامة سكت واماني بعد ويطالعون بعض بغضب
أم أسامة : إبتسام يمه شلونك اليوم ؟؟

إبتسام : بخير يمه الحمد لله

الكل : الحمد لله

أم أسامة : ابو أسامة اليوم بروح حق بيت اخوك أساعد ام بدر تجهز للعزيمة

ابو أسامة : ايوه لازم وشوفي الناقص بعد خوذيه معك

ام أسامة : ابشر ....ريتاج تروحين معي

ريتاج : بقعد مع إبتسام

إبتسام : لا ماعليه ساعدي خالتي والبنات

ريتاج كشرت : وإنت تقعدين بروحك

إبتسام إبتسمت : بقعد مع أحمد وسامر وأسامة نسولف ..نوف تقعدين معي

نوف : لا فهد بعث مسج يقول امي بتروح حق بيت جدي وتبني معها
إبتسام : زين ...

ريتاج : زين

أماني حبت تنرفزها : يالسودانية ليكون ماتبين تساعدينا

ريتاج عصبت : ايوه ياقلبي انا وإنت خيسات النوم بس

الكل فقع ضحك واماني طلع منها الدخان : مالت عليك مافي خياسة نوم بحالك

ريتاج بغضب : قولي قسم

أحمد بحزم : مافي قسم إسكتي إنت وهي
ريتاج تطالع اماني بغضب وهي بعد نطق احمد بمعني كلمة وحدة بس او له إجراء ثاني

كملوا غداء وابو أسامة قام يرتاح ولحقته ام أسامة تجهز نفسها

أسامة بحزم : أماني ممنوع ترجعين تجين علي بيتنا زين

أماني بغضب : يوم يكون بيتك مو بيت عمي يومها تكلم

أسامة عصب : ترا عندكم بيت وش جابك عندنا

أماني تستهبل : مشتاقة لك يأخوي

الكل ضحك حتي أسامة

نوف : ابي اعرف بس ليش كارهين بعض ؟

إبتسام : كذا عباطة أسامة يكرهها وهي بعد

أسامة قام وكش عليها : أماني وجهك يجني غثيان يوم أشوفه

أماني رقص الجني براسها : وإنت بعد يوم اشوفك يجني سكر وضغط ...( تصرخ ) اكرهك

أسامة يصرخ لها : وانا بعد ...وراح عنهم

الباقي يضحك
وتجهزت أماني وريتاج وراحوا يساعودون ام بدر تجهز لعزيمه عشان رجوع بدر

نوف تجهزت يوم وصل فهد وراحت زيارة لبيت جدها

إبتسام تسولف مع إخوانها وخاصة سامر عن عمليتها وعن علاجها لين مر الوقت وطلع يوم جديد

وصل بدر للمطار وإستقبله فارس وأسامة وطلال ومصعب.

بدر شافهم بس تركهم ومش حق شخص ثاني أشر له وراح له وحضنه وسلم عليه ورحب فيه بارض الوطن والعيال لفوا يطالعوه وفارس قال يمكن خويه ورحوا لهم وسلموا علي بدر ورحبوا فيه وعرفهم علي صديقه وعزمه فارس علي العشاء وهو وافق وقال المساء ويجيهم تركهم ورجع لبيته هو

بدر رجع للبيت مع باقي لعيال وإستقبله ابوه عند باب الحوش

ابو بدر بفرح : واخيرا قررت

بدر حب راسه : يبه مأظمن عشانك بس رجعت

ابو بدر بحزم : إحلم مافي سفر مرة ثانيه

بدر إبتسم بحزن وطالع حوله : زين ...بس هالمكان مو مكاني

أبو بدر إبتسم ومسح علي راسه : مكانك ياوليدي إنت وربعك....تفضل حياك

: تسلم ياعبد العزيز
ابو بدر ضحك : هههه علمني شفت خويك بالمطار !!؟؟

بدر : ايوه يبه امس ذبحني علي كم توصل علي كم توصل
ابو بدر : عزمته ؟؟!!

بدر : ايوه عزمه فارس والمساء يجي

ابو بدر : زين ...تفضل أدخل امك ميته لين تشوفك

إبتسم له بدر ودخل داخل وشاف امه وخواته وزوجة عمه وبنات عمه وعمته وبنات عمته وكانوا لابسين بس الحجاب عشان بعادتهم مايتلثمون من عيال العم

بدر ( ولد بعمر 26 كمل دراسة إدارة أعمال شهادة الدكتوراه كان بفرنسا من سنين يمكن 12 سنه مع خاله الوحيد اللي مات قبل سنه بحادث مرور وبدر ولد مزيون لأبعد درجة عيونه عسلية وخشمه طويل وشفايفه زهرية وسكوكته خفيفه وشعره كثيف أسود طويل شوي وبشرته خمرية وجسم رياضي وطويل شوي واحلي شي فيه صوته المميز المبحوح صوت شاعر وهو بالاصل شاعر رجال بمعني الكلمة يحب أبوه وربعه الاثنين اكثر شي )

بدر كان لابس بدلة سودا طلع فيها يذببببح ويجنننن : السلام وعليكم

الحريم والبنات : وعليكم السلام

ريتاج فهت وبهمس : بسوم واااي ولد عمك يذبح !!!!!! * خقت البنت
إبتسام بهمس : هس سمعوك وبعدين إستحي

ريتاج ترمش : خلني أقزه شوي

إبتسام مسكت ضحكتها غصب

بدر مش حق امه وحب راسها : شلون الوالدة

ام بدر بفرح صار لها سنه ماشفته : يوم شفتك صرت بالف خير ...نورت الديرة

بدر حب إيدها : منور بالوالدة والكل

ام بدر تكابر دمعتها وحطها إيدها علي خده : وأخيرا ...الحمد لله رجعت وقررت تستقر

بدر ضحك : هههه ماتوقع يمكن بعد شهر أسافر
أماني ناطة : إحلم ....شلونك ؟؟

بدر يسلم عليها : تمام شلونك؟؟

أماني حبت راسه : بشوفتك بالف خير نور البيت
بدر : منور باهله ووناسه

مني : يهلا بشيخ شباب السعودية

بدر ضحك وضمها له : يهلا بشيخة بنات الديرة

سهي فرحانه : أهلين أخوي شرفت بيتك

بدر طالعها : مشالله كبرتي يالاميرة شلونك

سهي إبتسمت وضمت اخوها : مرة زينه شلونك إنت

بدر باس خدها : الحمد لله

ام مصعب : هلا والله وغلا ولد اخوي

بدر حب راسها : اهلين ياعمه شلونك شخبارك

ام مصعب تكابر دمعتها وتبوس خده : بخير بس زعلانة منك

بدر إبتسم : افا ليش

ام مصعب : كذا تفارقنا وماتبي ترجع لأهلك ووطنك وناسك

بدر حب راسها : السموحة مايهون علي زعلك ...شوفني قدامك وترا بكرة بإذن الله عازم نفسي علي بيتك وابي طبخ من إيدينك

الكل ضحك
ام مصعب : ابشر ...تامر وش تبي ؟؟

بدر حب إيدها : رضاك ياعمة

ام مصعب : راضية يالغالي

ام أسامة : حيا الله وليدي

بدر : حياك ياخالتي شلونك

ام أسامة : الحمد لله

إبتسام : الحمد لله علي السلامة نورت بيتك

بدر إبتسم لها : الله يسلمك ...والحمد لله علي سلامتك ...علمني شلونك الحين

إبتسام : بألف خير

بدر : الحمد لله شلون ناس ألمانيا

ريتاج تطالعه واماني بعد

إبتسام إبتسمت : بخير ...ويسلمون عليك

بدر : الله يسلمهم

مدي : حياك ياولد الخال

بدر : حيتي

ندي : الحمد لله علي السلامة

بدر : الله يسلمك

ريتاج خاقه ومفهيه فيه " تهبببل ياولد عمي بالبدلة خياااال ": الحمد لله علي السلامة

بدر : الله يسلمك
أم بدر : بدر ياوليدي تعرف ناس ألمانيا؟؟

بدر إبتسم وإبتسام بعد : ايوه يمه اعرفهم

ريتاج بقبقت واماني بعد

إبتسام إبتسمت : خالتي بدر زراني يوم كنت بالمستشفي

ريتاج طيرت عيونها واماني بعد

بدر إبتسم : السموحة يومها كنت مشغول

إبتسام إبتسمت : ماعليه الف مبروك الشهادة وإنشالله نجاحات ثانية بالحياة

بدر : الله يبراك بإيامك وأمين لك ولكل البنات.

بعدها بارك الكل له عشانه رجع ومعه شهادة ترفع الراس ويقدر يدرس دكتور بأي جامعة يبي ورجع طلع عنهم يسلم علي باقي لعيال

والحريم راحوا حق المبطخ يجهزون للعزيمه

ريتاج وأماني تحقيق : بسوم بدر زراك للمستشفي ؟؟

إبتسام إبتسمت : ايوه إيجي عشان شغل مع عمي ابو بدر ومر علي للمستشفي تطمن
ريتاج : ليش ماقلتي !!؟؟

إبتسام مو مهتمة: نسيت
أماني بشك : تستهبلين شلون نسيتي !!!

إبتسام :قلت نسيت وبعدين هو قعد يمكن بس يوم بألمانيا ...وشفته يمكن بس خمس دقايق

ريتاج بنص عين : صدق

إبتسام : ايوه صدق تبين أحلف

ريتاج كشرت : زين زين

مني ملت : بنات فكروا خلينا نسوي شي
إبتسام : بالاول نوف بتجي ؟

أماني : ايوه بتجي إرتاحي ...والحين قوموا نطلع للخيمة يله

قاموا كلهم طلعوا للخيمة ولحق بيت ابو طلال وبيت ابو فهد وإجتمع لعيال بالمجلس يسولفون والبنات بالخيمة يردحون ويرقصون ويستهبلون

طلال : بدور علمني اخر أخبارك

بدر إبتسم : اولا بدر مو بدور وثانيا اخباري تمام

فارس : زين وش اخر علومك

بدر : الحمد لله

طلال كشر: نقصد شخبارك
العيال فهموا عليهم
بدر إستغرب: وش فيكم تبون أحلف

فارس عصب : اخوي درج ...علمينا عندك حبيبة او لأ

الكل فقع ضحك
بدر : ههههه اه هذا اللي تبونه

طلال تحمس : ايوه قل قل إنت كنت بمدينة الجن والملائكة ( يغمز له ) : علمينا شفت لك ملاك

بدر مفقع ضحك : ههههه لأ

فارس إنقهر : والله نتكلم من جد

بدر : اي ملاك هاذي إنهبلت إنت وهو

طلال عصب : عشانك غول واكيد يوم يشوفنك بنات باريس يهجوا من خوفهم وماعاد نشوف إلا غبرتهم

بدر عصب : مالت عليك يازينة شباب الديرة

طلال يتطنز : تسلم لي والله عيونك الحلوة

الكل فطس ضحك

فهد : هههه بدر إسمع طلال وفارس مهبل لاتتكلم معهم

فارس : فهد احد كلمك

فهد : ايوه إنت كلمتني

بدر : ادري عنهم للحين بزر

طلال وفارس : بزر بعينك

أسامة : فكنوا من الهبل شوي ...بدر يعني خلاص بتقعد نهائي بالسعودية

بدر : مادري اتوقع لأ

فارس إنقهر : زين الحمد لله عشان التذكرة ماتروح بالهوا

الكل طالعه
طلال
: وإنت الصادق دفعت فيها حلال

بدر إستغرب : وش تذكرته

فارس يستهبل : حجزت لك بالطيارة بكرة سفرتك علي فرنسا

الكل ضحك
بدر : هههه ليكون زعلت

فارس : وليه إنشالله سافر نرتاح منك

بدر : دام كذا بقعد غصب عنك

فارس فرح : حياك ياخوي وجهز نفسك
بدر : حق شنو !!؟؟

أحمد : حق صداع الراس بسب هبل طلال وفارس

بدر إبتسم : زين ....حاضر بجهز نفسي

سمعوا صوت المسجل واصل للمجلس

سامر : بناتنا مايستحون

يزيد : خليهم يوسعون علي خاطرهم

أسامة : والشياب وش يقولون

بدر يتمليح: إتركوهم عادي ....فارس اخوي حبيبي قوم جيب لي مويه باردة

فارس يقلده : اخوي حبيبي تدل طريق المطبخ

بدر تفشل والكل ضحك

طلال : هههه فشلته

بدر بحزم : فارس وهذا وانا ضيف واخوك الكبير بعد

فارس : إحلف يالضيف يأخوي الكبير وأصدقك

طلال يضحك

أسامة عصب : قوم إحترم اخوك الكبير

فارس : قوم إنت جيب له

بدر قام وعصب: مكثور الخير بردها بالافراح إنشالله

فارس : إنتظرك تردها .... رح تشرب يله

بدر كش عليه وراح

طلال : ههههه مسكين فشلته

فارس : قلنا له جهز نفسك

مصعب : الله يهديكم

طلال وفارس : امين

فهد : خفوا علي خلق الله

طلال : مو شغلك إنت وبعدين ملينا واليوم يوم بدر مو يافارس

فارس : ايوه يالخوي

طلال فرح : احلي يالحبيب

أسامة قام : الله يخلف عليكم العقل

أحمد : وين رايح

أسامة : اشوف إختك يمكن تردح ...واقول لهم يقصرون الصوت

فارس : ليش ماقلت لي انا اروح ...إقعد

أسامة بثقة : عشان تفشلني ..وبعدين بيت عمي مو شغلك ....وراح عنهم

الباقي ضحك
فارس عصب : هين أوريه

طلال حتي هو عصب : وانا بعد اجل يرد الكلام اربيه لك

سامر عصب : إحلف إنت وهو أسامة أخوي الكبير ...وبعدين ثمن كلامك وين تربيه أصغر عيالك

طلال يتطنز : والله توني أتذكر إنه أخوي الكبير ...وايوه أصغر عيالي

فارس يكمل : كمان انا نسيت إنه أخوي الكبير

سامر عصب : مالت عليك إنت وهو

طلال : زين خلك برا السالفة أسامة اخوي بعد
يزيد : بسكم لين يرجع وإقلبوها له خلونا نغير السالفة
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

عند البنات كانوا كلهم يرقصون وإبتسام معهم وتعبت شوي وقعدت
ريتاج لاحظتها : إبتسام قلبي تعبانة !!؟؟

إبتسام : ايوه تكفين روحي جبي مويه أشرب الدوا

ريتاج تأشر علي عيونها : من عيوني ياعيوني
إبتسام تضحك : هههه تسلم عيونك

راحت ريتاج ركض للمبطخ
ونوف قعدت معها : ليكون حبيبتي تعبانة ؟؟

إبتسام : لا حبيت بس أرتاح شوي
نوف : زين علمني قلت بتداومين ليش مإجتي ؟؟

إبتسام : مارضت الوالدة وبعدين رجع بدر من صباح الله ونحن هنا

نوف : اوكي كنت اقول بكرة تعالي تكفين
إبتسام ضحكت : هههه أبشري علمني وش اخر تحضراتك لإختبارات ؟؟

نوف كشرت : موب قادرة اذاكر بروحي معتادة عليك

إبتسام : حتي انا شرايك بألاسبوع القادم ننام ببيتنا وندرس مع بعض

نوف فرحت : أيوه موافقة بس ببيتنا عشان ريتاج مارح تخلينا نذاكر من هبلها

إبتسام فقعت ضحك وإقتنعت : هههه إيه وإنت الصادقة اجل أقول للوالدة زين

نوف طارت من الفرح وباستها من خدها : فديتك يابعد قلبي وهلي وناسي

إبتسام باستها حتي هي : تسلمين يابعد الدنيا كلها

ندي شافتها : وش عندكم تتحاضنون ليكون تودعون بعض

إبتسام : مالت عليك وبعدين مو شغلك

أماني بسخرية : ندي الرومنسية وفعايلها

نوف بدلع : خلي عندك شويه أنوثة عشان زوجك

أماني بعربجية : خليه يجي ويومها اتدلع واتغنج له

البنات فقعوا ضحك
هديل تضحك : هههه اتوقع بهج من أسلوبك
قعدوا يرتاحون ويستهبلون علي ببعض

بدر دخل للمبطخ وللخدامة : عطني كأس مويه باردة

الخدامة : اوكي ...ولفت حق الثلاجة ودخلت ريتاج مليون للمبطخ

ريتاج تصارخ : هيه هيه عطني المويه .....
بدر طير عيونه بالصوت العالي وماعرفها : بشويش !!!!

ريتاج ماسمعته وتزحلقت وطاحت

بدر ركض بسرعة لها بس مالحقها

ريتاج طاحت بقوة علي الارض : يممممه اي
بدر مسك ضحكته غصب وقعد جنبها : ياستير إنت بخير !!؟؟

ريتاج تتألم وتصيح وتصارخ: يممممه ظهرك تكسر ياريتاج
بدر بحنية وهو بفقع ضحك وعرفها : زين زين تعورتي !؟
ريتاج إنتبهت له وطالعت فيه وبفشلة : ب..بدر !!!!
بدر قاعد جنبها : ايوه قومي او صار لك شي !؟

ريتاج قامت بسرعة وتكابر ألامها وحطها إيدها علي اسفل ظهرها : هاه لأ انا زينه

بدر قام ويطالعها : تعورتي

ريتاج إستحت منه وفيها ألم : لأ اي

بدر وقف ويطالعها وفه فيها كانت لابسة فستان أخضر نعوم عنده أكمام للمرفق وقصير أسفل الركبة بشويش وشعرها البروان منثور علي كتافها وحاطه ميك اب خفيف ولابسه سندل نعوم اخضر

ريتاج ميته حيا وطالعت فيه وبسرعة : السموحة ...رجعت لفت وركضت مرة ثانيه

بدر فقع ضحك يوم طلعت : ههههههه هاذي ريتاج بنت عمي مشالله تهبل ههههههه

قطعت عليه الخدامة لف لها واخذ كأس المويه شربه وبأمر : ودي المويه حق ريتاج

الخدامة : زين

بدر رجع طلع من المطبخ ويضحك عليها ويفكر فيها

أسامة وصل للخيمة : أحم ياولد
البنات سمعوه

أماني بشك : كأنه أسامة !!

إبتسام : ايوه هو أشوفه وش يبي

هديل فرحت عشانها تحب أسامة وحبت تقزه شوي
إبتسام طلت تتأكد ويوم شافته طلعت له : امر بغيت شي ؟

أسامة : أيوه لكيون ترقصين

إبتسام : لا تطمن

أسامة : زين قصروا الصوت شوي
إبتسام بملل : حاضر وش تبي بعد ؟؟

أسامة عصب : بسوم ترا من جدي اتكلم

إبتسام تستهبل : وانا أتكلم من خالي ...قلت حاضر ماتسمع

أسامة رفع عيونه وشاف عيون كأنه يعرفها عدل ونسي نفسه : هديل!!!؟؟
إبتسام عقدت حواجبها : إيش قلت !!؟؟

هديل طلت علي باب الخيمة تشوف أسامة وفهت لابس ثوب أبيض وشماغ ابيض طالع جوااااان والبنت خشت جو

أسامة نسي إبتسام واللي يحزنون ويناظر هديل " يالله مشتاق لك من زمان ماشفتك .. عيونك تذبح " قلبه ينبض بقوة

هديل إنتبهت إنه شافها وبغت ترجع تدخل وتصنمت حرارتها تترتفع وتنزل وقلبها طبلون سيارة سريعة

إبتسام تطالع أسامة وعيونه اللي مطيرها لفت شافت هديل واقفة وتطالعه

إبتسام إبتسمت " اه أثاري فيه كمياء " تصارخ : أسامة اسسسسسسامة وصممممخ
أسامة فز وطالعها : هاه ...إبتسام وش جابك !!!

إبتسام تتطنز : كنت اقول شرايك تسولف شوي معها

أسامة فه : مع مين ؟

إبتسام تغمز له : مع بنت الخالة هدولة

أسامة عصب " الدوبة بسوم مو حيا الله " : اقول إنبثري زين قصروا الصوت وماله داعي الرقص والردح علم

إبتسام تهبل فيه : علم وإذ تبي ضمان اقول لهديل

أسامة طالع هديل أخر نظرة وإبتسام تراقبه : ماله داعي سلام يله

إبتسام مسكت ضحكتها : ابشر بيوصل لها

أسامة إبتسم غصب ولف عنها : أيوه وصليه....وراح عنها

إبتسام ضحكت ولفت علي هديل وهديل فزت ورجعت داخل بسرعة
وإبتسام لحقتها : هدولة خير وش عندك برا ؟؟

هديل تدور تصريفه : لا رن موبالي وقمت ارد بس

إبتسام بنص عين : اه زين علابالي شي ولا شي

هديل عصبت : بسوم شفيك

إبتسام إبتسمت : ولا شي يامرت الاخو
هديل طيرت عيونها توردت خدودها : إيش !!

إبتسام : قلت ولا شي ...وترا أسامة يسلم عليك

أماني سمعتها : وش عنده النشبة يسلم عليها

هديل عصبت " بعد قلبي والله ...بس اماني نذلة وإبتسام بعد " : انا بروح حق فرح ارحم ...وراحت

أماني ميته لقافة : وش عنده أسامة يسلم عليها

إبتسام تتطنز : يقول سلمي علي بنات خالتي وعمتي واهم شي بنت عمي الكبيرة أماني

أماني بقرف : سلم عليه جني إنشالله

إبتسام عصبت : وجع يوجعك تدعين علي اخوي

أماني بغضب : ايوه ليش عندك مانع

إبتسام : عندي دواس وهين ترجع ريتاج توريك
أماني إنتبهت : إلا ريتاج وينها فيه ؟؟
ريتاج دخلت تعرج : كاهني وش تبين؟؟
إبتسام لاحظتها : شفيك يابعد قلبي والله وش يوجعك ليش تعرجين ليكون طحتي علمني شفيك !!؟؟

ريتاج بألم : بشويش حشي سؤال ورى سؤال
أماني بحنية : زين شفيك ؟

ريتاج قعدت : تزحلقت وطحت بالمطبخ

أماني إنفجرت ضحك وهي تتخيل شكلها

إبتسام قعدت جنبها وبحنتيها الربانية : بعد قلبي والله جعل اللي فيك فني السموحة انا من قال لك تروحين ...علمني ليكون بس تتألمين مرة

ريتاج إبتسمت لها : لا بس شوي ....وهين تشوفين وش بسوي فأماني

أماني ماسكه خط ضحك : ههههه ريتاج ههههه طاحت ههههههه

إبتسام عصبت : يالنذلة إختي تتألم وإنت تضحكين

ريتاج سفهتها وبهمس لإبتسام : بدر كان فيه وشافني

إبتسام طيرت عيونها : إحلفي

ريتاج بفشله : والله وقاعد يقول تعورتي.... بسوم فشلة مو

إبتسام إبتسمت : لا ابد عادي طحتي بس

ريتاج مكشرة : بس اكيد قاعد يضحك علي بحال إخته النذلة
أماني تأخذ نفس وبشك : وش تتهامسون ؟؟

إبتسام بغضب: عليك يالدوبة بنت عمك تتألم وإنت تضحكين

ريتاج خشت : إبتسام سفيها هين يروح الالم واوريها

اماني قعدت جنبها : إحلفي بقوة وأصدقك

ريتاج عصبت وتتطنز : واللللللللللللله واللللللللله وتشوفين نجوم الظهر ...هين اقوم

إبتسام تضحك : هههه بسك إنت وهي هواش

أماني : انا بس ضحكت هي اللي سوت عراضة

ريتاج : مالت عليك انا اقول إني طحت وقريب أتكسر وإنت تضحكين

أماني إبتسمت وباست خدها : السموحة ....بس يوم تقومين نتهاوش زين

ريتاج فرحت : مسموحة ...واوكي إصبري شوي يروح الالم واوريك

إبتسام مسكت راسها : ياحبيبي كملت اقوم ازين لي
البنتين فقعوا ضحك

إبتسام : ماقول إلا مالت ثم مالت ثم مالت عليك إنت وهي

أماني : هههه إقعدي

إبتسام بامر : قومي روحي جبي لي مويه اشرب الدوا

أماني قامت وبعربجية : ترا اثرتي فني او كان إحلمي اروح

إبتسام : ادري عنك يالسودانية

أماني تصارخ : إبتسااااااااام

ريتاج : امونة بشويش فقعت طبلت إذني ...روحي جبي لها الموية تشرب الدوا وبعدين تفاهمي معها
إبتسام طيرت عيونها : رتوج إنت مع مين !!!؟

أماني قاطة : مع الاقوي

إبتسام كشت عليها : مالت عليك من قوية ....روحي روحي تعرفين لما اعصب

أماني : هين ارجع واشوف تهديدك ...وراحت

إبتسام رجعت قعدت مع ريتاج : اووووف اماني نشبه

ريتاج تضحك : ههههه هبلتيها

إبتسام واللقافة : تقولين بدر شافك

ريتاج تذكرت وبفشلة : ايوه تزحلقت قدامه وطحت بعد

إبتسام تطالعها : شافك بدون عباية وحجاب

ريتاج مفتشلة: ايوه شافني كذا

إبتسام إبتسمت : ليكون بس فه بجمالك

ريتاج بسخرية : اي فه الله يهداك وهو ماسك ضحكته غصب

إبتسام تبوس خدها : فديتك والله ماله داعي الزعل قومي وإنبسطي وإنسي عادي طحتي وش فيها

ريتاج : اخاف يقول لطلال وفارس ويضحكون علي

إبتسام فقعت ضحك : ههههههه فهمت الحين

ريتاج بعربجية : إبتسام إستكي لأتوطي بمسرانيك

إبتسام تاخذ نفس : شفيك وش يقول لهم إنهبلتي ....وبعدين اكيد نسي السالفة قومي ولاتشغلين بالك ابد

ريتاج فرحت : صدق مابقول لهم

إبتسام : ايوه صدق ..علابالك مهبل بحالهم حتي يقول لهم رجال عاقل

ريتاج إقتنعت: ايوه صح مشكورة يأختي

إبتسام بحنية : وش دعوة الاخت لأختها علمني فيك الم للحين

ريتاج قامت : بس شوي مو مرة ...وهين تشوفين وش بصير فأماني

اماني جابت المويه من عند الخدامة ورجعت : وش بصير!!!؟؟؟

إبتسام قامت : عطني المويه وتهاوشوا براحتكم

الثلاثي فقعوا ضحك وإبتسام شربت الدوا واماني وريتاج قامت الحرب بينهم والبنات يطالعوهم ويضحكون

عند العيال وصل خوي بدر وقعد مع العيال وسولف معهم واهم شي مع بدر لين تاخر الوقت والكل رجع حق بيته وتم بس بيت ابو أسامة البنتين وام أسامة واحمد وامين وابو أسامة مع ابو بدر قاعدين مع إبتسام واماني وريتاج وام بدر وام أسامة ومعهم بدر يسولف معهم واكيد كل الحريم بالحجاب
ريتاج للحين مفتشلة من بدر

وبدر طالعها وتذكر شلون طاحت ومسك ضحكته وماحب يحسسها بشي وصاروا يسولفون عادي

إبتسام تسولف معهم وشربت دواها حتي ماتنساه ويجيها الم

قاعد بالمجلس مع فارس وامين وسهي يلعبون بلاستيشن منهو يفوز ودخلت عليهم مني تكلم موبايل براحتها وكانت لابسة جلابية حمرا مخصرة عليها بحزام أسود وكمامها عريضة وطويله مرة وحاطة حجاب احمر بين بيضها اكثر

أحمد كان يلعب وإنتبه لها اول واحد رفع عيونه وناظرها وفه فيها واول شي لاحظه شامتها الحلوة

مني تكلم موبايل وإنتبهت له ولنظراته وعصبت منه ولصديقتها : اقول شذي سكري بعدين واكلمك

الباقي إنتبه لها
مني سكرت منها وتطالع أحمد بغضب : سهي وش تسوين مع العيال

أحمد تنرفز من طريقة كلامها إبتسم بسخرية ورجع يلعب

فارس : مني تعالي إلعبي معنا مساوين تحدي

مني بحزم وعصبت من احمد أكثر : مابي ....سهي قومي تعالي يله

سهي : خلني ابي إلعب

مني بحزم : قومي إلعبي مع البنات وش مقعدك هناك

فارس عصب : مني شفيك وش قاعده تقولين

مني تحاول تتهدي : ولا شي بس سهي حرمة الحين

فارس تهدي : زين بس قاعده بين إخوانها

مني كشرت : زين زين ....ولفت ورجعت داخل

أحمد " مغرورة هالبنت "

فارس سفهها ورجع يلعب : صادقة اماني وريتاج ...مني طاوس

الكل ضحك حتي احمد

مني دخلت وهي تغلي منه " قاعد يبتسم بسخرية وش هالمغرور ليش ماتحمل أشوفه صدق متكبر " دخلت للبنات وهي معصبة ماتحب ابد احد يسفهها واحمد طنشها تطنيشة محترمة

اماني طلبت من ريتاج وإبتسام ينامون عندها ريتاج وافقت وإبتسام قالت بكرة بتدوام ولازم تجهز اغراضها واوراقها ورجعت للبيت مع ابوها وامها واحمد وامين


بغرفة بدر كان منسدح علي سريره وماعرف يحزن ولايفرح هو بين هله وناسه بس بمكان مايحبه معتاد علي فرنسا وجوها والحين شلون بيتأقلم وبعدين يقول هالوطن مو وطنه ولارح يكون بيوم وطنه وهو بين افكاره رن موبايله برقم إبتسم ورد عليه : الووووو

: الووووو ليكون نايم

بدر يتطنز : ايوه يادكتور القلب محمد سلمان بسابع حلم

محمد : مالت عليك شخبارك شعلومك

بدر إبتسم : وش تتوقع

محمد إبتسم : زينه علمني شلونه عمي

بدر : بخير الحمد لله وإنت شخبارك

بحزن : اخباري مو زينه

بدر عقد حواجبه : افا ليش عسي ماشر

محمد إبتسم : الشر مايجيك يوم اشوفك ونتكلم

بدر بقبق : محمد ليكون فيك شي

محمد : ايوه ماعلينا علمني شلون رائد

بدر عصب : تطنيشة او شنو

محمد ضحك : ههههه قلت يوم اشوفك ماتسمع

بدر إستسلم : زين متي نشوف بعض وين نشوف بعض
محمد رفع حاجب : الله كريم ...ماقلت شلون رائد شفته ؟

بدر : أيوه شفته إيجاني حق المطار وكان ببيتنا المساء ....تميت بس إنت مو معنا

محمد إبتسم : زين الحمد لله ...علمني شخبار الاهل

بدر إبتسم : بالف خير وابوي معصب منك
محمد : ليش !!!؟؟؟

بدر : يقول ليش مايرجع لوطنه

محمد ضحك : ههههه قل له خلي بدر يستقر فيها وارجع انا

بدر فقع ضحك : هههههههههه وإنت الصادق

: زين إتصلت أتطمن بس عليك

بدر إبتسم : بخير يالخوي ...علمني إنت شفيك

محمد بهدوء وبحزن : قلت يوم أشوفك

بدر خاف : محمد ترا خوفتني صدق ...شفيك قول يله

محمد إبتسم و يصرف : ماكنت اتوقع إن بدر عبد العزيز خواف علي خويه
بدر عصب : تطنز تطنز ...علمني يله شفيك ؟

محمد : قلت يوم نشوف بعض اتوقع بعد شهر بإذن الله

بدر إبتسم : ليكون بترجع للوطن بعد شهر

محمد : إحلم عندي شغل بدبي تعال إنت ورائد نشوف بعض فيها

بدر كشر : مالت عليك ابشر بإذن الله فيها

محمد : زين إتفقنا والحين تصبح علي خير علشان عندي شغل

بدر بسخرية : رح رح تناوب يالدكتور انا بنام وإنت بتركض بالرواق

محمد عصب : ليه شكيت لك بيوم

بدر فقع ضحك : ههههه تصبح علي خير والله يقويك وفامان الله يالخوي

محمد : ههه فامان الكريم

بدر سكر منه وقام يشرب مويه : اوووف مافي مويه باردة عندي بنزل للمبطخ

طلع من غرفته عشان ينزل للمبطخ يشرب مويه

عند اماني وريتاج سوالف وضحك وقاعدين علي النت مع أسماء عشان صارت صديقتهم مرة وطول الوقت بالموبايل او النت

ريتاج جوعانة وتتمليح : امونة قلبي بعد هلي وناسي . .

قاطعتها اماني وبعربجية : لا تكملي لو طلبتي عادي كان نفذت بس دام تتمليحين إحلمي

ريتاج عصبت : يالنذلة وهذا وانا ضيفة ببيتك


اماني : إحلفي بس اي ضيفة هاذي تبين شي إخدمي نفسك تعرفين سودانية

ريتاج قامت ومعصبة : هين اردها لك تجين علي بيتنا واخليك تتشتغلين يوم بحاله

أماني ماسكه ضحكتها وتهبل فيها : إذا بتروحين للمبطخ جبي شي اكله ميته جوع

ريتاج رايحة للباب : اكلي تبن ...وطلعت

اماني فقعت ضحك : هههه هبلت فيها ادري بتجيب شي لي صدق مإستحي انا مو عربية ومو من إخلاقي إكرام الضيف

كملت ضحك علي نفسها وعلي ريتاج وقالت السالفة لأسماء وأسماء ماتته ضحك

ريتاج طلعت وهي تتحلطم وتكلم نفسها : النذلة اوريها انا ريتاج مو حيا الله

بدر طلع من غرفته وسمعها تتكلم وتتحلطم ومسك ضحكته غصب عنه وفنفسه " بنت عمي خبلة " ولحقها

ريتاج تضرب رجل وصلت اعلي الدرج وقفت : اماني نذلة اورييييييها هين ....

بدر وقف وراها ويطالعها كانت لابسة بجامة حرير لون وردي وشعرها نازل علي كتوفها وطويل مرة وقف بس ويطالعها وفه فيها " تهبببل هالبنت "

ريتاج نزلت اول درجة وللحين تكلم نفسها ومعصبة : الدوبة ....

بدر أنتبه وبعفوية : ريتاج

ريتاج إغترعت ولفت له بخوف وبغت تطيح : يمممه

بدر وقف قلبه ومد إيده بسرعة وقلبه ينبض ومسك إيدها وسحبها بقوة له : يييييمه

ريتاج خايفة ومرتاعة وقلبها ينبض بقوة ودخلت فحضن بدر ومسكت فيه بقوة
بدر لاشعوري حضنها بقوة له وبخوف : ياستير إنت بخير !!!!؟؟؟

ريتاج خايفة وترتجف وبصوت خايف وماسكة فقميص بجامته: الدوب وقف قلبي

بدر علي حاله دخل راسها فصدره وحضنها له وحس بشوية راحة : الحمد لله وقف قلبي

ريتاج متمسكة فيه للحين وحست بالامان بحضنه والراحة وسكتت تجمع قوتها وتتغلب علي خوفها

بدر إنتبه علي نفسه وعلي حالتهم وسكت وفنفسه " حاضن البنت ايوه ...يمممه قلبي بطلع من الدق"

ريتاج إنتبهت وتفشلت وبصوت هادي : بدر

بدر تركها بسرعة وماسك إيدها ويطالعها : إنت بخير

ريتاج تناظر فيه وقلبها ينبض وبطنها يعورها وهزت راسها بإيه

بدر مفهي " يمممه تهبببل وش هالزين والعيون تذبح " : ماقصدت
ريتاج نزلت عيونها من الحيا : صار خير

بدر علي حاله ومفهي فيها " تذبببح تجنننن "

ريتاج مستحية وجهها احمر ازرق الوان بصوت ينقدر ينسمع : إيدي

بدر فز وتركها بسرعة : السموحة

ريتاج طالعت فيه اخر مرة : مشكور ...لفت ونزلت الدرج ركض

بدر وقف فمكانه ويطالعها وهي نازلة ركض " تهببببل تجننن ياعالم وش هالزين ببيتنا.. وش فني مفهي وأطالعها....وقلبي ينبض كانت بحضني ....تهبل بنت عمي تهبببببببل " نفض راسه وكلم نفسه : إصحي راحت بس مشالله تذبببببح عذااااب لقطة البنت

بدر إبتسم : رحت فيها ادخل قبل لاترجع تصعد

لف راجع لغرفته وهو شاق الخشة ويفكر فيها ونسي المويه والعطش
ريتاج نزلت مليون للمبطخ ودخلت وحطت إيدها علي صدرها تهدي نبضات قلبها وتكلم نفسها : صار خير صار خير ماقصدت وهو بعد ...بس كنت فحضنه شصاير معي بسبه ...انا أستحي والسبب بدر ...يذبببح يجننن مسكني وأخذني فحضنه ..بس الدب لا ولا شوي كان طحت ..بس هو فيه وأنقذني *** خقت البنت عاشت جو ***

عدلت شي تأكله وهي وأماني وتغني من الفرح ورجعت رقت الدرج وهي تتمني تشوف بدر ودخلت علي أماني وعطتها السندوتش وأماني تضحك ومستغربة منها وريتاج شاقه الخشة ومو مهمها أحد غير بدر ورجولته وشجاعته وشلون مسكها وماتركها تطيح

بدر دخل لغرفته وتسدح ويفكر فيها " تجنننن وتهببببل بس خبلة ...وبس عيونها تذببببح لونهم عسلي خيااااال وخصلات شعرها البني الطويل يمممممه عليها ملاك ببيتي "يكلم نفسه : وش فني ليكون بس هبلتني بنت عمي انوم أحسن تعبان وذيك العيون العسلية انا لها

وراح فسابع نومة عشان هلكان من السفر والتعب
****
نهاية الفصل




لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-01-20, 09:41 AM   #10

لامارا

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة وعضو فريق التصميم و كاتبة في قلوب أحلام

 
الصورة الرمزية لامارا

? العضوٌ?ھہ » 216
?  التسِجيلٌ » Dec 2007
? مشَارَ?اتْي » 83,206
?  نُقآطِيْ » لامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond reputeلامارا has a reputation beyond repute
افتراضي



الفصل الثامن



اليوم اللي بعده ببيت ابو بدر

بدر صحي من وقت وطلع لبرا يركض ويسوي رياضة صباحية
وقام بعدها الكل وإجتمعوا يفطرون ويروح كل واحد علي شغله

ريتاج كانت صاحية من وقت وافطرت مع فارس وطلعوا للحوش يسولفون ودخل بدر بلابسه سبورت وخقت ريتاج أكثر بس بدر من شافهم عصب غصب عنه

فارس يضحك : هههه ريتاج بدر علاباله بباريس
ريتاج ضحكت غصب : هههه صح
بدر يمشي صوبهم ويطالعوهم " ريتاج مع فارس وين علي الله صح عيال عم بس مايصير " وصل لهم

فارس يستهبل بالفرنسي: بون جور اخوي بدر الفرنسي

ريتاج إبتسمت ونزلت عيونها بحيا
بدر معصب وبس : صباح النور وبسك هبل ....كمل طريقه وهو منقهر ومعصب من فارس من وين له الحق يوقف مع ريتاج عشان بدر نسي إن ريتاج وفارس أخوان رضاعة سنين وهو بالغربة

ريتاج إنقهرت " ليش ماصبح علي "
فارس يضحك : هههه هبلت فيه علي صباح الله حتي مسأل عن أخبارنا

ريتاج ضحكت وماإهتمت بذاك الكثر وكملوا هبلهم
بدر دخل داخل ومعصب " اوووف وش فني معصب ليش واقف معها يسولف معها اخر همي "
راح حق اهله وصبح عليهم وقعد يفطر ويفكر غصب فريتاج وش ممكن تسولف مع فارس يدري إن بنات عمه يتحجبون ومايتلثمون قدامهم بس كل واحد بحده ومايسولفون ويقعدون بروحهم مع بعض
أم بدر : اماني وين ريتاج ليش ماتجي تفطر معنا
أماني تاكل : هي إفطرت من وقت والحين مع فارس ينتظروني

الكل ماعلق وبدر إستغرب " شفيهم عادي لهم ...ليكون فارس خطيب ريتاج لا لا وش هالكلام لو خطيبها كان سمعت وقال فارس إنه خطبها ...زين ليش قاعد ويسولف معها وابوي ماقال شي وامي بعد ...وش هالحالة بنفجر من الغضب "
أماني تصارخ : بددددر بدرررر
بدر فز : شفيك تصارخين!!!؟؟
أماني : وين وصلت ساعة اناديك

بدر كشر : ماوصلت لمكان ...وش تبين

أماني تتمليح : اخوي حبيبي إنت ودني للثانوية انا ومني

بدر إبتسم : ليش ماتقولين بتروحين مع فارس

مني خشت : فارس مو فاضي يأخذ ريتاج علي الجامعة ونحن علي الثانوية مشاوير مرة عليه
بدر بقبق : يأخذ ريتاج!!!

أماني ببراءة : ايوه تكفي ماله داعي نعطلهم معنا نروح معك وفارس يأخذ ريتاج معه

بدر إنصدم " شفيهم هذولا إنهبلوا تركب بروحها معه ..معقول خطبها إيه ليش لأ دامه بيأخذها ومإعترض أحد
ي ملت : بدر بس تفكير إيه او لأ

بدر بقهر ومايدري ليش : زين عطوني بس إسم الثانوية

أماني فرحت : ابشر اعرف الطريق ادلك لها
بدر بهدوء ويفكر فريتاج وفارس : زين

كملوا فطور وطلعوا لبرا وركبت ريتاج مع فارس بسيارته ومشوا وبدر مستغرب ومنصدم ويبي يسأل بس ماعرف شلون ويحاول مايهتم وصل اماني ومني ولحق ابوه للشركة لأنه يحب يشتغل او يسوي شي ومايقعد فاضي لاشغلة ولا مشغلة
مر يوم روتيني إبتسام راحت للجامعة وكل صديقتها تحمدوا لها بالسلامة وعدلت اوراقها مع الادراة عشان سوت طلب إجازة مرضية وهم وافقوا لها ورجعت تدرس أخر أسبوع


وصل المساء ورجع الكل علي بيته

إبتسام وريتاج يسولفون وريتاج تذكرت شي

ريتاج : إبتسام يالدوبة نسيت اقول لك شي
إبتسام عصبت : دوبة بعينك وش نسيت؟!

ريتاج خشت جو وتغني : سحرني وغلل فيا ساحرني إيجاني بالحنية وغيرني أخذت عألاتي مني هيدا ياللي مجنني سحرني (صوووتها خيال يوم تغني )

إبتسام مفقعة ضحك عشان ريتاج قامت وترقص بهيمان : ههههههه منهو هذا

ريتاج تهز فيها : بسوم بسوم انا أحب
إبتسام دخلت نوبة ضحك

ريتاج عصبت فجأة : صدقني أتكلم جد

إبتسام بلعت ضحكتها وبقبقت : تستهبلين

ريتاج قعدت : إسمعني اول

إبتسام تكتفت : ايوه منهو هذا يالعاشقة نجوي كرم

ريتاج خاشه جو ومسفهتها : بدر ولد عمك

إبتسام طيرت عيونها: بدر !!!!!

ريتاج إبتسمت : ايوه هو ذبحني ذوبني جنني هبلني ...
إبتسام تقاطعها : بسك بسك إنهبلتي!!!
ريتاج خاقة : ايوه اقول هبلني

إبتسام عصبت : رتوج بسك جنون علمني يله شفيك

ريتاج إبتسمت : أمس بالليل صارت سالفة بيني وبين بدر

إبتسام إنصدمت : شقصدك امس بالليل !!!!؟؟؟
ريتاج فطست ضحك : ههههههه وش تفكرين فيه إنهبلتي هههههههههه
إبتسام حست بالراحة: زين شصاير علمني ؟؟

ريتاج بتقول لها وبتردد : انا كنت ابي اكل وطلعت من غرفة اماني عشان انزل للمبطخ وبدر كان وراى وشافني ولما وصلت للدرج هو نادني وانا إغترعت وبغيت أسقط
إبتسام خافت وإرتعبت : يممممه إيش درج !!!!؟؟
ريتاج بسرعة عشان ماتخوفها وتذكرها بشي وقاطعتها : بس بدر بطل رجال مسكني واخذني فحضنه

إبتسام تحاول تجمع قوتها وإبتسمت : صدق

ريتاج فرحت : ايوه علي طول مسكني له وانا من خوفي تمسكت فيه بقوة

إبتسام تحاول تتناسي : اه وش عندك فحضنه ماتستحين

ريتاج إبتسمت : بسوم هو من حضني مو انا

إبتسام بحزم وتهبل فيها : وإنت داخلة فحضنه ...وش تبينه يقول عنك بنت ماتستحي بايعة نفسها

ريتاج عصبت : اقول بسوم مو انا ياللي قلت له إحضني هو بروحه حضني
إبتسام فقعت ضحك غصب : هههههه صدق إختي ماتستحي هههه

ريتاج ضحكت : هههه بس يإبتسام ذبحني رجال والنعم يمممممه جننننااان عذااااب

إبتسام تطالعها وبحزم : ريتاج إصحي تبين إنت تحبينه وهو مايحبك

ريتاج خافت : فال الله ولا فالك إنهبلتي وش أحبه وهو مايحبني

إبتسام بنص عين : لا تستهبلين اعرفك مابي إنت تحبينه وهو مو شايلك من ارضك
ريتاج بقبقت : لا لا وش احبه تعرفني احب اقز العيال وبدر يستاهل عشانه يذبح

إبتسام إبتسمت ومن قلب : ريتاج صعب تحب شخص وهو مايحبك زين ياقلبي إذ تبين بدر كابري مشاعرك ماتضعفي لها إلا إذا حبك بدر يومها حديث ثاني

ريتاج إبتسمت : بسوم انا معجبة بس فيه انا ماحبه وبعدين من قدي بدر يحبني

إبتسام بحنية : زين إذا حبك حلال عليك بس إصحك عينك تحبينه
ريتاج إبتسمت : بس مو بإيدي الحب شي غصب عن البشر
إبتسام بحزن : ادري بس كابري مشاعرك مو لازم تحبين شخص وهو يمكن مايحبك
ريتاج تطالعها : شفيك !!؟؟
إبتسام إبتسمت : ولا شي شفني يعني بس أنتبهي هاه وانا حذرتك

ريتاج إبتسمت : تطمني ...بس تخلي بدر يحبني

إبتسام تهبل فيها : كان اروح له وانصحه مافي غير ريتاج المهبل يحبها

ريتاج عصبت : مالت عليك مهبل بعينك

إبتسام : اتوقع بأسلوبك هذا مستحيل يحبك بدر

ريتاج بمزح : يحبني غصب عنه او يقرا علي نفسه الفاتحة

فقعت ضحك مع إبتسام

إبتسام : هههه اتخيلك ماسكة بدر من ثوبه وتقولين له حبني او أذبحك

ريتاج تضحك : هههههه تتوقعين بتفيد
إبتسام تطنز : هههه ايوه كل شي يصير بالقوة وإنت مشالله عليك جون سينا

ريتاج عصبت : جون سينا بعينك يالدلوعة

إبتسام تهبل فيها وبدلع : يابعد قلبي تسملين والله

ريتاج بقرف : وووووع كم مرة قلت لك بسك دلع
إبتسام بعربجية : وكذا ياشيخ الشباب

ريتاج فقعت ضحك وتصفق : بارفو بارفو يابو الشباب

إبتسام تستهبل : قومي قومي الله يخلف علي بدر حرمة غيرك

ريتاج عصبت : بأحلامه

إبتسام : زين خلي عندك شويه انوثة شويه دلال مع دلع مع غنج

ريتاج تقاطعها : لاحقين لاحقين مو وقته خليه يحبني والدلع والدلال علي انا لاتخافين
وضحكت هي وإبتسام وكملوا سوالفهم وريتاج كل شوي تقول إنها تحب بدر وإبتسام تعصب عليها

مرت أيام وإبتسام اخذت إذن من أمها وابوها وراحت تنام يومين ببيت خالها بيت ابو فهد مع نوف تذاكر معها واليومين الباقين تنامهم نوف ببيت ابو أسامة مع إبتسام
ريتاج كشرت وعارضت بس إبتسام قالت إنها لازم تطلع السمستر باي طريقة

أماني اخذت اجازة هي واحمد عشان المذاكرة لأن إمتحاناتهم بعد أسبوع بس وشادين حيلهم
ببيت ابو فهد نوف وإبتسام بالصالة والاوراق بكل مكان ويذاكرون بصوت عالي لين نزل فهد الدرج طالع وشافوهم وراح صوبهم


فهد طالعهم إبتسام كانت لابسة جلابية ساترة وحاطة حجابها ونوف قاعده معها علي الارض

فهد يتطنز : الله الله ليكون تخططون للحرب

إبتسام ضحكت هي ونوف
فهد قعد علي الكنب : علومني منهو اللي ناوين عليه

إبتسام : ولد خالي العزيز

فهد : اعوذ بالله ترا ابي أعيش اهلي يبوني
نوف : من زينك إنت حتي يبونك اهلك

فهد بغرور : اكيد نويف وش علابالك
إبتسام تقلده : اقول ولد خالي قم يله مو فاضين لك ولغشمرتك
فهد ضحك : ههههه فشلتني شخبارك ؟
إبتسام إبتسمت : تمام الحمد لله وإنت شخبارك؟

فهد قام ويتطنز : بخير والله يعينكم وإقروا علي أنفسكم عسي احد ينظلكم ادري بتجبون 100 كاملة من الجهود الجبارة

نوف وإبتسام وبصارخ : فهيييييييد

فهد فقع ضحك : ههههههههه طلعت لكم قرون

إبتسام بامر : تقلع وجيب لنا شي يسلينا

فهد بقبق : والله وش قالوا لك عني
نوف ناطة : البقال فهد ...إسمع نبي شكلاطة زين

فهد رفع إيده بمعني باي : إحلمي إنت وبنت عمتي

إبتسام تطنز : تسلم ياولد خالي تعبانك معنا وفامان الله
ضحكت هي ونوف وفهد طلع ويجيب لهم وعلاقته بإبتسام علاقة اخوه يسولف معها وكأنها نوف إبتسام قريبة لنوف اكثر من الكل وتحب تقعد معها وفهد يخش بينهم ويهبل فيهم
ومرت يومين عادية نوف مابغت تسأل إبتسام لين تتكلم بروحها وريتاج سوت اخر إمتحان لها ومع هديل وقعدت بالبيت لاشغلة ولا ومشغلة وإبتسام بالجامعة تسوي إمتحاناتها
تكشخت وتسنعت ونزلت علي امها : ابي بيت عممممممممممي
ام أسامة تطالعها : والله وش عندك فيه ..وبعدين ليش كاشخة
ريتاج قعدت بملل : يمه مليت يوم كامل وانا بالبيت ابي شي يسلني وإبتسام الدوبة لاهية بالخرابيط
ام أسامة : اي خرابيط
ريتاج : اقصد الدراسة يمه خرابيط
ام أسامة بسخرية :مشالله البروفيسورة ريتاج بكبرها ببيتي
ريتاج ضحكت غصب : ههههه تسلمين يمه
أم أسامة عصبت : تستهبلين علي وانا امك
ريتاج فزت : افا يالغالية ...هاه وش قلت تكفيييين بلييييزززز مااااااااام بلييييز
ام أسامة مسكت راسها : ماله داعي تبدين صياح ونياح قومي روحي مع السواق واخذي الخدامة
ريتاج حبت راسها : تسملين تسلمين يمه
ام أسامة ضحكت : هههه سلمي علي ام بدر
ريتاج : زين يوصل ...باي
ام أسامة : الله يهداك ويخلف علي ام جابتك قولي فامان الله
ريتاج تطنز : فامان الكريم ..وطلعت
ام أسامة ضحكت وراحت للمبطخ وريتاج طلعت لبيت عمها مرة قريب دقيقين بس بالسيارة لفت شارع ودخلت علي ام بدر ومني : السلام وعليكم
مني وام بدر : وعليكم السلام
مني : هلا هلا والله وغلا حيا الله من جنا
ريتاج تسلم عليها : الله يحيك شخبارك
مني : الحمد لله
ريتاج تسلم علي ام بدر : شخبارك خالتي
ام بدر : بخير ياخالتي شخبارك شخبار امك وإبتسام والكل
ريتاج : بالف خير وامي تسلم عليك
ام بدر : الله يسلمها
مني تطالعها : مشالله وش هالزين من وين طالع القمر
ريتاج بغرور وتلف علي نفسها : تسلمين طالع من بيت ابو أسامة
ام بدر ضحكت ومني بعد
ام بدر : احلي قمر
ريتاج بخبث : اجل وين اماني اطلع لها الشيب انا فاضية وكاشخة وهي تدرس
مني : اه فهمت وانا اقول ليش الكشخة
ريتاج إبتسمت : عشان اماني وينها اهبل شوي فيها
مني : بالمجلس يقول إنها تدرس
ريتاج بثقة : لا تغدعك أكيد تبرشم
ام بدر : لا يوم قال لها عمك عن المفاجأة صارت تدرس
ريتاج بلقافة : وش مفاجأته
مني : ماندري بس ابوي قال لها جبي نسبة عالية يشتري هدية حلوه لها
ريتاج فرحت وقامت : اجل اهبل فيها وماتجيب اي نسبه ...اجل تدرس عشان الهدية اوريها
ام بدر : بشويش عليها زين
ريتاج إبتسمت : ماطلبتي بدر بالبيت
مني : لابالشركة
ريتاج إرتاحت وشالت اللثمة علي راسها وحطت حقيبتها
ريتاج تستهبل : إدعولي بالنصر زين
مني : ليش ناوية علي اليهود
ريتاج : ههه لا بس اماني عدو قوي
ام بدر : ههه الله يوفقك وبشويش
ريتاج : لاتخافين ياخالتي جلطة دماغية بس
ام بدر إرتعبت : اعوذ بالله يمه بنيتي
مني فقعت ضحك : هههه المستشفي قريب
ريتاج ضحكت وراحت للمبطخ اخذت لها إثنين من صحون الاينوكس ودخلت للمجلس بشويش

دخل عليهم بدر : السلام وعليكم
مني وام بدر : وعليكم السلام
بدر راح حق امه وحب راسها : شلون الغالية اليوم
ام بدر بخبث : الغالية مو زينه
بدر قعد جنبها : افا ليش يمه
ام بدر : تبي تشوف ولدها معرس
بدر إبتسم ومل من رجع وامه ماعندها سالفة غير تزوج تزوج : يمه ماتملين داخل تزوج طالع تزوج هانت هانت
مني ضحكت
ام بدر : لا تلعب علي يله قرر عشان ازوجك
بدر يبي يغير السالفة مل منها : ايوه يمممه مو وقته ...حق مين الحقيبة
مني إبتسمت : حق بنت عمك
بدر طالعها : اي وحدة
ام بدر : ريتاج توها وصلت والحين مع أماني
بدر نبض قلبه من سمع إسمها طول هالاسبوع اللي مر وهو يفكر فيها ويفكر في فارس وإنه خطبها وموب قادر تروح من باله : وينهم فيه
مني إبتسمت : بالمجلس وإنتظر شوي وتسمع
بدر عقد حواجبه : وش أسمع ...مأمداه يكمل إلا .......

عند اماني حالتها حالة اوراق بكل المجلس إمتحانات السنوات الماضية مراجع دفاتر كتب وهي تصرخ كل شوي وتشد شعرها القصير لفوق وحاطة ميك اب اوفر وفوضوي كل الالوان علي عيونها وروج احمر مرة

دخلت ريتاج بشويش وشافتها علي حالتها " اوريك يالدبة اجل تدرسين " تمشي علي أطراف أصابعها
اماني طفشانه تعبانة اول مرة تذاكر كل إمتحاناتها براشيم في براشيم وإبتسام وريتاج النذلات قالوا إمتحان شهادة والراقبة شديدة ولازم تذاكر وماتبرشم شدت شعرها لفوق عشان مافهمت وماتبي تفهم : اووووووف طفش طفش
ريتاج قربت لها وبصوت عالي وضربت الصحون في بعض : بوووووووووووووووه
أماني وقف قلبها وقامت بسرعة ومن الربكة رجعت طاحت وصرخت باعلي صوت : يمممممممممممممممه
ريتاج تأشر عليها وفقعت ضحك
أماني قلبها ينبض من الخوف وفهت : ريتاج !!!!!!
ريتاج تضحك : ههههه اماني هههههههه
أماني فهمت وصرخت باعلي صوت فيها : ياحماااااااااااااااارة
ريتاج خافت وركضت برا المجلس
اماني اخذت الشبشب ولحقتها وتصارخ : وقفي اليوم أقبرك
ريتاج تضحك وتركض وتصارخ : هههههه تهبلين يالغولة ههههه
أماني وراها : وقففففففففي
نرجع لبدر : وش هالصراخ !!؟؟
مني فقعت ضحك : هههههه سوتها ريتاج
ام بدر ضحكت : ههه فيه حرب اليوم
شافوا ريتاج دخلت عليهم ركض
فارس دخل علي صوت الصراخ : وش فيكم ....ريتاج شفيك
ريتاج ركضت له وهي تضحك وتخبت وراه : فارس فارس اماني بتذبحيني
فارس شاف اماني وفقع ضحك : هههههه أماني شصاير لوجهك
مني طالعتها وامها بعد وفقعوا ضحك عليها
بدر يطالع فارس وريتاج وراه ويغلي فمكانه
أماني بغضب وصارخ : النذلة اليوم أذبحك إطلعي يله
ريتاج تمسكت بفارس بقوة : إحلمي يالزومبي
أماني عصبت : زومبي بعينك انا أكل لحم البشر وإنت اولهم
فارس يضحك ويخبي ريتاج وراه : ههههه صدق منهم وش مسوية بنفسك
أماني بغضب : طلعها مالك شغل اليوم أذبحها
بدر واصل حده من ريتاج ولازقتها بفارس : بسك إنت وهي تراكم حريم
ريتاج وقف قلبها هي ماشافت بدر وطلت عليه من ورا فارس وبفشلة " ياريبة بدر فيه "
أماني : خلني أدفنها إنت ماشفت وش سوت فني
بدر بحزم : إقعدي وبسك وحطي الشبشب علي الارض وعدلي شعرك
الكل ضحك
وريتاج طلعت ورا فارس بفشلة
بدر يطالعها " خطيبة فارس اكيد اووووف شفني ليش معصب بس تهبل ..يارب " وبغضب : وإنت يابنت العم تراك حرمة الحين
ريتاج بفشلة : حبيت اغير عليها جو المذاكرة شوي
اماني قاطة وتقعد وتعدل شعرها : مشكورة واوريك بعدين واقلبها لك
فارس يقعد وريتاج جنبه وموب قادرة ترفع عيونها لبدر
مني تهبل فيها : اماني وش مسويه بنفسك
أماني : يقولون عشان المعنويات وأذاكر عدل
فارس : هههه تهبلين تستاهلين صورة أحطها بلوتوث
أماني عصبت : اوريك إنت بعد منهو الاولي تدافع عليها انا او ريتاج
فارس ببراءة وحوط ريتاج بإيده : رتوجة قلبي عندك مانع
بدر صار يشوف ظلام : فارس وش عندك ؟

لكل ناظره
فارس إستغرب منه : اهبل فأماني شوي
بدر بغضب غصب يحاول يخفيه : زين فهمت وش سالفتك مع ريتاج خطيبتك ؟
ريتاج إنصدمت وطيرت عيونها وفارس والكل بعد
ام بدر تطالعه : بدر ريتاج إخت فارس من الرضاعة وش قاعد تقول !!!!
بدر مثل واحد كب عليه مويه باردة إلا ثلج : إخته من الرضاعة
فارس عصب وريتاج إمتلت عيونها دموع : ايوه إختي شفيك إنت
بدر حس بالفرح " إخته ومن الرضاعة ...وش فني فرحان دامها إخته وإذا خطيبته وش فيها ليش معصب " : هاه إختك ماكنت ادري
ريتاج تطالعه وعيونها غرقت دموع وتكابرها لتنزل
أماني : ايوه إخته
بدر إرتاح ويصرف : زين نسيت إنه اخوها
ريتاج ماقدرت تقعد وقامت وبهدوء : اماني خلينا نروح حق غرفتك
بدر يطالعها " ياريبة زعلت البنت بس إنت السبب اسبوع وانا أفكر إنك خطيبة فارس اوووف بنهبل "
أماني فهمت عليها وقامت وحبت تغير جو : زين يله وأقلبها لك
ريتاج مشت ولحقتها أماني
فارس للحين معصب : بدر وش اللي قلته
بدر يصرف ويفكر فيها : فارس نسيت وبعدين إستغربت قاعده جنبك قلت خطيبتك
أم بدر تفهمت : فارس بدر نسي ماعليه ماله داعي نكبر السالفة
فارس قام ويحاول يهدي نفسه وغمز لبدر : زين فهمت إرتاح يابدر ريتاج وإبتسام خواتي من الرضاعة انا وطلال
بدر عصب وفهم عليه : زين مو مهم عندي
فارس مسك ضحكته : اروح أراضي ريتاج أكيد زعلت من كلامك ...وراح
بدر يفكر فيها " الحمد لله إخته وانا علابالي إنها خطيبته...بس ابي اعرف ليش كنت معصب ويوم سمعت إنها إخته فرحت ..والحين زعلان عشانها زعلانة وفي دموع بعيونها "
مني كأنها حست فيه : بدر لاتفكر بشي ريتاج مارح تزعل نحن نكلمها
بدر فرح وإبتسم لها : زين انا نسيت وماقصدت شي إعتذري لها
وقام بروح حق غرفته
ام بدر : بدر ياوليدي وين ابوك
بدر لف لها : عنده شغل وقال مارح يتغدي بالبيت
ام بدر : زين ...رح إرتاح وبعد ساعة إنزل علي الغداء
بدر : عن إذنكم ...راح عنهم وهو يفكر فريتاج ويبي يشرح كلامه
عند ريتاج اول ماتركتهم وبحزن : شفيه بدر ليش قال إني خطيبة فارس
أماني تبي تغير جو : يمكن غيران
ريتاج تكابر دموعها وعقدت حواجبها : وش غيرته
أماني تستهبل عشان تضحك ريتاج : ليكون بدر يحبك وحس بالغيرة من فارس
ريتاج فقعت ضحك غصب : هههههه تتوقعين
أماني فرحت : هههه إيه إضحكي إضحكي مايليق عليك غير الضحك
ريتاج حاولت تتناسي السالفة ومع إنه فيه حزن وعرفت إن بدر مو مهتم لها وعادي عنده : إيه مافيه شي يستاهل الزعل
اماني فرحت : احلي يالحمارة علمني الحين ...
ريتاج لفت لها بغضب وتقاطعها : حمارة بعينك يالحصانة
فارس وراهم وفقع ضحك : هههههه مين الناقة
البنتين بغضب : إنت يالجمل
وفقعوا ضحك ثلاثتهم
فارس بجد : رتوج لاتزعلين من بدر زين الرجال نسي
ريتاج إبتسمت : وش دعوة ازعل منه اكيد نسي سنين مو معنا
فارس فرح : أيوه ماعلينا منه علمني شلونك شخبارك ؟
ريتاج تنهدت بعمق : بعد الاختبارات بالف خير
فارس : ههههه زين شلون قدمت فيها مطلعه السمستر
ريتاج تغمز له : الله يخلي البراشيم واللي إبتكر البراشيم وأساليبها والسمستر طالع طالع
بدر كان وراها وسمعها وأشر لأماني وفارس بمعني هس
أماني مسكت ضحكتها : برشمتي!؟
ريتاج : أكيد كل شي عشان مأتعب نفسي وأجيب نسبة حلوة دون مذاكرة
بدر صفق لها : ممتازة
ريتاج لفت بفشلة
وفارس وأماني فقعوا ضحك عليها
ريتاج مفتشلة : بدر !!!!!!؟
بدر إبتسم إبتسامة تدوخ : ايوه يالدكتورة ريتاج اجل تبرشمين
ريتاج تفشلة : انا من قاله
فارس مفقع ضحك : هههههه إنت قلتي
بدر غمز لها : ماعليه قبل شوي ماقصدت
ريتاج خقت داخة " يمه يغمز واااي يجلط ولد عمي " نزلت عيونها بحيا : لا وش دعوة تعتذر
بدر فرح " تهبلين تجننين اليوم اروح الانعاش بسب عيونك " : زين منهو علمك البراشيم
أماني تضحك : ههههه هي بروحها تراها مهبل يابدر
ريتاج عصبت منها " النذلة أوريها "
بدر بإبتسامة حلوة وعيونه علي ريتاج : واكبر مهبل بعد
فارس وأماني مفقعين ضحك
ريتاج عصبت منهم : بارفوا ياعيال عمي متفقين علي هين ...لفت وراحت عنهم
بدر خق عليها " تذببببح تجننن المهبل " : هههه هبلتوها
أماني لحقتها : هههه اروح اهبل فيها أكثر
فارس يغمز لبدر : علمني يالاخو شفيك
بدر عصب : وش فني !؟
فارس بنص عين : علينا يالعاشق
بدر عقد حواجبه : وش عشقه
فارس مسوي فيها شي : إسمع إختي لاتنسي زين
بدر مسكه من رقبته : إحلف ياشيخ
فارس يتطنز : والله علابالك قبل شوي ماشفتك
بدر بقبق " فارس نذل " : وش شفت
فارس إبتسم له وغمز له : ماشفت شي
بدر عصب اكثر : إمش وإنت ساكت ...هاه وتذكر اخوك الكبير ومالك شغل مفهوم

فارس يستهبل : ادري يأخوي يالكبير وتذكر إختي مفهوم

بدر : فارس البنت مثل إختي فهمت

فارس وصل حق غرفته : والله ليش عصبت وقلت إنها خطبيتي

بدر طالعه : لاماعصبت

فارس : رح رح يالعاشق ابي انام

بدر كش عليه : مالت عليك تركنا العشق لك ...وراح عنه
فارس فقع ضحك : ههههه بدر خبل

عند بدر راح ودخل غرفته " احبها إيه وش معناه عصبت يوم قعدت جنب فارس وفكرت إنها خطيبته لو مإعتذرت لها كان للحين زعلان انا احب ...ومنهو ريتاج بنت عمي ...لا لا ماتوقع " راح يغسل ويحاول يفسر طبيعة شعوره يوم يشوف ريتاج او يسمع إسمها

عند ريتاج وأماني
أماني تهبل فيها : وش عنده اخوي يعتذر ويغمز لك !؟
ريتاج بقبقت " اماني النذلة " : وشو بدر غمز لي !!!
أماني بشك : هين اقص إيدي بدر يحبك
ريتاج فرحت " ياليت ياليت اسوي عزيمة " : ههههه إنهبلتي
اماني بنص عين : ماعليه إلا ماعرف
ريتاج تصرف : إنت خبلة من قدي يحبني بدر
أماني تتمليح : امانة رتوج إذا قال إنه يحبك علمني زين
ريتاج إبتسمت : ابشري ماطلبتي عشان مستحيل يحبني
أماني عصبت : مالت عليك ...شرايك نطلع نغير جو بعد الامتحانات
ريتاج فرحت : ايوه مليت من البيت ..قلت بعد إمتحاناتك نقول لهم يطلعونا علي مكان
أماني بوناسة : ابشري
ريتاج تهبل فيها : بس جبي نسبة ترفع راسنا
اماني عصبت : والله إذا تبين شي يرفع راسك فيه رافعة
ريتاج فقعت ضحك : هههه حلوة ههههه رافعة ههههه تصلح نرفع راسك هههههه فيها
اماني بقرف : مالت عليك ...وبعدين فكني من سيرة النسبة يجني فقر دم حاد
ريتاج : وإنت الصادقة كرهنا الدراسة وايامها
اماني : وش تسوي إبتسام؟
ريتاج بسخرية : بالجامعة مع نوف عشان النسبة

تضحك : هههه تتوقعين ماعادت تبرشم

ريتاج بثقة : فأحلامك إبتسام اكبر مبرشمة بالسعودية

اماني تضحك : ههههه صح الراس المدبر

كملوا سوالف لين رجعت ريتاج علي بيتها وبدر طول الوقت يفكر فيها وفكلام فارس وإنه ممكن يحبها




لامارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:02 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.