آخر 10 مشاركات
[تحميل]بات من يهواه من فرط الجوى خفق الاحشاءموهون القوى بقلم/لولوه بنت عبدالله(مميزة) (الكاتـب : فيتامين سي - )           »          سليل الشيطان -الجزء 1 من سلسلة الهذيان- للكاتبة الرائعة: أميرة الحب *مميزة & مكتملة* (الكاتـب : أميرة الحب - )           »          حب لم يكتمل - سالي وينتوورث - روايات ديانا** (الكاتـب : ^RAYAHEEN^ - )           »          عشق وكبرياء(6)-ج1 من سلسلة أسرار خلف أسوار القصور-بقلم:noor1984*الفصل الـ24* (الكاتـب : noor1984 - )           »          أسيرة الكونت (136) للكاتبة: Penny Jordan (كاملة)+(الروابط) (الكاتـب : Gege86 - )           »          عن الحكيم إذا هوى (1) *مميزة و مكتملة*.. سلسلة في الغرام قصاصا (الكاتـب : blue me - )           »          ساحرتي (1) *مميزة , مكتملة* .. سلسلة عندما تعشق القلوب (الكاتـب : lossil - )           »          في قلب الشاعر (5) *مميزة و مكتملة* .. سلسلة للعشق فصول !! (الكاتـب : blue me - )           »          خانني من أجلك(2) *مميزة ومكتملة*.. سلسلة بين قلبي و عقلي (الكاتـب : نغم - )           »          يا أنا يا أنت (ج1)سلسلة جمع مؤنث سالم-قلوب زائرة- لـلكاتبة منى لطفي -(كاملة& الروابط) (الكاتـب : منى لطفي - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء

Like Tree201Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-08-20, 03:44 PM   #51

الكنور
 
الصورة الرمزية الكنور

? العضوٌ?ھہ » 473954
?  التسِجيلٌ » Jun 2020
? مشَارَ?اتْي » 75
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Algeria
?  نُقآطِيْ » الكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond repute
افتراضي


|•|الأخير|•|

نظروا لي جميعا بصدمة بعد أن عرفوا علاقة همام بتانيلا "أجل أخيها، هل الأمر مفاجئ"
صمت بعض الوقت احول انظاري له:"رغم معرفتي بذلك وافقت على زواجي بكِ، رغم تأكدي بأنك تخطط لشيء
قررتُ منحك فرصة الرابعة"
الرابعة!؟ ترددت هذه الكلمة من كل شخص بالغرفة تقريباً لأجيبهم"أجل الثالثة، ققبل عامين تلقيتُ منه صفعة فغفرت قلتُ حقه،حرمني من العمل بالجامعة و بعدها تم طردي من العمل بالمخبر و رغم ذلك سامحتُ و عفوت"
تجلت علامات عدم التصديق على وجهه "كنتُ أعرف منذ البداية لكن آثرتُ اعطاءك فرصة مجدداً عندما قرأت في عيونك حباً و إهتماماً، لكن ماذا فعلت دمرت كل شيء بإنتقام سخيف"
هنا بدأت اشعر بتثاقل الدموع عند عيناي لاكبحها بأقصى ما أستطيع لن اظهر لهم دموعي لن أجعلهم يشفقون علي، "كنت قد بنيتُ أحلاما، قررت نسيان كل شيء حتى الشخص الذي أحببت و المضي معك لبناء مستقبل، لكني خدعت بأفعالك و اهتمامك الزائف" رفعت نظري لاستقر عند أمي"أتعلمين الذنب ليس ذنبه بل هو ذنبك و أبي"
اختنقتُ من العبرة لأتوقف عن الكلام و اخذ نفسا طويلا ثم أكملت"جعلتماني أتسول حنانا، حضنا دافي
في كل يوم أتساءل هل هما والداي، اعود و اسخر من نفسي بطبع والداي فلقد تأكدتُ من ذلك "
نقلت بصري بين الجميع"ما لا يعلمه أحد أن أول شيء قمتُ به بعد تخرجي من الجامعة قبل خمس سنوات هو تحليل dna لأتأكد "ضحكتُ قليلا" لقد وصل بي الشك لأقصى درجة، و يا ليته كان صحيحا على الأقل كنتُ لاعذركما على كرهي" هذه المرة ركزت بصري على ميرة أم رواء"هل تذكرين يا عمتي عندما سألتكِ و انا طفلة هل يوجد أم تكره إبنتها قلتِ لا يوجد أم تكره فلذة كبدها، و إن كان على امكِ فأنتِ تتوهمين"
هزيت رأسي عدة مرات"لم أكن أتوهم كنت ادرك كل شيء، اتساءل لما لم تكرهوا شادن او إساف لما لم ينتقم همام من واحدة منهما لما أنا؟ "
نظر الجميع لي بتساءل و كأنهم لا يدركون الإجابة حقا "بسبب شبه لا دخل لي به، كرهني كل من يحمل ضغينة لتانيلا، بدءا من عمتي هتان، الكارهة لمعشوقة زوجها،و التي تظنها سببا في موته، و صولا لوالداي، أبي لأنها خانته
أما أمي فلا اظنه بسبب تانيلا، فلو كان كذلك لكان الأجدر بها كره شخص أخر من لحمها و دمها"
نظرت لها "أليس كذلك؟" مسحت دمعة على طرف عيني لأتابع"لوقت طويل ظننت أنني أتوهم و ما هي إلا تخيلات طفلة لأصل لوقت وفاة إلياس فأظن انهم يظنونني سبب موته قلت ربما هذا سبب، بعدها علمت أنني أشبه زوجة زوجها، لكن لا، لا هذا و لا ذاك إنما لأني اشبه جدتي كاملة "
نهضت من مكاني أدور حولهم في حلقات مفرغة"جدتي الوحيدة التي ساندت والدي في عدم زواجه من أمي فكرهتها، أليس سببا تافه"توقفت عند إساف لاقول"أتعلمين أحسدكِ"
رفعت إصبعها تشير لنفسها انا"أجل، بينما أنا لم احصل على حب أم واحدة، اخذت أنت حب إثنتين"
"نعود لموضوعنا لما إختارني همام لإنتقامه، ظنت اخته اني مصدر فخر لكم ربما و لظن أخر لم تفصح به اعتقدت ان ابي يحبني اكثر من الإثنتين لأني اشبهها اذكره بها" تعالت ضحكاتي بسخرية"افكار مراهقة، و هو ظن انه ينتقم لكبرياءه المجروح جراء رفضي و خداعي له كما يزعم و لسبب اهم لم تختر إساف لأنها إبنتها"هنا سمع صوت شهقات مصدومة "ما الذي تقولينه هل جننتي؟"كانت إساف من تحدثت صارخة"حقك ألا تصدقي لكن اسأليهم إن كنت اكذب" الإجابة التي حصلت عليها كانت على شكل دموع رسمت مجرا على وجه أمها، امها الحقيقية
"حبيبتي إساف" قالت تانيلا بكل عاطفة أمومية تناديها لأحضانها إلا انها ابت الذهاب لها و إستكانت بأحضان زوجها
رافضة تصديق ما يقولون "لقد احزنتكم و صدمتكم بما فيه الكفاية، لذا"
صمت كنوع من التشويق ثم قلت"رواء و طائل يحبان بعض لذا فل نزوجهما و في أسرع وقت، و شادن سيأتيها خطيب اليوم ففكرت لو نقيم خطبتين معا"قال جدي"ماذا تحاولين أن تفعلي؟"
"لا شيء جدي،فقط اريد التسريع من الأفراح،لاني سأسافر غدا لكندا و إياس لو يمكنك انهاء الأمور المتعلقة بالطلاق"خاطبت إياس في اخر جملتي
"لن تذهبي"قال والدي معترضا"لا يحق لاحد منعي،ساذهب لأتعالج،لقد جعلتم مني مختلة،افسدتم حياتي،دمرتم طفولتي عندما وضعتم لي قيودا خوفا من أن افعل شيئا مخلا اول ما يطلق سراحي،فاكملت انا الباقي ادفن مراهقتي و شبابي لاجل الدراسة و العمل عسى أن انال الرضا"
إنهمرت دموعي دون ان أوقفها"حان وقت أن اعيش لاجل نفسي،و لو كان عندي خاطر لديكم اقيم الخطبتين اليوم"كدت اغادرهم عندما اوقفني"إبريز أسف لا تذهبي"
التفت له اواجهه و الغضب يتآكلني"اترك اسفك لنفسك"ثم وقفت اقترب منه أكثر "لقد قلت لي يوما أنني اسم على مسمى،و انا قلبي ذهب خالص نقي،لا يتأكسد و هو كذلك لكنك كنت سيانيد الصوديوم جعلته ينحل لم يعد قويا كما كان" ثم حدثت الجميع قائلة"ساذهب لاجهز امتعتي و عند نزول بعد ساعتين اتمنى ان اجد حفلا للخطبة"
و عدتُ أدراجي لأغادر ليوقفني صوت اخر،افزع دقات قلبي لتضرب بشكل عنيف،فتشتعل نارا حارقة بكل كياني
"إبريز إن كان هناك سيانيد أو حتى فلور أو كلورا ساكون أنا من يجعلكِ تنحلين و تذوبين بين اضلعي"
اكان يجب ان يأتي الآن،كنت اعطيه ظهري ليقترب مني تسبقه راىحة عطره
"إن كنتُ متاكدا من شيء فهو الرابط الذي جمع بيننا يوم سقطت بين احضاني،اسقيتي صدري،لينبت قلبا عاشقا لك" اغمضتُ عيناي أتنهد و كلماته تخترق قلبي قبل أذناي، لتفت له لتأسرني عيونه السوداء تلمع كالنجوم في ليلية
مظلمة إختفي الجميع من حولي و لم يتبقى سوى البريق في مقلتيه، منذ رايته بيوم خطبتي و نظرته لا تغادري فكري، اراه بكل منام يراودني،بعد ان كان مجرد خيال يقول كلمات لن انساها ما حييت."شاهين! " إبتسم بوجهي أجمل بسمة قد اراها يوما"لن أقول لنتزوج في الحين، لا اذهبي و إستعيدي نفسك خذي كل وقتك بالتفكير، و عندما تعودين ساكون في إستقبالكِ و خذي هذه هدية مني ستكون خير انيس برحلتك" و تزامنا مع كلماته مد لي بعلبة كانت وراء ظهره لافتحها فإذ بها مصحف وردي اللون "عند كل سورة ستجدين رسالة إقرئيها"
♡♡♡♡
اركب الطائرة عائدة لوطني، احمل بين يدي ورقة صغيرة مشبعة براىحته العطرة التي تأبى ان تغادر أنفي
"الحب هو أن نبقى على العهد مهما طالت المسافات.... و انا عاهدت نفسي على أن ابقى على حبكِ حتى الممات..."
كانت الكلمات التي دونت على الورقة من الجهة الأولى لاقلبها و اقرأ الجزء الثاني "أقسم برب الكون، سابذلكل جهدي لأعوضكِ في هذه الحياة، سنأسس معا حياة سعيدة مبنية على طاعة الله و هذا وعد مني و وعد الحر دين عليه"
مضت اربع أشهر لم اره فيها او اسمع صوته كل ما يصبرني، رائحته العالقة بقصصات الورق، و كلماته البسيطة في ظاهرها العظيمة في معانيها.
سارمي بكل شيء خلفي، اسامح و اغفر، لارتاح بحياتي معه.
هل يعقل ان يدفن حب شخص ما في يوم ثم يعود ليزهر من جديد؟
نعم، لقد احببته قبل خمس سنوات ليتجدد بعد ان رأيته مجددا
بعد ان وطأت قدماي ساحة المطار، ظننت اني ساجده او احد اقاربي لكن لا أحد
خيبة شلت اطرافي، لاتحرك دون رغبة في ذلك ذاهبة لبيت جدي
هدوء كل ما قابلني هناك، لأسأل اول من قابلت أين الجميع؟
بالحديقة الخلفية للمنزل، كانت الإجابة
توجهت لهناك بنفس الخطوات، لاتفاجأ بورود بكل مكان
و الجميع مبتهجون لرؤيتي،امي ذات البطن المنتفخ انها حامل بشهرها الأخير و ابي و دموع الفرحة على وجههيهما جدي،شادن، رواء مع اسير و طائل ، إياس حامل لريتان و إساف المحتضنة لوالدتها و خالها بجانبهما ، هل تصلح كل شيء، قلت بفرحة في داخلي.
و هناك رايت الجدة نواهل مع ليلى و طفلها، الجميع هنا مع اخرين لا اعرفهم لكن أين هو؟
إقتربا والداي مني يعانقانني و كم بدا الندم واضحا عليهما،"هلا تسمحان لي؟"
إنه هو خلفي مجددا،ليأتي من أمامي ببذلته السوداء طوله المهيب،إبتسامته الساحرة ،إلتمعت عيناي، و زاد نبضي
ليمد بيده يسحبني لأحضانه فيستقر رأسي موضع قلبه فتطربني دقاته المتسارعة في سينفونية من اجمل ما سمعت

النهاية ♡

سيلينان and Moon roro like this.

الكنور غير متواجد حالياً  
التوقيع
روايتي الأولى خلاف التوقعات

https://www.rewity.com/forum/t471483.html

رد مع اقتباس
قديم 11-08-20, 04:36 PM   #52

سيلينان
 
الصورة الرمزية سيلينان

? العضوٌ?ھہ » 388542
?  التسِجيلٌ » Dec 2016
? مشَارَ?اتْي » 863
?  مُ?إني » في حضن و دفء عائلتي
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Algeria
?  نُقآطِيْ » سيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond reputeسيلينان has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   cola
¬» قناتك max
?? ??? ~
الطيبة ليست غباء! .......... إنما هي نعمة فقدها الأغبياء!
افتراضي

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 6 ( الأعضاء 1 والزوار 5)
‏سيلينان

الكنور likes this.

سيلينان غير متواجد حالياً  
التوقيع
روايتي الحالية خطايا حواء
https://www.rewity.com/forum/t468777.html
رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 05:04 PM   #53

الكنور
 
الصورة الرمزية الكنور

? العضوٌ?ھہ » 473954
?  التسِجيلٌ » Jun 2020
? مشَارَ?اتْي » 75
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Algeria
?  نُقآطِيْ » الكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond reputeالكنور has a reputation beyond repute
افتراضي

♡الخاتمة♡


~• قمة السعادة ♡أن تجد شخصا♡يشبه روحك كثيراً•~
إقترب منها بهدوء بينما هي واقفة أمام المرآة تحاول وضع وشاحها ، ليستند بذقنه على كتفها،يستنشق عطر شعرها الأسود، "هل يجب أن نذهب؟" قال متسائلا"نعم، يجب لأن جدي من عزمنا"
قال بغيرة "و هو سيكون هناك؟" طالعت صورته المنعكسة بضحكة"لا أعلم"ثم اضافت بخبث"لما تسأل؟ هل يزعجك وجوده؟ ام أنك تغار" قبل وجنتها قائلا "أغار عليك من نسمات الهواء تلفح صفحة وجهكِ، فكيف لا أغار عليك من شخص كدتِ تتزوجينه يوما" ثم أضاف بألم "لا زلت لا اصدق أنكِ كنتِ ستتزوجينه،دافنة حبك لي"
اجابته بعد ان إلتفت له"كل شيء مقدر لنا في هذه الحياة،و أنت لم تظهر إلا ليلة عقد القران،فماذا تظنني كنتُ لأفعل،" ثم أضافت بحزن اكبر "أسفة لذلك،سامحني"
إبتسم لملامحها الحزينة يقرص خدها"لن اغضب من روحي،كما أن إيماني بالله كان كبيرا و كنتُ اعلم انه سيحفظ امانتي،كنت ادعوه بكل سجدة ان يجعلكِ نصيبي" إقتربت منه اكثر تقيد عنقه بذراعها"أتعلم كم احبك؟ "
شدد من عناقها قائلا"لا أعلم، يمكنكِ إخباري"
قالت بحب تتأمل عيونها السوداء "بعدد قطرات ماء البحر، بعدد نجوم السماء و.. " ثم توقفت و عادت تقول
"لا يمكنني وصف مدى حبي لك شاهين " ثم وضعت راسها على صدره مغمضة عيونها في سلام.
"أعشقكِ يا نبض قلبي، يا غريبة سقط يوماً على صدري"

سيلينان likes this.

الكنور غير متواجد حالياً  
التوقيع
روايتي الأولى خلاف التوقعات

https://www.rewity.com/forum/t471483.html

رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 11:22 PM   #54

sam2001
 
الصورة الرمزية sam2001

? العضوٌ?ھہ » 165263
?  التسِجيلٌ » Mar 2011
? مشَارَ?اتْي » 2,166
?  نُقآطِيْ » sam2001 is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

sam2001 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
حقيقة، حب، ألم

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:22 AM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.