شبكة روايتي الثقافية

شبكة روايتي الثقافية (https://www.rewity.com/forum/index.php)
-   فوضى الحواس (https://www.rewity.com/forum/f140/)
-   -   :-! اقتباسـات من كتابـات الأعضـاء :-! (https://www.rewity.com/forum/t479198.html)

أميرة الوفاء 11-01-21 12:17 PM

لقد حظيت فعلا بكل دلال العالم
و لكني لم أشعر أبدا بالألفة التامة مع هذه الحياة
فلطالما شعرت بأني بعيدة ، بعيدة جدا ليس فقط عن الناس و الدنيا بل عن نفسي


رواية أغدا ألقاك ؟

بقلم نغم



أميرة الوفاء 11-01-21 12:19 PM

قل لي
فانني تائهة
في طريق أناسه هائمة
أسأل ولا أنتظر إجابة
فالكل في حالة ساهمة
و خصلات الشعر بالهم شائبة
يبحثون عن حلول لمشاكل هادمة
فيموت بعض ويبقى بعض
والمشاكل لا تزال قائمة


تائهة

بقلم حالمة

أميرة الوفاء 11-01-21 01:02 PM

المراهقون لا يحبون الوعظ ولا تلقي الأوامر.. في الغالب يتمردون على ذلك، باعتباره تدخلا سافرا في خصوصياتهم وكبتا لحرياتهم، ومحاولة لتشكيل شخصياتهم على عكس هواهم.. كما أن الخبرات المعلبة الجامدة تفقدهم متعة استكشاف العالم بأنفسهم، ويرون أنها موضات قديمة يفرضها عليهم جيل لا يواكب العصر.. لا أعني بهذا ترك الحبل لهم على الغارب، لكن مصادقتهم وإعادة استكشاف عالمهم معهم، فهذا يجعل المراهق أكثر رضا، ويجعل مرشده يستمتع بعيش شبابه مرة أخرى معه.


رواية عمو

بقلم محمد حمدي غانم

متذوقة بالفطرة 11-01-21 03:13 PM

تُخبرني الكثير من الأشياء ..
بأنّي سأعشقُ ذاتَ مساءْ ..
لا أعرفُ متى ؟
لا أعرفُ كيفَ ؟
لا أعرفُ الشكلَ أوِ الأسماءْ..
لكنّي ..
وبِكُلِّ رجاءْ
سأفتحُ قلبي كُلّ مساءْ
علّكَ تدنو إليهِ بهدوءٍ ..
عُنفٍ .. صَخَبٍ .. أو استحياءْ
تُطلقُ عنان البسمات
أو تهتك دموع البُكاءْ
تقطفُ من أجلي النجماتْ ..
أو تَنْسِجُ الورودَ لي .. كِساءْ
لا يهمنّي .. ما دُمتَ آتياً إليَّ
إنْ غارَتْ شمس الصباحِ
أو بَكَتْ عيونُ السماءْ

.
.
.
.

..
دايم الود...

في أحد ردوده الرائعة

جنة الريحـان 11-01-21 04:33 PM

انا امرأة عربية الأهواء
كبريائي يصل عنان السماء
انا قاهرية الدماء
مصرية الروح والهوية
في الفؤاد فلسطينية
و في الهوي والغرام أصير مقدسية
عروبتي تثور وترمح في أوردتي
مهرة حرونا ترفض القيود
تتنفس الحرية
جسدي ممشوق بغدادي
لحظي كويتي و سودانية أهدابي
جزائرية الخدين ، ليبية الخصر ،
صومالية الشعر
تونسية الشفاه ، سورية الثغر
أردنية الجوهر ،يمنية الفكر ،
مغربية الأعطاف ، لبنانية العطر
مكية العقيدة و الدستور
كلماتي برائحة الفل تعبق
وعاطفتي سهاما من الياسمين أطلق
لا حضن كحضني
و لا شيء في الدنيا يشبه سكينتي
و طهري
أما قبلاتي فهي ..
حلم أخضر
مهما منها إرتشفت
فسوف تظل أبد الدهر
ظمأن عطش
كلما نهلت أردت
أكثر
*
خاطرة أنا امرأه عربية الأهواء
لـ رنا رسلان

جنة الريحـان 11-01-21 04:36 PM

اعترف اني كنت بعقل طفلة
وعدوها ليلا ًبحضور حفلة
فأدركت ان الجميع يحبك لغاية
أفاعي لديهم اسوأ نوايا
*
خاطرة ذات مساء
لـ warda baghdadia

جنة الريحـان 11-01-21 04:38 PM

ليس هناك من يرغب في السقوط ولكن قلة من يختار الغرق

سواري الغيم
لـ كاسر التيم

جنة الريحـان 11-01-21 04:43 PM

كم كنت بك مخدوعة
بريئة مغفلة.بك مسحورة
*
خاطرة ما بين اليوم والأمس
لـ الكنور

جنة الريحـان 11-01-21 04:45 PM

بين الغضب والبغض يلوح الرضا بالافق، وبين الكبرياء والغرور يرفع الحب رايته..
أعداء أم أقرباء ، من سينحني أولاً ومن هو المالك؛ الحب أم الكبرياء
.....
رواية عِـشـقٌ في حَضرَةِ الـكِـبريآء
لـ ღ.’.Hiba ♥ Suliman.’.ღ

متذوقة بالفطرة 11-01-21 07:39 PM

ودمت لي شيئا جميلا ...لا ينتهي ...

ياروحا ...ترخص ..لها ...الروح...!!!


بقلم همس القوافي


الساعة الآن 10:14 AM

Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.