شبكة روايتي الثقافية

شبكة روايتي الثقافية (https://www.rewity.com/forum/index.php)
-   فوضى الحواس (https://www.rewity.com/forum/f140/)
-   -   :-! اقتباسـات من كتابـات الأعضـاء :-! (https://www.rewity.com/forum/t479198.html)

أميرة الوفاء 23-01-21 02:27 PM

التقيا بين السطور بعد غياب
و لقاء العشاق يبدأ بالعتاب
فسطر كلماته وكتب لها!!
كيف استطاع قلبك الذهاب؟
كيف تركتي ذاك الحب و الوفاء
فردت بحزن يتغلغل كلماتها
لٱ تظلمني فذاق قلبي ما يكفي من العناء
تم اجباري على هذا الفراق
تذوب روحي في بعدك من الأحتراق
متعبة منهكة مريضة للقياك
لٱ تعلم كيف الليالي دونك تكون
الا تعلم بأن قلبي يهيم بهواك


من خاطرة استسلمت لرياح اليأس راياتي

بقلم امبراطورة الامل


أميرة الوفاء 23-01-21 02:33 PM

منح الله"عزوجل" الإنسان لساناً،ولكن هذا لم يكن مُبرراً للتحدث بل إختباراً للقدرة علي الصمت


هذيان

بقلم شهيدة المحراب


أميرة الوفاء 23-01-21 02:38 PM

إن بكى القلب يعجز اللسان عن التحدث، ويرفض البوح بمكنونات القلب الباكي الحزين، ويكتفي بالصمت، الصمت وحسب .



رواية أفيندار

بقلم safeia Elgayar


أميرة الوفاء 23-01-21 02:42 PM

مفاهيم خاطئة تعلمناها في دنيانا تجعلنا نترك الحلال البين ظنا أن الحب لا يكون إلا إذا اصطادنا، بينما الواقع أنه يمكن أن يأتيك بسيطا سهلا، لكنك ترفضه لأنك ترفض أن تفتح عينيك لتراه، ترفض أن تفتح له أبوابك الموصدة، وكأنك تطرده، وعندما تفقده تدرك فداحة خطئك وعظم خسارتك،


رواية واهتدت روحي إليك

بقلم latifa kar


أميرة الوفاء 23-01-21 02:45 PM

هل الحُبُّ اسْتكانة؟
اسْتكانةٌ أمْ سكينة؟
قارِبٌ مِن ورقٍ مُفضَّضٍ لا يَسْأَلُ التّيارَ عن اتّجاهِه، أم حُلْمٌ بلا نهاية، والحُلْمُ وقْتُه النّوم، والنّائمُ في ملكوتٍ آخر، تتحكّمُ فيه قوانينُ أُخَر؟


رواية حائرة في الحب

بقلم محمد حمدي غانم


شغفي الكتابة 23-01-21 05:05 PM

أنتظرُ الفرح السابقْ لأوانه و أتركُ النافذة مفتوحة على البرد و كل عواملِ الحزنِ المثيرةَ .
أنتظرُ أن يأتي أحد ما ..
ليغطي إرهاقي و إخفاقي بقماشٍ من الطبطبةَ ..ليغلقَ دفتي الخشب المغبرةَ ..ليزيح ستارةِ النافذة المهملةَ ..


ماري الشام

شغفي الكتابة 23-01-21 05:17 PM

أقبل أيها الحلم النائم خلف أطنان من ندف البقاء...أقبل لتراني ضجرة بالإنتظار ...
باليأس و الكآبة السوداء العتيقة ...كآبة توارثتها أجيال و أجيال من مثيلاتي الجبارات في البقاء...
أقبل أيها الحلم و تواضع قليلا ..علني ألمسك بأناملي ..بشفتي و كل حواسي...



ماري الشام

شغفي الكتابة 23-01-21 05:19 PM

أناوالأيام

تعلمنا الأيام معنى فراق السنين

وتخرج لنا من الماضي الدفين

أوجاعا تحولت مع الوقت إلى أنين

هي الأيام من تغوص في ألمي الحزين

وتلعب على أوتار قلبي السجين

بعدما كان مبتهجا يملؤه الحنان

صار خاليا كبستان أشعلت فيه النيران

الأيام رفيقتي على الدوام

لكنها لا تمحو عني الآلام

إنما تعلمني السير نحو الأمام

وتخبرني بدقات الزمان

كم ضيعت الوقت في الأحزان

بقلم Nesrine Nina

شغفي الكتابة 23-01-21 05:21 PM

ماذا لو كانت شجرة الأوجاع في دواخلنا تمر بفصل الخريف ؟
وماذا لو تاهت المشاكل قبل أن تصل إلى ادمغتنا؟
ماذا لو وجدنا مفاتيح لأبواب فرح وفرج أغلقت منذ زمن؟
ماذا لوصحونا ذات حيرة فوجدنا اننا كنا نشهد كابوس ليس إلا؟
ماذا لو عرض علينا الحزن هدنة... وقبلناها ونحن أقوياء؟
وماذا... وماذا... وماذا ؟؟
ماذا لو أتقنت قلوبنا فن تجاهل مشوهي القلوب؟؟؟!!!.............

Nesrine Nina

شغفي الكتابة 23-01-21 05:23 PM

أتساءلُ دومًا..
عن سرٍ في القلبِ النابض
عن ماهيةِ حبٍ غامض
عن عشقٍ أسرَ الإحساس
عن شوقٍ حبس الأنفاس
سما 23


الساعة الآن 08:25 AM

Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.