آخر 10 مشاركات
مقامرة القلوب للكاتبة المبدعة هبة الفايد *كاملة* (الكاتـب : monny - )           »          من أجل أمي (28) للكاتبة: Jacqueline Baird *كاملة+روابط* (الكاتـب : * فوفو * - )           »          رواية حنين السنين " مكتملة " (الكاتـب : شروق منصور - )           »          فَرَاشة أَعلَى الفُرقَاطَة (1) .. سلسلة الفرقاطة * متميزه و مكتملة * (الكاتـب : منال سالم - )           »          فأرسمُ لحرّيّتي أجنحة بدم الوتين (الكاتـب : الـمـهـاجـرة - )           »          أسيرة الثلاثمائة يوم *مكتملة * (الكاتـب : ملك علي - )           »          المسابقه الرمضانيه .. رمضان يجمعنا مع ..um soso الموسم السادس **فعالية رمضان 1442 هـ (الكاتـب : um soso - )           »          القلب النبيل - للكاتب مجدي صابر - روايات ندى (الكاتـب : Just Faith - )           »          وَرِيث موريتي(102) للكاتبة:Katherine Garbera(الجزء1 من سلسلة ميراث آل موريتي) كاملة (الكاتـب : Gege86 - )           »          47 - تسرقين العمر - آن هامبسون (الكاتـب : عنووود - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى عالمي .. خيالي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-02-21, 05:00 PM   #1

la mariposa

نجم روايتي وكاتبة في قسم وحي الخيال وأميرة حزب روايتي للفكر الحر ومرشد سياحي لدولة فلسطين ومناقش أدبي بنادي كتاب قلوب أحلام وعضوة بفريق ترجمة الروايات العالمية ونجمة قسم اللغات

alkap ~
 
الصورة الرمزية la mariposa

? العضوٌ?ھہ » 185536
?  التسِجيلٌ » Jun 2011
? مشَارَ?اتْي » 2,603
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
? مزاجي » مزاجي
My Facebook My Twitter My Flickr My Fromspring My Tumblr My Deviantart
?  نُقآطِيْ » la mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond reputela mariposa has a reputation beyond repute
¬» قناتك NGA
?? ??? ~
لا إله إلا الله سيدنا محمد رسول الله.. اللهم صلّ وسلم وبارك على سيدنا محمد ولى آله وصحبه أجمعين ومن تبعه ومن تبع هداه إلى يوم الدين
?? ??? ~
My Mms ~
Rewity Smile 2 قصة: الغول و أنا / للكاتبة: مليكة ديكر / من إبداع أعضاء مدونة كيدزون kidzooon


قصة: الغول و أنا
للكاتبة: مليكة ديكر
قصة: الغول و أنا / للكاتبة: مليكة ديكر / كيدزون kidzooon


كنت في زيارة لجدي سليمان وجدتي نعيمة في القرية البعيدة حيث يقطنان، الجو ربيع وأنا في عطلة منتصف السنة الدراسية.


تستيقظ جدتي باكرا جدا مع صياح الديك، تحضر مائدة كبيرة مليئة بأشكال متنوعة من الاكلات، مع أنواع عديدة من الفواكه الطازجة التي تزخر بها الضيعة.


أرافق جدي الى الجبل العالي، حيث يقضي معظم يومه في الرعي، سحرني جمال المكان، و الهواء العليل، و جمال الطيور بمختلف أنواعها. أحببت المكان و أصبح لي أصدقاء من الطيور و السناجب، أطعمهم من طعامي، كل يوم ينتظرون قدومي، و ما أن أجلس تحت الشجرة حتى يلتفون حولي.

قصة: الغول و أنا / للكاتبة: مليكة ديكر / كيدزون kidzooon

جدي يحكي قصصا جميلة كلها من التراث، مرة بدأ جدي يحكي قصة الغول الذي يأكل الأطفال الصغار، لكنه لم يستطع أن يكملها بسبب عمله الكثير في الرعي و الحقل، طلبت منه مرارا أن يخبرني عن نهاية القصة، لكنه يقول لي: "فيما بعد يا ولدي الآن أنا مشغول جدا"

ليلا نمت باكرا، حلمت أنني داخل غابة كبيرة، بأشجار كثيفة و عالية جدا، سمعت أصواتا غريبة و مرعبة، "داااف دوووم... داااف دوووم"، كان وقع الخطوات عاليا و يقترب من المكان الذي أقف فيه، الظلام شديد، شعرت بخوف كبير، و تخيلت غولا كبيرا بأسنان كبيرة و فرو أسود كفرو الدب، يتجه نحوي لالتهامي، بدأت أجري و أجري، لم أنتبه فوقعت في شبكة كبيرة و أصبحت معلقا بالشجرة.

صرخت و بكيت بأعلى صوتي طلبا للنجدة، و لكن للأسف لا أحد هنا لينقدني.
قصة: الغول و أنا / للكاتبة: مليكة ديكر / كيدزون kidzooon


سمعت من جديد صوت أقدام ضخمة تقترب "داااف دوووم... داااف دووم"، إنه غول ضخم بقرون كبيرة و أربعة عيون و أنياب حادة، منظره مخيف و مقزز، نظر إلي، و شم رائحتي ثم قال:"سأتناول عشاء شهيا، يا لها من رائحة زكية ههههه".

أخذني إلى بيته داخل الغابة، و أنا لا أزال داخل الشبكة، فتح الباب، استقبله صغاره بفرح و سرور.

أوقد الغول النار و وضع عليها قدرا كبيراً، توسلت إليه أن يطلق سراحي لأن جدي في انتظاري، لكنه ضحك و قال لي : أطفالي و أنا جائعون جدا ستكون طعامنا، و جدك لن تراه بعد اليوم أبدا... ها ها ها".

صرخت:

"ساعدوني... النجدة... لا أريد أن أكون طعاما للغول و أطفاله...".

استيقظت من النوم فوجدت نفسي في غرفتي، و جدتي تأخذني في حظنها.

قصة: الغول و أنا / للكاتبة: مليكة ديكر / كيدزون kidzooon

نظرت لجدي و قلت له: أرجوك جدي لا تحكي لي حكاية الغول، مرة أخرى دون أن تتممها، لقد حلمت أني سقطت في شراكه، ثم أوقد نارا عظيمة ليأكلني".

ضحك جدي ثم قال لي:

لكن الغول في حكايتي قد سقط في حفرة كبيرة، و مات! والأطفال الصغار تمكنوا من تحرير أنفسهم و عادوا سالمين جميعا لأهاليهم.

ابتسمت جدتي و قالت لي:

عندما تحلم بالغول في المرة القادمة تذكر أنه مات، و لا تخف منه.

قصة: الغول و أنا / للكاتبة: مليكة ديكر / كيدزون kidzooon

---------------------------------------------
لمشاهدة القصة كاملة بالرسوم، اضغط: هنا
---------------------------------------------
يمكنكم الآن قراءة المزيد من قصص وإبداعات الكاتبات والكتاب وذلك بالبحث عن مدونة كيدزون kidzooon في جوجل، أو بالضغط: هنا
---------------------------------------------
تم النشر بطلب من كاتب المقال: أ. مليكة ديكر






la mariposa غير متواجد حالياً  
التوقيع
الحمد لله وسبحان الله عدد ما كان وعدد ما يكون وعدد الحركات والسكون
استغفر الله العظيم وأتوب إليه
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر
//////////
مدونة كيدزون | Kidzooon: هي مساحة تطوعية أنشأت من قبل المهتمين في مجال أدب الطفل؛ هدفها جمع كل ما يهم الأدباء والباحثين عن أدب الطفل في مكان واحد، بحيث تضم هذه المساحة المقالات الأدبية والتربوية، القصص والكتب الأدبية، والكثير من الأمور المتعلقة بأدب الطفل.
الموقع الرسمي لنا، بلوجر مدونة كيدزون:
https://kidzooon.blogspot.com
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:05 PM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.