آخر 10 مشاركات
غسق الماضي (الكاتـب : ريما نون - )           »          جددي فيني حياتي باللقاء *مميزة ومكتملة* (الكاتـب : وديمه العطا - )           »          لماذا أنت !! " متميزة " , مكتملة (الكاتـب : كاردينيا الغوازي - )           »          492 - حبيبها - كارول مارينيلي (عدد جديد) (الكاتـب : silvertulip21 - )           »          نقطة، و سطر قديم!! (1) *مميزه و مكتملة*.. سلسلة حكايات في سطور (الكاتـب : eman nassar - )           »          27 - بوابة الدموع - كارول مورتيمر (الكاتـب : بلا عنوان - )           »          إبتزاز الأمير (71) للكاتبة Olivia Gates .. كاملة مع الروابط (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - )           »          عشيقة ميديتشي (11) للكاتبة: Robyn Grady ... كاملة ... (الكاتـب : *ايمي* - )           »          4 - الأحلام المحطمة - سالي وينتورث - روايات سمر** (الكاتـب : لولا - )           »          عروسه البديلة (32) للكاتبة: Michelle Styles .. كاملة .. (الكاتـب : * فوفو * - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء

Like Tree1664Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم يوم أمس, 09:11 PM   #381

Adella rose
 
الصورة الرمزية Adella rose

? العضوٌ?ھہ » 449245
?  التسِجيلٌ » Jul 2019
? مشَارَ?اتْي » 398
?  نُقآطِيْ » Adella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond repute
افتراضي معاناة قلب


كان يضع رأسه على حجرها فتمشط يدها شعره باشتياق...كم تاق لحضنها الدافىء رن هاتفه ليجيب فورًا
"نعم ياسعاد... هل هي بخير؟ حسنًا لن أتأخر سأجلب الأدوية معي...نعم...أرسليها الي على تطبيق الواتس اب
شكرا لك"

سألته باستياء تدغدغها الغيرة والتملك
"من سعاد هذه"

حدق بشفتيها وتنهد بيأس مردفًا
"لن أعاملك بالمثل وأقول بأنها زوجتي كي أزعجك كما فعلت معي بنبذك لي خاصة وأنك لن تصدقينني بعد ماجرى بيننا من جنون واشتعال منذ قليل...أنت تعلمين أنك تملكينني كلي يامروى"

تأثرت تقبل يده بحب واشتياق ،فأكمل بهدوء
"سعاد هي الممرضة التي تبقى مع أمي يامروى"

ناظرته باندهاش
"ماذا؟لمَ مابها أمك؟"

وضع يده على جبينه وكأنه يتألم فأبعدت يده تحاول تمسيد جبينه وتدليكه كي تريحه فأردف وعينيه تلمعان بدموع أبية
"هي مريضة جدًا يامروى لقد أصيبت بجلطة ولوي فمها بعض الشيء ويدها لاتستطيع تحريكها جيدًا "

شهقت مروى وانحدرت دمعتها بسرعة
"لمَ ياأحمد... مالذي حدث؟"

تنفس بصعوبة وأردف بضيق يتملك من أعصابه
"بعد أن تركتِ البيت كنت أبحث عن شقة كي أرضيكِ يامروى وبعد فترة استأجرت شقة صغيرة وجهزتها وعندما كنت أوضب ملابسي وملابسك في الحقيبة كي أفاجئكِ دلفت أمي الغرفة ووجدت الخزانة فارغة وقد عرفت مانويته...خاصة بعد أن علمت بحملك...لم تحتمل أمي يامروى
-تنهد بتعب يفرك عينيه وارتجف صوته بتأثر-
فوقعت أمامي...هل تتصورين ماعانيته..."

انحدرت دموع مروى وضمت رأسه اليها تتألم لألمه
"لمَ لم تخبرني ياأحمد"

رفع رأسه ونظر إليها بعتاب وألم منها
"ماذا سأخبرك ها!!!وأنت ليس هناك كلمة على شفتيك سوى طلقني...أنا متعب جدًا الموت أفضل لي من أن أختار بينك وبين أمي"

أجابته بعد قليل بحزم وهي تقبل يده بحب قبلات متتالية
"لن تختار أنا بجانبك وأحبك جدًا سامحني أرجوك
كل مافي الأمر أنني لم أستطع أن أعذبك أكثر ففضلت الطلاق
أخفضت رأسها اليه وهو على حجرها وطبعت قبلة ناعمة على شفتيه وغمغمت-
"سأجهز نفسي أنا سأعود معك في الحال لن أتركك أبدًا"

رفع رأسه وجلس يضمها بقوة يسألها يكاد لايصدق نفسه وهو يمرر يده على ظهرها بعشق
"حقًا!!!!"

ابتسمت بحنان واقتربت منه تتأسف بشدة ودموعها تسقط بقوة وقلبها يتوجع على زوجها الحبيب ،فزرعها زرعا في حضنه


Adella rose متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 09:18 PM   #382

Adella rose
 
الصورة الرمزية Adella rose

? العضوٌ?ھہ » 449245
?  التسِجيلٌ » Jul 2019
? مشَارَ?اتْي » 398
?  نُقآطِيْ » Adella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond repute
افتراضي معاناة قلب

بعد مرور عدة أشهر
جلست سالي وأليسار ورنيم ورباب يتسامرن بينما الرجال يحضرون اللحم والدجاج للشواء...في الطبيعة الخضراء فالطقس اليوم رائع
كانت أليسار تحضر السلطة هي وسالي بينما رنيم تجلس لاتفعل شيئًا ورباب تحضر الطاولة

فقالت أليسار من بين أسنانها
"مارأيك أن تقتربي وتساعدينا يارنيم"

"وضعت الأخيرة يدها على بطنها تغيظ أليسار قائلة
أنا حامل... لا أستطيع"

رفعت أليسار حاجبها بغيظ وقد عادت لها روحها المشاكسة التي دفنها جمال
"حقًا...وماذا في ذلك هل جنينك معلق بخيط رفيع مثلا"

قهقهت سالي فغمغمت رنيم وهي تلوي شفتيها بمزاح
"لا أحد يزعجني فأنا حامل...بقي عدة أيام وينتهي الشهر التاسع...سأشكوكِ لحبيبي"

ابتسمت رباب لمشاكسة الأختان لتردف أليسار بفزع مفتعل "أفزعتني...الحقني ياوسام"

اقتربت فتاتان من سامح الذي كان يقف ويرتب الجمر في الشواية الكبيرة بينما هادي يساعده ليبدآن بشواء اللحم والدجاج
"مرحبا...هل أقدر أن آخذ منكم بعض الجمر للنرجيلة"

رفع سامح وهادي رأسيهما ينظران بذهول إلى الفتاتين اللتين كانتا تلبسن ملابس ضيقة ملتصقة بأجسادهن بينما يسبلن برموشهن معجبات بوسامة الأربعة شباب... وسام ومراد يقفان بالقرب منهما يتابعان مايجري...غمغم سامح ببلاهة
"نعم تفضلا خذا ماتريدانه"

صاحت واحدة منهما بحماس
"سامح أهذا أنت..."

اقتربت منه وعانقته تسلم عليه بحرارة قائلة بحماس
"ألم تعرفني ياسامح أنا عمري..."

شد وسام شفتيه كي لاينفجر بالضحك وهو يرى ارتباك سامح وذهوله ليقول هادي بمزاح مبطن وهو يلتفت إلى النساء ليرى سالي تقف وتراقب مايجري من بعيد فغمغم بلهجة مبطنة بالسخرية
"البقاء لله..انا لله وانا اليه راجعون..."

ازدرد سامح ريقه بصعوبة مستشعرا بمصيبة ستحل فوق رأسه ،فغمغم بتوتر
"أااهلا ياعمري... كيف حالك "

أجابت بغنج تلوي شفتيها برسالة فهمها الأربعة شباب "أشتقت إليك ياسموحة مازلت رائعًا...(وضعت يدها على كتف الفتاة التي معها تقول)هذه صديقتي دلع..."

ابتسم سامح ابتسامة صفراء بمجاملة ليغمغم وسام بفكاهة وصوت خافت يسمعه فقط الشباب
"سموحة ودلع أيضًا....رحمة الله عليه والله كان زينة الشباب"

ليكمل مراد بمزاح يمصمص شفتيه بفكاهة
"ان شاء الله نهاية الأحزان ،والله لم يكن يستحق هذه النهاية المدمرة"

سمعته الفتاتين لتسأل عمري بغنج وهي تتمايل باغراء
" خير ياشباب من الذي مات؟"

ليقول هادي بتسلية وهو يناظر سامح بطرف عينه حرك يديه بفكاهة
"شاب من زينة الشباب في هذا العالم سيتوفى اليوم..
طول وعرض وجمال ،ولكن قدر الله وماشاء فعل"

قهقه الثلاثة بصوتٍ عالٍ بينما سامح يتوعدهم اقتربت سالي وأليسار لتلحقهما رباب ورنيم وعيناهن تشتعل غيظًا من هاتين الفتاتين اللتان تظهران من أجسادهن أكثر مما تستران

"لم تعرّفنا ياحبيبي"
قالت سالي بغضب مبطن

تلعثم سامح"ااااا...انها عمري"

همست سالي بغضب من بين أسنانها
"عمري..."

لوت أليسار فمها وغمغمت تسأل وسام وهي تحدق به
"عمري!!!"

ليقول وسام بلهجة مبطنة وهو يتأمل حسنها ونعومتها
"عمره هو لادخل لي أنا"

كل واحدة منهن وقفت بجانب رجلها بتملك يبتسمن للفتاتين ابتسامة صفراء كابتسامة الذئب الذي يوشك على التهام فريسته غمغمت سالي بغرور
"اهلا...أنا زوجة سامح... خير ان شاء الله"

فأجابت الفتاة ببلاهة تستغرب اشتعال سالي الواضح في عينيها
"اه تشرفنا... زوجتك صغيرة ياسموحة مبارك"

شد وسام شفتيه عند سماعه لكلمة سموحة وتعابير أخته التي تشتعل غيظًا لابد أن سالي ستقتلع شعر عمري هذه وشعر سامح في الحال

لتجيب رنيم بتعابير مجنونة تكاد تلكم الفتاة
"نعم فأخي سموحة لايحب العجائز"

رفرفت الثانية برموشها وهي تحدق بهادي بإعجاب مما أثار غضب رنيم ،فرفعت الأخيرة يده تضم نفسها اليه وطبعت قبلة على عنقه بجرأة فاحمر وجه زوجها بخجل من جرأتها ثم غمغمت بغرور وهي تسحب يد هادي تشده خلفها
"بالاذن فنحن مشغولان بأمور خاصة..أليس كذلك ياحبيبي"

شد الجميع على شفاههم وهم يناظرون ذهول الفتاتين وأليسار وسالي تتمنى لو تملكان جرأة رنيم...الوقاحة تنفع في بعض الأحيان هكذا قالتا في نفسيهما...




بعد ذهاب عمري ودلع ناظرت كل واحدة منهن زوجها بغضب وتوعد فمر النهار كارثيا بامتياز...الإناث كن غاضبات وقد حاول سامح وضع يده حول كتفي سالي لارضائها بعد رؤيته لعينيها الزرقاوتين تشتعلان غضبًا ولكنها أبعدته بحزم محذرة اياه بصمت من انفجار وشيك قال وسام مخاطبا الجميع بلهجته الهادئة
"مابكم جميعا...دعونا نمرح...كل مافي الأمر أن الفتاة صديقة سامح فقط"

امتعض سامح يتوعده فأجابه
"صديقتي ماذا!!! هل تريد اشعال المكان بنا...ارح نفسك انت فقط ياصهر.."

ليقل مراد وهو يضم رباب يسترضيها مردفًا وهو يغيظ سامح
"أليست هذه عمري التي طلبت منك ذات يوم في الجامعة تنظيف تنورتها الضيقة القصيرة عندما وقع العصير عليها"

ناظرته سالي بتساؤل ومقلتيها تبديان أنها ستقوم بذبحه دون تردد

شد وسام وهادي على نفسيهما كي لاينفجرا بالضحك من شحوب وجه سامح فلكم الأخير مراد لكمة خفيفة قائلًا
"والله أذكر أنني تركت وقتها المهمة لك فأنا لا اعرف بأمور التنظيف..فأخبرني كيف نظفتها لها وهي ترتديها...كيف مددت يدك بالظبط"

شهق الجميع بينما سألته رباب تناظره بغضب
" ماذا!!!!هل فعلت ذلك حقًا يا مراد"

جحظت عينا مراد وأنكر مردفًا
"لا لا كاذب...هل تصدقين ذلك عني ياحبيبتي"

انفجر هادي ووسام بالضحك فوضع هادي يده حول كتف وسام بغرور قائلًا
"الحمد لله نحن لادخل لنا بالموضوع يانسيب...نحن لانفعل أشياء اباحية محرمة"

اعترض سامح رافعا يده بوجههما
"اه نعم طبعًا أنت وهو كنتما تتأملان فقط... بل تمعنتما في المنحنيات الأنثوية لذا خرستما تماما"

ناظرتهما رنيم وأليسار بغضب جنوني فقال هادي
"أيها الكاذب الوقح لم أعرف كيف هو شكلها"

ابتسم سامح بشيطانية
ومن قال انك نظرت إلى وجهها!!!الحق يقال كنت تنظر أنت ووسام من هنا الى الأسفل
-وأشار بيده على الصدر نزولا نحو الأسفل-

"ماذاااا"
صاحت الأختان معا...فرقص لهما سامح حاجبيه بتسلية متوعدًا


Adella rose متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 09:21 PM   #383

Adella rose
 
الصورة الرمزية Adella rose

? العضوٌ?ھہ » 449245
?  التسِجيلٌ » Jul 2019
? مشَارَ?اتْي » 398
?  نُقآطِيْ » Adella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond repute
افتراضي معاناة قلب

عند عودة الجميع الى منازلهم...كانت مهمة الأربعة رجال صعبة ،فالنساء كن غاضبات لذا أرسل اليهم سامح على الجروب الخاص بتطبيق الوتس اب الذي يجمعهم هم الأربعة فقط
"سأقتلكم جميعا أيها الأوغاد"

كتب وسام وهو يناظر أليسار التي تنظر الى التلفاز متعمدة اللامبالاة معه
"نحن ننظر الى المنحنيات الأنثوية سأريك ياسامح لن ارحمك"

كتب هادي
"رنيم دلفت الغرفة ولاتفتح الباب لي
-الصق وجه يضرب على جبينه

ليجيب مراد كاتبا
"وأنا أيضًا...أيها الكاذب أنا نظفت تنورتها متى فعلت ذلك!!"

ليكتب سامح يرد عليه
"لتتعلم كيف تشعلها ايها الوغد"

كتب سامح بعد قليل
من أين حضرتا هاتان المجنونتان لاأعلم...هل كان ينقصني ألا يكفي ملابسهما...
"'ماذا كانت ترتدي عمري ودلع هذه..."

فكتب هادي
"وهل كن يرتدين شيئًا!!!ماتلبسانه يسمى بقايا ثياب"

ألصق الجميع وجها ضاحكًا

فكتب وسام وهو يتأمل كيف تنظر أليسار اليه بطرف عينها
"وتلك الدلع...فقيرة جدا أوجعت قلبي كدت أدفع لها صدقة... اعتقد لو بقيت بملابسها الداخلية دون شيء لكان ذلك أفضل"

بينما يرسل الجميع وجوها غارقة في الضحك

ليرد له هادي
"لن يعيش هذا القلب حتى الغد... لابد أن نهايتك الليلة فزوجتك كادت تخنقك..."

ليرسل مراد تسجيلا صوتيا خافتا كي لاتسمعه رباب
"لا تظلموها ياشباب كانت ترتدي ملابس داخلية لقد رأيتها بنفسي من الثياب الشفافة التي كانت ترتديها"

ليكتب سامح بمزاح وقد عادت له روح الفكاهة
"حقًا ماكان لونها يامراد...فأنا أعلم نظرك الثاقب"

ليكتب كلهم مع بعضهم في الوقت نفسه
"أسود دانتيل مثير"

الصق الجميع وجوها ضاحكة فقال هادي وهو يناظر الباب المغلق
"أصدقاء السوء امسحوا المحادثه والا لن ينام أحد منا اليوم في منزله"

كتب الجميع
"تم"

فأرسل وسام وهو يراها تمر بجانبه دون أن تلتفت اليه
"هيا ارحلوا عني فأمامي مهمة صعبة
(ووضع ملصق خائف ويتعرق)... شقيقتك صعبة ياسامح"

ليكتب سامح
"وهل شقيقتك أفضل ياحبيبي كان الله في عوني"

ألصق الجميع وجها ضاحكًا
ليكتب هادي
"الحقيقة كلنا لدينا مهمة صعبة... هيا... لنا عودة ،فلندعو لبعضنا البعض..."


Adella rose متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 09:23 PM   #384

Adella rose
 
الصورة الرمزية Adella rose

? العضوٌ?ھہ » 449245
?  التسِجيلٌ » Jul 2019
? مشَارَ?اتْي » 398
?  نُقآطِيْ » Adella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond repute
افتراضي معاناة قلب

كانت ترتب المطبخ بنزق تكاد تكسر الصحون من غضبها راقبها يلوي شفتيه وهو يقف خلفها اقترب ببطء فلف يده حول وسطها يرفعها فارتفعت رجليها تتمرجح وهو يهمس في أذنها
"تعالي لنتكلم ونتفاهم باربيتي"

ضربته بكوع يدها فتأوه ولكنها كانت كمن يضرب الجدار
" اذهب الى عمرك واغرب عن وجهي..."

قال وهو يسحبها نحو الغرفة
"هل تصرخين علي ياسالي...زوجك الذي علمك الانحراف تصرخين عليه..ثم ماذنبي أنا اذا أمها سمتها هكذا كي يدلعها الجميع"

"تبا لكما ولأمها أيضًا لاتأخذني بجنونك انزلني الآن"

ولكنه حملها إلى غرفتهما وهي ترفسه بغضب
انزلها مقفلا الباب بسرعة فجن جنونها وهي تمد له كفها
"أعطني المفتاح الآن واذهب الى تلك الغبية التي تعجبك...عمرك تلك التي نسيت ثيابها في المنزل ومشت بدونهم... لن أمررها على خير لقد عانقتك أمامي ياسامح لمَ لم تكملا مشهد العشق الممنوع لنصفق لكما"

حوقل وهو يضحك لكلامها وأردف مقتربا منها بحذر فضربته تبعده
" كانت مجرد زميلة في الجامعة ولم أتعرف عليها حتى. ماذنبي أنا اذا كانت قد تذكرتني من وسامتي!!! تعلمين أنني اؤثر بفتيات الكون(لوت سالي شفتيها وحوقلت)ولكن الموضوع يتلخص بمن يريد سامح...(اقترب أكثر )وسامح لايريد سوى باربيته فقط"

ضربته على صدره من جديد
"ابتعد عني لاأريدك"

تأوه ثم عانقها بجنون وهي ترفسه ولكنه لم يتزحزح عنها وهمس وهو يشدها أكثر
"لو أردتها هي كانت أمامي منذ زمن بعيد شغلي عقلك الصغير هذا -طبع قبل متتالية على وجنتها مردفًا-
خلف هذه الواجهة الباردة تخفين وجها يقتلني بك عشقا...فهل ستهمني أي امرأة أخرى..."

قالت بهمس وقد بدأت تتأثر بغزله الذي يذيب عظامها
"كاذب ومراوغ"

أسبلت عينيها تتأثر بقربه ورائحته التي تعشقها...فعرف أنه سيطر عليها غمغم بعشق

"أنا كاذب حسنا وانت منحرفة باربيتي أنا لن أخبر أحدا بانحرافك المثير معي.."

أفلتت ضحكة منها فهمس وهو يوزع قبلاته على وجهها وعنقها ويديه تتجرأ بجنون
"وهذه الضحكة المنحرفة اعشقها أيضًا
طن طن طن دقت ساعة الانحراف..."


Adella rose متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 09:26 PM   #385

Adella rose
 
الصورة الرمزية Adella rose

? العضوٌ?ھہ » 449245
?  التسِجيلٌ » Jul 2019
? مشَارَ?اتْي » 398
?  نُقآطِيْ » Adella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond repute
افتراضي معاناة قلب

"اجلسي يامروى ياابنتي فقد تعبت اليوم"
قالت أم أحمد لمروى ،والأخيرة تناولها الدواء...

ابتسمت مروى بسعادة لقد تغيرت أم أحمد معها فقد تملكها الندم بعد رؤيتها لعذاب ولدها وبعد شجارها مع الحاج الذي عاتبها بشدة لم تحتمل ابتعاد ولدها الحبيب عنها...وعند عودة مروى مع أحمد ذاك اليوم وهما يسهران على راحتها حتى تحسنت...صحيح أنها لم تستعد عافيتها تمامًا ولكنها أفضل بكثير من ذي قبل

سألتها مروى وهي تتفحص رجلها
"هل مازالت رجلك تؤلمك ياخالتي؟"

وضعت أم أحمد يدها على رجلها
"قليلًا اشعر بأنها متورمة بعض الشيء أليس كذلك؟"

اقتربت مروى تمسدها لها فدهشت أم أحمد وقالت
"ماذا تفعلين يامروى!! انا بخير ارتاحي لايصح انت حامل"

دلف أحمد بهدوء ليراها تمسد رجل والدته والأخيرة تعترض ،فرمى السلام لتهلل الاثنتان فرحتان برؤيته ماأسعد قلبه...اقترب يقبل يد امه مردفًا
"هل تؤلمك رجلك ياأمي"

أبعد يدي مروى بلطف ليمسدها لها هو فقالت
"يابني أنا بخير كم أنت عنيد أنت وزوجتك"

قهقه أحمد ضاحكًا لتغمغم مروى
"سأحضر العشاء"
التقت عينيها بخاصته...فارتبكت تستأذنهما بعد أن مشطها كلها بلمحة عشق سريعة كي لا تنتبه والدته


Adella rose متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 09:27 PM   #386

Adella rose
 
الصورة الرمزية Adella rose

? العضوٌ?ھہ » 449245
?  التسِجيلٌ » Jul 2019
? مشَارَ?اتْي » 398
?  نُقآطِيْ » Adella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond repute
افتراضي معاناة قلب

"حبيبتي والله لا دخل لي انها صديقة سامح شقيقكِ والله لاأعرفها"
غمغم هادي بمسكنة كي يراضيها

وضعت رنيم يديها حول وسطها بتأفف
"كنت تحدق بجسدها...سأقتلك"

اقترب منها ليؤثر عليها وقال
"أنا!!!لا أبدًا"

تنفست بصعوبة
"اذا احلف أنك لم تنظر اليها"

تلعثم مردفًا
"اااا حسنا نظرت قليلًا"

شهقت غاضبة
"اخرج...ستنام في الخارج لن أسامحك أبدًا"

رد بتلعثم
"نظرة عابرة صدقيني "

صاحت بغضب"اه نعم طبعًا لقد أعجبتك قليلة الحياء تعتقد أن جسدها طبيعي كله حقن وقرف...ولكن طبعًا لم أعد أعجبك بعد أن أصبحت كالفيلة في حملي"

شد على فمه كي لا يضحك من كلامها وغمغم بهدوء يسترضيها
"أنا أحبك كيفما كنت يافاتنتي"

"كاذب كنت تنظر وتحدق وآه..."
صرخت فجأة تمسك بطنها فأخافته

"مابك رنيم لايستحق الأمر صراخك..."

"هل جننت أنا أتألم يبدو أنني سألد هادي اه..."


Adella rose متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 09:32 PM   #387

Adella rose
 
الصورة الرمزية Adella rose

? العضوٌ?ھہ » 449245
?  التسِجيلٌ » Jul 2019
? مشَارَ?اتْي » 398
?  نُقآطِيْ » Adella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond reputeAdella rose has a reputation beyond repute
افتراضي معاناة قلب

انتهى الفصل الخامس والعشرون روزاتي أتمنى لكم قراءة ممتعة
سامحوني اذا كان هناك بعض الأخطاء صدقا لدي ضغوط شديدة هذه الفترة ووقتي كان ضيقا بعض الشيء...

وأود أن أخبركم أن هذا الفصل ماقبل الأخير والفصل السادس والعشرون سيكون الفصل الأخير مع الخاتمة بإذن الله
لكم من قلبي قلب أديلا روز كل الحب😘


Adella rose متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم اليوم, 01:01 AM   #388

دانه عبد

? العضوٌ?ھہ » 478587
?  التسِجيلٌ » Sep 2020
? مشَارَ?اتْي » 416
?  نُقآطِيْ » دانه عبد is on a distinguished road
افتراضي

💚💚💚💚💚💚💚💚💚💚💚💚💚 💚💚💚💚💚

دانه عبد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم اليوم, 02:53 AM   #389

Lautes flower

? العضوٌ?ھہ » 434742
?  التسِجيلٌ » Nov 2018
? مشَارَ?اتْي » 436
?  نُقآطِيْ » Lautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond reputeLautes flower has a reputation beyond repute
افتراضي

تسلم الايادي يا قمر 🥰😍❤💖💛🧡
فصل راااااائع 🌺🌹🌷
هي سالي واليسار❤💖🧡💛 مستنيين الحزء التاني عشان يجيبوا لنا بيبي يفرحوا به قلب سامح و وسام ♥️♥️♥️
مروا حبيت تصرفها دا التصرف السليم لاولاد البلد 😍😍😍


Lautes flower غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم اليوم, 03:09 AM   #390

ريما نون

? العضوٌ?ھہ » 484937
?  التسِجيلٌ » Feb 2021
? مشَارَ?اتْي » 198
?  نُقآطِيْ » ريما نون is on a distinguished road
افتراضي

روعه فصل مبهج جدا بصراحه ، سلمت أناملك اديلا
ربي يعطيك الصحه اولا وثانيا الفصل مافيش اي اخطاء بالعكس تحفه
حبيت كل كلمه اخير هدى الوضع و رجع كل حد لحضن حبيبه
تسلم ايديك انا مستنيه النهاية على اخر من جمر❤❤❤


ريما نون غير متواجد حالياً  
التوقيع
ريما معتوق
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:49 AM



Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc.