عرض مشاركة واحدة
قديم 09-11-21, 11:22 PM   #1

روانّ

? العضوٌ?ھہ » 493200
?  التسِجيلٌ » Sep 2021
? مشَارَ?اتْي » 98
?  نُقآطِيْ » روانّ is on a distinguished road
افتراضي من لي سواكَ ‏إن هجرتُ دياريّ وأنت وحدُكَ موطنِي ..


"فِـلاش بـاك"
طاحت على الأرض بِـ قوة على إسفلت الشارع وسمعت صراخه وهو يقول: إنتي طالق ..
ومحرمه علي يا مـلاذ ..
صرخت وهي تغلق إذنيها وتقول: قيس لاا ..
سمعت صوت قفل الباب خلفها وخطوات قيس وهي تبتعد ..
إنهارت حواسها لم تكن أول مره يطلقها فيها قيس ..
لقد كانت المره الثالثه ..
وضعت يدها على رأسها وهي تفكر إلى أين تذهب؟؟ هي ليس لديها أهل ولا أصدقاء ولا عالم أخر غير قيس ..
وقفت وحاولت سند نفسها على حاوية النفايات ..
وهي تبكي وتضع يدها على بطنها وتطمن جنينها ..
رفعت رأسها للسماء وهي ترى البرق ..
وتشعر بِـ قطرات المطر على وجهها ، رفعت يدها للسماء لِـ تقول بكل رجاء: حسبي الله ونعم الوكيل يارب أخرجني من حولي وقوتي إلى حولك وقوتك ..
وأغمضت عيونها وهي تسمع صوت الرعد وتشعر بالمطر يغسل روحها ..
"إنتهى الفلاش باك"
لتعود إلى جوى التي تتحدث بحماس شديد مع حور عن بعثتهم للخارج ..
أغمضت عينيها بإنزعاج وقالت: جوجو ممكن ترخي صوتك؟ ، احاول انام انا ..
جوى هزت رأسها وهي تهمس لحور وتكمل مايتحدثون عنه ..
لتكمل ملاذ رحلتها للماضي ..
سرحت لذلك الماضي ..
لِـ طريقة إلتقائها بِـ هناء وسلطان وإقناعها بأنهم أهلها ..
واستسلمت للموضوع على الرغم من عدم الإقتناع بذلك ..
وتتذكر بعد ذلك زواجها من عبدالملك ، الذي يكبرها بِـ ٢٠ عاماً ، لقد إرتاحت معه كثيراً ، وساعدها في تربية إبنها "أصيل" وأكملت دراستها لِـ تصبح اليوم دكتورة ..
مشاري حط شنطته وهو يُقول لِـ يُوسَف: نتقابل في الرياض ..
وإلتفت إلى إياد وقال: بتمرنا؟ .
ضحك يُوسِف وهو يقول: إي إن شاءالله ..
إياد هز رأسه بالنفي وقال: لا لا ..
وذهب كلاً منهم على طائرته ..
فَـ طائِرة مشاري متوجهه إلى الرياض ..
أما طائِرة يُوسِف فهي متوجهه إلى القصيم ..
و إياد الذي ركب في تلك الطائِره المتوجهه إلى جِده ..
-
بِيد ترجف إستلمت التقرير الذي يثبت إصابة إبنتها الوحيده بِـ ذلك المرض الخبيث في دمها ..
تمردت إحدى الدموع ونزلت لتتبعها الدموع الإخرى وتتعالى شهقاتها ..
وشعرت بِـيد إبنتها وهي تقول: ليه تبكي يا ماما؟
قيس دخل بسرعه وهو يتنفس بِقوه ويقول: اللي قلتيلي هو صح؟؟
الدكتور أحمد أخذ نفس عميق وهو يقول: ممكن تهدأو عشان أقدر أشرح لكم الموضوع؟؟
جلس قيس بسرعه وهو يقول: كيف بنتي عندها سرطان في دمها ..
ومن متى؟ وأش علاجه؟ و ..
قاطعه الدكتور وهو يقول: اهدا ياقيس واسمعني ..
-
أقلعت الطائِره وبدأ حديث جوى مرةً أُخرى ..
ملاذ قالت بِإنزعاج: ياجوجو ماتعبتي وإنتي تتكلمي؟؟
جوى مدت بوزها بتمثيل للزعل وهي تقول: يا ملاذ ابغا احكيهم ..
ملاذ قفلت إذنها بأصابعها وهي تقول: الله يعينك يا إذني ..
ولسا في البيت بتحكي ماما وبابا؟؟
جوى هزت رأسها بِـ الإيجاب ..
ملاذ همست: يارب تمر الأسبوعين بسرعه قبل لا اذني يصير فيها شي ..
ضحك جواد على مضاربتهم اللي أتعود عليها ..
واتأمل جوى وهي تحكي أخته عن تفاصيل ذلك الحفل ..


روانّ غير متواجد حالياً