آخر 10 مشاركات
تحت وصاية الشيطان - قلوب أحلام زائرة - للكاتبة:: نورا نبيل محمد *كاملة &الرابط* (الكاتـب : قلوب أحلام - )           »          لا تتحديني (165) للكاتبة: Angela Bissell(ج2 من سلسلة فينسينتي)كاملة+رابط (الكاتـب : Gege86 - )           »          أترقّب هديلك (1) *مميزة ومكتملة* .. سلسلة قوارير العطّار (الكاتـب : كاردينيا الغوازي - )           »          لحظة توقف فيها الزمن .. (( قصة قصيرة )) للكاتبة الأخّاذة : Lossil * مميزة &كاملة * (الكاتـب : ROSES LEAVES - )           »          بحر الأسود (1) .. * متميزة ومكتملة * سلسلة سِباع آل تميم تزأر (الكاتـب : Aurora - )           »          السحابة الخضراء (الكاتـب : اسفة - )           »          عاشق ليل لا ينتهى *مميزة*,*مكتملة* (الكاتـب : malksaif - )           »          التقدّم المحرز في مجال التغيّر المناخي؟! (الكاتـب : اسفة - )           »          دين العذراء (158) للكاتبة : Abby Green .. كاملة مع الروابط (الكاتـب : nagwa_ahmed5 - )           »          الخفاش بين رعب الأساطير ومظلومية كورونا وتميمة الحظ وابن المقفع (الكاتـب : اسفة - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > القسم الأدبي > اخترت لروايتي

Like Tree12Likes
  • 2 Post By الورد في الأكمام
  • 2 Post By shezo
  • 2 Post By الورد في الأكمام
  • 2 Post By shezo
  • 2 Post By المســــافررر
  • 2 Post By الورد في الأكمام
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-24, 06:41 PM   #1

الورد في الأكمام
 
الصورة الرمزية الورد في الأكمام

? العضوٌ??? » 512634
?  التسِجيلٌ » Jun 2023
? مشَارَ?اتْي » 25
?  نُقآطِيْ » الورد في الأكمام is on a distinguished road
Rewitysmile16 قصيدة لا تصالح للشاعر المصري أمل دنقل..

هذه قصيدة من أروع ما قرأت إن لم تكن الأروع على الإطلاق،اقتطفتها من ديوان الشاعر"أقوال جديدة في حرب البسوس"،حيث جعل نصائح كليب العشر لأخيه سالم الزير-القصة التاريخية الشهير التي حولت إلى مسلسل تلفزيوني-في حلة جديدة..أتحدى أن يقرأها أحدكم دون أن يشعر بقشعريرة تسري في بدنه جراء كلماتها الحماسية البليغة، و لمجرد التنويه كانت أول مرة أتعرف فيها إلى هذه القصيدة حين قرأت كتاب قصاصات للدكتور أحمد خالد توفيق،و التي أنصحكم بقراءتها و كل كتابات الدكتور..
1-《لا تصالح..
و لو منحوك الذهب..
أترى حين أفقأ عينيك ثم أثبت جوهرتين مكانهما..
هل ترى؟
هي أشياء لا تشترى..
ذكريات الطفولة بين أخيك و بينك..
حسكما فجأة بالرجولة..
هذا الحياء الذي يكبت الشوق حين تعانقه..
الصمت مبتسمين لتأنيب أمكما..
و كأنكما ما تزالان طفلين..
تلك الطمأنينة الأبدية بينكما..
أن سيفان سيفك..
صوتان صوتك..
أنك إن مت..
للبيت رب..
و للطفل أب..
هل يصير دمي بين عينيك ماء؟
أتنسى ردائي الملطخ؟
تلبس فوق دمائي..ثيابا مطرزة بالقصب؟
إنها الحرب!
قد تثقل القلب..
لكن خلفك عار العرب..
لا تصالح..و لا تتوخ الهرب!》
2-《لا تصالح على الدم حتى بدم!
لا تصالح و لو قيل رأس برأس!
أكل الرؤوس سواء؟
أقلب الغريب كقلب أخيك؟
أعيناه عينا أخيك؟
و هل تتساوى يد سيفها كان لك..
بيد سيفها أثكلك؟!!!
سيقولون:"جئناك كي تحقن الدم ..
جئناك..فكن يا أمير الحكم.."
سيقولون..ها نحن أبناء عم..
قل لهم:إنهم لم يراعوا العمومة في من هلك..
و اغرس السيف في جبهة الصحراء..إلى أن يجيب العدم..
إنني كنت لك فارسا،
و أخا،
و أبا،
و ملك...!》
3-《لا تصالح..و لو حرمتك الرقاد..صرخات الندامة..
و تذكر..
إذا لان قلبك للنسوة اللابسات السواد..
و لأطفالهن الذين تخاصمهم الابتسامة..
أن بنت أخيك"اليمامة"..
زهرة تتسربل في سنوات الصبا..
بثياب الحداد..
كنت إن عدت تعدو على درج القصر..
فتمسك ساقي عند نزولي..
فأرفعها و هي ضاحكة..فوق ظهر الجواد..
ها هي الآن صامتة..
حرمتها يد الغدر..
من كلمات أبيها..
ارتداء الثياب الجديدة..
من أن يكون لها ذات يوم..
أخ!
من أب يتبسم في عرسها..
و تعود إليه إذا الزوج أغضبها..
و إذا زارها،يتسابق أحفاده نحو أحضانه لينالوا الهدايا..
و يلهوا بلحيته و هو مستسلم،و يشدوا العمامة..
لا تصالح..فما ذنب تلك اليمامة..
لترى العش محترقا..فجأة..و هي تجلس فوق الرماد؟!》
4-《لا تصالح..و لو توجوك بتاج الإمارة..
كيف تخطو على جثة ابن أبيك؟
و كيف تصيرالمليك..على أوجه البهجة المستعارة؟
كيف تنظر في يد من صافحوك..
فلا تبصر الدم في كل كف؟
إن سهما أتاني من الخلف..
سوف يجيئك من ألف خلف..
فالدم الآن صار وساما و شارة..
لا تصالح..و لو توجوك بتاج الإمارة..
إن عرشك سيف..
و سيفك زيف إذا لم تزن بذؤابته لحظات الشرف..
و استطبت الترف..》
5-《لا تصالح..و لو قال من مال عند الصدام..
"ما بنا طاقة لامتشاق الحسام.."
عندما يملأ الحق قلبك..
تندلع النار إن تتنفس..
و لسان الخيانة يخرس..
لا تصالح..
و لو قيل ما قيل من كلمات السلام..
كيف تستنشق رئتاك النسيم المدنس؟
كيف تنظر في عيني امرأة أنت تعرف أنك لا تستطيع حمايتها؟
كيف تصبح فارسها في الغرام؟
كيف ترجو غدا لوليد ينام؟
كيف تحلم أو تتغنى بمستقبل لغلام..و هو يكبر بين يديك بقلب منكس؟
لا تصالح..و لا تقتسم مع من قتلوك الطعام..
و ارو قلبك بالدم..
و ارو التراب المقدس..
و ارو أسلافك الراقدين..
إلى أن ترد عليك العظام!》
6-《لا تصالح..و لو ناشدتك القبيلة..
باسم حزن "الجليلة"..
أن تسوق الدهاء..
و تبدي لمن قصدوك القبول..
سيقولون:
"ها أنت تطلب ثأرا يطول،فخذ الآن ما تستطيع..
قليلا من الحق..
في هذه السنوات القليلة..
إنه ليس ثأرك وحدك،لكنه ثأر جيل فجيل..
و غدا..سوف يولد من يلبس الدرع كاملة..
يوقد النار شاملة..
يطلب الثأر..
يستولد الحق..من أضلع المستحيل.."
لا تصالح..و لو قيل إن التصالح حيلة..
إنه الثأر..تبهت شعلته في الضلوع..
إذا ما توالت عليها الفصول..
ثم تبقى يد العار مرسومة..بأصابعها الخمسة..
فوق الجباه الذليلة!》
7-《لا تصالح..و لو حذرتك النجوم..
و رمى لك كهانها بالنبأ..
كنت أغفر لو أنني مت..
ما بين خيط الصواب و خيط الخطأ..
لم أكن غازيا..
لم أكن أتسلل قرب مضاربهم،أو أحوم وراء التخوم..
لم أمد يدا لثمار الكروم..
أرض بستانهم لم أطأ..
لم يصح قاتلي بي"انتبه"!
كان يمشي معي..ثم صافحني..
ثم سار قليلا،و لكنه في الغصون اختبأ!
فجأة:
لفتني قشعريرة بين ضلعين،و اهتز قلبي كفقاعة و انفثأ!
و تحاملت،حتى احتملت على ساعدي،فرأيت ابن عمي الزنيم..
واقفا يتشفى بوجه لئيم..
لم يكن في يدي حربة،أو سلاح قديم..
لم يكن غير غيظي الذي..
يتشكى الظمأ..》
8-《لا تصالح..إلى أن يعود الوجود لدورته الدائرة..
النجوم لميقاتها..
و الطيور..لأصواتها..
و الرمال..لذراتها..
و القتيل لطفلته الناظرة..
كل شيئ تحطم في نزوة عابرة..
الصبا،بهجة الأهل،صوت الحصان..
التعرف بالضيف،همهمة القلب حين يرى برعما في الحديقة يذوي..
الصلاة لكي ينزل المطر الموسمي..
مراوغة القلب حين يرى طائر الموت..
و هو يرفرف فوق المبارزة الكاسرة..
كل شيئ تحطم في نزوة فاجرة..
و الذي اغتالني ليس ربا..ليقتلني بمشيئته..
ليس أنبل مني ليقتلني بسكينته..
ليس أمهر مني ليقتلني باستدارته الماكرة..
لا تصالح..
فما الصلح إلا معاهدة بين ندين..
(في شرف القلب لا تنتقص)..
و الذي اغتالني محض لص..
سرق الأرض من بين عيني..
و الصمت يطلق ضحكته الساخرة..!》
9-《لا تصالح..
و لو وقفت ضد سيفك كل الشيوخ..
و الرجال التي ملأتها الشروخ..
و سوفهم العربية قد نسيت سنوات الشموخ..
لا تصالح..
فليس سوى أن تريد..
أنت فارس هذا الزمان الوحيد..
و سواك المسوخ!》
10-《لا تصالح..
لا تصالح..》
أمل دنقل..
ملحوظة:قمت بحذف بيت من الفصل التاسع لأنني رأيته غير مناسب..


الورد في الأكمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-24, 10:45 AM   #2

shezo

نجم روايتي

 
الصورة الرمزية shezo

? العضوٌ??? » 373461
?  التسِجيلٌ » May 2016
? مشَارَ?اتْي » 10,487
?  نُقآطِيْ » shezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond repute
افتراضي

مرحبا.صباح الخيرات ورد

أبدى إعجابي بالموضوعات التى يتم إنتقائها من قبلك

بنزار ثم العندليب والاطروحات الرائعة للدكتور أحمد خالد توفيق
واليوم بتلك القصيدة الرائعة لامل دنقل
تلك التى تبدو رمزا لعزة النفس والكرامة

والكثير من القيم ومكارم الاخلاق والتى ترتبط بحرية الأمم والافراد
وإيثار الموت على الخذلان والتخلي بقصيدة مطولة معبرة جدا
ليت كاتبها أدرك ايامنا تلك
لكتب معلقة لا نهاية لها علها تحيي موات القلوب وممن لهم السلطة والنفوذ
فلا نرى شعبا يباد تحت سمع وبصر الكل
دونما ذرة خجل او نقطة دم حارة تسعي لنصرة المجاهدين
الذين يتعرضوا لأعنف عملية تجويع وإبادة

عافانا الله وصفح عنا
اننا لا نملك سوى الدعاء

سلمت على الاطروحة الرائعة
والذائقة الادبية المميزة

دمت بكل الخير والود


shezo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-24, 04:23 PM   #3

الورد في الأكمام
 
الصورة الرمزية الورد في الأكمام

? العضوٌ??? » 512634
?  التسِجيلٌ » Jun 2023
? مشَارَ?اتْي » 25
?  نُقآطِيْ » الورد في الأكمام is on a distinguished road
افتراضي

شكرا جزيلا عزيزتي لتعليقاتك الرقيقة التي تبعث السعادة في نفسي و عذرا لتأخري في الرد-لأنني كما قلت نادرا ما أتصل بالنت-..دمت بود(ها!لقد سرقت تحيتك ﻷثيرة!)..

الورد في الأكمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-02-24, 09:58 AM   #4

shezo

نجم روايتي

 
الصورة الرمزية shezo

? العضوٌ??? » 373461
?  التسِجيلٌ » May 2016
? مشَارَ?اتْي » 10,487
?  نُقآطِيْ » shezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond reputeshezo has a reputation beyond repute
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الورد في الأكمام مشاهدة المشاركة
شكرا جزيلا عزيزتي لتعليقاتك الرقيقة التي تبعث السعادة في نفسي و عذرا لتأخري في الرد-لأنني كما قلت نادرا ما أتصل بالنت-..دمت بود(ها!لقد سرقت تحيتك ﻷثيرة!)..
مرحبا.صباح الورد لاحلى ورد

لاتبالي ياغالية بالتاخير
فالنت كثيرا ما يفعلها معنا جميعا
يكفي ما تقدمينه من معان جميلة
واطروحات تبعث الامل والراحة بالنفس
في عصر صارت البسمة فيه مثقالا بدينار

رزقك الله بفرحة تسكن قلبك الطيب
دمت بكل الود والخير


shezo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-03-24, 12:10 PM   #5

المســــافررر

شاعر متألق

 
الصورة الرمزية المســــافررر

? العضوٌ??? » 486867
?  التسِجيلٌ » Mar 2021
? مشَارَ?اتْي » 4,732
?  نُقآطِيْ » المســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond reputeالمســــافررر has a reputation beyond repute
افتراضي


"ها أنت تطلب ثأرا يطول،فخذ الآن ما تستطيع..

قليلا من الحق..

في هذه السنوات القليلة..

إنه ليس ثأرك وحدك،لكنه ثأر جيل فجيل..

و غدا..سوف يولد من يلبس الدرع كاملة..

يوقد النار شاملة..

يطلب الثأر..

يستولد الحق..من أضلع المستحيل.."

لا تصالح..و لو قيل إن التصالح حيلة..

إنه الثأر..تبهت شعلته في الضلوع..

إذا ما توالت عليها الفصول..

ثم تبقى يد العار مرسومة..بأصابعها الخمسة..

فوق الجباه الذليلة!》





اختي الفاضلة



لمستني القصيدة بقوة

واخترقت شغاف القلب المكسور بعنف

لتجعلني استغرب ماذا لو كان امل دنقل بيننا الان ويري حال الامه

ويري اطفالا قطعت اطرافهم ومزقت اشلاؤهم والكل متفرج بلا همه

ولا حتي يجروء الكثير علي ان يكتب رثاء او نعي او حتي حرفا يعطينا همه

وها قد اتي جيل جديد

جيل فجر من الحديد أملا جديد

جيل القسام من غزة ارض السلام وارض المحبه

من غزة ارض العزة ليعيدوا الي قلوبنا بعض الامل

ليصححوا رقادنا تحت الوحل

لنعرف ان بين الدماء الخانعه المخادعه دماء طاهره

فهبوا رغم علمهم بفارق القوة

ولكنهم ما علموا ابدا خئلان وتواطؤ الامه

هبوا ليحيووا فينا بعض المرؤة وبعض النخوة

ولكننا موات موات يا لها من امه كالعار يعيش لياكل بلا نخوة





وكانت الكلمات من دنقل تحاكي كل العصور سابقها ومعاصرها

اتزيدنا حسره فوق حسرة

ولكن حسرتنا في قادتنا زادتنا طينا وبلة

وكاننا ولدنا لنري ما نري ..في انتظار حساب القادر القهار فينا

وماذا نقول او نرد ان سألنا ربنا عن تخاذلنا انقول نحن تابعون لراي زوي العلة



شكرا شكرا اختي الراقية علي هذة اللقطة من جمال خياراتك

زادعوا الله ان يغير مفي الامه لتعود الي رشدها

وتعرف ان اليهود اعدائها في كل العصور

وما ورائهم من فلاح ابدا









تحياتي
ساميـــ


المســــافررر غير متواجد حالياً  
التوقيع

كم جئت بابك ســائلا .. فأجبتني ..من قبل حتى أن يقــول لساني ..
واليوم جئتك تائــباً مستـغفراً .....شيءٌ بقلـــبي للـهدى ناداني
رد مع اقتباس
قديم 05-03-24, 11:38 PM   #6

الورد في الأكمام
 
الصورة الرمزية الورد في الأكمام

? العضوٌ??? » 512634
?  التسِجيلٌ » Jun 2023
? مشَارَ?اتْي » 25
?  نُقآطِيْ » الورد في الأكمام is on a distinguished road
افتراضي

إن غدا لناظره قريب..لا تحزن فإن الله معنا..إن غدا لناظره قريب..هذه العبارات كلها تعبر عن نفس الشيئ..و بإذن الله،لن يخيبنا الله،و لن يكون لإسرائيل النصر أبدا..وفقهم الله و ربط على قلوبهم(الفلسطينيون طبعا)..

الورد في الأكمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:59 AM



Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.