شبكة روايتي الثقافية

شبكة روايتي الثقافية (https://www.rewity.com/forum/index.php)
-   منتدى قصص من وحي الاعضاء (https://www.rewity.com/forum/f38/)
-   -   هجير العُمُر (https://www.rewity.com/forum/t487021.html)

ألماسةسعود! 14-08-22 11:24 AM


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 3 ( الأعضاء 3 والزوار 0)
ألماسةسعود!, ‏عيون الليل.+, ‏سراااااااب+

الله الله وش هالصباح الحلو …🤍🤍🤍
وترتيب الاسماء حلوة 😍🤝

ألماسةسعود! 14-08-22 11:27 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لأجلِ عيون (المشاركة 16035240)
20.018

مبروك عيون المشاهدات ..
الله يجعلها شاهدة لك لا عليك 💕.

من جد مبروك عيوننّا 🤍🤍🤍 تستاهلين اكثر وربي .
وعقبال مليون مشاهدة..
الله يجعلها شاهدة لكي لا عليكي ويبارك لكي بوقتك 🌚✨

سراااااااب 14-08-22 01:27 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ألماسةسعود! (المشاركة 16035939)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 3 ( الأعضاء 3 والزوار 0)
ألماسةسعود!, ‏عيون الليل.+, ‏سراااااااب+

الله الله وش هالصباح الحلو …🤍🤍🤍
وترتيب الاسماء حلوة 😍🤝


مساااء العسسسل 😍😍

عيون الليل. 17-08-22 04:37 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بإذن الله الفصل 11 يكون يوم الإثنين في تمام
10:00 am

عيون الليل. 20-08-22 06:32 AM



.
.
.

صباح الخير آل الهجير
بما أن الفصل شبه مكتمل والاثنين عندي موعد..
لذلك بيتقدم..
ويتم طرحه اليوم
10:00 صَ
كونوا بالقرب
.
.
.

سراااااااب 20-08-22 06:41 AM

صباح النور 😍😍😍

فالانتظااااار 👏🏻

عيون الليل. 20-08-22 10:25 AM

-11-
 

.
.
.

هجير العُمُر

.
.
.

-11-


"كيف تقُولين علِّمني الشِّعر
وأنا بالأصل أتحدَّثُ ملامحك
بل قولي
اقرأ عليّّ بعضي. "



بعد أن اجتمعا على مناسبة العشاء برجوع عمها.. وقدومها لجدها.. لتجلس معهم دون صوت أو همس فقط تتأمل وجههم وكأنما العبرات تختنق بمحاجرها ..
لا زال صوت الفقد يدور في المكان بشكل موحش لروحها
بعد أن دخل محمد ولد عمتها بتول بعد أن القي عليها كلمات العزاء ( عظم الله أجرك ) و تجيبه بنبرة يملؤها الأسى والحنين ( جزاك الله خير.. )

ابتعدت حتى ليجلسنّ ثلاثتهن بغرفتها سارة و رباب وهي بغرفتها بما أن منزل جدها تركي صغير مكون من حَوش ممتد لدكة مطلة والباب مشرع دائما للغريب كما يقال لضيوفه فهو قريب من الجيران وصديق لهم..
جلست على طرف سريرها حتى ترى المكان كما كان لا شيء تغير بل هي التي اصبح عليها التغيير !

سارة التي وجدت هدوئها
- حبيبتي هدير.. علامتس ساكته..
نظرت لها بدمع مثقل لتحاول تأخذ نفس عميق
- سارة عجزت استوعب وفاته احس بعدني اسمع صوته وشوفته.. بس أخاف انسى ملامح أبوي..
اقتربت منها لتمسك بيدها وبنبرة ثقة
- راح للي احسن مني ومنتس .. هدوره حبيبتي.. مايخالف ذا هو الحزن مير دنيا تسذا دار ابتلاء.. ومؤمن قوي يصبر ويحتسب الاجر.. وعسى الله يثبت صدرك ويلهمه الصبر..
- آمين.. سامحني سارونه غرقتس كالعادة بعلومي.. أنتي اللي علميني وش صار عالنقل..
- يووووه هدير.. باردة برود مجهزة شنطتها وكل شيء.. بس ماعندها حماس..
نظرت لرباب بعتب
- رباب.. ماله داعي ذا الحماس...
- بعد خمس سنين تجيتس الوظيفة وموب متحمسة...
سارة بهدوء
- الله يكتب التوفيق..
- ايه طيب ومتى تدوامين ؟
- قريب.. بس اجهز اوراقي واباشر...
- ترى هالوظيفة ماجات الا من عاد تعرفين ولد الجيران... حاتم.. خبرك احنا بوسط ترم الأول...
- هالبنت ماتوب من لقافة.. منهو قال لتس ان ولد الجيران له طرف...
- ياشيخة ليه ماسمعتي ابوي حمد وهو يشكره ويثنينه.. ايه الله وكيلتس جلس يتمدح به بطالع ونازل.. وخبرتس هالسارون مختشية...
ضحكت برقة
- الله يوفقتس.. بس عاد جيزان... موب بعيدة شوي..
- أي والله دام انها بواسطة كان جابتس للرياض هنا عندنا... وش دعوة مغتربة...
سارة بغيض
- رباب... قفلي سيرة.. المهم حبيبتي.. بما انتس راجعه لزوجتس لزوم تجهزين نفستس..
تنهدت
- اغراضي جاهزة منذو مبطي.. انا كنت خايفه على جدي تركي يظل بروحه .. بس حمدلله دام عمي بدر وصل ماعليه خوف..
- صراحة مادخلت ببالي سالفة غيابه...
هدير بحب له
- مو مهم.. الأهم انه بيننا... شلون زوجة أخوكم..
- مين سهام... وحده في حالها مرره.. تصدقين هدير شفتها مره ...
- اي قال لي شاهين بيتوتيه.. بس والله انها في حالها...
ابتسمت
- الله يوفقهم...
رباب
- هدير وكيف دراستس؟؟
- والله اني غبت كثير.. ومشروع راح علي.. ولا معي جوال اعتذر من دكتوره..
رباب
- وش اسمها اقابلها بساعاتها المكتبية واعطيها خبرتس..
هدير
- اي والله تسوين خير.. دكتورة ليان..
- تمام ولا يهمتس.. اعتبري الموضوع صار..
قرصت وجنتيها
- فديت بنت عمي...
- اي ماعندي شيء بدون مقابل..
نظرت لها وبدلال وهي تمسك بخصلتها لتلفها على اصعبها السبابة
- تذكرين لوحة اللي عجبتني... ابو منظر البحر..

ضحكت من قلب
- خوش بنت عمي.. مالحقتي تنسين..
- لا.. ابيتس تكملينها ... مره فيني شوق اعرف تفاصيلها..
- بحاول ماوعدتس..
- ماعليه بنتظرتس..
بعد أن جلسوا بدردشة نسائية .. حتى يداهم الوقت لمنتصف الليل. رحلوا كل من سارة و رباب.. لتقترب من جدها تركي الذي قبل رأسها
- يأبوي أنتي بروح اصلي ليل وبنام ودتس بشيء..
- لا جدي تركي.. نام ياروحي.. ولا تخاف بوعيك مثل كل مرة لصلاة الفجر..
- اي زين يابوي.. يلا تصبحن على خير..

***

نظرت لعمها صامت الذي يتأمل البيت بسقفه مفتوح بعد أن اغلق باب المدخل..
ابتسمت له بحب
- والله بعدني موب مصدقة انك قدامي..
ليقترب منها ويقرص خديها محمرة
- هذاني قدامتس.. بعدين ذا غسان يكلمتس...

وجدت يده المُمدة بهاتفه لتسحبه بكل خجل..
- عن اذنتس عمي..
- خذي راحتس يابوي..

لتدخل غرفتها صغيرة وتغلق باب من خلفه.. من ثم بهمس تجيب له
- غساااان...
- روحه.. شلونتس؟؟
- حمدلله.. أنت كيفك؟؟؟
تنهّد
- طيب.. ناقصك شيء.. ترى سايق وصيته اي شيء تبينه بلغيه.. هو برا يحتريتس..
- بصراحة موضوع دراستي..
ابتسم لها
- ودتس تكملين.. والا انقل لتس بالجامعة الشرقية..
- ثلاث شهور وينتهي ترم.. مدري بس احسه صعبة..
- ولا يهمتس... أساسا به قصر بالرياض بس يبي ذوقتس واختيارتس..
بدهشة !
- قصر.. كثير علينا غسان...
- ليه ماتذكرين الاميرة اللي تبي أميرها وحارسها وقصر ملك...
ضحكت بخجل انثوي وهي تسحب شال الذي كان يغطي لوحة التي لم تكتمل من تلوينها
- بعدك تذكر هبالي...
- موب هبال.. الا عشق تمكن فيني من صغري لها..
- غسان...
- المهم حبيبتي.. مثل ما وصيتس اي شيء تحتاجينه سايق عندتس.. وبعد ترى معتس تسع أيام.. على كلام ابيتس عسى الله يغمد روحها الجنة..
- إن شاء الله حبيبي.. هم بعد انت انتبه على نفسك..
***
أغلقت الهاتف .. تشهد هذا ليلة برقة بأنه قمرها وعمرها وكل من في هذا الوجود..
ارتدت لباس خفيف .. بنطال جينز و بلوزة بذراعين مفتوحة بلون الأبيض شعرها الذي تركته بجديلة على طول ظهرها .. أمسكت بالفرش وبدأت تتدمج بالألوان لتكمل رسمتها وحيدة .. التي ظلت فترة من زمن بقيت على حالها... تناست الوقت وبدأت تدمج في فقاعة الألوان حتى تكتمل لوحتها بتوقيعها ..
ابتسمت برضا ..
- آه يابوي ليتك عندي فقدتك ياروحي...
لم تشعر حينها بأنها تركت فرشاة.. وظلت تذهب لدورة المياه صغيرة .. مرآه متهشمة قديمة تأملت في انعكاسها وهي تفتح المياه لترميها على وجهها الذي بقي خائفا وقلقًا.. سالم.. سالم لمَا تشعر بأنه قد هرب
من جديد بدون مبالاته .. تواجه هزائمها بشكل راسخ.. تأملت وجهها العُتم بداخلها يعكس ظاهرها.. وجهها مرهق لأبعد حد.. فقدت نظراتها واشراقها.. لم تشعر وإذا بها تخرج من غرفتها لتتقدم للمطبخ تبحث بصوت
حتى شعر بها عمها بدر الذي كان يراقب تخبطات حُزنها
- هدير.. ياعمي..
التفت له بخوف ..
- عمي..
- ايه عمي علامتس لذا هالحزة واعيه؟
- جفاني نوم عمي.. أنت ليه مانمت..
- مثلتس ياعمي.. سوي شاي وتعالي ..

في الوقت الذي هدأت بها هدير .. ظل عقلها يشعر بالهلع عليه.. وعلى أخيها الغائب ! جلست بجانبه في الحَوش فسيع وإطلالة القمر مكتمل في ليلة الرابعة عشر من ليالي البيض..
- أي عمي.. علمني عنتس؟ شلون هدير صدق..
- عمي.. ادري انك دكتور نفسي بس بعد مايحق لك تطالبني بجلسة..
بتهكم
- أفا ياعمي تسذا تقلين من مهاراتي..
- لا موب القصد والله..

وبتوتر تجيبه
- بس بعدني موب مستعدة أتكلم.. انت اللي احكي بسمعك ذا المرة..
- ايه ياعمي.. حكايتي طويلة.. ودتس فيها..
- ياليت عمي..
- من بعد مالله كتب لي تخرج من الجامعة بمعدل مرتفع كلمت ابوي تركي وحمدلله ماتوقعته يرفض.. سريت بلم ألمانيا وكملت بدراستي واغروني بعقد مدته 15 عام.. بمبلغ وقدره.. وهناك كان لابد أكون متعهد على وثاقهم... واي خلل في الاتفاق اقلها سجن بمدة طويلة خصوصًا دكتور بمكان اجبني.. وبس ذا سالفتي...
- يالله ياعمي وش كثر تحملت والله.. طيب ولا تزوجت..
- لا والله.. ولا خطر في بالي.. ولا انكر ياما شفت ناس مير ياعمي مالي هوى بزيجة كان وقتي ممتلي..
- همممم.. طيب والحين؟
ضحك بتعب
- الحين.. والله ياعمي العمر كبير منهو برضى واحد بعمر الأربعين لذلك زيجة شايلها من بالي...
- أفا بس.. بنات ملي البيوت أنت بس أشر..
- خلينا فيتس.. علميني ياعمي.. ابي صراحة.. أنتِ موافقة على زيجة من غسان.. يعني ودتس تكملين طول عمرتس معه..
- ايه عمي..
- دام انتس موافقة ياعمي.. اجل بترجعين له عقب 10 على اتفاق ابيتس..
ابتسمت له
- اللي تشوفه..


***


7:32 مَ
في ملعب الحي..

كان يلعب برياضته مفضله كرة القدم.. وكان يرى نظرات الكراهية وشرار من ابن جاره بالحي يدعى خالد حينما اغاضه بركلة اثناء تدريب ..
مساعد
- انت وش فيك.. على شنو شايف نفسك..
خالد
- بالعربي مانبيك تلعب معنا بالفريق …
مساعد
- ومنو تكون انت حتى تحكم اكون موجود او لا.. طير زين بس…
خالد و بنظرات نارية
- اطلع من فريق .. كل مره تخسرنا … حتى الكوتش مل منك ومن اعذارك.. بعدين اذا موب قد الحتسي يخي لا تلعب ….
مساعد
- شف لو ماضفيت وجهك .. بسوي فيك خرايط …
مهند
- شباب هدوا اللعب شوي .. وانت بعد خالد خللك في حالك دام الكوتش ماتكلم وش حقه تقط خرابيطك ..
خالد بقهر : موب خرابيط … اذا الكوتش ساكت احتراما لابوك وشيياته ولا هو الود وده يطردك من ذا الحزه…

ثم فجاة بدأ يتعاركان … حتى اصيب خالد بكدمة بوجهه بينما مساعد الذي اصيب بخدوش بذراعه الايسر .. بعد ان فرق بينهم مهند وبعض لاعبين ..

مهند
⁃ شفيك الله يهداك بس مساعد يعني ماتعرفه..
⁃ قليل الخاتمة جزاه واقل.. كان فيه خير تجي تمد يدك يا#####
الكوتش الذي صفر بالصفارة
⁃ مطرودين انتم الاثنين من تأهيل.. كلكم تحت الاحتياط..
⁃ بس انا ما …
قاطعه بقرار نهائي لا رجعة فيه
⁃ اظن اثنينكم سمعني.. تفضلوا لا اشوف وجهيكم …

اخذ بعضه وغادر ملعب الحي.. ماسك شنطته الرياضية ..
وهو من خلفه يلاحقه
⁃ مساااااااعد.. اصبر
⁃ وش تبي ملاحقني …
⁃ تبي تسوق وانت ذا وضعك !!!!
⁃ ايه فكني انت ثاني…

لكن اخذ منه حقيبته وبحده
⁃ اطلع قدامي .. ولا تفتح فمك بكلمة…
***
بعد ان قام بايصاله للمنزل ترجل ودخل مباشرة لغرفته لكن والدته التي شهقت وهي تجده بهذا شكل !!!
⁃ يمه وليدي علامك ؟؟؟؟؟
رباب بسخرية
⁃ كالعادة متضارب مع واحد … بس لا يكون دعلة!!!!
نظر فيها بغضب
⁃ وانت وش يخصك !!!! هاااااااه..
سارة بلطف
⁃ مساعد حبيبي شفيك .. اختك ماقالت شيء..
⁃ بعد انتي.. مالكم خص فيني زين….
رباب تسلم على باطن وقفا يدها
⁃ الحمدلله والشكر … هيه ترى عارفين ….
ام شاهين
⁃ بسك رباب … كني واهجدي عن اخيتس.. قل لي وش لك مضروب مع مين ذا المرة..
بخبثها
⁃ اكيد منافسه واتحدى اذا ماكان هو….
مساعد الذي جر شعرها بغيض
⁃ وانتي وش عرفتس فيه هاااااه.. ما تنطقين!!!
ام شاهين بخوف
⁃ تعوذ من ابليس مساعد اترك اختك…
رباب بقهر منه
⁃ فك شعري… يادعلة موب دايم وانت صغير تتهاوش معه… ماكو غيره دعلة مثلك خويلد…
ضحكت سارة وهي تمسح دموعها
⁃ مساعد يعني بعد انت الله يهديك تعرف هبال رباب موب قريب تغطت بعد…
⁃ ذلفي عن وجهي….
بعناد
⁃ واذا ماذلفت على قولتك..
شاهين بصوت غاضب
⁃ وقص يدينك نزلها عن شعر اختك…
⁃ شفت كيف يخيي يضربني .. يرضيك كذا…
مساعد بملل
⁃ جانا عريس زمانه… بدل ماتحشم اخوها
قاطعه بأمر
⁃ اعتذر منها ..
نظر له بسخرية
⁃ وش قلت؟
⁃ اعتذر … وفورًا..
⁃ واذا ماتعذرت وش رايح يصير ؟!
⁃ بتعتذر … حالًا..
تجاهله ضاربًا كتفه بذراعه
⁃ شف منهو اللي غلط اعقب حاسبني … ياخوي الكبير …
شاهين بصوت ثابت
⁃ مسـاعد …
⁃ خير
⁃ اعتذر..
بقهر
⁃ اسف طال عمرك .،
ابتسمت له بغيض
⁃ امممم افكر اقبل اعتذارك …
شاهين بأمر
⁃ بنت عن قلة الادب .. احترمي اخوتس اللي اكبر منتس.. اعتذري هم بعد منه وحبي راسه بعد…
⁃ انا .. بس انا ماغلطت …
⁃ اظن كلمتي وضحتها لك..
بتأفف وهي تقترب لتقبل راسه ويبتسم لها بكيد
⁃ آسفه.. حقك علي يأخوي… رضيت…
كاتم ضحكته
⁃ وراه تقولينها تسذا…
⁃ اسفـه خلاص…
⁃ اي زين رضيت…
سارة ضحكت
⁃ الله يسعدكم تصدقون عاد بشتاق لمناوشتكم … بعدين ياحي الله العريس.. زين اللي شفناك والله..
شاهين ابتسم وهو يقبل والدته
⁃ وشلونتس يأم شاهين؟
⁃ حمدلله .. طيبه وبنعمة .. انت علمني عن علومك..
ابتسم
⁃ حمدلله.. الامور طيبه..
مساعد
⁃ انا برقى لغرفتي..
لتحلقه رباب
⁃ لحظة مساعد… خلاص ياهو كلمنا موب تراضينا …
تنهد بملل
⁃ خير يا زنانه…
***

بعد ان تطمن على والدته انتقل لبيته .. نظر لها
⁃ لبسي عباتس..
⁃ بس شاهين انت فاهم غلط..
⁃ لا تفتحين فمتس..
- طيب فهمني.. لا تعطيني قفاك..

التفت لها بنظرة لعينيها تحمل الكراهية والغضب..
- لسانتس لا يطب لساني..
- موب معقولة.. يعني تجبرني أزور اهلك ثم ترجع لي بذا نفسية.. علمني .. وش فيك..
- سهـــــــــام..
- وش سويت حتى تصرخ علي..
- فــــــــارقي عن وجهي... تفهمين وإلا لا...
- لا تصــــــرخ علي تسذا...
- لا يكثر لبسي عباتس...
**
قبل ذلك بساعات..

عندما انتهى من الاستحمام .. ابتسم لها برقة وكانت في مقابل متوترة ..
⁃ عادي اقدر اخذ وقت اكثر.. بغير فستاني..
⁃ لا فستانك انا اللي بفتحه..
بقهر وهي تحاول تمسك نفسها
⁃ شاهين سامحني بس مقدر.. والله استحي.. تحملني ممكن ..
تركها حتى يغادر الجناح .. واذا بها تمسك هاتفها بعد أن ارسلت له رسالة ولا أي رد منه !!
لتتصل عليه .. ثواني حتى اجاب
***
⁃ وش بغيتي؟؟؟؟ بعدين داقه علي ليه ؟!!! ليه....
⁃ مصععععب .. انت عارف اني موب طايقه احد… بعدين انا حامل منك .. صدقني..
⁃ اي لا تحطين بلاتس فيني… وليه خبل تضحكين علي...
⁃ انت مجنون … موب كافي اني كنت ضحية تلعبها وقت ماتبي… مو كنت تبيني اقهرهم وشوه سمعتهم …
⁃ اي.. بس بعد تحملي نتايج … لا عاد تدقين علي سامعة..
⁃ انت صدق انجنيت تبي تتركني بالورطة هذي ولوحدي بعد…
⁃ دبري عمرتس… سلام..
***
دخل هو انذاك وقهر ممتلئه.. ابتسم من وراء وجعه
⁃ هاه اشوفتس تصليين.. هو لحقتي !!
⁃ هااااه شاهين اي....
حتى ترتبك...
تقدم منها ليضغط على يدها.
⁃لمتى ناوية تلعبين علي؟؟ ماتردين.. والا القطو بلع لسانتس..
كانت ترى غضبه ! لتبقى صامته
⁃ أجل ماعليتس صلاة هاه … جاوبيني...
بخجل وارتباك
- سامحني ماكنت اقصد...
- أنت تعافين قربي..
- شاهين .. آآآآآه يدي..
- ولك وجه تتكلمين...
- صدقني ماكنت اقصد ..... والله...
يقاطعها
- لا تحلفين كذب....
- شاهين افهمني بس..
- اقطعــي.. لمي عفشتس بتسرين عند اهلتس...
- ليه ... اروح عند اهلي..
عيناها كاذبتان .. ويديها التي ترتعش .. ليتجاهلها يعتريه القرف..
لتمسك كتفه
- شاهين والله العظيم موب قصدي..
- اعتبري شهر اللي عشتيه معي رد لتس...
***
بعد أن غير مسار طريقه كانت تحاول أن تتنبه وتراه في كل مرة صامت بغضب مخيف ! هي تعلم بأنها اخطئت بحقه
⁃ وين مأخذني شاهين! ليه المستشفى ؟!
⁃ ابد ابي اتطمن علي وعليتس..
- شلون تتطمن ؟؟
- بتطمن وبس...
حينما اصر ان تفحص… عند طبيبة النساء و الولادة..
ابتسمت طبيبة
⁃ من امتى متجوزه..
⁃ من ....
ليقاطعها شاهين
⁃ تو قريب..
⁃ اطمنوا كل امور سليمه .. يعني في المستقبل بتقدري تحملي مافيش اي مشكلة خالص..

اتسعت عيونه بصدمة … كان طوال الطريق صامت بينما هي تبكي من شدة الانهيار
⁃ الله يخليك شاهين استر علي.. الله يخليك امي وابوي لا يعرفون…
صمت من ناحيته
⁃ تكفى الله يخليك شاهين . تكفى خلني على ذمتك والله بسكت ولا بتسمع مني همس.. اساسا
ليصرخ بقهر وغبن
⁃ قلت تبلعين العافية وتنطمين… مابي اسمع لتس نفس مفهوووووووووووم.. شيطايني اللحين اشوفها قدامي.. وهالخسيس احلمي ترجعين له والاستغفال هذا تتحاسبين عليه..
- ابوس يدينك شاهين.. ابوس يدينك استر علي .. الله يخليك استر علي...
- انكتمـــــــــــي..

كان يقود سيارة بغضب الذي برز من عروقه .. يديه التي يحاول أن يتمسك بأن لا يريمها في أقرب مزبلة كان يحمل في أحلامه وخياله بعض الحياة سعيدة له لكن أتى الواقع قاسِ منافِ لحقيقة موجعة له ! حاول أن يكتم كل غضبه لمدة شهر .. شهر حاول أن يتأقلم من ليلة فرح إلى ليلة أسى .. شعر بأنه ميت! ميت خذلان .. ميت خيبة .. ميت شعور ! من متى وهو غافل عن أكاذيبها التي تتعذر وتتمنع ! اسمه، ماهية عمله، اقاربه، كان كل شيء يشير له بلمعان سيرته من أي خلل ..

عندما وصل إلى منزل عائلتها ! تقترب منه بنحيب
- دخيلك لا تخيلني .. شاهين..

بهمس
- اخرجي دام نفس عليتس طيبه.. اخرجي لا والله كل فضيتحتس بين اهلتس..
- طلبتك والله فاهم غلط..
نظر لها ساخرًا
- اضحكي على نفستس.. فارقي يا سهام.. فارقي وأنتِ..
- لا تقولها .. عشان عشرة هالشهر لا تقولها...
حينما أرادت منه طلاق شعرت منه كغصة عالقة بحنجرتها ! وجع عميق
- أنا آسفه .. شاهين.. الله يعوضك باللي احسن مني.. بس طلبتك طلب خلها بيننا..

شاهين بألم
- مع سلامه سهام.. تذكري شيء واحد.. ما تستاهلين هالرحمة مني.. انزلي من سيارة..
- أنا آسفه شاهين.. صدقني آسفه..


لتترجل وتغيب بداخل المنزل.. بينما هو تأمل خطواتها حتى يحرك سيارته .. كانت غلطة زواجه منها بخسارة فادحة له.. حتى ينسى همومه اقترب ناحية المسجد وبدأ يصلي ركعتين .. وكأنما ضيقة تنزاح وتقترب منه كالماء بارد تطفئ لهيب صدره..

.
.
.

قبل ذلك ..

بكحة
- فكني منك .. عويذ الله من شرك..
- غسان ناظرني.. انظر ..
- قلت لك مابي منك شيء.. وراه ماتفهم... أنت طعتني بظهري ماأنت برفيقي .. أنت غدرتني...
- شلون اغدرك ياسالم... أنت بوعيك يوم تحسي ذا الهرج !! من متى أذيتك أصلاً..
- اللحين اسكت ياكثر بربرتك.. أدوجت رأسي.. وراه المستشفى بعدنا عنها..

سامي
- طال عمرك وصلنا..

ترجل من سيارته ليساعده بنزول
- حياك.. أبيك تكون مع تجربة اللي عشنا فيها..
- وش هو .. أنت وش تخربط؟؟

تنهد غسان
- افتح باب يا سامي..
- سم ياعمي ..

دخلوا إلى اقرب الشقة مفروشة.. مشي خطوات مستندًا بكتف غسان ..
فرك عينيه وبعدم استيعاب مع ثقل صداع وسخونه !
- محارب !!!!



***



" جرحٍ قويته ، وجرح ابطيت فـ طبه "




للحديث بقية..

بقلم : عيون الليل.




لأجلِ عيون 20-08-22 10:40 AM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 5 ( الأعضاء 5 والزوار 0)
‏لأجلِ عيون, ‏عيون الليل.+, ‏احب القراءه, ‏مشاعل 1991, ‏سراااااااب+

ياهلا ياهلا.. صباح الخير عيوننّا 💜💜💜

سراااااااب 20-08-22 11:35 AM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 12 ( الأعضاء 5 والزوار 7)
‏سراااااااب, ‏لأجلِ عيون+, ‏فرح**, ‏ألماسةسعود!+, ‏احب القراءه


💜💜💜

سراااااااب 20-08-22 11:49 AM

اي قال لي شاهين بيتوتيه.. بس والله انها في حالها.. !!!!!!


اجل سهام بيتوتية 🫢
يعوض الله عليك خير شاهين
وسهام !!
ليش تقول فاهم الموضوع غلط !!!
هل كان مصعب
متزوجنها مسيار !!
وليش الحين ينكر يعني
هو بنات لعبة ب ايدهم
🙊

وهي كيف طاوعها قلبها وتأخذ شاهين 💔
لو احد غيره كان فضحهااا

ي قلبي جمااان 👀
وش وضعها
هل بتترك مصعب ولا !!!🏃




العم بدر
الحين رجال الخمسيني يتزوج ويعيش حياته
جت عليك يعني يالاربعيني
بسم لله
ندوره وحدة من
حلوات الهجير 🙊😂🏃





ترى هالوظيفة ماجات الا من عاد تعرفين ولد الجيران... حاتم.. خبرك احنا بوسط ترم الأول...
- هالبنت ماتوب من لقافة.. منهو قال لتس ان ولد الجيران له طرف...
- ياشيخة ليه ماسمعتي ابوي حمد وهو يشكره ويثنينه.. ايه الله وكيلتس جلس يتمدح به بطالع ونازل.. وخبرتس هالسارون مختشية...

🫢 شي ثنائي جديد
ولا نستهدي بالله ونجلس 🏃🏃
.
.
.
.
.
.



تسلم أناملك الحلوة عيونااا ♥️


الساعة الآن 02:42 AM

Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2023, vBulletin Solutions, Inc.