آخر 10 مشاركات
بائعة ( قصة مشاركة بفعالية أليس في بلاد العجائب)**متميزه** (الكاتـب : tamima nabil - )           »          بأمر الحب * مميزة & مكتملة* (الكاتـب : tamima nabil - )           »          224 - عروس بلا امس - شارلوت لامب (الكاتـب : Fairey Angel - )           »          خلف القناع امرأه .. بقلم تفاصيلْ *مميزة ,مكتملة* (الكاتـب : تفاصيل •» - )           »          للحب جنون(100) - قلوب النوفيلا - للكاتبة: نورة صالح جبران [حصرياً]- *كاملة&الرابط* (الكاتـب : الأسيرة بأفكارها - )           »          عشق من قلـب الصوارم * مميزة * (الكاتـب : عاشقةديرتها - )           »          رواية بدوية الرحيل -[فصحى&عامية مصرية] -الكاتبة //ألاء محمود مكتملة (الكاتـب : Just Faith - )           »          رواية وللرجال نصيب بقلم حنين احمد *مميزة ومكتملة* (الكاتـب : hanin ahmad - )           »          67 - أنت قدري - ليندسي آرمسترونغ (الكاتـب : pink moon - )           »          [تحميل] كنا فمتى نعود ؟للكاتبة/ الكريستال " مميزة " (جميع الصيغ) (الكاتـب : فيتامين سي - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى قصص من وحي الاعضاء

Like Tree42Likes

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-05-21, 12:26 AM   #11

لبنى البلسان
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية لبنى البلسان

? العضوٌ?ھہ » 462696
?  التسِجيلٌ » Mar 2020
? مشَارَ?اتْي » 3,001
?  نُقآطِيْ » لبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond repute
افتراضي



قصة جميلة وهادفة
يعطيك ألف عافية وتمنياتي لكي بالتوفيق 🌺




maryam_el_abdallah likes this.

لبنى البلسان غير متواجد حالياً  
قديم 10-05-21, 07:54 PM   #12

maryam_el_abdallah
 
الصورة الرمزية maryam_el_abdallah

? العضوٌ?ھہ » 458342
?  التسِجيلٌ » Nov 2019
? مشَارَ?اتْي » 72
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Morocco
?  نُقآطِيْ » maryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   cola
¬» قناتك mbc
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

الذكرى الثانية: رمضان

ها هو آذان المغرب، وها هو يوم آخر من رمضان المبارك، الذي أوشك على الانتهاء، يمضي دون الحصول على فرصة للذهاب إلى المنزل للإفطار كعائلة مع زوجها وأبنائها.
فطوال الشهر لم تتمكن من الذهاب هي وزوجها إلى المنزل إلا ثلاث مرات، وقد كان الجو حول المائدة باردا جدا، فقبل أن ينتهوا من الأكل كان قد جاء اتصال لزوجها من المستعجلات تستدعيه للحضور من أجل حالة طارئة.
فلم يتبقى سواها وأطفالها، ليقوم بعدها ابنها الأكبر من على المائدة للذهاب لتمضية المساء مع أصدقائه الذين لم تعرفهم يوما أصدقاء سوء هم أم رفاق خير. لتقوم أيضا ابنتها للذهاب إلى غرفتها حيث تمضي معظم وقتها فلا تعرف ماذا تصنع بها ولكن لقلة وقتها فلم تتمكن أبدا من مناقشتها. لتبقى معها أصغر بناتها التي فتحت التلفاز على قناة الرسوم المتحركة وتجلس بالساعات الطويلة أمامه دون حراك.
فتظل هي وحدها تتجول بالمنزل بلا هدف قبل أن تتلقى اتصالا هاتفيا من المشفى ليستدعيها هي الأخرى من أجل حالة مستعجلة فتنادي الخادمة التي تقطن معهم بنفس المنزل، امرأة عجوز لا قريب ولا ولد لها، لتهتم بأكل الأطفال، فأكبر أولادها "هيثم" لا يتجاوز الخامسة عشر سنة، بينما بشرى لا تتجاوز الثالثة عشر، لتأتي نهى بعدهم بسنوات فلا تبلغ سوى السادسة من عمرها.
فتذهب إلى المشفى حيث تمضي جل وقتها، حتى أن لديها خزانة ملابس بإحدى الغرف الفارغة.

جلست إسراء تتناول إفطارها الذي لم تتمكن من إكماله حتى جاءت إحدى الممرضات تستدعيها من أجل حالة طارئة، غسلت يديها ثم اتبعت الممرضة التي نادتها من أجل فحص المريض.
آه كم تفتقد جو العائلة الرمضاني عندما كانت طفلة، لتبدأ ذكرياتها بالنشاط مجددا كما لو أنها تريد مواساتها وبعث بعض الدفء في روحها التي كادت أن تتجمد.
لتعود بها إلى سن الثانية عشرة وهي تجهز الإفطار مع والدتها بمطبخ المنزل، وفي جانب الآخر باقي الجارات، كان الكل يتساعد في بينهن، لم يكن تجهيزاتهن مبالغ فيها فكل سكان المنزل يكافحون من أجل لقمة العيش فلم يكن هناك حسد أو غيرة فالكل يقنع بالقليل ولا يطمح للكثير وهم يحمدون الله على ما أعطاهم ولا يطلبون أكثر من رضاه.
لقد أعدت أمها الشربة للإفطار وكانت هي تقلي السمك، رغم صغر سنها إلا أنا أمها كانت حريصة على تعليمها فنون الطبخ، ولتنتهي أمها من الشربة وتبدأ بتحضير السلطة وتعد الشاي الذي لم يضعوا مائدة قط إلا وهو ركيزة المائدة حتى قبل الطبق الرئيسي.
جاء وقت الإفطار ليشربوا الماء ويأكلوا بضع ثمرات، ثم يذهب الرجال للصلاة بالمسجد بينما النساء دخلن إلى إحدى الغرف الغير مستأجرة بالمنزل والتي فرشوا على أرضها الحصير لتتكمن النسوة من الصلاة فيها وكانت تتقدمهن امرأة عجوز تسكن بالطابق الأرضي، ينادونها بالحاجة، فهي صاحبة المنزل ومن كراءه تعيش بعد موت زوجها وتفرق أبنائها، كل في حياته لاه، وبعد أن فرغن من الصلاة، كل ذهبت إلى صالتها لتعد مائدة الأكل.
ليعود أبي بعد ذلك ونشرع في تناول الأكل، ونتمنى لبعضنا البعض صياما مقبولا تغفر به خطايانا، وكان أكثر ما يعجبني في أبي أنه دائما عند الأكل ما يقول لوالدتي:
-"سلمت يداك يا فاطمة، رائحة الطعام تفتح الشهية فتح الله لك أبواب الجنة."
كنت أرى دائما وقع الكلمات على أمي رغم أنه يعيدها كثيرا ولكن في كل مرة كانت تبدو السعادة على أمي وكأنها أول مرة ولحظتها يختفي تعب يومها كاملا، وكنت دائما ما أتمنى زوج كأبي لأكون له زوجة كأمي، ثم يبدأ في سؤالنا عن يومنا وكيف أمضيناه وإن كنا قد تعبنا في تحضير الأكل، فنجيبه بأننا لم نتعب أبدا بل كنا سعيدين للغاية بتجهيزه، ليأتيا دور أمي التي تجيب:
-"أدامك الله فوق رؤوسنا، فلولا تعبك بشغلك كل يوم لما وجدنا ما نحضره يا عبد الرحمن".
وعند الانتهاء، يتوضأ للذهاب إلى صلاة التراويح بالمسجد مع باقي الجيران، ولا يخرج من الغرفة حتى يتأكد بأنه لا ينقصنا شيء ويوصينا أن نكون جاهزين عند قدومه من الصلاة لأننا سنخرج جميعا، لنقوم نحن بعده برفع المائدة والذهاب أيضا للتوضؤ والصلاة.
وعند الانتهاء، نبدأ في ارتداء ملابسنا، فما أن يعود أبي من المسجد حتى نخرج جميعا لنتمشى داخل أسواق المدينة العتيقة، ومحلاتها الكثيرة، بين محلات الأثواب والمجوهرات وحتى محلات المكسرات والفواكه الجافة التي تشتهر بها مدينتنا، فلا نترك مكانا إلا ونمر به، ونكون سعيدين جدا بهذه الفسحة الجميلة.
لنعود قرابة منتصف الليل إلى المنزل، ونصعد إلى غرفنا وننام حتى وقت السحور التي ما أن تصبح الساعة الثانية صباحا حتى تستيقظ أمي لإعداد، وتوقظ أبي من أجل قيام الليل، وغالبا ما كان السحور عبارة عن بعض الخبز المقلي بعد تغميسه في البيض مع الشاي طبعا الذي لا تخلو وجبة لنا منه وبعض الزيتون الأسود التي تصنعه أمي بالبيت.
رغم بساطة الأكل والمعيشة، ورغم أننا كنا نتجول بالساعات أمام المحلات دون أن نشتري شيئا منها إلا أنه كانت لدينا قناعة بما بين يدينا ونحن نحمد الله عليه كثيرا، فالذي كان يحلي حياتنا ويجعلها مبهجة هو المودة والاحترام الذي كان بين والدينا والتوازن الذي يخلقانه، وحنان أمي الذي كانت تغدقنا به والأمان الذي كنا نشعر به بوجوده، كانت تجمعنا في ما بيننا روابط أسرية متينة جدا، بدأت تتهاوى مع موت أمي لتنقطع أخيرا بموت أبي .
ها أنا الآن أقترب من غرفة العمليات، لأجري عملية تستغرق أربع ساعات من عمري كان بإمكاني أن أقضيها مع عائلتي، لكني فضلت عملي وأجري الشهري الذي يبلغ الآلاف، فلا حق لي بالندم. لكن دائما ما أتحسر على ماضي بين أزقة المدينة العتيقة وكلي أماني أن يعود الزمن إلى الوراء وأقضي ولو يوما واحدا بين أحضان الحنان والأمان والدفء الأسري اللائي أصبحت أفتقرهم مع الأيام، وحتى التمسك الشديد بالدين وأولها الصلاة، وأنه الدين هو أساس صلاح حال الدنيا وضمان الجنة في الآخرة.
ولكن من أجل العمل، وتحقيق مكانة أعلى ضحية بكل شيء، لأكتشف اليوم بأني وبدون عملي فلا أملك دنيا ولا آخرة، أنا مقصرة نحوهم جميعا وهذا أفزعني حقا: "أحقا وصل بي التقصير إلى هنا، لا أسرة أنتمي إليها ولا تقربا من الله أفتخر به".
لألمح بعدها أحد الزميلات لي مارة من أمام غرفة العمليات لأستنجد بها أن تحل محلي بالعملية، فلا قدرة لي على أن أدخلها.
فبعد اكتشافي ذاك اهتز كياني كله ووجدت نفسي أدور في حلقة مفرغة. لقد كان ذلك مرعبا ومفزعا حتى أنني أحسست أنه قد تصيبني سكتة قلبية، وبعدها أحسست بحزن داخلي عميق على ما أصبحت عليه اليوم بعد أن ضربت عرض الحائط وصايا أبي بحياته وحتى حين موته بأن نبقى متمسكين بصلاتنا وديننا فهو طوق نجاتنا.
لأركب بعدها سيارتي متجهة نحو منزلي، ثم غرفتي التي أقفلنها على نفسي فأنا أحتاج خلوة معها بشدة، لأغير ملابسي وأتوضأ وألبس ثوب الصلاة وأناجي ربي أن يغفر لي تقصيري فالآن ليس لدي سواه يسمعني ويرحمني وينزل السكينة على قلبي.


maryam_el_abdallah غير متواجد حالياً  
التوقيع
وتبقى خيرة الله أجمل من أمانينا.
قديم 11-05-21, 01:43 AM   #13

دافينا
 
الصورة الرمزية دافينا

? العضوٌ?ھہ » 486920
?  التسِجيلٌ » Apr 2021
? مشَارَ?اتْي » 529
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Palestine
?  نُقآطِيْ » دافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond reputeدافينا has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   ice-lemon
¬» قناتك mbc
?? ??? ~
اللّهم إنّي أسألك إيماناً لا يرتد، ونعيماً لا ينفذ، ومرافقة محمد صلى الله عليه وسلم في أعلى جنة الخلد.
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

قصص جميلة وهادفة , واستمتعت بقراءتها
ومزيدا من التقدم والازدهار.
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


دافينا غير متواجد حالياً  
التوقيع
وإذا سئمت من (الوجود) لبُرهةٍ
فاجعل من الواو الكئيبة سينًا

وإذا تعبت من (الصعود) لقِمّةٍ
فاجعل من العين البئيسة ميمًا
قديم 14-05-21, 07:07 PM   #14

maryam_el_abdallah
 
الصورة الرمزية maryam_el_abdallah

? العضوٌ?ھہ » 458342
?  التسِجيلٌ » Nov 2019
? مشَارَ?اتْي » 72
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Morocco
?  نُقآطِيْ » maryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   cola
¬» قناتك mbc
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

نظرا لعدم وجود تشجيع منكم وعلى ما أظن عدم استحسانكم للموضوع فإني قررت أن أوقف الكتابة.

شـكــ وبارك الله فيكم ـــرا لكم ... لكم مني أجمل تحية .


maryam_el_abdallah غير متواجد حالياً  
التوقيع
وتبقى خيرة الله أجمل من أمانينا.
قديم 14-05-21, 08:52 PM   #15

لبنى البلسان
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية لبنى البلسان

? العضوٌ?ھہ » 462696
?  التسِجيلٌ » Mar 2020
? مشَارَ?اتْي » 3,001
?  نُقآطِيْ » لبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond reputeلبنى البلسان has a reputation beyond repute
افتراضي



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ولما الاستسلام بهذه السهولةأختي الكريمة حتى وان لم تجدي التشجيع
من أحد المهم أن تنمي موهبتكي وتسعدي نفسك
ربما في البداية لن تجدي المشاركات من الاعضاء من يدري المستقبل كيف يكون
أنا عكسكي تماما اكتب وسأستمر في كتابة الخواطر ولا أنتظر تشجيع من
أحد المهم أن أسعد نفسي
ربما ستمري بلحظة احباط مثل ماحدث معي من قبل لكن الان صار لايهمني
ان شاركني أحد اولم يشاركني أو يشجعني اوحتى ان لم أنل أي امتياز مثل الغير لايهمني المهم أنا راضية ومقتنعة بما أفعل

أتمنى أن تستمري ولاتستسلمي بهذه السهولة
دمتي بخير



لبنى البلسان غير متواجد حالياً  
قديم 14-05-21, 10:25 PM   #16

maryam_el_abdallah
 
الصورة الرمزية maryam_el_abdallah

? العضوٌ?ھہ » 458342
?  التسِجيلٌ » Nov 2019
? مشَارَ?اتْي » 72
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Morocco
?  نُقآطِيْ » maryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond reputemaryam_el_abdallah has a reputation beyond repute
¬» مشروبك   cola
¬» قناتك mbc
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لبنى البلسان مشاهدة المشاركة


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ولما الاستسلام بهذه السهولةأختي الكريمة حتى وان لم تجدي التشجيع
من أحد المهم أن تنمي موهبتكي وتسعدي نفسك
ربما في البداية لن تجدي المشاركات من الاعضاء من يدري المستقبل كيف يكون
أنا عكسكي تماما اكتب وسأستمر في كتابة الخواطر ولا أنتظر تشجيع من
أحد المهم أن أسعد نفسي
ربما ستمري بلحظة احباط مثل ماحدث معي من قبل لكن الان صار لايهمني
ان شاركني أحد اولم يشاركني أو يشجعني اوحتى ان لم أنل أي امتياز مثل الغير لايهمني المهم أنا راضية ومقتنعة بما أفعل

أتمنى أن تستمري ولاتستسلمي بهذه السهولة
دمتي بخير


شكرا لك عزيزتي على كلماتك الجميلة
وأغبطك على شجاعتك في الكتابة وأتمنى أن أكون مثلك
أنا سأقف اليوم عن الكتابة بالمنتدى وليس عن الكتابة أبدا
ويوما ما سأكتب روايتي وأنشرها على المنتدى وأتمنى حينها أن تنال إعجابك وإعجاب باقي القراء
دمت سالمة


maryam_el_abdallah غير متواجد حالياً  
التوقيع
وتبقى خيرة الله أجمل من أمانينا.
قديم 29-05-21, 08:23 PM   #17

كاردينيا الغوازي

مراقبة عامة ومشرفة وكاتبة وقاصة وقائدة فريق التصميم في قسم قصص من وحي الأعضاء

alkap ~
 
الصورة الرمزية كاردينيا الغوازي

? العضوٌ?ھہ » 126591
?  التسِجيلٌ » Jun 2010
? مشَارَ?اتْي » 39,974
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Iraq
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » كاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond reputeكاردينيا الغوازي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
من خلف سور الظلمة الاسود وقساوته الشائكة اعبر لخضرة الامل واحلق في سماء الرحمة كاردينيا73
افتراضي

يؤسفنا كاشراف توقفك عن الكتابة بالرواية رغم اننا شايفين بداية متابعة طيبة من بعض القارئات

كنا نتمنى منك الصبر اكثر حتى تشقي طريقك خاصة بوجود الكثير من الروايات فتحتاجين الاستمرار لفترة بالطرح للفصول بانتظام حتى يتعرف القراء عليك اكثر وايضا حتى يثقوا باتمامك للرواية لان اغلب القراء باتوا يتخوفون من متابعة الروايات للكاتبات الجدد خوفا من توقفهن.

في كل الاحوال نتمنى لك الموفقية في اي اختيار وستغلق الرواية حسب قوانين القسم
واذا حابة بيوم ترجعي تكمليها يرجى مراسلة احدة مشرفات وحي الاعضاء
تحياتنا

maryam_el_abdallah likes this.

كاردينيا الغوازي غير متواجد حالياً  
التوقيع


روايتي الحالية.. تغزلين للعشق جيوشاً

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:29 AM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.