آخر 10 مشاركات
90 - أيام معها - آن ميثر - ع.ق (الكاتـب : pink moon - )           »          93- الشمس والظلال - آن هامبسون - ع.ق ( نسخه أصلية بتصوير جديد ) (الكاتـب : angel08 - )           »          قلبه من رخام (37) للكاتبة الآخاذة: أميرة الحب raja tortorici(مميزة) *كاملة* (الكاتـب : أميرة الحب - )           »          92 - لمن ترف الجفون - شارلوت لامب - ع.ق (مكتبة زهران)*تم إعادة الرابط* (الكاتـب : حنا - )           »          في محراب العشق "مميزة","مكتملة" (الكاتـب : blue me - )           »          بين عينيك ذنبي وتوبتي (3) * مميزة ومكتمله * .. سلسلة مغتربون في الحب (الكاتـب : bambolina - )           »          أكتبُ تاريخي .. أنا انثى ! (2) *مميزة ومكتملة * .. سلسلة قلوب تحكي (الكاتـب : كاردينيا73 - )           »          آسف مولاتي (2) *مميزة ومكتملة * .. سلسلة إلياذة العاشقين (الكاتـب : كاردينيا73 - )           »          إشاعة حب (122) للكاتبة: Michelle Reid (كاملة) (الكاتـب : بحر الندى - )           »          سجل حضورك بنكتة... أرجو التثبيت (الكاتـب : jo85blind - )


العودة   شبكة روايتي الثقافية > قسم الروايات > منتدى الروايات والقصص المنقولة > منتدى الروايات الطويلة المنقولة الخليجية المكتملة

Like Tree76Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-10-19, 12:35 AM   #21

hala20111
 
الصورة الرمزية hala20111

? العضوٌ?ھہ » 205191
?  التسِجيلٌ » Oct 2011
? مشَارَ?اتْي » 1,642
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » hala20111 is on a distinguished road
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي


جميلة وممتعة سلمت يداك اتمني ان تتم علي خير ولاتتوقف ولاتتعثر دمتى بخير ومزيدا من الابداع والتفوق

hala20111 غير متواجد حالياً  
التوقيع
[/SIGPIC]اتعلمين معنى ان يكون الله في قلبك ؟
انه يعني ان لا تشعري بالوحدة ولا بالخوف ولابالضعف ولابالوهن
فهو في قلبك ذاك الخالق
رد مع اقتباس
قديم 06-10-19, 02:22 AM   #22

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ?ھہ » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 37,011
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي



صلو على النبي ..



تكملة البارت الخامس ..







هو نفسه لايدري هي امراة الوحيدة الذي
يستظل بها ولايريد غيرها يحب جراتها
في الدفاع عن نفسها يحب خجلها يحب
نقاءها ويشتهي منذ الان قربها هو فقط
يريد امتلاكها قربها له كانت كافيه لإحداث
تلك الارتجاج بجدران قلبه



مضاوي وطلال

طلال ابتسم بمكر وهو يناظر فيها اردف : لاااااا لا تقولي جايه تستمعي او تتشمتي فيني عشان قلت بطلقك

مضاوي : ضحكت بنصر واردفت : لا والله مو عشان طلاق بس ربك مايضيع حق عباده وامك تدري باللي صار بولدها او لا

طلال بقهر من تماديها : اقفلي السالفه ومالك شغل باامي انا تعاملت معك خوف من ربي ولو واحد ثاني يشوف زوجته تطيح امه ماراح يسكت


مضاوي بهدوء : امك اللي بدات ولا انا ماودي توصل سذا

طلال بعصبيه من وقاحتها : انتي يعني منتي راضيه تعترفي بغلطتك الغلط راكبك من راسك لساسك

مضاوي ببرود : المهم متى بتطلق

طلال بمكر : تبين طلاق

مضاوي وهي تحرك راسها : أي

طلال بخبث: تعالي اهمزي رجلي اللي مابها كسر وافكر اطلق اووو لااااا

مضاوي بحقد : تتريق ياولد امك

طلال بخبث : ومادام قلتي سذا والله ماطلقك شوكه راح اصير بحلقك ولا ما اكون طلال

مضاوي بقهر من استفزازو لها قربت منه وهي تسحب المخده اللي تحت رجوله بقوه

صرخ طلال : اااااااااااااااااي ويش تسوي يالمجنونه


مضاوي بحقد: وهي تضرب بقووووووووه بالمخده برجله المكسورر ضربه ورا ضربه استفزهها بقووووووه


صرخ طلال بفجعه ومن قوه الالم اللي حس فيه : أي الخبله اهجدددددددددي اااااااهدي خلااااااص خلااااااااااااص امززززززززح والله امززززززززح لو تبين عشر ورق طلاااااااااق راح تجيك لعاد قدر يتحرك لايمين ولاشمااااااال بقت روحه تطلع وهذي زادته

مضاوي بحقد اردفت وبجنون من القهر اللي حست فيه : بطلق و لاااااااااااااا لااااااااااا


طلال بالالم : أي أييييييييييييي الله ياخذذك ابعدددددددي خلاص اللي تبينه بيصير اهددددددي

مضاوي رمت المخده بقوه بالارض وهي تاخذ نفس صارت تعدل برقعها اللي على وجهها صار مايل من حركتها : اسمعني انت أي طلال راح تطلق فهممممممممت مافيني اتحمل اكثر من كذا

حرك راسه وهو مثبت ايده على رجله ويناظر فيها خايف لترجع ترزعه باي شي : لك اللي تبين اطلعي ابوس ايدك اطلعي لاتطلع روحي هنا

مضاوي ابتسمت على تعابير وجهه شد خطواتها وهي تطلع لبرا تاركته فتحت الباب ماحست الا سحبت نوير اللي سمعت صراخ سامي


نوير بخوف : ويش سويتي بالرجال يامجنونه

مضاوي بضحكه : ابد كنت اسوي مساج لرجله جعل الثانيه تلحق يارب

نوير فتحت عيونها على وسعهم من جنون خواتها هذيك تركته وراحت ولا عاد بينت وهذي لعبت بالرجال مدري ايش سوت ماحست الا صوت سامي يناديها اردفت : روحي الغرفه وراجعه لك بشوف ايش يبي يالله

مضاوي وهى تروح للغرفه


نزلت نوير وهي تناظر لسامي نطقت : هلا

سامي بهدوء : تبين شي انا راح اسافر

رفعت عيونها له وهي تحدق فيه كأن الدنيا توقفت بين نظراتهم ابتلعت ريقها اردفت : ليه

سامي بهدوء : شغل

نوير بحزن : بطول

سامي : ممكن اطول وممكن ماطول

نوير مشت نحوه وهي تحبس دموعها خطرت لها افكار السيئه انو راح يطلقها هل سيتركها هل سيبعدها عنه لن تراه من بعد ان اعتادت عليه وعلى الحياة الجديده هل يضعها في حياه اخر ويطلب منها ان تنساه اهي اعتادت عليه اردفت بخفوت : بطلقني

تراجع سامي بصدمه وذهول هو مافكر بالطلاق بس مادامها تبيه مايبي يطلق اهو يحس بشعور حلو لم يشوفها مش حب لا راحه نطق بعقلانيه : تبين الطلاق

نوير حست بغصه ودموعها نزلت غصب عنها

ناظر فيها وهو مو عارف ويش تبي اردف : أبشري بس لاتبكي

نوير حركت راسها بقهر وجنون : مابي اطلق كل اللي اعرفه مابي طلاق

ابتسم سامي بهدوء وهو يسحبها من ايدها ابشري اللي تامري فيه


يقولون ان المراة غضة كعود الريحان
وانها تحتاج فقط لمن يتوانى بحملها
لتبقى صامدة


بيت عايده

وافي ببرود : ماتبيني يافاطمه اخر شي هذا عندك

فاطمه بغصه : لو تحبني فعلا راح تتركني الله يخليك الى هنا وخلاص اعتقني منك ومن امك

وافي بهدوء : الله معك بس طلاق انسي يافاطمه

سحبت نفسها وهي تاخذ عبايتها مستحيل تجلس دقيقه وحده هنا عايده لسى قايمه على الانتقام من عيسى وبناته اردفت بغصه : وصلني المزرعه ابي اشوف خواتي او كلم السواق يكون احسن

وافي بقهر اردف : هذا الحب اللي الكل يتكلم عنه هذا حبك يافاطمه مستحيل حبيتيني مستحيل هذا وعدك لي والحين تترك الوعد

شد خطواتها تركته وهي تفتح الباب وتطلع مستحيل تتكلم معه مستحيل خلاص كل اللي بقلبها قالت له اهوووووو مستحيل يتنازل عن امه وبالنهايه معه حق امه وانا مستحيل اتنازل عن كبريائي المسأله ماعادها مسألة حب وثار ياوافي لو تدري امك ويش تخبي ماكان وقف احد معها بس عيباه بحقها يطلع اشياء يخجل منها الطفل وهالعجوز ماخجلت منها


نحتاج على الاقل في حياتنا لراحه لهدوء
لانحتاج للتفكير الطويل نحتاج نعرف جيدا
اننا لسنا بهذا السوء الذي نعتقده لانحتاج
لخلق المبررات الدائمه خوفا من ان يسيء
بنا الطرف الاخر تلك الاشياء التي لايبدا
عتابها بكيف فعلت هذا بل لماذا فعلت هذا
ومن الهم ان يكون تشعر فيها بالراحه
والطمأنينة قبل كل شيء


باهي والماس

كان يناظر فيها ببتسامه ونطق بهدوء وهو يقرب من مسامعها :انتي لم تفعلي شي فقط فتنتك هي التي جنننتني
تنهد بحب وابتسم بتفائل ومال على اذنها اكثر وتمتم بكلمات
فاتنة وماكرة سرقت قلبي وحراميه
تفننتي بقتلي جذابه جذبتيني بحبك
جميلة وجمالك اتعب قلبي نطق بهيام
واضح عليه هذي الاجابة كافيه
يالماستي او تريدين برهان اخر اثبته لك

الماس حست بوخز بقلبها من كلمات شدت لحضنها اكثر وهي تبعد كل الافكار المجنونه اللي براسها صامته ولاقدرت
تتكلم او ايش تقول ماعندها أي كلام من بعد كلامه


بعد ساعه

نزلت بسرعه من السياره وهي تشد خطواتها للغرفه بس وقفه الاصوات اللي بالغرفه قربت من الباب وهي تسمع صوت خواتها فتحت الباب الا بوجهها مضاوي اللي شهقت بفرح وهي تحضن اختها الماس اللي كانت تناظر لأختها بفرحه بس قلبها خايف من الاتي جيتها به شي اكيد هالعجوووز سوت بها شي


سامي جلس بالارض وجلس معه نوير وهو ينطق: شوفي يانوير يشهد الله اني اغليك بس قلبي مو ملكي به وحده ثاني

التفتت بصدمه وغصه اردفت بخفوت : وانا مااحبك انا كل اللى مابي طلاق مابي اطلق بس مادام تحبها مابي اخرب عليكم و

قاطعه سامي بهدوء : اهي موجوده هنا

التفتت بصدمه وذهول له

سامي بمكر وهو يسحب ايدها : تعالي اعرفك عليها لاتزعلي ولاتاخذي بخاطرك لأنو انا اعشقها حبها يفوق كل شي يانوير

نوير بقهر : على فكره انت فاهم غلط انا قلت مابي طلاق بس مو حب الحين ابي طلاق انت فهمتني غلط

سامي : لا لازم تتعرفي عليها

نوير بعصبيه : ابعد مابي اتعرف عليها ولا ابي اشوفها الغبيه ابعددددددد

سامي سحبها بقوه وهو يمشي اردف : عاتي تحملي شوفتها عشاني

نوير بقهر : انت مجنوووووون اصلا انتم كلكم مجانين ابعدددددد


سامي وقف عند سياره غمارتين وبه خيل وقف عنده واردف : هذي اللي خذت عقلي وقلبي يانوير

نوير بقهر على استخفافه فيها صارت تتلفت بقهر وهي تبي ايش ترميه فيه :


ضحك سامي على شكلها وهي مقهوره

نوير بقهر : على فكره ماتضحك تفهاتك

سامي قرب منها وهو يسحب ايدها اللي خلت نوير تقفز اميال اردفت نوير : سامي شكلك فهمتني غلط وضعنا مايسمح نكون لبعض وانت عارف وانا عارفه امك بالوسط وثار كمان كل اللي مابيه كنت طلاق او اسم مطلقه مابي بس مادام السالفه تقربك مني لا طلق لاتفكر شي ثاني ببالك عشان قلت مابي طلاق


سامي تراجع بصدمه توقع تبيه مادامها رافضه الطلاق حس بتهوره اردف بخفوت : ابشري العذر والسموح الظاهر استعجلت اللي تبينه راح يصير يانوير بس من اليوم ورايح لاتطلعي الا وانتي محجبه

نوير اردفت وهي تتركه : ابشر


ان تحب امراءة هاديه ومزاجية
يعني انك وقعت في بئر مظلم
لانهاية له انها لن تعطي لك الحق
ولن تعطي لك المشاعر التي تريدها




فاطمه باستعجال يالله يابنات نطلع مادام البعض نايم نرجع عند عمي مستحيل اجلس هنا وافي شفته دخل الاسطبل لحظه نوير وينها يعني صمتت وهي تناظر لألماس اللي شردت ومضاوي اللي متحمسه اللي تقول لها كملي التفتت لفتحت الباب وهي تناظر لنوير اللي مشتتته حتى بجيتها مافرحت فيها قربت من اختها وهي تحضنها ببرود اردفت فاطمه : ايش فيكم انتي واختك باردين كذا

نوير بهدوء : مافي شي المهم جيتي اكيد علمتك الماس ان نهرب صح

التفت فاطمه للماس اللي شارده يعني الفكر ببالهم نطقت : الماس انتي كنتي تستعدي نرجع لعمي ببتسامه

الماس التفتت لهم بشرود : وين

البنات وقفو بصدمه من شرود اختهم

اردفت مضاوي بجنون : لعمي نرجع مادام زوجك نايم الباقي مقدورين عليهم

فاطمه بهدوء : اعلم المزرعه وراح نطلع من هنا اعلم مخرجها ولا راح يدرو فينا شوي شوي نمشي وراح نطلع

مضاوي بقهر: اختتتتتتتتتتتتتك ماهي معنا شوفي كيف شارده : الممممممممممماس وحطبه


الماس ناظرت فيها وبالها مع هذاك الباهي وبنفسها
أهذا جنون يالماس وجنون اللحضات الحب لايعلن
عن نفسه لكن السفن تحرك مجراها حطت ايدها
على قلبها وهي تسمع دقات قلبها التي تسبق دخول
كارثه لاتريدها والان دخول ذاك إلى حياتها خفت
أرتعاش ايديها وضحكت ارتباكها سيعرف لاحقا
انها تركته وهي عارفه انو اعترف بحبه قبل
دقايق لكنها تخاف ان يكشفوها اهي وعدت خواتها
وقفت وهي تبعد تفكيرها المجنون ويش بتجلس عنده وراح تحبه مستحيل هذي مشاعر كاذبه اردفت : راح اخذ عبايتي وراح نطلع

فاطمه ومضاوي ببتسامه فرح وهم يشوفو اختهم رجعت : يالله

نوير اللي كانت بعالم ثاني او عالمها اهي لازم تطلع مع خواتها مستحيل تجلس مستحيل تحبه بس لو جلست خواته راح كمان يجلسو يتعذبو معها وهي ماتبي هالشي كذبت عليه والحين الكذبه تبان

مضاوي بمكر : يالله تجهزو بس لازم اودع شخص

فاطمه وهي تنادي على مضاوي اللي ركضت بفرحه

بغرفه طلال

فتحت الباب وهي تدخل بسرعه اللي خل طلال يفز برعب من دخلتها

قربت مضاوي من عند رجوله وضربت ضربتين

طلال يصرخ : يالمجنوووونه ويش تسوي اااااي لاا لااااا

مضاوي بضحكه : لا حبيبي بطمن عليك بشوفك بخير

وضربته اخر ضربه بقووووه

اللي خلت يرفع رجله لفوق بطريقه مضحكه : ااااااااااااااه االله ياخذذذذذذذذذذذذك يالخبله ااااااااااااااي رجلي

ضحكت وطلعت

فاطمه بقهر : انفضحنا ويش سوت المجنووووونه

ضحكت نوير وهي عارفه اختها لاعبه بالرجال

بعد ســـــــــــــاعه

صـــــــــــرخ بجنون ووووهو له ربع ساعه ينادي ولا مجيب صار يفتح الغرف ومااحد مووووجود

طلع طلال وهو على عكازته وهو يناظر لاخوه بذهول من صراخه وكيف يفتح باب الغرف ناظر لعصبيته اللي معميه عيونه حاول يوقف بوجههه بس وضعه مايسمح حاول طلال يشد خطواته وهو يتكي يالالم على العكاز يبي ينادي على سامي جن جنونه وهو يشوف اخوه كذا لاول مره باهي يبين قهره من شنوووو مايدري نزل من على درج وهو يصرخ على سامي اللي طلع هو وافي

باهي
صرخ بعيون تشع نيران بينما يريد الوصول اليها ويردد بصوت عالي وسط صدمات اخوانه اللي طلعووووو يحس قلبه مجرووووح بجرح ينحر قلبه وتشع خيبه امل ووقف وسط المزرعه وافي سامي طلال اللي يناظرو بصمت من ثورته المجنونه تنفس بعمق وغضب وصدره يعلو ويهبط ونيران تشتعل برأسه القهر اللي يحس فيه الحين يمتزج من الحزن واعترافه لها قد يولد كرها مضاعف للحب الذي كان يشعر به هو الان يسقي حبه المرفوض واستغفالها ونظراتها الصامت تلك ماهي الا غدر وخبث لن ارحمك يالماس قلب مولع ورحي تحترق والان يحس الارض نارررر تحته لايدري ولايحس باي ارض رمته وتركته هو الان يترقبها كيف قدرت تفرط به وبحبه لاااااااااا يالماس لااااااااا لاااااااا
هو رجل لايحب ان يرى احد ضعفه هو القوي الذي اعتاد ان يري نفسه هوووووووو قوي لكن انهكه الخذلان انهكه الحب انهكه الغدر يكسر القلب قبض على يده محاوله امساك قلبه اللي ينزف قهررررررآ نظر لاخوانه اللي مصدومين فهم انهم ماتوقعو ابد رؤيته كذا قرب من وافي وعيونه جمر اردف بصووووت مبحوح : وين اخذتها

وافي يناظر لسامي باستغراب ورجع نظر لأخوي اللي باين انو وضعه منحدر : مين قصدك

باهي ببرود: وين رحت بهم

وافي باستغراب : قصدك البنات بالغرفه

طلال بهدوء : مااحد موجود

سامي التفت بسرعه لطلال : بلا استهبال البنات موجودين

باهي بجمود وعينه مصوبه على وافي : وين اخذتهم

وافي بجنون من اتهام باهي له : انهبلت ياباهي والله تركتها هنا فاطمه عند خواتها

سامي بجنون : تستهبلووووووو يعني البنات وين

طلال ببرود : اكيد هربووووو وكلنا عارفين فاطمه كم عاشت سنه هنا وعارفه المكان

سامي : وكانه احد صب عليه مويه بارده اهي ماتبي تطلق ليه هربت هذا اللي ببال سامي

وافي بهدوء : هربووو

باهي صررررررخ بجنون : لاتستــــــــــهبل ياوووووافي

وافي بجنون : لااااااااااا انت منت بصاحي والله ماهربتهم انهبلت انا كمان زوجتي معهم

باهي وهو يحرك يمين يسار من القهر اللي فيه ناااااااااااار احرقت سبده نااااااااااااار تخمد روووووحه حاول يهدي انفاسه المتراكمه غضب حاووووول ياخذ نفس اردف : مااااارح ارحمهااااااااااااااا


وافي ببرود نطق : خلاص ياباهي اتركهم هالبنات اخذووو كفايتهم مننا ومن امك

قرب باهي من وافي وهو يضرب بصدره بغضب : اترك زوجتك انت انا ماااااااااااااااالكم شغل فيني وبعدين ااااااااهي تبيني عااااااااااااااارف شنوووووووو تبيني وهو يأشر على نفسه


كانو مذهلوووووووين من طريقته

حرك راسه وافي وهو يبي يهدي اخوه اللي يشوف نفسه قبل فيه اردف بهدوء : اهدا

طلال بمكر : لو تبيك ماتركتك

سامي ناظر لطلال بعصبيه واردف بسرعه اللي شاف نظرات باهي : باهي خلاص هما اختارو هالشي الله يستر عليهم

باهي بغضب بضحكه قهر: لاااااااااااااااا اتركها ولاااااااااراح اترررررركها قاااااااااااالت تحبني تحبني وبالنهايه كذذذذذذذذذب كذذذذذذذذذذذذذذذذب

وافي حرك نفسه لجهت اخوه الظاهر ياخوك محكوم لنا بالعنا ونطق : اهدا الحين وكل شي بيصير باللي تبي اهدا

طلال بهدوء : مافي شي غصب خلاص افتكينا الله ياخذها بعد ماكسرت رجولي

باهي وعيونه انقلبت جمررررررر : اااااااي بالغصيبه مادامها لعبت بمشاعررررررري تبشر بعزززززها للعب فيها وبمشاعرررها لــ هالدرجه مشاعرنا عندهم ولاشي وافي تظاهررررر بالجنوووون عشانها وتركته بكل بررررررود وانا انا صار يضرب على صدره بكل غباه قمت اعترفت لها قلت احبك صممممممت وهو كانه فجر بررررركان ماراح يخمدة

سامي بغصه وهو يبي يهدي اخوه بس باهي دفه وهو نادم انه اخرج مابداخله تركهم وركض لسيارة مايبي ينهار قبال اخوانه ناظروووو فيه وكيف مسرع بخطواته

باهي صار يضرب بخطواته بقوه اردف بخفوووت : ماراح اتررررررررررككك والله لأحرررررق قلبك اللي لعب بمشاعررررررري

لم راني في هواه متيما
عرف الحبيب مقاما
فتلألأ


عند البنات بالسياره

فاطمه برتياح : خلاص يابنات شوي بنوصل بعد شوي بيت عمي وكل شي راح ينتهي من هذي العايله راح نروح المحكمه كنت رافضه مابي محاكم بس هالعجوز لازم لها محاكم


نوير بهدوء وهي هاديه جدا : والورقه اللي بين ابوي وبينها ولاتنسو زواجنا بموافقتنا

مضاوي بضحكه : ياحلووو نسيتي ايش سوا فينا نتكلم نقول ويش سووووو فينا من عجوز النار لعايله الـــــت

فاطمه بهدوء : صح بس انتبهو قطع عليهم شهقت الماس ونحيبها التفتت لها بصدمه

فاطمه بخوف وهي تحاول تقرب من اختها : ويش بك ياروحي الماس ياقلبي

نوير بهدوء وهي تناظر فيها وكيف تبكي بغصه ابتسمت بحزن على حال اختها

مضاوي بضحكه ساخره : تبكي عشانه ماتبي تطلق صح

فاطمه باستغراب : الماس ياروحي اهدي ويش بك والتفتت لمضاوي وانتي وقفي تفاهاتك اكيد ماتبيه

مضاوي ببرود: تحبه

التفتت فاطمه للماس بصدمه واردفت بخفوت وهي ماتبي السايق يسمع وهو سمع كل شي: صح كلامها الماس بس الماس لا مجيب ماغير صوت نحيبها

نوير بهدوء : ايو صح تحبه

شهقت فاطمه برعب : لا يالماس لا ياروح اختك الا هل الباهي هذا سمع وطاعه لأمه

الماس نزلت دموعها اردفت بعصبيه : ماااااااااااحبه مااااااااااااااااحبه وغطت على وجههه وبكت
احقا تبكي لما تبكي ولماذا انا لا ااحبه لا اريده
اكرهه واكرهه دموعي التي تذرف الان اكرره
حتى اسمه ووجوده وحسه اردفت بصوت عالي عشان خواتها يصدقوها انها ماتحبه
قايله بانفاس ثائرة انا فرحانه لاستجابة دعوتي وشهقت انا تحررت منه ومن اهانته لي تحررت منه عرفتوووو لاتناظروو فيني ماااااااااااااحبه

حضنتها فاطمه وهي تسم الله عليها وسط شهقاتها المتعاليه

اردفت بخفوت وغصه بحلقها وهي كل اللي قالته كذب : فاطمه ابي ارجع لباهي انا احبه

فاطمه وكانه سهم خرق قلبها من كلمة اختها عرفت انها طاحت بغرامه زيي انا تنهدت بوجع انا اسفه يالماس ماراح اترككك تضيعي زي ماضاعت اختك اسفه اردفت : انسى باهي يالماس انسى ولد عايده

الماس بكت بصوت عالي : فاطمه قلبي يالمني يافاطمه ليه ليه ماااااااااااابي اتررررركه انا احبه كذبت عليكم كله كذب ماقدرت ماقدرت ماقدرررر اتحمل ابعد عنه فاطممممه احبه قلت مااحبه وانا كذاااااااابه اعشقه فاااااااااااطمه ابيه باهي


مضاوي بقهر : يالليل الليل قلنا خلاص طلعنا وفتكينا طلعنا من عندهم عاشقه وثانيه متنحه الظاهر زيها

نوير قرصتها بقووووه : اصه مو وقتك
تنهدت فاطمه وهي تشد اختها لحضنها أي انتقام هذا ياعايده طلعنا كلنا ضايعين بعيالك حسيبك الله انتي وثارك

قربو البنات من بيت عمهم

المزرعه

طلال وهو يناظر لسامي وافي الي يناظرو لنار وافي يحرك الحطب اردف : الحمدالله يارب انام مرتاح مااحد يدخل يرفس برجلي

رفع سامي بهدوء لكلمه اخوه : مافهمت

طلال بضحكه : الغبية هذيك قعدت لي قعده التسلبه ربي فكني منها الحين اضمن انام مرتاح


ضحك سامي وافي اللي ابتسم على خبال طلال حنا بوادي وهذا بوادي ثاني

بعد ساعات طويله

مهره ببتسامه : الحمدالله يارب افتكيتوو يوم الاحد ابوي قال راح يروح المحكمه ويخلص كل شي

فاطمه بهدوء : راح نطلب الطلاق رفضو ابي الخلع ونفتك

نوير قبال المرايه تمشط شعرها بعد مااخذت دش ومتنحه بالمرايه

مضاوي وهي تشرب بالقهوه بلهفه واردفت بقهر : حسبي الله عليك ياعجوز النار حرمتني من القهوه اااه يارب الحمدالله راسي حسيته انفك الله يفك ضيقت بعض الناس وهي تحرك حواجبها للماس

التفتت فاطمه للماس اللي مغطيه وجهها بالمخده حست بغصه وهي تفرض رايها عليها ولاول مره تدخل بشي بخصوص خواتها ماتبي تتدخل بس اذا يخص عايده اسفه الماس كل شي ولاحياتك تروح زي ماضعت انا اسفه ياقلبي قربت من اختها اللي تتظاهر بالنوم وتراجعت بااخر لحظه التفتت لنوير اللي كمان ماهي معهم تنهدت وهي بالها مع هذاك المجنون



بيت عايده

ناظرت لولدها اللي يتكلم بقهر : يعني هربهم وافي

باهي بجنون وهو مو عارف ايش يسوي : أي الغبي المجنون هربهم

عايده بهدوء اردفت : المجنون على قولك من اللي كان خلفه من اللي مثل عليه عشانه وبالنهايه غدر فيك هههه

باهي بغصه : ابي الماس ترجع ماهمني غير سذا

عايده وهي تناظر بعيون ولدها نطقت بهدوء : تحبها

باهي بضحكه ساخره : اااااااي مره اااااااحبها ابيها تجي والله ماخلي حب بقلبي الا اطلعه لها والله لا اخليها مجنونه راح اعرفها الحب مو باهي اللي ينلعب عليه

عايده ببرود وهي تشوف وافي قبالها مو باهي وقع ولدها وانتهى ولسا مكابر نطقت : ويش سوت فيك بنت عيسى قلبك محروق سذا

باهي بجمود وقهر : ولاشي انتي تبينها عندك وقبال عيونك راح تجيك يمممممه ررراح اخذها واجيبها قبالك

عايده ببرود: خلاص انتهى الثار ياباهي مابي مجنون ثاني مابيهم بنات ابو فاطمه هروووبهم اكبر فضيحه لهم طلقها وخوانكم كمان لاحقينك

باهي ببرود وكان امه تقول له اخلع قلبك وارميه هه ضحك حس قلبه ينقبض انزل راسه بضحكه حين شعر بشعور غريب يجتاحه ولم يستطيع تفسيره اعاد ترتيب حساباته ليعرف هل هو يخطو الى الطريق صحيح او الخطا او لعله غرق وانتهى امره الان تايه في بحور عايده والماس ولا لي امل الا ان اغرق بحب خادع ووعود ثار انتهت والان ليس امامي سوى الهلاك اغمض عينيه فتح عيونه بسرعه ونطق : يممممممه انا

قاطعته عايده : طلقها مابيها تجي عندي لعبت لعبه وافي وصار مجنون فيها مابي شي ينعاد الثار انتهي انا الحين اقول لك خلاااااااااااااص انتهي

وقف بجنون واردف من بين ضروسه : وانا ماني وافي

ناظرت ولدها وابتسمت ياهذا القدر الماضي ينعاد واضح انه يحبها يبي يلعب على انو مايبيها اردفت بخفوت : روح لها يالله

باهي فز وهو يتركها وقف بنص الغرفه التفت لها : بجيبها انا قبال عيونك وبسافر واخذي راحتك فيها التسلبه

ابتسمت بهدوء عايده وهي تشوف وافي بس هذا باهي ماراح تقدر توقف بوجهه اذا عاندت راح يوقف بوجهاا ماعندها الا تسايره والماس تجي حياه الله بمكر اردفت : ابشر ياوافي اوووو قصدي باهي ببتسامه اردفت بنفسها باهي خرج عنها عشق الماس وانتهي اغمضت عيونها وهي تسترجع السنوات او السنين التي مضت ايام ولا تعود ياعايده فكرت عليها ان تنسى ما مضى لكنه يعود الماضي يعوود

توقفت امام باب كبير مزخرف بالنقوش دخلت الى فله عريقه تغطي جدرانها المرايا الذهبية رفعت عيونها لفوق سقف مزخرف بالرسوم تتدلى منه ثريه ضخمه ابتسمت اول مره تدخل بيت صديقتها دايم بالمسجد مع بعض طلعت صديقتها بنت نعمه ولا تبين انها من بنات الهاي ابتسمت وهي تسحب شيلتها وعبايتها وتعطي الخدامه بس الشايب اللي طلع ورجال خلاها ترتجف مكانها سحبت عبايتها بسرعه من الشغاله وهي تلبسها بسرعه الشايب نزل راسه والرجال مانزل عيونه من عليها سحبت نفسها وهي تدخل للمطبخ بقلب مرتجف جلست وهي تحس رجولها ماشالتها رفعت عيونها وهي تنطق للخدامه ابي مويه وماهي الا دقايق جابت لها المويه سمعت صوت صديقتها فزت وهي تقول لشغاله شوفي به احد وماهي دقايق الا طلعت بوجها صديقتها ابتسمت وهي تقرب منها وتحضنها :

عايده بحب : حيالله صديقتي الصدوقه اخبارك ياقلبي يومين ماشفتك اشتقت لك

حسناء بقلب صادق : انتي عارفه وضعي ياعايده ابوي مايخليني اروح وعمتي تحارش فيني اذا طلعت اليوم حظي انها عند اهلها وابوي وافق غصب

عايده سحبتها من يدها واردفت : تعالي اوريك بتجهيزات ماعاد بقي شي خلاص ويتحددد زواجي

حسناء بحب : الله يتمم لك يارب على خير ياروحي

عايده : امين يارب طلو البنات لغرفه عايده


دخلت حسناء وهي تناظر لغرفتها البسيطه جدا الصاله فخمه والغرفه عاديه جدا التفتت لعايده ابتسمت وهي تردف : متي تحددد زواجك

عايده بحب : ابوي راح يكلم عيسى خلاص راح يحدددو انتي عارفه وكلمتك عن عيسى هو يشتغل عند ابوي

حركت راسها حسناء وتمتم بسعاده لصديقتها : الله يسعدش

نطقت بضحكه : ويش رايك تاخذي اخو عيسى وكذا نصير حميات هههههههه

ضحكت حسناء على جنون صديقتها : تخيلي بس والله ان ماسكتن على قلبي اخاف يدق الباب أي احد ابوي قال له خذها حتي لو شايب قولي يالله ياعايده ان الله يحطني في واحد يخاف الله مايلعب فيني زي عمتي ماهي لاعبه فيني

فزت عايده بقهر على حال صديقتها قربت منها وهي تحضنها : ان شاءالله يارب تحطي بواحد مايشوف غيرك ويسعدش ياحسناء ويعطيك على نيتك ياقلبي

حسناء بحب : امين

مرت الايام وشهور والبنات مع بعض وصداقتهم تعمقت اكثر واكثر

بالمسجد

حسناء بذهول : خسيس قال سذا

عايده ببكي : أي أي قال سذا قال مالي نصيب ببنتك الله يوفقها

حسناء بحقد : كل هالسنوات كلها خاطبك مايقارب 3 سنوات وبالنهايه بكل برود يقول مالي نصيب جعل نصيبه يوقف

صرخت عايده ببكي : لاتدعي ياحسناء عليه

حسناء بقهر : جعله الماحي تسلب لسى تحبيه على اللي سواه فيك

عايده ببكي : حسناء ويش اسوي قلبي اللي متعلق فيه لثلاث سنوات احبه ياحسناء

حضنتها بقهر وهي تسب في هالعيسى وهي تشوف صديقتها كيف حزينه عايده ماتستاهل الطيب دايم يصير كذا معه ليه يارب خفف اللي بقلب صديقتي

حزن يغتالني
وهم يقتلني
وظلم حبيب يعذبني
اه ماهذه الحياة التي
كلها الام لاتنتهي وجروح
لاتنبري ودموع من العيون
تجري جرحت خدي وسلبت نومي
اه ياقلبي يالك من صبور
كلمات نزار قباني


بعد خمس شهور

بكره ملكتك ياعمري مبروك ياقلبي
حسناء ببتسامه فرح : فرحانه ياعايده الرجال مش شايب ههه كنت خايفه بس ملكه وزواج ماعندنا زيكم فرحه ملكه وياخذني

عايده بقهر : ويش ذا ليه كذا لازم فستان ابيض وزفه وحماس

حسناء : ببتسامه : هذي عادات اجدادنا لبس الحنا وياخذني المهم انو مو شايب هههههههه

عايده ضحكت على صديقتها وهي تحضنها وتبارك لها

حسناء ابعدت عن عايده ونطقت : وخطيبك ويش صار عليه

عايده بحزن : مو خطيبي فسخ الخطوبه وابوي طرده قريب مادري ليه طرده يقول ابوي الله يستر عليه مادري ليه ماعنه بعد مافسخ خطوبتنا ماطرده ابوي

حسناء بحقد : قليله بحقه المهم ابيك ترقصي بالليله فرحي

ضحكت عايده : ابشري


ليله الملكه والفرح

حضنتها بحب وهي تتمنى السعاده لها عايده طلعت معها من الغرفه لصاله الصغيره بعد ماتغطت والعريس بيدخل كانت تسحب فستان حسناء وهي فعلا حسناء جميله جمال يفوق الخيال جماله ببرائه وطيبه قلبها التفتت وهي تناظر للأرض وثوب حاولت تتراجع للخلف لانو زوجها قرب يجي رفعت عيونها وكانو سهم خرق قلبها وروحها مسكت طرحتها بقوه وهي تحس مويه النسابت بين يديها لاتدري باي ارض رماها وتركها وحيده كيف فرط فيها وبحبها كل تلك السنوات طلعت كذبه هي الان اصبحت ورقه ممزقة اكثر ما آلمها الان اخذ صديقتها لااااااااا اختها هذا اكثر ما آلمها واقهرها وعذبها تعلقت فيه وبجنون وخذلها وغدر فيها اردفت بصوت به رجفه : عيسى التفتت حسناء بصدمه وجنون وبدا شريط الذكريات عليه غبار امتسحت ذكرياتها وهي تاخذ الجوال وترميه بتسريحه تبي هالذكره المؤلمه تبعد من بالها بس تعود لها هالذكريات المزعجه تنهدت وهي ترجع ظهرها على الفراش وهي تمتم : راح احرقك يالماس انتي شبيهت امــــــــــك


بيت ابو عامر

فززززززو كل اللي نايمين من دقت الباب بهذا الطريقه

فاطمه بخوف وهي تبعد المفرش اردفت : اللهم اجعله خير يارب ويش صاير

نوير برعب : بنات تتوقعو العجوز

مضاوي وهي تفز من السرير وهي تضرب على صدرها : لااااااااااا ياحبيبتي هذي سيبوها علي اذا عجوز النار انا ابيها هاتوووها لي

الماس ببتسامه تحركت وهي تلبس عبايتها ونطقت : هذا باهي

فاطمه بخوف وهي تقرب من اختها وتترقب مصيبه : وانتي ويش عرفك

الماس بغصه : لانو يحبني وماراح يتركني فاطمه انا احبه ماقدر اتركه ماااااااااااااااقدر

تراجعت فاطمه بصدمه من اختها حضنتها وهي تنطق : القرار لك يالماس بس لاتجي يوم تلومي حظك لانو هذولا الناس مايحبو مايحبو ياوخيتي فكري قبل لاترمي نفسك للهلاك

الماس ودموعها نزلت : ابيه

مضاوي ابعدت فاطمه وهي تحضنها اردفت : اخاف تجي يوم خايبه زي فاطمه فكري يالماس تكفين فكري قبل ماتخطي هالخطوه

نوير ببكي وهي تقرب من الماس اللي لمتها حضنتها بقوه ونطقت : الماس باهي يحبك قال لي سامي روحي الله معك

ابتسمت الماس وشع بقلبها امل صغير

عامر بجنووووووون : اذلف من هنا ولا والله لا ادق على الشررررطه يالله

باهي وهو يقرب من عامر من بين ضروسه اردف : دق يالله وريني يالله تبي الفضيحه لبنت عمك اللي هربت يالله دق

ابو عامر : ياولدي توكل على الله بينا محاكم يالله معك شي قولو بالمحكمه بنت اخوي ماراح تطلع

عامر بجنون وهو يدف باهي : اااااااااذلف البنت ماتبيك انتم ناس مجانين مافيكم عقل

باهي قرب من عامر بجنون وهو يشده من ياقته ونظراته مصوبه عليه نطق : والله لو

الماس ببرود: ابعد عنه




الـــــــــــى الملتقــــــــــــــــــــى



حبايب قلب شموخ هذا البارت اللي يقولو البارت قصير مره لعيونكم بس اتمنى اشوف تفاعل صدقوني لو اشوف تفاعل كل يوم راح اكمل بس تفاعلووو



hala20111 likes this.

فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
قديم 07-10-19, 12:27 AM   #23

Refat hasan22

? العضوٌ?ھہ » 437282
?  التسِجيلٌ » Dec 2018
? مشَارَ?اتْي » 335
?  نُقآطِيْ » Refat hasan22 is on a distinguished road
افتراضي

والله ما تقصري مع اولاد عايده😂يستاهلو الى بيصير فيهم 😂ولسه من الحب ما قتل😂🤣باهي واخواته

Refat hasan22 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-10-19, 12:32 AM   #24

شموخ جنوبية

? العضوٌ?ھہ » 411789
?  التسِجيلٌ » Nov 2017
? مشَارَ?اتْي » 47
?  نُقآطِيْ » شموخ جنوبية is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة refat hasan22 مشاهدة المشاركة
والله ما تقصري مع اولاد عايده😂يستاهلو الى بيصير فيهم 😂ولسه من الحب ما قتل😂🤣باهي واخواته


من بعد اذن فتامين راح ارد على متابعيني ارحبي يالغلا🤩🤩🤩
ولسى ماحان وقتهم بتجي تشياء تعجبكم بس عطوني تعليقات 😂🤩🤩🤩وراح ابرد سبدكم في عايده😂😂😂


شموخ جنوبية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-10-19, 12:40 AM   #25

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ?ھہ » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 37,011
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسطووله مشاهدة المشاركة
من بعد اذن فتامين راح ارد على متابعيني ارحبي يالغلا🤩🤩🤩
ولسى ماحان وقتهم بتجي تشياء تعجبكم بس عطوني تعليقات 😂🤩🤩🤩وراح ابرد سبدكم في عايده😂😂😂

حبيبتي حياك تنورينا وبإمكانك الرد على متابعيك

ريتال22 likes this.

فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
قديم 07-10-19, 12:54 AM   #26

شموخ جنوبية

? العضوٌ?ھہ » 411789
?  التسِجيلٌ » Nov 2017
? مشَارَ?اتْي » 47
?  نُقآطِيْ » شموخ جنوبية is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فيتامين سي مشاهدة المشاركة
حبيبتي حياك تنورينا وبإمكانك الرد على متابعيك
سلمتي ياقلبي ❤❤❤


شموخ جنوبية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-10-19, 10:32 AM   #27

lolo ahmed

? العضوٌ?ھہ » 317107
?  التسِجيلٌ » Apr 2014
? مشَارَ?اتْي » 683
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Egypt
?  نُقآطِيْ » lolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond reputelolo ahmed has a reputation beyond repute
افتراضي

ماشاء الله اسلوبك سلس وممتع فى الكتابه انا قراتلك روايات قبل كده بس ياريت لو تنزلى رابط روياتك الى قبل كده كلها علشان لو فاتنى حاجه اقراها وشكرا كتييييييير لك ولفتامين سى ومجهودها الرائع

lolo ahmed غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-10-19, 07:43 PM   #28

شموخ جنوبية

? العضوٌ?ھہ » 411789
?  التسِجيلٌ » Nov 2017
? مشَارَ?اتْي » 47
?  نُقآطِيْ » شموخ جنوبية is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة lolo ahmed مشاهدة المشاركة
ماشاء الله اسلوبك سلس وممتع فى الكتابه انا قراتلك روايات قبل كده بس ياريت لو تنزلى رابط روياتك الى قبل كده كلها علشان لو فاتنى حاجه اقراها وشكرا كتييييييير لك ولفتامين سى ومجهودها الرائع


ياهلا وغلا ارحبي ان شاء الله الحين انزل رابط وان شاء الله انو مايخالف قوانين المنتدى المهم يعطيك العافيه على تعليقك الجميل ياجميله ❤

https://www.rewity.com/forum/t409977.html
اللعوبة وحقد الفهد


https://www.rewity.com/forum/t433064.html
خذي وقتك ياسيدتي العزيزه الجزء الأول


https://www.rewity.com/forum/t443269.html
الجزء الثاني سيدي العزيز

واول روايه لي انا في قلبه لا ينساني
وبس والله


شموخ جنوبية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-10-19, 10:25 PM   #29

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ?ھہ » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 37,011
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي



صلو على النبي ..

البارت السادس ..


التفت لها وعيونه تشع نيران وهو يلعن قلبه على ضعفه الذي وداه به لفقد كرامته فهي لا تستحقه ولاتستحق حبه لكن لا يحتمل ان تكون بعيده عنه لااااا ليس حب انما الان حقد وكرهه تأملها ببطء كتم على نفسه قهرا وغضب بقلبه موجه عنيفه اجتاحته من الغضب التى يحاول اخفاء مشاعره بها اردفت وهو يمد أيده وسط نظرات ولد عمها وعمها : ياالله


الماس زاد اضطراب قلبها اردفت وهي تناظر عمها اللي اخذ بيدها : عم انا راح اروح مع زوجي

صرخ عامر بجنون : الماس مهددك هالتبن ماراح

شد خطواته باهي وهو يبي يعلمه مين التبن وصراخه بس جسم الماس اللي خلته يتراجع وهو يسحبها بيده بقهر راح يطلعه قهر

ابو عامر وهو يردف ويشد خطواته ويوقف بوجه باهي : يبه منتي ملزومه تطلعي معه

الماس بحنان : عم بإرادتي التفت لعامر عامر انا راح اروح وبإرادتي ما احد جابرني الله يخليكم افهموني انا مقتنعه وراح اروح معه

ابتسم لعامر باهي بمكر وخبث

حرك جسمه عامر وهو يضغط على ايده بقهر ونارررررررررر بسبده


كانت نوير تناظر من الدريشه بغصه وهي تشوف الماس تطلع مع زوجها غمضت عيونها وهي تفكر في الاتي او بسامي


بالسياره

الماس كانت تناظر فيه ببتسامه ماتكلم ونطق بكلمه منتظر يتكلم يقول شي مافي ما اصعب وجوده الان وماصعب موقفها الان مفكره اني ما احبه رفعت عيونها وهي تشوفه يعلي على المكيف فاحت رائحة عطره غامض ومثير تجعلها تتوه في عالمه لم تسترجى على البدء بالكلام ولا مواجهة تلك النظرات لها قبل خلتها لا تتعدد الخطوط اهي عارفه الان انه زعلان او شك بحبها ابتلعت ريقها من تفكيرها غمضت عيونها وفتحتها بسرعه وهي تستغرق النظره رفعت ايدها وحطت على ايده بس الصدمه بردت فعله لم نفض ايدها بقوه اغمضت عيونها ودموعها انسابت فتحت ببطء وهي الرؤية صارت ضباب ولم ترى شي من دموعها


باهي ضغط على الدركسون بقهر من مدت ايدها حسيت نارررررر اشعلت قلبي لاااااااا يالمااااااااااااس ماعاد به كذب ولا خداع انتي ماكره بتمثيل مو انا اللي تلعب عليه و موووو الان يالماس مو الان راح نوصل راح نوووووصل قررررريب




بيت عايده

ابتسمت وهي تنتظر باهي رجعت ظهرها على الكنبة اردفت بارتياح : الحين راح تجي ياعايده بنت حسناء وجت برجولها ضحكت بنفسها على القدر يالله يالله يا لهذا القدر ياحسناء غمضت عيونها وهي تسترجع ذكرياتها

بعد سنوات

واقفه وهي تناظر لولدها رامي والولد اللي معه
حضنت ولدها : حبيبي ليه تاخرت يارامي بتجننني انت

رامي بعتب: يمه كنت العب مع علي يمه لا عاد توقفي بالباب ماني صغير خلاص يمه

عايده التفتت للولد هذا وملامحه اللي ماهي غريبه عليها اردفت بهدوء : ولد مين ياماما

علي : انا ولد عيسى

حست بغصه من هالاسم كرهت انها سالته ليه اسمه دايم يتردد على مسامعها تزوجت وحاولت تنساه بس ماراح من بالها تأففت وهي تردف : اها طيب ياماما وين بيتكم

علي ببرود : بعيد شوي بس ابوي راح يجي لي دايم ينزلني بالملعب برجع الملعب عشان يجي لي ابوي

عايده بهدوء : الله معك يالله روح عشان ماطول

علي ركض وهو يبتسم ويلوح بيده على رامي اللي ابتسم له ولوح بيده

سحبت ولدها وهي تردف : لاعاد تطلع قبل ماتستاذن اوكي

رامي بهدوء : طيب

بعد ايام وشهور وسنين كبرووو الاولاد وتعمقت رامي وعلي علاقتهم اكثر واكثر


رامي وهو يقرب من امه اردف : يمه الحين بتروحي معي اليوم عازمك عند ام صديقي

عايده بضحكه : انت كل يوم تعزم نفسك عند هالولد ماتستحي ياولد

رامي بضحكه : أي يمه علي خويه يالله يمه تجهزي بمرك بعد المغرب خلاص

عايده حركت راسها بضحكه : ابشر بس بشوف اخوانك وتجهز ماعاد بقي شي على المغرب ويأذن

بعد ساعتين

جالس بالسياره ينتظر امه

وماهي دقايق الا طلعت وركبت وحركو وماهي 25 دقيقه الا وصلو نزلت عايده وهي تحمل اللي بيدها كدخولها اول مره قربت من بيت شعبي بسيط ابتسمت وهي تحب عيشت البساطه التفتت لولدها اللي راح تجاه المجلس وهي دقت الباب وفتحت لها بنت صغيره شعرها اسود ابتسمت وهي تدخل وسلمت على الطفله ونطقت عايده : شنو اسم الحلوه

ابتسمت الطفله وهي تنطق : اسمي الماس

ابتسمت عايده : فديتو انا الحلو وهي تدخل وتناظر لصاله الصغيره ابتسمت على البيت حلو وبسيط هذا مايدور ببال عايده

السلام عليكم

كانت مبتسمه عايده بس الصوت اللي جاها خلاها تلتفت وقف كل شي وقف الزمن وقف قلبها من المنظر وهي تناظر لصديقتها حست بقشعريره يالهذا القدر يالله طاح اللي بيد عايده وهي تناظر في حسناء

حسناء وقفت ماعاد قدرت تتكلم او تنطق صارت تناظر فيها تنفست بعمق وهي تنطق أي تبي تنطق الحين اللي من سنين ماقدرت توصل لها حاولت توصل لها بس رفض عايده خلاها ما تتعد الحدود اكثر : عايده عايده انتي عايده صح

ابتسمت بسخريه عايده : ههههههههههههههه يالله شفتي كيف الزمن ياحسناء يعوووووود

حسناء وهي تقرب تبي تحضنها بس عايده تراجعت للخلف وهي تمد ايدها وتنطق : ابعدي يالخاينه ابعدي ياصديقتي اللي قلت كل شي لها ياملحم اسرار امنتك على كل شي وانتي خطفيته

شهقت حسناء وهي تبي تبرر من سنين تبي تبرر لها : عايده والله مالي يد بالموضوع ابوي اللي زوجني انا ماعرف والله ياعايده والله ياعايده حاولت افركش هالزواجه بس

قاطعتها بضحكه : هههههههههههههههههههههههههه تفركشي كل شي صدقتك ياخطافت الرجال حسناء انتي منتي صديقه انتي عدووووووووه اااااابعدي لاتقربي مني لاتقربي صدقيني لو الموت بيدي رميته عليك لااااااااااااااااااااا مو حب بوجهه عيسى لااااااااا غدرك لي تجي عندي وشفتيه كمان ابووووي قال لي انو شافك يعني كنتي انتي وياه بينكم شي من قبل

شهقت حسناء من اتهاماتها المجنونه وصرخت : خلاص لاتقولي شي تندمي عليه انتي تعرفين ان انا مو كذا والله ما اعرفه وما عرفته الا بيوم الزواج احلف لك على ايش عشان تصدقي

عايده : ماهمني ماهمني بس احذرك ولدك خليه يبعد عن ولدي ياعايده ابعديه عنه ولا والله ما ارحمكم لا انتي ولا حبيبك الجبان تركتها وهي تحس بضيق بقلبها رجعها لواقعها دخول باهي والماس ابتسمت


نزل باهي من السياره وهو يمد ايده لها

الماس ابتسمت الماس وهي تحس روحها طارت لفوق من الفرح باهي يحبني وراح يقول لأمه راح يعترف لأمه انو يحبني ويبيني ولا همه ثار ولاعادات وتقاليد راح يوقف المسخره هذي حست بنصر وهي تبي توصل لعايده راح تستلذ بالنظر لها وهي تشوف ولدها يعترف لي فتح الباب وهما يدخلو ناظرت لعايده اللي تبتسم حست بنشوه وهي تشوفها راح يكسر ظهرك ولدك وانتي شاده ظهرك فيه هذا الباهي اللي سمع وطاعه لك هذا قبالك وراح يعترف لك بحبه بس فوقها سحبت باهي لها وهو يسحبها لعايده اللي ابتسمت بمكر

باهي ببرود : هذي يمه اللي هربت هذي جبتها لك وجبتها خادمه تحت رجولك

الماس التفتت له وهي تبتلع ريقها ودموعها اللي نزلت كانت تحرك راسها لا لا لا تريد ان تصدق او تعترف او تحاسب نفسها فيما فعلته ضحكت فجأه ياغباها ياسخريتها فهي لاتدري أي كلمه تختار لتصف وضعها كل كلمات الموت مجتمعه لاتكفي لوصف نفسها انها ساذجه بلاها غبيه رفعت نظرها لهم وهي مبتسمه انتهى الكلام فلقد احتفظت لنفسها بكل كلمه قالها وبكل التفاصيل اول صدمه لها اكتشافها تخطيط باهي وانتصار عايده لكن انا الماس لن ارحمكم اردفت بخفوت ومكر راح تنهيهم الاثنين : هذا وعدك لي

باهي بجمود وعيونه بعيونها : نسيتي نفسك واجد يالماس

ابتسمت بضحكه

عايده حست نار من ابتسامتها فهي ابتسامة الحسناء نطقت بقهر : على فكره يابنت عيسى كل اللي صار تخطيطي والحين بروح انا وفطوري جهزيه

التفتت الماس بمكر : ماقلت ياباهي لأمك انا ماقدر اتحرك واجد عشان النونو

طاحت عكازت عايده وهي تلتفت بجنون وتناظر لولدها بصدمه

التفت بجنون وذهول منها ظل متصلب جامد ينظر اليها بلا حراك وذاك زاد من ارتباكها بشدة واخافها قبض يديه كلمتها جعلته كالمتوحش كيف اتتها الجرأة لقول هذا خطا بخطوات تنفث نار لم يستطيع تحمل كذبتها الغبيه اغمض عينيه وهو يوصل لعندها اردف : شنو قلتي

الماس تراجعت للخلف وهي لأول مره تراه سذا كانت بتقول له كذب كل اللي قلته كذب بس النار ابتدأت تشتعل حست برعب من نظراته الغريبه وللحظه من الخوف كانت بتصرخ ولكنها لاتستيطع قول شي وهو يدفعها بقوه على الجدار فتهاوت بالالم لإصتدام ظهره بقوه بالجدار شهقت وهي تحس انها راح تموت من الخوف لاااااااا اهي تختنق ليس الخوف تختنق من ايديه اللي حول رقبتها تبي تتنفس تبي هواء حاولت تحرك نفسها او ايدينها اغمضت عيونها استسلام للموت وظنت انها فارقت الحياه لكن شعرت بهواء يعود يعود اليها رغم كان الالم مكان ايدينه احست ان الحياه تعود لها تجمدت الدموع بعيونها وهي تناظر فيه وجهها قريب منه متصلب ولاحركه قبل ان يبتعد عنها خطوتين اردف : قولي اقوال كاذبه مره ثانيه

عايده اللي تصرخ عليه وهي تسحبه تبيه يبعد راح تموت بيده شافته يبعد وهي مثبته ايديها بيدين ولدها ماتبي يقرب منها


الماس صمتت بالم كبير وزمت شفايفها اصبحت شحباتين بقت واقفه بجمود وهي تناظر فيه وهي تحرك ايدها على مكان الالم اردفت بصوت مبحوح: اكرهك

عايده ثبتت ولدها وهي خايفه يرجع لها البنت بتموت كانت بيده رفعت عيونها لولدها اللي عيونه به شي لااااااااااااااااا لاااااااااااااااا ياعايده مووووووو دموووووع لااااااااااااا لا مو هذا اللي ابيه مابي اشوف وجع ولدي مابي تشوف وجعي انا بولدي

باهي ناظر فيها بغصه واقف ولا هو قادر يبتلعها اردف بخفوت : تعمدت ان تكون طلقتي غير قاتله لكن المره الجايه راح اصوبها صح شد خطواته وهو يتركهم ويطلع


عايده بذهول من ولدها تراجعت وهي تجلس على الكنب وسط صدماتها غطت على وجهها بهدوء اردفت بينها وبين نفسها : لاااااااااااااااااا مو هذا اللي ابيه ولدي يقتل ولا يمووووووت قهر ولا يعشق لحد الثمال لاااااااااااااااا ياعايده موووووو هذا اللي بوصل له لااااااااااااا

الماس ابتسمت على الفخ او الغدر انهالت على قلبها طعنات المميتة هذا الفخ الذي راح يجعلها تفقد ثقتها في باهي اومنت بالحب معه اومنت ان باهي راح يعطيني الحياه ويمسح الثار العين وين اللحظات هذيك وهو بحضني يتمتم لي بحبه اهذا اللي قلتيه يالماس لخواتك ذاك العاشق المجنون والحبيب والصديق الان انا لا اراه اللي خايفين خواتها منه صار وانا وثقت وامنت به ورغم على خواتي وتحديتهم ان يحبني بنيت احلامي برفقة هذا الباهي وفي النهاية تركني لا مرسى بلا امل بلا حياه والان استعدي يالماس استعدي لرجوع قلبك الغبي اللي وثق فيه لن ارحمك ياعايده صادقه فاطمه غمضت عيونها وهي تتذكر اللي قالته اختها

شنووووووووووو يعني امي و عايده كانو شهقت بجنون

فاطمه بخوف : اصه صوتك لايرتفع انا ابيك تتاكدي ان العايده ماراح ترحمك يالماس هذي سوت بصديقتها كذا والسبب ابوي ويش ذنبها امي والحين انتبهي

الماس بحب : بس باهي يحبني يحبني

فتحت عيونها وهي ترمي الابجوره بقووووووووه صرخت بجنووووووووون عــــــــــــــــــــــايده

رفعت عيونها عايده وهي توقف وتشد خطواتها تاركه الماس تصرخ بجنووووووووووون

بعد يومين

بالمزرعه

سامي بهدوء وهو يناظر لأخوه اردف : بتروح لها

وافي بغصه : لا

طلال ببتسامه : انا راح اروح لها

التفتو سامي وافي بصدمه من جنون اخوهم

وافي بهدوء : طلال ويش تبي بالبنت وهي ماتبيك

طلال بضحكه : والله فقدتها وفقدت حركاتها المجنونه هههههههههههههههه

سامي ضحك

وافي : بلا جنان واعقل

طلال اردف : والله مااحبها بس ابي انتقم انتقام صغيرون يعني دعابه وبصراحه مابي اطلقها من الاخر البنت فرفوشه وعجبتني فقط مش حب

سامي بهدوء : طلال البنت راحت لعمها يعني خلاص كل شي انتهى وامي ماراح تتركهم وانت تبي تسوي دعابه ترى مشاعر الناس ماهي لعبه ياخوك

طلال وهو يوقف بالعكازوينطق : راح اروح لزوجتي لم اشيل الجبس وماني وافي ولا باهي اسوي فيها الحبيب والعب بمشاعره انا طلال وانا مابي ربي يوريني باعز الناس

وافي وقف وهو يشد خطواته اردف : انا بروح كمان لها

سامي ناظر لوافي اللي كان متردد

طلال ضحك وهو ينطق : شفت حركت مشاعره النايمه هههههههههههههههه

سامي ابتسم وهو يناظر اخوانه : تبونهم لاتقربوهم من امي لأنها لن ترحمهم

طلال بهدوء : ماعليك معي خطه اخطط عليها ان شاء الله تمشي صح وبعدين اسالك ياوافي الحب يوجع لهدرجه اللي مخلي باهي يومين مقفل على نفسه

سامي بهدوء : احمد الله لايبتليك زي مابتلاه

جلس طلال وهو يقرب من سامي وبمكر : تحبها وبتليت بالحب وهو يحرك حواجبه لاخوه بمكر

سامي ناظر اخوه بهدوء وهو يوقف ويشد خطواته تاركهم اللي خل طلال يضحك هههههههههههههههه


بيت عايده

الماس بقهر : والمطلوب مني العجوز ابي انام اكلك وجبته شغاله تجلس تصارخي كانك مجنوووووونه ليه

عايده بهدوء اردفت : خذي الاكل ورحي جيبيه انتي وانقلعي الحين عن وجهي

الماس وهي تقرب منها اردفت بجنون : حامض على بوزك اني اخدمك يالعجوز ابتسمت وهي تنطق وبعدين هذا كله عشان اللي صار زمان لعبت بحسبتك حسناء قليله فيك ياعجوز ن صرخت الماس وهي تحط ايدها على فك خشمها من الصحن اللي رمته بوجهها تراجعت وهي دموعها بعيونها اردفت بخفوت وهي تشد خطواتها : ماراح يرجع شي ياعايده كل اللي تسويه ماراح يرجع ماضيك الزفت طلعت وقفت الباب بقوه تبي تتحرك بس جسم باهي وقفها حركت نفسها يمين رجع معها حركت نفسها يسار رجع معها حست بغصه ماتبي ترفع عيونها له وثقت فيه وخذلها ماحست الا ادينه ترفع وجهها تمنت حلم وتستيقظ منه ولكن ايديه علمتها ماهو الا واقع مرير حاولت تنسى كلماته الكاذبه كيف حبت شخص مثله بكت بين ايدينه


باهي ناظر فيها وكيف كانو متفقين ومنسجمين بهذاك اليوم اتفق ان يكون معها دائما ويتحمل كل شي ولا احد يجرؤ ان يكلمها وهو موجود حتى امه وهو عارف امه ماراح تقدر تقول شي غير رايه جمد للحظه وهو يناظر فيها ودموعها تنزل نظراتها فارغه تشبه نظرات الموتى حس بقهر على حاله اردف بإشمأزاز اردف : تألمك

رفعت عيونها بحقد ولا نطقت تناظر فيه وهو ودها تدخل سهم بقلبه الكاذب

اردف بخفوت مرعب : تستاهلي

الماس دفته بقوه وهي تسب اللحظه اللي قلبها حبه حبة واحد لا احساس ولا ضمير كيف وثقت صدق انها عمياء يومين مختفي والحين جاء صرخت بجنووووون ابعدددددددد

باهي ثبتها لا تتحرك وهي تصرخ بين يديه

من البارت الجاي

صرخت مضاوي : ياويل حالي ويش يسوي هذا المجنون
ابو عامر بغضب: اعقل ياولد ابعد اللي بيدك

طلال وهو يرش البنزين على نفسه ونطق





الــــــــى الملتقــــــــــــى


توقعاتكم

عارفه بارت صغيرون مره بس خلاص قربنا تطلع الاشياء المخبيه لعايده
تعليقاتكم على
الماس باهي مضاوي فاطمه نوير سامي وافي وطلال
وعايده لا تحرموني تعليقكم اللي تعطيني دافع قوي اكمل



فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
قديم 10-10-19, 08:35 PM   #30

فيتامين سي

مراقبة عامة ومشرفة منتدى الروايات المنقولة

alkap ~
 
الصورة الرمزية فيتامين سي

? العضوٌ?ھہ » 12556
?  التسِجيلٌ » Jun 2008
? مشَارَ?اتْي » 37,011
? الًجنِس »
? دولتي » دولتي Saudi Arabia
? مزاجي » مزاجي
?  نُقآطِيْ » فيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond reputeفيتامين سي has a reputation beyond repute
?? ??? ~
My Mms ~
افتراضي



صلوا على النبي ..


تكملة البارت السادس ..







اردف بوجع : ابعد هههههههههههههههه لا ماحزرتي يالماس بعدي بيكون من سابع المستحيلات عنك وراح اكون ظلك وقدرك اللي كرهتيه قبل حطي هالشي ببالك يازوجتي الماكره

الماس ناظرت فيه بوجع نطقت بقهر : أي أي ماكره واول شي تذكر كيف هربت منك بصوت واطي : وانت تعترف بحبك المزيف حركت حواجبها بخبث تراجعت بفزعه عندما ضرب بظهرها بالجدار بقوه غمضت عيونها بالالم لكنها بدل من صمتها استمرت بخبثها الماكر

باهي
ضغط على ايدينه بقوه وهو يناظر فيها جامده متصلبه في مكانها ينظر فيها بلا أي ردت فعل فكل ماقالته صح صح نطق بخفوت : خبيثه

الماس رفعت عيونها له من بعد الكلام ناظرت فيه وهو يتركها ببرود ويدخل عند امه شدت خطواتها للمطبخ نزلت من الدرج وهي تسبق خطواتها تبي تركض تبي ماء بارد يبرد اللي بقلبها فتحت الثلاجه بقهر واخذت دبه وهي تروي عطشها او تبرد سبدها جلست بنفس مرتجفه اردفت بخفوت : من الخبيث فينا ياباهي انت او انا او مين فينا المفروض ياخذ اوسكار على التمثيل

انا لست في الرابعة عشرة من عمري
لترضيني قطعه حلوى ولا في الثامنة
عشرة لترضينى كلمة بل عشرينية
الهوى اريد مايقال يفعل


بيت ابو عامر


ابو عامر بهدوء وهو مايبي يفقد اعصابه من بنت اخوه وتناقضها : فاطمه ويش تبين من الاخر يابنتي مابي اجبركم على شي ماتبونه اجلسي لك على بر

فاطمه حركت راسها بغصه ويش تقول مابي الطلاق مابي يتركني مابيه يروح عني لسا احبه الله يقطع هالقلب اللي عندي كل يوم اعيش بتناقض الى متى بجلس جبانه ومالي راي ومالي كلمه على نفسي كله بسبب هل القلب

ابو عامر اردف: رفضتي تروحي المحكمه ومضاوي سوت سالفه تبي طلاقها ونوير ماعطتني أي كلمه الى متى بتجلسو كذا اقولك شي يابنتي انتي ماتبي الطلاق صح


فاطمه دموعها نزلت وبكت

ابو عامر ناظر لبنت اخوه بحزن ااااااااخ اااااااخ حسبي الله عليك ياعايده ويش يسوي اهو لا له حول ولا قوه مايبي يجبرهم على شي ولا يبي يكسر بخواطرهم فاطمه مقررره على الطلاق والحين تراجعت ليه عشان وافي جاء وحاول معي وكانت رافضه الحين ليه تسوي كذا اذا تبي زوجها راح اخليها تروح معه بس بشروط ا اهم شي ماتسكن عند عايده تنهد ويش يسوي اهو اردف بخفوت : فاطمه تبين زوجك روحي معه ولاتخافي من احد توكلي على الله ان شاءالله كل شي يتيسر ولا تفكري اني راح اجبركم على شي اللي تبونه انتي وخواتك انا معكم ولو على حسب رفضي بس مادام الرجال شاريك هو مستعد يسوي اللي تبينه

نطقت فاطمه بنحيب: مابي اروح معه ولا ابي طلاقي ياعم

ابو عامر وقف وهو ينطق : وافي برا راح اقول له هذا الكلام الرجال منتظر له ساعات شد خطواته وهو يتركها وهي تبكي بقهر

انتي لاترفضين الحب رغم كل محاولاتك لاظهار ذلك
لكن في الحقيقة انتي لاترفضينه بالمعني الحرفي للرفض
كل مافي الامر انك تحاولين تجنب مأساة سابقة انهالت علي
قلبك بالطعنات المميتة تتجنبين تكرار مشاهد مأساوية
عجزت الذاكرة علي نسيانها ربما تخشين الوقوع في الفخ
والخذلان مجددا الذي جعلك تفقدي ثقتك فيه لكن بداخلك
تؤمنين بالحب تؤمنين ان الحب وحده من يعطي الحياة



المزرعه

طلال وهو يحرك ايده : اااااااااخ والله تالم

سامي وهو يناظر اخوه بضحكه : غبي انت ليه حركتها

طلال بمكر وهو يناظر اخوه ويرفع حواجبه : ابد كنت اخطط على شي بس اخاف مايضبط لأنو يدي وضعها ماش

سامي عكس حواجبه : على شنو ناوي انت

طلال بهدوء : على كل خير ابد بروح ارجع زوجتي بس لابد من شي يكون مبهر اعملو خخخخخخخخخخخ

سامي بضحكه : تعملوووو الله يستر لا زوجتك ترميك بأي شي انتبه انت متساهل بكل شي البنات مجبورين علينا وانت واخوانك على بالكم الحب سهل وضعنا مايسمح لك انك تسوي اشياء تافه وعلى فكره انت اصلاً حاله خاصه زوجتك مش طاقيتك

طلال بهدوء : وانا ويش دخلني بثاركم اللعين وانا حاله خاصه لم برجع زوجتي حاله خاصه لم مابي طلاق ولا ابي اظلم بنت الناس عندكم انا حاله خاصه ها عارف انو مايصير نجبرهم بس انا راح احارب الكل ومن ضمنهم انت وراح اخذها سواء رضيتو او ابيتو امي مصيرها تنسى الثار وتنسى انو في انتقام راح ارجع زوجتي ونعيش حياتنا زي باقي الناس حتى لو استمرت امي انا راح استمر لم نمحي هذا الثار وانت لا اوصيك اجلس ناظر

سامي بهدوء : انت تقدر توقف بوجه امي

طلال بقهر : امي امي الى متى طيب ماني قادر اوقف بوجهها بس راح ارضي ربي وامي وارضي زوجتي سامي انا وانت وباهي وافي مو مرضينا هالشي امي خططت بنفسها وزوجتنا غصب عنا والحين تبينا نلعب على بنات الناس ليه لعبه عندنا هما اذا اكتفينا منهم نرميهم سامي ابسط شي باخذ زوجتي ولو طرا الامر اقرب منطقه واهج فيها لم الامورر تتصلح مابي ربي يردها لي في اقرب الناس لي واولهم امي لاااااااا ياسامي انا مو كذا ولا راح اصير كذا

سامي ابتسم واردفف : تصدق كنت مااخذ فكره غلط عنك اقول طلال همه الضحك والوناسه واللعب وانسان مستهتر همه نفسه والحين والله كبرت بعيني روح والقلب داعي لك




بعد عدت ايام

بيت عايده
رفعت الجوال وهي تبتسم بنت خالتها جايه وبطريقه ابتسمت وهي ترد : حيا الله ام ديما اخبارك ياقلبي حياك الله انتظرك ياهلا ام شادن ماجت معاك أي زين حياها بأي وقت
قفلت الجوال وهي توها تتذكر كيف نسيتهم المفروض يستقبلوهم باالمطار بس يالله بالطريق جايين


جالسه بالمطبخ وتناظر للعصير اللي بيدها لها مايقارب اسبوع ما شافته وين ذلف تأففت وهي تشرب العصير وقفت وهي تشد خطواتها بعد ماخلصت اللي بيدها بس جسم باهي وقفها تأففت بحقد وناظرت فيه بشراسه وكرههه

باهي بهدوء اردف : من المفروض يناظر بذي النظرات انا ولا انتي

الماس بإشمأزاز : ههه تضحك والله اقول لك شي انت انسان مريض ابي اعرف حاجه كيف قدرت اوثق فيك

باهي بجنون وهو يقرب منها ببرود : الماس الماس ماتبي تعترفي بغلطتك لسا متقنه التمثيل

الماس بقهر : باهي اقولك شي صدمتني فيك

باهي بضحكه مجنونه : ههههههههههههههههههههه انتي ليه تحاولي تسوي دور البريئه

الماس بغصه اردفت : من اليوم راح تبعد البرائه مني شدت خطواتها تاركته يغلي قهر

باهي تنهد وهو لازم يروح السفره هذي لازم يبعد لازم ولا ماراح يكون بصالحه

من يتمسك بك رغم اخطائك يحب بكل
حماقاتك يتحملك بكل جنونك وتخبطك وحيرتك
من يفضلك على الجميع وتكون شاغله الاول مهما
غلطت يبرهن لك بكل لحظة أنه لازال بالحياة شيئا
يستحق المقاومة من اجله من يجعلك تتسائل هل انا
حقا استحق كل ذلك هذا فقط هو الحب ياعزيزي

بعد شهرررررررررر


بيت ابو عامر

فاطمه بحزن : بنات الماس مالها حس اختفت ولا لها صوت ولا كلمتنا تتوقعوا مانع عليها الجوال

مضاوي وهي تبرم اظافرها : والله ياوخيتي اختك عايشه حياتها وفاله امها والولد يعشقها وهي تسوي حركاتها بيدها : انتي ماشفتي كيف يناظر فيها وده يبلعها

نوير بهدوء : بنات تتوقعو سامي راح يطلقني

مضاوي بضحكه : ههههههههه جتك الثانيه وقعت ولله الحمد ههههههههه الحمدالله يارب فكاني منه جعله يطلق وافتك

فاطمه ناظرت بنوير اللي واضح انها تحب سامي وهو مو داري عن هواء دارها والثانيه منتظره طلاقها ضحكت على حالهم عامر يحبها ولين الان مابعدت من تفكيره هذا كلام اخته صدق اللي قال اللي يبينا عيت النفس تبغيه واللي نبيه عيا البخت لا يجيبه قطع تفكير فاطمه صراخ بالحوش وفزت اهي و خواتها برعب

مضاوي برعب : ينادي اسمي مين مين يابنات

فاطمه وهي تحرك نفسها بخوف من هذا اللي ينادي بأسم اختها

نوير بخوف : مدري

مضاوي وهي توقف وتطيح تبي تنزل من السرير : اصبر الله ياخذك بنات لايكون الفارس الملثم جاي يخطفني

دخلت بنت عمها وهي تسمعها : لاوالله الفارس زوجك

مضاوي وهي توقف بصدمه حركت رجولها لجهت عبايتها لبست عبايتها بقهر : جابه الله

نزلو البنات وهم يسمعو صراخ طلال وعمهم يحمدو الله انو عامر مداوم ولا كان فضايح صارت

مضاوي بذهول وهي تناظر فيه : ياويل حالي بنات ويش يسوي هذا المجنون

ابو عامر بغضب ياولد اعقل ابعد اللي بيدك ويش الحركات هذي

طلال وهو يرش على نفسه البنزين وهو يحاول يثبت رجله من الالم اللي يحس فيه اردف بجنون : بلا حركات بلا جنان ابي زوجتي وهي ياعم ماتبيني ياعم تكفى قول لها ترجع احبها

صرخت مضاوي بجنون من كذبه : كذاب كذاب يبي يروح بي عند امه يبي ينتقم ياعم

طلال بجنون وهو يرش على نفسه اردف : أي أي كذاب كذاب الكذاب راح يثبت لك الحين انو يبيك ويحبك كمان وشاريك رفع ايده اللي بها الولاعه واردف: والله لا اولع بنفسي واموت و

صرخو البنات

ابوعامر بربكه : اهدا ياولد اصبر لاااااااااا لاااااا اهدا مالك الا طيب الخاطر اهدا

مضاوي بغضب : ياعم لاتصدقه ترا كذاب من متى يحبني كذاب يبي ينتقم لأمه

طلال بتهور : مضاوي اقسم بالله مالي بالانتقام وشاريك يابنت الناس وابيك أي كذبت اني احبك بس والله شاريك وابيك ولاتفكري اني راح انتقم من الاخير والله يامضاوي ان ماجيتي والله لا اشرب البنزين هذا وقفت ماعادني مولع رمى الولاعه وهو يشرب البنزين اللي اذهل البنات



ركضت مضاوي بجنون وهي تسحب الدبه منه بجنون صرخت : مجنووووووون انت مابك عقل الله لا يوفقك ياشيخ مابي احد يموت بسببي

طلال وهو يقرب منها ونطق وبطريقه مشاكسه : عادي واحد يشرب مويه فيها شي

مضاوي بذهول وهي تقرب الدبه من انفها وتشم حست بغليان يسري بجسمها من استهتار فلت قلب عائله بأكملها اردفت ببرود : تستهبل صح

طلال بضحكه : خبل انا اموت نفسي عشان ادخل النار

مضاوي حركت راسها يمين ويسار بغليان واخذت الدبه وباقوى شي عندها وضربتها بجسمه اللي خلت طلال يركض وهي تركض وراه وتضربه صار تفاحيط بالحوش وهي تضرب فيه وسط صدمات الموجودين ويش بها مضاوي ويش صار عشان تضربه

بدايه مشاكسه
بدايه حياه لاتريده
بدايه عذاب والم
بدايه قرارات
وبدايه تسرع


بعد غياب ادام شهر ولا شافته ولا شافها دايم يغيب يوم يومين ثلاث ايام ويجي والان هما مقابلين بعض معقول الشهر هذا ترجع مشاعرهم


باهي
يقف امامها برغبه جامحه في احتضانها وعيونه تلمع بالحب ليقترب منها بخطوات بطيئه

الماس
على عكسه تماما تقف برغبه الانتقام منه ومن امه شهر كفيله لتعرف من هم ولكن هي لم تبكي لم تصرخ تجرعت الالم وظلم من امه

باهي
امسك يدها وجذبها اليه بقوه محتضنها بجنون الحب اما الابتعاد سيكون الالم حارقا ولكن

ولكن الماس ابعدته بقوه واردفت بغضب : ويش تبي مختفي شهر الحين جاي تتحضن

باهي ابتسم بغموض ونطق : ويش صار معك خلال الشهر هذا

الماس بمكر : كل خير بس روح شوف امك

تراجع ببرود وهو يشد خطواته وهو عاكس حواجبه ويش سوت باامه هالمجنونه معقوله تضرها




بيت ابو عامر

ابو عامر بغضب منه ومن الفلم البايخ اللي سواه هذا بزر يسوي حركات سذا: الحين ايش تبي البنت وقلت لك ماتبيك

طلال بهدوء : ياعمي والله مو مرضيني اللي يصير يعني انت راضي على الطلاق

ابو عامر بقهر : واللي تسويه امك يرضي الله لا والله الطلاق ولا بنات اخوي يتعذبوا اكثر من كذا ابوهم مارحمهم رماهم تبيني اصير زي ابوهم

طلال : عم اللي راح راح ياعم تكفى ياعم فهمها والله ابيها وشاريها اللي تبونه انا حاضر وراح يصير اللي تبيه مضاوي

وقف ابو عامر وهو مو مقتنع راح يكلم مضاوي هالولد عنده اراده انو يقنع الكل الا هو فتح الباب وهو ينادي باسم مضاوي

طلعت مضاوي وهي حتي عبايتها مافسختها من القهر وكانها حاسه ان عمها راح ينادي عليها فتحت الباب بقوه وهي تناظر فيه بقهر قربت وجلست بكل هدوء ومنتظره يتكلم نطقت بغليان:ويش عندك

طلال بهدوء : مضاوي اللي تبينه انا حاضر وشاريك يابنت الناس وابيك

مضاوي بمكر : متاكد

طلال ببتسامه : أي وماقلت هالشي الا انا متاكد

مضاوي بخبث: بيت ويكون بااسمي

طلال تراجع بهدوء اهو عندهم خير بس مو فلوسه فلوس امه وكل شي لأمه حتى ابوه ماعنده شي جدي ابو امي اللي عنده خير يعني راح ياخذ من فلوس امه لها وهو مايبي هالشي غمض عيونه وهو يفكر ويش يسوي لو جاء للبنك راح يكون بسمه ماراح يكون بسمها يعني اهو الحين بين نارين نار مضاوي ونار امه وفلوس امه كمان اردف بتهور : ابشري بس شقه غيرها ماقدر اكثر من كذا


مضاوي بإشمأزاز : وانا طلبت غير كذا شقه وتكون بسمي واضمن حقي لو فكرت تلعب بذيلك

ابتسم طلال بهدوء وهو يردف : بس لي شرط

مضاوي وهي تضرب بيدها واردفت بقهر : وكمان له وجهه يتشرط ي قاطعه

طلال بسرعه : اهدي كل اللي ابيه كلمه طلاق مابيها الا بحاله وحده اذا مديت ايدي عليك ولا نقصت لك بشي

ابو عامر بهدوء ناظر بنت اخوه : فكري يامضاوي قبل

طلال بقهر : عم اذا ماعليك امر تخليني شوي مع زوجتي

وقف ابو عامر بغموض وهو يتمنى مضاوي ترفض

طلال فز بس ايد مضاوي رجعته مكانه

مضاوي :حدك هنا بتكسر رجولك لو تعديتها وكلمتين راح اقولها قول الصدق ياطلال انا كفايه اللي اخذته من امك ومنكم ويش تبي مني اذا انت مقصدك انتقام قادر الله يبتليك بنفسك

طلال بفزعه: اذكري الله يابنت الحلال والله القصد ابيك وشاريك مابي اظلمك والله وما اتمنى لك المضره واذا على امي لك مني انو ماتعرف شي امي وبعدين مع الايام امي بترضى لم تشوف معنا نونو

صرخت مضاوي بجنون اللي خلت طلال يفز : الله ياخذك انت داخل تبي نونو

حرك راسه بجنون من صراخها : اهدي اهدي

بيت عايده

عايده بذهول من ولدها وكيف نحف شهر كفيله انها تشوفه شخص ثاني اصغرهم واحبه على قلبها كلهم مقامهم سوا بس باهي غير اردفت وهي تتحرك له : يمه ياقلب امك ويش فيك ياعين ابوي

باهي قرب منها وهو يبوس راسها ببتسامه وهو يفكر بتلك الماكره وكلامها امه مابها شي ويش يسوي ويش اللي يبيه شهر كامل وهي بعقله وقلبه اللي رافض ابعادها حضن جنته التي يوجد ماينسيه همه شعر بأنه يريدها هي ولكن هي مستحيل فشل في انتقامه فكل ماقرب منها ينسى الانتقام العين عليه ان يختار هو يريد ابرام صفقه بالحب او صفقه بالباقه عندها وفي كل الحالتين هي له له هو لايشرح ولايعاتب هو يقرر وسيظل يخطئ في حقها لين تعترف عن ذنبها لن تعترف وهو عارف ذلك

هكذا هم الرجال اذا عشقوا

بالسياره
طلال مضاوي

مضاوي
سؤال يتردد الان على مسامعها كيف اقنعني وانا كنت ابي الطلاق معقوله سيطر علي بــ هالسهوله وبحركاته الغبيه انا كنت مابيه بس تمسكوا فيني خلاني اوافق وانا عارفه بدايه انتقام وثار معقوله هو راح يتصرف راح يوقف بوجهه امه تأففت اردفت بنفسها انا كيف انعميت كانها سحابه سوده جت على عيوني يمكن حركاته اثرت فيني مستحيل احد يسويه الا هو شاريني ويبيني زوجته بس انا عارفه هالزواج البداية غلط والنهايه كيف بتكون كيف انضحك علي بسهوله لفتت اتجاهه ونطقت : الله يخليك اذا تبي اخذ بثار امك تكفى انا امرأه لا لي حول ولاقوه ترى مالنا عضيد وي قاطعها

طلال بمكر : اهدي اهدي انا باخذ بثاري انا مالي شغل بثأرهم

شهقت بغصه وهي تردف بقهر : انا عارفه انو انضحك علي

ضحك طلال وهو ياخذ ايدها : يشهد الله كل اللي قلته صادق فيه لا همني ثار ولا همني شي ضحك ونطق بمكر : انا باخذ بثاري اللي صار فيني بالمزرعه ضربك لرجلي عوقتيني زياده ههههههههههه انا مالي بثارهم

مضاوي وهي تبعد ايدها بقهر وهي تسب فيه : ماتضحك

بيت عايده

باهي بهدوء اعصاب وهو يضغط على اسنانه بغضب ساحق : افتحي يالماس

الماس اردفت : مابيك ولا ابي افتح الباب وبنفسها لا يالماس انتي خايفه من ردت فعلك الغبيه كل ماشفتيه قلبك وروحك تضعف ولا ابي اناظر لعيونك واترك العنان لقلبي

باهي بقهر : الماس ماراح يصير شي يعجبك افتحي لين الان مثبت اعصابي

الماس ببرود: يالله عطني اللي مايعجبك ابيه يالله

باهي بغصب ليه دايم ترفع ضغطه اردف بمكر : ماتبي تروحي عند خواتك وماهي ثواني الا تفتح الباب بسرعه ابتسم وهو يدخل ويقفل الباب وراه وشدها لحضنه بمكر

الماس بغضب : يالله روح بي عند خواتي ابعد

باهي بجنون : لآخر مره بقولك ليه هربتي يالماس

الماس رفعت عيونها لعيونه وكأن الزمن توقف بهم في هذي اللحظه فبقيا يحدقان في بعضهما نظرت له بحب كل مرة تنظر له بحقد غموضه وتعابيره وصمته ااخر كلماته ماهو الا مريب لها يعني مفكر ان هربت منه

باهي منتظر كلمه منها تبرد سبده لكن نظراتها وسكوتها اوجعته ناظر فيها وهو لاول مره يطيل نظره لها بعيونها الناعمتين نظراتها كانت وديعه صافيه من الحقد ورقيقه جعله رغما عنه زفر انفاسه بتعب وهو يحرك راسه رجع نظره لها بحزن كيف شاحبة اللون بس جميله وانيقه ومثيره تنفس بتوتر فاتنه حدث نفسه بذلك قبل ان يضم حاجبه مستغرب من نفسه وردت فعله لم يكون قبالها لم يستطيع ان يعترف لنفسه بأن مظهرها العفوي والتعبان جذابه ابعد عيونه عنها بقهر من تفكيره نطق بقهر على حاله : ابي اجابه

الماس وهي تناظر فيه وبتساؤلاته الغبيه كانت تنظر له وهو كيف مثبتها متشنج الملامح هيكل عظمي شاحب البشرة تمنت ساعتها دخول عقله ومايدور بباله لا تفهمه ولكنها ندمت لتمنيها فهي رأت شخص ثاني وكأنه تحول لم تستطيع الكلام وهي تناظر لعيونه اللي انقلبت جامدتان اردفت بشراسه فعليها تجنننه : لاني ماحبك وابيك تتعلق فيني واخذ حقي منك

ابتسم باهي بحقد وشراسه : توقعت لا تفكري جيتك الحين حب فيك يالماس

ابتسمت بمكر وهي تقرب منه لم لامست خشمه وناظرت بعيونه ونطقت : بس عيونك ماتقول سذا

باهي بخبث : شنو تقول

الماس بصوت خافت : تقول انك تعشقني لحد الثماله

باهي بغصه من استهتارها بمشاعره اردف بجمود: اجل خبري عيونك وقولي لها والله لو عشق حد الثماله باهي يقدر ينزل العشق لحد القاع

دفته بصرخه مجنونه وكانها تعلن انها خلاص فقدت كل شي : اطلللللللللللللع برررررررررررررا ابعدددددددددد


تراجع بغضب من لو الحق يصرخ قرب منها بقهر بس صوت الجوال قطع ما سيبدأ فيه تراجع وهو يشوفها تبكي حس بقهر من كذبها وتمثيلها



وصول بنت خالت عايده عندها بنت وحده وهي اخت باهي اسمها ديما وثنتين متبنيهم

يممممممممه خلاص ماصارت متى بنوصل ابي الحمام يالله المطار وقلتي قربنا ونسيت نسيت لا ادخل الحمام يالله يالله بموووووووووووووووت

ام ديما : خلاص يابنت فضحتيني الحين بنوصل بيت خالتك

هدى بقهر : خلاص وجع اصه

ياسمين بضحكه : بح حمام

ديما : يمممممممممممممممه والله ابكي ابي الحمام يمممممممممه ابشرس كليتي بتنفجر

هدى بفهاوي : ويش دخل كلتيك

ديما بمغص : مدري يمممممممممممممه ابي الحمام


طلال مضاوي
وقف السياره بنص الحوش

التفتت مضاوي بقهر وندم : انت جايبني عند امك لااااااااااا هذا مو كلامنا

طلال لف لها بهدوء واردف : وانا ماراح اطلع من هنا لم امي تكون راضيه مضاوي اسمعيني وقولي بعدها اللي تبينه الله يخليك افهميني انا وعدتك وانا والله اني عند وعدي بس خليني اتفاهم مع امي الحين ماراح تعرف انك هنا لما اكلمها الله يخليك يامضاوي


مضاوي بتردد وخوف من المجهول لا يارب لا يارب ايش يصير معي كيف وثقت فيه كيف ويش اسوي راح تدري اني هنا ماراح تتركني نطقت : وان علمت امك اني هنا

طلال بهدوء : راح تعرف بس مني انا الحين اهدي انتي وكل شي راح يمشي باللي تبين الله يخليك يامضاوي خليني اخذ رضا امي واوعدك ان رفضت باخذك وامشي محاوله اخيره يامضاوي معها والله محاوله اخيره تكفين مابي اعصاها بحط اللي اقدر عليه تكفين

مضاوي نزلت بهدوء وهي تسمع كيف يترجاها خلاص وثقت وانتهت الحين ما تقدر ترجع الحين هي في نص المعركه

نزل وهو يشوف باهي كيف يناظر فيه قرب منه واردف : لاتقول شي عارف بتصير الدحساء والغبراء بس بحاول

باهي بهدوء : راح تندم بس اخر همي في بنات ابو فاطمه الخوف على امي منهم وان امي صار لها شي صدقني انا اللي ماراح ارحمك


طلال ترك باهي وهو يحس نفسه جاب العنا


عايده واقفه على الدريشه ابتسمت اجل جبتها ياطلال حيالله الحيه اجيتي برجولك ياست مضاوي ابتسمت وهي تشد خطواتها لفراشها


بغرفه طلال

مضاوي تناظر فيه بهدوء ويش تسوي كيف وثقت فيه ياربي رحمتك اللي مطمن قلبها انها راح تشوف اختها تنهدت وهي تشوف دخلت البنت وهي تركض للحمام التفتت بصدمه من هذي

ديما : اسفه اسفه بس ابي الحمام وركض

طلال بصدمه اردف : هذي ويش جابها هنا المخبوله

مضاوي مين هذي

طلال بضحكه: هذي بنت خالتي واخت باهي على فكره ترين عقلها مودع

مضاوي بصدمه بنت خالته وكذا تدخل ايش الوقاحه هذي ماعاد به حيا

سمعت صوت من ورا الباب
هدى بهدوء : العذر والسموحه ياخوك بس تعرف ديما عقلها طاير قلت لها والله يمكن به ناس بس بنت خالتك قالت والله ما ادخل غرفه النفسيه باهي


ضحك طلال ونطق : حيالله بنات الخاله خليها انا طالع اصلاً وانتم حياكم امي بالغرفه

تحركو البنات وهما متفشلين من طريقه اختهم المخبوله

طلع طلال ومضاوي جلست وهي تبي تشوف هالبنت الوقحه

طلعت ديما وبتنهيده : ااااااااااه لك الحمد يارب شوي ويجيني فشل كلوي اااااااااه محل راح رفعت نظرها لمضاوي ابتسمت بفهاوه : سلام والعذر دخلت بهذي الطريقه بفشل اسفه

مضاوي ببتسامه مجامله : عادي كل شي غريب بهذا البيت جت عليك

ديما باستغراب : مافهمت وانتي مين

مضاوي : دخلت دوره المياه وطنشتها

ديما : وجع اشبها هذي ومين هذي اصلاً طلعت وهي تتحلطم

بعد ساعه دخول مضاوي لأختها اللي كسرها وهي تشوف اختها بهذي الحاله

بالصاله

البنات ضحك وام ديما جالسه مع عايده اللي تسولف

عايده بهدوء : عاليه متى بتجي يا ام ديما
عاليه ام شادن اخت عايده من رضاعه

ام ديما : راح تجي بعد اسبوعين ان شاءالله

ابتسمت عايده : حيالله يالله نبي نحددد ملكه شادن وباهي

ابتسمو البنات بفرحه وهما عارفين بنت خالتهم كيف متعلقه بباهي بجنون


دخول سامي وباهي ووافي اللي قطع عليهم ماسيبدو فيه نزل راسه سامي وباهي

تغطو البنات

باهي : حيالله خالتي اسفرت وانورت

وقفت ام ديما وهي تبي تسلم عليهم


سامي بعد ماسلم على راس خالته وهو يتركهم عشان ياخذو راحتهم الباقي ويعرف ديما لو تكلمت مع باهي ماراح احد يسكتها


وافي قرب من خالته وباس راسها وهو يبي يروح بس كلام خالته اوقفه

ام ديما : ان شاء الله انت وفاطمه اموركم زانت سمعت انها رجعت لك

وافي بحزن : مابه رجوع ياخاله راح نباشر بالطلاق

البنات حزنو على وافي وكلامه يعرفو كيف وافي متعلق بفاطمه

التفتت ام ديما لبنت خالتها بقهر وهي عارفه عايده اكيد هي

تحرك وافي وسط صدمه الموجودين

ديما شافت وافي راح فزت ب ضحكه : حيالله النفسيه لك وحشه بيه بطريقه الهنديه

باهي بضحكه : هذي ويش جابها ياخاله

ديما بزعل : أي أي عشان تبي تتزوج تتغلى علينا ويحق لك شادن بنت ال

باهي التفت لأمه ابتسم بقهر اكيد مخططه لشي مادام قالت كذا ديما تركهم وهو يشد خطواته لتلك المجنونه

وماهي دقيقه الا هو عند الباب سمع صوتها هي واختها حس بقهر دق الباب دقتين تراجع للخلف وهو يشوف طلوع مضاوي وكانها مستعده للخروج

دخل بكل هدوء وهو يناظر فيها يالله نظراتها قويه وكانها تعلن عن جنونه قرب منها وهو يحس بشعور غير هو يحسه لم تكون قربه قرب منها شلته الرغبه في انجرافه المحمومه لكنه قبلها بكل هدوء وهي ما بدرت أي ردت فعل فتحت عيونها الماس ببتسامه فاصل بسيط بينهم قبله لم تبدا بعد تقدم نحوها ملتهما شفتيها تراجع للخلف وهو يبي أي ردت فعل ابتسم بقهر وهويتركها وترك قبله جحيم قلبه زرعت سهم بصدره من نظراتها وابتسامتها الماكره هو عارف نظراتها المستفزه وكانها تقول عارفه انك تحبني ولا تقدر تبعد عني هذا انت ياباهي بتروح لاخر الطريق وترجع لي


الماس: لايستحق العاطفه لايستحق حبها وجنونها كانت دايما تبحث عن الرجل الذي يحبها فارس احلامها كأي بنت تتخيل رجل احلامها رجل يفقدها صوابها بحبه يعمل لها اشياء جنونيه يضعها في قلبه ويوصلها الى اعماق قلبه ويخطفها من العالم كله ففي كل مكان يقدمه لها ومن اجلها لكن مستحيل باهي يسوي كذا هو لا يقبل بصواعق المجنونه تنهدت وهي تسمع اصوات وقفت بمكر قالت لها مضاوي به ناس عندهم اجل استعدي ياعايده والان حان دورك من بعد ولدك

بعد نص ساعه

وقفت بنص الدرج بخبث نزلت بمكر وهي تحاول تطلع صوت كعبها التفت كل اللي بالصاله وقفت بنص الصاله واردفت بمكر وخبث والان عليك ياعايده ان تحضري مني الان اعلن جنوني عليك ماراح اطلع من هالبيت الا ماخذه حقي انا وخواتي اردفت بمكر واضح عليها : سلام به ضيوف ياعمه




الـــــــــى الملتقــــــــــــــى

من البارت الجاي


سحبتها من شعرها بجنوووووون وصرخت بنص الصاله : خلااااااااااااااااااص ماعااااااااااد به ثااااااااااااار انتهى انا انهيه الحيييييييييييين انتهى خلاااااااااااااااااااااص يابنات حسناء رااااااااااااااااح تطلعوووووووو من حياة عيااااااااااااااااااالي نزلت لوجهههها واردفت بجنون

باهي بغضب وهو يناظر لألماس اللي متكشخه للآخر حس بوخز بقلبه منها ومن نظراتها ومن نظرات امه صار يناظر فيهم
الماس وعيونها تلمع خبث ومكر : حبيبي




& ولا تحرموني من تعليقاتكم العطرة التي تعطر صفحتي وتملأها بهجة وسرور &



ريتال22 likes this.

فيتامين سي غير متواجد حالياً  
التوقيع



شكراً منتداي الأول و الغالي ... وسام أعتز به


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:43 AM



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.